بـــيانــات هـــامّـة وعــــاجــلة

العربية  فارسى  اردو  English  Français  Español  Türk  Deutsh  Italiano  русский  Melayu  Kurdî  Kiswahili

تحذيرٌ إلى كافة المؤمنين بالله ثم ألبسوا إيمانهم بظلمِ الشرك بالله؛ إنّ الشرك لظلمٌ عظيمٌ

Warning to the entire believers in Allah then they cover their belief with wrongdoing of association with Allah; indeed polytheism is a grievous injustice

The Awaited Mahdi is calling to the global peace among the human populations

The fact of Planet-X, the planet of chastisement from the decisive Book as a reminder to the possessors of understanding-minds

A brief word about The Insolent (Antichrist) the Liar Messiah

Donald Trump is an enemy to the original American people, and an enemy to all Muslim and Christian people and their Governments, and an enemy to human populations altogether except the human satans the extremest ones in satan’s party

عــــاجل: تحذيرٌ ونذيرٌ لكافة البشر

تذكيـرٌ من محكم الذّكر لصُنّاع القرار من المسلمين

الإمام المهديّ يعلن غرّة الصيام الشرعيّة لعامكم هذا 1439 بناء على ثبوت هلال رمضان شرعاً

الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني يحذّر الذين يخالفون أمر الله ورسوله من غضب الله ومقته وعذابه

سوف تدرك الشمس القمر أكبر وأكبر في هلال رمضان لعامكم هذا 1439 تصديق شرطٍ من أشراط الساعة الكُبر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني

إعلان مفاجأةٌ كبرى إلى كافة البشر لمن شاء منهم أن يتقدّم أو يتأخّر، والأمر لله الواحد القهار

صفحة 1 من 5 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 44

الموضوع: رسالة عاجلة إلى الإمام المهدي

  1. الترتيب #1 الرقم والرابط: 99323 أدوات الاقتباس نسخ النص
    فؤاد الطشي غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    الدولة
    ربنا لاتزغ قلوبنا بعد اذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة ان
    المشاركات
    149

    افتراضي رسالة عاجلة إلى الإمام المهدي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    والحمدلله والصلاة والسلام على افضل خلق الله محمد بن عبدالله سيد الامة اجمعين
    الاخ / ناصر محمد اليماني
    الامام المهدي المنتظر المحترم
    احييك بتحية الاسلام الا وهي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ومن ثم وددت ان اعرض عليك امري بعد الله عسى ان اجد عندك مالم اجده عند الاخرين ..
    انا المدعو فؤاد الطشي احب ان القب بـ سيف الاسلام ..من ابناء مدينة رداع محافظة البيضا في الجمهورية اليمنية اسكن في صنعاء
    انني منذ ان عرفت نفسي على هذه الدنيا وانا في حيرة من امري لا ادري ماهو الصائب من الخائب ولا من هو الصادق من الكاذب
    لا اخفيك انني كنت في بادئ الامر اشك في كل شيء حتى انني كنت في بعض الاحيان في مجال الشرك اعوذ بالله من الشرك ومن الشيطان الرجيم
    بحثت في كتب اليهود فلم اجد فيها مايقنعني وبحثت في كتب النصارى فكان الامر نفسه عدت الى دين الله الحق الاسلام فوجدت انه دين الله الحق وانه لم يعد كما انزله الله سبحانه وتعالى
    ليس تحريفا في القراءن بل تحريفا في العقيده فكان مني ان ابحث في مذاهبه فوجدت الشيعه على ضلال كبير ووجدت السنه في اختلاف ووجدت الزيدية في تساهل ووجدت الصوفيه في تشدد
    ومن ثم اعدت النظر في الامر وجدت ان المذهبية والطائفية لم تكن في عصر رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وصحبه وسلم تسليما
    وقد قال عليه مني افضل الصلوات موصيا اصحابه رضوان الله عليهم أوصيكم بتقوى الله والسمع والطاعة، وإن كان عبداً حبشياً، فإنه من يعش يرى من بعدي اختلافاً كثيراً، فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين، وعضوا عليها بالنواجذ، وإياكم ومحدثات الأمور، فإن كل محدثة بدعة وإن كل بدعة ضلالة.

    وان ما احدثته امته من بعده ليس بالشيء اليسير بل بالشيء العسير الذي يعمي القلوب ويغلق الدروب ويهلك الشعوب
    وفي احدى الايام بحثت في مواقع النت فلم اجد الا التناقض والفتور وكان فيما بحثت فيه موقع التواصل الاجتماعي الفايس بوك اذا بي اصادف رجل انني نفسيا لم ارتاح له لكنه كان يدعو الى التوحد على كلمة سواء ونبذ الطائفية وتشتت الامه وعندما تحدثت اليه كان يهذي بعض الكلام الذي لم افهمه فما كان مني الا الاستماع اليه لانه الوحد الذي وجدته على نفس منوالي الا انه يهذي كلام لايفهم وبعد عدة محادثات بيننا ادعى انه اليد اليمين للمهدي وان الله اوحى له بهذا وانه قائد جيش المهدي رضوان الله عليه وعجل فرجه وقال انه حلم احلام غريبه لم افهم مايقصده بها لانني لا افقه في تفسير الاحلام وحينها لم اصدقه لكنني جاريته في الحديث وادعيت انني مصدقا له ولما قاله وقلت في نفسي ان كان صادقا كنت من جيش المهدي الذي يدعي بأنه قائده وانها والله امنية حياتي ومبتغاي من الدنياء لا اريد من الله شيئا في الحياة سوى هذا الامر وان كان كاذبا فلم اخسر شيئا ...
    وهو في بلاد غير بلاد اليمن وقال لي انني مستعد ان اعطيك المال وان ازوجك وان افعل وافعل على ان تترك ديارك وتأتتيني فترددت في الامر وقلت له لا انني ساقد هنا في اليمن الى ان يضهر الله المهدي المنتظر في مكة المكرمة فاكون اول من يبايعة فقال لي ان عندك في اليمن رجل دجال يدعي بأنه هو المهدي المنتظر وماهو الا رجل كاذب سيكون اليد اليمنى للمسيح الدجال فاني انصحك ان لا تستمع اليه ولا تقربه ولا تكلمه ولاتدخل في جدال معه ولا ولا ولا .. وضللت على هذه الحال مايقارب السنه والنصف وانا اكره ان اسمع منك اي شيء ..
    وقبل مايقارب الاسبوع كان مني ان بدات اكتب الشعر ولست بشاعرا لكنني قلت سأكتب في هذا المهدي شعرا اهجيه فيه وكان الشعر باللهجة الشعبيه اذا وددت سأرسل لك نسخة منه .. وقررت ان ارسله اليك لكنني قبلها وددت ان اطلع هذا الرجل الذي اتكلم اليه به وحينما {رأى الشعر رحب بالفكرة ترحيبا حارا وانا والله قلت سأرسله لك وعندما كتبته في جهازي في الكمبيوتر فكرت فقلت انني طول عمري لا يعجبني ان استمع من فئه واحده بل من جميع الفئات فأرى ماهو الحق واتبعه وما هو الباطل فاجتنبه وكان مني ان دخلت في احدى صفحاتكم في الفايس بوك وقرأت كلاما في الغيبيات وقلت انه والله دجال انه لا يعلم الغيب الا الله وقررت ان اصادق احد من الذين اتبعوك وعندما صادقت احدهم كنت انوي ان اجادله مجادلة قاسية وعندما بدات احادثه لا ااعلم مالذي الان قلبي وبدات احدثه باسلوب هادئ وحوار بناء..
    بداء جداله في الاسم فأرسل لي رابط المنتدى فرفضت ان ادخله فقام وارسل لي بعض البيانات التي فيها توضيح امر الاسم عندها اسكتني ومن ثم قررت ان ادخل في المنتدى واقراء باقي البيانات ولكنني قبلها اخبرت ذلك الرجل الذي كان يحذرني منك انني اجادل احد المصدقين بك فما كان منه الا انه استغاض وقال انتبه انهم شياطين وانهم سيغووك وبعد ما قرأت بعض البيانات وجدت قلبي يتخلل بالايمان وعيناي تذرف بالدمع وكنت قد ارسلت رساله خاصه لكم ولم تجيبونني عنها ... المهم انني رجعت فتحدثت للرجل واخبرته عما حدث قال لي والله انه اغواك فانتبه واحذر فقلت له انه لا يجادل احدا الا الجمة واسكته فاخبرني خبرا الجمه به فقال لي اخبره ان المهدي المنتظر سيعيش حتى يفتح القدس وانني قد بشرني الله انني قاتله في الاونة الاخيرة .. فقلت له هل بشرك الله بذلك قال نعم ... قلت له لكنني حين اخبره بهذا سيقول لا يعلم الغيب الا الله وان الارواح بيد الله يرسلها متى شاء ويقبضها متى شاء وسكت فقال لي ان جهلك سيدخلك النار فاجتنبه هذا نصيحتي اليك قلت له ان الرجل يقول انه يعرف مكان اصحاب الكهف والرقيم وهي مكان في اليمن وانني سأذهب لاراها فان كان ما يدعيه حقا صدق وانت من الكاذبين وان كان مايدعيه باطل صدقت وهو من الكاذبين فرد علي ردا عنيفا وكان يبدو على كلامه ملامح الغضب والكراهيه ..
    فقلت انني سأتبع قلبي واخبرك ما الذي دار وماهي الشكوك التي تراودني حولك فان اجبتني صدقتك واتبعتك .. وكنت من الذين من الله عليهم بالهدى
    وان اول اسألتي
    عندما ذكرت انه تبقى ساعة قمرية واحده من تاريخ 1428هـ وان الساعة القمرية تساوي 30000 ساعه ارضيه فلجأت للحساب
    وقسمت 30000 على 24 وهي عدد الساعات في اليوم الواحد لاجد عدد الايام المتبقية فوجدتها 1250 يوم
    ثم قسمت 1250 يوم على 30 وهي عدد الايام في الشهر الواحد فوجدت عدد الاشهر المتبقية هي 41.6 شهر
    ثم قسمت 41.6 على 12 وهي عدد الاشهر في السنة الواحده لاجد عدد السنين المتبقية فوجدتها 3.472 سنين
    واليوم تاريخنا الهجري يساوي 1434هـ وقد مرت علينا 6 سنوات من تاريخ 1428هـ اي اننا تجاوزنا التاريخ المعلوم بما يقارب سنتين ونصف .. أرجو من فضيلتكم الشرح والتوضيح

    وثاني اسألتي
    كيـــــف علمت بانك المهدي المنتظر ... ولماذا سماك نبينا محمد عليه افضل الصلاوات واتم التسليم بالمهدي ..؟

    ثالث اسألتي
    هل بأمكاني مقابلتك .. او رؤيتك ..او التواصل معك ..؟

    رابع اسألتي
    انت تقول انك المهدي .. لان الله امدك بالعلم .. وهو سبب معنوي ..
    اليس لك سبب مادي .. معجزة ماء استطيع التماسها بالحواس المجرده

    خامس اسألتي
    كيف يكون قوم يأجوج ومأجوج في باطن الارض والله قد ذكر في محكم كتابه
    لم نجعل لهم من دونها سترا
    وفي حالة انهم كانو في باطن الارض فستكون الارض بمثابة الغطاء عن اشعة الشمس
    سادس اسالتي
    ان كان هنالك مكان في الارض مفتوح من اقصى الارض الى ادناها فكيف لم ينتشر امره الى الان ...؟


    سابع اسالتي
    ماقصة هذا الرجل الذي يحذرني منك وقال بانه قاتلك هل تعرف عنه شيئا ...

    ثامن اسألتي وهو ليس بسؤال انما هو طلب

    اسألك بالله ان تدعي لي الله
    بان يهديني الى طريق الحق والرشاد وان يجعلني من الذين لا خوف عليهم ولا هم يحزنون
    ومن الذين يحبهم الله ويحبونه
    وان يجعلني من المقربين له ولنبيه وللمهدي المنتظر


    في الاخير اتمنى منك اجابات واضحة يفهمها العقل البسيط واتمنى ان لا اكون قد ازعجتك لانني والله بين مصدق ومكذب بما جئت به
    واسأل الله العلي الجليل ان ينفعنا بما جاء في كتابه
    واساله ان كان يرى لي في طريقي هذه مايغضبه عني ان يجعل بيني وبينها ما جعل بين المشرقين والمغربين
    وان كان يرى لي فيها ما يرضا به عني ان يقربني بها اليه انه على كل شيء قدير

    الباحث عن هدى الله ورضوانه
    سيف الاسلام
    فؤاد الطشي

  2. الترتيب #2 الرقم والرابط: 99330 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية ابو محمد
    ابو محمد غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    2,593

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحیم

    السلام علیکم ورحمة الله اخی الکریم فواد الطشی من اولوالالباب الذین یستمعون القول فیتبعون احسنه
    واهلا و سهلا بک فی موقع الامام المهدی المنتظر وسوف نجیبک لتقریب الاجوبة باقتباس من بیانات الامام ناصر محمد الیمانی حتی یتفرغ الامام للرد علی اسئلتک و سبق ان اجاب علی اسئلة مشابهه لها

  3. الترتيب #3 الرقم والرابط: 99331 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية ابو محمد
    ابو محمد غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    2,593

    افتراضي

    وان اول اسألتي
    عندما ذكرت انه تبقى ساعة قمرية واحده من تاريخ 1428هـ وان الساعة القمرية تساوي 30000 ساعه ارضيه فلجأت للحساب
    وقسمت 30000 على 24 وهي عدد الساعات في اليوم الواحد لاجد عدد الايام المتبقية فوجدتها 1250 يوم
    ثم قسمت 1250 يوم على 30 وهي عدد الايام في الشهر الواحد فوجدت عدد الاشهر المتبقية هي 41.6 شهر
    ثم قسمت 41.6 على 12 وهي عدد الاشهر في السنة الواحده لاجد عدد السنين المتبقية فوجدتها 3.472 سنين
    واليوم تاريخنا الهجري يساوي 1434هـ وقد مرت علينا 6 سنوات من تاريخ 1428هـ اي اننا تجاوزنا التاريخ المعلوم بما يقارب سنتين ونصف .. أرجو من فضيلتكم الشرح والتوضيح



    اقتباس المشاركة: 14755 من الموضوع: رد الإمام المهدي على طالب الحق حول موعد كوكب سقر


    - 1 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    01 - 06 - 1432 هـ
    05 - 05 - 2011 مـ
    01:47 مساءً
    ــــــــــــــــــــ



    ردّ الإمام المهديّ على طالب الحقّ حول موعد مرور كوكب سقر ..

    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على جدّي محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم وجميع المسلمين..
    ويا أخي الكريم (طالب الحقّ)، إنّ المهديّ المنتظَر يريد للبشر النّجاة من الكوكب العاشر وليس الدمار، ويا رجل لقد نُهيت من قبل في الرؤيا الحقّ عن تحديد موعد العذاب وقال لي محمدٌ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - ما يلي:
    [{قُلْ إِنْ أدْرِى أَقَرِيبٌ مَّا تُوعَدُونَ أَمْ يَجْعَلُ لَهُ رَبِّى أَمَداً} صدق الله العظيم، فلا تَخُض معهم في تحديد موعد العذاب أولم يَكفِهم البيان الحقّ للكتاب] انتهى.

    ولذلك لن أخالف الأمر فأخوض فيه ولذلك اكتفيت بالردّ عليك من البيان القديم من قَبل الرؤيا، فإن وجدتَ فيه أنّ ناصر محمد اليماني راهَنَ على وقوع الحدث لا شكّ ولا ريب بعد ألف ساعةٍ قدريةٍ بدءًا من ميلاد هلال ذي القعدة لعام (1428) برغم أنه كان ميعاداً حسب علمي ينتهي خلال شهر أبريل لعام (2011)، ولكن ناصر محمد اليماني لم تصدر منه بالفتوى بتأكيد الحدث لا شكّ ولا ريب، وهل تدري لماذا؟ وذلك لأني أعلم أنه بسبب دعاء المخلصين لربهم من البشر يؤخّر الله القدر في الكتاب المسطور تصديقاً لقول الله تعالى:
    {مَا أَصَابَ مِن مُّصِيبَةٍ فِي الْأَرْضِ وَلَا فِي أَنفُسِكُمْ إِلَّا فِي كِتَابٍ مِّن قَبْلِ أَن نَّبْرَأَهَا ۚ إِنَّ ذَٰلِكَ عَلَى اللَّـهِ يَسِيرٌ ﴿٢٢} صدق الله العظيم [الحديد].

    ولذلك لن تجدوا أنّ المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني أعلن لكم تأكيد الحدث أو جعل الحدث حجّةً له أو عليه، ولذلك أفتيتُكم بالحقِّ وقلت في ذلك البيان نفسه ما يلي:

    وكُلّ يوم هو في شأن بسبب الدعاء من عباده فإن يشأ يؤخّره أكثر من ذلك فكُلّ يوم هو في شأن، تصديقاً لقول الله تعالى: {قُلْ مَا يَعْبَأُ بِكُمْ رَبِّي لَوْلَا دُعَاؤُكُمْ فَقَدْ كَذَّبْتُمْ فَسَوْفَ يَكُونُ لِزَامًا} صدق الله العظيم [الفرقان:77].
    انتهى الاقتباس.

    وهذا الاقتباس موجودٌ في بيان كوكب سقر وهو أكثر البيانات انتشاراً في الانترنت العالمية، والسؤال الذي يطرح نفسه: فهل أكَّدنا الحدث في شهر أبريل (2011) لا شك ولا ريب؟ ولكن الشاهد على عدم التأكيد إنكم سوف تجدون في ذات البيان ما يلي:
    وكُلّ يوم هو في شأن بسبب الدعاء من عباده فإن يشأ يؤخّره أكثر من ذلك فكُلّ يوم هو في شأن، تصديقاً لقول الله تعالى: {قُلْ مَا يَعْبَأُ بِكُمْ رَبِّي لَوْلَا دُعَاؤُكُمْ فَقَدْ كَذَّبْتُمْ فَسَوْفَ يَكُونُ لِزَامًا} صدق الله العظيم [الفرقان:77].
    فلماذا تريد أن تصنع من ذلك حجّة على ناصر محمد اليماني كون الله لم يعذبكم في الوقت المعلوم؟ ولكني لم أجزم وأقسم أنّ الله سوف يعذبكم في الوقت المعلوم، ولذلك قلنا في ذلك البيان قبل سنين: وكل يوم هو في شأن بسبب الدُعاء من عباده فإن يشأ يؤخره أكثر من ذلك فكُل يوم هو في شأن، تصديقاً لقول الله تعالى: {قُلْ مَا يَعْبَأُ بِكُمْ رَبِّي لَوْلَا دُعَاؤُكُمْ فَقَدْ كَذَّبْتُمْ فَسَوْفَ يَكُونُ لِزَامًا} صدق الله العظيم].

    ولذلك اقتبسنا لكم من البيان القديم كرد عليك كوني نُهيتُ أن أخوض في ميعاد حدث العذاب، فلم تفقه الخبر! ولكني أقسمُ بالله الواحد القهار إنّ كوكب العذاب قادم في عصر بعث الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وأنذركم بأساً من الله شديد، وإنما نُهيت عن التحديد فوعظني جدّي محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - في الرؤيا الحقّ بقول الله تعالى: [{قُلْ إِنْ أدْرِى أَقَرِيبٌ مَّا تُوعَدُونَ أَمْ يَجْعَلُ لَهُ رَبِّى أَمَداً} صدق الله العظيم، فلا تخُض معهم في تحديد موعد قدوم كوكب العذاب أولم يكفهم البيان الحقّ للكتاب] انتهى.

    وحتى لا أخالف الأمر بالخوض في موعد مرور كوكب العذاب ولذلك اقتبسنا لك الرد من ذلك البيان لتجد فيه إنَّ ناصرَ محمدٍ اليماني لم يراهن على ذلك بتصديق شأنه ودعوته الحقّ فيربطه بوقوع الحدث بعد ألف ساعة قدرية لا شك ولا ريب، ولذلك تجدون أنَّ ناصر محمد اليماني يقول لكم في ذلك البيان:
    {وَيَقُولُونَ مَتَىٰ هَـٰذَا الْوَعْدُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ ﴿٢٩قُل لَّكُم مِّيعَادُ يَوْمٍ لَّا تَسْتَأْخِرُونَ عَنْهُ سَاعَةً وَلَا تَسْتَقْدِمُونَ ﴿٣٠} صدق الله العظيم [سبأ]،وكل يوم هو في شأن بسبب الدُعاء من عباده فإن يشأ يؤخره أكثر من ذلك فكُل يوم هو في شأن، تصديقاً لقول الله تعالى: {قُلْ مَا يَعْبَأُ بِكُمْ رَبِّي لَوْلَا دُعَاؤُكُمْ فَقَدْ كَذَّبْتُمْ فَسَوْفَ يَكُونُ لِزَامًا} صدق الله العظيم
    انتهى، بل سوف نقتبس البيان كاملاً جملة وتفصيلاً فهل تجدون فيه هذا الاقتباس:
    وكل يوم هو في شأن بسبب الدُعاء من عباده فإن يشأ يؤخره أكثر من ذلك فكُل يوم هو في شأن، تصديقاً لقول الله تعالى: {قُلْ مَا يَعْبَأُ بِكُمْ رَبِّي لَوْلَا دُعَاؤُكُمْ فَقَدْ كَذَّبْتُمْ فَسَوْفَ يَكُونُ لِزَامًا} صدق الله العظيم
    انتهى.

    وما يلي البيان بالحقِّ ننسخه من أحد المواقع الدعوية للمسلمين ومن ثم تجدون أنه حقاً لم يؤكد ناصر محمد اليماني حدث مرور كوكب العذاب في شهر إبريل (2011) ولكننا لم نؤكد الحدث لا شك ولا ريب ولم نراهن على ذلك فنجعله حجّة علينا إذا لم يحدث، ولذلك قلنا ما يلي:
    وكل يوم هو في شأن بسبب الدُعاء من عباده فإن يشأ يؤخره أكثر من ذلك فكُل يوم هو في شأن، تصديقاً لقول الله تعالى: {قُلْ مَا يَعْبَأُ بِكُمْ رَبِّي لَوْلَا دُعَاؤُكُمْ فَقَدْ كَذَّبْتُمْ فَسَوْفَ يَكُونُ لِزَامًا} صدق الله العظيم.
    _______________

    وما يلي البيان كاملاً نقوم بنسخه من أحد المواقع الدعوية وهو منتدى الجماعات الإسلاميّة:

    بيان المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني: كوكب سقر Nibiru Planet X ..

    بسم الله الرحمن الرحيم، من المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني من آل البيت المُطهَّر خليفة الله على البشر المبعوث بالبيان الحقّ للقرآن ذي الذِّكر الإمام المنتظَر الناصر لمحمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - ولذلك واطأ اسم (محمدٍ) في اسمي في اسم أبي (ناصر محمد) لكي يحمل الاسم الخبر وراية الأمر، فلا أتغنّى لكم بالشعر ولا مُبالغٌ بالنثر، وأقسمُ بالله الواحد القهار الذي يدرك الأبصار ولا تدركه الأبصار الذي يبعث من في القبور ويعلمُ خائنة الأعين وما تخفي الصدور إنّني الإمام المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني نذيرٌ للبشر بالبيان الحقّ للذِّكر بالعلم والمنطق على الواقع الحقيقي ليعلموا الحقائق العلميّة للقرآن ذي الذِّكر ومنها كوكب النار سقر لواحة للبشر من حينٍ إلى آخر وهي بما تسمّونه الكوكب العاشر نيبيرو Nibiru Planet X.

    وأُقسمُ بالله الواحد القهار الذي خلق الجانّ من مارجٍ من نارٍ وخلق الإنسان من صلصالٍ كالفخار الذي يُولج الليل في النهار أنّ ما تسمونه الكوكب العاشر Nibiru Planet X هو كوكب النار سقر لواحةٌ للبشر في عصر المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني الذي يدعو كافة البشر إلى طاولة الحوار موقع الإمام ناصر محمد اليماني لتعليمهم البيان الحقّ للذِّكر نذيراً للبشر بأنهم في عصر أشراط الساعة الكبرى، ومنها أن تدرك الشمس القمر فيولد الهلال من قبل الاقتران فتجتمع الشمس بالقمر وقد هو هلال، وينتج عن ذلك انتفاخ الأهلّة في أوّل الشهر كما حدث في هلال شهر شوال لعام 1429، وأعلنتُ لكم ذلك من قبل الحدث خلال شهر رمضان بأنّه سوف تدرك الشمس القمر في ليلة القدر يوم الأحد 28 من رمضان 1429، ولذلك أعلنتُ للبشر بأنّ المملكة العربيّة السعوديّة سوف تشهد هلال شوال بلا شكٍ أو ريبٍ بعد غروب شمس الإثنين 29 من رمضان 1429 فيعلنون عيد الفطر لثبوت هلال شوال، برغم أنّ كافة تقارير علماء الفلك في البشر تستحيل أن يحدث ذلك بما فيهم وكالة ناسا الأمريكية لأنّه حسب علمهم سوف يغيب القمر قبل الشمس وقالوا: "علميّاً ومنطقيّاً فبما أنّ القمر بالحساب الفلكي الدقيق سوف يغيب قبل غروب شمس الإثنين 29 من رمضان 1429 إذاً فلا بدّ أن يتمّ إكمال رمضان 1429 ثلاثين يوماً". ولكن تقرير المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني جاء مُخالفاً لكافة تقارير البشر حسب رؤية الأهلّة الشرعيّة بإعلان حدث المستحيل قبل أن يحدث نظراً لأنّ الشمس أدركت القمر آية التصديق للمهديّ المنتظَر نذيراً للبشر من قبل أن يسبق الليل النهار بسبب مرور كوكب النار، وهو بما تسمونه الكوكب العاشر Nibiru Planet X أحد أشراط الساعة الكبرى نذيراً للبشر لمن شاء منكم أن يتقدّم أو يتأخر، وذلك تصديقاً للبيان الحقّ للذِّكر في قول الله الواحد القهار:
    {كَلَّا وَالْقَمَرِ ﴿٣٢وَاللَّيْلِ إِذْ أَدْبَرَ ﴿٣٣وَالصُّبْحِ إِذَا أَسْفَرَ ﴿٣٤إِنَّهَا لَإِحْدَى الْكُبَرِ ﴿٣٥نَذِيرًا لِّلْبَشَرِ ﴿٣٦لِمَن شَاءَ مِنكُمْ أَن يَتَقَدَّمَ أَوْ يَتَأَخَّرَ ﴿٣٧} صدق الله العظيم [المدثر].

    وأقسمُ بالله العلي العظيم أنّني لا أتغنى لكم بالشعر ولا مُبالغٌ بغير الحقّ بالنثر، قد أعذر من أنذر يا معشر المعرضين عن البيان الحقّ للذِّ كر مُهمة المهديّ المنتظَر إلى كافة البشر حتى يتبيَّن لهم أنّه الحقّ من ربِّهم وأنه ليس بالسحر ولا بالشعر ولا بالنثر. وإنّني الإمام المهديّ المنتظَر من آل البيت المُطهر ناصر محمد اليماني أعلن للمسلمين والكفار أنّهم دخلوا في عصر أشراط الساعة الكبرى وقد أدركت الشمس القمر وسوف يسبق الليل النّهار ليلة مرور كوكب النار وهي بما تسمونه بالكوكب العاشر نيبيرو Nibiru Planet X.

    ويا معشر البشر، إنّني الإمام المهديّ المنتظَر لا أخاطبكم من كُتيّباتكم بل بالبيان الحقّ للذِّكر، ومن كان يؤمن بالقرآن العظيم فأنّي أهدي به إلى الصراط المستقيم ولا أتّبع أمر الشيطان الرجيم فأقولُ على الله ما لم أعلم، فلا تقولوا على الله ما لا تعلمون بالظنّ الذي لا يُغني من الحقّ شيئاً، وذلك أمرٌ من الشيطان وليس من الرحمن فاتَّبعتم أمر الشيطان وقلتُم على الله ما لا تعلمون فضلَلْتم وأضلَلْتم، فإن صدَّقتم البيان الحقّ للذِّكر اهتديتم وإن كذّبتم البيان الحقّ للذِّكر هلكتم.

    ولربّما يودّ أحد علماء المسلمين السُّنة أو الشيعة أن يقول: "أيّها الإمام ناصر إنّك كذَّاب أشِر ولست المهديّ المنتظَر، ولا نعلم أنّ كوكب النار سقر هو أحد أشراط الساعة الكبرى فإن كنت حقاً الإمام المهديّ المنتظَر فأتنا بآياتٍ بيِّناتٍ من آيات أمّ الكتاب المحكمات تفتينا أنّ كوكب النار سقر أنّها لإحدى أشراط الساعة الكبرى بعد أن تُدرك الشمس القمر نذيراً للبشر لمن شاء منهم أن يتقدّم أو يتأخر حتى يعلم المسلمون وأهل الكتاب أنّ كوكب النار هو الكوكب العاشر Nibiru Planet X، فلا يستطيع أن يُكذّبك علماء المسلمين ولا أهل الكتاب ثم لا يرتاب في الحقّ لا المسلمون ولا أهل الكتاب أنّ كوكب النار هو حقاً الكوكب العاشر بما يسمونه Nibiru Planet X بلا شكٍ أو ريبٍ ثم نعلمُ أنه حقاً كوكب النار تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكبرى وآية التصديق للمهديّ المنتظَر".

    ومن ثمّ يردّ عليه المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني وأقول قال الله تعالى:
    {وَمَا جَعَلْنَا أَصْحَابَ النَّارِ إِلَّا مَلَائِكَةً ۙ وَمَا جَعَلْنَا عِدَّتَهُمْ إِلَّا فِتْنَةً لِّلَّذِينَ كَفَرُوا لِيَسْتَيْقِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ وَيَزْدَادَ الَّذِينَ آمَنُوا إِيمَانًا ۙ وَلَا يَرْتَابَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ وَالْمُؤْمِنُونَ ۙ وَلِيَقُولَ الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ وَالْكَافِرُونَ مَاذَا أَرَادَ اللَّـهُ بِهَـٰذَا مَثَلًا ۚ كَذَٰلِكَ يُضِلُّ اللَّـهُ مَن يَشَاءُ وَيَهْدِي مَن يَشَاءُ ۚوَمَا يَعْلَمُ جُنُودَ رَبِّكَ إِلَّا هُوَ ۚ وَمَا هِيَ إِلَّا ذِكْرَىٰ لِلْبَشَرِ ﴿٣١كَلَّا وَالْقَمَرِ ﴿٣٢وَاللَّيْلِ إِذْ أَدْبَرَ ﴿٣٣وَالصُّبْحِ إِذَا أَسْفَرَ ﴿٣٤إِنَّهَا لَإِحْدَى الْكُبَرِ ﴿٣٥نَذِيرًا لِّلْبَشَرِ ﴿٣٦لِمَن شَاءَ مِنكُمْ أَن يَتَقَدَّمَ أَوْ يَتَأَخَّرَ ﴿٣٧} صدق الله العظيم [المدثر].

    ولربّما يودّ أن يُقاطعني أحد علماء المسلمين أو الكفار فيقول: "يا أيّها المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني صاحب البيان للذِّكر، فهل يوم مرورها كما يتوقّع الكفار في يوم الجمعة /21/ ديسمبر في العام ألفين واثني عشر؟". ومن ثمّ يردّ عليه الإمام المهديّ المنتظَر بالبيان الحقّ للذكر: أنّها لن تأتيهم إلا بغتةً فتبهتهم فلا يستطيعون ردها ولا هم يُنظرون. تصديقاً لوعد الله الحقّ في قوله تعالى:
    {خُلِقَ الْإِنسَانُ مِنْ عَجَلٍ سَأُرِيكُمْ آيَاتِي فَلَا تَسْتَعْجِلُونِ ﴿٣٧﴾ وَيَقُولُونَ مَتَىٰ هَـٰذَا الْوَعْدُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ ﴿٣٨﴾ لَوْ يَعْلَمُ الَّذِينَ كَفَرُوا حِينَ لَا يَكُفُّونَ عَن وُجُوهِهِمُ النَّارَ وَلَا عَن ظُهُورِهِمْ وَلَا هُمْ يُنصَرُونَ ﴿٣٩﴾ بَلْ تَأْتِيهِم بَغْتَةً فَتَبْهَتُهُمْ فَلَا يَسْتَطِيعُونَ رَدَّهَا وَلَا هُمْ يُنظَرُونَ ﴿٤٠﴾} صدق الله العظيم [الأنبياء].

    - "إذاً متى يتوقعها المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني؟". ومن ثمّ أردُّ عليه بالحقِّ وأقول: بقيت لها ساعةٌ قدريّةٌ واحدةٌ من لحظة ميلاد هلال ذي القعدة لعام 1428 للهجرة، والساعة القدريّة هي ألف ساعةٍ قمريّة بحساب يوم القمر، والألف الساعة القمريّة تعدل ثلاثين ألف ساعةٍ أرضيّة من ساعاتكم التي بأيدكم حتى إذا مضت وانقضت فلا تستقدمون ساعةً ولا تستأخرون، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَيَقُولُونَ مَتَىٰ هَـٰذَا الْوَعْدُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ﴿٢٩قُل لَّكُم مِّيعَادُ يَوْمٍ لَّا تَسْتَأْخِرُونَ عَنْهُ سَاعَةً وَلَا تَسْتَقْدِمُونَ ﴿٣٠} صدق الله العظيم [سبأ]. وكُلّ يوم هو في شأن بسبب الدعاء من عباده فإن يشاء يؤخّره أكثر من ذلك فكُلّ يومٍ هو في شأن. تصديقاً لقول الله تعالى: {قُلْ مَا يَعْبَأُ بِكُمْ رَبِّي لَوْلَا دُعَاؤُكُمْ ۖ فَقَدْ كَذَّبْتُمْ فَسَوْفَ يَكُونُ لِزَامًا ﴿٧٧} صدق الله العظيم [الفرقان]، فإذا كذبتم فسوف يكون لزاماً في ساعته المعلومة وإلى الله تُرجع الأمور.

    وأريد لكم النجاة وليس الهلاك فلا تُنظِروا التصديق بالبيان الحقّ للذِّكر حتى ترَوا أحجار العذاب الأليم، وقد خوَّف الكفارَ محمدٌ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - بكسف الحجارة بالدُّخان المُبين، ولذلك قالوا:
    {أَوْ تُسْقِطَ السَّمَاءَ كَمَا زَعَمْتَ عَلَيْنَا كِسَفًا} صدق الله العظيم [الإسراء:92]، ولذلك قالوا:{وَإِذْ قَالُوا اللَّـهُمَّ إِن كَانَ هَـٰذَا هُوَ الْحَقَّ مِنْ عِندِكَ فَأَمْطِرْ عَلَيْنَا حِجَارَةً مِّنَ السَّمَاءِ} [الأنفال:32]، وتلك الحجارة الموعودة من كوكب النار سجيل وقد جاء أجلها وأنتم عن البيان الحقّ معرضون.

    ولربّما يودّ أن يقاطعني أحد علماء الفضاء بوكالة ناسا الأميركية فيقول: "إن كانت كما تقول كوكب العذاب فأثبت لنا من القرآن حقيقة علميّة في شأن دوران الكوكب العاشر سقر فقد اكتشفنا بالعلم الحديث أنّ محور دورانه يميل عن بقية محاور الكواكب الأخرى بخمسة وأربعين درجةً وبسبب هذا الميل فإنّه يأتي للأرض من الأطراف أي من جهة الأقطاب، ولو كانت الأرض كرويةً تماماً لما كان لها أطراف ولكنّها شبه كرويةٍ، ولذلك اختلف طول خطوط العرض والطول وأطراف الأرض منتهى القطبين شمالاً وجنوباً. فهل ذكر القرآن أنّ كوكب العذاب يأتي للأرض من الأطراف وليس من الشرق والغرب؟ وبما أنّ الله يتوعّد في القرآن أن يرينا آياته فنعرفها بالعلم والمنطق على الواقع الحقيقي، فهل أخبر في القرآن العظيم أنّه سوف يحيطنا بعلمها من قبل أن تأتي؟ وذلك لأنّنا علماء وكالة ناسا الأميركية قد أحطنا بعلم الكوكب Nibiru Planet X وعلمنا أنّه يأتي للأرض من أطرافها أي من جهة الأقطاب فينقص الأرض من البشر في يوم مروره بمعنى أنه يهلك كثيراً منهم، فهل أخبركم القرآن إن كان من لدن حكيم عليم بأنّ كوكب العذاب يأتي للأرض من أطرافها. وكذلك هل أخبركم أنه سوف يحيطنا بعلمها واقترابها ومن ثم يتوعدنا الله بذلك؟".

    ومن ثمّ يردّ عليه الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول: قال الله تعالى:
    {أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا نَأْتِي الْأَرْضَ نَنقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَا ۚ وَاللَّـهُ يَحْكُمُ لَا مُعَقِّبَ لِحُكْمِهِ ۚوَهُوَ سَرِيعُ الْحِسَابِ ﴿٤١} صدق الله العظيم.[الرعد‏].

    وهذه من الآيات العلميّة تجدونها بالحقّ على الواقع الحقيقي، فهل وجدتم بما تسمّونه بالكوكب العاشر نيبيرو علميّاً يأتي للأرض من الأطراف فينقص الأرض من البشر؟ وذلك هو كوكب النار سقر لواحة للبشر فتظهر لهم من حين إلى آخر بعد أمدٍ بعيدٍ وسوف يغلب الله بها كافة الكفار بالذِّكر ويظهر بها المهديّ المنتظَر على كافة البشر في ليلة وهم صاغرون؛ المعرضين عن البيان الحقّ للذِّكر. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {لَوْ يَعْلَمُ الَّذِينَ كَفَرُوا حِينَ لَا يَكُفُّونَ عَن وُجُوهِهِمُ النَّارَ وَلَا عَن ظُهُورِهِمْ وَلَا هُمْ يُنصَرُونَ ﴿٣٩بَلْ تَأْتِيهِم بَغْتَةً فَتَبْهَتُهُمْ فَلَا يَسْتَطِيعُونَ رَدَّهَا وَلَا هُمْ يُنظَرُونَ ﴿٤٠وَلَقَدِ اسْتُهْزِئَ بِرُسُلٍ مِّن قَبْلِكَ فَحَاقَ بِالَّذِينَ سَخِرُوا مِنْهُم مَّا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُونَ ﴿٤١قُلْ مَن يَكْلَؤُكُم بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ مِنَ الرَّحْمَـٰنِ ۗ بَلْ هُمْ عَن ذِكْرِ رَبِّهِم مُّعْرِضُونَ ﴿٤٢أَمْ لَهُمْ آلِهَةٌ تَمْنَعُهُم مِّن دُونِنَا ۚ لَا يَسْتَطِيعُونَ نَصْرَ أَنفُسِهِمْ وَلَا هُم مِّنَّا يُصْحَبُونَ ﴿٤٣بَلْ مَتَّعْنَا هَـٰؤُلَاءِ وَآبَاءَهُمْ حَتَّىٰ طَالَ عَلَيْهِمُ الْعُمُرُ ۗ أَفَلَا يَرَوْنَ أَنَّا نَأْتِي الْأَرْضَ نَنقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَا ۚ أَفَهُمُ الْغَالِبُونَ ﴿٤٤قُلْ إِنَّمَا أُنذِرُكُم بِالْوَحْيِ ۚ وَلَا يَسْمَعُ الصُّمُّ الدُّعَاءَ إِذَا مَا يُنذَرُونَ ﴿٤٥وَلَئِن مَّسَّتْهُمْ نَفْحَةٌ مِّنْ عَذَابِ رَبِّكَ لَيَقُولُنَّ يَا وَيْلَنَا إِنَّا كُنَّا ظَالِمِينَ ﴿٤٦} صدق الله العظيم [الأنبياء].

    ولربّما يودّ أحد علماء المسلمين أن يقول: "وهل يقصد الله بقوله تعالى:
    {بَلْ مَتَّعْنَا هَـٰؤُلَاءِ وَآبَاءَهُمْ حَتَّىٰ طَالَ عَلَيْهِمُ الْعُمُرُ} صدق الله العظيم، فهل يقصد عُمُرَ ذرية آدم؟". ثمّ يردّ عليه الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول: كلا، وإنّما يقصد العرب والنصارى واليهود فجميعهم من ذرية إبراهيم عليه الصلاة والسلام وكتب الله ليهلكنَّ الكافرين منهم بكوكب العذاب، وآخر مرةٍ أتى الأرض في عصر خليل الله إبراهيم ولوط، وإبراهيم هو أبو العرب والنصارى واليهود فهم من ذُرية إبراهيم، ولذلك قال الله تعالى: {بَلْ مَتَّعْنَا هَـٰؤُلَاءِ وَآبَاءَهُمْ حَتَّىٰ طَالَ عَلَيْهِمُ الْعُمُرُ ۗ أَفَلَا يَرَوْنَ أَنَّا نَأْتِي الْأَرْضَ نَنقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَا ۚ أَفَهُمُ الْغَالِبُونَ ﴿٤٤} صدق الله العظيم [الأنبياء].

    بمعنى أنّ آخر مرةٍ لمرور كوكب العذاب قبل هذه المرة هو في عصر خليل الله إبراهيم ولوط عليهم الصلاة والسلام، غير أنّ هذه المرة هي أقرب كافّة المرورات منذ أن خلق الله السماوات والأرض مما يجبر الأرض لطلوع الشمس من مغربها.

    ولربّما يودّ أحد علماء وكالة ناسا الأميركية أن يقول: "لقد أحطنا بعلم هذا الكوكب أنّه يأتي إلى الأرض من الأسفل إلى الأعلى، فهل كوكب العذاب الذي مرّ في عصر خليل الله إبراهيم ولوط كان بسافلها ثم صار عاليها وماذا فعل بالكفار؟". ومن ثمّ يردّ عليه الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني ويقول: قال الله تعالى:
    {فَجَعَلْنَا عَالِيَهَا سَافِلَهَا وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهِمْ حِجَارَةً مِّن سِجِّيلٍ ﴿٧٤إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّلْمُتَوَسِّمِينَ ﴿٧٥} صدق الله العظيم [الحجر]، بمعنى أنّه جعل عالي الأرض كوكباً بسافلها فأمطر الله على المجرمين أحجاراً من سجيل من نار تجعل من أصابته كعصفٍ مأكولٍ، وفي كلِّ مرةٍ لدورة كوكب النار سجيل الذي هو ذاته كوكب النار يترك أحجاراً تدور حول كوكب الأرض لتكون كطلقاتٍ ناريةٍ يستخدمها حرس بيت الله المُعظم؛ طيراً أبابيل؛ حرس بيت الله العتيق بمركز الأرض والكون بمكة المكرمة فترمي بها من يُرٍد فيه بإلحاد من ألدّ أعداء الله. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَالْمَسْجِدِ الْحَرَامِ الَّذِي جَعَلْنَاهُ لِلنَّاسِ سَوَاءً الْعَاكِفُ فِيهِ وَالْبَادِ ۚ وَمَن يُرِدْ فِيهِ بِإِلْحَادٍ بِظُلْمٍ نُّذِقْهُ مِنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ} صدق الله العظيم [الحج:25].

    ولذلك حين أراد أبرهة الحبشي أن يهدم البيت العتيق فيحضره ويبنيه في صنعاء حتى يأتي الناس إليه، ولذلك أوحى الله إلى حرس بيته العتيق وأرسلهم لحرب أبرهة ومن معه وصدَّهم عن تهديم بيت الله المعظم. وقال الله تعالى:
    {أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِأَصْحَابِ الْفِيلِ ﴿١﴾ أَلَمْ يَجْعَلْ كَيْدَهُمْ فِي تَضْلِيلٍ ﴿٢﴾ وَأَرْسَلَ عَلَيْهِمْ طَيْرًا أَبَابِيلَ ﴿٣﴾ تَرْمِيهِم بِحِجَارَةٍ مِّن سِجِّيلٍ ﴿٤﴾ فَجَعَلَهُمْ كَعَصْفٍ مَّأْكُولٍ ﴿٥﴾} صدق الله العظيم [الفيل].

    ولذلك ترك كوكب سجيل أحجاراً كبريتيّةٍ وهي لتكون مؤونةً لجند الله طيراً أبابيل حرس البيت العتيق منذ أن بناه خليل الله إبراهيم، وهذه الطلقات تدور حول الأرض إلى حدّ الساعة ومن يُرد فيه بإلحادٍ كفراً وعناداً لله ويريد هدم بيت الله المعظم كذلك يأتيه الحرس من فورهم فترميهم بحجارةٍ من سجيلٍ، وهي طلقات كبريتيّةٍ ناريّةٍ تجعل من أصابته كعصفٍ مأكولٍ إذا وقعت برأسه تشْوِيه حتى تخرج من دبره فتجعله كعصفٍ مأكولٍ، أولئك حرس بيت الله العتيق طيراً أبابيل ومؤونتها قد كلَّف الله بها كوكب سجيل فيترك من أحجاره الكبريتية حول الأرض في كُلّ دورة لتكون طلقات نارية للحرس المكّي طيراً أبابيل.

    وكما قلنا أنّ كوكب سجيل سقر وهو بما تسمونه Nibiru Planet X موقعه أسفل الأراضين السبع من بعد أرضنا ويحمل هذه الكوكب نار الله الكُبرى وإذا مرَّت فإنها تمطر على كثيرٍ من بقاع الأرض. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {فَلَمَّا جَاءَ أَمْرُنَا جَعَلْنَا عَالِيَهَا سَافِلَهَا وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهَا حِجَارَةً مِّن سِجِّيلٍ مَّنضُودٍ ﴿٨٢مُّسَوَّمَةً عِندَ رَبِّكَ ۖ وَمَا هِيَ مِنَ الظَّالِمِينَ بِبَعِيدٍ ﴿٨٣} صدق الله العظيم [هود]، ومن خلال هذه الآيات المحكمات نعلم علم اليقين أنّ موقع كوكب العذاب بأسفل الأراضين السبع من بعد أرضنا.

    ولربّما يودّ أحد علماء الفلك والفضاء أن يقول: وما يُدريك أنّها توجد من بعد أرضِنا سبعة أراضين طباقاً؟ ومن ثمّ يردّ عليه الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول: قال الله تعالى:
    {وَلَوْ أَنَّمَا فِي الْأَرْضِ مِن شَجَرَةٍ أَقْلَامٌ وَالْبَحْرُ يَمُدُّهُ مِن بَعْدِهِ سَبْعَةُ أَبْحُرٍ مَّا نَفِدَتْ كَلِمَاتُ اللَّـهِ} صدق الله العظيم [لقمان:27]، ومن خلال هذه الآية نعلم إنّ الأراضين السبع يوجدن من بعد أرض البشر التي يتنزَّل فيها الذِّكر.

    ولربّما يودّ أحد علماء المسلمين أن يقاطعني فيقول: "إنك تقول إنك سوف تجادلنا بآياتٍ مُحكماتٍ فهل لديك آية مُحكمة تعلمها في القرآن العظيم تؤكد بأنّ الأراضين السبع من بعد أرضنا، فقد عجز عن بيان الأراضين السبع كافة علماء الأمّة؟". ومن ثمّ يردّ عليه الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول: قال الله تعالى:
    {اللَّـهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَمِنَ الْأَرْضِ مِثْلَهُنَّ يَتَنَزَّلُ الْأَمْرُ بَيْنَهُنَّ لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّـهَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وَأَنَّ اللَّـهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلِّ شَيْءٍ عِلْمًا ﴿١٢} صدق الله العظيم [الطلاق].

    وهذه من الآيات المُحكمات جعلها الله برهاناً تأكيداً لبيان الآية السابقة أنّ الأراضين السبع يوجدن من بعد أرضنا نحن البشر وأرضنا هي الأرض التي يتنزَّل فيها الأمر، والأمر هو الذِّكر إلى كافة البشر. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {فَاصْدَعْ بِمَا تُؤْمَرُ وَأَعْرِضْ عَنِ الْمُشْرِكِينَ ﴿٩٤} صدق الله العظيم [الحجر]، وفي هذه الآية أخرج الله أرضنا عن السبعة الأراضين لأنّها أمّنا وأمّ الكون كلّه التي انفتقت منها السماوات السبع وزينتها والأرضيين السبع وأقمارها. تصديقاً لقول الله تعالى: {أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا} صدق الله العظيم [الأنبياء:30].

    وهي التي جعل الله رمزها الماء في القرآن العظيم، وكان عرش الملكوت الكوني رتقاً واحداً مدكوكاً عليها ومن ثم انفتقت السماوات والأرض منها. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ وَكَانَ عَرْشُهُ عَلَى الْمَاءِ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا} صدق الله العظيم [هود:7].

    - "وهل تظنّ علماء السُّنة والشيعة بشأنك سوف يصدقون؟". ومن ثمّ أردُّ عليه وأقول: قال الله تعالى:
    {فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَ اللَّـهِ وَآيَاتِهِ يُؤْمِنُونَ} صدق الله العظيم [الجاثية:6]، فإن كذَّبوا بالبيان الحقّ للذِّكر فسوف يُظهر الله خليفته في الأرض على السُّنة والشيعة وكافة المسلمين والناس أجمعين بكوكب العذاب في ليلةٍ وهم صاغرون يوم يقولون: {رَّبَّنَا اكْشِفْ عَنَّا الْعَذَابَ إِنَّا مُؤْمِنُونَ ﴿١٢أَنَّىٰ لَهُمُ الذِّكْرَىٰ وَقَدْ جَاءَهُمْ رَسُولٌ مُّبِينٌ ﴿١٣ثُمَّ تَوَلَّوْا عَنْهُ وَقَالُوا مُعَلَّمٌ مَّجْنُونٌ ﴿١٤إِنَّا كَاشِفُو الْعَذَابِ قَلِيلًا ۚ إِنَّكُمْ عَائِدُونَ ﴿١٥يَوْمَ نَبْطِشُ الْبَطْشَةَ الْكُبْرَىٰ إِنَّا مُنتَقِمُونَ ﴿١٦} صدق الله العظيم [الدخان].

    ويا معشر المشرفين على المواقع في الأنترنت العالميّة، لا ينبغي لكم كتم البيان الحقّ للقرآن العظيم. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {إِنَّ الَّذِينَ يَكْتُمُونَ مَا أَنزَلْنَا مِنَ الْبَيِّنَاتِ وَالْهُدَىٰ مِن بَعْدِ مَا بَيَّنَّاهُ لِلنَّاسِ فِي الْكِتَابِ أُولَـٰئِكَ يَلْعَنُهُمُ اللَّـهُ وَيَلْعَنُهُمُ اللَّاعِنُونَ ﴿١٥٩﴾ إِلَّا الَّذِينَ تَابُوا وَأَصْلَحُوا وَبَيَّنُوا فَأُولَـٰئِكَ أَتُوبُ عَلَيْهِمْ وَأَنَا التَّوَّابُ الرَّحِيمُ ﴿١٦٠﴾} صدق الله العظيم [البقرة:159].

    وسلامٌ على المرسلين والحمد لله ربّ العالمين ..
    الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني .
    ____________


    وخلاصة ما نريد قوله بالحقِّ ألا والله الذي لا إله غيره أنه أنقذ البشر من حدثٍ في شهر إبريل 2011 أحدُ الأنصار في عصر الحوار من قبل الظهور جثى بين يدي ربه وقال:
    [اللهم أخِّر العذاب عن عبادك أكثر من ذلك حتى تهدِهِم، اللهم وإن كنت سوف تعذبهم في الأجل المعلوم اللهم فعذّب عبدك فداءً لهم طمعاً في حبك وقربك حتى ترضى].
    وكان يقسم على الله أنه سوف يجيبه فيؤخّر العذاب إلى أجل قريب لعلهم يشكرون ويقسم على ربّه بحق اسمه الأعظم، واستجاب له ربّه إنه هو السميع العليم فهو على ذلك وزوجته وسبطه لمن الشاهدين ولكن هيهات هيهات! وإنما أخَّره الله إلى بعدِ قليلٍ من الأجل المعلوم إلى الأجل المحتوم والمحكم في الكتاب بحساب الأربعة الأشهر بدءًا من يوم النّحر لحجّة الوداع لمحمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {فَسِيحُوا فِي الْأَرْضِ أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ وَاعْلَمُوا أَنَّكُمْ غَيْرُ مُعْجِزِي اللَّـهِ ۙ وَأَنَّ اللَّـهَ مُخْزِي الْكَافِرِينَ ﴿٢} صدق الله العظيم [التوبة].

    ولن أخوض في ميعاد مرور كوكب العذاب بعد أن نُهيتُ عن ذلك فذلك خيرٌ لكم، فالذين ينتظرون حدث مطر الحجارة من كوكب العذاب فمثلهم كمثل الذين أنابوا إلى ربّهم ثم دعوا بالسيئة من قبل الحسنة، وقال الله تعالى:
    {وَإِذْ قَالُوا اللَّـهُمَّ إِن كَانَ هَـٰذَا هُوَ الْحَقَّ مِنْ عِندِكَ فَأَمْطِرْ عَلَيْنَا حِجَارَةً مِّنَ السَّمَاءِ أَوِ ائْتِنَا بِعَذَابٍ أَلِيمٍ ﴿٣٢} صدق الله العظيم [الأنفال:32].

    فاتقوا الله أحبتي في الله وأنيبوا إلى الله وقولوا:

    اللهم إن كان هذا هو الحقّ من عندك فبصِّرنا به واهدنا بالقرآن المجيد إلى صراط العزيز الحميد إنك سميع الدعاء.


    فاحمدوا إذ أخَّره إلى أجل قريبٍ لعلكم تشكرون، فاشكروا الله ولا تكفروا ولا تأمنوا مكر الله سواءً في عام (2011) أو غيره، وفرّوا إلى الله بالتوبة والإنابة لينجّيكم من عذاب كوكب سقر فهو بما تسمونه الكوكب العاشر والله شهيدٌ ووكيلٌ ولا نزال نحذِّركم منه الليل والنهار ونثبت وجوده من الكتاب وإنما نُهينا فقط عن تحديد موعد يوم مروره على أرضكم فذروا التحديد وهلمّوا للحوار بالبيان الحقّ للقرآن المجيد لنهديكم به إلى صراط العزيز الحميد.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمدُ لله ربّ العالمين..
    أخوكم ؛ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ــــــــــــــــــ

    {خُلِقَ الْإِنسَانُ مِنْ عَجَلٍ ۚ سَأُرِيكُمْ آيَاتِي فَلَا تَسْتَعْجِلُونِ ﴿٣٧وَيَقُولُونَ مَتَىٰ هَـٰذَا الْوَعْدُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ ﴿٣٨لَوْ يَعْلَمُ الَّذِينَ كَفَرُوا حِينَ لَا يَكُفُّونَ عَن وُجُوهِهِمُ النَّارَ وَلَا عَن ظُهُورِهِمْ وَلَا هُمْ يُنصَرُونَ ﴿٣٩بَلْ تَأْتِيهِم بَغْتَةً فَتَبْهَتُهُمْ فَلَا يَسْتَطِيعُونَ رَدَّهَا وَلَا هُمْ يُنظَرُونَ ﴿٤٠} صدق الله العظيم [الأنبياء].

    - "إذاً متى يتوقعها المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني؟". ومن ثمّ أردُّ عليه بالحقِّ وأقول: بقي لها ساعةٌ قدريّةٌ واحدةٌ من لحظة ميلاد هلال ذي القعدة لعام 1428 للهجرة، والساعة القدريّة هي ألف ساعة قمريّة بحساب يوم القمر، والألف الساعة القمريّة هي تعدل ثلاثين ألف ساعة أرضيّة من ساعاتكم التي بأيديكم حتى إذا مضت وانقضت فلا تستقدمون ساعة ولا تستأخرون. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَيَقُولُونَ مَتَىٰ هَـٰذَا الْوَعْدُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ ﴿٢٩قُل لَّكُم مِّيعَادُ يَوْمٍ لَّا تَسْتَأْخِرُونَ عَنْهُ سَاعَةً وَلَا تَسْتَقْدِمُونَ ﴿٣٠} صدق الله العظيم [سبأ].

    وكلّ يوم هو في شأن بسبب الدعاء من عباده فإن يشأ يؤخره أكثر من ذلك فكل يوم هو في شأن. تصديقاً لقول الله تعالى: {قُلْ مَا يَعْبَأُ بِكُمْ رَبِّي لَوْلَا دُعَاؤُكُمْ فَقَدْ كَذَّبْتُمْ فَسَوْفَ يَكُونُ لِزَامًا} صدق الله العظيم.
    __________________


  4. الترتيب #4 الرقم والرابط: 99334 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية ابو محمد
    ابو محمد غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    2,593

    افتراضي

    اقتباس المشاركة: 50748 من الموضوع: عاجل من المهدي المنتظر إلى كافة شعوب البشر مسلمهم والكافر على الأرض الأم..





    [ لمتابعة رابط المشـاركـــــــــة الأصليَّة للبيــــــــــــــان ]

    الإمام ناصر محمد اليماني
    19 - 08 - 1433 هـ
    09 - 07 - 2012 مـ
    06:07 صباحاً
    ــــــــــــــــــــ


    عاجل من المهديّ المنتظَر إلى كافة شعوب البشر مسلمهم والكافر على الأرض الأمّ..

    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على كافة الأنبياء والرُّسل من أوّلهم إلى خاتمهم محمد رسول الله إلى الناس كافة بالقرآن العظيم لمن شاء منهم أن يستقيم لا نفرق بين أحدٍ من رسله وأنا من المسلمين، أمّا بعد..

    من المهديّ المنتظَر إلى كافة قادات وشعوب البشر مسلمهم والكافر، حقيقٌ لا أقول على الله إلا الحقّ وأُفتيكم بالحقِّ والحقّ أحقّ أن يُتّبع فهل بعد الحقّ إلا الضلال؟

    يا أيها الناس اعبدوا ربكم الذي خلقكم من نفس المادة التي خلق منها ملكوت السماوات والأرض،
    وأشهد لله ربّ العالمين شهادة الحق اليقين أن الله أنشأكم وأنشأ ملكوت السماوات والأراضين من أمٍّ واحدةٍ؛ بمعنى أنّ أمّكم التي أنشأكم منها هي ذاتها الأمّ التي أنشأ منها ملكوت السماوات السبع والأراضين السبع، ولعنة الله على الكاذبين.

    ولربّما يودّ أن يقاطعني أحد السائلين فيقول: "وماهي أمّ البشر الذي أنشأهم الواحد القهار منها؟" ومن ثمّ نفتيه بالجواب من محكم الكتاب قال الله تعالى:
    {هُوَ أَعْلَمُ بِكُمْ إِذْ أَنشَأَكُم مِّنَ الأَرْضِ وَإِذْ أَنتُمْ أَجِنَّةٌ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ} صدق الله العظيم [النجم:32]. وهذه الأرض التي أنشأكم منها هي ذاتها أمُّ ملكوت السماوات السبع وزينتها وأمُّ الأراضين السبع وأقمارها (وإنّا لصادقون) ذلكم الكوكب الأم الذي تعيشون عليه.

    يا أيها الناس صدقوني إنّ السماوات سبعٌ والأراضين سبعٌ ومن كذّب بيان المهديّ المنتظَر فقد كذّب بكلام الله الواحد القهّار، ولم أُفتِكم بالظنّ من عند نفسي بل الله يفتيكم أنّ السماوات سبعٌ والأراضين سبعٌ. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَمِنَ الْأَرْضِ مِثْلَهُنَّ يَتَنَزَّلُ الْأَمْرُ بَيْنَهُنَّ لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وَأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلِّ شَيْءٍ عِلْماً} صدق الله العظيم [الطلاق:12]. فصدِّقوا الله ربي وربكم ولا تكذبون.

    ويا معشر الكفار في أمّة المهديّ المنتظر، لقد خاطبكم الله في محكم الذكر وقال الله تعالى:
    {أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ كَانَتَا رَتْقاً فَفَتَقْنَاهُمَا وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاء كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ} صدق الله العظيم [الأنبياء:30].

    وهذه فتوى من الله الواحد القهار عن الكوكب الأمّ الذي انفتقت منه السماوات السبع وزينتها من الكواكب والنجوم، وانفتقت منه الأراضين السبع وأقمارها فكانت النشأة لملكوت السماوات السبع وزينتها والأراضين السبع وأقمارها هي من الأرض الأمّ التي أنشأكم منها، حقيق لا أقول على الله إلا الحقّ ولعنة الله على الكاذبين.

    ولم يبعث الله المهديّ المنتظَر بكتابٍ جديدٍ بل علّمني البيان الحقّ للقرآن فآتيكم بالبيان للقرآن من محكم القرآن ونفصّل لكم البيان الحقّ للقرآن بآياتٍ محكماتٍ بيّناتٍ لعالمكم وعامة المسلمين يفقههنَّ كلّ ذو لسانٍ عربيٍّ مبينٍ. مثال قول الله تعالى:
    {اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَمِنَ الْأَرْضِ مِثْلَهُنَّ} صدق الله العظيم [الطلاق:12]. أليست هذه فتوى محكمة أنّ السماوات سبعٌ والأرض مثلهن في العدد سبعٌ لا شك ولا ريب؟ وكذلك علّمكم أنَّ ملكوت السماوات السبع والأراضين السبع كانتا مجتمعةً مطويّةً على كوكبٍ واحدٍ وذلك هو الكوكب الأمّ الذي انفتقت منه السماوات السبع وكافة الكواكب المضيئة والمنيرة، حقيقٌ لا أقول على الله إلا الحقّ ولعنة الله على الكاذبين.

    ويا أيها الناس إنما نحاجُّكم بكلام الله المحفوظ من التحريف والتزييف فنُقيم عليكم الحجّة بالحقّ بآيات بينات لعلمائكم وعامتكم، وما يكفر بها فيُنكِر أنّها الحقّ على الواقع الحقيقي إلا الفاسقون. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَلَقَدْ أَنزَلْنَا إِلَيْكَ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ وَمَا يَكْفُرُ بِهَا إِلَّا الْفَاسِقُونَ} صدق الله العظيم [البقرة:99]. ومن الآيات البيّنات من آيات أمّ الكتاب المحكمات قول الله تعالى: {اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَمِنَ الْأَرْضِ مِثْلَهُنَّ يَتَنَزَّلُ الْأَمْرُ بَيْنَهُنَّ لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وَأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلِّ شَيْءٍ عِلْماً} صدق الله العظيم [الطلاق:12]. وفي هذه الآية أفتاكم الله أنّ السماوات سبعٌ وكذلك الأراضين سبعٌ، وكذلك أفتاكم أنّ أرضكم تخرج عن رقم الأراضين السبع وجعل الفتوى واضحةً بيّنةً في قول الله تعالى: {وَمِنَ الْأَرْضِ مِثْلَهُنَّ يَتَنَزَّلُ الْأَمْرُ بَيْنَهُنَّ} صدق الله العظيم. فما هو الأمر؟ ألا وإنّه أمرُ الله القرآن العظيم الذي تنزل على رسوله إلى الناس كافةً. تصديقاً لقول الله تعالى: {فَاصْدَعْ بِمَا تُؤْمَرُ وَأَعْرِضْ عَنِ الْمُشْرِكِينَ} صدق الله العظيم [الحجر:94].

    إذاً يا معشر البشر إنّ الأراضين السبع يوجدن من بعد أرضكم وتمّ تحديد الأراضين السبع في الكتاب أنهنّ من بعد أرضكم طباقاً في الفضاء من بعد أرضكم، ولذلك قال الله تعالى:
    {وَلَوْ أَنَّمَا فِي الأَرْضِ مِن شَجَرَةٍ أَقْلامٌ وَالْبَحْرُ يَمُدُّهُ مِن بَعْدِهِ سَبْعَةُ أَبْحُرٍ مَّا نَفِدَتْ كَلِمَاتُ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ} صدق الله العظيم [لقمان:27].

    فأنتم تعلمون أنّ أرضكم هذه ثلاثة أرباعها بحرٌ وربعٌ يابسة ومن ثم يفتيكم الله أنه لو يجعل ما في الأرض من شجرٍ أقلاماً وبحر الأرض مداداً ومن ثمّ يتمّ كتابة كلمات قدرته تعالى لنفد البحر قبل أن تنفد كلمات قدرته لكون ليس لقدرة الله حدود، وحتى ولو يمدّ الأراضين بسبعة أبحرٍ ليكون مداداً للأقلام لنفدْنَ أبحر الأراضين السبع قبل نفاد كلمات الله لكون ليس لقدرته حدود سبحانه وتعالى علواً كبيراً،
    ونستنبط من ذلك برهاناً آخر أنّ الأراضين السبع هي من بعد أرض البشر وبحرهم. ولذلك قال الله تعالى: {وَالْبَحْرُ يَمُدُّهُ مِن بَعْدِهِ سَبْعَةُ أَبْحُرٍ مَّا نَفِدَتْ كَلِمَاتُ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ} صدق الله العظيم. فانظروا لقول الله تعالى: {وَالْبَحْرُ يَمُدُّهُ مِن بَعْدِهِ}، فانظروا لقوله {مِن بَعْدِهِ}، ويقصد الأراضين السبع من بعد أرضكم فلو يمدهن بسبعة أبحرٍ مثل بحر أرضكم لنفدن جميعاً قبل أن تنفد كلمات قدرته تعالى كن فيكون، أفلا تتفكرون؟

    ويا معشر البشر أحيطكم علماً إنّما نريد أن نبيّن لكم من محكم الكتاب حقيقة كوكب العذاب: إنّه أسفل الأراضين السبع ويحمل النار الكبرى ويمرّ على أرض البشر من عصر إلى آخر لينقصها من البشر بالحقّ في كل دورةٍ لكوكب العذاب ذلكم كوكب سقر، ويأتي للأرض من أطرافها بمعنى أنّ دورته من حول القطبين للأرض وليس أنّه يأتي للأرض من الشرق أو الغرب؛ بل يظهر على الأرض بغتةً عليكم من أطرافها، وقد علم الكفار بحقيقة دورة كوكب العذاب إنه يأتي للأرض من الأطراف كون دورانه يميل عن دوران بقية كواكب المجموعة الشمسيّة بخمسةٍ وأربعين درجة؛ بمعنى أنه يأتي الأرض من أطرافها لينقصها من البشر من غير ظلمٍ في كلّ دورة لكوكب العذاب. ولذلك قال الله تعالى:
    {أَوَلَمْ يَرَوْاْ أَنَّا نَأْتِي الأَرْضَ نَنقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَا وَاللّهُ يَحْكُمُ لاَ مُعَقِّبَ لِحُكْمِهِ وَهُوَ سَرِيعُ الْحِسَابِ} صدق الله العظيم [الرعد:41]. ومن ثم يغلب بكوكب العذاب المعرضين عن اتّباع الكتاب من الذين يحاربون الله ورسله. وقال الله تعالى: {بَلْ مَتَّعْنَا هَؤُلَاء وَآبَاءهُمْ حَتَّى طَالَ عَلَيْهِمُ الْعُمُرُ أَفَلَا يَرَوْنَ أَنَّا نَأْتِي الْأَرْضَ نَنقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَا أَفَهُمُ الْغَالِبُونَ} صدق الله العظيم [الأنبياء:44].

    فما هو الذي يأتي به الله للأرض من أطرافها فينقصها من البشر؟ والجواب تجدونه في محكم الذكر: إنه كوكب سقر لا تأتيهم إلا بغتةً لكونها تظهر على البشر بغتةً من أحد أطراف الأرض فتبهتهم فلا يستطيعون ردها ولا هم ينظرون. وقال الله تعالى:
    {وَإِذَا رَآكَ الَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ يَتَّخِذُونَكَ إِلا هُزُوًا أَهَذَا الَّذِي يَذْكُرُ آلِهَتَكُمْ وَهُمْ بِذِكْرِ الرَّحْمَنِ هُمْ كَافِرُونَ (36) خُلِقَ الإِنْسَانُ مِنْ عَجَلٍ سَأُرِيكُمْ آيَاتِي فَلا تَسْتَعْجِلُونِ (37)وَيَقُولُونَ مَتَى هَذَا الْوَعْدُ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ (38) لَوْ يَعْلَمُ الَّذِينَ كَفَرُوا حِينَ لا يَكُفُّونَ عَنْ وُجُوهِهِمُ النَّارَ وَلا عَنْ ظُهُورِهِمْ وَلا هُمْ يُنْصَرُونَ (39) بَلْ تَأْتِيهِمْ بَغْتَةً فَتَبْهَتُهُمْ فَلا يَسْتَطِيعُونَ رَدَّهَا وَلا هُمْ يُنْظَرُونَ (40) وَلَقَدِ اسْتُهْزِئَ بِرُسُلٍ مِنْ قَبْلِكَ فَحَاقَ بِالَّذِينَ سَخِرُوا مِنْهُمْ مَا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُونَ (41)} صدق الله العظيم [الأنبياء].

    ويا أيها الناس، لقد مكر الشياطين بكتابة أساطير أمم المايا ويخبرونكم أنّ أمم المايا كانوا يعبدون الكواكب، وإنّهم يعتقدون بمرور كوكب آلهة العذاب من عصرٍ إلى آخر، ومن ثم يقول شياطين البشر: إنما كوكب العذاب مجرد أسطورة ويطمئن البشر أن لا خوفٌ عليهم من حدوث ما يعتقده المايا وذلك لكونه مجرد أسطورة. والسؤال الذي يطرح نفسه، فما هي الحكمة الشيطانيّة من إخباركم بعقائد أمم المايا وفي نفس الوقت يكذبون بعقائدهم؟ فهل تعلمون ما هي الحكمة الشيطانيّة من ذلك؟ وذلك حتى إذا جاء البشرَ كوكبُ سقر ومن ثم يقول البشر: "إذاً أساطير المايا أصبحت حقاً وليست أساطير" ومن ثم يتّبع البشر عقائد المايا فيتخذون الكوكب إلهاً من دون الرحمن، ثم لا يؤمنون بما تنزَّل في الكتاب.

    فاتّقوا الله يا أولي الألباب وتدبّروا البيان الحقّ في الكتاب الذي فصّلنا فيه حقيقة كوكب العذاب تفصيلاً، وآخر مرّة مرّ على البشر في زمن إبراهيم ولوط عليهم الصلاة والسلام وآلهم الأطهار، ولذلك قال الله تعالى:
    {قَالُوا يَا لُوطُ إِنَّا رُسُلُ رَبِّكَ لَنْ يَصِلُوا إِلَيْكَ فَأَسْرِ بِأَهْلِكَ بِقِطْعٍ مِنَ اللَّيْلِ وَلَا يَلْتَفِتْ مِنْكُمْ أَحَدٌ إِلَّا امْرَأَتَكَ إِنَّهُ مُصِيبُهَا مَا أَصَابَهُمْ إِنَّ مَوْعِدَهُمُ الصُّبْحُ أَلَيْسَ الصُّبْحُ بِقَرِيبٍ (81) فَلَمَّا جَاءَ أَمْرُنَا جَعَلْنَا عَالِيَهَا سَافِلَهَا وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهَا حِجَارَةً مِنْ سِجِّيلٍ مَنضُودٍ (82) مُسَوَّمَةً عِنْدَ رَبِّكَ وَمَا هِيَ مِنَ الظَّالِمِينَ بِبَعِيدٍ (83)} صدق الله العظيم [هود].

    ويا معشر المسلمين،
    نوصيــكم حين ترون كوكب العذاب كوكب سقر فإذا شئتم النظر إليها حينَ إقبالها فانظروا إليها لمحاً بالبصر، وإن شئتم إقرار النظر فانظروا إليها من طرفٍ خفي من وراء النظارات السوداء حتى لا يذهب بصركم بأشعتها الضارة، وكذلك استوصى الرسلُ نبيّ الله إبراهيم ولوطاً ومن معهم من آل بيوتهم أن لا يلتفت منهم أحدٌ ليقرّ بصره في كوكب العذاب حتى لا يذهب بصره. ولذلك قال الملائكة لنبيّ الله لوط وآل بيته: قال الله تعالى: {وَلا يَلْتَفِتْ مِنْكُمْ أَحَدٌ وَامْضُوا حَيْثُ تُؤْمَرُونَ} صدق الله العظيم [الحجر:65].

    وإنما يقصد عدم إقرار البصر بالنظر إلى كوكب العذاب المضيء، ومثلها كمثل الشمس فلو أن أحدكم أقرّ بصره في الشمس أليست الشمس قد تذهب بصره؟ إلا أن يلمحها لمحاً بالبصر..فالفرار الفرار إلى الله الواحد القهار، وأطيعوا أمر خليفة الله وعبده المهديّ المنتظَر قبل أن يسبق الليل النهار.

    ويا معشر البشر لقد أدركت الشمس القمر في أول شعبان لعامكم هذا 1433، ولذلك لا بدّ أن يكون أول صيام رمضان يوم الجمعة المباركة فلا تردّوا شهود رؤية الهلال فتعصوا الله ورسوله. ويا معشر علماء الفلك، إني المهديّ المنتظَر من الموقنين بعلومكم الفلكيّة ولكن البشر دخلوا في عصر أشراط الساعة الكبر فأدركت الشمس القمر بسبب اقتراب كوكب سقر من الشمس، فاتّقوا الله الواحد القهار من قبل أن يسبق الليل النهار، ولا تصدّوا البشر عن اتّباع البيان الحقّ للذكر فيُسحِتكم بعذاب كوكب سقر إنّي لكم ناصحٌ أمينٌ، فاتقوا الله وأطيعون لعلكم تفلحون. اللهم قد بلغت اللهم فاشهد..

    ولربّما يودّ أن يقاطعني أحد العلماء من خطباء المنابر فيقول: "مهلاً مهلاً يا أيها المهديّ المنتظر، فكيف تريدنا أن نصدقك ونكذب بقول الله الواحد القهار:
    {وَآيَةٌ لَهُمْ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النَّهَارَ فَإِذَا هُمْ مُظْلِمُونَ (37) وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (38) وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ (39) لا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ (40)} صدق الله العظيم [يس]. فكيف يا من يزعم أنه المهديّ المنتظَر كيف تريدنا أن نصدق فتواك أنّ الشمس أدركت القمر ونكذب بفتوى الله الواحد القهار {لا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ (40)} صدق الله العظيم؟". ومن ثمّ يردّ عليه المهديّ المنتظَر وأقول: إنما ذلك النظام الفلكيّ الكونيّ لجريان الشمس والقمر والأرض نظام دقيق جداً منذ أن خلق الله السماوات والأرض {لا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ (40)} صدق الله العظيم، حتى يدخل البشر في عصر أشراط الساعة الكبر فيتلو القمر الشمس، وأقسم الله بذلك الحدث الحقّ إذا تلاها. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا ﴿١﴾ وَالْقَمَرِ‌ إِذَا تَلَاهَا ﴿٢﴾} صدق الله العظيم [الشمس]. وأمّا كيف يسبق الليل النهار فأنتم تعلمون أن من أشراط الساعة الكبرى طلوع الشمس من مغربها فذلك لن يحدث حتى يسبق الليل النهار.

    ولربّما يودّ أحد علماء الفلك أن يقول: "وكيف يتلو القمر الشمس؟". ومن ثمّ يردّ عليهم المهديّ المنتظَر وأقول: يا أيها العالم الفلكي، إنكم لتعلمون أنّ القمر يجتمع بالشمس في العرجون القديم من قبل منازل الأهلّة وهو بما يسميه علماء الفلك بالمحاق المظلم فيكون الشمس والقمر على زاوية مستقيمة من الأعلى والأدنى، ومن ثم يتولد هلال الشهر الجديد، ومن تلك اللحظة ينفصل هلال الشهر الجديد شرقاً والشمس تجري وراءه من جهة الغرب، وهذا ما يعلمه كافة علماء الفلك منذ مئات السنين كيف يتولد الهلال وأنه من لحظة عمر ثانيته الأولى يبدأ بالانفصال عن الشمس شرقاً فيتقدمها والشمس تجري وراءه من ناحية الغرب برغم أنها إلى الأعلى منه، ولكنه يتقدمها نحو الشرق كونه أسرع منها في الحركة، وتبدأ منازل الأهلّة من لحظة تولّد الهلال بعد أن يتجاوز العرجون القديم، والعرجون القديم هو الوضع السابق من قبل منازل الأهلة، فيكون وجه القمر مظلماً كلياً خالياً من منازل الأهلة، ومن ثم يميل القمر عن الشمس شرقاً فيبدأ عمر هلال الشهر الجديد بادئاً منزلته الأولى ثم التي تليها حتى يصبح بدراً حين يقابل الشمس وهو في الشرق والشمس في الغرب فيظهر بدراً من الشرق بوقت المغرب، ويستمر في منازل الأهلّة حتى يعود إلى العرجون القديم وهو وضع القمر من قبل منازل الأهلّة، وهكذا منذ أن خلق الله السماوات والأرض
    {لا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ} صدق الله العظيم. حتى يدخل البشر في عصر أشراط الساعة الكبر فيتلو القمر الشمس فيحدث انتفاخ الأهلّة.

    وأما كيف يتلو القمر الشمس؟ فهو أن يغرب القمر قبل غروب الشمس برغم أنه قد تمّ ميلاد هلال الشهر الجديد. ومن ثم يجد علماء الفلك أنّ القمر سوف يغرب قبل غروب الشمس برغم أنه على حساباتهم الدقيقة قد تولّد هلال الشهر الجديد، ولكنهم لن يستطيعوا تفسير هذه الظاهرة حتى يوقنوا أنّ الشمس حقاً أدركت القمر فولد الهلال من قبل الكسوف فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال. أفلا يتقون ولا يصدون عن الإيمان بآية الإدراك؟ كون المسلمين والناس أجمعين لو يعلمون أنّ الشمس حقاً أدركت القمر فسوف يفرّون إلى الله الواحد القهار قبل أن يسبق الليل النهار، ثم لا ينفع نفس إيمانها لم تكن آمنت من قبل فتذوق العذاب؛ سنة الله في الذين خلوا في الكتاب ولن تجد لسنة الله تحويلاً إلا بالدعاء الخالص. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {يَوْمَ يَأْتِي بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ لا يَنفَعُ نَفْسًا إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آمَنَتْ مِنْ قَبْلُ أَوْ كَسَبَتْ فِي إِيمَانِهَا خَيْرًا قُلِ انتَظِرُوا إِنَّا مُنتَظِرُونَ} صدق الله العظيم [الأنعام:158]. وسلامٌ على المرسلين والحمد لله ربّ العالمين..

    ويا معشر الأنصار، بلغوا بياني هذا بكل حيلةٍ ووسيلةٍ ما استطعتم، لا يكلف الله نفس إلا وسعها.
    أخوكم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.

    ولربّما يودّ أحد الذين يهرفون بما لا يعرفون أن يقاطعني فيقول: "مهلاً مهلاً، الآن تبيّن لنا اسمك بالأخير ناصر محمد وذلك مخالف لفتوى الرسول صلى الله عليه وآله وسلم في شأن الفتوى النّبويّة عن اسم المهديّ المنتظَر
    [يواطئ اسمه اسمي]، ولذلك نعتقد نحن أهل السُّنة إنّ اسمه (محمد بن عبد الله) كون التواطؤ يعني التطابق، وكذلك الشيعة يسمونه محمداً وإنما اختلفنا في اسم أبيه". ومن ثمّ يردّ عليهم المهديّ المنتظَر ناصر محمد وأقول: لئن استطعتم سُنةً وشيعةً أن تثبتوا لغةً واصطلاحاً أنّ التواطؤ يقصد به التطابق فقد صدقتم وكذب المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني. ألا والله لا تستطيعون أن تثبتوا أنّ التواطؤ يقصد به التطابق حتى يلج الجمل في سم الخياط! فهل يصح أن نقول: (تطابق فلان مع فلان لقتل فلان)؟ ومعلوم جوابكم فسوف تقولون سنة وشيعة: "كلا لا يصح أن نقول: (تطابق فلان مع فلان لقتل فلان) بل الصح أن نقول (تواطأ فلان مع فلان لقتل فلان)، أو نقول (توافق فلان مع فلان لقتل فلان)". ومن ثمّ يردّ عليهم المهديّ المنتظَر ناصر محمد وأقول: أفلا ترون أن التواطؤ لا يقصد به التطابق؟ بل التواطؤ لغةً واصطلاحاً يقصد به التوافق؟ بمعنى: إن الاسم محمد يوافق في اسم (ناصر محمد)، وجعل الله نقطة التوافق للاسم محمد في اسمي في اسم أبي وذلك كون الله لن يبعث المهديّ المنتظَر رسولاً أو نبياً جديداً بل يبعث الله المهديّ المنتظَر (ناصر محمد) أي: ناصراً لمحمدٍ رسول الله خاتم الأنبياء والمرسلين النّبيّ الأمّي صلى الله عليه وآله وأسلم تسليماً، وحتى إذا شهدتم بالحقّ تقولون: (نشهد أن المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني). كونكم لن تشهدوا للمهدي المنتظَر أنّ الله بعثه رسولاً أو نبياً جديداً بل ناصراً لخاتم الأنبياء والمرسلين محمد رسول الله صلى عليه وآله وسلم تسليماً، السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين، وسلامٌ على المرسلين والحمد لله ربّ العالمين..

    ويا معشر علماء الفلك والكون والدين، من كان له أي اعتراض على بياني هذا فليتفضل للحوار مشكوراً في طاولة الحوار العالميّة في عصر الحوار من قبل الظهور:
    (موقع الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني منتديات البشرى الإسلامية)
    على الرابط التالي:
    http://www.the-greatnews.com
    ــــــــــــــــــــــــ


  5. الترتيب #5 الرقم والرابط: 99336 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية ابو محمد
    ابو محمد غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    2,593

    افتراضي

    اقتباس المشاركة: 46754 من الموضوع: الإمام المهدي لم يفتِ عن موعد الصيحة ولا الرجفة ولم يحدد موعد مرور كوكب العذاب..





    - 1 -

    [ لمتابعة رابط البيان الأصلي ]

    الإمام ناصر محمد اليماني
    20 - 07 - 1433 هـ
    10 - 06 - 2012 مـ
    05:33 صباحاً
    ـــــــــــــــــــــ


    الإمام المهديّ لم يفتِ عن موعد الصيحة ولا الرجفة ولم يُحدِّد موعد مرور كوكب العذاب..


    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على جدّي محمد رسول الله وآله الأطهار وجميع الأنصار للحقّ في كلّ عصرٍ إلى اليوم الآخر، أمّا بعد..

    سلام الله عليكم ورحمة الله وبركاته يا أحبتي الأنصار السابقين الأخيار، إيّاكم ثم إيّاكم أن تفتنوا أنفسكم وأمّتكم بتحديد موعدٍ للعذاب فليس ذلك من صالح الدعوة المهديّة، وسبق أن أفتيتُكم أنّ جدّي محمد رسول الله أفتاني بالرؤيا الحقّ أن أقول حين نُسأل عن موعد العذاب ما أمر الله رسولَه أن يقول:
    {قُلْ إِنْ أَدْرِ‌ي أَقَرِ‌يبٌ مَّا تُوعَدُونَ أَمْ يَجْعَلُ لَهُ رَ‌بِّي أَمَدًا ﴿٢٥﴾} صدق الله العظيم [الجن].

    ويا أحبّتي في الله، كان الله يُلقي بالقرآن على محمدٍ عبده ورسوله أن ينذرهم بعذاب الله حتى تصوره الرسول قريباً جداً وخصوصاً حين جاء قول الله تعالى:
    {فَإِنْ أَعْرَ‌ضُوا فَقُلْ أَنذَرْ‌تُكُمْ صَاعِقَةً مِّثْلَ صَاعِقَةِ عَادٍ وَثَمُودَ ﴿١٣﴾} صدق الله العظيم [فصلت]، حتى يتوقعوا أنّ تاريخ العذاب أظلّهم قريباً، ولكنه لم يُحدِّد لهم تاريخاً معيناً بل ليخوّفهم حتى يظنّوا أنّ عام العذاب قد أظلّهم فيتوبوا إلى ربِّهم فيهدي قلوبهم حتى إذا أبصروا الحقّ هداهم الله إليه.

    ويا أحبتي في الله، فتصوّرا لو أنّ الله علّم نبيَّه عن موعد العذاب أنّه بعد أكثر من 1400 سنة إذاً لما اتَّبع محمداً رسول الله أحدٌ، ولكن يا أحبتي في الله إنّ لله حكمةً بالغةً أن يخفي موعد العذاب على رسله وخليفته بحسب أيام دوران الأرض حول نفسها وذلك حتى لا يؤخِّروا إيمانهم بالحقّ من ربّهم حتى يأتي الموعد المعلوم، وقال الله تعالى:
    {أَثُمَّ إِذَا مَا وَقَعَ آمَنتُم بِهِ آلْآنَ وَقَدْ كُنتُم بِهِ تَسْتَعْجِلُونَ ﴿٥١﴾} صدق الله العظيم [يونس].

    إذاً يا أحبتي في الله لو أخبر الله الرسل أن يحدِّدوا مواعيد العذاب حسب سنين وأيام البشر إذا لأنظروا اتّباع الحقّ من ربّهم حتى ينظروا هل يحدث شيءٌ في اليوم المعلوم، ولذلك يخفي الله عن الرسل مواعيد العذاب بحساب التاريخ الذي يحسِبون به لحكمةٍ بالغةٍ رحمةً بالناس كون الله لا يرضى لعباده الكفر والعذاب؛ بل الشكر والجنة والسعادة، فهو لا يريد أن يعذب عباده سبحانه، وما يفعل الله بعذابهم؟ بل هم الظالمين لأنفسهم كونهم يستعجلون عذاب ربّهم وبرغم أنّهم دعوا الله مخلصين له الدين فقالوا:
    {وَإِذْ قَالُواْ اللَّهُمَّ إِن كَانَ هَـذَا هُوَ الْحَقَّ مِنْ عِندِكَ فَأَمْطِرْ عَلَيْنَا حِجَارَةً مِّنَ السَّمَآءِ أَوِ ائْتِنَا بِعَذَابٍ أَلِيمٍ} صدق الله العظيم [الأنفال:32].

    ويا سبحان ربي! إنّما قولهم ذلك الدعاء كونهم لا يعقلون؛ بل دعاء العقل والمنطق هو أن يقولوا: "اللهم إنْ كان هذا هو الحقّ من عندك فاهدنا إليه وثبِّتنا على الصراط المستقيم". ولكن للأسف إنّ الذين يستعجلون العذاب قومٌ لا يعقلون. وقال الله تعالى:
    {وَيَسْتَعْجِلُونَكَ بِالسَّيِّئَةِ قَبْلَ الْحَسَنَةِ وَقَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِمُ الْمَثُلَاتُ وَإِنَّ رَ‌بَّكَ لَذُو مَغْفِرَ‌ةٍ لِّلنَّاسِ عَلَىٰ ظُلْمِهِمْ وَإِنَّ رَ‌بَّكَ لَشَدِيدُ الْعِقَابِ ﴿٦﴾} صدق الله العظيم [الرعد].

    وقد كنا نعلن قدوم كوكب سقر بحسب تاريخ الشمس والقمر والأرض حول محورها ليومها الأصلي ولم نزدهم تفصيلاً أكثر فلعلهم يخافون فيتبعون الحقّ من ربّهم، ولكن للأسف لم تنفع تلك الحكمة فزادني الله علماً أن أبيّن للناس هذا القرآن فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر وإنّما علينا البلاغ وعليه الحساب، وأفتانا الله إنما يتذكر أولو الألباب وما على الرسل إلا البلاغ المبين.

    وأما أحمد السوداني، فهو يخشى على الأنصار الفتنة من قصص المايا وقد يأتون بقصصٍ جديدةٍ ليجعلوها مكراً للأنصار للفتنة، ولكن الأنصار ينتظرون رحمة الله للأمّة وليس عذابه.

    وأمّا هل الكوكب ذاته بما يسمونه نيبروا أو الكوكب العاشر؟ فأشهد لله أنّه هو ذلكم كوكب العذاب ذكرى لأولي الألباب ونحن نؤمن بمجيئه في القدر المقدور في الكتاب المسطور، ولا تزالون في نهاية الحوار وبدء الظهور لعلهم يعلمون علم اليقين أنّه الحقّ من ربّهم وأنّه تبيّن لهم أنّ ناصر محمد ليس شخصيّة وهميّة كما زعم الذين لا يعلمون، ولكني أذكِّركم فهل لو قال الله لنبيه نبِّئهم أنّ يوم العذاب بعد أكثر من ألف وأربعمائة سنة فهل ترونهم سوف يؤمنون؟ وسوف يقولون إذاً لا مشكلة فالعذاب في زمنٍ غير زماننا لو كان من الصادقين فلماذا نخاف من عذاب الله؟ ولكنّ الله ورسوله كان يوهمهم أنّه قريب على الأبواب لعلهم يتّقون فينيبون إلى ربّهم ليهدي قلوبهم.

    ويا أحبتي في الله الأنصار السابقين الأخيار، إنما أعلنّا غرّة صيام رمضان هذا 1433 أنّها الجمعة لا شك ولا ريب ولكننا لم نفتِ فيه بصيحةٍ ولا رجفةٍ ولا بمرور كوكب العذاب، ولا زلت متمسكاً بوصية جدّي محمد رسول الله -صلى الله عليه وآله وسلم- أن أقول ما أمره الله أن يقول حين يسأله الناس عن موعد العذاب أن يقول:
    {قُلْ إِنْ أَدْرِ‌ي أَقَرِ‌يبٌ مَّا تُوعَدُونَ أَمْ يَجْعَلُ لَهُ رَ‌بِّي أَمَدًا ﴿٢٥﴾} صدق الله العظيم [الجن].

    ويا أحبتي الأنصار يا عبيد النعيم الأعظم، أليس هدفكم أعظم وأسمى هدف في تاريخ الكتاب أن تجعلوا الناس أمّةً واحدةً على صراطٍ مستقيمٍ ليتحقق رضوان الله؟ لماذا تستعجلون لهم العذاب يا أحبتي في الله؟ فلا تفتنوا أنفسكم ولا تفتنوا أمّتكم بتحديد الموعد فليس للإمام المهديّ ولا لكم من الأمر شيءٌ وإلى الله ترجع الأمور. ولا تزالون في عام 1427 بحسب سنين القمر لذات القمر، وأنتم تعلمون كم طول السنة القمريّة بحساب القمر أنها ثلاثون عاماً ودخلت السنة القمريّة التي يكون خلالها عذاب الله الموعود في عام 1427 بحسب سنينكم وأيامكم وساعاتكم التي بأيديكم، وكنت أستخدم حساب تاريخ أسرار الكتاب لنخوّفهم فنوهمهم أنّ العذاب قريب حتى يتوقعونه في ذلك العام، وللأسف ما زادهم إلا طغياناً كبيراً وأكثرهم ينتظرون لموعد العذاب حسب فهمهم لحسابهم، ولكنه تبيَّن لنا أنّ تلك الحكمة تضرّ الدعوة المهديّة أكثر من نفعها وفتنةٌ للأنصار فلم نعد نبيّن العذاب حتى بحسب تاريخ الأمد البعيد بعد أن منعنا الله ورسوله عن ذلك.

    فالحمد لله فالاستجابة للدعوة في استمرارٍ فالمتَّبِعون كلّ يومٍ في ازدياد، فلا تستعجلوا العذاب يا من يُنظِرون إيمانهم واتّباعهم للحقّ من ربّهم حتى يروا جهنم بعين اليقين، فلا تستعجلوا السيئة من قبل الحسنة؛ بل استعجلوا بالحسنة قبل السيئة وقولوا:
    "اللهم إن كان هذا هو الإمام المهديّ الحق بأمرك واختيارك اللهم فبصرنا بالحقّ من عندك من قبل أن نذل ونخزى".
    وسلامٌ على المرسلين والحمد لله ربّ العالمين..

    ويا حبيبي في الله أحمد السوداني كن من الذين قال الله عنهم في محكم كتابه:
    {إِنَّ الَّذِينَ اتَّقَواْ إِذَا مَسَّهُمْ طَائِفٌ مِّنَ الشَّيْطَانِ تَذَكَّرُواْ فَإِذَا هُم مُّبْصِرُونَ} صدق الله العظيم [الأعراف:201].

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..
    أخوكم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ـــــــــــــــــــــ




    اقتباس المشاركة: 46842 من الموضوع: الإمام المهدي لم يفتِ عن موعد الصيحة ولا الرجفة ولم يحدد موعد مرور كوكب العذاب..




    - 2 -

    [ لمتابعة رابط المشـاركـــــــــة الأصليَّة للبيــــــــــــــان ]
    الإمام ناصر محمد اليماني
    21 - 07 - 1433 هـ
    11 - 06 - 2012 مـ
    01:33 صباحاً
    ــــــــــــــــــــــ



    العذاب المنتظَر يكون في خلال عام القمر الذي بدأ في عام 1427 للهجرة..



    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على جدّي محمد رسول الله وآله الأطهار وكافة المسلمين إلى يوم الدين..
    ويا معشر السائلين عن عام العذاب، فاعلموا أنّه سوف يحدث في خلال العام القمري الذي دخل بحسب عامكم في عام 1427 للهجرة، والعام القمري بحساب حركة القمر ويومه يعدل ثلاثين عاماً كون يومه يعدل ثلاثين يوماً من أيامكم وشهره ثلاثين شهراً وعامه ثلاثين عاماً، ولا يزال ذلك العام القمري مستمراً. ولم نقل أنّ العذاب سوف يكون في نهاية ذلك العام القمري؛ بل نقول يحدث خلاله متى ما يشاء الله، فلن نحدد لكم ميعاداً، فلا تشغلوا أنفسكم بالتفكّر متى يحدث يوم العذاب بحسب أيام الأرض نتيجة دورانها حول نفسها ولا زلت ملتزماً بالأمر الرباني في محكم الكتاب:
    {قُلْ إِنْ أَدْرِي أَقَرِيبٌ مَا تُوعَدُونَ أَمْ يَجْعَلُ لَهُ رَبِّي أَمَدًا} صدق الله العظيم [الجن:25]

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..
    أخوكم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ــــــــــــــــــــ


  6. الترتيب #6 الرقم والرابط: 99338 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية البصيرة
    البصيرة غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    1,444

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فؤد الطشي ( سيف الاسلام ) مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    .....
    وبعد ما قرأت بعض البيانات وجدت قلبي يتخلل بالايمان وعيناي تذرف بالدمع وكنت قد ارسلت رساله خاصه لكم ولم تجيبونني عنها..

    اقتباس المشاركة: 9146 من الموضوع: من الإمام المهدي إلى كافة المهديين أحباب الله رب العالمين





    - 1 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    30 - 01 - 1430 هـ
    26 - 01 - 2009 مـ
    10:16 مــساءً
    [ لمتابعة رابط المشاركـة الأصليّة للبيان ]

    من الإمام المهديّ إلى كافة المهديّين أحباب الله ربّ العالمين ..

    بسم الله الرحمن الرحيم، قال الله تعالى:
    {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا مَن يَرْتَدَّ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلا يَخَافُونَ لَوْمَةَ لائِمٍ ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ} صدق الله العظيم [المائدة:54].

    كما أوحى الله إلى أنصار الإمام المهديّ من قبل أن يبعثني الله، فأوحى الله إلى من يشاء منهم أنّه المهديّ، ولكن ظنَّ كثيرٌ منهم أنّه لربما يكون الإمام المهديّ المنتظَر ولكنّ هذا ظنٌ والظنّ لا يُغني من الحقّ شيئاً؛ بل أوحى الله إليه أنه المهديّ (أي المهديّ إلى المهديّ المنتظَر الحقّ)؛ بمعنى أنّ الله جعله من المهديّين إلى عَلَم الهدى للعالمين فيهدون الناس إلى المهديّ المنتظَر الحقّ من ربِّهم وأولئك من وزراء الإمام المهديّ، ولكن ما هي الحكمة من هذا الوحي إلى من يشاء الله منهم فيشعر في نفسه أنّه المهديّ؟ وذلك لكي يقوم بالبحث عن الحقّ لأنّه يهمه شأن الإمام المهديّ ولعله يكون هو الإمام المهديّ المنتظَر ولكنهم لا يُكلِّمون النّاس بما شعروا به في أنفسهم فإن تجاوزهم ذلك فإلى صديقٍ يثقون به لأنه سوف يكتم سرّهم، وبعض منهم لا يتجاوزه هذا التكليم بالتفهيم أنّه المهديّ ويستحي أن يُكلّم أحداً به وذلك لأنه غير واثقٍ من نفسه أنّه المهديّ، وإنما يشعر في نفسه وكأنّه المهديّ برغم أنّ الذي أوحى إلى أنفسهم إنّه الله بالتكليم بوحي التفهيم إلى قلبه أنّه المهديّ ولم يوحِ الله إليه بأكثر من ذلك إلا أنّه المهديّ فقط؛ أي المهديّ إلى عَلَم الهدى؛ أي المهديّ إلى المهديّ المنتظَر الحقّ بمعنى أنّ الله جعله من المهديّين الذين يهدون الناس إلى المهديّ المنتظَر الحقّ. ولكن ما هي الحكمة الإلهية من هذا الوحي إلى قلوبهم فيوحي لكل منهم لعلّه المهديّ؟ وذلك حتى يهتمّوا بشأن المهديّ المنتظَر فيقوموا بالبحث عن الحقيقة عن أنفسهم وليس عن الإمام المهديّ، وذلك لأنهُ يظنّ كلٌّ منهم أنه الإمام المهديّ حتى إذا وجدوا الإمام المهديّ الحقّ من ربِّهم ومن ثم يوحي الله إليهم كما أوحى إلى الحواريين. وقال الله تعالى:
    {وَإِذْ أَوْحَيْتُ إِلَى الْحَوَارِيِّينَ أَنْ آمِنُواْ بِي وَبِرَسُولِي قَالُوَاْ آمَنَّا وَاشْهَدْ بِأَنَّنَا مُسْلِمُونَ} صدق الله العظيم [المائدة:111].

    وجاء هذا الوحي من الله إلى الحواريّين حين قال المسيح عيسى ابن مريم منْ أنصاري إلى الله؟ وقال الله تعالى:
    {فَلَمَّا أَحَسَّ عِيسَى مِنْهُمْ الْكُفْرَ قَالَ مَنْ أَنْصَارِي إِلَى اللَّهِ قَالَ الْحَوَارِيُّونَ نَحْنُ أَنْصَارُ اللَّهِ آمَنَّا بِاللَّهِ وَاشْهَدْ بِأَنَّا مُسْلِمُونَ(52) رَبَّنَا آمَنَّا بِمَا أَنْزَلْتَ وَاتَّبَعْنَا الرَّسُولَ فَاكْتُبْنَا مَعَ الشَّاهِدِينَ(53)} صدق الله العظيم [ال عمران].

    وكذلك يوحي الله إلى وزراء الإمام المهديّ بعد أن بحثوا وعثروا على الحقّ؛ حتى إذا وجدوه فيوحي الله إليهم مرةً أخرى بأنّ هذا هو المهديّ المنتظَر الحقّ، وأمرهم أن يهدوا الناس إليه، وهؤلاء يُسمّون عند الله بالمهديّين نسبة إلى الإمام المهديّ المنتظَر الحقّ كما يُسمى المصدِّقين بالنّبي الأمّي صلى الله عليه وآله وسلم بالأميّين نسبةً إلى النّبيّ الأمّي محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وكذلك المهديّين؛ (حزب الإمام المهديّ الحقّ). وهؤلاء لم يوحِ لهم الشيطان بل الذي أوحى إليهم إنّه الله، ولم يوحِ إليهم إلا بشيءٍ واحدٍ وهو أن يشعر أحدهم أنه المهديّ، والحكمة من ذلك لكي يهتم بهذا الشأن فيقوم بالبحث، وكلما سمعوا بشخصٍ من أولياء الشياطين يدّعي أنّه الإمام المهديّ فيقومون بالبحث عمَّا يقول ومن ثم لا تطمئن إليه قلوبهم فيعود الظنّ إلى أنفسهم لكلٍّ منهم أنه المهديّ، والحكمة من ذلك لكي يواصل البحث عن الحقّ حتى إذا وجدوا المهديّ المنتظَر الحقّ ومن ثم يأتي الوحي من الله إليهم أن يكونوا المهديّين للعالمين إلى الإمام المهديّ الحقّ من ربهم فيكونوا على ذلك لمن الشاهدين. كما ترونهم يفعلون فيدعون الناس إلى الإمام المهديّ ناصر مُحمد اليماني، ولذلك سمّاهم الله بالمهديّين أي المهديّين إلى عَلَم الهُدى للعالمين (الناصر لمحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم الإمام ناصر مُحمد اليماني)، ولكنّ هذا الوحي ليس لكافة الأنصار بل لمن يشاء الله من الأنصار الوزراء المهديّين إلى الإمام المهديّ الحقّ من ربِّهم وعكسهم يوحي إليهم الشياطين بأنه الإمام المهديّ ويجعله يكلِّم الناس ولا يستحي ويجعله يُأوِّل القرآنَ على هواه دون أي سُلطان بالظنّ الذي لا يغني من الحقّ شيئاً كتأويل أحمد الحسن اليماني لقول الله تعالى:
    {وَزَيَّنَّا السَّمَاءَ الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظًا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ} صدق الله العظيم [فصّلت:12].

    وقال أحمد الحسن اليماني:
    أن البيان الحقّ لهذه الآية؛ إن المصابيح هم الرسل والأنبياء وأما قوله وحفظاً قال أنهم الرسل والأنبياء يحفظون أتباعهم
    انتهى بيانه بغير الحقّ. وهؤلاء هم المهديّون إلى الإشراك ويخرجون الناس من النور إلى الظُلمات؛ أولئك الذين تتخبّطهم الشياطين فأوحوا إليهم بغير الحقّ ولستم أنتم يا معشر المهديّين حزب الإمام المهديّ الحقّ من ربّ العالمين ناصر محمد اليماني؛ بل أنتم أحباب الله ربّ العالمين وهو الذي أوحى إليكم ما أخبرتكم به ولربما لم يتجاوز هذا النبأ لأنفسكم، وأعلم أنها أحزنتكم بعض بياناتي من قبل هذا البيان لأنّكم خشيتم أنّها كانت تتخبّطكم مسوس الشياطين فتقولون لقد وجدنا في بيانات ناصر محمد اليماني تعريفاً عن المهديّين الذين وسوست لهم الشياطين بغير الحقّ، فيقول أحدكم لقد كنت منهم وقد أنقذني الله من هذا الوسواس أنّي المهديّ بالمهديّ المنتظَر الحقّ من ربّ العالمين ناصر محمد اليماني، ولكنه يخشى أنّ مس الشيطان لا يزال يتخبطه! ومن ثم أرد عليكم وأقول لكم: حاشا لله ربّ العالمين بل هو الله الذي أوحى إلى قلوب من يشاء من الأنصار من قبل عصر الحوار إلى قلب أحدهم أنّه المهديّ، وها هو توضّح لكم الحقّ من ربِّكم أنّكم حقاً المهديين إلى المهديّ المنتظَر الحقّ ناصر محمد اليماني، أفلا ترون أنّكم تهدون الناس إلى المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّ العالمين الإمام ناصر محمد اليماني وتحاجّونهم بسلطان العلم الذي علّمكم الإمام المهديّ الحقّ من ربكم؟ ولذلك أشهدُ الله أنّ الله سمّاكم بالمهديّين حزب الإمام المهديّ الحقّ من ربّ العالمين؛ بل أنتم صفوةٌ من صفوةٍ.. وصفوة البشرية المؤمنون، وصفوة المؤمنين المُتقون، وصفوة المُتقين الأنصار السابقون الأخيار أحباب الله ربّ العالمين من الذين قال الله عنهم في محكم كتابه: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا مَن يَرْتَدَّ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلا يَخَافُونَ لَوْمَةَ لائِمٍ ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ} صدق الله العظيم [المائدة:54].

    ولكني أُفتي أنّ هذا الإيحاء ليس لكافّة أنصاري؛ بل لمن يشاء الله منهم وهم يعلمون أنّهم لم يخبروني من ذلك شيئاً أبداً، ولربما بعضهم لم يتجاوز هذا السر نفسه، فمن الذي علّمني بذلك؟ فذلك هو وحيُ التّفهيم من ربّ العالمين بما أوحى إليكم من قبل أن تعلموا بدعوة الإمام ناصر محمد اليماني. ولكنّي سوف أقول لكم شيئاً وأرجو أن تنتبهوا إليه: إنّ هذا الإيحاء لم أقل أنّه لا بدّ أن يحدث لكافة أنصاري أبداً بل لمن شاء الله منهم، ولكنّي سوف أقول لكم شيئاً إنّي لا أعلم هل قد انضم لهذه الزُمرة من الوزراء إلى أنصاري أم إنّهم لم يعلموا بوجودي بعد؟ وأقول الله أعلم هل قد انضموا؟ غير أني أعلم بواحدٍ منهم ولم يخبرني، وإنّما علمت ذلك من خلال رؤيا قصّها علينا فعلمت أنّه كان يظنّ أنّه الإمام المهديّ ثم هداه الله إلى الحقّ ولم أخبره إلى حدّ الآن بهذا ولم يخبرني أنّه كان يظنّ أنّه الإمام المهديّ وهو أحد الأنصار، وأجبرني على هذا البيان لأني ضحكت ذات مرةٍ وأنا وحدي وسوف أخبركم بما أضحكني: وذلك لأنّي تذكرت أني كتبت في بياناتي تعريفاً للمهديّين الذين توسوسُ لهم الشياطين بغير الحق فيدّعي كلُّ واحدٍ منهم أنّه الإمام المهديّ ويأتي بتفسير للقرآن بالظنّ الذي لا يغني من الحقّ شيئاً، ولكنّي لم أضحك من هؤلاء المهديين المُفترين الذين تتخبّطهم مسوس الشيطان بل الذي أضحكني هم المهديّون الحقّ من ربّ العالمين، فحين يطّلعون على الفتوى في بياني عن المهديّين الذين يتخبّطهم مُسوس الشياطين فقلت أكيد سوف يظنّ أنصاري الذين أوحى الله إليهم بالحقّ فسوف يقول: "في نفسه إنّي كنت من هؤلاء وكنت أظنّ نفسي المهديّ ولكن بيّن ناصر محمد اليماني أنّ ذلك وسوسة شيطان رجيم، ولكني أخشى أنّ هذا المسّ لا يزال يتخبّطني". فيستعيذ بالله كثيراً، وذلك ما أضحكني لأنّه لم يتخبّطه شيطانٌ بل حقاً أوحى الله إليه أنّه المهدي؛ أي من المهديّين للعالمين إلى المهديّ الحقّ من ربّ العالمين؛ وهم حقاً
    (المهديّون) نسبةً لقائدِهم الإمام المهديّ.

    وما أريد قوله إنّ وحي التفهيم يبقى ظنّاً حتى يأتي الدليل على أنّه وحيٌّ من الرحمن وليس من الشيطان، وها هو أتاكم الدليل أنّه كان وحياً إليكم من الرحمن وليس من الشيطان فأنتم تعلمون أنّكم لم تخبروا ناصر محمد اليماني بذلك.

    وسلامٌ على المُرسلين، والحمدُ لله ربّ العالمين..
    قائد المهديين؛ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ـــــــــــــــــــــ

    <a href=https://www.0zz0.com target=_blank rel=nofollow><a href=http://www2.0zz0.com/2017/12/04/12/284230586.jpg target=_blank rel=nofollow>http://www2.0zz0.com/2017/12/04/12/284230586.jpg</a></a>.
    اضغط الرابط ليصلك الجديد فى البث الحي :
    https://www.youtube.com/channel/UCer...confirmation=1

  7. الترتيب #7 الرقم والرابط: 99340 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية ابو محمد
    ابو محمد غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    2,593

    افتراضي

    وثاني اسألتي
    كيـــــف علمت بانك المهدي المنتظر ... ولماذا سماك نبينا محمد عليه افضل الصلاوات واتم التسليم بالمهدي ..؟


    اقتباس المشاركة: 4833 من الموضوع: رد المهديّ المنتظَر على حيدر بالحقّ فهل بعد الحقّ إلا الضلال..



    - 3 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    28 - 05 - 1430 هـ
    22 - 05 - 2009 مـ
    12:56 صباحاً
    ــــــــــــــــــــ



    الردّ من خليفة الله عبد النَّعيم الأعظم الإمام المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني على أخي حيدر ..

    بسم الله الرحمن الرحيم، وسلامٌ على المرسَلين وآلهم الطيّبين والتابعين للحقّ في كلّ زمانٍ ومكانٍ إلى يوم الدين، وأدعو إلى الله على بصيرةٍ من ربّي كتاب الله وسنة رسوله الحقّ، وأنا من المسلمين..

    الردّ من خليفة الله عبد النَّعيم الأعظم الإمام المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني على أخي حيدر سلام الله عليه ورحمة من لدنه وبركاته، ويا أخي الكريم حيدر، أقسمُ لك بالله الواحد القهّار الذي خلق الجانّ من مارجٍ من نارٍ وخلق الإنسان من صَلصالٍ كالفخار إنّني خليفة الله المهديّ المنتظَر الإمام الثاني عشر من آل البيت المُطهر ولا ينبغي لأُمّي أن تلدني قبل قدري المقدور في الكتاب المسطور تصديقاً لقول الله تعالى: {أَلَمْ نَخْلُقكُّم مِّن مَّاءٍ مَّهِينٍ ﴿٢٠﴾ فَجَعَلْنَاهُ فِي قَرَارٍ مَّكِينٍ ﴿٢١﴾ إِلَىٰ قَدَرٍ مَّعْلُومٍ ﴿٢٢﴾ فَقَدَرْنَا فَنِعْمَ الْقَادِرُونَ ﴿٢٣﴾} صدق الله العظيم [المرسلات].

    ولا ينبغي للإنسان أن يخرج من صلب أبيه بقطرةٍ من ماء مهينٍ إلى حرث أمِّه قبل مجيء قدره المقدور في الكتاب المسطور، فانظر لنبي الله وخليفته موسى عليه الصلاة والسلام تصديقاً لقول الله تعالى: {إِذْ أَوْحَيْنَا إِلَىٰ أُمِّكَ مَا يُوحَىٰ ﴿٣٨﴾ أَنِ اقْذِفِيهِ فِي التَّابُوتِ فَاقْذِفِيهِ فِي الْيَمِّ فَلْيُلْقِهِ الْيَمُّ بِالسَّاحِلِ يَأْخُذْهُ عَدُوٌّ لِّي وَعَدُوٌّ لَّهُ ۚ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةً مِّنِّي وَلِتُصْنَعَ عَلَىٰ عَيْنِي ﴿٣٩﴾ إِذْ تَمْشِي أُخْتُكَ فَتَقُولُ هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَىٰ مَن يَكْفُلُهُ ۖ فَرَجَعْنَاكَ إِلَىٰ أُمِّكَ كَيْ تَقَرَّ عَيْنُهَا وَلَا تَحْزَنَ ۚ وَقَتَلْتَ نَفْسًا فَنَجَّيْنَاكَ مِنَ الْغَمِّ وَفَتَنَّاكَ فُتُونًا ۚ فَلَبِثْتَ سِنِينَ فِي أَهْلِ مَدْيَنَ ثُمَّ جِئْتَ عَلَىٰ قَدَرٍ يَا مُوسَىٰ ﴿٤٠﴾} صدق الله العظيم [طه].

    أمّا أن يأتي قدر خليفة الله قبل قدره المقدور في الكتاب المسطور ومن ثمّ يُؤخر إلى عصر الظهور، فأقول سبحان الله العظيم! تصديقاً لقول الله تعالى: {وَكَانَ أَمْرُ اللَّـهِ قَدَرًا مَّقْدُورًا} صدق الله العظيم [الأحزاب:38].

    ويا حيدر، إنّي الإمام المهديّ المنتظَر جئتكم على قدرٍ أنا وكوكب سقر اللواحة للبشر من عصرٍ إلى آخر لأنذر البشر أنّهم دخلوا في عصر أشراط الساعة الكُبر وأنّ الشمس أدركت القمر فيولد الهلال من قبل الاقتران والشمس إلى الشرق منه فيتلوها القمر من بعد ميلاده في أول الشهر، ولذلك يجد علماء الفلك أنّ القمر سوف يغرب قبل غروب الشمس برغم أنّه قد وُلدَ. ولو تسأل أحد علماء الفلك فتقول دلّوني متى لحظة ميلاد الهلال فلكيّاً؟ لقالوا جميعاً لك يا حيدر: "إنّ القمر يجتمع بالشمس في المحاق في لحظة انعدام الأهلّة على وجهه فيكون وجه القمر مُظلماً كُلياً ووجه القمر المُظلم يكون مواجه للأرض". كما في هذه الصور أدناه تجدها على الرابط التالي:



    وها أنت رأيت وجه القمر المواجه للأرض مُظلماً كُلياً فتراه أسودَ ولا هلال فيه شيئاً، ولا يستغرق هذا الكسوف الكلي إلا دقيقةً بالكثير لأنّ القمر سوف يميل عن وجه الشمس ليبدأ الانفصال عن الشمس شرقاً، ومن بعد أن يميل عن وجهها مباشرةً تبدأ منزلة القمر فلكيّاً أي: تبدأ لحظة عمر هلال الشهر الجديد فلكيّاً ولكنّه لا يُرى حتى يبتعد بما لا يقل عن اثني عشر ساعة من عمر الهلال، ولكن لحظة ميلاده يقول الله تعالى أنّها من بعد الميل عن الشمس مباشرةً، ويُسمّى ذلك الوضع للقمر بالمحاق المُظلم بالاقتران لدى علماء الفلك.

    وأما القرآن فيُسميه بالعرجون القديم، فما هو العرجون القديم؟ وهو:
    وضع القمر بالفضاء قبل منازل أهلّة النور على وجه القمر ليلةً تلو الأخرى حتى يعود إلى وجه القمر كالعرجون القديم من قبل منازل الأهلّة فيجتمع بالشمس في المحاق المُظلم وينعدم النور بوجه القمر ثمّ ينفصل عن الشمس شرقاً فتبدأ منازل الأهلّة وهكذا منذ أن خلق الله السماوات والأرض تصديقاً لقول الله تعالى: {وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّىٰ عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ ﴿٣٩﴾ لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ ۚ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ ﴿٤٠﴾} صدق الله العظيم [يس].


    فقد علمت أخي حيدر البيان الحقّ، كيف تبدأ منازل الأهلّة وأنّها تبدأ من بعد أن يميل القمر عن الشمس شرقاً، وبالعلم والمنطق أنّه دائماً منذ أن خلق الله السماوات والأرض فإنّ القمر من بعد الاقتران كما شاهدت في الصورة يميل عنها شرقاً والشمس تتلوه من ناحية الغرب، وحتماً لا شك ولا ريب سوف تغرب الشمس ثمّ يغرب الهلال، وذلك لأنّ القمر انفصل عن الشمس إلى جهة الشرق فترونه يبتعد إلى جهة الشرق ليلة تلو الأخرى يبتعد شرقاً حتى ترونه يظهر لكم بدراً بوقت المغرب من ناحية الشرق ثمّ يتناقص حتى يعود إلى (العرجون القديم)، وهو وضع القمر قبل منازل الأهلّة، ويسمّيه علماء الفلك (بالمحاق) : وهي نقطة انعدام الأهلّة في اجتماع الشمس بالقمر بالمحاق المُظلم، ومن ثمّ ينفصل عن الشمس شرقاً لتبدأ منازل الشهر الجديد ليلةً تلو الأخرى حتى يعود إلى العرجون القديم، والعرجون القديم هو وضع القمر القديم من قبل منازل الأهلّة. فأظنّ الآن تبيّن لك البيان الحقّ على الواقع الحقيقي لقول الله تعالى: {وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّىٰ عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ ﴿٣٩﴾} صدق الله العظيم.

    ونأتي لبيان قول الله تعالى: {لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ ۚ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ ﴿٤٠﴾} صدق الله العظيم.

    وذلك لأنّ الشمس والقمر جميعهم يَجْرون من ناحية الغرب إلى ناحية الشرق، ولو لم يكن كذلك يا حيدر لما رأيتم القمر ليلةً تلو الأخرى يبتعد إلى ناحية الشرق حتى يكتمل بدره فيظهر لكم من الشرق بدراً كاملاً ليلة الخامس عشر من الشهر، ونفهم من ذلك أنّ القمر ينفصل عن الشمس شرقاً من لحظة ميلاده، وبالعقل والمنطق ما دام ينفصل عن الشمس شرقاً فلا ينبغي للشمس أن تدرك القمر من بعد ميلاده فتتقدّمه إلى ناحية الشرق والقمر يتلوها من ناحية الغرب أبداً منذ أن خلق الله السماوات والأرض تصديقاً لقول الله تعالى: {لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ ۚ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ ﴿٤٠﴾} صدق الله العظيم.

    وذلك لأنّ البيان الحقّ لقول الله تعالى: {لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ}، أي لا ينبغي لها أن تتقدمه فيتلوها.

    والبيان الحقّ لقول الله تعالى: {وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ}، فلا ينبغي لليلٍ أن يسبق النهار فيتقدمه وذلك لأنّ النهار في الشرق والليل يطلبه من ناحية الغرب، فأنتم تعلمون أنّ النهار يأتيكم من الشرق والليل والنهار يتطاردان إلى جهة الشرق. تصديقاً لقول الله تعالى: {يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ يَطْلُبُهُ حَثِيثًا} صدق الله العظيم [الأعراف:54].

    أي يولج الليل في النهار من طرف الفجر، وترى الخيط الأبيض من الخيط الأسود، والخيط الأبيض ذلك طرف النهار. وأما الخيط الأسود فذلك طرف الليل، وذلك ميقات الصلاة الوسطى وهي (الفجر)، وتُسمى وسطى من ناحية وقتيّةٍ لأنّ ميقاتها في الوسط بميقات الخيط الأبيض الشرق طرف النهار وذلك ميقاتُ وسطٍ بين الليل والنهار ولذلك تُسمّى في الكتاب بالصلاة الوسطى وهي في ميقاتٍ صعبٍ، ولذلك جاء التنويه عليها.

    ولا نخرج عن الموضوع: {لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ ۚ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ ﴿٤٠﴾} صدق الله العظيم، وقد علّمناكم البيان الحقّ لقوله تعالى: {لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ}، أي لا ينبغي لها أن تتقدّمه شرقاً والقمر يجري وراءها غرباً من بعد ميلاده في أوّل الشهر لأنّكم علمتم أنّ القمر من اللحظة الأولى ينفصل عن الشمس شرقاً فيتقدمها.

    وأما قول الله تعالى: {وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ}، أي ولا الليل ينبغي له أن يسبق النهار فيتقدمه {وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ} صدق الله العظيم، نظامٌ كونيٌّ دقيقٌ لا يختل شيئاً منذ أن خلق الله السماوات والأرض: {لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ ۚ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ ﴿٤٠﴾} صدق الله العظيم. وذلك حتى يدخل البشر في عصر أشراط الساعة الكُبرى في عصر الحوار من قبل الظهور للمهديّ المنتظَر في قدره المقدور الذي يأتي بقدَرٍ لهذه الأحداث الكونيّة حتى يُحاجِج البشر فينذرهم بها في عصر الحوار من قبل الظهور ومن بعد التصديق نظهر لهم عند البيت العتيق، ولا تزالون في عصر الحوار من قبل الظهور.

    وأشهدُ الله وكفى بالله شهيداً أنّ الشمس سوف تدرك القمر في هلال شعبان فيولد الهلال من قبل الاقتران فتكون الشمس إلى الشرق منه وهو يتلوها من ناحية الغرب ثمّ يغرب قبل غروب شمس الثلاثاء وهو في حالة إدراكٍ برغم أنّه قد تمّ ميلاد هلال شعبان من قبل الكسوف الشمسي المعلوم والذي لن يُرى في الجزيرة العربيّة، ثمّ يجتمع بالشمس وقد هو هلالاً فجر الأربعاء ثمّ يتجاوزها شرقاً ثمّ يُشاهد هلال شعبان بعد غروب شمس الأربعاء ليلة الخميس.

    ولكنّ علماء الفلك سوف يستحيلون رؤية هلال رمضان لعام 1430 بعد غروب شمس الخميس فيستحيلونه بكل المقاييس العلميّة، وعلى حسب علمهم بحركة القمر وسرعته فإنّه سوف يغرب قبل غروب شمس الخميس ليلة الجمعة المباركة، ولذلك سوف يقولون: "فكيف يُرى هلال رمضان لعام 1430 بعد غروب شمس الخميس 29 شعبان فتكون الجمعة غرَّة الصيام؟". فهذا يستحيل لدى علماء الفلك في البشر أجمعين حسب الرؤية الشرعيّة لأنّه على حسب علمهم الذي لا يختلف عليه اثنين من علماء الفلك في العالم أنّ القمر سيغرب قبل غروب شمس الخميس 29 شعبان، فيقولون: "وكيف يُرى هلال رمضان ليلة الجمعة والقمر قد غرب قبل غروب شمس الخميس ليلة الجمعة بست دقائق؟". فهذا يستحيل بكُلّ المقاييس العلميّة المُتعارف عليها فلكيّاً في العالم بأسره ولا يختلف عليه اثنان في العالم في نهاية شعبان 1430.

    ولكن المهديّ المنتظَر برغم أنّه يؤمن بعلوم الفلك الفيزيائيّة لدى علماء الفلك ولكنّي أعلمُ من الله ما لا يعلمون أنّ الشمس أدركت القمر في أول شهر شعبان فاجتمعت به وقد هو هلالاً، ولكن مجلس القضاء الأعلى لن يشاهد هلال شعبان 1430 إلا بعد غروب شمس نهار الأربعاء ليلة الخميس برغم أنّ غرَّة شعبان الشرعيّة وعلى حسب رؤية الأهلّة هي يوم الأربعاء، ولكنّ الشمس أدركت القمر في أوّل الشهر فاجتمعت به وقد هو هلالاً ولذلك لن يروه ليلة الاربعاء برغم أنّ الأربعاء هي الغرَّة الشرعيّة حسب رؤية الأهلّة، ولكنّهم لن يروه بسبب إدراك التقدم برغم أنّهم سوف يرون هلال شعبان مُنتفخاً ليلة الخميس، وكذلك ليلة الجمعة فيتبيّن لهم ليلة الجمعة أنّ هلال شعبان لا شكّ ولا ريب ابن ثلاث منازل، يدرك ذلك حتى راعي الغنم الذي لا يقرأ ولا يكتب إذا نظر إلى هلال شعبان بعد غروب شمس نهار الخميس ليلة الجمعة فينظر إلى هلال شعبان فيقول: "هذا هلال الليلة الثالثة يا مسلمين". فيدرك ذلك أولو الألباب منكم أنّ غرَّة شعبان الشرعيّة حقاً كانت في يوم الأربعاء فيقولون: "عجيب! ولكنّه لم يشاهد هلال شعبان ليلة الاربعاء أي بشر في العالم، فماذا حدث لك أيّها القمر المنير؟ فهل أدركتك الشمس حقاً كما يقول ناصر محمد اليماني؟ ولكنّنا سننظر آخر شعبان في هلال رمضان 1430، هل يُرى هلال رمضان بعد غروب شمس الخميس ليلة الجمعة كما يعلن بذلك ناصر محمد اليماني ويخالف لكافة علماء الفلك في البشرية جميعاً؟".

    وربّما يودّ حبيبي في الله حيدر أن يقاطعني فيقول: "وكيف علمت أنّ هلال رمضان لا شكّ ولا ريب سوف يُرى بعد غروب شمس نهار الخميس ليلة الجمعة المُباركة برغم أنّ كافة علماء الفلك سوف يستحيلون ذلك؟". ومن ثمّ أردّ على أخي حيدر: وذلك لأنّ الشمس سوف تدرك القمر في هلال رمضان 1430 فيولد هلال رمضان يوم الأربعاء حسب أسرار أشراط الساعة الكُبرى في الكتاب من قبل الاقتران، ثمّ يغرب قبلها وهي تتقدّمه هلال رمضان أي تكون إلى الشرق منه وهو يتلوها لأنّ الشمس والقمر جميعهم يجريان من الغرب إلى الشرق ولكنّهما عند غروب شمس نهار الأربعاء ليلة الخميس سوف يغرب القمر قبل غروب الشمس ثمّ تغرب الشمس من بعده، وذلك هو الإدراك المعلوم في الكتاب وشرط من أشراط الساعة الكُبرى أن يغرب الهلال قبل غروب الشمس برغم ميلاده ثمّ يجتمع بالشمس وقد هو هلالاً في ظهيرة يوم الخميس ثمّ يتجاوزها شرقاً حتى إذا غربت شمس الخميس ليلة الجمعة فإذا بهلال رمضان أمام أعين المرتقبين من أهل مكة وما جاورها، ثمّ يعلن مجلس القضاء الأعلى بالمملكة العربيّة السعوديّة واليمن أنّها ثبتت رؤية هلال رمضان بعد غروب شمس نهار الخميس ليلة الجمعة وعليه فإنّ غرَّة الصيام هي يوم الجمعة المباركة، وتقبل الله صيام المسلمين وقيامهم.

    ولكن علماء الفلك إذا لم يراقبوا هلال رمضان بعد غروب شمس نهار الخميس ليلة الجمعة فسوف تحدث ضجةٌ عالميّةٌ لدى علماء الفلك في العالم العربيّ والإسلاميّ، كمثل كلّ مرةٍ فيقولون: "كيف يُشاهد هلال المستحيل علميّاً؟ ألسنا نعلّمكم بالكسوف والخسوف بالسَّنة والشهر واليوم والساعة وبالدقيقة؛ بل بالثانية؟ ولذلك نعلم أنّ القمر غرب قبل غروب شمس نهار الخميس 29 شعبان، فكيف يُرى هلال رمضان بعد غروب شمس الخميس ليلة الجمعة والقمر قد غرب من قبل غروب الشمس؟ فهذا يستحيل ولا ولن يقبله عقل أيّ عالِم فلكيّ في العالم حسب الرؤية الشرعيّة". ويقولون: "ونحن نعلم أن هلال رمضان لعام 1430 نعم سوف يولد في ظهيرة يوم الخميس ولكننا نعلم حسب حركة القمر أنه سوف يغرب قبل غروب شمس الخميس فكيف يُرى هلال غرب قبل غروب الشمس؟ أفلا تعقلون يا معشر مجلس القضاء الأعلى فكيف تقبلون شهادة زورٍ وبهتانٍ على القمر فلم يرَ شهداء الزور شيئاً". وحتماً سوف يقول ذلك كافة علماء الفلك في العالم العربيّ والإسلاميّ إلا أن تجبر المملكة العربيّة السعوديّة كافة علماء الفلك في المملكة العربيّة السعوديّة وخصوصاً جمعية الفلك بالقطيف وكذلك الجمعية الفلكيّة بجدة فيقولون: "حتى لا تطعنوا في شُهداء الهلال تعالوا يا علماء الفلك إلى جانب مجلس القضاء الأعلى لننظر هل يُشاهد هلال المستحيل علميّاً لديكم، فإن شهدنا به جميعاً وتيقنا من رؤيته مجلس القضاء الأعلى وعلماء الفلك بالمملكة العربيّة السعوديّة ومن بعد الشهادة لهلال المستحيل سويّاً نُريد منكم يا معشر علماء الفلك تفسيراً علميّاً، لماذا تمت رؤية هلال شعبان بعد غروب شمس نهار الخميس ليلة الجمعة المباركة؟". وعند ذلك لا ولن يجد علماء الفلك لذلك الحدث أي تفسير علميّ إلا أن يؤمنوا بالحقّ من ربهم أنّها حقاً أدركت الشمس القمر في غرَّة شعبان الشرعيّة فولد الهلال من الكسوف فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال. فما تريدون بعد أن يؤيّدني الله بآيةٍ كونيّةٍ، أفلا تتّقون؟ أم إنّكم لا تريدون أن تُصدّقوا بالحقّ من ربّكم حتى تروا العذاب الأليم. أفلا تتقون؟

    فكن يا حيدر شاهداً بالحقّ على آية التصديق للمهديّ المنتظَر فإنّي أراك سوف تكون من المُصدّقين بالحقّ من ربّك بإذن الله فكن من الشاكرين.

    ويا حيدر، لا يجتمع النور والظلمات، والعلم نور يجعل القلب بصيراً، فهل تجتمع النور والظلمات؟ فلا ينبغي لناصر محمد اليماني أن يقول أنّه المهديّ المنتظَر الإمام الثاني عشر ما لم يُعلّمه الله بذلك وأعوذُ بالله أن أكون من الجاهلين ومن أظلم ممن افترى على الله كذباً يا حيدر.

    أقسمُ بالله العليّ العظيم الرحمن على العرش استوى الذي علمني البيان الحقّ للقرآن وأنّ الشمس والقمر بحسبان، أنّ الله جمعني في غُرفةٍ واحدةٍ أنا وأحد عشر إماماً ومحمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، ولو لم يكن محمد رسول الله معهم لما صدقتهم يا حيدر، وذلك لأنّي أعرف جدي محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - من قبل تلك الرؤيا التي جمعني الله بها أنا و أحد عشر إماماً عشرة من حولي والإمام علي بن أبي طالب كان واقفاً خارج الدائرة في نفس الغرفة، وأما محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - فكان في نفس الغرفة متّكِئاً بظهره إلى عمودٍ متوسطَ الغرفة، ونظرت إلى وجوه العشرة الذين كانوا مشكّلين دائرةً من حولي ولم أعرف أيّاً منهم إلا أنّي رأيت النور في وجوههم، ومن ثمّ سألتهم وقلت لهم دلوني على الإمام علي بن أبي طالب، فتأخّر رجلٌ أمام وجهي خطوة إلى الوراء ومن ثمّ استدار خطوةً إلى الجنب فأشار إلى رجلٍ أسمرَ طويلٍ واقفاً خارج الدائرة على مقربة منها وفي نفس الغرفة، وقال لي ذلك الإمام علي بن أبي طالب. ومن ثمّ انطلقت نحوه وأمسكت يده بيديّ الاثنتين وقلت له دُلّني على محمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - فأخذني عدة خطوات إلى عمودٍ متوسطَ الغرفة فإذا أنا أرى محمداً رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - متّكِئاً بظهره على العمود ومن ثمّ جلست بين يديه وجعلت وجهي في عنقه عليه الصلاة والسلام وآله وقبّلته ما شاء الله، ومن ثمّ أفتاني في شأني، وقال:
    [كان مني حرثك وعليٌّ بذَرَكَ أهدى الرايات رايتك وأعظمُ الغايات غايتك وسوف يؤتيك الله عِلم الكتاب فلا يُجادلك أحدٌ من القرآن إلا غلبته].

    وانتهت الرؤيا يا حيدر، وكان هذا عام 2003 ولا أكاد أن أعلم شيئاً من العلم إلا قليلاً، غير أنّه أدهشني الأمر كثيراً، كيف سيُعلّمني الله علم الكتاب القرآن العظيم حتى لا يجادلني عالِمٌ من القرآن إلا غلبتُه؟ كيف.. كيف! وكذلك أريد أن أعلمُ لماذا سيعلّمني الله عِلم الكتاب، فهل أنا المهديّ المنتظَر كما كنت أنتظر من قبل؟ ثمّ أدهشني، وما كان يدريني من قبل أنّي المهديّ المنتظَر إنّ هذا لشيءٌ عُجاب! وذلك لأنّي كنت أعلمُ من قبل أن الله سيصطفيني المهديّ المنتظَر غير أنّي كنت أستغرب من ذلك الإحساس في نفسي وأقول: أليس من المفروض أن يكون المهديّ المنتظَر عالِماً، وأنا لستُ عالماً، وكيف سأكون المهديّ المنتظَر كيف؟ وهذا الإحساس في نفسي، وأنا لم أبلغ الحُلم بعد ولا أزال صغيراً! وكان تقريباً عام 1983 ولكنّي تركت الأمر لله، وأول ما أتاني هذا الإحساس هو بعد رؤيا رأيتها لأول مرّة لجدي محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - تقريباً عام 1982، فأتيتُ إلى فيلّا وكان في بابها اثنان يلبسون لباساً أبيض مدني وعليهم سيوفهم فسلّمت عليهم وقلت لهم أريد أن أقابل محمداً رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، فقال لي أحدهم انتظر، فدخل إلى الفيلّا ولم يتأخر؛ بل دقائق معدودة فعاد، وقال لي تفضل، ومن ثمّ دخلت الفيلا فوجدت بها محمداً رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، وتقدّمت منه حتى لم يبقَ بيني وبينه سوى ثلاث خطوات تقريباً ومن ثمّ قلت له: السلام عليكم، قال: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، وماذا تأكلون؟ فقلت له نأكل من هذا الدجاج الذي عند البكري، فقال لي: هذا حرام.
    ....................................
    انتهت الرؤيا..

    فأمّا البكري كان تاجراً في قريتنا وكان يبيع دجاجاً فرنسيّاً بالمرق في علبٍ طويلةٍ، ومن بعد الرؤيا تقريباً عام نزل تحريم هذا الدجاج من قِبَلِ حكومتنا وأظنّها علمت من سواها، وقالوا أنّه محرّمٌ لأنه ثبت أنه غير مذبوح حسب الشريعة الإسلاميّة، ومن ثمّ تذكرت الرؤيا الحقّ لمحمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - فعلمت أني حقاً رأيت محمداً رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، ولكني حزنت كثيراً لأني لم أصافحه ولم أقبله، وقلت لماذا وقفت من دونه بثلاث خطوات لماذا لم أتقدم إليه فأصافحه وأُقبله، لماذا؟ وتمنيت أن أراه، ولكن للأسف مكثت كثيراً وأنا أتمنى رؤيته فلم أرَه منذ أن علمت أنّه محمدٌ رسول الله من بعد تحريم الدجاج غير المذبوح حسب الشريعة الإسلاميّة إلى عام 2003 م عند بداية الغيبة الكُبرى عن أهلي وأصحابي لسبب لا أستطيع أن أكرِّره نظراً لأنّي ذكرته من قبل، وعلى كلّ حالٍ نمت تلك الليلة حزيناً بسبب أنّي قررت أن أختفي حتى ينظر الله في الأمر، وتنفلت ما شاء الله تلك الليلة ونمت فإذا أنا بغرفةٍ أنا ومحمدٌ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - وأحد عشر إماماً من آل بيت محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - حفظت صورهم في ذاكرتي ولكنّي لا أعلمُ أسماءهم، وليس بالضروري أن أعلم أسماءهم، فلو وجدوا بينكم لما وسعهم إلا أن يتّبعوني وأنا أعلمهم بإذن الله، وسبق وأن شرحت لك ولغيرك تلك الرؤيا، ومن ثمّ أفتاني محمدٌ رسول الله في رؤيا أخرى وكرّر أنّ الله سوف يؤتيني عِلم القرآن العظيم، وعرّفني بنفسي أنّي المهديّ المنتظَر، ولو لم يقل المنتظَر وقال المهديّ لما قلت لكم غير الإمام المهديّ وبما أنّه زادني فتوى بقوله المهديّ المنتظَر فقد علمتُ أنّي المهديّ المنتظَر الإمام الثاني عشر من آل البيت المطهر.

    وأقسمُ بالله العليّ العظيم أن يقيني بهذه الرؤيا كمثل يقيني بالقرآن العظيم، ولكنّي أشهدُ لله أنّها تخصّني ولا ينبغي لكم أن تصدقوني بسبب الرؤيا لأنّها تخصّ صاحبها ولا يُبنى عليها أحكامٌ شرعيّةٌ للأمّة أبداً. اللهم قد بلغت، اللهم فاشهد..

    ولكن يا قوم إذا كان حقّاً تلقّيتُ الفتوى من ربّي أنّي المهديّ المنتظَر وأنّ الله سيؤتيني علم الكتاب القرآن العظيم فحقٌّ على الله أن يُصدقني الرؤيا بالحقّ فيزيدني بعلم البيان الحقّ للقرآن العظيم على كافة علماء الأمّة جميعاً حتى لا يُحاجني عالِم من القرآن إلا غلبته بالحقّ حتى لا يجدوا في أنفسهم حرجاً من الحقّ فيُسلّموا تسليماً، وذلك لأنّ الفتوى جاءت تُبشّرني أنّ الله سيؤتيني علم القرآن.

    إذاً لا بدّ من البرهان لهذه الرؤيا أن تجدوه على الواقع الحقيقي، وأقسم بربي ثقةً بالحقّ لو اجتمع علماء المسلمين الأولين والآخرين الأحياء منهم والأموات أجمعين ويحاورونني من القرآن العظيم إلا هيمنتُ عليهم بسلطان العلم وألجمتهم بالحقّ إلجاماً حتى لا يجدوا في صدورهم حرجاً منه فيسلّموا تسليماً إلا من أخذته العزّة بالإثم بعدما تبيّن له الحقّ من ربّه، فيضمه الله إلى شياطين البشر وحسبه جهنّم وساءت مصيراً.

    ويا حيدر معذرةً لإطالة ردّي عليك، ولكنّي يشهد الله أنّي فرحت بك وأشهدُ الله أنّي أراك من أولي الألباب، ولم أقصد بذلك أن أحرجك أن تُصدقني، كلا ثمّ كلا يا حيدر، فهذا أمر لا يجوز الحياء فيه والمجاملة بغير الحقّ فتدبّر بياني للقرآن تجده الحقّ خيراً وأحسن تأويلاً من كافة المفسّرين أجمعين، ولكل دعوى برهان ولا ينبغي لكم يا حيدر أن تصطفوا الإمام المهديّ خليفة الله من دونه أبداً إلا أن تكونوا أعلم من الله سبحانه وتعالى علوّاً كبيراً، وسبقت فتوانا من قبل للسائلة عن اصطفاء المهديّ المنتظَر فسألتني: كيف علمتُ أنّي الإمام المهديّ؟ ولكن هذا يخصّني كيف علمت أنّي الإمام المهديّ لأنّ الرؤيا تخصّ صاحبها ولكنّي أخبرتها كيف تعلم هي وجميع الباحثين عن الحقّ أنّي الإمام المهديّ، وكان هذا البيان التالي رداً عليها بالحقّ:
    سؤال للمهديّ من المسلمة / ما الذي يؤكد لنا أنّك الامام المهدي الحقّ؟

    الإمام ناصر محمد اليماني
    24 - 05 - 1430 هـ
    19 - 05 - 2009 مـ
    09:54 مساءً
    ــــــــــــــــــــ



    سؤال للمهديّ من المُسلمة:
    ما الذي يؤكد لنا أنّك الإمام المهديّ الحقّ ؟


    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على خاتم الانبياء والمرسلين وآله الطيّبين الطاهرين والتابعين للحقّ إلى يوم الدين..
    وسؤالك أختي الكريمة المسلمة هو:
    ما الذي يؤكد لنا أنك الإمام المهديّ الحقّ؟
    والإجابة بالحقّ على هذا السؤال والذي يأتي في فكر كُلّ باحثٍ عن الحقّ ويريد أن يطمئن قلبه أنّهُ الحقّ فيتّبعه بإذن الله.

    أختي الكريمة والمُكرّمة وكافة الباحثين عن الحقّ المُكرمين من أصحاب الفكر والعقل والمنطق، عليكم أولاً أن تبحثوا في الكتاب عن ناموس خليفة الله المُصطفى فهل يختصّ باصطفائه الملائكة المقربون فيصطفونه من دون الله؟ ولكن لا بدّ أن يتوفر فيهم شرط وهو علم الغيب حتى يصطفوا خليفة الله الذي لن يفسد في الأرض ولن يسفك الدماء، فانظر للأمر والحوار بين الله وملائكته، وقال الله تعالى: {وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الْأَرْضِ خَلِيفَةً ۖ قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ} صدق الله العظيم [البقرة:30].

    ويا سبحان الله! فإنّي أرى الملائكة قد تجاوزوا في الردّ بغير الحقّ مع ربّهم وكأنّهم أعلمُ من الله! ولكنّ الله ردّ عليهم بالحقّ، وقال الله تعالى: {وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الْأَرْضِ خَلِيفَةً ۖ قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ ۖ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لَا تَعْلَمُونَ ﴿٣٠﴾} صدق الله العظيم، إذاً شأن اصطفاء خليفة الله يختصّ باختياره من يعلمُ غيب السماوات والأرض ويعلم ما تبدون وما كنتم تكتمون.

    ومن ثم أراد الله أن يقيم الحجّة بالحقّ على ملائكته فزاد خليفته آدم عليه الصلاة والسلام الذي اصطفاه بسطةً في العلم على ملائكته فعلّمه بأسماء جميع خُلفاء الله في الكتاب من أولهم إلى خاتمهم، وكذلك أراد الله أن يقيم الحجّة على ملائكته بأنّهم ليسوا بأعلم من ربهم ليعلموا أنّهم تجاوزوا في ردّهم على ربّهم بغير الحقّ، ولم تعلم الملائكة أنّهم تجاوزوا الحدّ في الردّ على ربهم إلا حين أقام عليهم الحجّة وقال لهم: {وَعَلَّمَ آدَمَ الْأَسْمَاءَ كُلَّهَا ثُمَّ عَرَضَهُمْ عَلَى الْمَلَائِكَةِ فَقَالَ أَنبِئُونِي بِأَسْمَاءِ هَـٰؤُلَاءِ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ ﴿٣١﴾} صدق الله العظيم [البقرة].

    وعلموا أنّهم تجاوزوا الحدّ في الردّ على ربهم من خلال قول الله تعالى: {إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ} صدق الله العظيم، فإذا لم يعلموا حتى بأسماء خلفاء الله فكيف يعلمون بما سوف يفعلون وأنّهم سيفسدون في الأرض ويسفكون الدماء؟ فعجزت الملائكة أن يردّوا الجواب إلى ربِّهم عن أسماء خلفاء الله في الكتاب، وكذلك علموا أنّهم قد تجاوزوا حدودهم مع ربّهم بالردّ على ربّهم، وعلموا أنّه صار في نفس الله شيئاً منهم من خلال قول الله تعالى لملائكته: {أَنبِئُونِي بِأَسْمَاءِ هَـٰؤُلَاءِ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ} صدق الله العظيم.

    ثم أدركت الملائكة أنّ ربّهم في نفسه شيء منهم بسبب تجاوزهم في الردّ بغير الحقّ وعلى الفور أنابوا لربّهم مُسبّحين ومُقدّسين وتائبين، وقالوا: {قَالُوا سُبْحَانَكَ لَا عِلْمَ لَنَا إِلَّا مَا عَلَّمْتَنَا ۖ إِنَّكَ أَنتَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ ﴿٣٢﴾} صدق الله العظيم [البقرة].

    وبعد أن علّمهم الله أنّ شأن اصطفاء خليفة الله من بين عباده أمرٌ يختصّ به الله علاَّم الغيوب، وكذلك أراد الله أن يُعلمهم ببرهان خليفة الله المُصطفى أنهُ يزيده بسطةً في العلم عليهم، ولذلك قال الله تعالى: {قَالَ يَا آدَمُ أَنبِئْهُم بِأَسْمَائِهِمْ ۖ فَلَمَّا أَنبَأَهُم بِأَسْمَائِهِمْ قَالَ أَلَمْ أَقُل لَّكُمْ إِنِّي أَعْلَمُ غَيْبَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَأَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا كُنتُمْ تَكْتُمُونَ ﴿٣٣﴾} صدق الله العظيم [البقرة].

    ومن خلال هذه الآيات المحكمات تعلمون أنّ اصطفاء خليفة الله في الأرض شأنه يختصّ به الله وحده علام الغيوب ويعلمُ من يصطفي ويختار من عباده على علمٍ منه في علم الغيب إنّه لن يفسد في الأرض فيظلم ويسفك الدماء ما دام مُختاراً من قِبل الله علام الغيوب، ولم يفسد في الأرض آدم فيظلِم ولم يسفك الدماء؛ بل ظلم نفسه أن أكل من الشجرة التي نهاه الله عنها، وكذلك تعلّمون كيف تعلَمون خليفة الله المُصطفى فيكم وهو أن يزيده الله بسطةً في العلم على كافة من استخلفه عليهم، فانظروا إلى الإمام طالوت الذي اصطفاه الله خليفةً من الصالحين على بني إسرائيل، وقال لهم نبيهم: {وَقَالَ لَهُمْ نَبِيُّهُمْ إِنَّ اللَّـهَ قَدْ بَعَثَ لَكُمْ طَالُوتَ مَلِكًا} صدق الله العظيم [البقرة:247].

    فأدهش بني إسرائيل كذلك هذا الاختيار من الله لخليفته طالوت عليهم وهو لم يؤتَ سعةً من المال ويرى الأغنياء أنّ أحدهم أحقّ بالملك منه على بني إسرائيل وذلك لأنّهم لا يعلمون - كمثل المُسلمين اليوم - ما هو برهان خليفة الله المصطفى أنّهُ يزيده بسطةً في العلم عليهم وكذلك لا يعلمون أنّ شأن الاصطفاء يختصّ به الله وحده مالك الملك الذي يؤتيه من يشاء ولذلك ردّ عليهم نبيهم ممّا علمه الله وقال لهم: لم أصطفِه أنا عليكم! فلا يحقّ لي بل الله هو من اصطفاه عليكم وزاده بسطةً في العلم والجسم، وقال الله تعالى: {وَقَالَ لَهُمْ نَبِيُّهُمْ إِنَّ اللَّـهَ قَدْ بَعَثَ لَكُمْ طَالُوتَ مَلِكًا ۚ قَالُوا أَنَّىٰ يَكُونُ لَهُ الْمُلْكُ عَلَيْنَا وَنَحْنُ أَحَقُّ بِالْمُلْكِ مِنْهُ وَلَمْ يُؤْتَ سَعَةً مِّنَ الْمَالِ ۚ قَالَ إِنَّ اللَّـهَ اصْطَفَاهُ عَلَيْكُمْ وَزَادَهُ بَسْطَةً فِي الْعِلْمِ وَالْجِسْمِ ۖ وَاللَّـهُ يُؤْتِي مُلْكَهُ مَن يَشَاءُ ۚ وَاللَّـهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ ﴿٢٤٧﴾} صدق الله العظيم [البقرة].

    ومن خلال ذلك يتبيّن للمؤمنين بالقرآن العظيم ناموس اصطفاء خليفة الله في الأرض المهديّ المنتظَر إنّ شأنهُ يختصّ به الله تعالى من دون عباده من الملائكة والجنّ والإنس فيبعثه الله إليهم في قدره المقدور في الكتاب المسطور في عصر اقتراب كوكب النار قُبيل أنْ يسبق الليل النهار ليُحاجّ الناس بالبيان الحقّ للقُرآن العظيم فيزيده بسطةً في العلم على كافة علماء المسلمين والنصارى واليهود فيعلمُكم ما لم تكونوا تعلمون ويبيِّن لكم أسرار الكتاب بالقرآن العظيم ولم تحيطوا بها علماً ويحكمُ بينكم فيما كنتم فيه تختلفون، غير إنّني لا أستطيع إقناع من كانوا يكفرون بالقرآن العظيم وذلك لأنّي أستنبط الحكم الحقّ بينهم من مُحكم كتاب الله القرآن العظيم الذي جعله الله المرجع الحقّ لكافة الذين فرّقوا دينهم شِيعاً من المسلمين كما جعل الله القرآن العظيم هو المرجع الحق لكافة الذين فرّقوا دينهم شيعاً من أهل الكتاب من قبلهم تصديقاً لقول الله تعالى: {إِنَّ هَـٰذَا الْقُرْآنَ يَقُصُّ عَلَىٰ بَنِي إِسْرَائِيلَ أَكْثَرَ الَّذِي هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ ﴿٧٦﴾} صدق الله العظيم [النمل].

    ولذلك أمر الله نبيّه محمد - صلّى الله عليه وآله وسلّم - أن يدعو الذين فرّقوا دينهم شيعاً من أهل الكتاب أن يدعوهم إلى كتاب الله القرآن العظيم ليحكمُ بينهم فيما كانوا فيه يختلفون من محكم القرآن العظيم فيكون ذلك برهانَ نبوّته بالحقّ وحقيقة هذا القرآن العظيم أنّهُ حقّاً تلقّاه من لدُن حكيمٍ عليمٍ ولكن فِرَق أهل النار المُعرضون عن الحقّ من ربّهم أعرضوا عن دعوة الاحتكام إلى كتاب الله القرآن العظيم، وقال الله تعالى: {أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ أُوتُوا نَصِيبًا مِّنَ الْكِتَابِ يُدْعَوْنَ إِلَىٰ كِتَابِ اللَّـهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ يَتَوَلَّىٰ فَرِيقٌ مِّنْهُمْ وَهُم مُّعْرِضُونَ ﴿٢٣﴾} صدق الله العظيم [آل عمرآن].

    وها هم المسلمون فرَّقوا دينهم شيعاً كما فعل أهل الكتاب من قبلهم، وها هو المهديّ المنتظَر قد ابتعثه الله ليدعوهم إلى كتاب الله ليحكم بينهم فيما كانوا فيه يختلفون فيجعل الله ذلك برهان الخلافة بالحقّ من ربه وآية الاصطفاء عليهم فيجدون أنّهُ حقاً زاد الله خليفته المُصطفى عليهم بسطةً في العلم والجسم، فلا يكون جسمي من بعد موتي جيفةً قذرةً ولا عظاماً نخرةً، ولكنّ أكثركم لا يعلمون كيف يعلمون المهديّ المنتظَر الحقّ من ربِّهم إذا حضر في عصره المُقدّر، وتجاوزوا الحدود في حقّ ربهم وقالوا إنّ الإمام المهديّ لا يقول إنّه الإمام المهديّ المنتظَر؛ بل البشر هم الذين يعلمون أيّهم المهديّ المنتظَر من بينهم فيصطفوه في وقته المُقدر ويقولون له أنت المهديّ المنتظَر شرط أن ينكر إنّه المهديّ المنتظَر ثم يُصرّون إنّه هو المهديّ المنتظَر! فأصبحوا حسب فتواهم الباطل أنّهم أعلمُ من المهديّ المنتظَر ومن ربّ المهديّ المنتظَر، سبحان الله ربّ المهديّ المنتظَر وتعالى علواً كبيراً! وكأنّهم هم من يُقسِمون رحمة ربِّهم سبحانه وتعالى علواً كبيراً! برغم إنّ محمداً رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - أفتاهم بالحق إنّ الله هو من يبعث المهديّ المنتظَر على اختلافٍ في أُمّته ليحكم بينهم بالحقّ، وقال محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم: [أبشركم بالمهديّ يبعث في أمتي على اختلاف من الناس، فيملأ الأرض قسطاً وعدلاً، كما ملئت ظلماً وجوراً، يرضى عنه ساكن السماء وساكن الأرض، يقسم المال صفاحاً]. صدق محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم.

    ولكن تقسيم المال صِفاحاً بصَفحتي اليدين يكون من بعد التمكين في الأرض فيحثوا لكم جُنيهات الذهب حثوَاً بصفحتي اليدين ومكتوب على الجُنيهات (لا إله إلا الله محمد رسول الله)، ومن بعد التصديق بالحقّ واستقامتكم على الطريقة الحقّ يفتح الله عليكم بركاتٍ من السماء والأرض تصديقاً لقول الله تعالى: {وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَىٰ آمَنُوا وَاتَّقَوْا لَفَتَحْنَا عَلَيْهِم بَرَكَاتٍ مِّنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ وَلَـٰكِن كَذَّبُوا فَأَخَذْنَاهُم بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ ﴿٩٦﴾} صدق الله العظيم [الأعراف].

    ولكنّ المسلمين يريدون أن يفتح الله عليهم بركاتٍ من السماء والأرض وهم لا يزالون على ضلالهم وإعراضهم عن دعوة الحقّ من ربِّهم! وأرى بعضهم يحاجّني ويقول: "إنّك لست الإمام المهديّ المنتظَر الحقّ ذلك لأنّ الله يفتح علينا بركاتٍ من السماء والأرض في عصر المهديّ المنتظَر، وها أنت تقول إنّك المهديّ المنتظَر فلماذا لم يفتح الله علينا بركاتٍ من السماء والأرض؟"، ومن ثم أردّ عليهم بما ردّ نبيّ الله نوحٍ بالحقّ: {فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا ﴿١٠﴾ يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُم مِّدْرَارًا ﴿١١﴾ وَيُمْدِدْكُم بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَارًا ﴿١٢﴾ مَّا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّـهِ وَقَارًا ﴿١٣﴾} صدق الله العظيم [نوح].

    ويا أمّة الإسلام إنّي الإمام المهديّ المنتظَر الحقّ أحاجكم بكتاب الله وليس بمُتشابهه الذي لا يعلمُ بتأويله إلا الله، تالله إنّي أحاجُّكم بآيات أمّ الكتاب المُحكمات يعلمهنّ ويبصر ما جاء فيهنّ عالِمكم وجاهلكم وكُلّ ذي لسانٍ عربيٍّ من الناس أجمعين، ولا ولن يصدق ويتّبع الحقّ كُلّ من كان كافراً بالقرآن العظيم الذي أنزله الله على خاتم الأنبياء والمرسلين، ولذلك لن يؤمن الكفار بآيات ربهم التي أحاجّهم بها من مُحكم القرآن العظيم ولكنّ المسلم المؤمن بالقرآن العظيم لا يجد في نفسه حرجاً من التصديق بالحقّ من ربِّهم فيُسلّم للحقّ تسليماً إن كان من المسلمين المؤمنين بالقرآن العظيم تصديقاً لقول الله تعالى: {فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّـهِ ۖ إِنَّكَ عَلَى الْحَقِّ الْمُبِينِ ﴿٧٩﴾ إِنَّكَ لَا تُسْمِعُ الْمَوْتَىٰ وَلَا تُسْمِعُ الصُّمَّ الدُّعَاءَ إِذَا وَلَّوْا مُدْبِرِينَ ﴿٨٠﴾ وَمَا أَنتَ بِهَادِي الْعُمْيِ عَن ضَلَالَتِهِمْ ۖ إِن تُسْمِعُ إِلَّا مَن يُؤْمِنُ بِآيَاتِنَا فَهُم مُّسْلِمُونَ ﴿٨١﴾} صدق الله العظيم [النمل].

    وأما اليوم الذي يحدث خلاله العذاب فقد دخل يوم الجمعة ثمانية إبريل 2005 الموافق لحظة ميلاد هلال ربيع الأول نهاية صفر الأصفار 1426 للهجرة وبقي من تلك اللحظة تسع ساعات بالضبط والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ، وأقسمُ بالله العظيم أنّي كنت أنوي أن أظهر صباح يوم الجمعة ثمانية إبريل في جامع الإيمان ونمتُ ليلة الجمعة وأنا أنوي الظهور ومن ثم أتاني الخبر من ربّي نفس ليلة الجمعة أن لا أفعل ذلك وأنّه بقي تسع ساعات وكم أدهشني تلك التسع الساعات حتى زادني ربّي علماً فعلمتها بأيّ ساعات أي كوكب، وأعلمُ من الله ما لا يعلمون.

    فلا تهتمّوا بموعد العذاب يا معشر الباحثين عن الحقّ، ومثل الذين ينتظرون لموعد العذاب كمثل الذين يقولون: "اللهم إن كان هذا هو الحقّ من عندك فأمطر علينا حجارة من السماء"؛ بل قولوا: "اللهم إن كان هذا هو الحقّ من عندك فاجعلنا من السابقين إلى الحقّ ومن أول التّابعين إنّك سميعُ الدعاء برحمتك يا أرحم الراحمين، ربّنا لا علم لنا إلا ما علّمتنا إنّك أنت العليم الحكيم". وأصدِقوا الله يصدقكم.

    وحقيقةً والله أنّي كنت أظنّ العذاب هو يوم الجمعة ثمانية إبريل 2005 لأنّي رأيت أن أقول هذا في المنام ولكنّي ظننتُه حسب يومنا حتى زادني الله علماً فأوقفني من الظهور عن طريق الرؤيا الحق ليلة الجمعة ثمانية إبريل والله على ما أقول شهيدٌ ووكيل.

    وسلامٌ على المرسَلين، والحمدُ لله ربِّ العالمين..
    أخو المسلمين المؤمنين بما أُنزل على محمدٍ صلّى الله عليه وآله وسلّم؛ الإمام ناصر محمد اليماني.
    ___________________

  8. الترتيب #8 الرقم والرابط: 99342 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية ابو محمد
    ابو محمد غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    2,593

    افتراضي

    ولماذا سماك نبينا محمد عليه افضل الصلاوات واتم التسليم بالمهدي ..؟


    اقتباس المشاركة: 6502 من الموضوع: سر النعيم الأعظم والسابقون السابقون...!



    الإمام ناصر محمد اليماني
    27 - 08 - 1431 هـ
    08 - 08 - 2010 مـ
    12:03 صباحاً
    [ لمتابعة رابط المشاركة الأصليّة للبيان ]
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?p=6464
    ___________



    تقبل الله بيعتكم يا أحباب الرحمن الذين اتّبعوا البيان الحقّ للقرآن ..

    بسم الله الرحمن الرحيم وسلامٌ على المرسَلين، والحمدُ للهِ ربّ العالمين..
    سلامُ الله عليكم أحبّتي المبايعين السابقين واللاحقين في عصر الحوار من قبل الظهور، أحيطكم علماً إنّما البيعة هي لله الذي هو معي ومعكم أينما كنتم ويد الله فوق أيدي المبايعين أينما كانوا في العالمين في كلِّ زمانٍ ومكانٍ، وتصديقاً لقول الله تعالى:
    {إِنَّ الَّذِينَ يُبَايِعُونَكَ إِنَّمَا يُبَايِعُونَ اللَّـهَ يَدُ اللَّـهِ فَوْقَ أَيْدِيهِمْ ۚ فَمَن نَّكَثَ فَإِنَّمَا يَنكُثُ عَلَىٰ نَفْسِهِ ۖ وَمَنْ أَوْفَىٰ بِمَا عَاهَدَ عَلَيْهُ اللَّـهَ فَسَيُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا ﴿١٠} صدق الله العظيم [الفتح].

    فأوفوا بعهد الله يوفِ بعهدكم، فيدخلكم في رحمته التي كتب على نفسه، وأصدقوا الله يُصدِقكم وتعاملوا مع الله مباشرةً في أعمالكم الذي يعلم بما في أنفسكم ولا يهمّكم ثناء الناس، ولا تبالوا بذمّهم لكم ما دمتم على الصراط المستقيم، واعلموا أن لو يثني عليكم كافّة الملائكة والجنّ والإنس ولم يثنِ عليكم الله فلا ولن يغني عنكم ثناؤهم من الله شيئاً.

    وإيَّاكم والرّياء فإنّه الشرك الخفيّ يدبُّ كدبيب النمل، فهل يشعر أحدكم بدبيب نملةٍ لو تمرّ بجواره؟ وكذلك الشّرك الخفيّ يقع فيه العبد دون أن يعلم أنّه قد أشرك بالله. وأما كيف يعلم أنّه وقع في الشرك الخفي وذلك حين يهتم بثناء الناس ومديحهم له، فكم يقع فيه كثيرٌ من المؤمنين؛ بل تعاملوا مع الله في الظاهر وفي الباطن ولا تهتمّوا أن يحمدَكم عبيد الله شيئاً كونه لا يُسمِن ولا يُغني من جوعٍ ما لم يثنِ عليكم ربّكم الحقّ وترضى نفسه عليكم سبحانه وتعالى عمّا يشركون، وقال الله تعالى:
    {لَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ يَفْرَحُونَ بِمَا أَتَوا وَّيُحِبُّونَ أَن يُحْمَدُوا بِمَا لَمْ يَفْعَلُوا فَلَا تَحْسَبَنَّهُم بِمَفَازَةٍ مِّنَ الْعَذَابِ ۖ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ ﴿١٨٨} صدق الله العظيم [آل عمران].

    ويا معشر الأنصار، لقد أَيّد الله الإمام المهديّ بأعظم آيةٍ في الكتاب ألا وهي حقيقة اسم الله الأعظم في قلوب أنصار الإمام المهديّ المُخلصين منهم الربّانيين الذين علِموا حقيقة اسم الله الأعظم؛ أولئك سيعلمون علم اليقين أنّ ناصر محمد اليماني هو حقّاً المهديّ المنتظَر لا شكّ ولا ريب لكونهم أدركوا أنّ حُبّ الله وقربه ورضوان نفسه هو حقاً نعيمٌ أكبر من نعيم الجنّة مهما بلغت ومهما تكون أُولئك قومٌ يحبّهم الله ويحبّونه حُبّاً شديداً.

    ألا والله الذي لا إله غيره لا يرضون بملكوت الله جميعاً في الدنيا والآخرة حتى يتحقّق رضوان الله في نفسه. وبما أنّ الله قد كتب على نفسه أن يرضي عباده الصالحين تصديقاً لوعده الحقّ في مُحكم كتابه:
    {رَّضِيَ اللَّـهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ} صدق الله العظيم [المائدة:119]، ولكن منهم من يقيه الله من عذابه فيدخله جنّته فإذا هو فرِحٌ مسرورٌ بما آتاه الله من فضله، ومنهم الذين يطمعون للشهادة في سبيل الله تجدونهم قد رضوا عن ربِّهم، تصديقاً لقول الله تعالى: {وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّـهِ أَمْوَاتًا ۚبَلْ أَحْيَاءٌ عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ ﴿١٦٩فَرِحِينَ بِمَا آتَاهُمُ اللَّـهُ مِن فَضْلِهِ وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُوا بِهِم مِّنْ خَلْفِهِمْ أَلَّا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ ﴿١٧٠ يَسْتَبْشِرُونَ بِنِعْمَةٍ مِّنَ اللَّـهِ وَفَضْلٍ وَأَنَّ اللَّـهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُؤْمِنِينَ ﴿١٧١} صدق الله العظيم[آل عمران].

    فتجدونهم قد رضوا في أنفسهم بما آتاهم الله من فضله، ولذلك وصف الله لكم حالهم وقال تعالى:
    {فَرِحِينَ بِمَا آتَاهُمُ اللَّـهُ مِن فَضْلِهِ} صدق الله العظيم، وهذا دليل على أنّهم قد رضوا في أنفسهم فأصدقهم الله وعده الحقّ {رَّضِيَ اللّهُ عَنْهُمْ وَرَضُواْ عَنْهُ} صدق الله العظيم، وأولئك باعوا أنفسهم وأموالهم لربّهم مُقابل جنّته التي عرَّفها لهم في مُحكم كتابه وتسلّموا ثمن أموالهم وأنفسهم الجنة. تصديقاً لوعد الله بالحقّ في محكم كتابه: {إِنَّ اللَّـهَ اشْتَرَىٰ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُم بِأَنَّ لَهُمُ الْجَنَّةَ ۚيُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّـهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ ۖ وَعْدًا عَلَيْهِ حَقًّا فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنجِيلِ وَالْقُرْآنِ ۚ وَمَنْ أَوْفَىٰ بِعَهْدِهِ مِنَ اللَّـهِ ۚ فَاسْتَبْشِرُوا بِبَيْعِكُمُ الَّذِي بَايَعْتُم بِهِ ۚ وَذَٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ ﴿١١١} صدق الله العظيم [التوبة].

    وأما قومٌ آخرون فلن يرضيهم الله بجنّته شيئاً مهما عَظُمت ومهما كانت حتى يحقّق لهم النَّعيم الأعظم من جنته سبحانه، أولئك هم من أشدِّ العبيد حُبّاً لله، فأحبّهم الله بقدر حُبّهّم له، أولئك تنزّهت عبادتهم لربّهم عن الطمع في النَّعيم المادي، ولذلك لم تجدوا أنّ الله عرض جنّته مقابل الطلب، أولئك هم القوم الذي وعد الله بهم في محكم كتابه إن ارتدّ المؤمنون عن دينهم، وقال الله تعالى:
    {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا مَن يَرْتَدَّ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّـهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّـهِ وَلَا يَخَافُونَ لَوْمَةَ لَائِمٍ ۚذَٰلِكَ فَضْلُ اللَّـهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاءُ ۚ وَاللَّـهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ ﴿٥٤} صدق الله العظيم [المائدة].

    وبما أنّ الله كتب على نفسه رضوان عبيده الصالحين تصديقاً لوعده الحقّ في محكم كتابه:
    {رَّضِيَ اللّهُ عَنْهُمْ وَرَضُواْ عَنْهُ} صدق الله العظيم، فالسؤال الذي يطرح نفسه: فهل يا تُرى سيرضون بجنات النَّعيم والحور العين وحبيبهم الرحمن ليس راضياً في نفسه بسبب ظلم عباده لأنفسهم وقد علموا أنّ الله هو أشدُّ حسرةً على عبيده الذين ظلموا أنفسهم وأعظم من حسرة الأم على ولدها؟ أولئك تأتي الملائكة فتُبشّرهم بجنة ربِّهم الذي وعدهم بها ويريدون أن يسوقونهم إليها فإذا الملائكة ترى العجب في وجوههم قد علاها الحُزن العميق الصامت، فيقول لهم الملائكة: "بل لا خوف عليكم ولا أنتم تحزنون"، فيقولون: "ألا والله لو لم يحقّق الله لنا النَّعيم الأعظم فإنّ حزننا على النَّعيم الأعظم لهو أعظم من حزن الذين ظلموا أنفسهم"، فلم يدرك الملائكة قولهم وما يقصدون فلعلّهم يقصدون نعيم الجنة! ومن ثم يكرّر لهم الملائكة البشرى فيقولون: {أَلَّا تَخَافُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ ﴿٣٠} صدق الله العظيم [فصلت].

    ولكن لا فائدة من بشرى الملائكة لهم بالفوز بنعيم جنّة ربِّهم، مما أدهش ملائكة الرحمن المقرّبين، وقالوا: "فما خطب هؤلاء القوم وما سبب حزنهم؟ فما بالهم لم يفرحوا بجنات النَّعيم كما فرح بها كثيرٌ من المؤمنين؟ وما هو النَّعيم الأعظم الذي يرجون من ربِّهم هو أعظم من جنّات النّعيم؟"، مما أدخل الملائكة في حيرة من أمرهم! فلا هم من الذين يُساقون إلى النار وأبوا أن يُساقوا إلى الجنة! ومن ثم تمّ حشرهم إلى الرحمن وفداً من بين المُتّقين، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {يَوْمَ نَحْشُرُ الْمُتَّقِينَ إِلَى الرَّحْمَـٰنِ وَفْدًا ﴿٨٥} صدق الله العظيم [مريم].

    يتقدّمهم إمامهم حتى وقِّفوا بين يدي الرحمن، وتأجّل أمرهم إلى حين، واستمر الحساب بين الأمم وكُلّ نفسٍ تُجادل عن نفسها، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {يَوْمَ تَأْتِي كُلُّ نَفْسٍ تُجَادِلُ عَن نَّفْسِهَا وَتُوَفَّىٰ كُلُّ نَفْسٍ مَّا عَمِلَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ ﴿١١١} صدق الله العظيم [النحل].

    وأما هؤلاء الوفد فكانوا صامتين بين يدي ربِّهم، ومن ثم يبحث المشركون عن شفعائهم الذين كانوا يعظِّمونهم في الدنيا، ويتركوا الله حصريّاً لهم من دونهم ويقولون إنّهم شُفعاؤهم عند ربِّهم، كما ينتظر المسلمون شفاعة محمدٍ رسول الله صلَّى الله عليه وآله وسلَّم، وكما ينتظر النّصارى شفاعة رسول الله المسيح عيسى ابن مريم صلَّى الله عليه وآله وسلَّم. ومن ثمّ يتم إحضار جميع الأنبياء والمرسَلين وأولياء الله المقرّبين الذين كان يُبالغ فيهم أتباعهم بغير الحقّ، ومن ثم حين يرونهم يعرفون أتباعهم الذين يبالغون فيهم بغير الحقّ:
    {وَإِذَا رَأَى الَّذِينَ أَشْرَكُوا شُرَكَاءَهُمْ قَالُوا رَبَّنَا هَـٰؤُلَاءِ شُرَكَاؤُنَا الَّذِينَ كُنَّا نَدْعُو مِن دُونِكَ ۖ فَأَلْقَوْا إِلَيْهِمُ الْقَوْلَ إِنَّكُمْ لَكَاذِبُونَ ﴿٨٦} صدق الله العظيم [النحل].

    ومن ثم يقول لهم الله فادعوهم يستجيبوا لكم فيشفعوا لكم عند ربّكم إن كنتم صادقين؟ وقال الله تعالى:
    {وَقِيلَ ادْعُوا شُرَكَاءَكُمْ فَدَعَوْهُمْ فَلَمْ يَسْتَجِيبُوا لَهُمْ وَرَأَوُا الْعَذَابَ ۚ لَوْ أَنَّهُمْ كَانُوا يَهْتَدُونَ ﴿٦٤} صدق الله العظيم [القصص].

    ومن ثم يوجه الله السؤال إلى أوليائه الذين عظَّمهم أتباعهم بغير الحقّ، وقال الله تعالى:
    {وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ وَمَا يَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّـهِ فَيَقُولُ أَأَنتُمْ أَضْلَلْتُمْ عِبَادِي هَـٰؤُلَاءِ أَمْ هُمْ ضَلُّوا السَّبِيلَ ﴿١٧قَالُوا سُبْحَانَكَ مَا كَانَ يَنبَغِي لَنَا أَن نَّتَّخِذَ مِن دُونِكَ مِنْ أَوْلِيَاءَ وَلَـٰكِن مَّتَّعْتَهُمْ وَآبَاءَهُمْ حَتَّىٰ نَسُوا الذِّكْرَ وَكَانُوا قَوْمًا بُورًا ﴿١٨} صدق الله العظيم [الفرقان].

    فأنكر أولياء الله أنّهم أمروهم بتعظيمهم بغير الحقّ، وقال الله تعالى:
    {وَيَوْمَ نَحْشُرُهُمْ جَمِيعًا ثُمَّ نَقُولُ لِلَّذِينَ أَشْرَكُوا مَكَانَكُمْ أَنتُمْ وَشُرَكَاؤُكُمْ ۚ فَزَيَّلْنَا بَيْنَهُمْ ۖ وَقَالَ شُرَكَاؤُهُم مَّا كُنتُمْ إِيَّانَا تَعْبُدُونَ ﴿٢٨فَكَفَىٰ بِاللَّـهِ شَهِيدًا بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ إِن كُنَّا عَنْ عِبَادَتِكُمْ لَغَافِلِينَ ﴿٢٩} صدق الله العظيم [يونس].

    وأما طوائف أخرى فألقوا باللوم على الأمم من قبلهم كونهم اتَّبَعُوهم الاتِّبَاع الأعمى وهم كانوا على ضلالٍ مبين، وقال الله تعالى:
    {قَالَ الَّذِينَ حَقَّ عَلَيْهِمُ الْقَوْلُ رَبَّنَا هَـٰؤُلَاءِ الَّذِينَ أَغْوَيْنَا أَغْوَيْنَاهُمْ كَمَا غَوَيْنَا ۖ تَبَرَّأْنَا إِلَيْكَ ۖ مَا كَانُوا إِيَّانَا يَعْبُدُونَ ﴿٦٣} صدق الله العظيم [القصص].

    فأما المقصود بقولهم:
    {رَبَّنَا هَؤُلَاء الَّذِينَ أَغْوَيْنَا} ويقصدون أمَّةً قبلهم وهم آباؤهم الذين وجدوهم يعبدون عباد الله الصالحين زلفاً إلى الله، فاتّبعوهم بالاتّباع الأعمى، ولذلك رفع القضية على آبائهم الأمّة التي كانوا قبلهم وقالوا: {رَبَّنَا هَؤُلَاء الَّذِينَ أَغْوَيْنَا} أي هؤلاء هم الذين كانوا السبب في إغوائنا عن الحقّ، ومن ثم القول بالجواب بالاعتراف وقالوا: {أَغْوَيْنَاهُمْ كَمَا غَوَيْنَا} أي أغويناهم كما غوينا فبالغنا في عبادك المُكرمين بغير الحقّ حتى دعوناهم من دونك، ومن ثم ألقى الجواب عبادُ لله المكرمون وقالوا: {تَبَرَّأْنَا إِلَيْكَ مَا كَانُوا إِيَّانَا يَعْبُدُونَ} صدق الله العظيم.

    وأما طائفة أخرى فكانوا يعبدون الملائكة وهم ليسوا بملائكة بل من شياطين الجنّ وكانوا يقولون لهم أنّهم ملائكة الرحمن المقربون، فيأمرونهم بالسجود لهم قربةً إلى ربِّهم، ومن ثم يوجّه الله بالسؤال إلى ملائكته المقرّبين ويقول:
    {وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ جَمِيعًا ثُمَّ يَقُولُ لِلْمَلَائِكَةِ أَهَـٰؤُلَاءِ إِيَّاكُمْ كَانُوا يَعْبُدُونَ ﴿٤٠قَالُوا سُبْحَانَكَ أَنتَ وَلِيُّنَا مِن دُونِهِم ۖ بَلْ كَانُوا يَعْبُدُونَ الْجِنَّ ۖ أَكْثَرُهُم بِهِم مُّؤْمِنُونَ ﴿٤١} صدق الله العظيم [سبأ].

    وقال الله لهم: فادعوهم هل يستجيبون لكم فيشفعوا لكم عند ربِّكم؟ فَدَعَوهم ولم يستجيبوا لهم، ورأوا العذاب وتقطَّعت بهم الأسباب، وقال الله تعالى:
    {وَقِيلَ ادْعُوا شُرَكَاءَكُمْ فَدَعَوْهُمْ فَلَمْ يَسْتَجِيبُوا لَهُمْ وَرَأَوُا الْعَذَابَ ۚ لَوْ أَنَّهُمْ كَانُوا يَهْتَدُونَ ﴿٦٤} صدق الله العظيم [القصص].

    فإذا بعبدٍ من عبيد الله يصرخُ شاكياً إلى ربِّهم ظُلم هؤلاء القوم الذين أشركوا بربِّهم أنّهم ظلموه، ومن ثم يزيدهم همّاً بغمٍ، وإنّما ذلك حتى يستيئِسوا من شفاعة العبيد بين يدي الربّ المعبود فينيبوا إلى ربِّهم بعد أن استيئسوا من رحمة عبيده، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {هُنَالِكَ تَبْلُو كُلُّ نَفْسٍ مَّا أَسْلَفَتْ ۚ وَرُدُّوا إِلَى اللَّـهِ مَوْلَاهُمُ الْحَقِّ ۖوَضَلَّ عَنْهُم مَّا كَانُوا يَفْتَرُونَ ﴿٣٠} صدق الله العظيم [يونس].

    ومن ثمّ يتمّ عرض الرحمن على إمام القليل من الآخرين حتى يرضي عبده ومن كان على شاكلته، فتمّ عرض عليه الدرجة العالية الرفيعة في الجنّة فيأبى ومن ثمّ يزيده الله ويقول حتى ولو جعلتك خليفة ربّك على ملكوت كلّ شيء فيأبى، ثم يزيده الله بأمره كُن فيكون فيؤيّده بقدرته المطلقة بإذنه فيقول للشيء كُن فيكون فيأبى، ومن ثمّ تعمّ الدهشة جميع عباد لله الصالحين حتى ملائكة الرحمن المقربين ويقولون: "إذاً فما هو هذا النَّعيم الأعظم ممّا عرض الله عليه، فيا للعجب الشديد!" وأما الصالحون من الناس فظنّوا في ذلك العبد ظنّاً بغير الحقّ، وقالوا في أنفسهم: "فأيّ نعيمٍ هو أعظم مما عَرَضَ عليه ربّه؟ بل كأنّ هذا العبد يريد أن يكون هو الربّ! فما خطبه وماذا دهاه يرفض أن يكون خليفة الله على ملكوت الجنة التي عَرضها السموات والأرض، بل خليفة الله على ملكوت الله جميعاً، فأيّ نعيمٍ هو أعظم من ذلك الملكوت كلّه، فكيف يُسخّر الله له الوجود كُلّه فيأبى!".

    فتظهر الدهشة الشديدة على وجوههم من ذلك العبد حتى شاهد زمرته الدهشة قد ازدادت على وجوه الصالحين وعمّت الدهشة جميع الملائكة المُقرّبين، فإذا زمرة ذلك العبد يتبسّمون ضاحكين من دهشة عبيد الله الصالحين والمقرّبين كونهم يعلمون بحقيقة اسم الله الأعظم، هو أن يكون الله راضياً في نفسه؛ وكيف يكون الله راضياً في نفسه؟ حتى يدخل عباده في رحمته، فهم كذلك لديهم ما لدى إمامهم من الإصرار على تحقيق النَّعيم الأعظم من جنة النعيم. وإنّما يخاطب ذلك العبد ربّه باسمه واسمهم جميعاً كون هدفهم واحد لا ثاني له ولا ندّ له ولا يقبلون المساومة فيه شيئاً. وذلك العبد هو الوحيد الذي أذِن الله له أن يخاطبه في عباده كونه لن يشفع لهم عند ربِّهم فيزيدهم ضلالاً إلى ضلالهم؛ بل أذن الله له أن يخاطِب ربّه لكون الله يعلم أنّ عبده سيقول صواباً بينما جميع المُتّقين لا يملكون من الرحمن خطاباً، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {إِنَّ لِلْمُتَّقِينَ مَفَازًا ﴿٣١حَدَائِقَ وَأَعْنَابًا ﴿٣٢وَكَوَاعِبَ أَتْرَابًا ﴿٣٣وَكَأْسًا دِهَاقًا ﴿٣٤لَّا يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْوًا وَلَا كِذَّابًا ﴿٣٥جَزَاءً مِّن رَّبِّكَ عَطَاءً حِسَابًا ﴿٣٦رَّبِّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا الرَّحْمَـٰنِ ۖ لَا يَمْلِكُونَ مِنْهُ خِطَابًا ﴿٣٧يَوْمَ يَقُومُ الرُّوحُ وَالْمَلَائِكَةُ صَفًّا ۖ لَّا يَتَكَلَّمُونَ إِلَّا مَنْ أَذِنَ لَهُ الرَّحْمَـٰنُ وَقَالَ صَوَابًا ﴿٣٨} صدق الله العظيم [النبأ].


    وذلك هو العبد الذي أذِن له أن يخاطب ربّه في سرّ الشفاعة كونهُ لن يسأل من الله الشفاعة ولا ينبغي له؛ بل لله الشفاعة جميعاً، فليس العبد أرحم من الله أرحم الراحمين وإنّما يحاجّ ربّه في تحقيق النَّعيم الأعظم من جنّته ولن يتحقّق ذلك حتى يرضى في نفسه سبحانه. وذلك العبد الذي أذِن له الرحمن وقال صواباً هو العبد الوحيد الذي عَلِمَ بحقيقةِ اسم الله الأعظم، ومن ثم عَلَّمَ الناس به ومن ثم عَلِمَ بحقيقةِ اسم الله الأعظم من اتَّبَعَهُ من أنصاره قلباً وقالباً. وبما أنّه سوف يخاطب ربّه بحقيقة الاسم الأعظم لأنّ فيه سرّ الشفاعة ولذلك أذِن له الله أن يُخاطب ربّه، وقال الله تعالى:
    {وَلَا تَنفَعُ الشَّفَاعَةُ عِندَهُ إِلَّا لِمَنْ أَذِنَ لَهُ ۚ حَتَّىٰ إِذَا فُزِّعَ عَن قُلُوبِهِمْ قَالُوا مَاذَا قَالَ رَبُّكُمْ ۖ قَالُوا الْحَقَّ ۖ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْكَبِيرُ ﴿٢٣} صدق الله العظيم [سبأ].

    وقال أصحاب القلوب التي تَظُنّ أن يُفعَلَ بها فاقرة بعد أن سمعوا عفواً عنهم فذهب الفزع عن قلوبهم قالوا لزُمرةِ ذلك العبد:
    {مَاذَا قَالَ رَبُّكُمْ} ومن ثمّ ردُّوا عليهم زُمرة ذلك العبد: {قَالُوا الحقّ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْكَبِيرُ} صدق الله العظيم، وهُنا أدرك عبيد الله جميعاً حقيقة اسم الله الأعظم، وأدركوا سرّه المكنون في الكتاب، ومَنَّ الله به على قليلٍ من عبيدٍ يَحشُرهم الله على منابرٍ من نور يغبطهم الأنبياء والشهداء على ذلك المقام لهم بين يدي ربِّهم، أولئك هم الوفد المكرمون الذي يتمّ حشرهم إلى الرحمن وفداً، تصديقاً لقول الله تعالى: {يَوْمَ نَحْشُرُ الْمُتَّقِينَ إِلَى الرَّحْمَـٰنِ وَفْدًا ﴿٨٥} صدق الله العظيم [مريم].

    وذلك هو الوفد المُكرّم على رؤوس الخلائق، ولكلٍّ درجات ممّا عمِلوا، أولئك هم القوم الذي يغطبهم الأنبياء والشهداء، وهم ليسوا بأنبياء ولا يطمعون أن يكونوا من الشهداء كون هدفهم أسمى من أن يستشهدوا في سبيل الله؛ بل يريدون أن تستمر حياتهم حتى يتحقّق هدي البشر؛
    أولئك هم القوم أحباب الرحمن الذي وعد الله بهم في محكم كتابه في قول الله تعالى:
    {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا مَن يَرْتَدَّ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّـهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّـهِ وَلَا يَخَافُونَ لَوْمَةَ لَائِمٍ ۚذَٰلِكَ فَضْلُ اللَّـهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاءُ ۚ وَاللَّـهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ ﴿٥٤} صدق الله العظيم [المائدة].

    أولئك هم القوم الذي يغبطهم الأنبياء والشهداء على مجلسهم من ربِّهم، تصديقاً للحديث الحقّ عن محمد رسول الله - صلَّى الله عليه وآله وسلَّم - عن طريق الرواة الحقّ، وأخرج ابن أبي الدنيا وابن جرير وابن المنذر وأبو الشيخ وابن مردويه والبيهقي عن أبي هريرة رضي الله عنه قال‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    [ ‏إن من عباد الله عبادا يغبطهم الأنبياء والشهداء يوم القيامة بمكانهم من الله‏. قيل‏:‏ من هم يا رسول الله‏؟‏ قال‏:‏ قوم تحابوا في الله من غير أموال ولا أنساب، وجوههم نور على منابر من نور، لا يخافون إذا خاف الناس، ولا يحزنون إذا حزن الناس]. صدق محمدٌ رسول الله صلَّى الله عليه وآله وسلَّم.

    وأخرج ابن أبي شيبة والحكيم الترمذي في نوادر الأصول عن ابن مسعود رضي الله عنه قال‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    [ إن للمتحابين في الله تعالى عمودا من ياقوتة حمراء في رأس العمود سبعون ألف غرفة، يضيء حسنهم لأهل الجنة كما تضيء الشمس أهل الدنيا، يقول بعضهم لبعض‏:‏ انطلقوا بنا حتى ننظر إلى المتحابين في الله، فإذا أشرفوا عليها أضاء حسنهم أهل الجنة كما تضيء الشمس لأهل الدنيا].

    أولئك هم القوم الذين وعد الله بهم في محكم كتابه:
    {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا مَن يَرْتَدَّ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّـهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ} صدق الله العظيم [المائدة:54].

    فهل ترونه ذكر جنةً أو ناراً؟ وذلك لأنّ عبادتهم لربّهم هي أسمى العبادات في الكتاب، فَقَدَّرُوا ربِّهم حقّ قدره فلم يعبدوا الله خوفاً من ناره ولا طمعاً في جنته بل
    {يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ}. وبما أنهم أَحَبُّوا الله حُبّاً شديداً أعظم من كل شيءٍ في الوجود كُله فكيف سيرضون بأيّ شيء في الوجود ما لم يكن ربِّهم حبيبهم قد رضي في نفسه؟ ألا والله الذي لا إله غيره ولا معبودَ سواه لو أنّ الله يخاطب أحد أنصار الإمام المهديّ ويقول له: يا عبد النَّعيم الأعظم لن يتحقّق رضوان ربك في نفسه حتى تفتدي عبيده فتُلقي بنفسك في نار جهنم! لقال:
    [ ألا بعزتك وجلالك ربّي ما كنت ألقي بنفسي في نار جهنم فداءً لولدي فلذة كبدي ولكنّك أحبّ إلى نفسي من نفسي ومن ولدي ومن كافة الأنبياء والمرسَلين ومن الحور الطين والحور العين، فإذا لن يتحقق نعيمي الأعظم من جنّتك حتى ألقي بنفسي في نار جهنم فإنّي أُشهدك ربّي وأُشهدُ كل عبد خلقته لعبادتك في السماوات والأرض وكفى بالله شهيداً أنّي لن أمشي إلى نار جهنم مشياً بل سوف أنطلق إليها مسرعاً ما دام في ذلك تحقيق نعيمي الأعظم فتكون أنت ربّي راضياً في نفسك لا متحسراً ولا غضباناً، وذلك لأنّي أحببتك ربّي ومتعتي وكل أمنيتي وكل نعيمي هو أن يكون حبيبي ربّي قد رضي في نفسه ولم يعد حزيناً ولا متحسّراً ولا غضبان، ولذلك لن يكون عبدك راضياً في نفسه أبداً حتى تكون أنت ربّي راضياً في نفسك لا متحسّراً ولا حزيناً ولا غضبان، وذلك لأنّي أعبدُ نعيم رضوانك ربّي، فإذا لم تحقّق لعبدك ذلك فلِمَ خلقتني يا إلهي؟ فإذا لم تحقّق لعبدك النَّعيم الأعظم فقد ظلمت عبدك يا إلهي ولكنّك قلت ربّي وقولك الحق: {وَلَا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَدًا} صدق الله العظيم [الكهف:49].
    وذلك لأنّ عبدك لا يستطيع ولا يريد أن يستطيع أن يقتنع بجنّة النَّعيم والحور العين، فأفٍّ لجنّة النَّعيم إذا لم يتحقّق لعبدك النَّعيم الأعظم منها فلا حاجة لي بها شيئاً يا أرحم الراحمين. فكيف يكون على ضلالٍ من اتّخَذَ رضوان الله هو النَّعيم الأعظم من ملكوت الدنيا والآخرة؟ وأَعلمُ أنّ في ذلك الحكمة من خلق عبدك وكافة عبيدك ولن أقبل بغير ذلك بديلاً واتَّخذتُ ذلك إليك ربّي سبيلاً]. انتهى.

    ويا قوم، أقسمُ بالله العظيم من يخلق العظام وهي رميم أنّني ما أخبرتُكم عن ذلك العبد الذي لو يخاطبه الله أن يلقي بنفسه في نار جهنّم فداءً حتى يتحقّق النَّعيم الأعظم لنطق ذلك العبد بما قاله الإمام المهديّ، وذلك لأنّي علمت من الله من قبل أنّه من الذين سوف يستخلصهم الله لنفسه، فمنهم ذلك الرجل أول من دفع الزكاة إلى المهديّ المنتظَر في كافة البشر. ومن ثم قال عنه محمد رسول الله:
    [ ربح البيعة]. فصلّوا عليه وسلموا تسليماً، فلا تحرجوني مَنْ يكون ذلك العبد من الأنصار وحتماً ستعرفونه من بعد الفتح المبين وآل بيته المُكرّمين؛ بل هو من آل بيت محمد رسول الله صلَّى الله عليه وآله وسلَّم، بل هو من ذرية الإمام الحسين بن علي بن أبي طالب فإنّه ليعلمُ أنّ الإمام المهديّ نطق بما سوف ينطق به لسانه.

    ولربّما شياطين البشر يقولون: "ماله المهديّ المنتظَر يثني هذا الثناء على ذلك الرجل؟ هل لأنّه أوّل من دفع إليه الزكاة المفروضة في الكتاب؟". ومن ثم يردّ عليه الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول: والله إنّه سوف يعلمُ إنّك لمن الكاذبين وأنّ ما ثناء ناصر محمد اليماني عليه نظراً لأنّه أوّل من قام بدفع فريضة الزكاة إلى المهديّ المنتظر بل ثنائي عليه بإذن الله بالحقّ، فما يُدريني بحقيقة عبادته لربّه الحقّ في نفسه ما لم يُفتِني بعبادته الذي يعلمُ خائنة الأعين وما تُخفي الصدور.

    فأيّ خسارةٍ يا قوم خسرها الذين أعرضوا عن اتّباع الإمام المهديّ المنتظَر عبد النَّعيم الأعظم ناصر محمد اليماني؟ فأيّ خسارةٍ خسرها المُعرضون من أمّته ممّن أظهرهم الله على أمرنا في عصر الحوار من قبل الظهور؟ فأعرضوا عن تقديم البيعة والولاء والسمع والطاعة وشدّ الأزر لهذا الأمر الجّلَل العظيم وإظهاره للبشر؟ فأيّ خسارة خسروها؟ فما أعظم ندمهم.. فما أعظم ندمهم.. فما أعظم ندمهم!

    ويا قوم إنّما أعظُكم بواحدةٍ، فلِكَون هذا الكلام نبأٌ عظيمٌ، فإمّا أنَّ ناصر محمد اليماني ينطق بالحقّ ويهدي إلى صراطٍ مستقيم، وأمّا أنَّ ناصر محمد اليماني مجنونٌ. فإذا كان مجنوناً فهذا يعني أنّه قد فقد عقله ولذلك لن يستطيع أن يُقيم الحُجّة عليكم بل الحجّة ستكون لأولي الألباب. فإذا كان هو وأولياؤه من أولي الألباب فحتماً سيغلبكم ناصر محمد اليماني هو ومن اتَّبعه بآيات محكمات بيّناتٍ هُنَّ أُمّ الكتاب في القرآن العظيم.

    وسلامٌ على المرسَلين والحمدُ لله ربّ العالمين ..
    أخوكم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني عبد النَّعيم الأعظم .
    _____________


  9. الترتيب #9 الرقم والرابط: 99347 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية ابو محمد
    ابو محمد غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    2,593

    افتراضي

    ثالث اسألتي
    هل بأمكاني مقابلتك .. او رؤيتك ..او التواصل معك ..؟


    اقتباس المشاركة: 94100 من الموضوع: رسالة شكر وتقدير واحترام لابن أخ الزعيم علي عبد الله صالح المحترم الذي شرفنا بزيارته إلى دارنا ..





    رسالة شكر وتقدير واحترام لابن أخ الزعيم علي عبد الله صالح المحترم الذي شرفنا بزيارته إلى دارنا ..



    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله الطيبين وجميع النبيين وآلهم وأسلّم تسليماً، وعلى من تبع نهجهم الحقّ إلى يوم الدين، أما بعد..

    وإني الإمام المهدي ناصر محمد اليماني أعلن كلمة شكر وتقدير لابن أخ الزعيم علي عبد الله صالح، ذلكم المقدم الركن محمد محمد عبد الله صالح المحترم الذي قام بزيارتي إلى داري قبل أيام عدداً.
    شَرَّفَ الله قدرَه ورفع مقامة، ومكث في مجلسي ثلاث ساعات، وقال لي لقد جئت لزيارة الإمام ناصر محمد إلى داره من باب التقدير والاحترام ما دمتَ يا إمام تكفر بالتعدديّة المذهبيّة في دين الله ومستمسكاً بكتاب الله القرآن العظيم فنحن معك ما دمت على ذلك سواء تكون أنت الإمام المهدي أم لم تكن، فأهم شيء أن دعوتك حقّ وتملك سلطان العلم من محكم القرآن العظيم.

    فقلت له: يا أخي محمد نرجو من الله أن يُتمم لك نورك فأنصحك بالتدبّر والتفكّر في بيان الإمام ناصر محمد اليماني للقرآن العظيم حتى يتمّ الله لك نورك فتكون من الأنصار السابقين الأخيار في عصر الحوار من قبل الظهور. ثم وعدني المقدم ركن محمد محمد عبد الله صالح بأنه سوف يقرأ ويقرأ الكثير في موقع الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وذلك حتى يزداد يقينه بالبيان الحق للقرآن العظيم، فقال: "لقد قرأت بعض بياناتك يا إمام في موقعك ولذلك جئت لزيارتك كونهُ أعجبني منطقك وأنك تستنبط سلطان علمك من محكم القرآن العظيم" ، ومن ثم أثنى على أنصارنا وقال: "يا إمام إن معك أنصارٌ رجالٌ" . فقلت له: ونِعْمَ الرجال.

    ومن ثم شكرنا المقدم الركن محمد محمد عبد الله صالح على زيارتي إلى داري، وأنصرف من داري وهو فرحٌ مسرورٌ أنه قابل الإمام ناصر محمد اليماني بعد متابعة عشرة أيام وهو يطلب اللقاء عن طريق أحد مشايخ قبائل اليمن، وليس تكبراً مني ولا علواً ولا غروراً ولكن من باب التحري وإجراء الاحتياطات الأمنية لكون الإمام ناصر محمد اليماني لا يزال في عصر الحوار من قبل الظهور وأعدائي كثيرون فقد يأتي أحد أعدائي في قميص زائرٍ ولا أخشى من الناس شيئاً كوني متوكل على الله وإنما تنفيذاً لأمر الله في محكم كتابه:
    {وَخُذُوا حِذْرَكُمْ ۗ إِنَّ اللَّـهَ أَعَدَّ لِلْكَافِرِينَ عَذَابًا مُّهِينًا﴿١٠٢}

    صدق الله العظيم [النساء]

    وعليه فإن المثل اليماني يقول (( من رآني بعين رأيته بالثنتين ))، ولذلك وجب علينا أن نكتب للمقدم ركن محمد محمد عبد الله صالح كلمة شكر وتقدير واحترام في موقعنا بسبب الزيارة للإمام المهدي ناصر محمد اليماني إلى داره، وزيارتُه لنا كانت بسبب الإعجاب من منطق بيانات الإمام ناصر محمد اليماني كونها تستند إلى القرآن العظيم مباشرةً، ووعدنا أن يستمر في تدبر البيانات الحقّ للقرآن العظيم في موقعنا حتى يأتيه اليقين بإذن الله ربّ العالمين، وسلامٌ على المرسلين والحمد لله ربّ العالمين..

    أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.

    * * * * * * * * * *

  10. الترتيب #10 الرقم والرابط: 99349 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية ابو محمد
    ابو محمد غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    2,593

    افتراضي

    رابع اسألتي
    انت تقول انك المهدي .. لان الله امدك بالعلم .. وهو سبب معنوي ..
    اليس لك سبب مادي .. معجزة ماء استطيع التماسها بالحواس المجرده


    الدلیل المادی و الملموس هو بیان قصة اصحاب الکهف و تحدید مکانهم


    اقتباس المشاركة: 4988 من الموضوع: من المهدي المُنتظر إلى الباحث عن الحقيقة : الله هو من قال بأن أصحاب الكهف ثلاثة وإنما قال ذلك ناصر مُحمد اليماني بإذن الله ..





    - 1 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    01 - 06 - 2008 مـ
    10:25 مساءً
    ــــــــــــــــــــ



    من المهديّ المنتظَر إلى الباحث عن الحقيقة
    ومزيدٌ من الفتوى عن أهل الكهف ..


    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على جدي وحبيبي وأسوتي محمد رسول الله وآله الأطهار وعلى جميع المسلمين الذين لا يشركون بالله ربّ العالمين، وسلامٌ على المرسلين، ولا أفرّق بين أحدٍ من رسله وأنا من المسلمين، وبعد..

    عجباً أمرك أيها الباحث عن الحقيقة فكيف تطلب المباهلة وأنت لا تزال باحثاً عن الحقّ؟ فقد وجدت المهديّ المنتظَر الحقّ إن كنت تريد الحقّ وتطلب المباهلة من الحقّ فبئس ما يأمرك به إيمانك بالقرآن العظيم، وذلك لأني المهديّ المنتظَر الحقّ أخاطبكم بالبيان الحقّ للقرآن العظيم ولا آتيكم بالبيان الحقّ بالرأي وقول الاجتهاد؛ بل أنطق بالبيان الحقّ للقرآن من نفس القرآن ولا أتجرأ أن أقول مثلك على الله ما لا أعلم فذلك من أمر الشيطان وليس من أمر الرحمن. وقال الله تعالى:
    {يَا أَيُّهَا النّاس كُلُوا مِمَّا فِي الْأَرْ‌ضِ حَلَالًا طَيِّبًا وَلَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ ۚ أنه لَكُمْ عَدُوٌّ مبين ﴿١٦٨﴾ إِنَّمَا يَأْمُرُ‌كُم بِالسُّوءِ وَالْفَحْشَاءِ وَأَن تَقُولُوا عَلَى اللَّـهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ ﴿١٦٩﴾} صدق الله العظيم [البقرة].

    وتجد أمر الله في القرآن العظيم بأنه حرّم عليكم أن تقولوا على الله ما لا تعلمون. وقال الله تعالى:
    {قُلْ إِنَّمَا حَرَّ‌مَ ربّي الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ‌ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالْإِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ‌ الحقّ وَأَن تُشْرِ‌كُوا بِاللَّـهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَانًا وَأَن تَقُولُوا عَلَى اللَّـهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ ﴿٣٣﴾} صدق الله العظيم [الأعراف].

    ويا أيها الباحث عن الحقيقة، إنك لا تكذّب ناصر اليماني بل تكذّب بآيات الله ربّ العالمين، وذلك لأنّ الله هو من قال بأنّ أصحاب الكهف ثلاثة، وإنما قال ذلك ناصر اليماني بإذنِ الله، وهذا القول هو القول الحقّ الذي قاله ناصر اليماني وأتباعه المصدقين ولم يكن رجماً بالغيب ولم يقل الله بأنّ قول ناصر اليماني وأتباعه كان رجماً بالغيب، وقول ناصر اليماني وأتباعه لا يزال في علم الغيب ولذلك قال الله تعالى:
    {سَيَقُولُونَ ثَلَاثَةٌ رَّ‌ابِعُهُمْ كَلْبُهُمْ} [الكهف:22]. ولم يقل الله بأنّ هذا القول كان رجماً بالغيب؛ بل ما قيل في شأنهم من قبل كان رجماً بالغيب.

    فتعال لأزيدك علماً من قبل المباهلة لعلك تُبصر الحقّ فتتبعه إن كنت تريد الحقّ. وقال الله تعالى:
    {سَيَقُولُونَ ثَلَاثَةٌ رَّابِعُهُمْ كَلْبُهُمْ وَيَقُولُونَ خَمْسَةٌ سَادِسُهُمْ كَلْبُهُمْ رَجْمًا بِالْغَيْبِ وَيَقُولُونَ سَبْعَةٌ وَثَامِنُهُمْ كَلْبُهُمْ قُل ربّي أَعْلَمُ بِعِدَّتِهِم مَّا يَعْلَمُهُمْ إِلَّا قَلِيلٌ} صدق الله العظيم [الكهف:22].

    وإذا تدبرت الآية يا أيها الباحث عن الحقيقة فسوف تجد بأنّ القول الأول والذي لم يُقال ولا يزال في علم الغيب هو القول الحقّ، وهو قول المهديّ المنتظَر الحقّ وحزبه، ولم يقل الله بأنه رَجمٌ بالغيب. أمّا الأقوال التي قيلت في ذلك الزمن من أقوال اليهود والنّصارى فجميعها رَجم بالغيب، وجميع الأقوال التي قيلت هي أقوال أهل الكتاب من اليهود والنّصارى، ولذلك تجد قول الله لرسوله:
    {وَلَا تَسْتَفْتِ فِيهِم مِّنْهُمْ أَحَدًا ﴿٢٢﴾} [الكهف].

    أي لا يستفتِ في أصحاب الكهف
    {مِّنْهُمْ أَحَدًا} أي من أهل الكتاب. وبقي لدينا قولٌ وهو القول الذي لم يُقال ولا يزال في علم الغيب في زمن الأقوال التي قيلت في ذلك الزمن ولم يقُلِ الله بأنه قد قيل بل قال الله تعالى: {سَيَقُولُونَ ثَلَاثَةٌ رَّابِعُهُمْ كَلْبُهُمْ} صدق الله العظيم.

    وكذلك بيّن لكم ربّي عددهم في القرآن وأنه لا يعلمهم سبحانه إلا قليل، وليست الأرقام التي قد قيلت في شأن عددهم، وأن القول الحقّ الذي لم يُقال بعد ولا يزال مبنيّاً للمجهول وهو الأقل وهو القول الأول:
    {سَيَقُولُونَ ثَلَاثَةٌ رَّابِعُهُمْ كَلْبُهُمْ وَيَقُولُونَ خَمْسَةٌ سَادِسُهُمْ كَلْبُهُمْ رَجْمًا بِالْغَيْبِ وَيَقُولُونَ سَبْعَةٌ وَثَامِنُهُمْ كَلْبُهُمْ قُل ربّي أَعْلَمُ بِعِدَّتِهِم مَّا يَعْلَمُهُمْ إِلَّا قَلِيلٌ فَلَا تُمَارِ فِيهِمْ إِلَّا مِرَاء ظَاهِرًا وَلَا تَسْتَفْتِ فِيهِم مِّنْهُمْ أَحَدًا} صدق الله العظيم [الكهف:22].

    فإذا تدبرت الآية تجد بأنّ الله قد أخبركم أي الأقوال حقّ، والفتوى في قوله تعالى:
    {قُل ربّي أَعْلَمُ بِعِدَّتِهِم مَّا يَعْلَمُهُمْ إِلَّا قَلِيلٌ}.

    وربّما الجاهلون الذين يقولون على الله ما لا يعلمون يقولون: "إن الله يقصد بقوله ما يعلمهم إلا قليلٌ أي قليلٌ من النّاس الذين يعلمونهم". ولكن الله أمر رسوله أن يقول:
    {قُل ربّي أَعْلَمُ بِعِدَّتِهِم مَّا يَعْلَمُهُمْ إِلَّا قَلِيلٌ}، فهذا الأمر بالقول من الله لرسوله مع الفتوى: {قُل ربّي أَعْلَمُ بِعِدَّتِهِم مَّا يَعْلَمُهُمْ إِلَّا قَلِيلٌ}، أي أن الله أعلم بعددهم ما يعلمُهم الله إلا قليل، فهنا يتوقف المُتدبر فيقول: "إذاً عددهم قليل لأنّ الله قال إنهم أقل مما قالوا في شأن عددهم وأنه لا يعلَمُهم إلا قليل، ومن خلال ذلك فلا بد أن يكون عددهم أمّا اثنين أقل من جميع الأرقام التي ذُكرت، وأمّا أن يكون عددهم أقلَّ الأرقام التي ذُكرت وهو: {سَيَقُولُونَ ثَلَاثَةٌ رَّابِعُهُمْ كَلْبُهُمْ} صدق الله العظيم".

    ولكن هذا القول يحتاج أيضاً إلى مزيدٍ من السلطان وعليك أن تذهب إلى قول المخاطِب من أصحاب الكهف كم كان يخاطب حين قال: ابعثوا أحدكم بورقكم هذه الى المدينة. وهنا يتبيّن لك أنه كان يخاطب أكثر من واحدٍ وهم اثنان، فتأكد لك أنهم ثلاثة وأنّ القول الحقّ هو القول الذي لم يقله أهل الكتاب من اليهود والنّصارى، وهو القول الذي لا يزال مبنيّاً للمجهول في علم الغيب، وها هو قد قيل على لسان المهديّ المنتظَر وحزبه أنهم ثلاثة ورابعهم كلبهم، والمهديّ المنتظَر وحزبه المصدقين هم الحزب الحقّ الذي أحصى عددهم بالحقّ وقصتهم وزمن لبثهم، وسوف يُعثر عليهم فيتبيّن لكم أنّ المهديّ المنتظَر وحزبه هم الوحيدون الذين هم على الحقّ. ولذلك قال الله تعالى:
    {ثُمَّ بَعَثْنَاهُمْ لِنَعْلَمَ أَيُّ الْحِزْبَيْنِ أَحْصَى لِمَا لَبِثُوا أَمَدًا} صدق الله العظيم [الكهف:12].

    والمهديّ المنتظَر وحزبه هم الوحيدون الذين أحصوا لبثهم وقصتهم وأسمائهم وشأنهم من البداية إلى النهاية، وأمّا كلبهم فقد أراني الله بأنّ لونه أحمر وسوف ترى ذلك يوم العثور عليهم فكم أنت من الجاهلين من الذين لا يعلمون، وإذا كنت من أولي الألباب الذين يتدبّرون الكتاب فسوف تجد الحكمة من بقاء أصحاب الكهف في قوله تعالى:
    {ثُمَّ بَعَثْنَاهُمْ لِنَعْلَمَ أَيُّ الْحِزْبَيْنِ أَحْصَى لِمَا لَبِثُوا أَمَدًا} صدق الله العظيم.

    وأمّا الذين عثروا عليهم من قبل لا يعلمون ما شأنهم وما هي قصتهم وكم لبثهم وما أسمائهم فتنازعوا في قصتهم وكلٌ يأتي له بخبرٍ رجماً بالغيب، ومن ثم ردّوا علمهم لخالقهم:
    {فَقَالُوا ابْنُوا عَلَيْهِمْ بُنْيَانًا ربّهم أَعْلَمُ بِهِمْ} [الكهف:21].

    وقد بيّن لكم المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني ما هي الحكمة من بقائهم وهو من أجل اتّباع المهديّ المنتظَر الحقّ وحزبه الذي أحصى عددهم ولبثهم الأول والثاني وقصتهم وأسمائهم، ومن ثم زادني الله علماً بلون كلبهم أنه أصفر يميل إلى الحمرة كمثل لون الكلاب المعروف لديكم ليس أسوداً ولا أبيضاً بل اللون الآخر، ونحن ونسمي هذا اللون أحمراً وآخرين يسمونه أصفراً، والمهم قد علمتم أي لون أقصد بالضبط من ألوان الكلاب، وكذلك بيّن المهديّ المنتظَر الحقّ ناصر محمد اليماني أن العثور عليهم هو حكمة إخفائهم من الأعين حتى يأتي زمن الحكمة من بقائهم، وذلك لأنهم شرط من شروط الساعة الكبرى.

    وقد بيّن الله لكم هذه الحكمة من العثور عليهم من أجل التمويه والإخفاء حتى يأتي زمن أشراط الساعة الكبرى. وقال الله تعالى:
    {
    وَكَذَٰلِكَ أَعْثَرْنَا عَلَيْهِمْ لِيَعْلَمُوا أَنَّ وَعْدَ اللَّـهِ حَقٌّ وَأَنَّ السَّاعَةَ لَا رَيْبَ فِيهَا} صدق الله العظيم [الكهف:21].

    ولربّما الجاهلون يقولون: "إنما هذه الحكمة تخصّ الذين عثروا عليهم" . ومن ثم نردّ بأنّ الذين عثروا عليهم لم يعلموا أيَّ شيء لا عن قصتهم ولا عن أسمائهم ولا عن الحكمة من بقائهم، إلا أنهم علموا أنه لا بدّ أن تكون لهم حكمةٌ إلهيّةٌ في الكتاب:
    {فَقَالُوا ابْنُوا عَلَيْهِمْ بُنْيَانًا ربّهم أَعْلَمُ بِهِمْ} صدق الله العظيم.

    ويا أيها الباحث عن الحقيقة، إنّ أصحاب الكهف والرقيم في محافظة ذمار في قرية الأقمر في كهفٍ بجانب بيت رجلٍ يُدعى محمد سعد، ويجعل فيه محمد سعد طعام الأنعام، فهل بعد هذا البيان بيان؟ وأقسم بالله ربّ العالمين إنهم لفي محافظة ذمار فلا تُمارِ فيهم أيها الباحث عن الحقيقة والكذب حباله قصيرة، وكأنك من المرجفين المشككين من الذين يصدّون عن الحقّ ليبعثوا الشكّ في قلوب المصدقين لعلهم يرجعون، وتالله إن كنت كذلك فلا تضلّ إلا نفسك وتلك من آيات الله للموقنين. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {
    وَتَرَى الشَّمْسَ إِذَا طَلَعَتْ تَزَاوَرُ عَنْ كَهْفِهِمْ ذَاتَ الْيَمِينِ وَإِذَا غَرَبَتْ تَقْرِضُهُمْ ذَاتَ الشِّمَالِ وَهُمْ فِي فَجْوَةٍ مِنْهُ ۚ ذَٰلِكَ مِنْ آيَاتِ اللَّـهِ ۗ مَنْ يَهْدِ اللَّـهُ فَهُوَ الْمُهْتَدِ ۖ وَمَنْ يُضْلِلْ فَلَنْ تَجِدَ لَهُ وَلِيًّا مُرْشِدًا ﴿١٧} صدق الله العظيم [الكهف].

    وإن كنت عثرت عليهم في مكانٍ آخر فهيّا بيِّنهم للعالمين إن كنت من الصادقين؟ ولعلك عثرت على جُثث موتى محنطين، ولكن أصحاب الكهف ليسوا أمواتاً بل رقود. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَتَحْسَبُهُمْ أَيْقَاظًا وَهُمْ رُ‌قُودٌ وَنُقَلِّبُهُمْ ذَاتَ الْيَمِينِ وَذَاتَ الشِّمَالِ وَكَلْبُهُم بَاسِطٌ ذِرَ‌اعَيْهِ بِالْوَصِيدِ لَوِ اطَّلَعْتَ عَلَيْهِمْ لَوَلَّيْتَ مِنْهُمْ فِرَ‌ارً‌ا وَلَمُلِئْتَ مِنْهُمْ رُ‌عْبًا ﴿١٨﴾} صدق الله العظيم [الكهف].

    وقد بيّن لكم المهديّ المنتظَر الحقّ الإمام ناصر محمد اليماني عن سبب الفرار لمن يعثر عليهم وهو لم يحِط بمدى طولهم وخلق أجسامهم، وذلك لأنهم من آيات الله عجباً، وهم من الأمم الأولى ويلون قوم عاد، فانظر لأجساد قوم عاد لعلك تكون من الموقنين. وأمّا وصف أجسام قوم عاد وثمود فضخامتها تشبه أجسام أصحاب الكهف، وذلك لأنّ أصحاب الكهف على مقربةٍ منهم في الزمن فهم من بعد عاد وثمود، وكذلك أجساد عاد وثمود ضخمة فقد وصفها لكم القرآن في ضخامتها بأنهم عمالقة فيكون أطولكم إلى جانب أحدهم كمثل طفل يمشي إلى جانب أطول رجل فيكم، وتستنبطون ذلك من خلال قول الله تعالى:
    {كَأنهمْ أَعْجَازُ نَخْلٍ مُّنقَعِرٍ‌ ﴿٢٠﴾} صدق الله العظيم [القمر].

    فهل تعلمون ما هو أعجاز النخل؟ وهو ساق النخلة الطويل إذا انقعر من الأرض فخوى على الأرض ساقطاً، وبين لكم التشبيه الحقّ كذلك في قول الله تعالى:
    {فَتَرَ‌ى الْقَوْمَ فِيهَا صَرْ‌عَىٰ كَأنهمْ أَعْجَازُ نَخْلٍ خَاوِيَةٍ ﴿٧﴾} [الحاقة].

    وإنما يا قوم يشرح لكم القرآن العظيم ضخامة هؤلاء القوم في قوله تعالى:
    {فَتَرَ‌ى الْقَوْمَ فِيهَا صَرْ‌عَىٰ كَأنهمْ أَعْجَازُ نَخْلٍ خَاوِيَةٍ ﴿٧﴾}، وكذلك قوله تعالى: {كَأنهمْ أَعْجَازُ نَخْلٍ مُّنقَعِرٍ‌ ﴿٢٠﴾} صدق الله العظيم، وذلك لأنّ طولهم يشبه طول أعجاز النخل، والقرآن دقيق في وصفه فلا بد أن طولهم كطول جذوع النخل، فليستقِم أحدكم إلى جانب جذع نخلة وسوف يجد الفرق بيننا وبينهم كالفرق بيننا وبين طول جذوع النخل العملاق، فهل أنتم مصدقون وتبحثون عن الحقّائق على الواقع الحقيقي بكل حيلةٍ ووسيلةٍ كلّ منكم على قدر جُهده وحيلته؟ وإن أردتم الأحياء النائمين فاذهبوا الأقمر بمحافظة ذمار شرقي حورور فتجدوا أصحاب الكهف في قرية الأقمر لتعلموا حقيقة قول الله تعالى: {لَوِ اطَّلَعْتَ عَلَيْهِمْ لَوَلَّيْتَ مِنْهُمْ فِرَ‌ارً‌ا وَلَمُلِئْتَ مِنْهُمْ رُ‌عْبًا ﴿١٨﴾} صدق الله العظيم، فتعلموا إنما الفرار من التفاجؤ لأجساد بشرٍ عمالقة لم يُرى مثلهم قط ويرى أحدكم نفسه حقيراً صغيراً إليهم.

    وأقسم بالله العلي العظيم لا أنطق لكم بغير الحقّ فهل تؤمنون بالقرآن العظيم؟ فلا نزال ندخر آيات كثيرة للممترين فنلجمهم بالحقّ إلجاماً.
    وأرجو من الله أن يُجازي ابن عمر عني بخير الجزاء بأفضل ما جازى به عباده الصالحين، وذلك لأنه حقاً رجلٌ يسعى للتطبيق للتصديق على الواقع الحقيقي ليقول للناس: "يا قوم اتّبعوا المهديّ المنتظَر الذي يخاطبكم بالبيان الحقّ للقرآن تجدونه حقّ على الواقع الحقيقي" . وهو على ذلك من الشاهدين، فلا أثني عليه إلا وأنا أعلم أنه يستحق الثناء، وأعلم أنه لا يريد مني جزاءً ولا شكوراً بل يريد حبّ الله وقربه ورضوان نفسه، وأنا على ذلك من الشاهدين. رضي الله عنه وأرضاه وشفاه وعافاه إن ربّي سميع الدُعاء فلا ييأس من رحمة الله إلا القانطون.

    بسم الله الرحمن الرحيم
    وأمّا طلبك للمباهلة فأبشر بذلك، وأقول :

    اللهم عبدك ناصر محمد اليماني يسألك بحقّ لا إله إلا أنت وبحقّ رحمتك التي كتبت على نفسك، وبحقّ عظيم نعيم رضوان نفسك إن كنتُ مفترٍ عليك بغير الحقّ في شأن المهديّ المنتظَر ولست المهديّ المنتظَر فإن عليّ لعنة الله والملائكة والنّاس أجمعين، وإن كان يُكذب الباحث عن الحقيقة بالمهديّ المنتظَر الحقّ في الكتاب فإني أسألك بحقّ لا آله إلا أنت وبحقّ رحمتك التي كتبت على نفسك وبحقّ عظيم نعيم رضوان نفسك أن تغفر له ولجميع المسلمين فإنهم لا يعلمون أني المهديّ المنتظَر الحقّ من ربهم، وإنا لله وإني إليه لراجعون، فمن تبعني فإنه مني ومن عصاني فإنك غفور رحيم وأنت أرحم بعبادك من عبدك ووعدك الحقّ وأنت أرحم الراحمين.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمدُ لله ربّ العالمين..
    أخوك رحمة الله التي وسعت كلّ شيء إلا من أبى أن يتبع الحقّ وهو يعلم أنه الحقّ؛ المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني.
    __________________


صفحة 1 من 5 123 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. إسمعوا ماذا يقول الشيخ الدكتور محمد المهدي عن الإمام المهدي: في رسالة عاجلة لأعضاء مؤتمر الحوار وللشعب اليمني
    بواسطة آمنت بنعيم رضوان الله في المنتدى دحض الشبهات بالحجة الدامغة والإثبات على مهدوية الإمام ناصر محمد اليماني
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 08-09-2013, 05:38 AM
  2. [فيديو] رسالة الإمام المهدي إلى رسول الشيطان...!
    بواسطة علاءالدين نورالدين في المنتدى المادة الإعلامية والنشر لكل ما له علاقة بدعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 14-01-2013, 08:07 PM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •