بـــيانــات هـــامّـة وعــــاجــلة

العربية  فارسى  اردو  English  Français  Español  Türk  Deutsh  Italiano  русский  Melayu  Kurdî  Kiswahili

تحذيرٌ إلى كافة المؤمنين بالله ثم ألبسوا إيمانهم بظلمِ الشرك بالله؛ إنّ الشرك لظلمٌ عظيمٌ

Warning to the entire believers in Allah then they cover their belief with wrongdoing of association with Allah; indeed polytheism is a grievous injustice

The Awaited Mahdi is calling to the global peace among the human populations

The fact of Planet-X, the planet of chastisement from the decisive Book as a reminder to the possessors of understanding-minds

A brief word about The Insolent (Antichrist) the Liar Messiah

Donald Trump is an enemy to the original American people, and an enemy to all Muslim and Christian people and their Governments, and an enemy to human populations altogether except the human satans the extremest ones in satan’s party

عــــاجل: تحذيرٌ ونذيرٌ لكافة البشر

تذكيـرٌ من محكم الذّكر لصُنّاع القرار من المسلمين

الإمام المهديّ يعلن غرّة الصيام الشرعيّة لعامكم هذا 1439 بناء على ثبوت هلال رمضان شرعاً

الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني يحذّر الذين يخالفون أمر الله ورسوله من غضب الله ومقته وعذابه

سوف تدرك الشمس القمر أكبر وأكبر في هلال رمضان لعامكم هذا 1439 تصديق شرطٍ من أشراط الساعة الكُبر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني

إعلان مفاجأةٌ كبرى إلى كافة البشر لمن شاء منهم أن يتقدّم أو يتأخّر، والأمر لله الواحد القهار

صفحة 1 من 30 12311 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 300

الموضوع: تعالوا نعظم الله بالحق

  1. الترتيب #1 الرقم والرابط: 154432 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    المشاركات
    74

    افتراضي تعالوا نعظم الله بالحق

    [center]
    الحمدلله حمدا عظيما كريما يليق بكبريائه وعظيم سلطانه،ليس كمثله شئ وهو العزيز الحكيم،وصلاة وسلام على اصفياءه من عباده المرسلين وخاتمهم ابن عبدالله المصطفى المختار وسلام على من تبعهم بإحسان الى يوم الدين..
    اما بعد يا عباد الله ،الحق اقول لكم من كتاب الله ،إن الله العظيم بصفاته واسمائه الحسنى إنما هي كمال حسي ومعنوي من حيث لا يدرك المخلوق بعظيم كمالها وجلال اوصافها إلا ما ادرك مما تشابه من الاسماء والاوصاف بما يتعارف الناس بمعاني الكلمات واوصاف الاشياء .
    الحق اقول لكم ،ان الله ليس كمثله شئ ،وإن الانسان لا يعدوا تفكيره فوق نطاق الاشياء ،فإن كانت الجنة قد وصفت لنا بثمارها واشجارها وانهارها وقصورها ولكن حقيقتها ياعبادالله،لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر.
    فالحق يا عباد الله لا اشجارها ولا ثمارها ولا قصورها ولا انهارها بحقيقة ما يتعارف الناس بمعاني الكلمات ولا هي بحقيقة عيان الاشياء وانما تفردها ربنا جل في علاه بكلمات على نطاق مفهوم البشر ليعظموا شئ من تجليات افضال الخالق البديع وليتدبروا بأفهامهم المحدودة المادية وليقدروا الله حق قدره ويسلموا تسليما ،"الذين يؤمنون بالغيب ويقيمون الصلاة ومما رزقناهم ينفقون"..
    الحق يا عباد الله اقول لكم ،ان الانسان لا يقدر ربه عندما يتجرأ بتقديم وتأخير وتمثيل وتكييف لأسماء الله واوصافه الحسنى ،كيف لا وان كانت جنته المخلوقه لا نقدر حقيقة اوصافها الا بما شبه لنا وصفها بكلمات نفهمها وندركها ولهذا قال ربنا :
    مَثَلُ الْجَنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ أُكُلُهَا دَائِمٌ وَظِلُّهَا تِلْكَ عُقْبَى الَّذِينَ اتَّقَوْا
    قال ربنا مثل الجنة ولم يقل حقيقة الجنة اي يمثلها لنا بما نفهم وندرك من مصطلاحات النعيم و الخير والسرور ولكن اصلها لا عين رأت ولا اذن سمعت ولا خطر على قلب بشر،فذلك من عظيم ابداعه و قدرته ويخلق ما لا تعلمون..
    الحق اقول لكم يا عباد الله ،ان الله يردينا ان نعظم كمال اسمائه وكمال اوصافه فلا نحللها ولا نكيفها و لا نمثلها ولا نقدم شئ منها ونأخر شئ بأهواءنا وقال لنا جل في علاه انه ليس كمثله شئ ،وقال لنا ان لا نلحد في اسمائه فننتقص ربنا وعظيم تجلياته من حيث لا نريد
    ..
    الحق اقول لكم يا عباد الله،هل سمعتم انبياء الله وقفوا بين اقوامهم وحللوا لهم ومثلوا لهم وكيفوا لهم اوصاف الله ؟
    لا والله ،وانما اجملوا لهم كمال اوصافه من عظيم رحمة وعظيم قدرة بكمال اسمائه واوصافه ،وحتى رسول الله عندما ذكر رحمة الله قال انه ارحم بالطفل من أمه ،فهل يا عباد الله عقولنا تدرك واقع رحمة اعظم من رحمة الام بطفلها ، فلم يحلل لنا رسول الله كيفيتها وما هيتها بحيث ندرك مافوق رحمة الام بطفلها..
    وهذا من كمال الحق ان لا يحلل لنا كيفيت هذه الرحمة ولا يمثل لنا ما هيتها لأن الحق الكامل إن حللته وكيفته من جانب اسقطته من جانب آخر ،ولهذا كان انبياء الله يجملوا لنا اوصافه لنعظمها بكمالها فلا نمثل ولا نكيف ولا نقدم شئ منها فيتأخر ضدها بطبيعة وصفنا وحدود مداركنا...
    يا عباد الله الحق اقول لكم،إن جاءكم رجل وقال لكم
    يا من تجرأتم في تحليل وصف الله وتكييف اوصافه وتقديم شئ منها على حساب آخر من كمال الله..
    إن جاءكم وقال لكم تعالوا لنحلل رحمة الله بمداركنا وافهامنا وبما نعلم ونشعر من الاشياء التي نعقلها بمداركنا، فنقدم وصف من اوصاف الله على غيره ونجعله تحت مدارك عقولنا فنحلله ونكيفه بأفهامنا،ثم يقول
    إن كان الله ارحم بنا من امهاتنا وهو ارحم الراحمين !!

    فلماذا لا يخلقنا في الجنة في دار النعيم فننعم ولا نتحسر ولا نشقى وينعم ربنا فلا يتحسر ولا يحزن ولا يتألم من أجلنا ؟
    ولماذا يخلقنا في دار التكليف و البلاء ودار الفتنة والشقاء ، فنتألم ونحزن ونتحسر ونندم ويضل قوما ويهدي آخرين وثم بعد ذلك يتألم الله من اجلنا ويتحسر ويحزن ،فلماذا هذا العبث بنفسيات الخلق وهو ارحم بنا من امهاتنا؟
    ثم بهت الذي اتبع الهوى ،فقدم وأخر واثبت وعطل ثم انتقص من صفات الله الكامله وعندها لا يكون قدر الله حق قدره وانما كيفه وحلله وعطل كمال اوصافه فقدم صفة على صفة وعطل اوصاف الله ثم قال على الله بغير علم ولا هدى ولا كتاب منير ،فألحد في اسمائه ،ثم جعل له من صفات النقص التي تجبر بخاطره وترمم بأعمال غيره..

    يرد عليكم رجل يقول بقال الله واتبع المرسلين ،ان اتقوا الله وعظموه ،ان اتقوا الله وكبروه
    إن كمال اوصاف الله تأخذ بمجملها وكمالها وتعظم بجلالها وسلطانها ،فالله هو الرحمن الرحيم وهو نفسه شديد العقاب "اعلموا ان الله شديد العقاب وان الله غفور رحيم" فما اعظم الكمال فلا ننتقص هذا ولا نكيف ذاك
    ياعباد الله الحق اقول لكم، إن الله لم يخلقنا عبثا "افحسبتم انما خلقناكم عبثا وانكم الينا لا ترجعون" خلقنا الله جل في علاه في دار الدنيا لحكمة بالغة و خلق الموت والحياة ليبلونا في عبادته اينا يصدق ويؤمن واينا يكذب ويكفر ثم المرجع الى الله ...
    يا عباد الله الحق اقول لكم،ان الله ارحم الراحيم و هو شديد العقاب فلا نقدم ولا نأخر،فرحمته كتبها لمن قد كتب وعذابه وانتقامه كتبه لمن قد كتب..
    ورحمتي وسعت كل شيء فساكتبها للذين يتقون ويؤتون الزكاة والذين هم باياتنا يؤمنون
    هذه مشيئة الله وهذا امر الله وهو فعال لما يريد فهل لنا من الامر شئ فنغير من عند انفسنا غير الذي قيل؟
    "فويل للذين يكتبون الكتاب بايديهم ثم يقولون هذا من عند الله" فهل يجرأ المؤمن ان يغير كلمات الله من تلقاء نفسه؟
    "لا تبديل لكلمات الله" فهل يجرأ المؤمن ان يبدل كلام الله ولا يجعل له حقه من معنى؟
    يا عباد الله إن ربكم غفور رحيم وهو شديد العقاب "ولئن كفرتم ان عذابي لشديد" هذا كمال وصف الله مع اسمائه وصفاته الحسنى فلا نكيف ولا نغير ..
    ان الله خلق الخلق وارسل الرسل وانزل الكتاب فآمنوا بما قال الله وقد اعذر من انذر وهذا الحق من الله وإنما اعمالكم لأنفسكم والله فعال لما يريد وهو يسأل ولا يسأله احد على حكمه " لا يسال عما يفعل وهم يسالون"
    يا عباد الله الحق اقول لكم، ما اهلك امة محمد إلا التأويل والرأي وهل تظنون ان امة محمد سوف تجتمع على تأويل ؟
    وقد ظنها من قبلكم اقوام حللوا وأولوا وفسروا ليجمعوا الامة فما زادوها إلا فرقة و ضعف وشتات،كيف لا وهم جاءوا بعد الانبياء والمرسلين وقد رفعوا اصواتهم فوق اصوات الانبياء والمرسلين فحللوا وفسروا وأولوا وغيروا وقالوا بما لم يقله الانبياء والمرسلين ،وكل حزب بما لديهم فرحون...
    يا عباد الله لا تنتقصوا ربكم فتجبروا خاطره و ترمموا ما يفقده من احساس ومشاعر وضعف تجاه ما قد جرى وتقولوا على الله مالم يقله الله ورسله وتصفوا ربكم وتكيفوا وضعه وتحللوا مشاعره انتقاص من عظيم كمال اوصافه التي ليس كمثلها شئ مما تحسون ومما تشعرون وانما هي اوصاف كاملة مكتملة تفوق مدارك المادية التي نفكر نحن بها ، وأسألكم بالله العظيم ،هل سمعتم نبي الله محمد قال ماقال صاحبكم؟ هل سمعتم نبي الله عيسى قال ماقال صاحبكم؟
    هل سمعتم نبي الله موسى قال ماقال صاحبكم؟ هل سمعتم نبي الله ابراهيم قال ماقال صاحبكم؟ هل سمعتم نبي الله نوح قال ماقال صاحبكم؟
    عهدكم مع من ؟ سوف يسألكم الله بتباع من ؟ ما هي حجتكم بعد مخالفتهم؟
    يا عباد الله الحق اقول لكم ،إن الله غني عن العالمين حتى تجعلوه يحتاج منكم ما تجبروا به خاطره ، ربنا العظيم هو فعال لما يريد فيغفر لمن يشاء ويعذب من يشاء فلا تأخذه حسرة على هذا ولا حزن من هذا ولا نكيف وصفة على اوصافنا ولا نكيف فعله على افعالنا، فالنقدر الله ونعظم كلامة ،فلا نعطل ولا نقدم ولا نأخر ولا نبدل كلمات الله.
    يا عباد الله الحق ان الامة لن تجتمع إلا على المحكم على ما كان عليه الانبياء والمرسلين ،على الثابت من القول من كلام الله ولن تجتمع على تأويل ولا على اراء ما بعد قول الانبياء والمرسلين فلا تتعبوا انفسكم و تتبعوا خطوات من سبقكم فتخسروا دينكم...[/
    center]

  2. الترتيب #2 الرقم والرابط: 154434 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    ارض الله مصر
    المشاركات
    135

    افتراضي حسبنا الله

    بسم الله الرحمن الرحيم
    وَنُقَلِّبُ أَفْئِدَتَهُمْ وَأَبْصَارَهُمْ كَمَا لَمْ يُؤْمِنُواْ بِهِ أَوَّلَ مَرَّةٍ
    وَنَذَرُهُمْ فِي طُــــغْيَانِهِـــــــــم ْ يَعْمَهُونَ
    ---------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
    بسم الله الرحمن الرحيم
    مَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُؤْتِيَهُ اللّهُ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ ثُمَّ يَقُولَ لِلنَّاسِ كُونُواْ عِبَادًا لِّي مِن دُونِ اللّهِ
    وَلَكِن كُونُواْ
    رَبَّانِيِّينَ بِمَا كُنتُمْ تُعَلِّمُونَ الْكِتَابَ وَبِمَا كُنتُمْ تَدْرُسُونَ
    بسم الله الرحمن الرحيم
    رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلًّا لِّلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَءُوفٌ رَّحِيمٌ


  3. الترتيب #3 الرقم والرابط: 154439 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Jun 2012
    المشاركات
    486

    افتراضي

    شكرآ على النصيحه .... والزبده !!

  4. الترتيب #4 الرقم والرابط: 154440 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية فاطمة الزهراء
    فاطمة الزهراء غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار (رحمها الله)
    تاريخ التسجيل
    Jun 2013
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    1,361

    Smile الحمد لله حمدا زنة رضوان نفسه و أعوذ بالله ان أرض حتى يرضى

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المحتكم لحكم الله مشاهدة المشاركة
    الحمدلله حمدا عظيما كريما يليق بكبريائه وعظيم سلطانه،ليس كمثله شئ وهو العزيز الحكيم،وصلاة وسلام على اصفياءه من عباده المرسلين وخاتمهم ابن عبدالله المصطفى المختار وسلام على من تبعهم بإحسان الى يوم الدين..
    اما بعد يا عباد الله ،الحق اقول لكم من كتاب الله
    ...................
    يا عباد الله لا تنتقصوا ربكم فتجبروا خاطره و ترمموا ما يفقده من احساس ومشاعر وضعف تجاه ما قد جرى وتقولوا على الله مالم يقله الله ورسله وتصفوا ربكم وتكيفوا وضعه وتحللوا مشاعره انتقاص من عظيم كمال اوصافه التي ليس كمثلها شئ مما تحسون ومما تشعرون وانما هي اوصاف كاملة مكتملة تفوق مدارك المادية التي نفكر نحن بها ، وأسألكم بالله العظيم ،هل سمعتم نبي الله محمد قال ماقال صاحبكم؟ هل سمعتم نبي الله عيسى قال ماقال صاحبكم؟هل سمعتم نبي الله موسى قال ماقال صاحبكم؟ هل سمعتم نبي الله ابراهيم قال ماقال صاحبكم؟ هل سمعتم نبي الله نوح قال ماقال صاحبكم؟
    عهدكم مع من ؟ سوف يسألكم الله بتباع من ؟ ما هي حجتكم بعد مخالفتهم؟
    يا عباد الله الحق اقول لكم ،إن الله غني عن العالمين

    بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على المرسلين وعلى عباد الله الصالحين في الأولين والآخرين
    كلامك يا أخي المسلم طيّب في حقّ الله وتعظيمه ولا نقول إلّا ما قلت ولكن
    همّك صاحبنا الحبيب الغالي ناصر الحبيب المصطفى الغالي وناصر كلّ الرسل عليهم صلوات ربّي وسلامه وناصرا بالمعنى الشمولي دين الله الإسلام إنّه المهدي المنتظر عبد النعيم الأعظم ناصر محمد اليماني عليه الصّلاة والسّلام
    يا ما قرأنا في الكتب عنه وننتظره من آلاف السّنين وهنيئا لنا أتى الخليفة في حياتنا، آمنا بدعوة الحقّ والرّجوع لمنهاج النبوّة المندثر تحت التبعيّة الضّالة بغير قصد من المسلمين المؤمنين لكنّها بتدبير بمن أقسم ليضّل عباد الله أجمعين إلا المخلصين نعوذ بالله منه ونعوذ بالله أن نرض حتى يرضى.
    نصيحة من أخت لك في الله ولعلها في سنّ والدتك تدبّر البيان الآتي بقلب سليم وعقل منير والله من وراء القصد
    - 2 -
    [ لمتابعة رابط المشاركـة الأصلية للبيـان ]
    الإمام ناصر محمد اليماني
    02 - شعبان - 1435 هـ
    31 - 05 - 2014 مـ
    07:43 صباحاً
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )
    ـــــــــــــــ



    الله هو الشيء الخالق لكلّ شيءٍ الذي ليس كمثله شيءٌ من خلقِه
    وهو الشيءُ الأكبر من كلِّ شيءٍ وليس كمثله شيءٌ في ذاته، وهو السميع البصير وإليه المصير
    ..


    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على كافة أنبياء الله ورسله وآلهم الأطهار وجميع أنصارهم الأخيار في كل زمانٍ ومكانٍ إلى اليوم الآخر، أما بعد..

    ويا أيّها الملحدون الذين يريدون أن يجعلوا اللهَ لا شيئاً ولا وجود لذاته، سبحانه وتعالى علواً كبيراً! فهو الشيء الأول قبل الوجود وليس قبله شيءٌ، وذلكم الشيء الأول هو خالق الوجود، ولذلك قال الله تعالى:
    {أَمْ خُلِقُوا مِنْ غَيْرِ شَيْءٍ أَمْ هُمُ الْخَالِقُونَ} صدق الله العظيم [الطور:35].

    فما هو ذلك الشيء الذي خلقهم؟ والجواب: إنّه الشيءُ الأول ليس قبله شيءٌ سواه، وهو أوجد كلَّ شيءٍ وليس كمثله شيءٌ في خلقه أجمعين.
    وأتحدّاكم يا معشر الملحدين أن تنكروا أنّ الله لا يقصد نفسه بقوله تعالى:
    {أَمْ خُلِقُوا مِنْ غَيْرِ شَيْءٍ أَمْ هُمُ الْخَالِقُونَ} صدق الله العظيم؛ بمعنى أنّ لكلِّ فعلٍ فاعلٌ، فهل من المعقول أنّهم خُلقوا من غير شيءٍ خلقَهم؟ أم إنّهم هم الذين خَلَقوا أنفسَهم؟ فلا بدَّ من شيءٍ خلقهم، وهو الخلَّاق العليم ربّ السماوات والأرض وما بينهما وربّ العرش العظيم، هو الشيء الأول ليس قبله شيءٌ وليس كمثل شيءٍ في خلقه، فلا يفتنكم الملحدون في نفي وجودِ الله فيجعلونه لا شيئاً، سبحانه! فهم يقصدون أنّه لا وجود له وتلك عقيدة الملحدين ولذلك أنزل الله إليكم آياتٍ تجادلونهم بها، ومنها قول الله تعالى:
    {فَذَكِّرْ‌ فَمَا أَنتَ بِنِعْمَتِ رَ‌بِّكَ بِكَاهِنٍ وَلَا مَجْنُونٍ ﴿
    ٢٩﴾ أَمْ يَقُولُونَ شَاعِرٌ‌ نَّتَرَ‌بَّصُ بِهِ رَ‌يْبَ الْمَنُونِ ﴿٣٠﴾ قُلْ تَرَ‌بَّصُوا فَإِنِّي مَعَكُم مِّنَ الْمُتَرَ‌بِّصِينَ ﴿٣١﴾ أَمْ تَأْمُرُ‌هُمْ أَحْلَامُهُم بِهَـٰذَا أَمْ هُمْ قَوْمٌ طَاغُونَ ﴿٣٢﴾ أَمْ يَقُولُونَ تَقَوَّلَهُ بَل لَّا يُؤْمِنُونَ ﴿٣٣﴾ فَلْيَأْتُوا بِحَدِيثٍ مِّثْلِهِ إِن كَانُوا صَادِقِينَ ﴿٣٤﴾ أَمْ خُلِقُوا مِنْ غَيْرِ‌ شَيْءٍ أَمْ هُمُ الْخَالِقُونَ ﴿٣٥﴾ أَمْ خَلَقُوا السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْ‌ضَ بَل لَّا يُوقِنُونَ ﴿٣٦﴾ أَمْ عِندَهُمْ خَزَائِنُ رَ‌بِّكَ أَمْ هُمُ الْمُصَيْطِرُ‌ونَ ﴿٣٧﴾ أَمْ لَهُمْ سُلَّمٌ يَسْتَمِعُونَ فِيهِ فَلْيَأْتِ مُسْتَمِعُهُم بِسُلْطَانٍ مُّبِينٍ ﴿٣٨﴾ أَمْ لَهُ الْبَنَاتُ وَلَكُمُ الْبَنُونَ ﴿٣٩﴾ أَمْ تَسْأَلُهُمْ أَجْرً‌ا فَهُم مِّن مَّغْرَ‌مٍ مُّثْقَلُونَ ﴿٤٠﴾ أَمْ عِندَهُمُ الْغَيْبُ فَهُمْ يَكْتُبُونَ ﴿٤١﴾ أَمْ يُرِ‌يدُونَ كَيْدًا فَالَّذِينَ كَفَرُ‌وا هُمُ الْمَكِيدُونَ ﴿٤٢﴾ أَمْ لَهُمْ إِلَـٰهٌ غَيْرُ‌ اللَّـهِ سُبْحَانَ اللَّـهِ عَمَّا يُشْرِ‌كُونَ ﴿٤٣﴾ وَإِن يَرَ‌وْا كِسْفًا مِّنَ السَّمَاءِ سَاقِطًا يَقُولُوا سَحَابٌ مَّرْ‌كُومٌ ﴿٤٤﴾ فَذَرْ‌هُمْ حَتَّىٰ يُلَاقُوا يَوْمَهُمُ الَّذِي فِيهِ يُصْعَقُونَ ﴿٤٥﴾ يَوْمَ لَا يُغْنِي عَنْهُمْ كَيْدُهُمْ شَيْئًا وَلَا هُمْ يُنصَرُ‌ونَ ﴿٤٦﴾ وَإِنَّ لِلَّذِينَ ظَلَمُوا عَذَابًا دُونَ ذَٰلِكَ وَلَـٰكِنَّ أَكْثَرَ‌هُمْ لَا يَعْلَمُونَ ﴿٤٧﴾ وَاصْبِرْ‌ لِحُكْمِ رَ‌بِّكَ فَإِنَّكَ بِأَعْيُنِنَا وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَ‌بِّكَ حِينَ تَقُومُ ﴿٤٨﴾ وَمِنَ اللَّيْلِ فَسَبِّحْهُ وَإِدْبَارَ‌ النُّجُومِ ﴿٤٩﴾}
    صدق الله العظيم [الطور].

    فإن استطعتم يا معشر الملحدين وهم ليسوا بملحدين؛ بل من شياطين البشر من الدعاة إلى الكفر والإلحاد بوجود الله نهائياً ويريدون أن يقولوا إنّ الله لا شيءَ؛ بمعنى لا وجودَ له! وذلك هو الإلحاد وهو نفي وجود الله، ونكرر ونقول: فهل تستطيعون الإثبات بالبرهان المبين أنّ الله لا يقصد أنّه الشيءُ خالقُ كلِّ شيءٍ في قوله تعالى:
    {أَمْ خُلِقُوا مِنْ غَيْرِ‌ شَيْءٍ أَمْ هُمُ الْخَالِقُونَ ﴿٣٥﴾ أَمْ خَلَقُوا السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْ‌ضَ بَل لَّا يُوقِنُونَ ﴿٣٦﴾} صدق الله العظيم [الطور]؟

    ويقصد الله سبحانه بأنّه الشيءُ الذي خلقهم، وأنّه الشيءُ الذي خلق السماوات والأرض، وأنه الشيءُ المسيطر على السماوات والأرض، وأنّ كلَّ شيءٍ هالكٌ إلا الشيءَ الذي خلق كلَّ شيءٍ، وليس كمثله شيءٌ مِنْ خلقِه سبحانه وهو العليُّ العظيم! فكم تسعَون الليل والنهار لتلبسوا الحقّ بالباطل وأنتم تعلمون، فامكروا كيفما تشاءون فنحن لكم بالمرصاد بإذن الله الشيء الأكبر من كلِّ شيءٍ، لكونه أكبرَ كبيرٍ ليس كمثله شيءٌ سبحانه! وتَفكَّروا في صفاته ولا تُفَكِّروا في ذاته فتكفروا لكون الله سبحانه شيءٌ ليس كمثله شيءٌ يشبهه في خلقه، إذاً كيف تستطيعون التَّفكر في ذاته وهو شيءٌ ليس كمثلِ شيءٍ في الوجود كله! فكونوا من الشاكرين.

    ولا يستخفّن بعقولكم شياطينُ البشر الذين يظهرون الإيمان ويبطنون الكفر فإنهم لا يَخْفَون علينا ونعرفهم في لحن القول، وحسبنا الله على كافة شياطين الجنّ والإنس وإنّا فوقهم قاهرون وعليهم منتصرون بإذن الله الشيء الذي خلقهم وهم بنعمته يكفرون ولذاته منكرون سبحانه عمّا يشركون وتعالى علوَّاً كبيراً.

    وربّما يودّ أحدهم أن يقاطعني فيقول: "يا ناصر محمد، ما خطبك فلا يخالف أحدٌ معتقدَك إلا وصفته بأنّه شيطانٌ من شياطين البشر من الذين يظهرون الإيمان ويبطنون الكفر والمكر للصدِّ عن الذِّكر؟". ومن ثمّ يردُّ عليكم المهديّ المنتظَر الإمام ناصر محمد وأقول: من أوقع نفسه في شبهةٍ فلا يلومنَّ إلا نفسَه، لكوني رأيتُكم تسعون إلى نفي وجود الله وتقولون إنّ الله ليس شيئاً موجوداً! إذاً فأنتم تَدْعون إلى الإلحاد بوجود الله وتُفْتون إنّ الله ليس شيئاً موجوداً؛ بمعنى أنّه لا وجود لربِّ العالمين سبحانه!

    وها نحن أقمنا عليكم بالبرهان المبين أنّ الله هو الشيء الذي خلقكم وخلق السماوات والأرض. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {أَمْ خُلِقُوا مِنْ غَيْرِ‌ شَيْءٍ أَمْ هُمُ الْخَالِقُونَ ﴿٣٥﴾ أَمْ خَلَقُوا السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْ‌ضَ بَل لَّا يُوقِنُونَ ﴿٣٦﴾} صدق الله العظيم [الطور].

    وأقام الله عليكم الحجّة لكونكم قد علمتم أنّكم شيءٌ موجودٌ فلا بدّ أنَّ هناك شيئاً خلقكم، ولذلك قال الله تعالى:
    {أَمْ خُلِقُوا مِنْ غَيْرِ شَيْءٍ أَمْ هُمُ الْخَالِقُونَ (35)} صدق الله العظيم. وهذا سؤال من الله إلى الملحدين، فهل من المعقول أنّهم خُلِقوا من غيرِ شيءٍ خلَقَهُم؟ والجواب هو لا بدّ أنَّ هناك شيئاً خلقهم وهو الله الخلّاق العليم، سبحانه وتعالى علوَّاً كبيراً! فهل لا توقنون بوجود الله سبحانه؟ فالحكمُ لله يحكم بيننا وبينكم بالحقّ وهو أسرع الحاسبين.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربِّ العالمين..
    الداعي إلى صراطٍ مستقيمٍ؛ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    __________________


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المحتكم لحكم الله مشاهدة المشاركة
    يا عباد الله الحق اقول لكم،ان الله ارحم الراحمين و هو شديد العقاب فلا نقدم ولا نأخر،فرحمته كتبها لمن قد كتب وعذابه وانتقامه كتبه لمن قد كتب..
    ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــ
    مزيدٌ من التّفصيل من حقائق القول الثّقيل..
    ...................................

    ويا أمّة لا إله إلّا الله يا عباد الله اتّقوا الله فوالله الذي لا إله غيره ولا معبود سواه لئن لم تصدّقوا بالبيان الحقّ للكتاب فتتّبعوا المهديّ المنتظر أنّكم سوف تفتنون فتصدّقون أنّ المسيح الكذّاب هو حقّاً ربّ العالمين وهو يكلّمكم جهرةً ويقول لكم ألم تروا نار جهنّم الكبرى قد عرضناها عليكم عرضاً فمن أتى بها سوانا ويقول لكم ألم تروا أمواتكم قد بعثناهم فمن بعثهم سوانا وأمّا الجنّة التي وعدتكم بها فإنّها من تحت الثّرى باطن أرضكم، ثم تفتنون لأنّكم لن تستطيعوا أن تقولوا أنّ ذلك سحرٌ أبداً لأنّكم حقّاً سوف ترون النار قد تمّ عرضها للكافرين فمرّت بجانب أرضكم وكذلك الجنّة حقاً تجدونها حقاً على الواقع الحقيقيّ من تحت أرضكم وكذلك الأموات يكلّمونكم قد تمّ بعثهم من قبورهم

    وأمّا الذين لن تجدوهم من الذين كانوا يعبدون الله فسوف يقول أولئك قد ألقيناهم في نار جهنّم ، ألا لعنة الله عليه لعناً كبيراً فكم المهديّ المنتظر متشوّقٌ للقاء عدوّ الله وعدوّ المؤمنين ويا أمّة الإسلام ياحجّاج بيت الله الحرام إذا لم تصدّقوا المهديّ المنتظر الذي ابتعثه الله لينقذكم وكافّة الأمم من فتنة المسيح الكذّاب فلن تستطيعوا أن تكذّبوه فكيف سوف تكذّبون بالنار وقد تمّ عرضها أمام أعينكم فمرّت بجانب أرضكم من الأعلى من جهة القطبين وكذلك المبعوثين من كافّة الأمم الذين أهلكهم الله بسبب التّكذيب لرسل ربهم وكذلك الجنّة تجدونها باطن أرضكم ولكني أشهد الله عليكم وكافّة الأنصار الموقنين بالبيان الحقّ لكتاب ربّهم أنّي قد فصّلت لكم الحقّ تفصيلاً لعلّكم تتّقون وأفتيتكم إنّما الجنّة التي باطن أرضكم إنّما هي الجنّة التي كان فيها أبواكم آدم وحوّاء وأخرجهم منها الشيطان الرّجيم إلى حيث أنتم وبقي الشيطان وقبيله من شياطين الجنّ والإنس من كلّ جنس باطن أرضكم وحذّركم الله فتنتهم، وقال الله تعالى:
    { يَا بَنِي آدَمَ لَا يَفْتِنَنَّكُمُ الشَّيْطَانُ كَمَا أَخْرَجَ أَبَوَيْكُم مِّنَ الْجَنَّةِ يَنزِعُ عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْآتِهِمَا إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لَا تَرَوْنَهُمْ إِنَّا جَعَلْنَا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاءَ لِلَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ } صدق الله العظيم [الأعراف:27]

    ألا والله إنّي لا أخشى على المسلمين والنّاس أجمعين فتنة الشّيطان الرّجيم المسيح الكذّاب ولكنّي أخشى على الأمم فتنة علماء المسلمين من الّذين اتّبعوا ما يخالف لكتاب الله ويحسبون أنّهم مهتدون, ويا امّة الإسلام ويا حجّاج بيت الله الحرام إنّما البعث بعثان فلا يفتنكم عدوّ الله فليس هو من بعثهم بل الله بعثهم وليس له أيّ علاقةٍ ببعثهم وإنّما قدّر الله للشّياطين من يأجوج ومأجوج وإبليس الذين هم له عابدون الخروج من باطن الأرض في ميقات البعث الأوّل فتنةً للأحياء منكم وللأموات المبعوثين في البعث الأوّل وذلك لأنّ المسيح الكذّاب فتنةً للأحياء والأموات تصديقاً لقولالله تعالى: { وَحَرَامٌ عَلَىٰ قَرْيَةٍ أَهْلَكْنَاهَا أَنَّهُمْ لَا يَرْجِعُونَ ﴿٩٥﴾ حَتَّىٰ إِذَا فُتِحَتْ يَأْجُوجُ وَمَأْجُوجُ } صدَق اللهُ العظيم [الأنبياء]

    وقال اللهُ تعالى :
    { قَالَ هَـٰذَا رَحْمَةٌ مِّن رَّبِّي فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ رَبِّي جَعَلَهُ دَكَّاءَ وَكَانَ وَعْدُ رَبِّي حَقًّا ﴿٩٨﴾ وَتَرَكْنَا بَعْضَهُمْ يَوْمَئِذٍ يَمُوجُ فِي بَعْضٍ وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَجَمَعْنَاهُمْ جَمْعًا ﴿٩٩﴾ وَعَرَضْنَا جَهَنَّمَ يَوْمَئِذٍ لِّلْكَافِرِينَ عَرْضًا ﴿١٠٠﴾ } صدق الله العظيم [الكهف]

    فاتّقوا الله فليس المسيح الكذّاب والذي سوف يقول إنّه الله ربّ العالمين من أتى بنار جهنّم، وليس المسيح الكذّاب من بعث أموات الأمم الذين أهلكهم الله من قبلكم وكانوا مجرمين وليس المسيح الكذّاب من خلق جنّة الله من تحت الثّرى بل الله هو من أتى بالنّار فعرضها أمام أعينكم بقدرٍ مقدورٍ في الكتاب المسطور بل الله من بعث أمواتكم من الذين أهلكهم الله من قبلكم المكذّبين برسل ربّهم وليس المسيح الدجّال ربّ الأرض ذات المشرقين التي فيها جنّة الله باطن أرضكم فاتّقوا الله وصدّقوا كلام الله ربّي وربّكم وما كان لكم أن يكلّمكم الله الذي خلقكم جهرةً سبحانه بل من وراء حجاب الغمام تصديقاً لقول الله تعالى: { وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُكَلِّمَهُ اللَّـهُ إِلَّا وَحْيًا أَوْ مِن وَرَاءِ حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولًا فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاءُ إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ } صدق الله العظيم [الشورى:51]

    بمعنى أنّه ما كان لكم أن يكلّمكم الله جهرةً ألا تتّقون بل المسيح الكذّاب يكلّمكم جهرةً وأنتم ترونه أفلا تعقلون بل هو الشّيطان الرّجيم وسبق التّحذير منه لكافّة الأمم تصديقاً لقول الله تعالى: { وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَّسُولًا أَنِ اعْبُدُوا اللَّـهَ وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ فَمِنْهُم مَّنْ هَدَى اللَّـهُ وَمِنْهُم مَّنْ حَقَّتْ عَلَيْهِ الضَّلَالَةُ } صدق الله العظيم [النحل:36]

    اللهمّ قد بلّغت اللهمّ فاشهد لا قوّة إلّا بالله العليّ العظيم إنّا لله وإنّا إليه لراجعون. ويا علماء الأمّة إنّ الإمام المهديّ يريد أن يظهر لكم بالحقّ فصدّقوا بالحقّ ليتمّ الظّهور وإن أبيتم أظهرني الله على مسلمكم وكافركم في ليلةٍ واحدةٍ وأنتم صاغرون.

    وسلامٌ على المرسلين والحمد لله ربّ العالمين.
    خليفة الله الإمام المهديّ ناصر محمّدٍ اليمانيّ.

    Read more: http://www.the-greatnews.com/showthread.php?t=1302




    قال الله تعالى:
    {وَعَدَ اللّهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا
    وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ وَرِضْوَانٌ مِّنَ اللّهِ أَكْبَرُ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ}

    صدق الله العظيم [التوبة:72]

  5. الترتيب #5 الرقم والرابط: 154449 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    المشاركات
    117

    افتراضي

    لا حوال ولا قوه الا بالله
    من لا للطائفيه الى المسمى نفسه حكم الله
    وكلنا يغني على ليلله

    عموما ارجو من طاقم الادراه اتبع امر الامام عليه السلام بخصوص الاسماء فمهما تم ضم الحاء وفتح اللام يفضل الاسم مشتبه في فكيف نقول له ياحكم الله استغفر الله اليس هذا افتراء على الله

    يلي لن يطيع امر الامام وقدسيه المنتدى وان يكون منزه عن الشبهات فيجب ان يتم تنبيه وحذفه حتى يعرف مكانات هذه الصرح العظيم بوجود الامام المهدي صلوات الله عليه

    وهذا اقتباس بسيط من امر الامام


    مشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإمام ناصر محمد اليماني

    بسم الله الرحمن الرحيم، سلام الله عليكم حبيبي في الله (المعتصم بحبل الله المتين)، فهكذا يكون معرفك وليس (حبل الله المتين)، أم تريد أن تجبر الأنصار أن ينادونك حبل الله المتين وأنت لست بحبل الله؟ قل هاتوا برهانكم. ويا قرة عيني تقبل الله بيعتك، ورجوت من ربّي أن يجعلك من الصادقين الموقنين.

    ويا معشر طاقم الإدارة المكرمين إليكم أمر الإمام المهدي ناصر محمد اليماني بعدم قبول أي اسم غير منطقي، ويجب عليكم حين ترون في معرف العضو اسماً لا يحقّ له أن يتسمّى به كما أرى البعض يسمّي نفسه (رضوان الله) وكأنه النّعيم الأعظم! وكذلك آخرون يسمّون أنفسهم (سبحان الله)! فكيف ينادى إذاً؟ فهل نقول له يا (سبحان الله) أو يا (حبل الله)؟ فإذا كان الإمام المهدي ليس حبل الله؛ بل حبل الله هو القرآن العظيم الذي أمركم الله أن تعتصموا به حين يأتي ما يخالف لمحكمه سواء يكون في التوراة أو الإنجيل أو في أحاديث السُّنة النَّبويّة فما وجدتم فيهم قد جاء مخالفاً لمحكم القرآن العظيم فلا تفرقوا فاعتصموا بالقرآن العظيم، وذروا ما يخالف لمحكمه، فيهديكم الله به إلى صراطٍ مستقيمٍ تصديقاً لقول الله تعالى:
    { وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا } صدق الله العظيم [آل عمران:103].



    Read more: http://www.the-greatnews.com/showthread.php?t=19148
    (يَوْمَ لا يُخْزِي اللهُ النَّبِيَّ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ نُورُهُمْ يَسْعَى بَيْنَ أَيْدِيِهمْ وَبِأَيْمَانِهِمْ يَقُولُونَ
    رَبَّنَا أَتَممْ لَنَا نُورَنَا
    وَاغْفِرْ لَنَا إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدير)

    (أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاء الْأَرْضِ أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ قَلِيلًا مَّا تَذَكَّرُونَ)



  6. الترتيب #6 الرقم والرابط: 154453 أدوات الاقتباس نسخ النص
    أيمن محمد غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    المشاركات
    1,656

    افتراضي


    بسم الله الرحمن الرحيم
    والله لا أدري ماأقول مع هذا ..
    العسل المدسوس بسم الإتباع الأعمى وكيف جاء ...؟!
    ياحبيبي في الله ، احسبك والله حسيبك ولا أزكيك على الله ، إنما يبدوا في قلبك خير وإيمان وحب لدين الله عز وجل ، ولله عز وجل ( خارطة طريق ) للوصول إليه كما يشاء الله العلى القدير ، جاء بها على لسان الإمام ناصر محمد عليه السلام ، فإن شئت أخذت بها ، وإلا دعها ، وأتركك من تلك الخطب الرنانة المقتبسة من منابر الآباء والأجداد ، غفر الله لهم جميعاً ، وأنزل عليهم رحمته إنه على كل شي قدير ،

    تلك أمة قد خلت ... لكنها مازلت في عقلك تُعشعش ، وهاهي ( خرائط كثيرة ) كل واحد يزعم بأنها أهدى من الأخرى لله عز وجل ، فلا تجعل لشيطان نفسك عليك سبيلا ، فالحق واضح أبلج ، لا يحتاج غير الإنابة لله عز وجل ، والدعاء لرؤيته والإيمان به ،

    ثم أختصر بارك الله فيك كلامك ، ولا تجعل نفسك واعظ بيننا وخاصة هنا ،
    واسأل فقط لتتبين كلام الإمام ، هل يستحق الإتباع أم لا ؟
    وهات حجتك إن كان لك حجة عليه ؟
    اسأل الله عز وجل أن يهديك إليه ، وان يُريك الحق حق ، ويرزقك اتباعه .. ولاحظ أن الإنسان بإمكانه رؤية ( الحق ) ؟. لكن إسأل الله عز وجل ان يرزقك اتباع الحق .
    والحمد لله رب العالمين ،،

  7. الترتيب #7 الرقم والرابط: 154463 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    4,704

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ورضوانه وبعد ,

    يا ايها الاخ الذي لا يتبع احسن القول فيصر على تسمية نفسه بـ حُكم الله وقد نهى الامام الخبير بالرحمن عن ذلك فاصررتم على البغاء والله المستعان عما تصفون .

    اليوم سالجمك باذن الله بالحجة الدامغة ومن نور الله الذي جعله اية من اّيات التصديق لامامنا الحكيم عليه واله الصلاة والسلام فزاده بسطة في العلم واتم له نوره

    في البداية اشكر الله على كل ما انعم علينا من نعم لا نستطيع وان اجتمعنا ان نحصي احداها , واعظم نعمة هي الرحمة التي كتبها على نفسه انه لا اله الا هو النعيم الاعظم من كل نعيم .

    كنت اتسائل لماذا علمنا الامام الخبير بالرحمن ان نقول في ختام صلاتنا
    قال تعالى :
    رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ ﴿آل عمران: ٨﴾
    وعندما تمعنت اكثر في بيانه علمت من قوله اسألوا الله ان يثبتكم على الهدى , لان الامام يعلم بان الشيطان وحزبه سيسعون الليل والنهار لاضلال العباد واخراجهم من النور الذي يغطي سوءاتهم
    قال تعالى :
    يَا بَنِي آدَمَ قَدْ أَنزَلْنَا عَلَيْكُمْ لِبَاسًا يُوَارِي سَوْآتِكُمْ وَرِيشًا وَلِبَاسُ التَّقْوَىٰ ذَٰلِكَ خَيْرٌ ذَٰلِكَ مِنْ آيَاتِ اللَّـهِ لَعَلَّهُمْ يَذَّكَّرُونَ ﴿الأعراف: ٢٦﴾
    ولذلك قال الله تعالى
    لَا إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَد تَّبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ فَمَن يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِن بِاللَّـهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَىٰ لَا انفِصَامَ لَهَا وَاللَّـهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ ﴿البقرة: ٢٥٦﴾
    قال تعالى :
    وَمَن يُسْلِمْ وَجْهَهُ إِلَى اللَّـهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَىٰ وَإِلَى اللَّـهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ ﴿لقمان: ٢٢﴾

    فلماذا قال تعالى ( فاستمسك ) ولم يقل فامسك , وذلك لان المؤمنون الحق يعلمون غاية الشيطان وسعيه وحزبه لاضلالهم بكل حيلة ووسيلة , لكن الله جعل لهم نورا يستمسكون به فلا يضلوا
    فما هو هذا النور ؟
    قال تعالى :
    اللَّـهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍ مُّبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لَّا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُّورٌ عَلَىٰ نُورٍ يَهْدِي اللَّـهُ لِنُورِهِ مَن يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّـهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّـهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ ﴿النور: ٣٥﴾
    قال تعالى :
    فَاسْتَمْسِكْ بِالَّذِي أُوحِيَ إِلَيْكَ إِنَّكَ عَلَىٰ صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ ﴿الزخرف: ٤٣﴾
    لذلك نسأل الله التثبيت على الصراط المستقيم فما بعد الحق الا الضلال
    قال تعالى :
    إِنَّ اللَّـهَ رَبِّي وَرَبُّكُمْ فَاعْبُدُوهُ هَـٰذَا صِرَاطٌ مُّسْتَقِيمٌ ﴿آل عمران: ٥١﴾
    قال تعالى :
    فَذَٰلِكُمُ اللَّـهُ رَبُّكُمُ الْحَقُّ فَمَاذَا بَعْدَ الْحَقِّ إِلَّا الضَّلَالُ فَأَنَّىٰ تُصْرَفُونَ ﴿يونس: ٣٢﴾
    فمن اشرك بالله فقد ضل ضلالا بعيدا
    قال تعالى :
    إِنَّ اللَّـهَ لَا يَغْفِرُ أَن يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَٰلِكَ لِمَن يَشَاءُ وَمَن يُشْرِكْ بِاللَّـهِ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَالًا بَعِيدًا ﴿النساء: ١١٦﴾
    لذلك نسأل الله الثبات في كل صلاة ونسأله ان يجعلنا من عباده المُخلَصين فلا يكون للشيطان بعد ذلك علينا من سبيل والحمدلله ذو الفضل العظيم ولكن اكثر الناس لا يشكرون
    قال تعالى :
    وَاتَّبَعْتُ مِلَّةَ آبَائِي إِبْرَاهِيمَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ مَا كَانَ لَنَا أَن نُّشْرِكَ بِاللَّـهِ مِن شَيْءٍ ذَٰلِكَ مِن فَضْلِ اللَّـهِ عَلَيْنَا وَعَلَى النَّاسِ وَلَـٰكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَشْكُرُونَ ﴿يوسف: ٣٨﴾
    فالحمدلله الذي جعل لنا نورا نمشي به فلا نضل
    قال تعالى :
    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّـهَ وَآمِنُوا بِرَسُولِهِ يُؤْتِكُمْ كِفْلَيْنِ مِن رَّحْمَتِهِ وَيَجْعَل لَّكُمْ نُورًا تَمْشُونَ بِهِ وَيَغْفِرْ لَكُمْ وَاللَّـهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ ﴿الحديد: ٢٨﴾
    فسبحانه لا اله الا هو ذو الفضل العظيم انا كنا ظالمين
    ثم سألت نفسي مجدا لم علمنا الامام الخبير بالرحمن عليه واله افضل الصلاة والسلام ورحمة الله وبركاته ورضوانه , - وعذرا للمقاطعة - فسيقول احدهم يا اخي ان الامام نها عن تعظيمه وشكره لما ليس له في فضل - فاقول انني لا اعظم الامام الذي تجهلون قدره من تواضعه بينكم , ولكم من الله الذي يعز من يشاء ويذل من يشاء الامر بانه جعله خليفة لله في الارض - وعلمه البيان النور الذي منه تقتبسون فلا تضلوا ويحبكم الله , لطاعته واتقاءه ويكرمكم . -- واكرر ولقد سألت نفسي مجددا لم علمنا الامام الخبير بالرحمن عليه واله افضل الصلاة والسلام ورحمة الله وبركاته ورضوانه ان ندعو كما علمنا الله بقوله تعالى :
    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا تُوبُوا إِلَى اللَّـهِ تَوْبَةً نَّصُوحًا عَسَىٰ رَبُّكُمْ أَن يُكَفِّرَ عَنكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَيُدْخِلَكُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ يَوْمَ لَا يُخْزِي اللَّـهُ النَّبِيَّ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ نُورُهُمْ يَسْعَىٰ بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا أَتْمِمْ لَنَا نُورَنَا وَاغْفِرْ لَنَا إِنَّكَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ ﴿التحريم: ٨﴾
    فلماذا نسأل الله ان يتم نورنا ؟ ولماذا قال تعالى " يَوْمَ لَا يُخْزِي اللَّـهُ النَّبِيَّ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ نُورُهُمْ يَسْعَىٰ بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِمْ يَقُولُونَ وَبِأَيْمَانِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا أَتْمِمْ لَنَا نُورَنَا وَاغْفِرْ لَنَا ۖ إِنَّكَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ " وقد قال عز من قائل :
    حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ وَالدَّمُ وَلَحْمُ الْخِنزِيرِ وَمَا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّـهِ بِهِ وَالْمُنْخَنِقَةُ وَالْمَوْقُوذَةُ وَالْمُتَرَدِّيَةُ وَالنَّطِيحَةُ وَمَا أَكَلَ السَّبُعُ إِلَّا مَا ذَكَّيْتُمْ وَمَا ذُبِحَ عَلَى النُّصُبِ وَأَن تَسْتَقْسِمُوا بِالْأَزْلَامِ ذَٰلِكُمْ فِسْقٌ الْيَوْمَ يَئِسَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِن دِينِكُمْ فَلَا تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا فَمَنِ اضْطُرَّ فِي مَخْمَصَةٍ غَيْرَ مُتَجَانِفٍ لِّإِثْمٍ فَإِنَّ اللَّـهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ ﴿المائدة: ٣﴾
    فلماذا قال تعالى : ( الْيَوْمَ يَئِسَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِن دِينِكُمْ فَلَا تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِ ) لان المؤمنون مستمسكون بالعروة الوثقى حبل الله المتين الذي لا يضل من اتبعه
    قال تعالى :
    قُلْنَا اهْبِطُوا مِنْهَا جَمِيعًا فَإِمَّا يَأْتِيَنَّكُم مِّنِّي هُدًى فَمَن تَبِعَ هُدَايَ فَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ ﴿البقرة: ٣٨﴾
    فما هو الهدى الذي امرنا الله ان نتبعه ؟
    قال تعالى :
    إِنَّمَا تُنذِرُ مَنِ اتَّبَعَ الذِّكْرَ وَخَشِيَ الرَّحْمَـٰنَ بِالْغَيْبِ فَبَشِّرْهُ بِمَغْفِرَةٍ وَأَجْرٍ كَرِيمٍ ﴿يس: ١١﴾
    نعم انه ذكر الله الذي حفظه من التحريف والاضافة والتبديل
    قال تعالى :
    إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ ﴿الحجر: ٩﴾
    فاين حفظ الله الذكر ؟
    قال تعالى :
    وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن ذُكِّرَ بِآيَاتِ رَبِّهِ فَأَعْرَضَ عَنْهَا وَنَسِيَ مَا قَدَّمَتْ يَدَاهُ إِنَّا جَعَلْنَا عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَن يَفْقَهُوهُ وَفِي آذَانِهِمْ وَقْرًا وَإِن تَدْعُهُمْ إِلَى الْهُدَىٰ فَلَن يَهْتَدُوا إِذًا أَبَدًا ﴿الكهف: ٥٧﴾
    فالذكر هو القراّن وبيانه كما علمنا الامام الحبيب عليه واله افضل الصلاة والسلام ورحمة الله وبركاته ورضوانه وهو نور الله وكلماته التامات التي لا مبدل لها
    لذلك قال تعالى " الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا " فالله اكمل دينه على نبينا محمد صلى الله عليه واله وسلم وعلينا اجمعين , واتمم نعمته علينا بقراّنه وبيانه ورضي لنا الاسلام دينا
    قال تعالى :
    وَمَن يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَن يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ ﴿آل عمران: ٨٥﴾
    قال تعالى :
    وَاتْلُ مَا أُوحِيَ إِلَيْكَ مِن كِتَابِ رَبِّكَ لَا مُبَدِّلَ لِكَلِمَاتِهِ وَلَن تَجِدَ مِن دُونِهِ مُلْتَحَدًا ﴿الكهف: ٢٧﴾
    فهي الحقيقة والنور الذي دخل قلوبنا فنبذنا الشرك بالله ولا نريده ان يخرج منها فنضل ضلالا بعيدا , فبدون بيان الامام عليه واله افضل الصلاة والسلام ورحمة الله وبركاته ورضوانه ما كان لنا ان نعلم اسم الله الاعظم فنسعى لارضاءه في نفسه على عباده اجمعين , فلا نفرح بزينة الدنيا والاخرة ولا نرضى الا برضوان نفس ربنا حبيبنا الاحب على عباده اجمعين
    فاي بيان اعظم من بيان الله ونوره الذي علمه لرسوله الكريم محمد صلى الله عليه وسلم فانبأنا كما انبأه الله بتمام كلماته ووعده بنصره في الدنيا قبل الاخرة
    روي البخاري في باب نزول عيسى بن مريم
    عن أبي هريرة قال : «قال رسول اللّه(صلى الله عليه وآله) : كيف أنتم إذا نزل ابن مريم فيكم ، وإمامكم منكم؟ »
    فهذا بيان الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم وتصديق لنور الله في كلماته التامات وهما الذكر الحكيم الذي حفظه رب العالمين ليحاجكم به فيكون حجة لكم او عليكم .
    قال تعالى :
    كَتَبَ اللَّـهُ لَأَغْلِبَنَّ أَنَا وَرُسُلِي إِنَّ اللَّـهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ ﴿المجادلة: ٢١﴾
    قال تعالى :
    مَن كَانَ يَظُنُّ أَن لَّن يَنصُرَهُ اللَّـهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ فَلْيَمْدُدْ بِسَبَبٍ إِلَى السَّمَاءِ ثُمَّ لْيَقْطَعْ فَلْيَنظُرْ هَلْ يُذْهِبَنَّ كَيْدُهُ مَا يَغِيظُ ﴿الحج: ١٥﴾
    وهذه الاية التي جعلتني اؤمن بالامام وابايعه على الحق بعد ان علمت بانه الامام المهدي المنتظر خليفة الله في البشر من ال البيت المطهر الامام ناصر محمد اليماني عليه واله افضل الصلاة والسلام ورحمة الله وبركاته ورضوانه الذي علمه الله البيان واحياه فجعل له نورا يمشي به قلا يضل فهيا سلوا سيوفكم وكيدوا كما كاد الذين من قبلكم للرسول الكريم محمد صلى الله عليه واله وسلم
    قال تعالى :
    أَلَيْسَ اللَّـهُ بِكَافٍ عَبْدَهُ وَيُخَوِّفُونَكَ بِالَّذِينَ مِن دُونِهِ وَمَن يُضْلِلِ اللَّـهُ فَمَا لَهُ مِنْ هَادٍ ﴿الزمر: ٣٦﴾
    قال تعالى :
    مِن دُونِهِ فَكِيدُونِي جَمِيعًا ثُمَّ لَا تُنظِرُونِ ﴿هود: ٥٥﴾
    فالرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم قد علم ببيان ربه وعلمكم بالبينة التي حفظها الله القراّن والسنة لذلك جائنا في الاثر الصالح
    عن يعني ابن عباس: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خطب الناس في حجة الوداع فقال إن الشيطان قد يئس أن يعبد بأرضكم ولكن رضي أن يطاع فيما سوى ذلك مما تحاقرون من أعمالكم فاحذروا إني قد تركت فيكم ما إن اعتصمتم به فلن تضلوا أبدا كتاب الله وسنة نبيه
    فاي بيان اعظم من بيان الله الذي الذي اتم فيه نعمته فاعلن رضا نفسه على عباده اجمعين واتم نوره على عباده بمن علم واتقى وصبر وعمل صالحا
    قال تعالى :
    هَـٰذَا بَيَانٌ لِّلنَّاسِ وَهُدًى وَمَوْعِظَةٌ لِّلْمُتَّقِينَ ﴿آل عمران: ١٣٨﴾
    قال تعالى :
    وَتَمَّتْ كَلِمَتُ رَبِّكَ صِدْقًا وَعَدْلًا لَّا مُبَدِّلَ لِكَلِمَاتِهِ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ﴿الأنعام: ١١٥﴾
    فالحمدلله الذي نصر رسوله الكريم واتم كلماته وجعل لنا نورا نمشي به فلا نضل فايد رسوله بخليفته ناصر محمد اليماني الذي في اسمه خبره ورايه امره
    فالله حفظ السنة والقران في قلوب اهل الذكر
    قال تعالى :
    وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ إِلَّا رِجَالًا نُّوحِي إِلَيْهِمْ فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ ﴿النحل: ٤٣﴾
    اللهم قد بلغت اللهم فاشهد وكفى بالله شهيدا .
    قال تعالى :
    وَيَوْمَ نَبْعَثُ فِي كُلِّ أُمَّةٍ شَهِيدًا عَلَيْهِم مِّنْ أَنفُسِهِمْ وَجِئْنَا بِكَ شَهِيدًا عَلَىٰ هَـٰؤُلَاءِ وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَانًا لِّكُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً وَبُشْرَىٰ لِلْمُسْلِمِينَ ﴿النحل: ٨٩﴾
    والسلام على المرسلين والحمدلله رب العالمين

  8. الترتيب #8 الرقم والرابط: 154484 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    المشاركات
    74

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحن إليگ مشاهدة المشاركة
    شكرآ على النصيحه .... والزبده !!
    مرحبا يا اخي الكريم

    يا اخي النصيحة لله والدعوة لله والامر بالمعروف والنهي عن المنكر لله وسأضل ادعوا واذكر حتى تضع اصابعك على اذنيك ،فكما انت تدعوا لدعوة ناصر ولا تمل ،هكذا انا ادعوا لله ولا أمل ودعوتي إن لم تنفعك قد تنفع غيرك ....

    اما من يستنكر على معرفي "حكم الله" فلا بأسم اطلبوا من الادارة ان تغيره الى اي معرف آخر ...ولكن اتعجب من "رضي الله والوالدين" ينكر علي ويجهل نفسه وهو يسمي نفسه رضي الله والوالدين..

    اخي الكريم ارجع الى كلام امامك وانظر ماذا يقول ....هل يجوز ان نناديك يا "رضي الله " فهل انت رضي الله؟ وهذا دليل على عمى الابصار والقلوب فلا تراقبون انفسكم هل انتم مخلصون لله ام لمصالحكم الشخصية فياليتك لم تنكر على معرفي قبل ان تنظر الى معرفك ...فأنا لست حكم الله وانت اياضا لست رضي الله وكما انت لا يجوز لك ان تناديني يا حكم الله فأنا لا يجوز لي ان اناديك يا رضي الله


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رضي الله والوالدين مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ورضوانه وبعد ,

    يا ايها الاخ الذي لا يتبع احسن القول فيصر على تسمية نفسه بـ حُكم الله وقد نهى الامام الخبير بالرحمن عن ذلك فاصررتم على البغاء والله المستعان عما تصفون .

    اليوم سالجمك باذن الله بالحجة الدامغة ومن نور الله الذي جعله اية من اّيات التصديق لامامنا الحكيم عليه واله الصلاة والسلام فزاده بسطة في العلم واتم له نوره

    في البداية اشكر الله على كل ما انعم علينا من نعم لا نستطيع وان اجتمعنا ان نحصي احداها , واعظم نعمة هي الرحمة التي كتبها على نفسه انه لا اله الا هو النعيم الاعظم من كل نعيم .

    كنت اتسائل لماذا علمنا الامام الخبير بالرحمن ان نقول في ختام صلاتنا
    قال تعالى :
    رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ ﴿آل عمران: ٨﴾
    وعندما تمعنت اكثر في بيانه علمت من قوله اسألوا الله ان يثبتكم على الهدى , لان الامام يعلم بان الشيطان وحزبه سيسعون الليل والنهار لاضلال العباد واخراجهم من النور الذي يغطي سوءاتهم
    قال تعالى :
    يَا بَنِي آدَمَ قَدْ أَنزَلْنَا عَلَيْكُمْ لِبَاسًا يُوَارِي سَوْآتِكُمْ وَرِيشًا وَلِبَاسُ التَّقْوَىٰ ذَٰلِكَ خَيْرٌ ذَٰلِكَ مِنْ آيَاتِ اللَّـهِ لَعَلَّهُمْ يَذَّكَّرُونَ ﴿الأعراف: ٢٦﴾
    ولذلك قال الله تعالى
    لَا إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَد تَّبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ فَمَن يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِن بِاللَّـهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَىٰ لَا انفِصَامَ لَهَا وَاللَّـهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ ﴿البقرة: ٢٥٦﴾
    قال تعالى :
    وَمَن يُسْلِمْ وَجْهَهُ إِلَى اللَّـهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَىٰ وَإِلَى اللَّـهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ ﴿لقمان: ٢٢﴾

    فلماذا قال تعالى ( فاستمسك ) ولم يقل فامسك , وذلك لان المؤمنون الحق يعلمون غاية الشيطان وسعيه وحزبه لاضلالهم بكل حيلة ووسيلة , لكن الله جعل لهم نورا يستمسكون به فلا يضلوا
    فما هو هذا النور ؟
    قال تعالى :
    اللَّـهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍ مُّبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لَّا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُّورٌ عَلَىٰ نُورٍ يَهْدِي اللَّـهُ لِنُورِهِ مَن يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّـهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّـهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ ﴿النور: ٣٥﴾
    قال تعالى :
    فَاسْتَمْسِكْ بِالَّذِي أُوحِيَ إِلَيْكَ إِنَّكَ عَلَىٰ صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ ﴿الزخرف: ٤٣﴾
    لذلك نسأل الله التثبيت على الصراط المستقيم فما بعد الحق الا الضلال
    قال تعالى :
    إِنَّ اللَّـهَ رَبِّي وَرَبُّكُمْ فَاعْبُدُوهُ هَـٰذَا صِرَاطٌ مُّسْتَقِيمٌ ﴿آل عمران: ٥١﴾
    قال تعالى :
    فَذَٰلِكُمُ اللَّـهُ رَبُّكُمُ الْحَقُّ فَمَاذَا بَعْدَ الْحَقِّ إِلَّا الضَّلَالُ فَأَنَّىٰ تُصْرَفُونَ ﴿يونس: ٣٢﴾
    فمن اشرك بالله فقد ضل ضلالا بعيدا
    قال تعالى :
    إِنَّ اللَّـهَ لَا يَغْفِرُ أَن يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَٰلِكَ لِمَن يَشَاءُ وَمَن يُشْرِكْ بِاللَّـهِ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَالًا بَعِيدًا ﴿النساء: ١١٦﴾
    لذلك نسأل الله الثبات في كل صلاة ونسأله ان يجعلنا من عباده المُخلَصين فلا يكون للشيطان بعد ذلك علينا من سبيل والحمدلله ذو الفضل العظيم ولكن اكثر الناس لا يشكرون
    قال تعالى :
    وَاتَّبَعْتُ مِلَّةَ آبَائِي إِبْرَاهِيمَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ مَا كَانَ لَنَا أَن نُّشْرِكَ بِاللَّـهِ مِن شَيْءٍ ذَٰلِكَ مِن فَضْلِ اللَّـهِ عَلَيْنَا وَعَلَى النَّاسِ وَلَـٰكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَشْكُرُونَ ﴿يوسف: ٣٨﴾
    فالحمدلله الذي جعل لنا نورا نمشي به فلا نضل
    قال تعالى :
    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّـهَ وَآمِنُوا بِرَسُولِهِ يُؤْتِكُمْ كِفْلَيْنِ مِن رَّحْمَتِهِ وَيَجْعَل لَّكُمْ نُورًا تَمْشُونَ بِهِ وَيَغْفِرْ لَكُمْ وَاللَّـهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ ﴿الحديد: ٢٨﴾
    فسبحانه لا اله الا هو ذو الفضل العظيم انا كنا ظالمين
    ثم سألت نفسي مجدا لم علمنا الامام الخبير بالرحمن عليه واله افضل الصلاة والسلام ورحمة الله وبركاته ورضوانه , - وعذرا للمقاطعة - فسيقول احدهم يا اخي ان الامام نها عن تعظيمه وشكره لما ليس له في فضل - فاقول انني لا اعظم الامام الذي تجهلون قدره من تواضعه بينكم , ولكم من الله الذي يعز من يشاء ويذل من يشاء الامر بانه جعله خليفة لله في الارض - وعلمه البيان النور الذي منه تقتبسون فلا تضلوا ويحبكم الله , لطاعته واتقاءه ويكرمكم . -- واكرر ولقد سألت نفسي مجددا لم علمنا الامام الخبير بالرحمن عليه واله افضل الصلاة والسلام ورحمة الله وبركاته ورضوانه ان ندعو كما علمنا الله بقوله تعالى :
    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا تُوبُوا إِلَى اللَّـهِ تَوْبَةً نَّصُوحًا عَسَىٰ رَبُّكُمْ أَن يُكَفِّرَ عَنكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَيُدْخِلَكُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ يَوْمَ لَا يُخْزِي اللَّـهُ النَّبِيَّ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ نُورُهُمْ يَسْعَىٰ بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا أَتْمِمْ لَنَا نُورَنَا وَاغْفِرْ لَنَا إِنَّكَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ ﴿التحريم: ٨﴾
    فلماذا نسأل الله ان يتم نورنا ؟ ولماذا قال تعالى " يَوْمَ لَا يُخْزِي اللَّـهُ النَّبِيَّ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ نُورُهُمْ يَسْعَىٰ بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِمْ يَقُولُونَ وَبِأَيْمَانِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا أَتْمِمْ لَنَا نُورَنَا وَاغْفِرْ لَنَا ۖ إِنَّكَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ " وقد قال عز من قائل :
    حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ وَالدَّمُ وَلَحْمُ الْخِنزِيرِ وَمَا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّـهِ بِهِ وَالْمُنْخَنِقَةُ وَالْمَوْقُوذَةُ وَالْمُتَرَدِّيَةُ وَالنَّطِيحَةُ وَمَا أَكَلَ السَّبُعُ إِلَّا مَا ذَكَّيْتُمْ وَمَا ذُبِحَ عَلَى النُّصُبِ وَأَن تَسْتَقْسِمُوا بِالْأَزْلَامِ ذَٰلِكُمْ فِسْقٌ الْيَوْمَ يَئِسَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِن دِينِكُمْ فَلَا تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا فَمَنِ اضْطُرَّ فِي مَخْمَصَةٍ غَيْرَ مُتَجَانِفٍ لِّإِثْمٍ فَإِنَّ اللَّـهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ ﴿المائدة: ٣﴾
    فلماذا قال تعالى : ( الْيَوْمَ يَئِسَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِن دِينِكُمْ فَلَا تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِ ) لان المؤمنون مستمسكون بالعروة الوثقى حبل الله المتين الذي لا يضل من اتبعه
    قال تعالى :
    قُلْنَا اهْبِطُوا مِنْهَا جَمِيعًا فَإِمَّا يَأْتِيَنَّكُم مِّنِّي هُدًى فَمَن تَبِعَ هُدَايَ فَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ ﴿البقرة: ٣٨﴾
    فما هو الهدى الذي امرنا الله ان نتبعه ؟
    قال تعالى :
    إِنَّمَا تُنذِرُ مَنِ اتَّبَعَ الذِّكْرَ وَخَشِيَ الرَّحْمَـٰنَ بِالْغَيْبِ فَبَشِّرْهُ بِمَغْفِرَةٍ وَأَجْرٍ كَرِيمٍ ﴿يس: ١١﴾
    نعم انه ذكر الله الذي حفظه من التحريف والاضافة والتبديل
    قال تعالى :
    إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ ﴿الحجر: ٩﴾
    فاين حفظ الله الذكر ؟
    قال تعالى :
    وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن ذُكِّرَ بِآيَاتِ رَبِّهِ فَأَعْرَضَ عَنْهَا وَنَسِيَ مَا قَدَّمَتْ يَدَاهُ إِنَّا جَعَلْنَا عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَن يَفْقَهُوهُ وَفِي آذَانِهِمْ وَقْرًا وَإِن تَدْعُهُمْ إِلَى الْهُدَىٰ فَلَن يَهْتَدُوا إِذًا أَبَدًا ﴿الكهف: ٥٧﴾
    فالذكر هو القراّن وبيانه كما علمنا الامام الحبيب عليه واله افضل الصلاة والسلام ورحمة الله وبركاته ورضوانه وهو نور الله وكلماته التامات التي لا مبدل لها
    لذلك قال تعالى " الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا " فالله اكمل دينه على نبينا محمد صلى الله عليه واله وسلم وعلينا اجمعين , واتمم نعمته علينا بقراّنه وبيانه ورضي لنا الاسلام دينا
    قال تعالى :
    وَمَن يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَن يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ ﴿آل عمران: ٨٥﴾
    قال تعالى :
    وَاتْلُ مَا أُوحِيَ إِلَيْكَ مِن كِتَابِ رَبِّكَ لَا مُبَدِّلَ لِكَلِمَاتِهِ وَلَن تَجِدَ مِن دُونِهِ مُلْتَحَدًا ﴿الكهف: ٢٧﴾
    فهي الحقيقة والنور الذي دخل قلوبنا فنبذنا الشرك بالله ولا نريده ان يخرج منها فنضل ضلالا بعيدا , فبدون بيان الامام عليه واله افضل الصلاة والسلام ورحمة الله وبركاته ورضوانه ما كان لنا ان نعلم اسم الله الاعظم فنسعى لارضاءه في نفسه على عباده اجمعين , فلا نفرح بزينة الدنيا والاخرة ولا نرضى الا برضوان نفس ربنا حبيبنا الاحب على عباده اجمعين
    فاي بيان اعظم من بيان الله ونوره الذي علمه لرسوله الكريم محمد صلى الله عليه وسلم فانبأنا كما انبأه الله بتمام كلماته ووعده بنصره في الدنيا قبل الاخرة
    روي البخاري في باب نزول عيسى بن مريم
    عن أبي هريرة قال : «قال رسول اللّه(صلى الله عليه وآله) : كيف أنتم إذا نزل ابن مريم فيكم ، وإمامكم منكم؟ »
    فهذا بيان الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم وتصديق لنور الله في كلماته التامات وهما الذكر الحكيم الذي حفظه رب العالمين ليحاجكم به فيكون حجة لكم او عليكم .
    قال تعالى :
    كَتَبَ اللَّـهُ لَأَغْلِبَنَّ أَنَا وَرُسُلِي إِنَّ اللَّـهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ ﴿المجادلة: ٢١﴾
    قال تعالى :
    مَن كَانَ يَظُنُّ أَن لَّن يَنصُرَهُ اللَّـهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ فَلْيَمْدُدْ بِسَبَبٍ إِلَى السَّمَاءِ ثُمَّ لْيَقْطَعْ فَلْيَنظُرْ هَلْ يُذْهِبَنَّ كَيْدُهُ مَا يَغِيظُ ﴿الحج: ١٥﴾
    وهذه الاية التي جعلتني اؤمن بالامام وابايعه على الحق بعد ان علمت بانه الامام المهدي المنتظر خليفة الله في البشر من ال البيت المطهر الامام ناصر محمد اليماني عليه واله افضل الصلاة والسلام ورحمة الله وبركاته ورضوانه الذي علمه الله البيان واحياه فجعل له نورا يمشي به قلا يضل فهيا سلوا سيوفكم وكيدوا كما كاد الذين من قبلكم للرسول الكريم محمد صلى الله عليه واله وسلم
    قال تعالى :
    أَلَيْسَ اللَّـهُ بِكَافٍ عَبْدَهُ وَيُخَوِّفُونَكَ بِالَّذِينَ مِن دُونِهِ وَمَن يُضْلِلِ اللَّـهُ فَمَا لَهُ مِنْ هَادٍ ﴿الزمر: ٣٦﴾
    قال تعالى :
    مِن دُونِهِ فَكِيدُونِي جَمِيعًا ثُمَّ لَا تُنظِرُونِ ﴿هود: ٥٥﴾
    فالرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم قد علم ببيان ربه وعلمكم بالبينة التي حفظها الله القراّن والسنة لذلك جائنا في الاثر الصالح
    عن يعني ابن عباس: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خطب الناس في حجة الوداع فقال إن الشيطان قد يئس أن يعبد بأرضكم ولكن رضي أن يطاع فيما سوى ذلك مما تحاقرون من أعمالكم فاحذروا إني قد تركت فيكم ما إن اعتصمتم به فلن تضلوا أبدا كتاب الله وسنة نبيه
    فاي بيان اعظم من بيان الله الذي الذي اتم فيه نعمته فاعلن رضا نفسه على عباده اجمعين واتم نوره على عباده بمن علم واتقى وصبر وعمل صالحا
    قال تعالى :
    هَـٰذَا بَيَانٌ لِّلنَّاسِ وَهُدًى وَمَوْعِظَةٌ لِّلْمُتَّقِينَ ﴿آل عمران: ١٣٨﴾
    قال تعالى :
    وَتَمَّتْ كَلِمَتُ رَبِّكَ صِدْقًا وَعَدْلًا لَّا مُبَدِّلَ لِكَلِمَاتِهِ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ﴿الأنعام: ١١٥﴾
    فالحمدلله الذي نصر رسوله الكريم واتم كلماته وجعل لنا نورا نمشي به فلا نضل فايد رسوله بخليفته ناصر محمد اليماني الذي في اسمه خبره ورايه امره
    فالله حفظ السنة والقران في قلوب اهل الذكر
    قال تعالى :
    وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ إِلَّا رِجَالًا نُّوحِي إِلَيْهِمْ فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ ﴿النحل: ٤٣﴾
    اللهم قد بلغت اللهم فاشهد وكفى بالله شهيدا .
    قال تعالى :
    وَيَوْمَ نَبْعَثُ فِي كُلِّ أُمَّةٍ شَهِيدًا عَلَيْهِم مِّنْ أَنفُسِهِمْ وَجِئْنَا بِكَ شَهِيدًا عَلَىٰ هَـٰؤُلَاءِ وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَانًا لِّكُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً وَبُشْرَىٰ لِلْمُسْلِمِينَ ﴿النحل: ٨٩﴾
    والسلام على المرسلين والحمدلله رب العالمين


    يا اخي الكريم...اريد جملة واحدة مفيدة من كلامك في موضوعنا تثبت فيها خلاف ما اقول وتثبت فيها صدق كلام ناصر؟

    اخواني الكرام اريد احد منكم يساعدني لأنني لم اجد من كلامه ما ينكر كلامي او مايثبت كلام ناصر من تأويل الاسماء والصفات...؟

    هل يوجد من يقتبس لي جملة واحدة فقط واكن له شاكر حتى ارد عليها وحتى لا يقول اني اتهرب منه؟


    عذرا يا اخي الكريم اغلب ردودك تقتبس لنا ايات قرآنية لا اعلم ماذا تقصد بها فهي نزلت بالحق وكلنا مؤمن بها ولا ارى فيها ما تثبت به موقف ناصر وليس فيها اي دلالة في موضوعنا وهكذا ردودك

  9. الترتيب #9 الرقم والرابط: 154490 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    المشاركات
    2,698

    smiling face أَفَسِحْرٌ هَـٰذَا أَمْ أَنتُمْ لَا تُبْصِرُونَ


    وما هذا الموضوع يا حكم الطاغوت((تعالوا لنعظم الله))؟

    فالله اكبر و اعظم من كل خلقه و اعظم من عرشه العظيم و رضوانه نعيم هو اعظم نعيم تبارك النعيم الاعظم

    بل قل تعالوا لنعبد الله لا نشرك به شيئا فلذلك خلقنا

    ويا حكم الطاغوت انت امام قوم هم اكبر مصلحجىين و انتهازيين فى المنافسه لحب الله و القرب منه و منافسه ما بعدها مناافسه

    وقد اخبرنا الخبير بالرحمان بان الرحمان متحسر على عباده الكافرين النادمين فعلمنا و تاكدنا انه حقا هو ارحم الراحمين

    وبذلك تم تحطيم و نسف معتقد الشفاعه لكل خلق الله لان الشفاعة لله جميعااا

    فاصبحنا بفضل الله نعبد رضوان الله فقدرنا الله حق قدره و نسال الله التثبيت على ذللك فلن نرضى بكل الجنان حتى يرضى الله

    فلماذا لا تنضم لنا؟ اما ترانا ندعو للشرك بالله؟


    يتبع

  10. الترتيب #10 الرقم والرابط: 154504 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    4,704

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ورضوانه وبعد ,

    اما من يستنكر على معرفي "حكم الله" فلا بأسم اطلبوا من الادارة ان تغيره الى اي معرف آخر ...ولكن اتعجب من "رضي الله والوالدين" ينكر علي ويجهل نفسه وهو يسمي نفسه رضي الله والوالدين..


    قال تعالى :
    قَالَ اللَّـهُ هَـٰذَا يَوْمُ يَنفَعُ الصَّادِقِينَ صِدْقُهُمْ لَهُمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا رَّضِيَ اللَّـهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ ذَٰلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ ﴿المائدة: ١١٩﴾
    قال تعالى :
    جَزَاؤُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ جَنَّاتُ عَدْنٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا رَّضِيَ اللَّـهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ ذَٰلِكَ لِمَنْ خَشِيَ رَبَّهُ ﴿البينة: ٨﴾
    قال تعالى :
    وَقَضَىٰ رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا ﴿الإسراء: ٢٣﴾

    عذرا يا اخي الكريم اغلب ردودك تقتبس لنا ايات قرآنية لا اعلم ماذا تقصد بها فهي نزلت بالحق وكلنا مؤمن بها ولا ارى فيها ما تثبت به موقف ناصر وليس فيها اي دلالة في موضوعنا وهكذا ردودك

    قال تعالى :
    أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَىٰ قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا ﴿محمد: ٢٤﴾
    قال تعالى :
    وَجَعَلْنَا عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَن يَفْقَهُوهُ وَفِي آذَانِهِمْ وَقْرًا وَإِذَا ذَكَرْتَ رَبَّكَ فِي الْقُرْآنِ وَحْدَهُ وَلَّوْا عَلَىٰ أَدْبَارِهِمْ نُفُورًا ﴿الإسراء: ٤٦﴾
    قال تعالى :
    تِلْكَ آيَاتُ اللَّـهِ نَتْلُوهَا عَلَيْكَ بِالْحَقِّ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَ اللَّـهِ وَآيَاتِهِ يُؤْمِنُونَ ﴿الجاثية: ٦﴾

    هل يوجد من يقتبس لي جملة واحدة فقط واكن له شاكر حتى ارد عليها وحتى لا يقول اني اتهرب منه؟

    فالله حفظ السنة والقران في قلوب اهل الذكر
    قال تعالى :
    وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ إِلَّا رِجَالًا نُّوحِي إِلَيْهِمْ فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ ﴿النحل: ٤٣﴾
    قال تعالى :
    إِلَّا عِبَادَ اللَّـهِ الْمُخْلَصِينَ ﴿الصافات: ٤٠﴾

    اقتباس من بيان الامام الخبير بالرحمن عليه واله افضل الصلاة والسلام ورحمة الله وبركاته ورضوانه :

    بل أقسم بربِّي الله لا يزداد يقينهم بحقيقة النّعيم الأعظم حتى يوم يقوم النّاس لربّ العالمين لكون حقيقة اسم الله الأعظم ترسَّخت في قلوبِهم ولذلك اتخذوا عند الرحمن عهداً أن لا يرضوا حتى يرضى، وإصرارُ ذلك في قلوبهم يتساوى بميزان القدرة الإلهية، فهل ترون قدرة الله سبحانه لها حدود؟ وكذلك إصرار عبيد النعيم الأعظم هو إصرارٌ في قلوبهم بلا حدود، فهم يعلمون حقيقة فتواي هذه علم اليقين وهم على ذلك من الشاهدين أولئك قدَروا ربَّهم حقَّ قدرِه وأولئك عبدوا ربَّهم حق عبادته وأولئك قومٌ يحبهم الله ويحبونه ولذلك لن يرضوا حتى يرضى حبيب قلوبهم الله الرحمن الرحيم.


    والبيان كاملا هنا :

    اقتباس المشاركة: 148478 من الموضوع: شهادة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني بأن رضوان الله على عباده هو النعيم الأعظم من نعيم جنته ولذلك لن أرضى حتى يرضى ربي حبيب قلبي..


    [ لمتابعة رابط المشاركـــــة الأصليّة للبيــان ]
    الإمام ناصر محمد اليماني
    25 - شعبان - 1435 هـ
    23 - 06 - 2014 مـ
    9:14 صباحاً
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )
    ــــــــــــــــــــ



    شهادة الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني بأنّ رضوان الله على عباده هو النّعيم الأعظم من نعيم جنته
    ولذلك لن أرضى حتى يرضى ربّي حبيب قلبي
    ..



    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على كافة أنبياء الله ورسله وآلهم الطيبين وجميع المؤمنين، أما بعد..
    فلا نزال نتابع شهادة شهداء النّعيم الأعظم من جنّات النّعيم ولذلك خلقهم، وما الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني إلا من ضمن شهداء النّعيم الأعظم، وأقسم بالله العظيم من يحيي العظام وهي رميمٌ ربّ السماوات والأرض وما بينهما وربّ العرش العظيم لا أرضى بملكوت جنّات النّعيم حتى يرضى ربّي لا متحسراً ولا حزيناً، ورجوت من ربّي تثبيت قلبي على تحقيق النّعيم الأعظم وليس ذلك رحمةً بربّي سبحانه وتعالى عُلوّاً كبيراً، فهو ليس بأسف عبيده الصالحين حتى يرحموه سبحانه! وإنّما حزننا وحسرتنا هو على ذهاب النّعيم الأعظم من جنّات النّعيم لكون رضوان الله على عباده هو نعيمنا الذي لا نبغي عنه حِوَلاً، فصَحِّحوا ألفاظكم أحبتي الأنصار السابقين الأخيار وكونوا من الشاكرين، واعلموا أنَّ شياطين البشر يسعون الليل والنّهار ليصدّوكم عن السعي لتحقيق النّعيم الأعظم من جنّات النّعيم لكونهم علموا أنّكم تسعون لتجعلوا النّاس أمّةً واحدةً على الشكر لله، ولكنّ الشياطين يسعون الليل والنّهار ليجعلوا النّاس أمَّةً واحدةً على الكفر لكون هدف الشياطين في نفس ربّهم هو عدم تحقيق رضوان الله على عباده، وبما أنَّ إبليس الشيطان الرجيم علِم أنَّ الله يرضى لعباده الشكر ولذلك يسعى إلى أن يجعل الناس أمَّةً واحدةً على الكفر حتى لا يكونوا شاكرين وذلك حتى لا يتحقّق رضوان الله، ولكن الشيطان كرِه رضوان الله، ولذلك قال الشيطان الرجيم في قصص القرآن العظيم:
    {لَأَقْعُدَنَّ لَهُمْ صِرَاطَكَ الْمُسْتَقِيمَ ﴿١٦ثُمَّ لَآتِيَنَّهُم مِّن بَيْنِ أَيْدِيهِمْ وَمِنْ خَلْفِهِمْ وَعَنْ أَيْمَانِهِمْ وَعَن شَمَائِلِهِمْ ۖ وَلَا تَجِدُ أَكْثَرَهُمْ شَاكِرِينَ ﴿١٧} [الأعراف].


    ولكنّ أنصار الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني يسعون إلى تحقيق الهدف المعاكس لهدف الشياطين تماماً كوننا نسعى إلى جعل الناس أمَّةً واحدةً على الشكر لله حتى يرضى الله على عبادهِ لكون الله لا يرضى لعباده الكفر؛ بل يرضى لهم الشكر. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {إِن تَكْفُرُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ عَنكُمْ وَلَا يَرْضَى لِعِبَادِهِ الْكُفْرَ وَإِن تَشْكُرُوا يَرْضَهُ لَكُمْ وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى ثُمَّ إِلَى رَبِّكُم مَّرْجِعُكُمْ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ إِنَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ} صدق الله العظيم [الزمر:7].

    وبما أنّ الشياطين كرِهوا رضوان الله على عباده ولذلك تجدونهم يسعون إلى جعل النّاس أمَّةً واحدةً على الكفر بالله لكون الله لا يرضى لعباده الكفر، فمن ذا الذي يُنكر أنَّ هدف الإمام المهديّ ناصر محمد وحزبه هو حقاً هدفٌ معاكسٌ لهدف الشيطان وحزبه؟ فوالله لا يُنكر هدف الإمام المهديّ وأنصاره إلا جاحدٌ بنعمةِ ربِّه كون الإمام المهديّ وحزبه ابتعثهم الله رحمةً للعالمين، ولم يفقهْ كثيرٌ من المسلمين لماذا يُسَمَّوْن أنصار ناصر محمد
    (عبيد النعيم الأعظم)، فمن ثم نُقيم على السائلين الحجّة بالحقّ ونقول: فهل تعلم لماذا يوصف أحد أسماء الله بالأعظم، فهل تظن أنَّ لله اسماً أعظم من اسمٍ؟ سبحانه وتعالى علوَّاً كبيراً! ولكنّ أسماء الله الحسنى هي لإلهٍ واحدٍ، فلا ينبغي أن يكون له اسمٌ أعظمَ من أسماءِه الأخرى سبحانه.

    وتعالوا لنذكِّركم لماذا يوصف اسم الله الأعظم بالأعظم، وذلك لكون الله جعل ذلك الاسم حقيقةَ سرٍّ في نفسه تعالى، فجعله الصفة لرضوان نفس الله على عباده فيجدون رضوان الله على عباده نعيماً أكبر من نعيم جنته ولذلك يوصف بالأعظم؛ أي النعيم الأعظم من نعيم جنته. تصديقا لقول الله تعالى:
    {وَعَدَ اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ وَرِضْوَانٌ مِنَ اللَّهِ أَكْبَرُ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ (72)}صدق الله العظيم [التوبة:72].

    ولذلك تجدون أنصار الإمام المهديّ في عصر الحوار من قبل الظهور يُقسِمون بالله العظيم جَهد أيمانِهم أنَّهم لن يرضوا بنعيم جنّات النّعيم حتى يرضى الله حبيب قلوبهم وذلك لكونهم علِموا عِلم اليقين في قلوبهم أنَّ رضوان الله على عباده هو حقاً النّعيم الأعظم من نعيم جنَّتِه لا شكَّ ولا رَيب برغم أنَّهم لم يُقابلوا ناصر محمد اليماني وجهاً لوجهٍ ولم يَروه إلا في الصور، ولكن والله الذي لا إله غيره لا يزداد يقينهم بحقيقة النّعيم الأعظم ولا بالإمام المهديّ شيئاً من بعد الظهور لكون حقيقة النّعيم الأعظم حقيقة رسخت في قلوبهم في عصر الحوار من قبل الظهور.

    بل أقسم بربِّي الله لا يزداد يقينهم بحقيقة النّعيم الأعظم حتى يوم يقوم النّاس لربّ العالمين لكون حقيقة اسم الله الأعظم ترسَّخت في قلوبِهم، ولذلك اتّخذوا عند الرحمن عهداً أن لا يرضوا حتى يرضى، وإصرارُ ذلك في قلوبهم يتساوى بميزان القدرة الإلهية، فهل ترون قدرة الله سبحانه لها حدود؟ وكذلك إصرار عبيد النعيم الأعظم هو إصرارٌ في قلوبهم بلا حدود، فهم يعلمون حقيقة فتواي هذه علم اليقين وهم على ذلك من الشاهدين أولئك قدَروا ربَّهم حقَّ قدرِه، وأولئك عبدوا ربَّهم حقّ عبادته، وأولئك قومٌ يحبّهم الله ويحبونه ولذلك لن يرضوا حتى يرضى حبيب قلوبهم الله الرحمن الرحيم.

    وأقسم لجميع المسلمين بالله ربّ العالمين قَسَمَ المهديّ المنتظَر وما كان قسمَ فاجرٍ ولا كافرٍ أنَّ قوماً يحبّهم الله ويحبّونه لَتأخذهم الدهشة من الصالحين الأحياء الآن في جنّات النّعيم عند ربّهم يرزقون لكونهم وجدوهم في أخبار القرآن فرحين بما آتاهم الله من فضله فقالوا: "وكيف يفرحون وربّهم حبيب قلوبهم متحسرٌ وحزينٌ؟ فهل لا يهمّهم إلا أنفسهم ولم يتفكّروا قط في حال ربِّهم؟ فهل هو سعيدٌ أم متحسرٌ وحزينٌ على النادمين وغاضبٌ على المعرضين في الحياة الدنيا المصرِّين على كفرهم وعنادهم؟".

    ويا أحبتي في الله، فها هي شهادات قوم يحبّهم الله ويحبونه جاءت تترى كما وعدناكم، وأقسم بالله العظيم البرِّ الرحيم لا أعرف منهم إلا بنسبة 1% تقريباً والباقين ما عمري قابلتُهم وما عمري رأيتُهم ولا أعرفهم! وكذلك لا يعرفون بعضهم بعضاً إلا قليلاً لكونهم جماعاتٍ هنا وهناك في بقاعٍ شتّى في الأرض، ولكنّكم تجدونهم اجتمعوا على حقيقةٍ واحدةٍ موحدةٍ في أنفسهم أن لا يرضوا حتى يرضى الله الرحمن الرحيم حبيب قلوبهم، فهل تدرون لماذا لن يرضوا حتى يرضى الله؟ وذلك من عظيم حبِّهم لربّهم ولذلك لن يرضوا حتى يرضى الله أرحم الراحمين وهم على ذلك من الشاهدين شهادة الحقّ اليقين.

    وحقيقة اسم الله الأعظم هو من جعل يقينَهم يكتمل في قلوبهم أنَّ الإمام ناصر محمد اليماني هو المهديّ المنتظر لا شكّ ولا رَيب وهم على ذلك من الشاهدين، أولئك قومٌ يُغبطهم الأنبياء والشهداء لمكانتهم وقربهم من ربّهم برغم أنّهم ليسوا بأنبياءَ ولا شهداءَ؛ بل ومذنبون ومنهم من اتَّبع الشهوات بادئ الأمر كمثل الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني، ومنهم من لا يزال يُذنِب فيتوب إلى ربّه ويُنيب إليه ليغفر ذنبه!

    ويا معشر المسلمين، تعالوا لتكونوا من ضمن قومٍ يحبّهم الله ويحبونه فتكونوا من أكرم البشر، وربّما يودّ أن يقاطعني أحد أصحاب شرك الرياء فيقول: "مهلاً مهلاً يا ناصر محمد اليماني، فكيف نصدقك أنَّك أنت المهديّ المنتظَر وها أنت قد فضحت نفسك بنفسك واعترفت أنَّك من الذين اتَّبعوا الشَّهوات بادئ الأمر، فهذا يعني أنَّك من أصحاب ظُلم الخطيئة؟ ولكن الإمام المهديّ المنتظَر هو الإمام المعصوم من ارتكاب الخطيئة"، فمن ثم يُقيم الإمام المهديّ المنتظر ناصر محمد الحجَّة على أصحاب عقيدة عصمة الأنبياء وأئمة الكتاب وأقول: فهل تكذبون بقول الله تعالى:
    {إِنِّي لَا يَخَافُ لَدَيَّ الْمُرْسَلُونَ ﴿١٠﴾إِلَّا مَنْ ظَلَمَ ثُمَّ بَدَّلَ حُسْنًا بَعْدَ سُوءٍ فَإِنِّي غَفُورٌ رَحِيمٌ ﴿١١﴾} صدق الله العظيم [النمل].

    ولذلك قال نبيّ الله موسى عليه الصلاة والسلام:
    {قَالَ رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي فَاغْفِرْ لِي فَغَفَرَ لَهُ إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ} صدق الله العظيم [القصص:16].

    فما خطبكم تبالغون في الأنبياء وأئمة الكتاب؟ فوالله إنْ هم إلا بشرٌ مثلكم ولهم خطيئات لا تحيطون بها علماً ولكنَّهم معصومون من الافتراء على الله فلن ينطق أحد الأنبياء وأئمة الكتاب في دين الله عن الهوى من عند نفسه؛ بل كما يعلمهم الله بطريقة وحي التكليم أو يُلهمُهم الله بسلطان علم الكتاب بوحي بالتفهيم من الربّ إلى القلب، ولا يقصد الله تعالى أنَّ النبيّ أو الإمام لا ينطق عن الهوى في الكلام بشكل عامٍ؛ بل يقصد فقط لا ينطق عن الهوى في دين الله، وأمّا الأمور العادية في غير أمور الدين وما دون أمور الدين فقد يتَّبع الظنَّ ويخطِئ في شيءٍ كمثل نبيّ الله داوود ومحمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، فأمّا داوود فحكم بالظنّ بين المختصمين في الحرث دون أنْ يطَّلع على ما أتلفت غنم القوم ولكنّه اتّبع الظنّ وصدّق صاحب الحرث، وكذلك محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم إذ حرَّم أحدَ زوجاته لسببٍ ما وكذلك ليُرضي بالتحريم أزواجاً أُخَر ولذلك عاتب الله نبيّه بقوله تعالى:
    {يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ لِمَ تُحَرِّمُ مَا أَحَلَّ اللَّهُ لَكَ تَبْتَغِي مَرْضَاتَ أَزْوَاجِكَ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ} صدق الله العظيم [التحريم].

    وقد يأتي من أحد الأنبياء وأئمة الكتاب تصرفٌ يلومُه الله عليه لكون الأنبياء وأئمة الكتاب ليسوا إلا بشرٌ مثلكم، فهل سبب رجوعكم في الشرك بالله إلا بسبب المبالغة في الأنبياء وأئمة الكتاب حتى جعلتموهم عباد الله المقربين من دونكم واعتقدتم أنّه لا يحقّ لأحدكم أن يتمنّى أن ينافسهم في حبّ الله وقربه فأصبحتم من المشركين، ولكنّي الإمام المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم ناصر محمد اليماني تجدونني أحذِّر أنصاري من المبالغة في شأني! وما أنا إلا بشر مثلهم وفعلت الخطيئة كما فعلوها فلماذا المبالغة الشركيّة في بشرٍ مثلكم ولكم الحقّ في ذات الله ما للإمام المهديّ؟ وما الإمام المهديّ إلا عبدٌ من ضمن العبيد المتنافسين إلى ربّهم أيّهم أحبّ وأقرب، ولن أرضى حتى يرضى ربّي حبيب قلبي فكونوا على ذلك من الشاهدين، وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين.

    ولا يزال المجال مفتوحاً لشهداء النّعيم الأعظم ليُلقوا شهاداتهم اليقينيّة في قلوبهم أنَّ رضوان الله على عباده هو النّعيم الأعظم من نعيم جنّته. وربما يودّ أحد السائلين أن يقول: "وما تقصد بالأعظم؟". فمن ثم نردّ عليه بالحقّ، وأقول: أي النعيم الأكبر من نعيم جنات النعيم ذلكم رضوان الله على عباده. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَعَدَ اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ وَرِضْوَانٌ مِنَ اللَّهِ أَكْبَرُ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ (72)} صدق الله العظيم [التوبة].

    وفي ذلك يكمن قسمهم بالله العظيم أن لا يرضوا حتى يرضى وذلك كونهم علِموا علم اليقين بأنّ رضوان الله على عباده هو حقاً النّعيم الأكبر من نعيم جنَّته ولكن أكثر الناس لا يشكرون، فكيف تصفون قوماً يحبّهم الله ويحبونه بالكفر والزندقة؟ وأقسم بالله أنّ الله هو أشدّ غيرةً في نفسه عليهم فلا تأمنوا مكر الله ولكنّهم يعفون عمّن ظلمهم لوجه الله ويكظمون غيظهم لوجه الله، وتغيّرت حياتهم فأصبح محياهم لله ومن أجل الله، فما أعظم قدرهم ومقامهم عند ربّهم، ومن أحسن إليهم فقد أحسن إلى الله أرحم الراحمين ومن أساء في حقّهم فقد أساء في حقّ الله كونهم أولياء الله الذين استخلصهم لنفسه فلن يرضوا حتى يرضى، وليس إمامهم المهديّ إلا كمثلهم نستوي في درجات عبوديّة النّعيم الأعظم فلا نرضى حتى يرضى ولكنّ الفرق بين الدرجات هو في سعينا ومسارعتنا في فعل الخيرات لكون ليس للإنسان إلا ما سعى، فليس عند الله مجاملات لكونه العدل سبحانه. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {أَمْ لَمْ يُنَبَّأْ بِمَا فِي صُحُفِ مُوسَى (36) وَإِبْرَاهِيمَ الَّذِي وَفَّى (37) أَلَّا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى (38) وَأَنْ لَيْسَ لِلْإِنْسَانِ إِلَّا مَا سَعَى (39) وَأَنَّ سَعْيَهُ سَوْفَ يُرَى (40) ثُمَّ يُجْزَاهُ الْجَزَاءَ الْأَوْفَى (41) وَأَنَّ إِلَى رَبِّكَ الْمُنْتَهَى (42)} صدق الله العظيم [النجم:37].

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..
    خليفة الله الذليل على المؤمنين؛ الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.

    __________________


    ملاحظة هامـــــــــــة:
    فمن له أي اعتراضٍ على بياني هذا في أيّ نقطةٍ فلْيَقُم بفتح موضوعٍ جديدٍ ويُلقي ما لديه، فيأتيه الردّ بإذن الله. ولكن ليس هذا القِسْمُ للجدل والحوار؛ بل هو قسمٌ خاصٌ بشهداء النّعيم الأعظم من جنّات النّعيم.


    والسلام على المرسلين والحمدلله رب العالمين

صفحة 1 من 30 12311 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. وصف محمد رسول الله بالحقّ صلّى الله عليه وآله وسلم..
    بواسطة الإمام ناصر محمد اليماني في المنتدى قسم الإستقبال والترحيب والحوار مع عامة الزوار المسلمين الكرام
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 21-09-2013, 07:28 AM
  2. وصف محمد رسول الله بالحقّ صلى الله عليه وآله وسلم..
    بواسطة الإمام ناصر محمد اليماني في المنتدى ۞ موسوعة بيانات الإمام المهدي المنتظر ۞
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 12-07-2012, 08:07 AM
  3. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 21-04-2012, 06:56 AM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •