بـــيانــات هـــامّـة وعــــاجــلة

العربية  فارسى  اردو  English  Français  Español  Türk  Deutsh  Italiano  русский  Melayu  Kurdî  Kiswahili

تحذيرٌ إلى كافة المؤمنين بالله ثم ألبسوا إيمانهم بظلمِ الشرك بالله؛ إنّ الشرك لظلمٌ عظيمٌ

Warning to the entire believers in Allah then they cover their belief with wrongdoing of association with Allah; indeed polytheism is a grievous injustice

The Awaited Mahdi is calling to the global peace among the human populations

The fact of Planet-X, the planet of chastisement from the decisive Book as a reminder to the possessors of understanding-minds

A brief word about The Insolent (Antichrist) the Liar Messiah

Donald Trump is an enemy to the original American people, and an enemy to all Muslim and Christian people and their Governments, and an enemy to human populations altogether except the human satans the extremest ones in satan’s party

عــــاجل: تحذيرٌ ونذيرٌ لكافة البشر

تذكيـرٌ من محكم الذّكر لصُنّاع القرار من المسلمين

الإمام المهديّ يعلن غرّة الصيام الشرعيّة لعامكم هذا 1439 بناء على ثبوت هلال رمضان شرعاً

الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني يحذّر الذين يخالفون أمر الله ورسوله من غضب الله ومقته وعذابه

سوف تدرك الشمس القمر أكبر وأكبر في هلال رمضان لعامكم هذا 1439 تصديق شرطٍ من أشراط الساعة الكُبر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني

إعلان مفاجأةٌ كبرى إلى كافة البشر لمن شاء منهم أن يتقدّم أو يتأخّر، والأمر لله الواحد القهار

النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: أعظـــــم وأطــــــول قسم في القرآن العظيم

  1. الترتيب #1 الرقم والرابط: 115305 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    189

    افتراضي أعظـــــم وأطــــــول قسم في القرآن العظيم

    بيان أطول وأعظم قسمٍ في القرآن العظيم..

    بيان هلال شهر ذي الحجّة لعام 1429 من جميع علماء الفلك..


    الإمام ناصر محمد اليماني
    16 - 11 - 1429 هـ
    15 - 11 - 2008 مـ
    01:33 صباحاً
    ــــــــــــــــــــ



    بيان أطول وأعظم قسمٍ في القرآن العظيم
    وبيان هلال شهر ذي الحجّة لعام 1429 من جميع علماء الفلك ..



    إليكم بيان هلال شهر ذي الحجّة لعام 1429 من جميع علماء الفلك داخل المملكة العربيّة السعوديّة وخارجها:
    29 ذو القعدة 1429 هجرية – 27 نوفمبر 2008
    حسب تقويم أم القرى والتقويم الهجري
    البيان الفلكي الموحد للأهلة:
    غرة شهر ذو الحجّة يوم السبت الموافق لـ 29 نوفمبر.
    قال تعالى: { هُوَ الَّذِي جَعَلَ الشّمس ضِيَاءً وَالْقَمَرَ‌ نُورً‌ا وَقَدَّرَ‌هُ مَنَازِلَ لِتَعْلَمُوا عَدَدَ السِّنِينَ وَالْحِسَابَ ۚ مَا خَلَقَ اللَّـهُ ذَٰلِكَ إِلَّا بِالحقّ ۚ يُفَصِّلُ الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ ﴿٥﴾ } يونس
    بتوفيق من الله عز وجل أصبح تحديد مواعيد بداية الأشهر القمرية في غاية اليسر والسهولة ولله الحمد ليس لسنوات قادمة فقط بل لمئات السنين القادمة، وبدقة تصل إلى دقيقة واحدة بفضل ما يسره الله من وسائل علميّة حديثة، ولأن العبادات في الإسلام ربطت برؤية الهلال رؤية شرعيّة صحيحة استناداً إلى قوله عليه الصلاة والسلام: [ صوموا لرؤيته وافطروا لرؤيته ]
    وقوله أيضاً: [ لا تصوموا حتى تروا الهلال ولا تفطروا حتى تروه، فان غُمّ عليكم فأكملوا العدة ]
    وبناءً عليه نعلن بخصوص رؤية هلال شهر ذو الحجّة للعام الهجري 1429هـ / 2008م أن الحسابات الفلكيّة العلميّة تؤكد ما يلي:
    1 - أن هلال شهر ذو الحجّة لعام 1429هـ يقترن فلكياً المحاق في تمام الساعة 7 و 54 دقيقة مساءً حسب توقيت مكة المكرمة من مساء يوم الخميس الواقع في 27 نوفمبر 2008 م .
    2 - تستحيل رؤية الهلال في مساء يوم الخميس نظراً لحدوث الاقتران عقب غروب الشّمس والقمر من أفق مكة المكرمة، وعليه يكون اليوم التالي 28 نوفمبر هو المتمم للثلاثين من شهر ذو القعدة.
    3 - تغرب الشّمس في مكة المكرمة في الساعة 5 و 38 دقيقة من مساء يوم السبت الواقع في 29 نوفمبر 2008م، بينما يغرب القمر في الساعة 5 و 57 دقيقة في مكة المكرمة، أي أن الهلال يتأخر في غروبه عن الشّمس بمقدار ساعة و19 دقيقة.
    4 - يمكن رؤية الهلال في مدينة مكة المكرمة ومعظم الدول العربية بكل يسر وسهولة .
    5 - وبناءً على ما سبق سيكون يوم الجمعة الموافق لـ 28 نوفمبر هو المتمم لشهر ذو القعدة وسيكون أول شهر ذو الحجّة لعام 1429هـ - بإذن الله تعالى - في يوم السبت الموافق لـ 29 نوفمبر 2008.
    صادق على البيان: الجمعية الفلكيّة بجدة - الجمعية الفلكيّة الفلسطينية - جمعية هواة الفلك السورية - مرصد بريدة بالقصيم - مرصد المرزم الفلكي بالكويت - رابطة هواة الفلك بجدة.
    وإليكم بيان المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّ العالمين الإمام ناصر محمد اليماني :

    من المهديّ المنتظَر إلى مجلس القضاء الأعلى بهيئته الدائمة بالمملكة العربيّة السعوديّة وكافة علماء الشريعة الإسلاميّة وكذلك إلى كافة علماء الفلك في المملكة العربيّة السعوديّة وخارجها بكافة البشرية، والسلام على من اتّبع الهُدى، وبعد..

    يا معشر علماء الشريعة، إن استحالة رؤية هلال ذي الحجّة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس 29 من ذي القعدة لدى جميع علماء الفلك كمثل استحالة أن تحمل الأنثى بدون أن يمسسها ذكر، وكاستحالة أن تتحول العصا إلى حيّةٍ كبرى، وكاستحالة أن تُضرب الحجر بالعصا فتنبجس منها اثنتا عشرة عيناً بالماء، وكاستحالة أن يُضرب جسد المقتول بقطعة لحم من البقرة فينهض حيّاً قائماً من بعد أن كان مقتولاً، وكاستحالة أن يُضرب البحر بالعصا فينفلق طريقاً يبساً إلا بُقدرة إلهيّة كونيّة خارقة عن العادة لجريان الشّمس والقمر، وذلك لأنه بحسب حساباتهم الدقيقة والمعتاد عليها في علم الفيزياء الكونيّة علموا بأنّ القمر سوف يغيب قبل مغيب شمس الخميس 29 من ذي القعدة فتغيب الشّمس بعده قبل حدوث الاقتران ولذلك يستحيلون رؤية هلال ذي الحجّة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس ليلة الجمعة، وهذا شيء لا يختلف عليه اثنان في جميع علماء الفلك في كافة البشرية، وإنما يختلفون في الرؤية الشرعيّة من بعد ميلاد الهلال ببضع ساعات، فمنهم من يتوقع رؤيته نظراً لمدى بعده وزاويته اجتهاداً منه، ومنهم من لا يتوقع رؤيته ولكنه لا يستحيل رؤيته، ولكن جميع علماء الفلك في كافة البشريّة قد اتفقوا على أنه يستحيل رؤية هلال الشهر في 29 منه إذا أثبتت جميع الحسابات الفلكيّة الدقيقة أنه سوف يغرب القمر قبل غروب شمس 29 من الشهر ثم يولد من بعد ذلك، فهنا يأتي المستحيل المُطلق لرؤية هلال الشهر بعد غروب 29 منه لدى علماء الفلك في كافة البشريّة أجمعين، ولا ولن تجدوا بأنه يختلف على ذلك اثنان، وها هم جميع علماء الفلك في كافة البشريّة لو يجمعهم خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز في صعيدٍ ويلقي إليهم بالسؤال ويقول: "يا معشر علماء الفلك هل تتوقعون رؤية هلال ذي الحجّة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس 29 من ذي القعدة؟". فسوف يكون ردّهم عليه بالآتي بلا شكٍّ أو ريبٍ فيقولون:

    "يا صاحب السمو الملكي الملك عبد الله بن عبد العزيز، نحن لا نتوقع مجرد توقع منا أنه لن يُرى الهلال بعد غروب شمس الخميس 29 من ذي القعدة بل نؤكد ذلك تأكيداً لكافة البشر أنه من المستحيل جملةً وتفصيلاً أن تثبت رؤية هلال ذي الحجّة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس نظراً لأنه سوف تغيب شمس الخميس 29 من ذي القعدة من قبل حدوث الاقتران، بمعنى أنه لم يولد مُطلقاً مما يجعل المملكة العربيّة السعوديّة تُعلن إتمام شهر ذي الحجّة بالجمعة ثلاثون يوماً، وهذا شيء لا يختلف عليه اثنان من علماء الفلك في كافة البشريّة حسب أفق مكة المكرمة نظراً لغروب القمر من قبل غروب الشّمس ومن قبل حدوث الاقتران، ونزيد البشريّة تأكيداً أنه يستحيل يستحيل يستحيل كما يستحيل أن تحمل الأنثى بلا ذكر يمسسها فتلد في نفس اليوم إلا بمعجزة بقدرة الله ربّ العالمين، فإن ثبتت رؤية هلال ذي الحجّة لعام 1429 بلا شكٍّ أو ريبٍ فهذا يعني أنه حدثٌ خارقٌ للعادة بقدرة فاطر الكون من عدم". اِنتهى.

    ويا معشر البشر إني أنا المهديّ المنتظَر من آل البيت المُطهر أعلم من الله ما لا تعلمون، أشهد لله شهادة الحقّ اليقين بأنّ شُهداء الرؤية العدول سوف يشهدون برؤية هلال شهر ذي الحجّة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس 29 ذي القعدة، وكذلك علماء الفلك إن نصحوا وآمنوا بأنّ المستحيل بقدرة الله يجعله حقيقة فيرصدون هلال شهر ذي الحجّة بعد غروب شمس الخميس 29 ذي القعدة بأنهم حقاً سوف يُشاهدونه بالحقّ فتندهش أبصارهم وعقولهم كيف حدث هذا! ومن ثمّ أردّ عليهم بالحقّ وأقول:

    ذلك لأنّ الشّمس أدركت القمر فَولِدَ الهلال من قبل الاقتران فاجتمعت به الشّمس وقد هو هلال آية كونيّة كبرى، ومن أشراط الساعة الكبرى أن تدرك الشّمس القمر فيولد الهلال من قبل الاقتران فتجتمع به الشّمس وقد هو هلال آية كونيّة للتصديق بالحقّ ليفتيكم الله بالحقّ في شأن المهديّ المنتظر الحقّ منه الإمام ناصر محمد اليماني.

    وأرجو من الله إن كذَّبتم بعد ما تبيّنت لكم الآية الكونيّة من ربّكم أن لا يصيبكم الله بالرجفة كمثل قارعة ثمود، وإن كان لا بُدّ فلتحل قريباً من دياركم حتى يأتي وعد الله إنّ الله لا يخلف الميعاد، وأخشى عليكم يا أهل الديار المُقدسة أن يُصدق الله قوله بالحقّ: {فَإِنْ أَعْرَضُوا فَقُلْ أَنذَرْتُكُمْ صَاعِقَةً مِّثْلَ صَاعِقَةِ عَادٍ وَثَمُودَ ﴿١٣﴾} صدق الله العظيم [فصلت].

    وأخشى عليكم أن يصدق الله قوله بالحقّ: {وَلَا يَزَالُ الَّذِينَ كَفَرُوا تُصِيبُهُم بِمَا صَنَعُوا قَارِعَةٌ أَوْ تَحُلُّ قَرِيبًا مِّن دَارِهِمْ حَتَّىٰ يَأْتِيَ وَعْدُ اللَّـهِ ۚ إِنَّ اللَّـهَ لَا يُخْلِفُ الْمِيعَادَ} صدق الله العظيم [الرعد:31].

    ولربّما يودّ أحد أعضاء هيئة كبار العلماء أن يُقاطعني فيقول: "ولكننا لسنا كافرين بما أنزل الله في القرآن العظيم، وإنما هدَّد الله بذلك من كفر بالقرآن العظيم". ومن ثمّ يردّ عليه المهديّ المنتظر ناصر محمد اليماني وأقول: ولكني أجد في القرآن العظيم بأنه إذا أدركت الشّمس القمر فتلاها آية التصديق للمهديّ المنتظَر فأجد التحذير من ربّي من الرجفة وهي الطاغية التي أصابت قوم ثمود.

    ويا معشر علماء الأمّة إنكم لتجهلون قدر المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم والذي جعله الله إماماً للمسيح عيسى ابن مريم عليه الصلاة والسلام، وأقسم بالله العظيم بأنّ الكفر والإنكار بشأن المهديّ المنتظر عبد النّعيم الأعظم الإمام ناصر محمد اليماني كان عند الله عظيماً الذي يدعو النّاس إلى أن يعبدوا الله كما ينبغي أن يُعبد فلا يتخذون النّعيم الأعظم رضوان نفس ربّهم كوسيلة لتحقيق النّعيم الأصغر جنّة النّعيم والحور العين، وذلك لأنّ الله لم يخلقهم من أجل جنّة النّعيم والحور العين بل خلق الجنّة من أجلهم وخلقهم من أجله تعالى. تصديقاً لقول الله بالحقّ: {وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ ﴿٥٦﴾ مَا أُرِيدُ مِنْهُم مِّن رِّزْقٍ وَمَا أُرِيدُ أَن يُطْعِمُونِ ﴿٥٧﴾ إِنَّ اللَّـهَ هُوَ الرَّزَّاقُ ذُو الْقُوَّةِ الْمَتِينُ ﴿٥٨﴾} صدق الله العظيم [الذاريات].

    ويا أيها النّاس، أقسم بالله الذي من عرفه حقّ معرفته لم يَلْهُ عنه بسواه، وإني أعلم بنعيمٍ هو أعظم من نعيم الدّنيا والآخرة، وابتعثني الله إليكم لأدعوكم لتحقيق الهدف من خلقكم فأدلّكم على نعيمٍ تجدونه نعيماً أعظم من نعيم الدّنيا والآخرة، وذلك هو أن تعبدوا رضوان نفس الله عليكم فلا تتخذوا النّعيم الأعظم وسيلة لتحقيق النّعيم الأصغر منه جنّة النّعيم والحور العين سبحانه! ولم أجد الحكمة في الكتاب من خلقكم لكي يدخلكم جنّة النّعيم ويزوِّجكم بالحور العين بل خلق الله الجنّة والحور العين من أجلكم وخلقكم من أجل هدف في ذاته لتعبدوا رضوان نفس ربّكم عليكم فتبتغون إليه الوسيلة أيّكم أحبّ وأقرب إلى نفسه، وليس طمعاً منكم في ملكوت ربّكم ونعيم جنّاته؛ بل لأنكم علمتم أنّ حُبّ الله وقربه ورضوان نفسه هو حقاً نعيمٌ أعظمُ من نعيم الدّنيا والآخرة، فتكونون على ذلك لمن الشاهدين بأنكم وجدتم عبادة رضوان نفس الله عليكم هو النّعيم الأعظم من جنّة النّعيم تصديقاً لحقيقة اسم الله الأعظم الذي أنزله الله في مُحكم القرآن العظيم فجعله من أشدّ الآيات المحكمات وضوحاً في القرآن العظيم. وقال الله تعالى: {وَعَدَ اللَّـهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ ۚ وَرِضْوَانٌ مِّنَ اللَّـهِ أَكْبَرُ ۚ ذَٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ ﴿٧٢﴾} صدق الله العظيم [التوبة].

    ولا تحتاج هذه الآية المحكمة إلى تأويلٍ نظراً لأنه جاء فيها ذكر الهدف من خلقكم فأخبركم الله فيها بأنّ رضوان نفس ربّكم عليكم هو نعيمٌ أعظم من جنّة النعيم، وفي ذلك تكمن الحكمة من خلقكم. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ ﴿٥٦﴾ مَا أُرِيدُ مِنْهُم مِّن رِّزْقٍ وَمَا أُرِيدُ أَن يُطْعِمُونِ ﴿٥٧﴾ إِنَّ اللَّـهَ هُوَ الرَّزَّاقُ ذُو الْقُوَّةِ الْمَتِينُ ﴿٥٨﴾} صدق الله العظيم [الذاريات].

    بمعنى أنّ الله لم يخلقكم إلا لتعبدوا رضوان ربّكم عليكم سبحانه وتعالى عمّا يعبدون علواً كبيراً، فإن ألهاكم عنه التكاثر والتفاخر في الحياة الدّنيا فعن الحكمة من خلقكم سوف تُسألون. تصديقاً لوعده الحقّ في قول الله تعالى: بِسْمِ اللَّـهِ الرَّ‌حْمَـٰنِ الرَّ‌حِيمِ {أَلْهَاكُمُ التَّكَاثُرُ ﴿١﴾ حَتَّىٰ زُرْتُمُ الْمَقَابِرَ ﴿٢﴾ كَلَّا سَوْفَ تَعْلَمُونَ ﴿٣﴾ ثُمَّ كَلَّا سَوْفَ تَعْلَمُونَ ﴿٤﴾ كَلَّا لَوْ تَعْلَمُونَ عِلْمَ الْيَقِينِ ﴿٥﴾ لَتَرَوُنَّ الْجَحِيمَ ﴿٦﴾ ثُمَّ لَتَرَوُنَّهَا عَيْنَ الْيَقِينِ ﴿٧﴾ ثُمَّ لَتُسْأَلُنَّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النَّعِيمِ ﴿٨﴾} صدق الله العظيم [التكاثر].

    وأكرِّر للذكرى: {ثُمَّ لَتُسْأَلُنَّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النَّعِيمِ ﴿٨﴾} صدق الله العظيم، ألا وإنَّ النّعيم هو كما أثبتنا أنه حقيقةٌ لرضوان نفس الله عليكم نعيمٌ أعظمُ من نعيم الجنّة وفي ذلك تكمن الحكمة من خلقكم وعنه سوف تُسألون يوم يقوم النّاس لربّ العالمين. تصديقاً لقول الله تعالى: {أَفَحَسِبْتُمْ أَنَّمَا خَلَقْنَاكُمْ عَبَثًا وَأَنَّكُمْ إِلَيْنَا لَا تُرْجَعُونَ ﴿١١٥﴾} [المؤمنون].

    وتصديقاً لقول الله تعالى: {وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ ﴿٥٦﴾ مَا أُرِيدُ مِنْهُم مِّن رِّزْقٍ وَمَا أُرِيدُ أَن يُطْعِمُونِ ﴿٥٧﴾ إِنَّ اللَّـهَ هُوَ الرَّزَّاقُ ذُو الْقُوَّةِ الْمَتِينُ ﴿٥٨﴾} صدق الله العظيم [الذاريات].

    يا معشر علماء الأمّة المُتدبرين للقرآن العظيم، إن كنتم تريدون الحقّ فإنني أنا المهديّ المنتظر الحقّ من ربّكم أدعوكم وجميع المسلمين والنّاس أجمعين وكافة الأمم أمثالكم مما يَدِبُّ أو يطير إلى عبادة الله وحده لا شريك له كما ينبغي أن يُعبد. وإنكم لتجهلون قدر المهديّ المنتظر ولا تحيطون بسرّه وقدره عند ربه، هو تلك النَّفْس التي توجد في أطول وأعظم قسم في القرآن العظيم، هو ذلك العبد الذي أقسم الله به وبذاته تعالى وبآية التصديق الكونيّة بشأنه، لو كنتم تتدبرون القرآن العظيم لوجدتم بأنّ أعظم قسمٍ وأطول قسمٍ بالحقّ جاء في شأن المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم بأنه قد أفلح من صدَّقه وسارع في الخيرات ابتغاء رضوان الله وتثبيتاً من أنفسهم مما علموا من الحقّ نظراً لدخول البشر في عصر أشراط الساعة الكبر وقد خاب من كذّبه فبخل على نفسه، إن ربّي غني حميد. وقال الله تعالى:

    بِسْمِ اللَّـهِ الرَّ‌حْمَـٰنِ الرَّ‌حِيمِ {وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا ﴿١﴾ وَالْقَمَرِ إِذَا تَلَاهَا ﴿٢﴾ وَالنَّهَارِ إِذَا جَلَّاهَا ﴿٣﴾ وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَاهَا ﴿٤﴾ وَالسَّمَاءِ وَمَا بَنَاهَا ﴿٥﴾ وَالْأَرْضِ وَمَا طَحَاهَا ﴿٦﴾ وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا ﴿٧﴾ فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا ﴿٨﴾ قَدْ أَفْلَحَ مَن زَكَّاهَا ﴿٩﴾ وَقَدْ خَابَ مَن دَسَّاهَا ﴿١٠﴾ كَذَّبَتْ ثَمُودُ بِطَغْوَاهَا ﴿١١﴾ إِذِ انبَعَثَ أَشْقَاهَا ﴿١٢﴾ فَقَالَ لَهُمْ رَسُولُ اللَّـهِ نَاقَةَ اللَّـهِ وَسُقْيَاهَا ﴿١٣﴾ فَكَذَّبُوهُ فَعَقَرُوهَا فَدَمْدَمَ عَلَيْهِمْ رَبُّهُم بِذَنبِهِمْ فَسَوَّاهَا ﴿١٤﴾ وَلَا يَخَافُ عُقْبَاهَا ﴿١٥﴾} صدق الله العظيم [الشمس].

    وإلى البيان الحقّ حقيقٌ لا أقول على الله غير الحقّ:
    {وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا ﴿١﴾ وَالْقَمَرِ إِذَا تَلَاهَا ﴿٢﴾ وَالنَّهَارِ إِذَا جَلَّاهَا ﴿٣﴾ وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَاهَا ﴿٤﴾}، وأقسم الله بشرطٍ من أشراط الساعة الكبرى آية التصديق للمهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم، وذلك لأنّ الشّمس كما علَّمناكم هي التي تتلو القمر في الجريان والقمر يتقدمها شرقاً فور ميلاد الهلال فينفصل عنها شرقاً وهي تتلوه من ناحية الغرب، أمّا إذا حدث العكس وتلاها القمر في هلال أول الشهر فذلك تحقيق شرط من أحد أشراط الساعة الكُبر وآية التصديق للمهدي المنتظر الحاضر، وأنتم عنه معرضون.

    وأمّا البيان الحقّ لقوله تعالى: {وَالسَّمَاءِ وَمَا بَنَاهَا ﴿٥﴾}، أقسم الله بالسماء وذاته سبحانه.

    أمّا البيان الحقّ لقوله تعالى: {وَالْأَرْضِ وَمَا طَحَاهَا ﴿٦﴾}، كذلك أقسم الله بالأرض وذاته سبحانه.

    وأمّا البيان لقول الله تعالى: {وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا ﴿٧﴾ فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا ﴿٨﴾}، فذلك قسم من الله بنفس المهديّ المنتظَر وذاته سبحانه الذي خلقه وعلَّمه الحقَّ من الباطل.

    ومن ثم يأتي الجواب على هذا القسم الطويل والعظيم أنه {قَدْ أَفْلَحَ مَن زَكَّاهَا ﴿٩﴾ وَقَدْ خَابَ مَن دَسَّاهَا ﴿١٠﴾}، وتلك بُشرى كبرى لمن صدّق بأنه أدركت الشّمس القمر أحد شروط الساعة الكبر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر، فصدَّقوا بالحقّ من ربّهم فسارَعوا في الخيرات وأنفَقوا في سبيل الله ابتغاء رضوان الله تثبيتاً من أنفسهم، وأنه قد خاب من دسَّاها وهو من كذَّب وبخل ومن يبخل فإنما يبخل عن نفسه إن ربّي لغنيٌّ حميد.

    فتدبروا أعظم قسم قد أقسم الله به في الكتاب وأطول قسم في كتاب الله ربّ العالمين إنه في شأن المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم الذي يدعوكم إلى أن تعبدوا الله كما ينبغي أن يُعبد فتجدون بأنّ قَدْرَه عند ربّه عظيم وأنتم لا تعلمون بمدى قدْره عند ربّه ولا تحيطون بسرِّه، وكذلك القسم بآيات التصديق في شأنه:
    {وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا ﴿١﴾ وَالْقَمَرِ إِذَا تَلَاهَا ﴿٢﴾ وَالنَّهَارِ إِذَا جَلَّاهَا ﴿٣﴾ وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَاهَا ﴿٤﴾ وَالسَّمَاءِ وَمَا بَنَاهَا ﴿٥﴾ وَالْأَرْضِ وَمَا طَحَاهَا ﴿٦﴾ وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا ﴿٧﴾ فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا ﴿٨﴾ قَدْ أَفْلَحَ مَن زَكَّاهَا ﴿٩﴾ وَقَدْ خَابَ مَن دَسَّاهَا ﴿١٠﴾ كَذَّبَتْ ثَمُودُ بِطَغْوَاهَا ﴿١١﴾ إِذِ انبَعَثَ أَشْقَاهَا ﴿١٢﴾ فَقَالَ لَهُمْ رَسُولُ اللَّـهِ نَاقَةَ اللَّـهِ وَسُقْيَاهَا ﴿١٣﴾ فَكَذَّبُوهُ فَعَقَرُوهَا فَدَمْدَمَ عَلَيْهِمْ رَبُّهُم بِذَنبِهِمْ فَسَوَّاهَا ﴿١٤﴾ وَلَا يَخَافُ عُقْبَاهَا ﴿١٥﴾} صدق الله العظيم.

    وكذلك أخشى عليكم لئن كذَّبتم بآية التصديق للمهديّ المنتظَر أن يصيبكم الله بالرجفة كمثل التي أصابت قومَ ثمود، وهذه قد تحدث قبل مجيء كوكب العذاب ولا أريد تأكيد مجيئها لعلّ الله لا يُحقِّقُها لأني أريد لكم النجاة وليس الهلاك يا معشر المسلمين، فاتقوا الله ربّ العالمين واعترفوا بالحقّ بالبيان الحقّ للقرآن العظيم، ومن كذّب بالبيان الحقّ فكأنما كذّب بالقرآن وذلك لأنّ البيان الحقّ هو المعنى المقصود في نفس الله من كلامه سبحانه.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمدُ لله ربّ العالمين..
    أخوكم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    _______________

  2. الترتيب #2 الرقم والرابط: 130485 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المشاركات
    5,859

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    وسلام على عباده الذين اصطفى
    جزاك الله خيراً اختي في الله
    وهذا الانذار الاخير و اقتباس للإمام والمعلم المهدي المنتظر ناصر محمد اليمانى سلام الله عليه..


    وها أنتم تعلمون أن أمكم الأرض تعاني من الحُمى ولكن الحمى التي اصابتها ليست بسبب دخانكم ثكلتكم أمهاتكم بل تُعاني ارضكم من الحمى بسبب علمي فيزيائي من كوكب العذاب الذي يقترب من ارضكم وليست هذه المرة الأولى التي يقترب فيها من أرضكم بل اقترب كوكب العذاب عديد المرات في أمم قبلكم في كل دروه له كونية بقدر مقدور في الكتاب المسطور غير أن هذا المرة تعتبر أقرب المرورات جميعاً وبسبب ذلك سوف يجبر أرضكم على التراجع فيسبق الليل النهار بسبب مرور ما تسمونه بالكوكب العاشر ولعنة الله على الكاذبين, وبقي لمروره من يوم النحر في عام حجة الوداع لمحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أربعة أشهر تصديقاً لقول الله تعالى:
    ((فَسِيحُوا فِي الْأَرْضِ أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ وَاعْلَمُوا أَنَّكُمْ غَيْرُ مُعْجِزِي اللَّهِ وَأَنَّ اللَّهَ مُخْزِي الْكَافِرِينَ)) صدق الله العظيم

    وأوشكت على الإنقضاء فاتقوا الله فمن يجركم من عذاب الله الواحد القهار فاعبدوا الله وحده لا تشركون به شيئاً إني لكم ناصح أمين يا أيها العالمين إني أخاف عليكم عذاب يوم عقيم, أزفت الآزفة ليس لها من دون الله كاشفة ولسوف تذكرون ما أقول لكم وأفوض أمري إلى الله إن الله بصيرٌ بالعباد الذين لا يعقلون فتجدوهم يرجئون اتّباع الحق من ربهم حتى يرون العذاب الأليم! أولئك كالأنعام بل هم اضل سبيلاً ومثلهم كمثل قوماً آخرين:
    (قَالُوا اللَّهُمَّ إِن كَانَ هَٰذَا هُوَ الْحَقَّ مِنْ عِندِكَ فَأَمْطِرْ عَلَيْنَا حِجَارَةً مِّنَ السَّمَاءِ أَوِ ائْتِنَا بِعَذَابٍ أَلِيمٍ) صدق الله العظيم

    وكذلك يوجد بين المُسلمين من هم على شاكلتهم قوماً لا يتفكرون فتجدوهم يستعجلون بالسيئة قبل الحسنة بل الحق هو أن تقولوا اللهم إن كان هذا هو الحق من عندك فأرنا الحق حقاً وارزقنا إتباعه ولا تجعله عمى علينا بسبب ظلمنا لأنفسنا برحمتك يا ارحم الراحمين واجعلنا من الشاكرين برحمتك يا ارحم الراحمين ان بعثت الإمام المهدي المنتظر في أمتنا إن ذلك فضل من الله عظيم حتى يهدنا بالقرآن المجيد إلى صراط العزيز الحميد اللهم وارنا الباطل باطلاً وارزقنا اجتنابه بعفوك وكرمك ومنّك يا اكرم الأكرمين سبحانك لا علم لنا إلا ما علمتنا إنك أنت العزيز الحكيم وقال الله تعالى:
    ((فَذَكِّرْ بِالْقُرْآَنِ مَنْ يَخَافُ وَعِيدِ))
    صدق الله العظيم
    اللهم قد بلغت اللهم فاشهد وسلامُ على المرُسلين والحمد ُلله رب العالمين.


    خليفة الله في الأرض عبده الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

  3. الترتيب #3 الرقم والرابط: 130516 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    2,821

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    اقتباس من بيان الامام

    يا معشر علماء الأمّة المُتدبرين للقرآن العظيم، إن كنتم تريدون الحقّ لأنني أنا المهدي المنتظر الحقّ من ربّكم أدعوكم وجميع المسلمين والنّاس أجمعين وكافة الأمم أمثالكم مما يدأب أو يطير إلى عبادة الله وحده لا شريك له كما ينبغي أن يُعبد.
    وإنكم لتجهلون قدر المهدي المنتظر ولا تحيطون بسره وقدره عند ربه هو تلك النَّفْس التي توجد في أطول وأعظم قسم في القرآن العظيم، هو ذلك العبد الذي أقسم الله به وبذاته تعالى وبآية التصديق الكونيّة بشأنه، لو كنتم تتدبرون القرآن العظيم لوجدتم بأن أعظم قسمٍ وأطول قسمٍ بالحقّ جاء في شأن المهدي المنتظر الحقّ من ربّكم بأنه قد أفلح من صدقه وسارع في الخيرات ابتغاء رضوان الله وتثبيتاً من أنفسهم مما علموا من الحقّ نظراً لدخول البشر في عصر أشراط الساعة الكبر وقد خاب من كذّبه فبخل على نفسه، إن ربّي غني حميد.
    صدقت يا امام الامة والله العظيم كلما كنت اقراء سورة من القران العظيم واغلبالسور كنت اجد فيها من اشراط الساعة وانذار للمكذبين بها وقسم من الله باقترابهاوبظهورالمهدي المنتظر مع انني كنت قبل معرفتي بموقع الامام ومبايعته كنت اعتقد ان كم هذه الايات موجهه للرسول عليه الصلاه والسلام وكنت اقول في نفسي هل الرسول سيظهر مرة اخرى وان زمنه من الحياة قد مر وكنت اسمع الكثير من الخرافات عن المهدي المنتظر ولم احفظها يوما ما لانه لا تركب على العقل وبعد ان تعرفت على موقع الامام وبفظل من الله بدائت بالتفكر والتعمق بايات الله فوجدت ان هذه الايات اواكثر السور تتكلم عن اشراط الساعه وظهور المهدي المنتظر وكم هي جليه وواضحه فقط علينا التدبر لنرى الحقيقه جليه وواضحه ومن لم يراها فهو اعمى في الحياة وبعد الممات . والحمد لله رب العالمين واشهد بالله بانك انت يا ناصر محمد اليماني انك انت المهدي المنتظر الذي وعدنا الله به في كتابه القران الكريم وسنته الحق على لسان نبينا وقدوتنا محمد عليه الصلاة والسلام.

  4. الترتيب #4 الرقم والرابط: 130849 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المشاركات
    5,859

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة راضيه بالنعيم الأعظم مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    وسلام على عباده الذين اصطفى
    جزاك الله خيراً اختي في الله
    وهذا الانذار الاخير و اقتباس للإمام والمعلم المهدي المنتظر ناصر محمد اليمانى سلام الله عليه..


    وها أنتم تعلمون أن أمكم الأرض تعاني من الحُمى ولكن الحمى التي اصابتها ليست بسبب دخانكم ثكلتكم أمهاتكم بل تُعاني ارضكم من الحمى بسبب علمي فيزيائي من كوكب العذاب الذي يقترب من ارضكم وليست هذه المرة الأولى التي يقترب فيها من أرضكم بل اقترب كوكب العذاب عديد المرات في أمم قبلكم في كل دروه له كونية بقدر مقدور في الكتاب المسطور غير أن هذا المرة تعتبر أقرب المرورات جميعاً وبسبب ذلك سوف يجبر أرضكم على التراجع فيسبق الليل النهار بسبب مرور ما تسمونه بالكوكب العاشر ولعنة الله على الكاذبين, وبقي لمروره من يوم النحر في عام حجة الوداع لمحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أربعة أشهر تصديقاً لقول الله تعالى:
    ((فَسِيحُوا فِي الْأَرْضِ أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ وَاعْلَمُوا أَنَّكُمْ غَيْرُ مُعْجِزِي اللَّهِ وَأَنَّ اللَّهَ مُخْزِي الْكَافِرِينَ)) صدق الله العظيم

    وأوشكت على الإنقضاء فاتقوا الله فمن يجركم من عذاب الله الواحد القهار فاعبدوا الله وحده لا تشركون به شيئاً إني لكم ناصح أمين يا أيها العالمين إني أخاف عليكم عذاب يوم عقيم, أزفت الآزفة ليس لها من دون الله كاشفة ولسوف تذكرون ما أقول لكم وأفوض أمري إلى الله إن الله بصيرٌ بالعباد الذين لا يعقلون فتجدوهم يرجئون اتّباع الحق من ربهم حتى يرون العذاب الأليم! أولئك كالأنعام بل هم اضل سبيلاً ومثلهم كمثل قوماً آخرين:
    (قَالُوا اللَّهُمَّ إِن كَانَ هَٰذَا هُوَ الْحَقَّ مِنْ عِندِكَ فَأَمْطِرْ عَلَيْنَا حِجَارَةً مِّنَ السَّمَاءِ أَوِ ائْتِنَا بِعَذَابٍ أَلِيمٍ) صدق الله العظيم

    وكذلك يوجد بين المُسلمين من هم على شاكلتهم قوماً لا يتفكرون فتجدوهم يستعجلون بالسيئة قبل الحسنة بل الحق هو أن تقولوا اللهم إن كان هذا هو الحق من عندك فأرنا الحق حقاً وارزقنا إتباعه ولا تجعله عمى علينا بسبب ظلمنا لأنفسنا برحمتك يا ارحم الراحمين واجعلنا من الشاكرين برحمتك يا ارحم الراحمين ان بعثت الإمام المهدي المنتظر في أمتنا إن ذلك فضل من الله عظيم حتى يهدنا بالقرآن المجيد إلى صراط العزيز الحميد اللهم وارنا الباطل باطلاً وارزقنا اجتنابه بعفوك وكرمك ومنّك يا اكرم الأكرمين سبحانك لا علم لنا إلا ما علمتنا إنك أنت العزيز الحكيم وقال الله تعالى:
    ((فَذَكِّرْ بِالْقُرْآَنِ مَنْ يَخَافُ وَعِيدِ))
    صدق الله العظيم
    اللهم قد بلغت اللهم فاشهد وسلامُ على المرُسلين والحمد ُلله رب العالمين.


    خليفة الله في الأرض عبده الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    في هذا الرابط تجدون كيف إزدادت حراره الارض على الواقع الحقيقي كما ذكر الإمام خليفه الله ناصر محمد اليماني سلام اللّه عليه:
    https://www.youtube.com/watch?v=gaJJtS_WDmI

    صدق الإمام الحبيب و هذا بيان آخر لخليفه الله ناصر محمد اليماني سلام اللّه عليه :

    و قد حذرت البشر من عذاب الله وظهرت لهم في الإنترنت العالمية في خلال اليوم الشمسي الأخير للسنة الفلكية الشمسية والتي يُحسب بها ميعاد يوم العذاب تصديقا" لقوله تعالى:
    { وَيَسْتَعْجِلُونَكَ بِالْعَذَابِ وَلَنْ يُخْلِفَ اللَّهُ وَعْدَهُ وَإِنَّ يَوْمًا عِنْدَ رَبِّكَ كَأَلْفِ سَنَةٍ مِمَّا تَعُدُّونَ }
    صدق الله العظيم . [الحج: ٤٧]

    ولم أحذركم إلا في آخر يوم في شهرها الأخير فقد ظهرت لكم في الإنترنت العالمية منذ عام 1425 وحذرتكم خسوف القمر النذير والذي حدث في رمضان 1425
    وكذلك أنذرتكم عذاب الله في 8 إبريل 2005 وعذاب الله في رمضان 1426 وكذلك عذاب الله في رمضان 1427 وقد يظن الذين لا يعلمون بأن الله قد أخلف وعده ولن يخلف الله وعده لعبده شيء وذلك لأني لم أحذركم إلا في آخر يوم لسنة فلكية شمسية في نهاية التاريخ الشمسي وفي خلال اليوم الأخير في ذات الشمس والذي ليس له ليل بل كله نهار وذلك لأن الشمس تدور حول نفسها لقضاء دورتها اليومية وتتم دورتها
    حول نفسها كُل سنتين وتسعة أشهر وعشرة أيام فمن ربيع الأول 1425 إلى يوم الحج الأكبر 1427 سنتين وتسعة أشهر وعشرة أيام فهل أنذرتكم إلا خلال هذا اليوم المبارك والأخير ولكني لم أبين لكم هذا السر فقد ظن كثيرا" من أهل المنتديات بأنه انتهى أمري وقاموا بحذف خطاباتي فتولّوا عني في عالم الإنترنت ، وأشكر منتدى بحزاني وكذلك موقع الشبكة العربية لحقوق الإنسان وكذلك منتدى( قناة )هم الوحيدون الذين واصلوا النشر لخطاباتي ولم يحذفوها شيئا" إلى حد الساعة لنشر هذا الخطاب الشامل وكما ذكرت لكم يا معشر عُلماء الأمة بنص القرآن العظيم بأن الشمس والقمر بحسبان والحساب ليوم العذاب قد جعل الله سره في السنة الفلكية الشمسية في ذات الشمس وذلك بأن السنة الفلكية الشمسية تتكون من اثني عشر شهرا" وكٌل شهر بما يُعادل ليلة القدر ثلاثة وثمانون عاما" وأربعة أشهر فإذا كررتم ذلك اثني عشر مرة يظهر لكم طول السنة الفلكية الشمسية تصديقا" لقوله تعالى:
    { وَإِنَّ يَوْمًا عِنْدَ رَبِّكَ كَأَلْفِ سَنَةٍ مِمَّا تَعُدُّونَ } . [الحج: ٤٧]
    وذلك يوم انتهاء السنة الفلكية الشمسية تنتهي بعد مضي ألف سنة مما تعدون بالشهور القمرية وذلك التأويل الحق لقوله تعالى:
    { الشَّمْسُ وَالْقَمَرُ بِحُسْبَانٍ }
    صدق الله العظيم . [الرحمن: ٥]
    و أما طول اليوم في ذات الشمس والذي يتكون منهُ الحساب فطوله سنتين وتسعة أشهر وعشرة أيام بالتمام والكمال بمعنى أن الشمس تكمل دورتها حول نفسها كل سنتين وتسعة أشهر وعشرة أيام فإذا حسبتم ذلك ثلاثون مرة سوف يظهر لكم ناتج الشهر الفلكي الشمسي والذي طوله ثلاثة وثمانون عاما" وأربعة أشهر ومن ثم تكرروا هذا الشهر اثني عشر مرة وسوف يطلع لكم طول السنة الفلكية الشمسية والتي طولها كألف سنة مما تعدون فمن ذا الذي يجعل خطابي هذا يُتلى في أحد القنوات الفضائية للعالمين و لسوف يكرمهُ الله تكريما" عظيما" وأقسم بالله العلي العظيم نور على نور والذي يبعث من في القبور وإليه النشور بأني اليماني المنتظر خليفة الله على البشر وخاتم خُلفاء الله أجمعين ولم يجعل الله حجتي القسم ولا الاسم بل العلم لقوم يعلمون وكذلك الذين ينسخون
    خطابي هذا فيوزعوه بين صفوف الناس فذلك جعلهم الله نواب المهدي المنتظر وذلك لأنهم لم يوزعوه إلا وهم يروه يمتاز بالعلم والمنطق و أولئك هم الصديقون لهم مغفرة من ربهم وأجر عظيم وكذلك من فزع العذاب لمن الآمنين ولن يصبهم شيء والله على ما أقول شهيد و وكيل و لتعلمن نبأه بالحق فلا تستعجلون
    { أَلَيْسَ الصُّبْحُ بِقَرِيبٍ } . [هود: ٨١]

    ويا معشر أمة الإنسان والجان والله لا أعلم لكم بحل ينجيكم من عذاب الله إلا أن تتوبوا إلى الله متابا" فتقيمون الصلاة وتؤتون الزكاة وتأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر كل منكم حسب ما مكنه الله في نطاق قدرته ولا يُكلف الله نفسا" إلا وسعها ولا ينبغي لكم يا معشر المسلمين أن تقتلوا كافراً إلا من اعتدى فهُنا فرض واجب الدفاع عن أنفسكم ودينكم بكُل ما أوتيتم من قوة والنصر من عند الله:
    { وَكَانَ حَقًّا عَلَيْنَا نَصْرُ الْمُؤْمِنِينَ } . [الروم: ٤٧]
    و لا فرق بين اليماني المنتظر والمهدي المنتظر حتى يكون فرق بين محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم وأحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم والله أكبر والنصر لله و للمهدي المنتظر خليفة الله على البشر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المُطهر ومن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر فكم أُكرر وأنذر قد أدركت الشمس القمر وسوف يسبق الليل النهار فتطلع الشمس من مغربها في عامكم هذا 1427 فلا أتغنى لكم بالشعر أو مُبالغُ بالنثر يا معشر البشر فقد أعذر من أنذر وعلينا البلاغ وعلى الله الحساب فبلغوا عني فإن كنت كاذبا" فعلي كذبي وإن كنت صادقا" فالأمر عسر وخطير على من أبى واستكبر (وقضي الأمر)


    أخو المُسلمين في الله اليماني المنتظر الناصر لمحمد رسول الله والمُسلمين

    ((((((الإمام ناصر محمد اليماني))))))


    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1438

المواضيع المتشابهه

  1. نفي الإفتراء العظيم أن أبوي محمد رسول الله في نار جهنم بالدليل والبرهان المبين من محكم القرآن العظيم
    بواسطة سفينة النجاة في المنتدى المادة الإعلامية والنشر لكل ما له علاقة بدعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 30-10-2013, 12:55 AM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •