بـــيانــات هـــامّـة وعــــاجــلة

العربية  فارسى  اردو  English  Français  Español  Türk  Deutsh  Italiano  русский  Melayu  Kurdî  Kiswahili

تحذيرٌ إلى كافة المؤمنين بالله ثم ألبسوا إيمانهم بظلمِ الشرك بالله؛ إنّ الشرك لظلمٌ عظيمٌ

Warning to the entire believers in Allah then they cover their belief with wrongdoing of association with Allah; indeed polytheism is a grievous injustice

The Awaited Mahdi is calling to the global peace among the human populations

The fact of Planet-X, the planet of chastisement from the decisive Book as a reminder to the possessors of understanding-minds

A brief word about The Insolent (Antichrist) the Liar Messiah

Donald Trump is an enemy to the original American people, and an enemy to all Muslim and Christian people and their Governments, and an enemy to human populations altogether except the human satans the extremest ones in satan’s party

عــــاجل: تحذيرٌ ونذيرٌ لكافة البشر

تذكيـرٌ من محكم الذّكر لصُنّاع القرار من المسلمين

الإمام المهديّ يعلن غرّة الصيام الشرعيّة لعامكم هذا 1439 بناء على ثبوت هلال رمضان شرعاً

الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني يحذّر الذين يخالفون أمر الله ورسوله من غضب الله ومقته وعذابه

سوف تدرك الشمس القمر أكبر وأكبر في هلال رمضان لعامكم هذا 1439 تصديق شرطٍ من أشراط الساعة الكُبر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني

إعلان مفاجأةٌ كبرى إلى كافة البشر لمن شاء منهم أن يتقدّم أو يتأخّر، والأمر لله الواحد القهار

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 36

الموضوع: نفي شفاعة العبيد بين يديّ الربّ المعبود، وقال الله: { فَذَكِّرْ‌ بِالْقُرْ‌آنِ مَن يَخَافُ وَعِيدِ } صدق الله العظيم.

  1. الترتيب #21 الرقم والرابط: 95221 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية ابو محمد
    ابو محمد غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    2,607

    افتراضي

    اقتباس المشاركة: 17155 من الموضوع: ولم نقل إنّي خليفة الله في الألوهيّة والعبودية، فاتّقِ الله ربّي وربّك..


    - 1 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    08 - 07 - 1432 هـ
    10 - 06 - 2011 مـ
    02:56 صباحاً

    [ لمتابعة رابط المشاركة الأصليّة للبيان ]
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?p=17147
    ـــــــــــــــــــــ



    ولم نقل أنّني خليفة الله في الألوهيّة والعبوديّة، فاتّقِ الله ربّي وربّك ..

    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على جدّي محمد رسول الله وآله الأطهار وجميع أنصار الله الواحد القهّار في الأوّلين وفي الآخرين وفي الملأ الأعلى إلى يوم الدين..
    أحبّتي الأنصار السابقين الأخيار، قال الله تعالى:
    {إِنَّ الَّذِينَ اتَّقَوْا إِذَا مَسَّهُمْ طَائِفٌ مِّنَ الشَّيْطَانِ تَذَكَّرُوا فَإِذَا هُم مُّبْصِرُونَ ﴿٢٠١} صدق الله العظيم [الأعراف].

    ويا أيّها السائل الذي ينكر على الإمام المهديّ فتواه أنّه عبد الله وخليفته في الأرض، ومن ثمّ يردّ عليك عبد الله وخليفته في الأرض وأقول: إنّما الخليفة في الأرض المصطفى من ربّ العالمين هو خليفة لله على ما آتاه الله من المُلك كون المّلك هو لله وحده يؤتي ملكه من يشاء، وإنّما جعله الله مَلِكاً على ما آتاه الله من المُلْك، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {قَالَ إِنَّ اللَّـهَ اصْطَفَاهُ عَلَيْكُمْ وَزَادَهُ بَسْطَةً فِي الْعِلْمِ وَالْجِسْمِ ۖ وَاللَّـهُ يُؤْتِي مُلْكَهُ مَن يَشَاءُ ۚ وَاللَّـهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ} صدق الله العظيم [البقرة:247].


    وليس أنّه يَحِلُّ مَحَلَّ الله سبحانه وتعالى علواً كبيراً؛ بل استخلفه الله على ما آتاه من المُلك ويظلّ الخليفة عبداً مأموراً ويحكم بينهم بالدستور الذي أنزله الله عليه، وإذا لم يحكم بينهم الخليفة بما أنزل الله فلن يجد له من دون الله وليّاً ولا نصيراً، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَأَنِ احْكُم بَيْنَهُم بِمَا أَنزَلَ اللَّـهُ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ وَاحْذَرْهُمْ أَن يَفْتِنُوكَ عَن بَعْضِ مَا أَنزَلَ اللَّـهُ إِلَيْكَ ۖ فَإِن تَوَلَّوْا فَاعْلَمْ أَنَّمَا يُرِيدُ اللَّـهُ أَن يُصِيبَهُم بِبَعْضِ ذُنُوبِهِمْ ۗ وَإِنَّ كَثِيرًا مِّنَ النَّاسِ لَفَاسِقُونَ ﴿٤٩} صدق الله العظيم [المائدة].

    وقال الله تعالى:
    {وَكَذَٰلِكَ أَنزَلْنَاهُ حُكْمًا عَرَبِيًّا ۚ وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُم بَعْدَ مَا جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللَّـهِ مِن وَلِيٍّ وَلَا وَاقٍ ﴿٣٧} صدق الله العظيم [الرعد].

    لِكَونِ الخليفة المصطفى إنّما هو عبدٌ مأمورٌ استخلفه الله على ما آتاه من المُلك ولسوف يسأله الله عن الذين استخلفه الله عليهم، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {يَا دَاوُودُ إِنَّا جَعَلْنَاكَ خَلِيفَةً فِي الْأَرْضِ فَاحْكُم بَيْنَ النَّاسِ بِالْحَقِّ} صدق الله العظيم [ص:26].

    ولكن للأسف إنّ أخانا السائل ينفي المُلك أنّه لله سبحانه، فإذا كان الخليفة مصطفًى من الله فهو خليفة لصاحب المُلك الذي استخلفه عليه ولذلك قال الله تعالى:
    {قَالَ إِنَّ اللَّـهَ اصْطَفَاهُ عَلَيْكُمْ وَزَادَهُ بَسْطَةً فِي الْعِلْمِ وَالْجِسْمِ ۖ وَاللَّـهُ يُؤْتِي مُلْكَهُ مَن يَشَاءُ ۚ وَاللَّـهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ} صدق الله العظيم [البقرة:247]، فانظر لقول الله تعالى: {وَاللَّـهُ يُؤْتِي مُلْكَهُ مَن يَشَاءُ ۚ وَاللَّـهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ} صدق الله العظيم، ولكنّك تنفي المُلك أنّه لله بفتواك هذه الباطلة، يا رجل اتّقِ الله ولا تقُل على الله إلا الحقّ! ولم يقل لكم الإمام المهدي أنّه خليفة الله في ألوهيّته وعبوديّته سبحان الله وتعالى علواً كبيراً! فهو الإله الواحد في السماوات والأرض، تصديقاً لقول الله تعالى: {وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَـٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَـٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ ﴿٨٤} صدق الله العظيم [الزخرف].

    ولذلك تجدون أنّ الخليفة ومن استخلفه الله عليهم يعبدون إلهاً واحداً لا يشركون به شيئاً، وعليك أن تعلم أنّ الذي يصطفيه الله خليفته على عباده فقد أمرهم بالسجود لخليفة ربّهم عليهم طاعةً لأمر الله ولا يقصد سجود الجبين؛ بل السجود هو الانقياد لخليفة ربّهم عليهم فيطيعون أمره إلا فيما يغضب الله فلا طاعة لمخلوق في معصية الخالق، وبما أنّ الخليفة المصطفى عليهم من ربّهم وجب عليهم أن يخضعوا له ويطيعوا أمره، ولذلك قال الله تعالى للملائكة: {إِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي خَالِقٌ بَشَرًا مِّن طِينٍ ﴿٧١فَإِذَا سَوَّيْتُهُ وَنَفَخْتُ فِيهِ مِن رُّوحِي فَقَعُوا لَهُ سَاجِدِينَ ﴿٧٢} صدق الله العظيم [ص]، وخلق الله أبانا آدم عليه الصلاة والسلام فجعله خليفةً على من استخلفه الله عليهم، تصديقاً لقول الله تعالى: {وَرَبُّكَ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَيَخْتَارُ ۗ مَا كَانَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ ۚ سُبْحَانَ اللَّـهِ وَتَعَالَىٰ عَمَّا يُشْرِكُونَ ﴿٦٨} صدق الله العظيم [القصص].

    ولم يأمرهم الله أن يعبدوا خليفته من دونه لكونه ليس خليفته في الألوهيّة والعبوديّة سبحانه وإنّما خليفته على ما استخلفه الله ليحكم بينهم بما أنزل الله ويأمرهم أن يعبدوا الله ربّه وربّهم وحده لا شريك له، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {
    مَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُؤْتِيَهُ اللَّـهُ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ ثُمَّ يَقُولَ لِلنَّاسِ كُونُوا عِبَادًا لِّي مِن دُونِ اللَّـهِ وَلَـٰكِن كُونُوا رَبَّانِيِّينَ بِمَا كُنتُمْ تُعَلِّمُونَ الْكِتَابَ وَبِمَا كُنتُمْ تَدْرُسُونَ ﴿٧٩} صدق الله العظيم [آل عمران].

    ولذلك تجدون خليفة الله وعبده الإمام المهدي مُركِّزاً دعوته إلى عبادة الله وحده لا شريك له، ولم آمركم أن تكونوا عباداً لي من دون الله؛ بل اعبدوا الله ربّي وربّكم مالك الملكوت سبحانه عمّا يشركون وتعالى علوَّاً كبيراً، ولم نقل أنّي خليفة الله في الألوهيّة والعبوديّة! فاتّقِ الله ربّي وربّك وكن من الشاكرين إذ جعلك في عصر بعث الإمام المهدي ليهديك بالقرآن المجيد إلى صراط العزيز الحميد.

    وأمّا بالنسبة للإمام المهدي فهي من أكبر درجات الخلافة بإذن الله، والسبب في ذلك عظيم هدف الإمام المهدي الذي يسعى لتحقيقه وليس لتوسيع رقعة ملكه كون الإمام المهدي يسعى إلى هدى عبيد الله لتحقيق النّعيم الأعظم من جنّته، وبما أنّك يا أيّها السائل لا تحيط بحقيقة اسم الله الأعظم ولذلك تجهل قدر حقيقة دعوة الإمام المهدي إلى تحقيق النّعيم الأعظم من جنّته سبحانه وتعالى علواً.

    ويا رجل إنّما خلق الله جنّة النّعيم من أجلكم، وخلقكم لهدفٍ في ذات الله لتعبدوا رضوان الله وتحذروا غضبه
    ، تصديقاً لقول الله تعالى: {
    وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ ﴿٥٦} صدق الله العظيم [الذاريات].

    وإنّما عبادة الله هو أن تعبدوا رضوان الله، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {
    وَاتَّبَعُوا رِضْوَانَ اللَّـهِ ۗ وَاللَّـهُ ذُو فَضْلٍ عَظِيمٍ} صدق الله العظيم [آل عمران:174].

    فأمّا الذين اتّبعوا الرضوان
    وسيلةً ليقيَهم من ناره ويدخلهم جنّته فلهم ذلك إنّ الله لا يخلف الميعاد، وأمّا الذين اتّخذوا الرضوان غايةً فهذه من أعظم الغايات في الكتاب، فمن ابتغى رضوان الله غايةً وتمنّى تحقيق رضوان الله في نفسه فلله ملكوت الدنيا والآخرة، تصديقاً لقول الله تعالى: {
    أَمْ لِلْإِنسَانِ مَا تَمَنَّىٰ ﴿٢٤فَلِلَّـهِ الْآخِرَةُ وَالْأُولَىٰ ﴿٢٥ وَكَم مِّن مَّلَكٍ فِي السَّمَاوَاتِ لَا تُغْنِي شَفَاعَتُهُمْ شَيْئًا إِلَّا مِن بَعْدِ أَن يَأْذَنَ اللَّـهُ لِمَن يَشَاءُ وَيَرْضَىٰ ﴿٢٦} صدق الله العظيم [النجم].

    وليتك تعلم ما يقصد الله تعالى:
    {
    إِلَّا مِن بَعْدِ أَن يَأْذَنَ اللَّـهُ لِمَن يَشَاءُ وَيَرْضَىٰ} صدق الله العظيم، فأولئك الذين أذِن الله لهم بالخطاب وإمامهم الإمام المهدي ولم يشفعوا لأحدٍ وإنّما رفضوا دخول جنّة النّعيم ولذلك لم يتمّ حشرهم إلى جنّة النّعيم ولا إلى الجحيم؛ بل هم الوحيدون من المتّقين الذين تمّ حشرهم إلى ربّهم، تصديقاً لقول الله تعالى: {يَوْمَ نَحْشُرُ الْمُتَّقِينَ إِلَى الرَّحْمَنِ وَفْدًا} صدق الله العظيم [مريم:85].

    وخاطبهم ربّهم: لماذا أبَيتُم أن يسوقكم ملائكتي إلى جنّة النّعيم؟ فقالوا: نريد تحقيق النّعيم الأعظم من جنّتك فترضى، فهم يريدون أن يرضى الله في نفسه ولكنّ الله لن يرضى في نفسه حتى يُدخل عباده في رحمته فيرضى، وفي ذلك سرّ الإمام المهدي الذي سوف يؤتيه الله أكبر درجات الخلافة كونه اتّخذ رضوان الله غايةً وليس وسيلة لتحقيق نعيم الْجنّة، ولذلك قال الله تعالى:
    {أَمْ لِلْإِنسَانِ مَا تَمَنَّىٰ ﴿٢٤فَلِلَّـهِ الْآخِرَةُ وَالْأُولَىٰ ﴿٢٥ وَكَم مِّن مَّلَكٍ فِي السَّمَاوَاتِ لَا تُغْنِي شَفَاعَتُهُمْ شَيْئًا إِلَّا مِن بَعْدِ أَن يَأْذَنَ اللَّـهُ لِمَن يَشَاءُ وَيَرْضَىٰ ﴿٢٦} صدق الله العظيم [النجم].

    ألا والله لا يعلم علم اليقين أنّ الإمام المهديّ المنتظَر هو ناصر محمد اليماني إلا الذين أحاطهم الله بحقيقة اسمه الأعظم سبحانه وتعالى علوّاً كبيراً كونه من أكبر آيات الكتاب في أنفسهم، ولذلك نجد الذين علموا بحقيقة اسم الله الأعظم موقنين أنّ الإمام المهدي المنتظر هو ناصر محمد اليماني لا شكّ ولا ريب، ولن يزداد يقينهم شيئاً من بعد الظهور لكونه لا يوجد لديهم آية هي أكبر من النّعيم الأعظم تحيط بها قلوبهم، ولكنّ أكثر النّاس لا يعلمون.

    وسلامٌ على المرسَلين، والحمدُ للهِ ربِّ العالمين ..
    عبد الله وخليفته في الأرض؛ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني .
    ______________

  2. الترتيب #22 الرقم والرابط: 95225 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    2,813

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اخواني في الله جزاكم الله خيرا في نقل البيانات ولكن لماذا في بعض البيانات هنالك كلمات باللون الابيض انا بالقوة ومع النظارات لا اراها الا كالخيال
    ( سبحان ربك رب العزة عما يصفون ( 180 ) وسلام على المرسلين ( 181 ) والحمد لله رب العالمين ( 182 ) )

  3. الترتيب #23 الرقم والرابط: 95226 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    الدولة
    اليمن
    المشاركات
    43

    افتراضي

    أربعة لم تحمل بهم أنثى ذكروا في القرآن فمن هم؟ أريد الدليل من قول الله تعالى لكل واحدآ منهم ..واعتذر ان ارسلت هناء حيث اني لم اعرف اين أطرح عليكم هذا السؤال الذي لم اعرفه ..ممكن ان تساعدوني؟ولكم الشكر.؟

  4. الترتيب #24 الرقم والرابط: 95227 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية ابو محمد
    ابو محمد غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    2,607

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    و عليكم السلام ورحمة الله و بركاته اختي المكرمة

    بالنسبة لهذه الكلمات تظهر باللون الابيض بسبب انها كلمات دلالية في البحث في كتاب الموسوعة و بالامكان اعادة لونها الاصلي
    وكحل موقت يمكنك وضع الماوس (الفارة ) عليها و الضغط علي الزر الايمن و سحب الفارة و سيتغيير لون الارضية ويمكن قرائتها بسهولة




  5. الترتيب #25 الرقم والرابط: 95228 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    2,813

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اخي علاء عبد العزيز انا الذي اعرفه هوآدم عليه السلام زوجته حوآء نآقة صالح عليه السلآم كبش فدآء إسماعيل عليه السلام
    ابانا ادم خلقه الله بكن فيكن وكذلك امنا حواء بكن فيكن عليهم الصلاة والسلام وكذالك الكبش والناقه
    ( سبحان ربك رب العزة عما يصفون ( 180 ) وسلام على المرسلين ( 181 ) والحمد لله رب العالمين ( 182 ) )

  6. الترتيب #26 الرقم والرابط: 95229 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    2,813

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اخي علاء هذة الاسماءمع الايات التي اعرفها وان شاء الله اخوتي الانصار سيمودك في البيان اذا وجد
    سيدنا آدم عليه السلام خلقه الله من تراب الأرض قال تعالى :{ كمثل آدم خلقه من تراب ثم قال له كن فيكون } آل عمران
    أمنا حواء قال تعالى : { يا أيها الناس أتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة وخلق منها زوجها } النساء
    كبش فداء سيدنا إسماعيل عليه السلام ، أنزله الله من السماء قال تعالى : { وفديناه بذبح عظيم } الصافات
    حية سيدنا موسى عليه السلام ، هي من عصاه ، قال تعالى : { فألقاها فإذا هي حية تسعى } طه
    ناقة سيدنا صالح عليه السلام قال تعالى : { قال هذه ناقة لها ِشرب ولكم شِرب يوم معلوم } الشعراء
    وكذلك الملائكه

  7. الترتيب #27 الرقم والرابط: 95230 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    2,813

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو محمد مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم

    و عليكم السلام ورحمة الله و بركاته اختي المكرمة

    بالنسبة لهذه الكلمات تظهر باللون الابيض بسبب انها كلمات دلالية في البحث في كتاب الموسوعة و بالامكان اعادة لونها الاصلي
    وكحل موقت يمكنك وضع الماوس (الفارة ) عليها و الضغط علي الزر الايمن و سحب الفارة و سيتغيير لون الارضية ويمكن قرائتها بسهولة



    وعليكم السلام اخي في الله ابو محمد المكرم بارك الله فيك ورضي الله عنكم جربت النصيحة وتمت باذن الله

  8. الترتيب #28 الرقم والرابط: 126909 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Feb 2013
    الدولة
    لمى العربيه
    المشاركات
    81

    افتراضي

    (أفمن حق عليه كلمة العذاب أفأنت تنقذ من في النار)

  9. الترتيب #29 الرقم والرابط: 137725 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Jan 2014
    المشاركات
    4

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلم على محمد خاتم الانبياء والمرسلين
    سؤالي كيف لا يشفع سيد الخلق على امته وامته هيا التي تتبع سنته ومن لم يتبع سنتي فليسى من امتي
    انا لا اكذب احد ولكن هاذه الايات الكريمات تقول انه هناك شفيع باذن الله
    قوله تعالى ".. ولا يشفعون إلا لمن ارتضى .. " . ( الأنبياء 28)
    وفي ثبوت الشفاعة في القرآن جاء أيضاً ؛

    [ " ما من شفيع إلا من بعد إذنه " ( يونس 3)

    " يومئذ لا تنفع الشفاعة إلا لمن أذن له الرحمن " (طه 109 )

    " ولا تنفع الشفاعة عنده إلا لمن أذن له " ( سبأ 23 ) ]
    ".. من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه " . ( البقرة 255 ) ي: لا أحد يشفع عنده بدون إذنه، فالشفاعة كلها لله تعالى، ولكنه تعالى إذا أراد أن يرحم من يشاء من عباده أذن لمن أراد أن يكرمه من عباده أن يشفع فيه، لا يبتدئ الشافع قبل الإذن
    فهذا يثبت وقوع الشفاعة وأنها حق وواقع، ومن أنكرها فقد أنكر هذا القدر من القرآن الكريم ".
    لم يحدد القرآن شخص الشفيع صراحة وإنما جاء في تفسير بعض الآيات أنه النبي (ص)
    ومنها
    عسى أن يبعثك ربك مقاماً محموداً* ". ( الإسراء 79 ) وتفسيرها يقول
    { وَمِنَ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ بِهِ } أي: صل به في سائر أوقاته. { نَافِلَةً لَكَ } أي: لتكون صلاة الليل زيادة لك في علو القدر، ورفع الدرجات، بخلاف غيرك، فإنها تكون كفارة لسيئاته.
    ويحتمل أن يكون المعنى: أن الصلوات الخمس فرض عليك وعلى المؤمنين، بخلاف صلاة الليل، فإنها فرض عليك بالخصوص، ولكرامتك على الله، أن جعل وظيفتك أكثر من غيرك، وليكثر ثوابك، وتنال بذلك المقام المحمود، وهو المقام الذي يحمده فيه الأولون والآخرون، مقام الشفاعة العظمى، حين يتشفع الخلائق بآدم، ثم بنوح، ثم إبراهيم، ثم موسى، ثم عيسى، وكلهم يعتذر ويتأخر عنها، حتى يستشفعوا بسيد ولد آدم، ليرحمهم الله من هول الموقف وكربه، فيشفع عند ربه فيشفعه، ويقيمه مقامًا يغبطه به الأولون والآخرون، وتكون له المنة على جميع الخلق.
    وهاذه بعض الاحديث عن الشفاعة لرسول الله
    حديث جابر بن عبد الله رضي الله عنهما، أن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: (أعطيت خمساً لم يُعطهن أحد قبلي: -ثم ذكر منها- وأعطيت الشفاعة) متفق عليه.

    حديث أبي هريرة رضي الله عنه، قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (لكل نبي دعوة مستجابة، فتعجّل كل نبي دعوته، وإني اختبأت دعوتي شفاعةً لأمتي يوم القيامة، فهي نائلةٌ إن شاء الله، من مات من أمتي لا يشرك بالله شيئاً) متفق عليه، فهذا الحديث فيه دلالةٌ على أن الشفاعة مستحقّة لمن خلص إيمانهم من الشرك.

    وعنه رضي الله عنه، أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: (أنا سيد ولد آدم يوم القيامة، وأول من ينشقّ عنه القبر، وأول شافعٍ وأول مشفع) رواه مسلم، والمعنى أنّه عليه الصلاة والسلام أوّل من يتقدّم للشفاعة، وهو كذلك أوّل من تُقبل منه الشفاعة يوم القيامة.

    حديث أنس بن مالك رضي الله عنه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (شفاعتي لأهل الكبائر من أمتي) رواه أصحاب السنن عدا النسائي.

    حديث عوف بن مالك الأشجعي رضي الله عنه، قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (أتاني آت من عند ربي، فخيّرني بين أن يُدخل نصف أمتي الجنة، وبين الشفاعة، فاخترت الشفاعة، وهي لمن مات لا يشرك بالله شيئاً) رواه الترمذي وابن ماجه، وفي هذا الحديث يتجلّى عطف النبي عليه الصلاة والسلام على أمّته، بحيث فضّل أن تنتفع عامّة أمّته على أن يدخل شطرهم الجنّة، ثم يحرم شطرها الآخر من شفاعته، فصلوات ربّي وسلامه عليه.
    لم يرد في القرآن الكريم ما ينفي الشفاعة بصورة مطلقة ، بل الملاحظ هو أن النفي جاء بصورة خاصة متعلقا بفئة معينة من الناس ممن حددهم الله سبحانه وتعالى في القرآن الكريم بمواصفاتهم ، ومن هنا فإن الثابت هو أن قسما معينا من الناس ممن يدخلون ضمن دائرة التعريف ب‍ " الكفر " بكل معنى من معانيه هم المحرومون من الشفاعة .


    والقرآن الكريم حين ينفي استحقاق مجموعة معينة من الناس للشفاعة فإنه من جهة ثانية يؤكد وجودها لصنف آخر من الناس ممن يدخلون ضمن دائرة التعريف ب‍ " المؤمنين " .


    ومثال ذلك قوله تعالى : * ( وذر الذين اتخذوا دينهم لعبا ولهوا وغرتهم الحيوة الدنيا وذكر به أن تبسل نفس بما كسبت ليس لها من دون الله ولي ولا شفيع وإن تعدل كل عدل لا يؤخذ منها . . . ) * ( 1 ) .


    والاستثناء من نيل الشفاعة كما ورد في الآية الشريفة واضح فهو ينصرف إلى الذين اتخذوا دينهم لعبا ولهوا وغرتهم الحياة الدنيا . أو قوله تعالى : * ( يا أيها الذين آمنوا أنفقوا مما رزقناكم من قبل أن يأتي يوم لا بيع فيه ولا خلة ولا شفاعة والكافرون هم الظالمون ) * ( 2 ) .


    ومع أن الخطاب القرآني هنا موجه بشكل خاص إلى المؤمنين * ( يا أيها الذين آمنوا . . . ) * إلا أن نفي الشفاعة في الآية الشريفة لم يكن نفيا مطلقا بل هي بقرينة ذيلها ، وهو قوله تعالى : * ( والكافرون هم الظالمون ) *



    ( 1 ) الأنعام 6 : 70 . ( 2 ) البقرة 2 : 254 . ( * )
    دل على حرمان الكافرين من الشفاعة ، غير أن الآية الكريمة جاءت لتقول للمؤمنين : إن الامتناع من الانفاق في سبيل الله كفر ، فيكون " الممتنع عن الانفاق " محروما من الشفاعة لكونه من مصاديق " الكافرين " هكذا قال العلامة الطباطبائي في تفسير الآية المباركة ( 1 ) .


    والآية القرآنية الشريفة المتقدمة هي من أكثر الآيات القرآنية التي وقعت في موقع الاستدلال على نفي الشفاعة ، وهذا الاستدلال على نفي مطلق الشفاعة صحيح لو لم تعقب الآية بجملة * ( والكافرون هم الظالمون ) * حيث كان فيها إيضاح
    بأن الذين لا ينفقون مما رزقهم الله في سبيله هم الذين لا تنالهم الشفاعة ، لأنهم يدخلون في عداد الكافرين بناء على ما تقدم .


    ومن هنا فليس في القرآن الكريم نفي مطلق للشفاعة ، وإنما يصح أن يقال إن النفي الموجود في القرآن المجيد هو نفي مقيد للشفاعة بقيد موضوعي فإذا ارتفع القيد ارتفع النفي . وفي مقابل ذلك نجد أن القرآن الكريم زاخر بالآيات التي تؤكد وجود الشفاعة ، مثل قوله تعالى : * ( هل ينظرون إلا تأويله يوم يأتي تأويله يقول الذين نسوه من قبل قد جاءت رسل ربنا بالحق فهل لنا من شفعاء فيشفعوا لنا أو نرد فنعمل غير الذي كنا نعمل قد خسروا أنفسهم وضل عنهم ما كانوا يفترون ) * ( 2 ) .


    ومع أن الآية الكريمة تتحدث عن نموذج معين من الناس من الذين كانوا يفترون على الله الكذب ، وهي تنفي أن تنالهم الشفاعة يوم القيامة لأنهم كما يقول القرآن قد * ( خسروا أنفسهم ) * فإنها توضح من جهة أخرى حقيقة وجود الشفاعة بحيث يطلبها هؤلاء فلا ينالونها أبدا .

    أو قوله تعالى : * ( لا يملكون الشفاعة إلا من اتخذ عند الرحمن عهدا ) * ( 1 ) .

    أو قوله عز شأنه : * ( يومئذ لا تنفع الشفاعة إلا من أذن له الرحمن ورضي له قولا ) * ( 2 ) .

    وكقوله تعالى : * ( ولا يملك الذين يدعون من دونه الشفاعة إلا من شهد بالحق وهم يعلمون ) * ( 3 ) .


    وهذه الآيات الشريفة وغيرها كثير تصرح بوجود الشفاعة يوم القيامة ، غاية الأمر أن القرآن الكريم يصف الشفعاء بعدة صفات ، فمنهم * ( من اتخذ عند الرحمن عهدا ) *

    ومنهم * ( من أذن له الرحمن ) *

    ومنهم * ( من شهد بالحق وهم يعلمون ) *

    وأصحاب هذه الصفات الثلاثة وغيرها قد أعطاهم الله سبحانه وتعالى المنزلة العالية التي تجعلهم قادرين على أن يشفعوا فيمن يرتضي الرحمن شفاعتهم فيهم .


    وخلاصة القول هي أن الشفاعة موجودة بصريح القرآن وغاية الأمر هي محدودة بحدود في طرف الشفعاء وفي طرف المشفع فيهم ، وأنها لا تنال قسما من الناس . ولتيسير الأمر على القارئ الكريم نحيله إلى مطالعة الآيات القران
    وصلى الله على سيدنا محمد وعلى اهله واصحابه اجمعين


  10. الترتيب #30 الرقم والرابط: 138634 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    المشاركات
    2,695

    smiling face عَلَى اللَّـهِ تَوَكَّلْنَا رَ‌بَّنَا لَا تَجْعَلْنَا فِتْنَةً لِّلْقَوْمِ الظَّالِمِينَ

    سؤالي كيف لا يشفع سيد الخلق على امته وامته هيا التي تتبع سنته ومن لم يتبع سنتي فليسى من امتي
    انا لا اكذب احد ولكن هاذه الايات الكريمات تقول انه هناك شفيع باذن الله

    قوله تعالى ".. ولا يشفعون إلا لمن ارتضى .. " . ( الأنبياء 28)
    وفي ثبوت الشفاعة في القرآن جاء أيضاً ؛

    [ " ما من شفيع إلا من بعد إذنه " ( يونس 3)

    " يومئذ لا تنفع الشفاعة إلا لمن أذن له الرحمن " (طه 109 )

    " ولا تنفع الشفاعة عنده إلا لمن أذن له " ( سبأ 23 ) ]
    ".. من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه " . ( البقرة 255 ) ي: لا أحد يشفع عنده بدون إذنه، فالشفاعة كلها لله تعالى، ولكنه تعالى إذا أراد أن يرحم من يشاء من عباده أذن لمن أراد أن يكرمه من عباده أن يشفع فيه، لا يبتدئ الشافع قبل الإذن
    فهذا يثبت وقوع الشفاعة وأنها حق وواقع، ومن أنكرها فقد أنكر هذا القدر من القرآن الكريم ".
    لم يحدد القرآن شخص الشفيع صراحة وإنما جاء في تفسير بعض الآيات أنه النبي (ص)
    ومنها

    عسى أن يبعثك ربك مقاماً محموداً* ". ( الإسراء 79 )

    ويا ضرار اعلم انه لا ضرر و لا ضرار مع انك تضر ضرر شديد بالدعوه و مشاركتك هذه كل الانصار بريئين منها و لست منا فى شىء الا بالصفه تحت اسمك فقط

    و تحاججنا بمقام النبى الكريم صلى الله عليه و سلم وجعلته يشفع لااهل الكبائر من امته اذا فخذ رد النبى صلى الله عليه و سلم
    قال محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم :

    [يا فاطمة بنت محمد ! يا صفية بنت عبد المطلب ! يا بني عبد المطلب ! لا أملك لكم من الله شيئاً ]

    وقال محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله الأطهار وسلم:
    [ يا بني كعب بني لؤي ! أنقذوا أنفسكم من النّار. يا بني مرة بن كعب ! أنقذوا أنفسكم من النّار يا بني هاشم ! أنقذوا أنفسكم من النّار ، يا بني عبد المطلب ! أنقذوا أنفسكم من النّار . يا فاطمة ! انقذي نفسك من النّار ، فإني لا أملك لكم من الله شيئاً ]

    وقال محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم:
    [ يا معشر قريش ! اشتروا أنفسكم من الله لا أغني عنكم من الله شيئاً، يا بني عبد المطلب ! لا أغني عنكم من الله شيئاً، يا عباس بن عبد المطلب لا أغني عنك من الله شيئاً، يا صفية عمة رسول الله ! لا أغني عنك من الله شيئاً، يا فاطمة بنت رسول الله لا أغني عنك من الله شيئاً ]
    صدق عليه الصلاة والسلام


    حتى ان توقيعك غريب مثل توقيع المنافق سراج عصمت فاتق الله اخى الكريم و اعرض عن هذا الشرك

    والله و رسوله و الامام المهدى و كل الانصار بريئين من الاحاديث التى كتبتها يا ضرار المفتراه على النبى وهى مدسوسه بالسنه و تعارض الكتاب

    ووضعك هذه المشاركه بقسم الشفاعه يدل على انك متعمد ذلك ولست من الجاهلين



صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. رد الإمام على ضياء في بيان الوسيلة وبيان معنى التنافس على حبِّ الله و نفي شفاعة العبيد بين يدي الرب المعبود
    بواسطة حبيبة الرحمن في المنتدى نفي شفاعة العبيد للعبيد بين يدي الرب المعبود
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 09-09-2016, 04:48 AM
  2. من الآيات المحمكات في نفي شفاعة العبيد بين يدي الرب المعبود
    بواسطة حبيب الله يامن في المنتدى نفي شفاعة العبيد للعبيد بين يدي الرب المعبود
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 09-09-2013, 12:01 AM
  3. [فيديو] نفي شفاعة العبيد بين يديّ الربّ المعبود.. وقال الله: {فَذَكِّرْ‌ بِالْقُرْ‌آنِ مَن يَخَافُ وَعِيدِ} صدق الله العظيم.
    بواسطة خليل الرحمن في المنتدى المادة الإعلامية والنشر لكل ما له علاقة بدعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-02-2013, 08:46 PM
  4. [فيديو] للبيان : نفي شفاعة العبيد بين يديّ الربّ المعبود...
    بواسطة المنصف في المنتدى المادة الإعلامية والنشر لكل ما له علاقة بدعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-02-2013, 02:35 AM
  5. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-02-2013, 07:26 AM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •