بـــيانــات هـــامّـة وعــــاجــلة

العربية  فارسى  اردو  English  Français  Español  Türk  Deutsh  Italiano  русский  Melayu  Kurdî  Kiswahili

تحذيرٌ إلى كافة المؤمنين بالله ثم ألبسوا إيمانهم بظلمِ الشرك بالله؛ إنّ الشرك لظلمٌ عظيمٌ

Warning to the entire believers in Allah then they cover their belief with wrongdoing of association with Allah; indeed polytheism is a grievous injustice

The Awaited Mahdi is calling to the global peace among the human populations

The fact of Planet-X, the planet of chastisement from the decisive Book as a reminder to the possessors of understanding-minds

A brief word about The Insolent (Antichrist) the Liar Messiah

Donald Trump is an enemy to the original American people, and an enemy to all Muslim and Christian people and their Governments, and an enemy to human populations altogether except the human satans the extremest ones in satan’s party

عــــاجل: تحذيرٌ ونذيرٌ لكافة البشر

تذكيـرٌ من محكم الذّكر لصُنّاع القرار من المسلمين

الإمام المهديّ يعلن غرّة الصيام الشرعيّة لعامكم هذا 1439 بناء على ثبوت هلال رمضان شرعاً

الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني يحذّر الذين يخالفون أمر الله ورسوله من غضب الله ومقته وعذابه

سوف تدرك الشمس القمر أكبر وأكبر في هلال رمضان لعامكم هذا 1439 تصديق شرطٍ من أشراط الساعة الكُبر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني

إعلان مفاجأةٌ كبرى إلى كافة البشر لمن شاء منهم أن يتقدّم أو يتأخّر، والأمر لله الواحد القهار

صفحة 2 من 30 الأولىالأولى 123412 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 300

الموضوع: تعالوا نعظم الله بالحق

  1. الترتيب #11 الرقم والرابط: 154507 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    311

    افتراضي

    اقتباس المشاركة: 80870 من الموضوع: الرد على الشيخ العتيبي : نشهد لله شهادة الحق اليقين أن يومنا هذا السبت هو غرّة شوال لعام 1433 وكفى بالله شهيداً ووكيلاً


    - 4 -
    [ لمتابعة رابط المشاركة الأصلية للبيـان ]
    الإمام ناصر محمد اليماني
    22 - صفر - 1434 هـ
    04 - 01 - 2013 مـ
    05:11 صـباحاً
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )
    ــــــــــــــــــــــ


    ردّ الإمام المهدي إلى فضيلة الشيخ العتيبي ..

    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على كافة الأنبياء والمرسلين وآلهم الطيبين الطاهرين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين، أمّا بعد..
    أيا عتيبي سوف نكتفي بالجواب من الربّ عليك في محكم الكتاب، فإنّه بسبب صفة عظمة الرحمة يتحسر على عباده حين تأتي في أنفسهم الحسرة على ما فرّطوا في جنب ربّهم. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّ‌بِّكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُ‌ونَ ﴿٥٥﴾ أَن تَقُولَ نَفْسٌ يَا حَسْرَ‌تَىٰ عَلَىٰ مَا فَرَّ‌طتُ فِي جَنبِ اللَّـهِ وَإِن كُنتُ لَمِنَ السَّاخِرِ‌ينَ ﴿٥٦﴾} صدق الله العظيم [الزمر].

    ولكن الحسرة جاءت في أنفسهم من بعد فوات الأوان أي بعد أن أهلكهم الله بعذابٍ من عنده، ولكنه حين علم بحسرتهم على ما فرّطوا في جنب ربّهم فمن ثم تحسّر الله في نفسه عليهم برغم أنّهم كذّبوا رسله وكانوا كافرين من قبل، حتى إذا أخذتهم الصيحة فأصبحوا نادمين على ما فرّطوا في جنب الله ومن ثم جاءت الحسرة في نفس الله عليهم من بعد الصيحة. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَمَا أَنزَلْنَا عَلَىٰ قَوْمِهِ مِن بَعْدِهِ مِن جُندٍ مِّنَ السَّمَاءِ وَمَا كُنَّا مُنزِلِينَ ﴿٢٨﴾ إِن كَانَتْ إِلَّا صَيْحَةً وَاحِدَةً فَإِذَا هُمْ خَامِدُونَ ﴿٢٩﴾ يَا حَسْرَ‌ةً عَلَى الْعِبَادِ مَا يَأْتِيهِم مِّن رَّ‌سُولٍ إِلَّا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُونَ ﴿٣٠﴾ أَلَمْ يَرَ‌وْا كَمْ أَهْلَكْنَا قَبْلَهُم مِّنَ الْقُرُ‌ونِ أَنَّهُمْ إِلَيْهِمْ لَا يَرْ‌جِعُونَ ﴿٣١﴾ وَإِن كُلٌّ لَّمَّا جَمِيعٌ لَّدَيْنَا مُحْضَرُ‌ونَ ﴿٣٢﴾} صدق الله العظيم [يس].

    كون الله يتأسف على عباده الظالمين لأنفسهم. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {فَلَمَّا آسَفُونَا انْتَقَمْنَا مِنْهُمْ} صدق الله العظيم [الزخرف:55].

    وما هو الأسف؟ والجواب إنّه يقصد به الحزن
    . ألم يقل الله تعالى:
    {{وَتَوَلَّى عَنْهُمْ وَقَالَ يَا أَسَفَى عَلَى يُوسُفَ وَابْيَضَّتْ عَيْنَاهُ مِنَ الْحُزْنِ فَهُوَ كَظِيمٌ}} صدق الله العظيم [يوسف:84].

    ونستنبط من ذلك الفتوى عن المقصود بالأسف وأنه الحزن فإذاً الله يحزن على عباده إن لم يهتدوا فيدعي عليهم رسل الله وأتباعهم فيستجيب الله دعاء رسوله ومن اتّبعه فيحكم بينهم بعذاب من عنده فيهلك الله المعرضين، حتى إذا علم الله بعظيم الحسرة قد حلّت في أنفسهم على ما فرّطوا في جنب ربّهم فمن ثم يتحسّر الله عليهم وهو أرحم الراحمين، ولكنهم يائسون من رحمة ربّهم. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَمَا أَنزَلْنَا عَلَىٰ قَوْمِهِ مِن بَعْدِهِ مِن جُندٍ مِّنَ السَّمَاءِ وَمَا كُنَّا مُنزِلِينَ ﴿٢٨﴾ إِن كَانَتْ إِلَّا صَيْحَةً وَاحِدَةً فَإِذَا هُمْ خَامِدُونَ ﴿٢٩﴾ يَا حَسْرَ‌ةً عَلَى الْعِبَادِ مَا يَأْتِيهِم مِّن رَّ‌سُولٍ إِلَّا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُونَ ﴿٣٠﴾ أَلَمْ يَرَ‌وْا كَمْ أَهْلَكْنَا قَبْلَهُم مِّنَ الْقُرُ‌ونِ أَنَّهُمْ إِلَيْهِمْ لَا يَرْ‌جِعُونَ ﴿٣١﴾ وَإِن كُلٌّ لَّمَّا جَمِيعٌ لَّدَيْنَا مُحْضَرُ‌ونَ ﴿٣٢﴾} صدق الله العظيم [يس].

    وتجد الله يتكلم عن نفسه:
    {يَا حَسْرَ‌ةً عَلَى الْعِبَادِ ۚ مَا يَأْتِيهِم مِّن رَّ‌سُولٍ إِلَّا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُونَ ﴿٣٠﴾ أَلَمْ يَرَ‌وْا كَمْ أَهْلَكْنَا قَبْلَهُم مِّنَ الْقُرُ‌ونِ أَنَّهُمْ إِلَيْهِمْ لَا يَرْ‌جِعُونَ ﴿٣١﴾ وَإِن كُلٌّ لَّمَّا جَمِيعٌ لَّدَيْنَا مُحْضَرُ‌ونَ ﴿٣٢﴾} صدق الله العظيم،أليست هذه آية مُحكمة تُفتي بأنّ الله حقاً أرحمَ الراحمين، وإنّه ليحزن على عباده الظالمين لأنفسهم ويفرح بتوبة عباده كما أفتاكم الله عن طريق رسوله في بيان السنّة النبويّة بالحديث الحقّ بأنّ الله ليفرح بتوبة عباده فرحاً عظيماً. تصديقاً لحديث محمد رسول الله الحقّ - صلّى الله عليه وآله وسلّم - قال: [لله أشد فرحاً بتوبة عبده حين يتوب إليه من أحدكم كان على راحلته بأرض فلاة، فانفلتت منه، وعليها طعامه وشرابه فأيس منها فأتى شجرة فاضطجع في ظلها – قد أيس من راحلته – فبينا هو كذلك إذا هو بها قائمة عنده فأخذ بخطامها ثم قال من شدة الفرح اللهم أنت عبدي وأنا ربك – أخطأ من شدة الفرح-].

    ويفتيكم محمد رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلم- عن عظيم فرحة نفس الله بتوبة عباده إليه وأنّ فرحة الله أعظم من فرحة صاحب الراحلة التي أفلتت منه، فاضطجع تحت ظلّ شجرة لينام حتى يموت أو ينظر الله في أمره ومن ثم أفاق فإذا هي قائمة عنده فقال من شدة الفرح اللهم أنت عبدي وأنا ربك! أخطأ من شدة الفرح لكونه كان يريد أن يقول اللهم أنت ربّي وأنا عبدك.

    وعلى كل حال أفتاكم محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - عن مدى فرحة الله بتوبة عباده إليه إذ أنّ فرحه أعظم من فرح صاحب الراحلة الذي أخطأ من شدّة الفرح، وكذلك أفتاكم الإمام المهدي عن مدى حزن الله وتحسره وأسفه على المعرضين عن دعوة رسل ربّهم.
    وأشهد الله أنّ الحسرة لم تحلّ في نفس الله عليهم إلا حين حلّت الحسرة في أنفسهم على ما فرّطوا في جنب ربّهم، وسبقت فتوانا بالحقّ أنّ الحسرة في أنفسهم لم تأتِ إلا بعد عذاب الصيحة. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّ‌بِّكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُ‌ونَ ﴿٥٥﴾ أَن تَقُولَ نَفْسٌ يَا حَسْرَ‌تَىٰ عَلَىٰ مَا فَرَّ‌طتُ فِي جَنبِ اللَّـهِ وَإِن كُنتُ لَمِنَ السَّاخِرِ‌ينَ ﴿٥٦﴾} صدق الله العظيم [الزمر].

    ومن ثم تأتي مباشرةً الحسرة في نفس الله عليهم بعد أن علم أنهم نادمون متحسرون على مافرّطوا في جنب ربّهم ومن ثم تحسر الله عليهم. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَمَا أَنزَلْنَا عَلَىٰ قَوْمِهِ مِن بَعْدِهِ مِن جُندٍ مِّنَ السَّمَاءِ وَمَا كُنَّا مُنزِلِينَ ﴿٢٨﴾ إِن كَانَتْ إِلَّا صَيْحَةً وَاحِدَةً فَإِذَا هُمْ خَامِدُونَ ﴿٢٩﴾ يَا حَسْرَ‌ةً عَلَى الْعِبَادِ مَا يَأْتِيهِم مِّن رَّ‌سُولٍ إِلَّا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُونَ ﴿٣٠﴾ أَلَمْ يَرَ‌وْا كَمْ أَهْلَكْنَا قَبْلَهُم مِّنَ الْقُرُ‌ونِ أَنَّهُمْ إِلَيْهِمْ لَا يَرْ‌جِعُونَ ﴿٣١﴾ وَإِن كُلٌّ لَّمَّا جَمِيعٌ لَّدَيْنَا مُحْضَرُ‌ونَ ﴿٣٢﴾} صدق الله العظيم [يس].

    وهذه حجتنا عليك ياعتيبي، فلا تكن من أصحاب أحمد الحسن اليماني بل كن من الشاكرين، فإنّهُ يدعو وحزبُه الناسَ ليكونوا مشركين مبالغين في الرسل وآل بيوتهم حتى يدعوهم النّاس من دون الله، وهذا ردّنا عليك بالسلطان الملجم يا فضيلة الشيخ العتيبي أم إنك تنكر أنّ الله أرحم الراحمين؟ بمعنى أنّه أرحم بعباده من أمهاتهم؛ ولكن عباده الظالمين لأنفسهم يائسون مبلسون من أن يرحمهم الله لكونهم لم يعرفوا ربّهم حقّ معرفته ولم يقدروه حقّ قدره ولذلك فهم من رحمته يائسون.إنا لله وإنا إليه راجعون.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله رب العالمين..
    ألدّ أعداء الشياطين من الجنّ والإنس ومن كل جنس؛ الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
    ــــــــــــــــــــ

    قال الله تعالى(( قُلْ لِلَّهِ الشَّفَاعَةُ جَمِيعًا لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ثُمَّ إِلَيْهِ تُرْجَعُونَ ))صدق الله العظيم

  2. الترتيب #12 الرقم والرابط: 154759 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    المشاركات
    74

    افتراضي

    الحمدلله الخالق الواحد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا احد والصلاة والسلام على احمد المختار الخاتم للنبوات والخاتم للرسالات "اليوم اكملت لكم دينكم واتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الاسلام دينا" وسلام على المرسلين الاصفياء من خلق الله ومن تبعهم بإحسان الى يوم الدين ،وجاء من اقصا المدينة رجل يسعى قال لقومه اتبعوا المرسلين فهم مهتدون ولم يقل اتبعوني ،فهذا هو التقي النقي الذي قدر دين الله على انه وحي منزل على المرسلين.....

    اخي الكريم ناصر لماذا تختار من المواضيع للرد عليها ما يسهل عليك الرد فيه ومما لا يؤدي الى بيان مهدويتك وانما تعمق في الخلاف والفروع و الاجتهاد فيها واسع وكل يرمي بكلام. ....

    اخي الكريم أراك تريد ان تباهل " لا للطائفية " وبلعنة منك يكون خنزير او قرد ،ما ابسط فكرك و الله ما قدرت الله حق قدره...
    والله لو كنت تتدبر القرآن بحق لعرفت ان الله ما شرع المباهلة إلا بعد خلاف كبير بين الامة فخرج الناس يطلبون الحق مستغيثين بالله،عندها يأمرهم الله بأن يجمعوا نساءهم واطفالهم وشيوخهم ويبتهلون اجمعين لله وان لعنة الله على الكاذبين.

    فَقُلْ تَعَالَوْا نَدْعُ أَبْنَاءَنَا وَأَبْنَاءَكُمْ وَنِسَاءَنَا وَنِسَاءَكُمْ وَأَنْفُسَنَا وَأَنْفُسَكُمْ ثُمَّ نَبْتَهِلْ فَنَجْعَلْ لَعْنَتَ اللَّهِ عَلَى الْكَاذِبِين"

    شرعها الله على علن و على جمع وعلى فتنة عظيمة،وانت تقول لشاب من المؤمنين اختلف معك في تنقيط او قراءه وعليها تعال نتبتهل بالكيبورد ..

    والله ما قدرت الله حق قدره إن كان الله سوف يمسخ هذا المؤمن الذي اختلف معك في بعض القضايا المجتهد فيها لكان من باب اولى ان يمسخ الكفرة الذين يسبون القرآن ويلعنون الانبياء ،هاهم في كل منتدى وفي كل برنامج من الملاحدة والشياطين يسبون الله ودينه وانبيائه علنا ،وهاهم لا يخالفونك في تنقيط بل يمزقون القرآن تمزيقا ،فأين لعنتك عليهم ثم تريد ربك ان يمسخ هذا العبد المؤمن الى خنزير...
    والله ما قدرت الله حق قدره،وما تفعلها الا لتوهم اتباعك وتخوفهم بلعنتك...قل لي اين الذين باهلتهم من قبل؟ هل مسخوا الى خنازير ام مجرد لغوا وكلام لا يزيد ولا ينقص...

    وان كنت انا لا ارى من مباهلاتك الا لغوا وليس منها اي مضره وليست على مااشترط الله ولكن من باب اللغوا حتى يقتنع انصارك ان هذا اسلوب تخويف وترهيب لعقول الجهلاء والعوام ،اقول لك تعال انا سوف اباهلك وعلى الصيغة التي تريدها بل قل الان وامام اصاحبك يارب امسخ صاحب هذا المعرف الى خنزير او قرد ..الله يعرفني ويعرف الكاتب وما عليك الا الدعاء على الكاتب...
    َ
    والله اني ارى بعد المشرقين وبعد المغربين بينك وبين المهدي الحق ،الرجل الصالح الذي تجتمع الامة عليه بقدرة الله لا على تأويل ولا على منتديات ودردشه ....


    يا اخي الكريم ناصر حتى لا اطيل عليك وحتى لا تختار من كلامي مايناسبك فترد عليه وتترك بعضه،سوف اقتصر عليك بثلاث اسألة مختصره فقط واطلب منك ان تجواب بالمحكم ولا تخرج عنها في اي موضوع آخر....

    الاول...قال الله تعالى:
    يُرِيدُونَ أَنْ يَخْرُجُوا مِنَ النَّارِ وَمَا هُمْ بِخَارِجِينَ مِنْهَا وَلَهُمْ عَذَابٌ مُقِيم..

    رد على هذه الاية دون خروج عنها....


    الثاني...قال الله تعالى:

    حَتَّى إِذَا أَدْرَكَهُ الْغَرَقُ قَالَ آمَنْتُ أَنَّهُ لا إِلَهَ إِلا الَّذِي آمَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ وَأَنَا مِنَ الْمُسْلِمِينَ ،الآنَ وَقَدْ عَصَيْتَ قَبْلُ وَكُنْتَ مِنَ الْمُفْسِدِين
    َ
    وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ أَدْخِلُوا آلَ فِرْعَوْنَ أَشَدَّ الْعَذَابِ

    فرعون ندم وتحسر قبل ان يموت وشهد ان لا اله الا الله عند غرقه ..فلماذا لم يتحسر الله عليه عندما وقع الندم والحسرة في نفس فرعون وفوق هذا مازالت روحه في الدنيا؟
    ومع ذلك يقول الله
    وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ أَدْخِلُوا آلَ فِرْعَوْنَ أَشَدَّ الْعَذَاب

    الثالث..قال الله تعالى:
    إِنْ كَانَتْ إِلا صَيْحَةً وَاحِدَةً فَإِذَا هُمْ خَامِدُونَ ،يا حَسْرَةً عَلَى الْعِبَادِ مَا يَأْتِيهِمْ مِنْ رَسُولٍ إِلا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُون

    لوفرضنا ان الله هو المتحسر، هنا الحسرة جاءت بعد الصيحة وموت المستهزئين وليس عندما دخلوا النار فتحسروا وندموا ثم يتحسر الله على حسرتهم وندمهم

    ليس عندك الا هذه الاية التي تأولها ولكن على خلاف ماتقول اليس كذلك؟
    ويتبعه سؤال
    ولو فرضنا ان الله تحسر اين الدليل انه سوف يخرج المستهزيئن والكفار من النار؟
    اليس اتفاقنا هو المحكم ،اطلب دليل محكم بقوة قول الله :
    يُرِيدُونَ أَنْ يَخْرُجُوا مِنَ النَّارِ وَمَا هُمْ بِخَارِجِينَ مِنْهَا وَلَهُمْ عَذَابٌ مُقِيم..
    اريد محكم بمثل هذا المحكم ولكن يخالف هذا المحكم
    وهل عندك ماينسخ هذه الاية ان كنت تؤمن بالناسخ والمنسوخ....

    ياناصر رد علي واترك المواضيع التي تستمتع بتأويلها وعجنها لانها تقبل التأويل وتعال وجادلني بالحق..

    ارجوا من اتباع ناصر ترك الخبير بالرحمن لانني لم اجد عندكم شي من الحق....

  3. الترتيب #13 الرقم والرابط: 154760 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Sep 2013
    المشاركات
    402

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على خاتم النبيين وعلى كافة الأنبياء والمرسلين والحمدلله رب العالمين
    والصلاة والسلام على خليفة رب العالمين الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني عليه وءاله وأنصاره اوفى الصلاة والسلام وبعد..

    أخي حكم الله هناك الكثير والكثير من الآيات اللتي تدل على خلود أهل الكبائر في النار فكيف سيخرجون إذن منها وقد حكم الله عليهم بالخلود ؟
    على حسب قولك أن لاتبديل لحكم الله في الآخرة !
    إذن هناا يتبين لك ماسر الشفاعة وأنها رحمة الله العظيمة الواسعة اللتي لايقنط منها إلا الكافرون .

    يقول تعالى : " ومن يعص الله ورسوله ويتعد حدوده يدخله نارا خالدا فيها وله عذاب مهين "
    صدق الله العظيم
    يقول الله تعالى " ومن يقتل مؤمنا متعمدا فجزاؤه جهنم خالدا فيها وغضب الله عليه ولعنه وأعد له عذابا عظيما "
    صدق الله العظيم
    يقول تعالى " بلى من كسب سيئة وأحاطت به خطيئته فأولئك أصحاب النار هم فيها خالدون "
    صدق الله العظيم
    فكل من عصى الله بكبائر الذنوب ولم يتب منها قبل أن يدركه الموت فهو مخلد في النار على ضوء العديد من الآيات الكريمات المحكمات البينات .
    يقول تعالى : " إن تجتنبوا كبائر ماتنهون عنه يكفر عنكم سيئاتكم "
    ويقول الحبيب الأعظم جلا في علاه " إن الأبرار لفي نعيم * وإن الفجار لفي جحيم * يصلونها يوم الدين * وماهم عنها بغائبين "
    صدق الله العظيم
    وبالنسبة لفرعون فتلك سنة الله في الكتاب لاينفع نفس إيمانها حين ترى العذاب مالم تستغفر الله وتدعوه وتسأله بحق رحمته اللتي كتب على نفسه واللتي وسعت كل شيء
    قال الرحمن الرحيم " فلم يك ينفعهم إيمانهم لما رأوا بأسنا سنة الله اللتي خلت في عباده "
    صدق الله العظيم .
    وسلام على المرسلين والحمدلله رب العالمين

  4. الترتيب #14 الرقم والرابط: 154761 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية فاطمة الزهراء
    فاطمة الزهراء غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار (رحمها الله)
    تاريخ التسجيل
    Jun 2013
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    1,361

    Post حسبنا الله ونعم الوكيل الإصطفاء من الله وحده وتشابهت القلوب

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المحتكم لحكم الله مشاهدة المشاركة
    والله اني ارى بعد المشرقين وبعد المغربين بينك وبين المهدي الحق ،الرجل الصالح الذي تجتمع الامة عليه بقدرة الله لا على تأويل ولا على منتديات ودردشه ......

    اقتباس المشاركة: 110794 من الموضوع: السبب الحقيقي للإشراك بالله وسرّ الشفاعة..





    - 13 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    18 - 10 - 1430 هـ
    07 - 10 - 2009 مـ
    11:30 مساءً
    ــــــــــــــــــــ



    من أعرض عن دعوتي فقد أعرض عمَّا جاء به محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم ..

    قال الله تعالى:
    {إِنَّ الَّذِينَ يُجَادِلُونَ فِي آيَاتِ اللَّهِ بِغَيْرِ سُلْطَانٍ أَتَاهُمْ إِنْ فِي صُدُورِهِمْ إِلَّا كِبْرٌ مَا هُمْ بِبَالِغِيهِ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ} صدق الله العظيم [غافر:٥٦].

    وقال الله تعالى:
    {الَّذِينَ يُجَادِلُونَ فِي آيَاتِ اللَّهِ بِغَيْرِ سُلْطَانٍ أَتَاهُمْ كَبُرَ مَقْتًا عِنْدَ اللَّهِ وَعِنْدَ الَّذِينَ آمَنُوا كَذَٰلِكَ يَطْبَعُ اللَّهُ عَلَىٰ كلّ قَلْبِ مُتَكَبِّرٍ جَبَّارٍ} صدق الله العظيم [غافر:٣٥].

    فاسمع يا هذا الذي تمقُت أحد أنصاري فأقول لك: إنه قد تَبِعَني ومن تبعني فقد تَبِعَ محمداً رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، ومن أعرض عن دعوتي فقد أعرض عمَّا جاء به محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، يا من تُفرِّق بين محمدٍ رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- وبين المهديّ المنتظَر ناصر محمد الذي يدعوكم إلى الاحتكام إلى كتاب الله فيما كنتم فيه تختلفون، وكتاب الله الذي جاء به محمدٌ رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- هو بصيرةُ محمدٍ رسول الله وبصيرةُ المهديّ المنتظَر في الدعوة إلى الله.

    وأتحدّاكم بكتاب الله القرآن العظيم المحفوظ من التحريف ولا أقول أنّي أتحداكم بمتشابهه الذي لا تعلمون تأويله؛ بل أشهدُ الله وكفى بالله شهيداً أني أتحدّاكم بمحكمه من آيات الكتاب المحكمات هُنَّ أمّ الكتاب، فيا عُبَّاد الرسل من دون الله فهلمّوا للحوار وجادلوا المهديّ المنتظَر بعلمٍ أهدى من علمه سبيلاً، وما دعوتُكُم إلى الكفر بالله وكلّ دعوتي مُتركزة على عبادة الله وحده لا شريك له كما ينبغي أن يعبد ولكنّكم لن ترضوا حتى تروا العذاب الأليم.

    وأمّا محمود المصري فأنا دعوت عليه إن كان من شياطين البشر فلا تُغالط بدعوة المهديّ المنتظَر على محمود، فإن كان من شياطين البشر فسوف يجيب الله دعوتي، وإن كان من الذين ضلّ سعيهم في الحياة الدُّنيا وهم يحسبون انهم يحسنون صنعاً فسوف نبيّن لهم الحقّ لمن كان يريد الحقّ ولا غير الحقّ.

    وأراك تقول اتَّبع محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، ثم أردّ عليك وأقول: يا سبحان الله العظيم! وهل أدعوكم إلاّ إلى اتِّباع محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم؟

    وأمّا الوسيلة فلا تحيطون بها علماً وهي سرٌّ من أسرار الكتاب أحاط الله بها من آتاه علم الكتاب، وأتحدى بعلمٍ وسلطانٍ مبينٍ ولكنكم تحصرون العلم على الأنبياء من دون الصالحين كما تحصرون الله للأنبياء من دون الصالحين فترون أنّه لا يحقّ لكم أن تنافسوهم في حبِّ الله وقربه لأنكم أصلاً تعبدونهم من دون الله.

    ويا رجل، إنّ الإمام ناصر محمد اليماني هو الذي فاز بالوسيلة وأنفقها لتحقيق الغاية وإنّا لصادقون، وإنّما هي الدرجة العالية وحقق لجدّه ما كان يرجوه بإذن الله؛ كما وعد الله بها نبيّه محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {ن وَالْقَلَمِ وَمَا يَسْطُرُونَ ﴿١﴾ مَا أنت بِنِعْمَةِ ربّك بِمَجْنُونٍ ﴿٢﴾ وَإِنَّ لَكَ لَأَجْرًا غَيْرَ مَمْنُونٍ ﴿٣﴾ وَإِنَّكَ لَعَلَىٰ خُلُقٍ عَظِيمٍ ﴿٤﴾} صدق الله العظيم [القلم].

    ولا أقصد بأنّ {ن} هو المُخاطب كلا بل المُخاطب هو جدّي محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، فأقسم الله بعبده {ن} الذي جعله الله سبباً في تحقيق الدرجة العالية التي لم يمُن الله بها على أحدٍ من أنبيائه أجمعين وهي أعلى درجة في جنّات النّعيم بل هي الوسيلة الكُبرى لو كنتم تعلمون.

    وإنّما سرّ الوسيلة الكُبرى في الدرجة العالية الرفيعة فأنفقَها من فاز بها ليتحقّق النّعيم الأعظم منها، وهي سرٌّ من أسرار الكتاب ولا يهمّني من أمرها شيئاً، ولا يهمّني ملكوت الله بأسره فلا يساوي إلى النّعيم الأعظم شيئاً، فلا تُجادلني في ذلك وإنما أحاجكم بدعوة التنافس إلى حبّ الله وقربه أن كنتم إيّاه تعبدون.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمدُ لله ربّ العالمين..
    عبد النّعيم الأعظم؛ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ________________


    قال الله تعالى:
    {وَعَدَ اللّهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا
    وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ وَرِضْوَانٌ مِّنَ اللّهِ أَكْبَرُ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ}

    صدق الله العظيم [التوبة:72]

  5. الترتيب #15 الرقم والرابط: 154762 أدوات الاقتباس نسخ النص
    العبادي غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    269

    افتراضي

    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حكم الله :
    (
    والله اني ارى بعد المشرقين وبعد المغربين بينك وبين المهدي الحق ،الرجل الصالح الذي تجتمع الامة عليه بقدرة الله لا على تأويل ولا على منتديات ودردشه ......)
    ----------------------------------------------------------

    الحمد لله ، أنك أستفدت من علم الإمام ولو قليلاً ، فأراك تقول بعد المشرقين وبعد المغربين .فمن أين لك هذا اليقين ببعد المغربين ؟ ولم تكن تعلمها من قبل أن يبينها الإمام ؟ .

  6. الترتيب #16 الرقم والرابط: 154763 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    الدولة
    بلد اﻷحرار في جميع اﻷقطار
    المشاركات
    116

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    وصلى الله على الانبياء والمرسلين وعلى من تبعهم من المؤمنين الحق الذين لايشركون بربهم شيء وعلى ربهم يتوكلون وعلى اﻷمام قسورة المهدي بالبينات الى صراط مستقيم وعلى الانصار أولى الالباب الذين يستمعون القول فيتبعون احسنه وبعد

    الى من يدعي العلم والتقوى حتى يحيد ويتنقص قدر اﻷمام عليه السلام بدون حجه وبرهان دليل جهلك وحسدك وفسوقك عن الحق والله بك عليم ؛
    اليك البيأن من احد انصار اﻷمام بأبي وأمي ونفسي عليه الصلاة والسلام بخصوص الآيه ( يريدون أن يخرجوا من النار وماهم بخارجين منها )..اي هم يريدون ان يخرجوا من النار ولن يستطيعوا أن يخرجوا إلا إذا شاء ارحم الرحمين إن الله فعال لما يريد سبحانه وتعالى..

    وأما فرعون لماذا لم ينفعه ايمانه..والجواب سنة الله قد خلت من قبل اي لم يكن نفس ينفعها اﻷيمان بالله عند وقوع العذاب..ولو سأل الله بحق رحمته كانت له حجه على الله الذي وسعت رحمته كل شيء

    وقولك..... ﻟﻮﻓﺮﺿﻨﺎ ﺍﻥ ﺍﻟﻠﻪ ﻫﻮ ﺍﻟﻤﺘﺤﺴﺮ، ﻫﻨﺎ ﺍﻟﺤﺴﺮﺓ ﺟﺎﺀﺕ ﺑﻌﺪ ﺍﻟﺼﻴﺤﺔ ﻭﻣﻮﺕ ﺍﻟﻤﺴﺘﻬﺰﺋﻴﻦ ﻭﻟﻴﺲ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺩﺧﻠﻮﺍ ﺍﻟﻨﺎﺭ ﻓﺘﺤﺴﺮﻭﺍ ﻭﻧﺪﻣﻮﺍ ﺛﻢ ﻳﺘﺤﺴﺮ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻰ ﺣﺴﺮﺗﻬﻢ وندمهم !!وهل يوجد مكان للكفار بعد الموت غير النار! ؟

  7. الترتيب #17 الرقم والرابط: 154765 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية فاطمة الزهراء
    فاطمة الزهراء غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار (رحمها الله)
    تاريخ التسجيل
    Jun 2013
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    1,361

    افتراضي حسبنا الله ونعم الوكيل الإصطفاء من الله وحده وتشابهت القلوب

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المحتكم لحكم الله مشاهدة المشاركة
    يا اخي الكريم ناصر حتى لا اطيل عليك وحتى لا تختار من كلامي مايناسبك فترد عليه وتترك بعضه،سوف اقتصر عليك بثلاث اسألة مختصره فقط واطلب منك ان تجواب بالمحكم ولا تخرج عنها في اي موضوع آخر....
    الاول...قال الله تعالى:
    يُرِيدُونَ أَنْ يَخْرُجُوا مِنَ النَّارِ وَمَا هُمْ بِخَارِجِينَ مِنْهَا وَلَهُمْ عَذَابٌ مُقِيم..

    رد على هذه الاية دون خروج عنها.....
    قال الله تعالى: { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَابْتَغُوا إِلَيْهِ الْوَسِيلَةَ وَجَاهِدُوا فِي سَبِيلِهِ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (35) إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْ أَنَّ لَهُمْ مَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا وَمِثْلَهُ مَعَهُ لِيَفْتَدُوا بِهِ مِنْ عَذَابِ يَوْمِ الْقِيَامَةِ مَا تُقُبِّلَ مِنْهُمْ ۖ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ (36) يُرِيدُونَ أَنْ يَخْرُجُوا مِنَ النَّارِ وَمَا هُمْ بِخَارِجِينَ مِنْهَا ۖ وَلَهُمْ عَذَابٌ مُقِيمٌ (37) وَالسَّارِقُ وَالسَّارِقَةُ فَاقْطَعُوا أَيْدِيَهُمَا جَزَاءً بِمَا كَسَبَا نَكَالًا مِنَ اللَّهِ ۗ وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ (38) } المائدة صدق الله العظيم
    إمامي الخبير بالرحمن وصاحب علم الكتاب ما هي الوسيلة ؟

    ولذلك حرَّم المهديّ المنتظَر جنّة النّعيم على نفسه وأنفق درجته فيها لجده محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم
    قُربة إلى ربّي لكي يحقق لي هدفي الأعظم من جنته..


    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين النبي الأمي الأمين وآله التوابين المتطهرين والتّابعين للحقّ إلى يوم الدّين، وبعد..

    ويا محمود المصري يا من يحاجني في أمري فتارةً يؤمن بالبيان الحقّ للذكر للمهديّ المنتظَر وتارةً يكفر بدعوة المهديّ المنتظَر للبشر إلى عبادة نعيم رضوان ربّهم الأكبر من نعيم جنته ولذلك خلقكم، يا محمود المصري فأنا أولى منك بجدي وأشدُّ غيرةً عليه بالحقّ، ولم أقل إلا أنه أخطأ
    الوسيلة، ومثله كمثل غيره من الأنبياء والرسل والمقربين المكرمين جميعاً يعبدون رضوان الله وسيلةً ليرجوا رحمة الله التي هي جنته ويخافون عذاب ناره، فاتخذوا نعيم رضوان الله وسيلةً لتحقيق جنته ويقيهم من ناره. وقال الله تعالى:
    { أُولَٰئِكَ الَّذِينَ يَدْعُونَ يَبْتَغُونَ إِلَىٰ ربّهم الْوَسِيلَةَ أيّهم أقرب وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ أن عَذَابَ ربّك كَانَ مَحْذُورًا } صدق الله العظيم [الإسراء:٥٧]

    ولم يقل المهديّ المنتظَر أنهم على ضلال، وأعوذُ بالله؛ بل أنا من التّابعين لمحمدٍ رسول الله وكافة المرسلين في الدعوة إلى عبادة الله وحده لا شريك غير أني لم أتخذ رضوان الله كوسيلة لأنافسهم للفوز بالدرجة العالية في الكتاب والتي لا تكون إلا لعبد من عباد الله وهو الذي أدرك
    الوسيلة فعبد الله كما ينبغي أن يُعبد.

    Read more: http://www.the-greatnews.com/showthread.php?t=14250


    وفي قول الله تعالى:
    { قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّه فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمْ اللَّه وَيَغْفِر لَكُمْ ذُنُوبكُمْ } صدق الله العظيم [آل عمران:31]

    إذاَ اللهُ يقصدُ بقوله
    { وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ } أي باتّباع محمدٍ رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- الذي أسلم وجهَه لله على ملّة جدِّه رسول الله إبراهيم عليهما الصلاة والسلام، وأعلن منافسةَ العبيد إلى الربِّ المعبود أيُّهم أحبّ وأقرب إلى الربِّ. فهكذا ملّة عباد الله المكرمين في الكتاب يتنافسون إلى ربّهم أيُّهم أحبّ وأقرب ولا يتفضلون بالله سبحانه على بعضهم بعضاً؛ بل كلٌّ منهم يريد أن يكون هو العبد الأحبّ والأقرب إلى الربِّ، تصديقاً لقول الله تعالى:
    { يَبْتَغُونَ إِلَىٰ ربّهم الْوَسِيلَةَ أيُّهم أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُورًا } صدق الله العظيم [الإسراء:57]

    واتَّبَعهم محمدٌ رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- منافساً جدّه إبراهيم ومنافساً كافةَ الرسل ومنافساً جميعَ المؤمنين في حبّ الله وقربه، ويرجو أن يكون هو العبد الأحبّ والأقرب لكون الله جعل أعلى درجةٍ طيرمانة الجنّة الأقرب إلى ذي العرش لا تنبغي إلا أن تكون لعبدٍ واحدٍ من عبيد الله، وجعل الله صاحبها مجهولاً كما بيَّن لكم محمدٌ رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- فقال:
    [ سلوا الله الوسيلة، فإنها منزلةٌ في الجنة لا تنبغي إلا لعبدٍ من عباد الله، وأرجو أن أكون أنا هو ]
    صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم.

    ولم يأمركم الله ورسولُه بالباطل بأن تسألوها لنبيه؛ بل أمَركم أن تتنافسوا مع المتنافسين إليها أيُّهم أقرب إلى الربِّ كونها لا تنبغي أن تكون إلا لعبدٍ واحدٍ من عبيد الله ولا يزال صاحبها مجهولاً، ولذلك تجد الرسل ومن تبعهم يتنافسون إلى ربّهم أيُّهم الأقرب إلى الربِّ. تصديقاً لقول الله تعالى:
    { يَبْتَغُونَ إِلَىٰ ربّهم الْوَسِيلَةَ أيُّهم أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُورًا } صدق الله العظيم [الإسراء:57]

    كون لكافة عبيد الله الحقّ في ربّهم فلم يتخذ الله من عبيده صاحبةً فتكون هي الأَوْلى بحبّ الله وقربه ولم يتخذ ولداً فيكون هو الأَوْلى بحبّ الله وقربه؛ بل كل من في السماوات والأرض عبيدٌ لله، ولذلك لهم الحقّ جميعاً في ربّهم، فيتنافسون إلى ربّهم أيُّهم الأحبّ والأقرب. تصديقاً لقول الله تعالى:
    { يَبْتَغُونَ إِلَىٰ ربّهم الْوَسِيلَةَ أيُّهم أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُورًا } صدق الله العظيم [الإسراء:57]

    وربّما يودُّ أحد السائلين أن يقول: "ولماذا تسمى هذه الدرجة بالوسيلة؟" ومن ثمّ نقول: لقد سبقت فتوانا للسائلين عن الحكمة من أن الدرجة العالية لاتزال تسمّى بالوسيلة لكون من فاز بها لن يرضى بها حتى يرضَى ربُّه حبيبُ قلبه، ويحقُّ لمن فاز بها أن يُنفقها طمعاً في تحقيق النّعيم الأعظم منها رضوان نفس ربّه كون الدرجة العالية الرفيعة هي درجة ماديّة وهي أعلى غرفةٍ في غرف جنات النّعيم لكون غرف الجنّة مبنيَّةٌ فوق بعضٍ، تصديقاً لقول الله تعالى:
    { لَكِنِ الَّذِينَ اتَّقَوْا ربّهم لَهُمْ غُرَفٌ مِنْ فَوْقِهَا غُرَفٌ مَبْنِيَّةٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأنْهَارُ وَعْدَ اللَّهِ لا يُخْلِفُ اللَّهُ الْمِيعَادَ } صدق الله العظيم [الزمر:20]

    وصاحب الغرفة التي تعلو غرف الجنة جميعاً هو صاحب أعلى درجةٍ في جنات النّعيم، وأعظم من نعيمها نعيمُ رضوان نفس الله على عباده. تصديقاً لقول الله تعالى:
    { وَعَدَ اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ وَرِضْوَانٌ مِنَ اللَّهِ أَكْبَرُ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ (72) } صدق الله العظيم [التوبة]


    Read more: http://www.the-greatnews.com/showthread.php?t=17516


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المحتكم لحكم الله مشاهدة المشاركة
    ..الثاني...قال الله تعالى:حَتَّى إِذَا أَدْرَكَهُ الْغَرَقُ قَالَ آمَنْتُ أَنَّهُ لا إِلَهَ إِلا الَّذِي آمَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ وَأَنَا مِنَ الْمُسْلِمِينَ ،الآنَ وَقَدْ عَصَيْتَ قَبْلُ وَكُنْتَ مِنَ الْمُفْسِدِين
    وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ أَدْخِلُوا آلَ فِرْعَوْنَ أَشَدَّ الْعَذَابِ
    فرعون ندم وتحسر قبل ان يموت وشهد ان لا اله الا الله عند غرقه ..فلماذا لم يتحسر الله عليه عندما وقع الندم والحسرة في نفس فرعون وفوق هذا مازالت روحه في الدنيا؟
    ومع ذلك يقول الله وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ أَدْخِلُوا آلَ فِرْعَوْنَ أَشَدَّ الْعَذَاب.


    ولكني سوف أفتيكم بالحقّ بأنّه إذا استكبرتم عن الإمام ناصر محمد اليماني ولم تسمحوا لأنفسكم بالتّفكر والتّدبر في بيان ناصر محمد اليماني فترون أنفسكم العُقلاء وناصر محمد اليماني مجنوناً لا يعقل في نظركم فأقسمُ بالله العظيم لا تؤمنون به أبداً ثم يجعل الله غباءكم وغباء علمائكم كمثل غباء فرعون ومن معه فكيف وأنّ موسى يضرب البحر فانفلق وقال الله تعالى:
    {فَأَوْحَيْنَا إِلَىٰ مُوسَىٰ أَنِ اضْرِب بِّعَصَاكَ الْبَحْرَ فَانفلق فَكَانَ كُلُّ فِرْقٍ كَالطَّوْدِ الْعَظِيمِ}
    صدق الله العظيم [الشعراء:٦٣]

    فبالله عليكم أليس بالعقل والمنطق أن يتوقف فرعون والذين معه حين شاهدوا البحر ينفلق ومن ثم يتوقف فرعون ويقول آمنت أنّه لا إله إلا الله وآمنت أنّ موسى رسول الله؟ وهذا لو كان يعقل! ولكنه كالبهيمة هو والذين معه؛ بل واصلوا الزحف لمُطاردة نبيّ الله موسى - صلّى الله عليه وآله وسلم - والذين آمنوا معه حتى إذا وصلوا المنتصف وموسى ومن معه خرجوا ومن ثم انقضّ البحر على فرعون والذين معه من جانبي البحر المُنفلق أمام أعينهم من قبل أن يدخلوا فيه، وحين وقع العذاب عليهم بالغرق أعلن فرعون إسلامه وشهد لله بالوحدانية وأنّه من المُسلمين التّابعين للدين الإسلامي الحنيف الذي يدعو إليه نبيّ الله موسى عليه الصلاة والسلام، فانظروا إلى قول فرعون في قول الله تعالى:

    {حَتَّىٰ إِذَا أَدْرَكَهُ الْغَرَقُ قَالَ آمنت أَنَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا الَّذِي آمنت بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ وَأَنَا مِنَ الْمُسْلِمِينَ}

    صدق الله العظيم [يونس:٩٠]

    ثم انظروا إلى الردّ عليه من الله تعالى:

    {الآن وَقَدْ عَصَيْتَ قَبْلُ وَكُنتَ مِنَ الْمُفْسِدِينَ}

    صدق الله العظيم [يونس:٩١]

    وما أشبه الليلة بالبارحة فكيف أن الإمام المهدي يدعو النّاس إلى الحقّ من ربّهم ويحذرهم من عذاب الله ويثبت حقيقته بآياتٍ مُحكماتٍ واضحاتٍ بيّناتٍ للعالم والجاهل ومن ثم وجد كافة الباحثين عن الحقّ أنّهُ حقاً يقترب كوكبُ النّار من الأرض وسوف يظلّ عليها لا شك ولا ريب تصديقَ البيان الحقّ للذكر للمهدي المنتظر ومن ثم يستمرون في الاعراض عن الحقّ حتى تصل عليهم نارُ الله الكُبرى!! فإذا وقع عليهم بأس الله قالوا:
    {
    رَّ‌بَّنَا اكْشِفْ عَنَّا الْعَذَابَ إِنَّا مُؤْمِنُونَ ﴿١٢} [الدخان]. أفلا تعقلون؟ فمن ذا الذي ينجيكم من عذاب الله إن كنتم صادقين؟ فإنكم لا تكذّبون مُحمداً - صلّى الله عليه وآله وسلم - ولا ناصرَ محمد؛ بل تكذبون بآيات الله فتجحدون بها. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {فَإِنَّهُمْ لَا يُكَذِّبُونَكَ وَلَٰكِنَّ الظَّالِمِينَ بِآيات اللَّهِ يَجْحَدُونَ}
    صدق الله العظيم [الأنعام:٣٣]

    برغم أنكم قد رأيتموها حقيقة على الواقع الحقيقي من قبل أن تأتيكم كما رأى فرعون ومن معه أن البحر انفلق إلى نصفين وكان كُل فرق كالطود العظيم أي كالجبل العظيم بالارتفاع الشاهق ولم يتوقف فرعون ومن معه عن الصدّ عن الحقّ والاعتراف به ولم يزالوا خارج البحر؛ بل واصلوا الزحف وراء موسى ومن معه ليصدّوا عن الحقّ!! أولئك كالأنعام بل هم أضلّ سبيلاً لأن الأنعام لن تقذف بأنفسها في نار جهنّم.

    Read more: http://www.the-greatnews.com/showthread.php?t=1259

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المحتكم لحكم الله مشاهدة المشاركة
    الثالث..قال الله تعالى: إِنْ كَانَتْ إِلا صَيْحَةً وَاحِدَةً فَإِذَا هُمْ خَامِدُونَ ،يا حَسْرَةً عَلَى الْعِبَادِ مَا يَأْتِيهِمْ مِنْ رَسُولٍ إِلا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُون

    لوفرضنا ان الله هو المتحسر، هنا الحسرة جاءت بعد الصيحة وموت المستهزئين وليس عندما دخلوا النار فتحسروا وندموا ثم يتحسر الله على حسرتهم وندمهم

    ليس عندك الا هذه الاية التي تأولها ولكن على خلاف ماتقول اليس كذلك؟..
    ويا من سوف يرتدُّ على عقبيه فهل سبب انقلابك وخلع بيعتك ونكث عهدك بسبب أن العذاب لم يتحقق هذا الشهر؟ ومن ثم نقول: ألستَ تزعم إنك تعبد رضوان الله غايةً وإنك لن ترضى حتى يرضى؟ أفلا تعلم إن الله لا يرضى لعباده الكفر ويحزنه تعذيبهم بل يرضى لهم الشكر؟ أفلا تعلم ما يحدث في نفس الله من بعد حدوث الصيحة وخمودهم؟ ولربما أحد السائلين يود أن يقول: "وماذا يحدث في نفس الله من بعد حدوث الصيحة على المعرضين عن اتباع الكتاب؟". ومن ثم نترك الجواب من الرب مباشرة ليعلمُكم بالحق في نفسه، وقال الله تعالى: { إِن كَانَتْ إِلَّا صَيْحَةً وَاحِدَةً فَإِذَا هُمْ خَامِدُونَ ﴿29﴾ يَا حَسْرَ‌ةً عَلَى الْعِبَادِ مَا يَأْتِيهِم مِّن رَّ‌سُولٍ إِلَّا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُونَ ﴿30﴾ أَلَمْ يَرَ‌وْا كَمْ أَهْلَكْنَا قَبْلَهُم مِّنَ الْقُرُ‌ونِ أَنَّهُمْ إِلَيْهِمْ لَا يَرْ‌جِعُونَ ﴿31﴾ وَإِن كُلٌّ لَّمَّا جَمِيعٌ لَّدَيْنَا مُحْضَرُ‌ونَ ﴿32﴾ } صدق الله العظيم [يس]

    فما خطبُكم يامعشر الأنصار تستعجلون العذاب على المعرضين، فهل تريدون أن تزيدوا الحسرة في نفس الله أرحم الراحمين؟ أم تريدون أن تحققوا في نفسه السرور؟ ولن يكون مسروراً حتى يتوبوا إلى ربهم ليغفر ذنوبهم، فاعتصموا برضوان الله غايةً، ولا تستيئِسوا حتى يتحقق هدى الأمة بأسرها فيجعل الله الناس أمة واحدة على صراطٍ مستقيمِ والمسلمين والنصارى واليهود فيكونون جميعاً مؤمنين أمة واحدة على صراطٍ مستقيمٍ إلا شياطين البشر منهم الذين كرهوا المهدي المنتظر وهدفه السامي والعظيم إلا أن يتوبوا فإن ربي غفورٌ رحيم.

    وسلامٌ على المرسلين والحمد لله رب العالمين .

    أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.


    Read more: http://www.the-greatnews.com/showthread.php?t=7869


  8. الترتيب #18 الرقم والرابط: 154766 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Jun 2012
    المشاركات
    486

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمة الزهراء مشاهدة المشاركة

    اقتباس المشاركة: 110794 من الموضوع: السبب الحقيقي للإشراك بالله وسرّ الشفاعة..





    - 13 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    18 - 10 - 1430 هـ
    07 - 10 - 2009 مـ
    11:30 مساءً
    ــــــــــــــــــــ



    من أعرض عن دعوتي فقد أعرض عمَّا جاء به محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم ..

    قال الله تعالى:
    {إِنَّ الَّذِينَ يُجَادِلُونَ فِي آيَاتِ اللَّهِ بِغَيْرِ سُلْطَانٍ أَتَاهُمْ إِنْ فِي صُدُورِهِمْ إِلَّا كِبْرٌ مَا هُمْ بِبَالِغِيهِ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ} صدق الله العظيم [غافر:٥٦].

    وقال الله تعالى:
    {الَّذِينَ يُجَادِلُونَ فِي آيَاتِ اللَّهِ بِغَيْرِ سُلْطَانٍ أَتَاهُمْ كَبُرَ مَقْتًا عِنْدَ اللَّهِ وَعِنْدَ الَّذِينَ آمَنُوا كَذَٰلِكَ يَطْبَعُ اللَّهُ عَلَىٰ كلّ قَلْبِ مُتَكَبِّرٍ جَبَّارٍ} صدق الله العظيم [غافر:٣٥].

    فاسمع يا هذا الذي تمقُت أحد أنصاري فأقول لك: إنه قد تَبِعَني ومن تبعني فقد تَبِعَ محمداً رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، ومن أعرض عن دعوتي فقد أعرض عمَّا جاء به محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، يا من تُفرِّق بين محمدٍ رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- وبين المهديّ المنتظَر ناصر محمد الذي يدعوكم إلى الاحتكام إلى كتاب الله فيما كنتم فيه تختلفون، وكتاب الله الذي جاء به محمدٌ رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- هو بصيرةُ محمدٍ رسول الله وبصيرةُ المهديّ المنتظَر في الدعوة إلى الله.

    وأتحدّاكم بكتاب الله القرآن العظيم المحفوظ من التحريف ولا أقول أنّي أتحداكم بمتشابهه الذي لا تعلمون تأويله؛ بل أشهدُ الله وكفى بالله شهيداً أني أتحدّاكم بمحكمه من آيات الكتاب المحكمات هُنَّ أمّ الكتاب، فيا عُبَّاد الرسل من دون الله فهلمّوا للحوار وجادلوا المهديّ المنتظَر بعلمٍ أهدى من علمه سبيلاً، وما دعوتُكُم إلى الكفر بالله وكلّ دعوتي مُتركزة على عبادة الله وحده لا شريك له كما ينبغي أن يعبد ولكنّكم لن ترضوا حتى تروا العذاب الأليم.

    وأمّا محمود المصري فأنا دعوت عليه إن كان من شياطين البشر فلا تُغالط بدعوة المهديّ المنتظَر على محمود، فإن كان من شياطين البشر فسوف يجيب الله دعوتي، وإن كان من الذين ضلّ سعيهم في الحياة الدُّنيا وهم يحسبون انهم يحسنون صنعاً فسوف نبيّن لهم الحقّ لمن كان يريد الحقّ ولا غير الحقّ.

    وأراك تقول اتَّبع محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، ثم أردّ عليك وأقول: يا سبحان الله العظيم! وهل أدعوكم إلاّ إلى اتِّباع محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم؟

    وأمّا الوسيلة فلا تحيطون بها علماً وهي سرٌّ من أسرار الكتاب أحاط الله بها من آتاه علم الكتاب، وأتحدى بعلمٍ وسلطانٍ مبينٍ ولكنكم تحصرون العلم على الأنبياء من دون الصالحين كما تحصرون الله للأنبياء من دون الصالحين فترون أنّه لا يحقّ لكم أن تنافسوهم في حبِّ الله وقربه لأنكم أصلاً تعبدونهم من دون الله.

    ويا رجل، إنّ الإمام ناصر محمد اليماني هو الذي فاز بالوسيلة وأنفقها لتحقيق الغاية وإنّا لصادقون، وإنّما هي الدرجة العالية وحقق لجدّه ما كان يرجوه بإذن الله؛ كما وعد الله بها نبيّه محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {ن وَالْقَلَمِ وَمَا يَسْطُرُونَ ﴿١﴾ مَا أنت بِنِعْمَةِ ربّك بِمَجْنُونٍ ﴿٢﴾ وَإِنَّ لَكَ لَأَجْرًا غَيْرَ مَمْنُونٍ ﴿٣﴾ وَإِنَّكَ لَعَلَىٰ خُلُقٍ عَظِيمٍ ﴿٤﴾} صدق الله العظيم [القلم].

    ولا أقصد بأنّ {ن} هو المُخاطب كلا بل المُخاطب هو جدّي محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، فأقسم الله بعبده {ن} الذي جعله الله سبباً في تحقيق الدرجة العالية التي لم يمُن الله بها على أحدٍ من أنبيائه أجمعين وهي أعلى درجة في جنّات النّعيم بل هي الوسيلة الكُبرى لو كنتم تعلمون.

    وإنّما سرّ الوسيلة الكُبرى في الدرجة العالية الرفيعة فأنفقَها من فاز بها ليتحقّق النّعيم الأعظم منها، وهي سرٌّ من أسرار الكتاب ولا يهمّني من أمرها شيئاً، ولا يهمّني ملكوت الله بأسره فلا يساوي إلى النّعيم الأعظم شيئاً، فلا تُجادلني في ذلك وإنما أحاجكم بدعوة التنافس إلى حبّ الله وقربه أن كنتم إيّاه تعبدون.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمدُ لله ربّ العالمين..
    عبد النّعيم الأعظم؛ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ________________

    بسم الله الرحمن الرحيم وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين
    وأنا على هذا البيان من الشاهدين ومن المتنافسين في حب الله وقربه والفوز بنعيم رضوانه في نفسه النعيم الأعظم فأن كتب لي الله العظيم الذي يؤتي فضله من يشاء وهو ذو الفضل العظيم الفوز بالدرجة العاليه الرفيعة من الجنه لأنفقتها لأحب خلق الله الذي امرني الله بحبه من بعده وهو رسوله محمد صلى الله عليه وسلم وقد امرني الله ان اصلي عليه واسلم تسليما كثيرا (( يا ايها الذين امنوا صلوا عليه وسلموا تسليما )) وهذا من فضل الله على نبيه محمد صلى الله عليه وسلم ليبعثه الله المقام المحمود الذي وعده ووعده الحق ان الله لا يخلف الميعاد فقد امرنا الله بإبتغاء الوسيله لتحقيق الغايه منها وهو رضوانه في نفسه قال وقوله الحق( يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَابْتَغُوا إِلَيْهِ الْوَسِيلَةَ وَجَاهِدُوا فِي سَبِيلِهِ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ(35) صدق الله العظيم . فلن ارضى بملكوت كل شئ وإن كان بكن فيكون لأنفقته لرسوله محمد حبيب الله طمعن في حب الله وقربة والفوز برضوان الله النعيم الاعظم ولن ارضى بما دون رضوان الله الاكبر النعيم الاعظم وهو الغايه التي خلقنا الله من اجلها واشهد الله وكفى بالله شهيدا انه لا يوجد نعيم حق في كل هذا الوجود الا نعيم رضوان الله في نفسه (( ورضاء نفسه )) الرضوان الأكبر النعيم الأعظم وفي ذالك فليتنافس المتنافسون وما دون ذالك متاع ولله ميراث السموات والارض وكل شئ هالك الا وجهه الله وسلطانه في ذاته تبارك الله النعيم الأعظم الملك الحق المبين مالك الملك رب العرش العظيم بجميع اسماءه وصفاته وعظيم سلطان ذاته

  9. الترتيب #19 الرقم والرابط: 154768 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    الدولة
    بلد اﻷحرار في جميع اﻷقطار
    المشاركات
    116

    افتراضي

    ياعدوا الله ليس عبادتنا واتخاذنا رضوانه غايه شفقه سبحانه وتعالى وهو أرحم الراحمين .. خسئت .بل هو العزيز الغني الحميد القوي المتين الصمد العلي العظيم المتكبر القهار ...بل طوعا من انفسنا وهو عند بلوغ حبه الأعظم في القلب لدى قوم يحبهم ويحبونه..أي ليس له عديل حتى يرضى لامتحسر ولاغضبان بل فرح ومسرور ولذالك خلقنا النعيم اﻷعظم
    اللهم أعوذ بك ان ارضى مالم ترضى

  10. الترتيب #20 الرقم والرابط: 154769 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية ابوضاري
    ابوضاري غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Jun 2014
    الدولة
    أرض الله
    المشاركات
    137

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم،
    والصلاة والسلام على سائر المرسلين، وآلهم أجمعين، وبعد،،
    الى أخي الفاضل، الذي اختار (حكم الله) معرفا له،
    السلام عليك ورحمة الله وبركاته،
    الحقيقة يا أخي أنني لا أستطيع أن أقول في كثير عما ذكرته في رسالتك الأولى، إلا كما قالت أختي في الله (فاطمة الزهراء) فيه، "وهو أن كلامك طيّب في حقّ الله وتعظيمه، ونحن لا نقول إلّا ما قلت". وأن النصيحة لله.
    وأعلم يا أخي وحبيبي، أننا لم نتبع الإمام ناصر محمد اليماني عليه وآله السلام، إلا لأننا آمنّا بقول الله تعالى: ( رَبَّنَا إِنَّنَا سَمِعْنَا مُنَادِيًا يُنَادِي لِلْإِيمَانِ أَنْ آمِنُوا بِرَبِّكُمْ فَآمَنَّا رَبَّنَا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَكَفِّرْ عَنَّا سَيِّئَاتِنَا وَتَوَفَّنَا مَعَ الْأَبْرَارِ * رَبَّنَا وَآتِنَا مَا وَعَدْتَنَا عَلَى رُسُلِكَ وَلَا تُخْزِنَا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّكَ لَا تُخْلِفُ الْمِيعَادَ ) آل عمران.
    وأعلم يا حبيبي في الله، وتدبر قوله جل في علاه: ( وَالَّذِينَ اجْتَنَبُوا الطَّاغُوتَ أَنْ يَعْبُدُوهَا وَأَنَابُوا إِلَى اللَّهِ لَهُمُ الْبُشْرَى فَبَشِّرْ عِبَادِ * الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ أُولَئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُ اللَّهُ وَأُولَئِكَ هُمْ أُولُو الْأَلْبَابِ ) الزمر.
    فتدبر أخي في الله، كيف وصف الحق سبحانه، الذين يجتنبون عبادة الطاغوت، وينيبون إلى الله، بأنهم، يستمعون "القول". ومفردة "القول" جاءت معرفة بالأف واللام. أي يستمعون لكل قول بمجمله، إلا ما حرم الله الاستماع إليه، كما جاء في مواضع أخرى. والدليل على ذلك، جاء في تكملة الآية، (فيتبعون أحسنه)، مما يفيد أن في القول المسموع، قولا ليس بحسن. فهم يسمعون كل قول، لكنهم يتبعون أحسن القول. وأنظر أخي الكريم، وتدبر، ماذا قال الرحمن عن الذين يستمعون القول ويتبعون أحسنه. قال عنهم: ( أُولَئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُ اللَّهُ وَأُولَئِكَ هُمْ أُولُو الْأَلْبَابِ ).
    ولك أخي الكريم في رسول الله أسوة حسنة، لمن كان يرجو الله واليوم الآخر. فالرسول محمد صلى الله عليه وآله وسلم، كان في مكة، يستمع لما يقوله الكفّار له حتى يفرغوا، ثم يسألهم: هل فرغتم؟ فإذا قالوا: نعم. قرأ عليهم القرآن. على الرغم من كونهم على الباطل، وهم كفّار. وعلى الرغم من أن الرسول صل الله عليه وسلم معه الحق من ربه، الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه، ولا من خلفه. لكنه عليه السلام، يعلمنا من ربه كيفية الجدال مع الناس، ويبين لنا ما أنزل إلينا من ربنا عمليا.
    ونستنبط أخي الفاضل من ذلك، أن الله يعلمنا، أن الباحث عن الحق، الذي ينشد الهدى من ربه، يلزم أن يتصف بأمور ثلاثة. الأول: أنه لا يتمسك بما عنده بغيا بغير علم، ولا هدى. قال الحق سبحانه: (وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اتَّبِعُوا مَا أَنْزَلَ اللَّهُ قَالُوا بَلْ نَتَّبِعُ مَا أَلْفَيْنَا عَلَيْهِ آبَاءَنَا أَوَلَوْ كَانَ آبَاؤُهُمْ لَا يَعْقِلُونَ شَيْئًا وَلَا يَهْتَدُونَ ) البقرة. وقال سبحانه: (وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اتَّبِعُوا مَا أَنْزَلَ اللَّهُ قَالُوا بَلْ نَتَّبِعُ مَا وَجَدْنَا عَلَيْهِ آبَاءَنَا أَوَلَوْ كَانَ الشَّيْطَانُ يَدْعُوهُمْ إِلَى عَذَابِ السَّعِيرِ) لقمان. والثاني: أنه يلزم أن يستمع لكل قول يُلقى إليه، بشكل مجمل، ومفصل، ثم يتبع أحسنه، كما جاء في الآية سالفة الذكر. ولذا تجد الرحمن جل في علاه، يذم الذين يصمون آذانهم عن سماع القول. قال تعالى: (أَمْ تَحْسَبُ أَنَّ أَكْثَرَهُمْ يَسْمَعُونَ أَوْ يَعْقِلُونَ إِنْ هُمْ إِلَّا كَالْأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ سَبِيلًا) الفرقان. ويصف سبحانه أهل النار: (وَقَالُوا لَوْ كُنَّا نَسْمَعُ أَوْ نَعْقِلُ مَا كُنَّا فِي أَصْحَابِ السَّعِيرِ) الملك. والثالث: فإنه يلزم على الباحث عن الحق، الذي ينشد الهدى من ربه، أن لا ينهج نهج التّصيد على صاحب الدعوى، أو صاحب القول. فذلك نهج الذين لا يبتغون الهدى من ربهم. بل يبتغون نصرة ما عندهم من الغي، نصرة لأنفسهم، والتباهي لدى الناس. ولذلك قال الحق سبحانه: (الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ). فالقضية عند المؤمن الحق ليست في نصرة ما عندي، على ما عندك. ولا هي تكمن في غالب ومغلوب. ولكن القضية تكمن في إظهار الحق، فنلزمه. والوصول الى القول الحسن، فنتبعه. أما إذا سار البحث عن الحق في طريق التصيد، فإننا نجد أنفسنا قد أضلنا الشيطان عن سبيل الحق. فانظر أخي الى رسل الله، عليهم الصلاة والسلام من ربهم. فمنهم من ذهب مغاضبا، وظن أن لن يُقدر عليه. ومنهم قال الله عنه (عَفَا اللَّهُ عَنْكَ لِمَ أَذِنْتَ لَهُمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكَ الَّذِينَ صَدَقُوا وَتَعْلَمَ الْكَاذِبِينَ) التوبة. ومنهم من قال الله فيه: (وَعَصَى آدَمُ رَبَّهُ فَغَوَى) طه. وقال الله أيضا: (حَتَّى إِذَا اسْتَيْئَسَ الرُّسُلُ وَظَنُّوا أَنَّهُمْ قَدْ كُذِبُوا) يوسف. فهل تظن أن مثل هذه الأخبار عن الرسل في التصيد عليهم تبرر لنا أن نقول عنهم ليسوا برسل ربهم؟!!! كلا، والله إن من يظن ذلك لهو كافر بما أنزل الله. فاعلم يا أخي الكريم، أن الله يفتن عباده حتى بعد إيمانهم به. قال سبحانه: (أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ) العنكبوت. واعلم أيضا أن الله يفتن عباده المؤمنون به في دينهم. قال عز وجل: (وَإِذْ قُلْنَا لَكَ إِنَّ رَبَّكَ أَحَاطَ بِالنَّاسِ وَمَا جَعَلْنَا الرُّؤْيَا الَّتِي أَرَيْنَاكَ إِلَّا فِتْنَةً لِلنَّاسِ وَالشَّجَرَةَ الْمَلْعُونَةَ فِي الْقُرْآنِ وَنُخَوِّفُهُمْ فَمَا يَزِيدُهُمْ إِلَّا طُغْيَانًا كَبِيرًا) الاسراء.
    ويا أخي الكريم، يا من أخترت (حكم الله) معرفا لك، لا تظن أنني بكتابتي لما تقدم، أنني أقر بأنك قد نلت من الإمام ناصر محمد اليماني عليه السلام بواحدة، قد أدنته بها من كتاب الله. فهيهات هيهات أن الظن، والخرص يمحق الحق. وإنما يمحق الحق الظن والخرص كله، ويذره كرماد اشتدت به الريح في يوم عاصف.
    وإنما كتبت ما تقدم لأنني لا اراك تسلك سبيل الحق كباحث عن الحق، الذي ينشد الهدى من ربه. فأنت لم تلتزم بالأمور الثلاثة التي بينتها لك سالفا. وارجو الله أن لا أكون صائبا في حكمي هذا عليك. لكن حقيقة الأمر، وظاهرة، كما بدى لي برسالتك الأولى، أنك تركت كل ما جاء به الإمام ناصر محمد عليه السلام، واستمسكت بواحدة، ظننت أنت أنها القاصمة.
    ولكنني أنصحك، وأنصح عباد الله، أنسهم وجنهم، أن يقوموا لله مثنى وفرادى، ثم يتدبروا بكل ما جاء به الإمام ناصر محمد عليه السلام، وأن يسألوا الله الهداية، فإنه سميع، مجيب الدعاء.
    وسلام على المرسلين، والحمد لله رب العالمين.
    اللهم إنّا قد أخذ منّا طمعنا بجنتك كل مأخذ، ولكننا أحببناك حبا لا يعدله شيء، فبات رضوانك في نفسك عندنا أكبر، فزهدنا بكل ما هو دونه، فبلغنا إياه يا أرحم الراحمين، والحمد لله رب العالمين.

صفحة 2 من 30 الأولىالأولى 123412 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 21-04-2012, 06:56 AM
  2. {تلكَ آيَاتُ اللَّهِ نَتْلُوهَا عَلَيْكَ بالحقّ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَ اللَّهِ وَآيَاتِهِ يُؤْمِنُونَ} صدق الله العظيم ..
    بواسطة الإمام ناصر محمد اليماني في المنتدى قسم الإستقبال والترحيب والحوار مع عامة الزوار المسلمين الكرام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 17-03-2010, 08:28 AM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •