بـــيانــات هـــامّـة وعــــاجــلة

العربية  فارسى  اردو  English  Français  Español  Türk  Deutsh  Italiano  русский  Melayu  Kurdî  Kiswahili

تحذيرٌ إلى كافة المؤمنين بالله ثم ألبسوا إيمانهم بظلمِ الشرك بالله؛ إنّ الشرك لظلمٌ عظيمٌ

Warning to the entire believers in Allah then they cover their belief with wrongdoing of association with Allah; indeed polytheism is a grievous injustice

The Awaited Mahdi is calling to the global peace among the human populations

The fact of Planet-X, the planet of chastisement from the decisive Book as a reminder to the possessors of understanding-minds

A brief word about The Insolent (Antichrist) the Liar Messiah

Donald Trump is an enemy to the original American people, and an enemy to all Muslim and Christian people and their Governments, and an enemy to human populations altogether except the human satans the extremest ones in satan’s party

عــــاجل: تحذيرٌ ونذيرٌ لكافة البشر

تذكيـرٌ من محكم الذّكر لصُنّاع القرار من المسلمين

الإمام المهديّ يعلن غرّة الصيام الشرعيّة لعامكم هذا 1439 بناء على ثبوت هلال رمضان شرعاً

الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني يحذّر الذين يخالفون أمر الله ورسوله من غضب الله ومقته وعذابه

سوف تدرك الشمس القمر أكبر وأكبر في هلال رمضان لعامكم هذا 1439 تصديق شرطٍ من أشراط الساعة الكُبر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني

إعلان مفاجأةٌ كبرى إلى كافة البشر لمن شاء منهم أن يتقدّم أو يتأخّر، والأمر لله الواحد القهار

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 12

الموضوع: Urgent: From the Awaited Mahdi to all humans in the countryside and urban areas to you is this urgent news..

  1. الترتيب #1 الرقم والرابط: 164396 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المشاركات
    5,795

    افتراضي Urgent: From the Awaited Mahdi to all humans in the countryside and urban areas to you is this urgent news..


    -1-

    Imam Nasser Mohammad Al-Yemeni

    12 - 01 - 1436 AH
    05 - 11 - 2014 AD
    05:12 am
    ـــــــــــــــــــ


    Urgent:
    From the Awaited Mahdi to all humans in the countryside and urban areas to you is this urgent news..




    In the name of Allah the All Merciful, the Most Merciful, forgiveness and peace be upon Mohammad the messenger of Allah and all the prophets and their righteous families, and all the believers in every time and place, after this..

    From the Awaited Mahdi in time of dialogue before the appearance to all humans in the countryside and urban areas to you is this urgent news, the sun over took the moon the most overtaking in this month of Muharram in this year of yours 1436,
    the crescent of Muharram was born on the night of Thursday before the sun met with it the night of Friday while it is a crescent, and that is a sign from the major signs of the Hour a warning for the humans and a sign of ratification for the Awaited Mahdi, so flee to Allah the One the All Mighty and follow the Reminder before the night precedes the daylight because of the planet Saqar passage and it is what they name it Planet X, and Allah is upon what I say a Witness and Guardian.

    And perhaps the questioners from all the humans would like to say: "Wait O who claims that he is the Awaited Mahdi, how is it for us to know the certain knowledge that you are truthful that the sun overtook the moon? And how is it for us to know that it is a ratification for one of the major signs of the Hour?". Then the Awaited Mahdi replies to all the questioners and I say: Indeed the sun should not overtake the moon so it is born before the eclipse then the sun meets with it while it is a crescent since the beginning of time and the month. In confirming to the word of Allah the Most High: {Neither is it for the sun to overtake the moon, nor can the night preceding the daylight. And all float on in an orbit.}Truthful Allah the Great [Ya-Seen] 36:40; That is until the humans enter the last sign of the major signs of the Hour then the sun overtake the moon till what Allah please, then Allah make true another sign from the major signs of the Hour so the night precedes the daylight then the sun rises up from its setting.
    {لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ} صدق الله العظيم [يس:40]

    And the sun overtook the moon multiple-times and repeatedly in many months and we are warning the humans in many of the True statements for the Reminder and calling them night and day and we say: [O assembly of the humans the sun just overtook the moon so the crescent was born before the pairing and the eclipse then the sun met with it while it is a crescent].

    But unfortunately did not happen to them the remembrance and did not comprehend even the astronomers that how the sun overtakes the moon! and since the overtaking which occurred in the month of Muharram for this years of yours 1436 was of the major kind and upon it I say it is time for the astronomers and the religious scholars and the nation of Islam and the people altogether to know the certain knowledge that the sun overtook the moon so the crescent was born before the eclipse then the sun met with it while it is just a crescent.

    As how for all the humans to know the certain knowledge that the sun overtook the moon? Then we say to them that the sun overtook the moon of the major kind in the crescent of Muharram for this years of yours 1436 so the crescent was born on the night of Thursday before the sun eclipse which happened in the skies of some countries so the sun met with it on the night of Friday (local time) while it's just a crescent, therefore it was not the first sighting for the crescent of Muharram except after the sun set on Friday the night of Saturday. And know that for Allah is the magnified argument, upon it I am the Awaited Mahdi announcing to the humans:
    Indeed the night of the fifteenth the night of the half of the month Muharram according to calculation of the secrets of the overtaking date for the month Muharram that it will be completing the full-moon on the night of tomorrow Thursday, and you will find the full-moon appears from the east directly after sunset on Wednesday, even Muslims and followers of the news from the worlds knows that the sun really overtook the moon, they say: "How the moon becomes full and did not pass of the month Muharram except twelve days!" It may occur to you a remembrance so you fear Allah the One the All Mighty then you follow the Great Quran a Reminder from Allah to all the humans and they turning away from it except whom my Lord have mercy for them and I hold fast by the Great Quran. The unbelievers declared all what came contrary to the Decisive Great Quran in all the books and publications, so know surly that Allah is Severe in punishment.

    And what we hope from all the best foremost supporters and from the searchers about the Truth in the worlds and for all the Muslims and the people altogether to be witnesses against themselves and upon their nation then to watch the sunset for Wednesday for tomorrow Allah is willing, until it is hidden behind the horizon then you look towards the east, then you will see the full-moon appears directly, and this is the clear proof that the sun overtook the moon in the month of Muharram. Therefor, how it occurs the night of the half for the month of Muharram and did not decrease from it except twelve days in spite that all the humans not one of them has seen the crescent of Muharram on the night of Thursday nor the night of Friday; in fact the first sighting for the crescent of Muharram was the night of Saturday! And the question is: Why non witnessed Muharram's crescent except after sunset on Friday? And the answer: Muharram's crescent was in the state of overtaking for it was born on the night of Thursday before the eclipse so the sun met with is while it is just a crescent, therefor it will be the night of the fifteenth according to the calculation of the secrets of the overtaking date would be on the night of Thursday, and the witness upon that is the appearance of the moon after sunset on Wednesday directly at the night of Thursday despite that it did not decrease from the month of Muharram except twelve days only, isn't that truly a clear proof for the questioners to know the certain knowledge that the sun overtook the moon so Muharram's crescent was born for this year of yours 1436 on the night of Thursday so the sun met with it on the night of Friday while it is just a crescent?

    Despite that we know from before one of the first nights of the full-moon and kept silent off announcing the first nights of the full-moon according to the calculation of the secrets of the overtaking date, and the wisdom from that so we do not repel the astronomers for they would rule out the matter scientifically according to their old knowledge, for that we concealed one of the first nights of the full-moon for might the astronomers come to the dialogue for they know that the nights of the full-moon are two. Therefor we were silent off declaring of the first nights of the full-moon according to the calculation of the secrets of the overtaking date for they may come for the gialogue then we raise against them the argument and we clarify for them that the first nights of the full-moon according to the calculation of the secrets of the overtaking date in the Book will be on the night of Thursday despite that this is a thing do not accept it the minds of the Astronomers, but the truth will be evident before their eyes; in fact the argument is upright against them and upon all the religious scholars and all the Muslims and the people altogether. We were expecting that one of some astronomers will notice a change in the phases of Muharram's month before the full-moon then comes for the dialogue, and we just waited for the dialogue with the astronomers till this night the night of Wednesday and they did not come for the dialogue, and upon it we wrote this statement so we raise the argument in the Truth against the Saudi astronomer Mulham Hindy and Mohammad Owda and the southern Yemeni astronomer and all the astronomers and we say to them you just were arrogant about the dialogue and we have waited for you till this night for coming to the intentional table of dialogue (The website Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni, forum of the Islamic good news) and you did not come! and I no longer have the time for waiting for the fact the night of the full-moon according to the calculation of the secrets of the overtaking will be on the night of Thursday.

    What we hope from the Saudi astronomer Mulham Hindy and from all the astronomers in the kingdom of Saudi Arabia, all the Gulf states, Yemen, and all the Arabian and Islamic countries that they be witnesses by the Truth so they watch the appearance of the moon after the sunset on Wednesday the night of Thursday and if they found the moon appeared from the east after the sunset on Wednesday directly so at that the astronomers should review their calculations, as well the religious scholars and all the Muslims upon them is to review their calculations, for the completion of the circle of the moon's face would occur through the night of Thursday at dawn, and this means Thursday is really the first of the full-moon nights for the fact shall find the full-moon sets in its appointed time at dawn prayer (Fajr), as for the other first full-moon night is the night of Friday for the fact that the complete full-moons are two night for the out-lookers, and you find the full-moon night on Friday sets through the appointed time of the shad till the sunrise for the fact that Friday night is the night of the sixteenth for the month of Muharram according to the calculation date of the overtaking, and as for the moon of the night of Saturday the night of the half from the month of Muharram according to the calculation date of the astronomers altogether in the worlds will find the full-moon of the night for Saturday began to decline (its size), and as that you find the sun on Saturday rising and ascends in the eastern horizon and the moon of the night of Saturday still in the western horizon has not set yet, and it will be clearing to all the searching astronomers about the Truth and all the Muslims that the night of Saturday is not the night of the half for the month of Muharram because the delay of the moon rise after the sunset on Friday at the night of Saturday and as well because the delay of the moon set at the western horizon after till after sunrise on Saturday and its ascending in the eastern horizon.

    And Far, very far from!! All the humans since the old ancient time know that the full-moon rise for the half night from the lunar month appears after the sunset directly and they know that it sets at dawn, this will apply on the full-moon at the night of Thursday so they would find that the moon appears after sunset on Wednesday at the night of Thursday directly and sets at dawn on Thursday. and we will leave the matter for Allah to judge in justice upon the actual reality by His way and His Might so He makes the moon rise and its setting at the nights of Thursday, Friday and Saturday being the judge.
    And we do not forget that the night of Friday as well is from the first full-moons night but it is the night of the second overtaking, and as for the night of Saturday you will find the moon start to decline (its size) for the out lookers no doubt nor suspicion.

    Indeed that the moon rise and its setting is the fundamental and we repeat indeed that the moon rise and its setting is the fundamental (issue) between me and the you O assembly of astronomers; but unfortunately you did not pay attention after the variation in the moon rise and its setting over the ten years! By Allah then by Allah the matter had changed off your calculations and your are still building calculations of the moon rise and its setting upon your calculations in the old astronomical calendars before the occurrence of the overtaking and surly the calculations of all the lunar calendars just differed so do not think that the Imam Nasser Mohammad Al-Yemeni being ignorant of your precise physics of astronomical knowledge, in fact believing in the human physics of astronomical science, and surly the Imam Mahdi specialized in the secret of the overtaking the sun for the moon science and that so we raise against you the argument in each month untill you know that the sun overtook the moon in confirming for one sign of the major signs of the Hour and a sign of ratification for the Awaited Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemen.

    Perhaps one questioner would like to tell me a question: "O Nasser Mohammed, we hear that the name of the Awaited Mahdi (Muhammad) and your name is Nasser Mohammed although Mohammad the messenger of Allah forgiveness of Allah and peace be upon him and his family declared about the name of the Awaited Imam Mahdi so he forgiveness and peace be upon him said: [My name coincides in his name]". Then the Imam Mahdi Nasser Mohammad replies to all the questioners and we say: ask all the scholars of the Arabic language is coinciding means coincident (the exact match)? They will answer you altogether in one unified voice that the coinciding linguistically and idiomatically is compatibility. In the meaning of that the messenger did not declare to you at all about the first name of the Awaited Imam Mahdi in fact he told you that the name (Mohammad) comes compatible (fits) in the name of Imam Mahdi (Nasser Mohammad), that is for the fact Allah would never send the Awaited Imam Mahdi a prophet nor a messenger; but He sends him (Nassiran) supporter to Mohammad the messenger of Allah forgiveness of Allah and peace be upon him and his family, which means supporter to what came with it the messenger of Allah forgiveness of Allah and peace be upon him and his family. so do you know O you the questioner that I just ruled against my self previously for if and only the lingual and religious scholars had proved that the coinciding is meant with it the coincident = (an exact match) linguistically and idiomatically so if they done that then upon me to back off the belief that I am he Awaited Imam Mahdi and upon my supporters to back off in spite that the argument is the abundance of the authority of knowledge? But I know that they would never be able to although there is no difference between two of the language scholars that the coincidence meant with it the compatibility, as like you say Dow coincided with Dow to do this and that, which means Dow was compatible with Dow to do this and that.
    [يواطئ اسمه اسمي]

    Anyway, we are reminding in the statement of the coincidence in many of the statements to the fact the reason of misleading many of the ignorant ones about understanding the True statement for the Great Quran is the reason of the fascination of the name, so once to find the name of the Awaited Mahdi is Nasser Mohammad Al-Yemeni then he leaves off reading the statement! despite that if he asks all the religious scholars of the Muslims and say to them: "Do Allah send the Awaited Mahdi as a prophet or a messenger, or Allah sends the Awaited Mahdi supporter of Mohammad the messenger of Allah forgiveness of Allah and peace be upon him and his family?". They would have answered him all the religious scholars in one unified voice and would say: " Allah will never send the Awaited Mahdi a prophet nor a messenger; in fact He sends him a supporter to Mohammad the messenger of Allah forgiveness of Allah and peace be upon him and his family". Therefor O people don't you see how it is cleared to you the magnified wisdom from the compatibility for the name Mohammad in the name (Nasser Mohammad)? And that for Allah to make the name a description for the Imam Mahdi Nasser Mohammad.

    And what we hope from all the supportive helpers to concentrate onto copying and publishing this statement through Wednesday due to the shortness of time for after sunset on Wednesday the Truth will prevail. Isn't it the morning is near? And we do not mean except the sign of overtaking and not the chastisement, so be warned of words from your own selves O assemble of the best foremost supportive helpers,so do not hasten the events and be witnesses upon the moon rise and the sunset on Wednesday directly.

    And peace be upon the messengers, and praise be to Allah the Lord of the worlds.
    Your brother Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni

    ـــــــــــــــــــــــ



    اقتباس المشاركة: 164310 من الموضوع: عــــــــــاجل: من المهدي المنتظَر إلى كلّ البشر في البوادي والحضر إليكم هذا الخبر العاجل..




    - 1 -

    [ لمتابعة رابط المشاركــــة الأصليّة للبيـــــــان ]
    الإمام ناصر محمد اليماني
    12 - 01 - 1436 هـ
    05 - 11 - 2014 مـ
    05:12 صباحاً
    ـــــــــــــــــــ



    عــــــــــاجل:
    من المهديّ المنتظَر إلى كلّ البشر في البوادي والحضر إليكم هذا الخبر العاجل ..

    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على محمدٍ رسول الله وكافة النبيين وآلهم الطيبين وجميع المؤمنين في كلّ زمانٍ ومكانٍ إلى يوم الدين، أما بعد..

    من المهديّ المنتظَر في عصر الحوار من قبل الظهور إلى كلّ البشر في البوادي والحضر، لقد أدركت الشمس القمر الإدراك الأكبر في شهر محرم هذا في عامكم هذا 1436 وولد هلال محرمٍ ليلة الخميس من قبل الكسوف فاجتمعت به الشمس ليلة الجمعة وقد هو هلال، وذلكم شرط من أشراط الساعة الكُبرى نذيراً للبشر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر، ففروا إلى الله الواحد القهار واتّبعوا الذكر من قبل أن يسبق الليل النهار بسبب مرور كوكب سقر وهو بما يسمونه بالكوكب العاشر، والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ.

    وربّما يودُّ السائلون من كافة البشر أن يقولوا: "مهلاً يا من يزعم أنّه المهديّ المنتظَر فكيف لنا أن نعلم علم اليقين أنّك لمن الصادقين وأنّ الشمس أدركت القمر؟ وكيف لنا أن نعلم أنّ ذلك تصديقٌ لأحد أشراط الساعة الكبرى؟". فمن ثمّ يردُّ المهديّ المنتظَر على كافة السائلين وأقول: إنّ الشمس لا ينبغي لها أن تدرك القمر فيولد الهلال من قبل الكسوف فتجتمع به الشمس وقد هو هلال منذ بداية الدهر والشهر. تصديقاً لقول الله تعالى: {لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ} صدق الله العظيم [يس:40]؛ وذلك حتى يدخل البشر في عصر أشراط الساعة الكبرى فمن ثمّ تدرك الشمس القمر إلى ما شاء الله، ثمّ يصدق الله شرطاً آخر من أشراط الساعة الكبرى فيسبق الليل النهار فتطلع الشمس من مغربها.

    وقد أدركت الشمس القمر مراراً وتكراراً في كثيرٍ من الأشهر ونحن ننذر البشر في كثيرٍ من البيانات الحقّ للذكر وندعوهم الليل والنهار ونقول:
    [يا معشر البشر لقد أدركت الشمس القمر فولد الهلال من قبل الاقتران والكسوف فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال].

    ولكن للأسف لم يحدث لهم ذكراً ولم يفقه حتّى علماء الفلك كيف تدرك الشمس القمر! وبما أنّ الإدراك الذي حدث في شهر محرم لعامكم هذا 1436 كان من النوع الأكبر فعليه أقول قد آن الأوان لعلماء الفلك وعلماء الدين وأمّة المسلمين والناس أجمعين أن يعلموا علم اليقين أنّ الشمس أدركت القمر فولد الهلال من قبل الكسوف فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال.

    وأمّا كيف لكلّ البشر أن يعلموا علم اليقين أنّ الشمس أدركت القمر؟ فمن ثمّ نقول لهم لقد أدركت الشمس القمر إدراكاً من النوع الأكبر في هلال محرم لعامكم هذا 1436 فولد الهلال ليلة الخميس من قبل كسوف الشمس الذي حدث في سماء بعض الدول فاجتمعت به الشمس ليلة الجمعة وقد هو هلالٌ، ولذلك لم تكن أول مشاهدةٍ لهلال محرمٍ إلا بعد غروب شمس الجمعة ليلة السبت. واعلموا أنّ لله الحجّة البالغة، وعليه فإنّني المهديّ المنتظَر أعلن للبشر:
    إنّ ليلة الخامس عشر ليلة النّصف من شهر محرم بحساب أسرار تاريخ الإدراك لشهر محرمٍ أنه سوف يكتمل البدر ليلة الغد الخميس، وسوف تجدون القمر البدر يظهر من الشرق بعد غروب شمس الأربعاء مباشرةً، حتى يعلم المسلمون والمتابعون للنبأ من العالمين أنّ الشمس حقاً أدركت القمر، فيقولون: "فكيف يبدر القمر ولم ينقضِ بعد من شهر محرم غير اثني عشر يوماً!" فلعلّه يحدث لكم ذكراً فتتقون الله الواحد القهار فتتبعون القرآن العظيم ذكر الله إلى كافة البشر وهم عنه معرضون إلا من رحم ربّي واعتصمَ بالقرآن العظيم وأعلنَ الكفر بكل ما جاء مخالفاً لمحكم القرآن العظيم في جميع الكتب والمؤلفات، فاعلموا أنّ الله لشديد العقاب.

    وما نرجوه من كافة الأنصار السابقين الأخيار ومن كافة الباحثين عن الحقّ في العالمين ومن كافة المسلمين والناس أجمعين أن يكونوا شهداء على أنفسهم وعلى أمّتهم ثم يراقبوا غروب شمس الأربعاء بإذن الله، حتى إذا تورات الشمس وراء الحجاب فمن ثم ينظر إلى جهة الشرق، فمن ثم سوف يشاهد القمر البدر يظهر مباشرةً، وهذا هو البرهان المبين أنّ الشمس أدركت القمر في شهر محرم.

    إذاً كيف تحدث ليلة النّصف لشهر محرم وهو لم ينقضِ من شهر محرمٍ غير اثني عشر يوماً برغم أنّ كافة البشر لم يشاهد أحدٌ منهم هلال محرم ليلة الخميس ولا ليلة الجمعة؛ بل كانت أوّل مشاهدة لهلال محرمٍ هي ليلة السبت! والسؤال الذي يطرح نفسه هو: لماذا لم يُشاهد هلال محرمٍ إلا بعد غروب شمس الجمعة؟ والجواب: كون هلال محرم كان في حالة إدراكٍ لكونه ولد ليلة الخميس من قبل الكسوف فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال، ولذلك سوف تكون ليلة الخامس عشر بحساب أسرار تاريخ الإدراك فسوف تكون ليلة الخميس، والشاهد على ذلك ظهور القمر بعد غروب شمس الأربعاء مباشرةً ليلة الخميس برغم أنّه لم ينقضِ من شهر محرمٍ غير اثني عشر يوماً فقط، أليس ذلك حقاً برهاناً مبيناً للسائلين ليعلموا علم اليقين أنّ الشمس أدركت القمر فولد هلال محرم لعامكم هذا 1436 ليلة الخميس فاجتمعت به الشمس ليلة الجمعة وقد هو هلالاً.

    وبرغم أنّنا أعلنّا من قبل إحدى ليالي الإبدار الأولى وسكتنا عن إعلان أوّل ليالي الإبدار بحسب تاريخ أسرار الإدراك، والحكمة من ذلك حتى لا نُنَفّر علماء الفلك لكونهم سوف يستبعدون الأمر علميّاً حسب علمهم القديم، ولذلك أخفينا أحد ليالي الإبدار الأولى لعلّ علماء الفلك يأتون للحوار لكونهم يعلمون أنّ ليالي الإبدار ليلتين. ولذلك سكتنا عن إعلان أول ليالي الإبدار بحسب أسرار الإدراك لعلهم يأتون للحوار ثم نقيم عليهم الحجّة ونبيّن لهم أنّ أول ليالي الإبدار حسب تاريخ أسرار الإدراك في الكتاب سوف تكون ليلة الخميس برغم أنّ هذا شيءٌ لا تقبله عقول علماء الفلك، ولكنّ الحقيقة سوف تكون واضحةً جليةً أمام أعينهم؛ بل الحجّة قائمةٌ عليهم وعلى جميع علماء الدين وجميع المسلمين والناس أجمعين.

    وتوقعنا أنّ أحد علماء الفلك سوف يلاحظ تغيراً في منازل شهر محرم من قبل الإبدار ثم يأتي للحوار، وقد انتظرنا علماء الفلك للحوار إلى هذه الليلة ليلة الأربعاء ولم يأتوا للحوار، وعليه كتبنا هذا البيان حتى نقيم الحجّة بالحقّ على العالم الفلكي السعودي ملهم هندي ومحمد عوده والعالم الفلكي الجوبي اليمني وكافة علماء الفلك ونقول لهم: لقد استكبرتم عن الحوار وانتظرناكم إلى هذا الليلة للحضور إلى طاولة الحوار العالميّة (موقع الإمام المهدي ناصر محمد اليماني منتديات البشرى الإسلامية) ولم تحضروا! ولم يعد لديّ وقت للانتظار كون ليلة الإبدار حسب تاريخ أسرار الإدراك سوف تكون ليلة الخميس.

    وما نرجوه من العالم الفلكيّ السعودي ملهم هندي ومن كافة علماء الفلك بالمملكة العربيّة السعوديّة وكافة دول الخليج واليمن وكافة الدول العربيّة والإسلاميّة أن يكونوا شهداء بالحقّ فيراقبوا ظهور القمر بعد غروب شمس الأربعاء ليلة الخميس فإن وجدوا القمر ظهر من الشرق بعد غروب شمس الأربعاء مباشرةً فعندها يراجع علماء الفلك حساباتهم، وكذلك علماء الدين وجميع المسلمين عليهم أن يراجعوا حساباتهم، لكون اكتمال دائرة وجه القمر سوف يحدث خلال ليلة الخميس في الفجر، وهذا يعني أنّ ليلة الخميس هي حقاً أول ليالي الإبدار كونكم سوف تجدون القمر البدر يغرب في ميقات صلاة الفجر، وأما ليلة البدر الأولى الأخرى فهي ليلة الجمعة لكون ليالي الإبدار الكامل للناظرين ليلتين، وتجدون القمر البدر ليلة الجمعة يغرب خلال ميقات الظلّ إلى شروق الشمس لكون ليلة الجمعة هي ليلة السادس عشر لشهر محرمٍ حسب تاريخ الإدراك، وأما قمر ليلة السبت ليلة النّصف من شهر محرمٍ حسب تاريخ علماء الفلك جميعاً في العالمين فسوف تجدون البدر ليلة السبت بدأ في التناقص، وكذلك تجدون شمس السبت تشرق وترتفع في الأفق الشرقي وقمر ليلة السبت لا يزال في الأفق الغربي لم يغرب بعد، وسوف يتبيّن لكافة علماء الفلك الباحثين عن الحقّ وجميع المسلمين أنّ ليلة السبت ليست ليلة النّصف لشهر محرمٍ بسبب تأخّر شروق القمر بعد غروب شمس الجمعة ليلة السبت وكذلك بسبب تأخر غروب القمر بالأفق الغربي إلى بعد شروق شمس السبت وارتفاعها بالأفق الشرقي.
    وهيهات هيهات!! فجميع البشر منذ الأزل القديم يعلمون أنّ شروق القمر البدر لليلة النّصف من الشهر القمري يظهر بعد غروب الشمس مباشرةً ويعلمون أنّه يغرب بالفجر، وهذا سوف ينطبق على القمر البدر ليلة الخميس فيجدون أنّ القمر يظهر بعد غروب شمس الأربعاء ليلة الخميس مباشرةً ويغرب فجر الخميس. وسوف نترك الأمر لله ليحكم بالحقّ على الواقع الحقيقي بحوله وقوته فيجعل شروق القمر وغروبه ليلة الخميس وليلة الجمعة وليلة السبت هنّ الحكم.. ولا ننسى أنّ ليلة الجمعة هي كذلك من ليالي الإبدار الأولى، ولكنها ليلة الإدراك الثانية، وأما ليلة السبت فسوف تجدون القمر بدأ في التناقص للناظرين لا شك ولا ريب.

    ألا وإنّ شروق القمر وغروبه هو الأساس، ونكرر ونقول: ألا وإنّ شروق القمر وغروبه هو الأساس بيني وبينكم يا معشر علماء الفلك؛ بل للأسف لم تنتبهوا بعد إلى الاختلاف في شروق القمر وغروبه على مدار عشر سنوات! فوالله ثم والله لقد اختلف الأمر عن حساباتكم ولا تزالون تبنون حسابات شروق القمر وغروبه على أساس حساباتكم في التقاويم الفلكيّة القديمة من قبل حدث الإدراك وقد اختلت حسابات كافة التقاويم القمريّة فلا تظنّوا أنّ الإمام ناصر محمد اليماني يجهل علمكم الفلكيّ الفيزيائي الدقيق؛ بل مؤمنٌ بعلوم البشر الفلكيّة الفيزيائيّة، وإنّما تفرَّد الإمام المهدي بعلوم سرّ إدراك الشمس للقمر وذلك حتى نقيم عليكم الحجّة في كل شهرٍ حتى تعلموا أنّ الشمس أدركت القمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكبر وآية التصديق للمهديّ المنتظر ناصر محمد اليماني.

    وربّما يودّ أحد السائلين أن يقول لي سؤالاً: "يا ناصر محمد، نحن نسمع أنّ اسم المهديّ المنتظَر (محمد) واسمك ناصر محمد كون محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أفتى عن اسم الإمام المهديّ المنتظَر فقال عليه الصلاة والسلام: [يواطئ اسمه اسمي]". فمن ثمّ يردُّ الإمام المهديّ ناصر محمد على كافة السائلين ونقول: سلوا كافة علماء اللغة العربية هل التواطؤ يقصد به التطابق؟ وسوف يجيبونكم جميعاً بلسانٍ واحدٍ موحدٍ أنّ التواطؤ لغةً واصطلاحاً هو التوافق؛ بمعنى أنّ الرسول لم يُفتكم على الإطلاق عن الاسم الأول للإمام المهديّ المنتظَر وإنّما أخبركم أنّ الاسم (محمد) يأتي موافقاً في اسم الإمام المهديّ (ناصر محمد)، ذلكم لكون الله لن يبعث الإمام المهديّ المنتظَر نبيّاً ولا رسولاً؛ بل يبعثه ناصراً لمحمدٍ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، أي ناصراً لما جاء به محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم. فهل تعلم أيها السائل أني قد حكمت على نفسي مسبقاً لئن وفقط لو أثبت علماء اللغة والدين أنّ التواطؤ يقصد به التطابق لغةً واصطلاحاً فإن فعلوا ولن يفعلوا فعليّ التراجع عن الاعتقاد بأنّني الإمام المهديّ المنتظر وعلى أنصاري التراجع برغم أنّ الحجّة هي بسطة سلطان العلم؟ ولكنّي أعلم أنّهم لن يستطيعوا كونه لا يوجد اختلاف بين اثنين من علماء اللغة أنّ التواطؤ يقصد به التوافق، كمثل أن تقول تواطأَ فلانٌ مع فلان ليفعلوا كذا وكذا أي توافق فلان مع فلان ليفعلوا كذا وكذا.

    وعلى كل حالٍ نحن نذكّر ببيان التواطؤ في كثير من البيانات لكون سبب فتنة كثيرٍ من الجاهلين عن تدبر البيان الحقّ للقرآن العظيم هو بسبب فتنة الاسم، فبمجرد أنْ يجد اسم المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني فمن ثم ينصرف عن قراءة البيان! برغم أنّه لو يسأل كافة علماء الدين في المسلمين ويقول لهم: "هل يبعث الله المهديّ المنتظَر نبيّاً أو رسولاً أم يبعث الله المهديّ المنتظَر ناصرَ محمدٍ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم؟". لاجابه كافة علماء الدين بلسانٍ واحدٍ موحدٍ ولقالوا: "لن يبعث الله المهديّ المنتظَر نبيّاً ولا رسولاً؛ بل يبعثه ناصراً لمحمدٍ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم". إذا يا قوم ألا ترون كيف أنّه تبيّن لكم الحكمة البالغة من التوافق للاسم محمد في اسم (ناصر محمد)؟ وذلك ليجعل الله الاسم صفةً للإمام المهدي ناصر محمد.

    وما نرجوه من كافة الأنصار أن يتمّ التركيز على نسخ ونشر هذا البيان خلال يوم الأربعاء بشكلٍ مركزٍ نظراً لضيق الوقت كونه بعد غروب شمس الأربعاء سوف يحصحص الحقّ. أليس الصبح بقريب؟ ولا نقصد إلا آية الإدراك وليس العذاب، فاحذروا القول من عند أنفسكم يا معشر الأنصار السابقين الأخيار، فلا تستعجلوا الأحداث وكونوا من الشاهدين على شروق القمر بعد غروب شمس الأربعاء مباشرةً.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..
    أخوكم؛ الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
    ___________

    Please circulate far and wide

  2. الترتيب #2 الرقم والرابط: 164489 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المشاركات
    5,795

    افتراضي


    - 2 -
    Imam Nasser Mohammad Al-Yemeni

    12 - 01 - 1436 AH
    05 - 11 - 2014 AD
    07:19 pm
    ـــــــــــــــــــ


    ..Imam Mahdi welcomes the Saudi astronomer Mulham Hindy


    In the name of Allah the All Merciful, the Most Merciful, forgiveness and peace be upon the seal of the prophets and the messengers and his righteous family, and all the believers till the judgement day, after this..

    Peace be upon you my beloveds the best foremost supportive helpers, and peace of Allah be upon the Saudi astronomer Mulham Hindy who is not arrogant and came to the dialogue with Awaited Mahdi in the time of dialogue before the appearance to search for the reality of the overtaking the sun for the moon.

    O astronomer Mulham Hindy, I bear witness for Allah and sufficient enough by Allah to be a Witness that the first night for the month of Muharram is the night of Thursday, and in respect to the rise of the full-moon while the sun still in the horizon of the west it cleared to me that the reason is due to the crescent of Muharram that the sun overtook it on the day of its birth from the direction of the east, in the meaning of that the overtaking occurred at dawn of Thursday at the sunrise and the overtaking did not occur at sunset, and if the overtaking occurred at sunset on Thursday and the moon set and it is in the state of overtaking therefore the full-moon would not have appeared this night except after sunset of Wednesday the night of Thursday, but it cleared to me that it is because the difference of twelve hours between the overtaking at the setting and the at the rising for that the moon did rise and the sun at the edge of the setting, although the moon never reaches the phase of full completely except the dawn of Thursday for this night, and all supporters and the searchers for the Truth the whole viewers to the face of the full-moon at dawn of Thursday will see it that it is completely full-moon undoubtedly before the full-moon set for this night Thrusday, although the full-moon will set at the appointed time of dawn prayer (Fajr) no doubt nor suspicion.

    As for the second full-moon for the phase descent on Friday the supportive helpers will find the moon did not set except through the appointed time of the shad, and as for the phase descent of the half (of the month) according to the calculation of the astronomers then Mulham Hindy and the whole astronomers will find that the moon for the night of Saturday being late at its setting a lot till the sun rise of Saturday and its ascension in the eastern horizon, Indeed Allah will raise the argument against you and against the astronomers by all measures so do not let pride cause you to sin O Mulham and continue with us in following up the completion of the full-moon for the month of Muharram this night dawn of Thursday.

    And we command the supporters in photographing the moon at its exact fullness before its setting on the dawn of Thursday at the appointed time of dawn prayer (Fajr), as well the second full-moon for the night of Friday the night of the sixteenth of the month Muharram, and you will find it setting at the appointed time of the shadow the dawn of Friday till the sunset. As for moon of the night of Saturday at moon set the night of Saturday after the sunrise and its ascension in the eastern horizon; so here will be clearing for the astronomer Mulham Hindy the moon set being late unusually according to their astronomical knowledge, and he may confess and acknowledge that the sun really overtook the moon undoubtedly..and to the following up the phases of the month Muharram O mulham until the Truth becomes manifest.

    And we we remind once again and say: the fact of the reason of the full- moon appearance for this night before the sunset it clearing that is not but because of the overtaking occurred at the dawn of Thursday, and since it did not complete the full-moon except at the dawn of Thursday therefore the full-moon appeared while the sun did not disappear completely behind the horizon, so there is no need for you upon us in that in fact the moon originally did not reach the stage of full-moon at its rise; but the moon will reach the stage of full-moon at dawn of this night Thursday. So does the full-moon be hidden for the onlookers to it tonight? So keep your duty to Allah and speak in the Truth

    And peace be upon the messengers, and praise be to Allah the Lord of the worlds.
    Your brother Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni

    ــــــــــــــــــــ


    اقتباس المشاركة: 164446 من الموضوع: عــــــــــاجل: من المهدي المنتظَر إلى كلّ البشر في البوادي والحضر إليكم هذا الخبر العاجل..





    - 2 -

    [ لمتابعة رابط المشاركـــــــــــــة الأصليّة للبيــــــــــــــان ]
    الإمام ناصر محمد اليماني
    12 - 01 - 1436 هـ
    05 - 11 - 2014 مـ
    07:19 مساءً
    ـــــــــــــــــــ



    الإمام المهديّ يرحب با
    لعالم الفلكيّ السعودي ملهم هندي ..



    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين وآله الطيبين وجميع المؤمنين إلى يوم الدين، أما بعد..
    السلام عليكم أحبتي الأنصار السابقين الأخيار، وسلامُ الله على العالم الفلكيّ السعودي ملهم هندي الذي لم يتكبّر وحضر لحوار المهديّ المنتظَر في عصر الحوار من قبل الظهور لبحث حقيقة إدراك الشمس للقمر.

    ويا أيّها العالم الفلكي ملهم هندي، أشهد لله وكفى بالله شهيداً أنّ الليلة الأولى لشهر محرم هي ليلة الخميس، وأما بالنسبة لشروق القمر البدر والشمس لا تزال بأفق الغروب فتبيّن لي أنّ السبب نظراً لأنّ هلال محرم أدركته الشمس يوم الميلاد من جهة الشرق، بمعنى أنّ الإدراك حدث فجر الخميس عند الشروق ولم يحدث الإدراك عند غروب الشمس، ولو كان حدث الإدراك عند غروب شمس الخميس وغرب القمر وهو في حالة ادراكٍ اذاً لما ظهر القمر البدر هذه الليلة الا بعد غروب شمس الأربعاء ليلة الخميس، ولكن تبيّن لي أنه بسبب فارق اثني عشر ساعة بين الادراك عند الغروب والادراك عند الشروق ولذلك أشرق القمرُ البدر والشمس على حافة الغروب، كون القمر لن يصل إلى منزلة الإبدار تماماً إلا فجر الخميس لهذه الليلة، وسوف يشاهده كل الأنصار والباحثين عن الحقّ وكافة الناظرين إلى وجه القمر البدر فجر الخميس بأنّه اكتمل بدراً تماماً لا شك ولا ريب قبيل غروب القمر البدر فجر هذه الليلة الخميس، كون القمر البدر سوف يغرب في ميقات صلاة الفجر لا شك ولا ريب.

    وأما البدر الثاني لمنزلة يوم الجمعة فسوف يجد الأنصار القمر البدر لم يغرب إلا في خلال ميقات الظلِّ، وأمّا منزلة النّصف بحساب علماء الفلك فسوف يجد ملهمُ وكافةُ علماء الفلك أنّ قمر ليلة السبت قد تأخّر في غروبه كثيراً إلى بعد شروق شمس السبت وارتفاعها في الأفق الشرقي، ولسوف يقيم الله الحجّة على علماء الفلك بكل المقاييس فلا تأخذك العزّة بالإثم يا ملهم واستمر معنا في متابعة اكتمال البدر لشهر محرم هذه الليلة فجر الخميس.

    ونأمر الأنصار بتصوير القمر عند اكتماله تماماً قبيل غروبه فجر الخميس في ميقات صلاة الفجر، وكذلك القمر البدر الثاني ليلة الجمعة ليلة السادس عشر من شهر محرم، وسوف يجدونه يغرب خلال ميقات ظلِّ فجر الجمعة إلى شروق الشمس. وأمّا قمر ليلة السبت فعند غروب قمر ليلة السبت من بعد شروق الشمس وارتفاعها في الأفق الشرقي؛ فهنا سوف يتبيّن لملهم العالم الفلكي تأخّر غروب القمر على غير المعتاد حسب علمهم الفلكي، ولعلّه يقرّ ويعترف بأنّ الشمس حقاً أدركت القمر لا شك ولاريب.. والى متابعة منازل شهر محرم يا ملهم حتى يُحَصْحِص الحقّ.

    ونذكّر مرةً أخرى ونقول: إنّما سبب ظهور القمر البدر لهذه الليلة قبيل غروب الشمس فتبيّن أنّ ذلك ليس إلا بسبب أنّ الإدراك حدث فجر الخميس، وبما أنّه لم يكتمل البدر إلا فجر الخميس ولذلك ظهر القمر البدر والشمس لم تختفِ تماماً وراء الحجاب، فلا حجة لكم علينا في ذلك كون القمر أصلاً لم يصل إلى طور البدر عند شروقه؛ بل سيصل القمر إلى طور القمر البدر فجر هذه الليلة الخميس. فهل يخفى القمر البدر للناظرين إليه هذه الليلة؟ فاتّقِ الله وانطق بالحقّ.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله رب العالمين..
    أخوكم؛ الإمام المهديّ ناصر اليماني.
    ____________



  3. الترتيب #3 الرقم والرابط: 164710 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المشاركات
    5,795

    افتراضي The reply of the Imam Mahdi to the astronomer Mulham Hindy in answering onto what he informed us about his questions..



    - 3 -

    Imam Nasser Mohammad Al-Yemeni

    13 - 01 - 1436 AH
    06 - 11 - 2014 AD
    08:22 am
    ـــــــــــــــــــ



    The reply of the Imam Mahdi to the astronomer Mulham Hindy by answering for what he informed us about his questions..

    In the name of Allah the All Merciful, the Most Merciful, and forgiveness and peace be upon all the prophets and messengers from the first of them to the seal of them Mohammad the messenger of Allah and all the believers in every time and place till the day of Judgement, after this..

    Peace be upon you assembly of the best foremost supportive helpers and all the searchers about he Truth in the worlds and all the believers,

    O Mulham Hidy my beloved into Allah's pleasure, first of all we copy from your statement the first question which you say in it:

    And does not get born the crescent of the Month before the sun, moon and earth are organised.
    Then the Imam Mahdi replies to you and I say: O our Allah, yes, it is not for the sun to overtake the moon the it is born the crescent before the sun, moon and earth are on one line since that Allah created the heavens and earth. This is a precise and firm basic cosmic rule. In confirming to the word of Allah the Most High: {And the sun moves on to its destination. That is the ordinance of the Mighty, the All Knowing.(38) And the moon, We have ordained for it stages till it becomes again as an old dark phase (again).(39) Neither is it for the sun to overtake the moon, nor can the night preceding the day. And all float on in an orbit.(40)}Truthful Allah the Great [Y.S.] 36:38-40
    {وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (38) وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ (39) لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ(40)} صدق الله العظيم [يس].

    Through these verses we know that the moon meets with the sun in the old Orjoon before the phases of the crescents and it is what the astronomers names it (muhaq) [dark phase of the moon], aw well we devise that the moment of the crescent's birth it occurs after the separation of the moon so it precedes the sum easterly and that is through the word of Allah the Most High: {Neither is it for the sun to overtake the moon, nor can the night preceding the day. And all float on in an orbit.}Truthful Allah the Great. and we learn for it that the crescent of the month always precedes ahead of the sun easterly for the fact separates off it easterly. But what Allah the Most High means it in His word: {Neither it is for the sun to overtake the moon,}? Which is it should not for the sun to precedes ahead of the moon after the the birth of the crescents, which is it should not for the moon to be born before the meeting of the sun and the moon for the fact it will be in the state of overtaking to the direction of the east from it (sun) moving ahead of the crescent of the month.
    {لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ} صدق الله العظيم.
    {لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ}

    As for the word of Allah the Most High: {nor is the night preceding the day.}Truthful Allah the Great. And that for the fact the day moves ahead of the night in the flow-moving easterly. In confirming to the word of Allah the Most High: {He makes the night cover the day which it pursues incessantly.}Truthful Allah the Great [Al-Araf] 7:54. Which is (Allah) merges the night into the day so the daylight runs after it and the daylight precedes ahead of the night in it movement because of the earth's movement from the west to the east, and for that it should not be for the night to precedes the daylight so the night gets ahead in the movement so it would never for the opposite to occur so the night precedes the daylight unless if the reversing of the earth's rotation so it flows from east to west and that has not occur since that Allah created the heavens and the earth. In confirming to the word of Allah the Most High: {And a sign to them is the night: We draw forth from it the day, then lo! they are in darkness;(37) And the sun moves on to its destination. That is the ordinance of the Mighty, the All Knowing.(38) And the moon, We have ordained for it stages till it becomes again as an old dark phase (again).(40) Neither is it for the sun to overtake the moon, nor can the night preceding the day. And all float on in an orbit.(41)}Truthful Allah the Great [Y.S.] 36:37-40
    {وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُون} صدق الله العظيم
    {يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ يَطْلُبُهُ حَثِيثاً} صدق الله العظيم [الأعراف:54]
    {وَآيَةٌ لَّهُمُ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النَّهَارَ فَإِذَا هُم مُّظْلِمُونَ (37) وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَّهَا ۚ ذَٰلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (38) وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّىٰ عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ (39) لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ ۚ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ (40)} صدق الله العظيم [يس].

    This precise cosmic system for the sun continues that it should not be for it to precedes before the moon so it gets ahead of it easterly after it birth nor the night it should not precedes ahead of the daylight easterly for the fact the night moves after the day light from the direction of the west, and the daylight moves ahead of it easterly; so it continues this precise and decisive cosmic order until the humans inter the era of the major signs of the Hour. In confirming to the word of Allah the Most High: {Do they wait they for not but the Hour that it should come upon them of a sudden? Now the conditions thereof have already come. But how will they have their reminder, when it comes on them?}Truthful Allah the Great [Muhammad] 47:18
    {فَهَلْ يَنظُرُونَ إِلَّا السَّاعَةَ أَن تَأْتِيَهُم بَغْتَةً فَقَدْ جَاء أَشْرَاطُهَا فَأَنَّى لَهُمْ إِذَا جَاءتْهُمْ ذِكْرَاهُمْ (18)} صدق الله العظيم [محمد].

    So what is it which Allah means it by coming of the signs of the Hour? He means that He descended it in the Book the Great Quran and of it that the sun follows the moon and the sun precedes ahead of it after the birth of the crescent of the month, and Allah swore by that occurrence if it happened in confirming to the word of Allah the Most High: {By the sun and its brightness!(1) And by the moon if it followed it (sun)!(2)}Truthful Allah the Great [Al-Shams] 91:1-2
    { وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا ﴿١﴾ وَالْقَمَرِ إِذَا تَلَاهَا ﴿٢﴾} صدق الله العظيم [الشمس].

    So for the moon to follow the sun in the space orbiting there must be for the new crescent of the month to be born before the pairing, then it is being in the state of overtaking and the sun precedes ahead of it easterly and the crescent of the month flows after it so it meet with it while it just a crescent, then it separates off it easterly. But that causes swelling of the crescents for the fact the crescent of the month was born before the pairing so the sun met with it while it is just a crescent then it separates off it easterly, until if the sun did set so it would be the first sighting for the crescent of the month being swollen! So it said [about its age] " Two nights"!. Despite it is the first sighting for it, surly they ruled upon it "Two nights" because its swelling, for that Mohammad the messenger of Allah forgiveness and peace of Allah be upon him and his family said: [of the approaching for the Hour is the swelling of the crescents and when the crescent is sighted first night it would be said for two night] Truthful forgiveness and peace be upon him.
    [من اقتراب الساعة انتفاخ الأهلّة وأن يُرى الهلال لليلة فيقال لليلتين]

    O Mulham my honorable brother, my Lord showed me since ten years approximately that I am calling from the roof of my home and I say: [O assembly of humans, the sun just overtook the moon so the crescent was born before the eclipse then the sun met with it while it's just a crescent] the vision ended. And the vision concerns its owner, and anyway how much it astonished me the vision that I was saying that! so I said: Didn't Allah say in His decisive Book that should not for the sun to overtake the moon? Then how I was saying O assembly of humans, the sun just overtook the moon! With out knowing what is meant by the overtaking! And Allah upon what I say is a Witness and Guardian. And how would be the overtaking?

    Then my Lord showed me another vision so He made me see the sun and the moon at the horizon of the east, so I saw the crescent was born before the pairing with the sun and I saw the sun preceding ahead of it from the direction of the east. As well my Lord showed me how it would be the overtaking at the time of setting west, so I saw the crescent of the month setting before the sunset and it sets after it (moon). Since that we know that the sun and the moon flow from the west to the east and that's for the fact of the rising and this setting is because of the faster rotation of the earth than the sun and the moon so I learned by the interpretation of the True vision about the setting of the moon before the sun in spite its birth occurred and that is because the birth of the crescent of the month before the pairing, and the setting of the crescent while it is in the state of overtaking because of it birth before the pairing so the sun met with it while it is just a crescent after the setting, then it separates off the sun easterly as usual. But what shows the reality of this cosmic occurrence is the early coming of the first full-moon nights before the awaited night of the half (of the month).

    O My beloved in Allah's pleasure Dr. Mulham Hidy, by Allah surly it is great news and you are turning away off it, for the fact what is after the occurrence of the repeated overtaking till when Allah wills? Then the night precedes the daylight because of the sun rising from its setting, and that happens because of the passage of planet Saqar which is what they name it Plant X Nibiru, it is who causes the reversal of earth's rotation and results off that is the sun rising from its setting (west)

    Then we come to the question of the astronomer Dr. Mulham Hindy who says in it as follows:

    And the sun eclipse is a divine sign and a cosmic evidence on the moment of the birth of Muharram's crescent
    Then the Imam Mahdi replies to you and I say: O our Allah yes, Indeed the sun eclipse is a sign and a clear proof upon the reality of the crescent of the month being born since that Allah created the heavens and earth and the starting movement of the time and the month but the cosmic rule differ when the sun overtakes the moon for the fact the crescent is born before before the eclipse so the sun meets with it while it just a crescent as what happened in Muharram's crescent for this year of yours 1436; the crescent of Muharram was born the night of Thursday by the morning of Thursday so the sun met with it while it just a crescent on the night of Friday, and this cosmic occurrence gets uncovered when the first night of the full-moons comes early before the awaited night of the half, as what happened the night of Thursday where all humans witnessed the completion of the full-moon before its setting at dawn of Thursday, as well the full-moon of Friday you would see it when it appears by the east in the exact same size of Thursday's dawn moon completely for the watcher. And we repeat and say: As well the full-moon of Friday you would see it when it appears by the east in the exact same size of Thursday's dawn moon completely for the watcher.

    And I see you O Mulham wanting to hold fast onto a very simple loophole which is the saying of Nasser Mohammad Al-Yemeni that the moon of the night of Thursday rises directly after the sunset of Thursday. And yes I have said that O Mulham for the fact I calculated the same system of the overtaking at the setting as happens every time the sun overtakes the moon at west of the crescent before the sunset while it is in the state of overtaking, and I applied the same system onto the overtaking of Muharram's crescent, but the crescent of Muharram the sun overtook it on the morning of Thursday the end of Dhul Hijja. Anyway Allah increased me knowledge that the overtaking when it occurs at sunrise then this means that the night of completion of the full-moon would not be after sunset of Thursday directly; in fact it would be at dawn of Thursday, and because of the moon will appear after sunset of Wednesday and it did not reach the phase of full-moon therefore it was risen before the sunset but it reached to the phase of the complete hull-moon at the time of dawn prayer, as that it appears after sunset on Friday large in size as the same size of the full-moon of Thursday's dawn exactly and as for the night of Saturday the full-moon will start to decrease O Mulham, as well would be clear to you the delay of moon rise and its setting, O praise be to Allah, O Mulham! by Allah the Imam Mahdi was not of the ignorant, and it would be clear to you through the dialogue that I am not ignorant of the precise rules of the astronomical physics.

    In respect for the sighting of the overtaken crescent before the pairing it would be in one case if the overtaking occurred at the start of the shade of dawn so here the crescent would be seen which was born before the pairing and the sun is preceding ahead of it easterly and it did not rise yet. And as for the crescent of Muharram the overtaking occurred at the end of the shade of Thursday's dawn and non have seen it, perhaps Al-Khoudayri few overtaken crescents so he thought that there is an error in the astronomical science and thought that the event is a normal matter which the astronomers did not discover it yet, so he does not know the sign of overtaking upon the actual reality and he watched the meeting of the sun by the moon while it is a crescent, and he did not understand that is because the occurrence of sign from the major signs of the Hour! In fact Al-Khoudayri was putting down companions of astronomical sciences that their knowledge still short. As for Nasser Mohammad as if he was not a mentioned thing with Al-Khoudayri! As if he does not know about me a thing! Anyway Al-Khoudayri's did not know what he saw it is the sign of the sun overtaking of the moon nor the astronomers believed what Al-Khoudayri saw, upon any case if the denial continued to the sign of the overtaking we will have to wait from Allah the occurrence of the sign which follows it and it is that the night precedes the daylight!! Woe to the deniers on that day. So Mulham keep your duties to Allah my beloved in Allah's pleasure, by Allah you have seen truly became full-moon as the all supporters saw it and the whole humans from all the continents and it is in phase of the complete full-moon undoubtedly, so why the wrongfulness and the firmness with a frail excuse the truth become manifest for the viewers? So let the dialogue to continue between you and I my beloved of Allah's pleasure Dr. Mulham Hindy.

    In respect for your question which you say in it as follows:

    Is there who monitored the crescent at the beginning of the month before the eclipse if you were from the truthful?
    Then we reply you by the Truth and say: direct this question to the watcher the astronomer Abd Allah Al-Khoudayri in the kingdom of Saudi Arabia who saw the crescent before the pairing so the sun met with it while it's a crescent.

    And peace be upon the messengers, and praise be to Allah the Lord of the worlds.
    Your brother Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni

    ـــــــــــــــــــ


    اقتباس المشاركة: 164575 من الموضوع: عــــــــــاجل: من المهدي المنتظَر إلى كلّ البشر في البوادي والحضر إليكم هذا الخبر العاجل..





    - 3 -

    [ لمتابعة رابط المشاركـــــــــــــة الأصليّة للبيــــــــــــــان ]
    الإمام ناصر محمد اليماني
    13 - 01 - 1436 هـ
    06 - 11 - 2014 مـ
    08:22 صباحاً
    ـــــــــــــــــــ


    ردّ الإمام المهدي إلى العالِم الفلكيّ ملهم هندي بالإجابة على ما اطّلعنا عليه من أسئلته
    ..

    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على كافة الأنبياء والمرسلين من أوّلهم إلى خاتمهم محمد رسول الله وجميع المؤمنين في كل زمانٍ ومكانٍ إلى يوم الدين، أما بعد..
    السلام عليكم معشر الأنصار السابقين الأخيار وكافة الباحثين عن الحقّ في العالمين وجميع المؤمنين، وسلامُ الله على الدكتور العالم الفلكيّ ملهم هندي ورحمة الله وبركاته، السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين، أمّا بعد..

    ويا حبيبي في الله ملهم هندي، أولا نقتبس من بيانك السؤال الأول الذي تقول فيه:
    ولا لا يولد هلال الشهر قبل أن ينتظم الشمس والقمر والأرض على خط واحد.
    ومن ثمّ يردّ عليك الإمام المهديّ وأقول: اللهم نعم، إنّه لا ينبغي للشمس أنْ تدرك القمر فيولد الهلال من قبل أن ينتظم الشمس والقمر والأرض على خطٍ واحدٍ منذ أن خلق الله السماوات والأرض؛ هذه قاعدة كونيّة دقيقة وثابتة. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (38) وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ (39) لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ(40)} صدق الله العظيم [يس].

    ومن خلال هذه الآيات نعلم أنّ القمر يجتمع بالشمس في العرجون القديم من قبل منازل الأهلّة وهو بما يسميه علماء الفلك بالمحاق، وكذلك نستنبط لحظة ميلاد الهلال أنّه يحدث من بعد انفصال القمر فيتقدم الشمس شرقاً وذلك من خلال قول الله تعالى: {لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ} صدق الله العظيم. ونعلم من ذلك أنّ هلال الشهر دائماً يتقدم الشمس شرقاً كونه ينفصل عنها شرقاً. ولكن ما الذي يقصده الله تعالى بقوله: {لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ} أي لا ينبغي للشمس أنْ تتقدم القمر من بعد تولّد الأهلّة، أي لا ينبغي للهلال أن يولد من قبل اجتماع الشمس والقمر لكونه سوف يكون في حالة إدراك، كون الشمس سوف تكون إلى جهة الشرق منه متقدمةً هلال الشهر.

    وأما قول الله تعالى: {وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُون} صدق الله العظيم. وذلك لكون النهار يتقدم الليل في الجريان شرقاً. تصديقاً لقول الله تعالى: {يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ يَطْلُبُهُ حَثِيثاً} صدق الله العظيم [الأعراف:54]؛ أي يولج الليل في النهار فيجري وراءه والنهار يتقدم الليل في الجريان بسبب جريان الأرض من الغرب إلى الشرق، ولذلك لا ينبغي لليل أنْ يسبق النهار فيتقدم الليلُ في الجريان فلن يحدث العكس فيسبق الليل النهار إلا لو ينعكس دوران الأرض فتجري من الشرق إلى الغرب ولم يحدث ذلك منذ أن خلق الله السماوات والأرض. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَآيَةٌ لَّهُمُ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النَّهَارَ فَإِذَا هُم مُّظْلِمُونَ (37) وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَّهَا ۚ ذَٰلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (38) وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّىٰ عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ (39) لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ ۚ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ (40)} صدق الله العظيم [يس].

    ويستمرّ هذا النظام الكونيّ الدقيق للشمس أنّه لا ينبغي لها أن تدرك القمر فتتقدّمه شرقاً من بعد ميلاده ولا الليل ينبغي له أن يتقدم النهار شرقاً لكون الليل يجري وراء النهار من ناحية الغرب والنهار يتقدّمه شرقاً؛ فيستمر هذا النظام الكونيّ الدقيق والمُحكم حتى يدخل البشر في عصر أشراط الساعة الكبرى. تصديقاً لقول الله تعالى: {فَهَلْ يَنظُرُونَ إِلَّا السَّاعَةَ أَن تَأْتِيَهُم بَغْتَةً فَقَدْ جَاء أَشْرَاطُهَا فَأَنَّى لَهُمْ إِذَا جَاءتْهُمْ ذِكْرَاهُمْ (18)} صدق الله العظيم [محمد].

    فما الذي يقصده الله بمجيء أشراط الساعة؟ يقصد أنّه أنزلها في الكتاب القرآن العظيم ومنها أن تتلو الشمس القمر والشمس تتقدمه من بعد تولد هلال الشهر، وأقسمَ الله بذلك الحدث إذا حدث تصديقاً لقول الله تعالى: { وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا ﴿١﴾ وَالْقَمَرِ إِذَا تَلَاهَا ﴿٢﴾} صدق الله العظيم [الشمس].

    وحتى يتلو القمر الشمس في الجريان الفضائيّ فلا بدّ لهلال الشهر الجديد أن يتولَّد من قبل الاقتران، فمن ثم يكون في حالة إدراكٍ والشمس تتقدمه شرقاً وهلال الشهر يجري من ورائها فيجتمع بها وقد هو هلالٌ، فمن ثم ينفصل عنها شرقاً. ولكن ذلك يسبب انتفاخ الأهلّة لكون هلال الشهر ولد من قبل الاقتران فاجتمعت به الشمس وقد هو هلالٌ ثمّ ينفصل عنها شرقاً، حتى إذا غربت الشمس فتكون أوّل مشاهدةٍ لهلال الشهر منتفخاً! فيقال: " ليلتان !". برغم أنّها أول مشاهدةٍ له، وإنّما حكموا عليه "ليلتان" بسبب انتفاخه، ولذلك قال محمدٌ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [من اقتراب الساعة انتفاخ الأهلّة وأن يُرى الهلال لليلة فيقال لليلتين] صدق عليه الصلاة والسلام.

    ويا أخي الكريم ملهم، لقد أراني ربّي منذ ما يقارب عشر سنوات أنّي أنادي من على سطح داري فأقول: [يا معشر البشر، لقد أدركت الشمس القمر فولد الهلال من قبل الكسوف فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال] انتهت الرؤيا. والرؤيا تخصّ صاحبها، وعلى كل حالٍ فلكم أدهشتني الرؤيا أنْ أقول ذلك! فقلت: ألم يقل الله في محكم القرآن العظيم لا الشمس ينبغي لها أن تدرك القمر؟ فكيف أقول يا معشر البشر لقد أدركت الشمس القمر! بل لا أعلم ما يقصد بالإدراك! والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ. وكيف يكون الإدراك؟

    فمن ثمّ أراني ربّي رؤيا أخرى فأراني الشمس والقمر بأفق الشروق، فرأيت الهلال ولد من قبل الاقتران للشمس، ورأيت أنّ الشمس تتقدمه من ناحية الشرق. وكذلك أراني ربّي كيف يكون الإدراك عند الغروب، فرأيت أنّ هلال الشهر يغرب قبل غروب الشمس وتغرب بعده. وبما أنّنا نعلم أن ّالشمس والقمر يجريان من الغرب إلى الشرق وإنما الشروق والغروب بسبب دوران الأرض الأسرع من الشمس والقمر فعلمت ببيان الرؤيا الحقّ عن غروب القمر من قبل الشمس برغم حدث ميلاده وذلك بسبب ولادة هلال الشهر من قبل الاقتران وغروب الهلال وهو في حالة إدراكٍ بسبب ولادته من قبل الاقتران فاجتمعت به الشمس وقد هو هلالٌ من بعد الغروب، فمن ثمّ ينفصل عن الشمس شرقاً كعادته. ولكن التي تُبيِّنُ حقيقة هذا الحدث الكونيّ أوّلُ ليالي الإبدار المبكرة قبل ليلة النّصف المنتظرة.

    وعلى كل حالٍ يا حبيبي في الله الدكتور ملهم هندي، والله إنّه لنبأ عظيمٌ وأنتم عنه معرضون، كونه ماذا من بعد حدث الإدراك المتكرر إلى ما شاء الله؟ فمن ثمّ يسبق الليل النهار بسبب طلوع الشمس من مغربها، ويحدث ذلك بسبب مرور كوكب سقر وهو بما يسمونه بالكوكب العاشر نيبيروا، فهو الذي يسبب انعكاس دوران الأرض فينتج عن ذلك طلوع الشمس من مغربها.

    فمن ثم نأتي لسؤال الدكتور العالم الفلكيّ ملهم هندي والذي يقول فيه ما يلي:
    وكسوف الشمس علامة ربانية و دليل كوني على لحظة ولادة هلال محرم
    فمن ثمّ يردّ عليك الإمام المهديّ وأقول: اللهم نعم، إنّ كسوف الشمس آيةٌ وبرهانٌ مبينٌ على حقيقة ولادة هلال الشهر منذ أن خلق الله السماوات والأرض وبدْءِ حركة الدهر والشهر، ولكنّ هذه القاعدة الكونيّة تختل حين تدرك الشمس القمر لكون الهلال يولد قبل الكسوف فتجتمع به الشمس وقد هو هلالٌ كما حدث في هلال محرم لعامكم هذا 1436؛ ولد هلال محرم ليلة الخميس بصباح الخميس فاجتمعت به الشمس وقد هو هلالٌ ليلة الجمعة، ويكشف هذا الحدث الكونيّ أوّل ليالي الإبدار أنّها تأتي باكراً من قبل ليلة النّصف المرتقبة، كما حدث ليلة الخميس إذ شاهد كلّ البشر اكتمال القمر البدر قبيل غروبه فجر الخميس، وكذلك البدر ليلة الجمعة تشاهدونه حين يظهر بالشرق بنفس حجم قمر فجر الخميس تماماً للناظرين. ونكرر ونقول: وكذلك البدر ليلة الجمعة تشاهدونه حين يظهر بالشرق بنفس حجم قمر فجر الخميس تماماً للناظرين.

    وأراك يا ملهم تريد أن تتمسك بثغرةٍ بسيطةٍ جداً وهو قول ناصر محمد اليماني أنّ قمر ليلة الخميس يشرق مباشرةً بعد غروب الشمس مباشرةً. ونعم أنا قلت ذلك يا ملهم لكوني حسبت نفس نظام الإدراك عند الغروب كما يحدث في كل مرةٍ تدرك الشمس القمر فيغرب الهلال قبل غروب الشمس وهو في حالة إدراك، وطبّقتُ نفس النظام على إدراك هلال محرمٍ، ولكن هلال محرم أدركته الشمس صباح الخميس نهاية ذي الحجّة. وعلى كل حالٍ زادني الله علماً أنّ الإدراك إذا حدث عند شروق الشمس فهذا يعني أنّ ليلة تمام البدر لن تكون بعد غروب شمس الخميس مباشرةً؛ بل سوف تكون فجر الخميس، وبسبب أنّ القمر سوف يظهر بعد غروب شمس الأربعاء وهو لم يصل إلى طور البدر ولذلك أشرق قبيل تمام غروب الشمس ولكنه وصل إلى طور البدر المكتمل عند ميقات صلاة الفجر، وكذلك يظهر بعد غروب شمس الجمعة كبير الحجم بنفس حجم القمر البدر فجر الخميس تماماً، وأمّا ليلة السبت فسوف يبدأ البدر في التناقص يا ملهم، وكذلك يتبيّن لكم تأخّر شروق القمر وغروبه. ويا سبحان الله يا ملهم! فوالله ما كان الإمام المهديّ من الجاهلين، ولسوف يتبيّن لك من خلال الحوار أنّي لا أجهل القواعد الفلكيّة الفيزيائيّة الدقيقة.

    وأما بالنسبة لرؤية الهلال المدرك من قبل الاقتران فيكون في حالةٍ واحدةٍ إذا حدث الإدراك في بداية ظلّ الفجر فهنا سيُرى الهلال الذي ولد من قبل الاقتران والشمس تتقدمه شرقاً ولم تشرق بعد. وأما بالنسبة لهلال محرمٍ فقد حدث الإدراك نهاية ظلّ فجر الخميس ولم يشاهده أحدٌ، وربما الخضيري شاهد عدّة أهلّةٍ مدركةٍ فظنّ أنّه يوجد خطأ في العلوم الفلكيّة وظنّ أنّ تلك الحادثة أمرٌ طبيعيٌّ لم يكتشفها علماء الفلك، فهو لا يعلم أنه اكتشف آيةَ الإدراك على الواقع الحقيقي وشاهد اجتماع الشمس بالقمر وقد هو هلالٌ، ولم يفقه أنّ ذلك بسبب حدوث شرط من أشراط الساعة الكبرى! بل يعيب الخضيري على أصحاب علوم الفلك أنّ علمهم لا يزال ناقصاً. وأما ناصر محمد فكأنّه لم يكن شيئاً مذكوراً عند الخضيري! وكأنّه لا يعلم عنّي شيئاً! وعلى كل حالٍ فلا الخضيري علم أنّ ما شاهده هو آيةُ إدراك الشمس للقمر ولا علماء الفلك صدّقوا ما شاهده الخضيري، وعلى كل حالٍ فإذا استمر الإنكار لآية الإدراك فسوف نضطر أن ننتظر من الله حدوثَ الآية التي تليها وهي أن يسبق الليل النهار! فويلٌ يومئذٍ للمكذبين. فاتّقِ الله حبيبي في الله ملهم، فوالله إنّك شاهدت القمر حقاً قد صار بدراً كما شاهده كلّ الأنصار وكافّة البشر من كلّ الأقطار وأنّه في طور البدر المكتمل لا شك ولا ريب، فلماذا المغالطة والتمسك بحجّةٍ واهيّةٍ فقد حصحص الحقّ للناظرين؟ فليستمر الحوار بيني وبينك حبيبي في الله الدكتور ملهم هندي.

    وأمّا بالنسبة لسؤالك الذي تقول فيه ما يلي:
    فهل هناك من رصد هلال بداية الشهر قبل الكسوف إن كنت من الصادقين؟
    فمن ثم نردّ عليك بالحقّ ونقول: وجّه هذا السؤال للرائي الفلكيّ عبد الله الخضيري بالمملكة العربيّة السعوديّة الذي شاهد الهلال من قبل الاقتران فاجتمعت به الشمس وقد هو هلالاً.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..
    أخوكم؛ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ___________



  4. الترتيب #4 الرقم والرابط: 164880 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المشاركات
    5,795

    افتراضي


    - 4 -

    Imam Nasser Mohammad Al-Yemeni

    14 - 01 - 1436 AH
    07 - 11 - 2014 AD
    07:08 am
    ـــــــــــــــــــ


    We would never come to the ancient House for the general allegiance only after the ratification of the Kingdom’s Government in regards to the Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni

    In the name of Allah the All Merciful the Most Merciful..

    Peace of Allah and His mercy be upon you and His blessings, O Mulham you were witnessing by the Truth initially before the dialogue and you have noticed by yourself the astronomical imbalance in the lunar phases and the setting is late in its known appointed time astronomically and you thought of yourself that there is a heavenly body effected the movement of the planets, and you were wanting to inquire from the Imam Nasser Mohammad Al-Yemeni and I did not know that you do not want me to show you in the photo, therefor I showed your image in one of the statements and you are the second astronomer after the astronomer Lout Bonatiro and pride did not cause you to sin, but I found out after I publicized you you have turned against the Imam Nasser Mohammad Al-Yemeni in 180 degrees, and we just knew the reason O Mulham, is your fear that other people in your country think that you are from the supporters therefore you turned against us and you denied the stark facts upon the actual reality, and your wisdom from that so they know in Saudi that you are not from the supporters of the Imam Nasser Mohammad Al-Yemeni so keep your duties to Allah O man, who said to you that the kingdom of Saudi Arabia is hostile to the supporters of Nasser Mohammad Al-Yemeni? For the fact they are being briefed upon our statements and they knew that there is no danger from the Imam Nasser Mohammad Al-Yemeni onto the security of the Saudi Arabian kingdom at all, and they were briefed upon the covenant which Nasser Mohammad Al-Yemeni swore of it that he would never come to Saudi for the appearance at the old House unless after the ratification in my mission from the senior scholars the kingdom of Saudi Arabia therefore after the acknowledgement of the kingdom for the fact they either believe in the True statement for the Great Quran or they believe after the sign occurrence of obvious smoke.

    In any case, The Government of the Kingdom of Saudi Arabia being reassured completely upon its security from Imam Nasser Mohammad Al-Yemeni for the fact they knew that we would never do as Juhayman did the strayed one from the straight path, and you should know that Nasser Mohammad Al-Yemeni does not enter homes from its back doors; in fact he enters the homes from its front doors, and know that he is not and would never come out of Nasser Mohammad Al-Yemeni except good but they are not certain yet that he is the Awaited Mahdi; but they think good of us. and what I want to say it that you should be at ease O man, by Allah they never ever harmed one of our supporters in the Kingdom of Saudi Arabia neither they follow up with them nor they harm them in anything at all,for they to begin with are at ease that Nasser Mohammad Al-Yemeni would never betray the oath with Allah and his covenant for the Kingdom of Saudi Arabia so he would come to the appearance at the old House before the ratification from the government of the Kingdom and its senior scholars, so how I do not fulfill my covenant and the fulfilled and they did not harm one from the supporters of Nasser Mohammad Al-Yemeni in the Saudi proud Arab people?

    So be at ease O man, it should not be proper for the Imam Nasser Mohammad Al-Yemeni to betray his covenant of the favor in many of the statement on the world wide internet for the fact I swore by the Lord of the worlds that I would never come to the Kingdom of Saudi Arabia for the purpose of the appearance at the old House except after the ratification from the Government of the Kingdom of Saudi Arabia in regard the Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni. And do you why O Mulham? That is because of the fact that the family of Sa'oud they are the guardians of the sacred mosque and for the fact that they are keeping up onto the service the sacred mosque and the service of the pilgrims of the sacred House of Allah therefore we would never come to the old House for the general public alliance except after the ratification of the government of the Kingdom in regard of the Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni.

    In any case we did not declare that you are from the best foremost supportive helpers so you are obliged to announce the enmity for the Imam Nasser Mohammad Al-Yemeni so they know whom you fear from them that you are not from the supporters! And you have used an unsuitable way to belie the facts upon the actual reality, and you deny even the full-moon in in the heart of the sky, in fact as if you argue with us the sighting of the crescent O man; but you are arguing with us in a full-moon as the sun in the middle of the sky! and you claim error in the Truth upon the actual reality and you hinder off Nasser Mohammad a hindering without the Truth! And your intention only for them to be at ease that you are not from the supporters of Nasser Mohammad Al-Yemeni. And I bear witness that you are not from the best foremost supportive helper O Mulham; in fact even if the moon became full after passing eleven days from the announcement of the beginning of the month Mulham would have said: "This is a normal thing"! So Mulham would never be guided to the Truth as long he fears from humans more than he fears Allah the One the All Mighty.

    In fact I see you denying that the full-moon is for two nights in the month the face of the moon is seen full completely! and the astronomers of the east and the west know that except Mulham denies that. And do you know why? That is so the night of Thursday not to be the night of the first full-moon.
    O man do you know and all the best foremost supportive helpers that it is even the moon of the night of Saturday the face will continue to be completely-full for the viewers till the middle of the descent-phase of Saturday and the face of the moon will never be decreasing except after finishing the half of the descent phase of Saturday? For the fact the two full-moon in the month the face of the moon continues being complete for 48 hours starting from the appointed time of the completion of the face of the full-moon the first, therefor to know that the Imam Mahdi is not being ignorant the science of astronomy as you describe us of ignorance without the Truth. And yes the face of the moon begins in decreasing in the descent-phase of Saturday but not in the beginning of the descent -phase, and surly we shell clarify that in its time.

    Perhaps the viewers at the face of the moon are taken by wounder for how the the full-moon continues for three nights equally!? For the fact they have seen it full on the night of Thursday, the night of Friday and the night of Saturday. So we say: That is because the overtaking but most of you are being ignorant, but it is in reality was not complete other than 48 hours. We would explain that in its time and we raise the argument in the Truth against Mulham in his claim that the face of the moon would not be full completely except for one night only then it begins in decreasing.

    And in respect of the setting for the moon on the first night of full-moon is always at the appearance of the white thread distinct from the black thread at dawn at the eastern horizon, and in respect of the setting for the moon on the second night of full-moon so it occurs through the appointed time of the shade till the sunrise, and sometimes it stretches in some countries till after sunrise, so do not forget that the moon originally flows out easterly in the space and not westerly, and we declare about the moon's setting for the second night of the full moon through the appointed time of the shade which it sets at the appointed time and whats beyond it, no problem if it is late in its setting till the sun's appearance in some countries, the important that you know the full-moon's setting for the second night that it does not set at the part of the night towards dawn unless that it is the first full-moon's night so you would see it in your own eyes in every month, as for the second full-moon's night so its setting happens through the appointed time of the shade and what is beyond that till the sun rise, and peace be upon the messengers, and praise be to Allah the Lord of the worlds..

    And we are still welcoming the astronomer Dr. Mulham Hindy, and I promise you by the will of Allah my beloved of the pleasure of Allah Mulham Hindy that I would raise the argument against you by all measures until it clears to you that it is the Truth, So by Allah then by Allah then by Allah I did not forge a lie against my Lord O Mulham and that the announcement is from Allah the One the All Mighty that the sun overtook the moon so the crescent was born before the eclipse then the sun met with it while it's just a crescent, and Allah's curse to be upon the who forged a lie against Allah a great curse, and who is more unjust than he who forged a lie against Allah or deny the Truth when it came to him. So keep your duties to Allah my beloved for the pleasure of Allah and do not let pride to carry you off to sin and be searcher about the truth as you were initially.

    Allah's khalifa and His servant the Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni.

    ــــــــــــــــــ


    اقتباس المشاركة: 164756 من الموضوع: عــــــــــاجل: من المهدي المنتظَر إلى كلّ البشر في البوادي والحضر إليكم هذا الخبر العاجل..





    - 4 -

    [ لمتابعة رابط المشاركـــــــــــــة الأصليّة للبيــــــــــــــان ]
    الإمام ناصر محمد اليماني
    14 - 01 - 1436 هـ
    07 - 11 - 2014 مـ
    07:08 صباحاً
    ـــــــــــــــــــ


    لن نأتي للبيت العتيق للبيعة العامة إلا من بعد تصديق حكومة المملكة بشأن الإمام المهدي ناصر محمد اليماني ..


    بسم الله الرحمن الرحيم.. سلامُ الله عليكم ورحمته وبركاته، ويا ملهم لقد كنت شاهداً بالحقّ بادئ الأمر من قبل الحوار ولاحظتَ بنفسك الخلل الفلكيّ في المنازل القمريّة وتأخّر غروب القمر في ميقاته المعلوم فلكياً وظننتَ بنفسك أنّ هناك جرمٌ سماوي أثّر على حركة الكواكب، وكنت تريد الاستفسار من الإمام ناصر محمد اليماني ولم أكن أعلم أنّك لا تريدني أن أظهرك بالصورة، ولذلك أظهرتُ شأنك في أحد البيانات وأنّك العالم الفلكي الثاني في البشر من بعد العالم الفلكي لوط بناظير ولم تأخذكم العزّة بالإثم، ولكن تبيّن لي أنّي من بعد أن أشهرتك أنك انقلبت ضدّ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني بزاوية 180 درجة، وقد علمنا السبب يا ملهم؛ وهو خوفك أن يظنّ قوم آخرون في دولتك أنّك من الأنصار ولذلك انقلبتَ علينا وأنكرت الحقائق الساطعة على الواقع الحقيقي، وحكمتُك من ذلك حتى يعلموا بالسعودية أنّك لست من أنصار الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني فاتّقِ الله يا رجل، ومن قال لك أنّ المملكة العربيّة السعوديّة تعادي أنصار ناصر محمد اليماني؟ كونهم اطلعوا على بياناتنا وعلموا أنّه لا يوجد هناك خطرٌ من الإمام ناصر محمد اليماني على أمن المملكة العربيّة السعوديّة على الإطلاق، واطّلعوا على العهد الذي أقسمه ناصر محمد اليماني أنّه لن يأتي إلى السعودية للظهور عند البيت العتيق إلا من بعد التصديق بشأني من هيئة كبار العلماء بالمملكة العربيّة السعوديّة وكذلك من بعد اعتراف حكومة المملكة لكونهم إمّا أن يصدّقوا بالبيان الحقّ للقرآن العظيم أو يصدقوا بعد حدث آية الدخان المبين.

    وعلى كل حالٍ فحكومة المملكة العربيّة السعوديّة مطمئنة تماماً على أمنها من الإمام ناصر محمد اليماني لكونهم قد علموا أنّنا لن نفعل كما فعل جهيمان الضال عن الصراط المستقيم، وعلموا أنّ ناصر محمد اليماني لا يأتي للبيوت من ظهورها؛ بل يأتي البيوت من أبوابها، وعلموا أنّه لا ولن يأتي من ناصر محمد اليماني إلا خيراً ولكنهم غير موقنين بعد أنّه هو المهديّ المنتظر؛ بل يظنون فينا خيراً. وما أريد قوله أن تطمئن يا رجل، فوالله ما قط آذوا أحداً من أنصارنا في المملكة العربيّة السعوديّة ولا يتابعونهم ولا يؤذونهم بشيءٍ على الإطلاق، لكونهم أصلاً مطمئنين أنّ ناصر محمد اليماني لن يخون عهد الله وميثاقه للمملكة العربيّة السعوديّة فيأتي للظهور عند البيت العتيق من قبل التّصديق من حكومة المملكة وهيئة كبار علمائها، فكيف لا أفي بعهدي وقد أوفوا ولم يؤذوا أحداً من أنصار ناصر محمد اليماني في الشعب السعودي الأبي العربي؟

    فاطمئن يا رجل، فلا ينبغي للإمام ناصر محمد اليماني أن يخون عهده المعروف في كثيرٍ من البيانات في الإنترنت العالميّة لكوني أقسمتُ بربّ العالمين أنّي لن آتيَ إلى المملكة العربيّة السعوديّة بغرض الظهور في البيت العتيق إلا من بعد التّصديق من حكومة المملكة العربيّة السعوديّة بشأن الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني. وهل تعلم لماذا يا ملهم؟ ذلك لكون آل سعود هم أولياء المسجد الحرام ولكونهم القائمون على خدمة المسجد الحرام وخدمة حجاج بيت الله الحرام ولذلك فلن نأتي للبيت العتيق للبيعة العامة إلا من بعد تصديق حكومة المملكة بشأن الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.

    وعلى كل حالٍ يا رجل لم نفتِ أنّك من الأنصار السابقين الأخيار حتى تضطر أن تعلن العداوة للإمام ناصر محمد اليماني ليعلموا ممن تخاف منهم أنّك لست من الأنصار! واستخدمتَ طريقةً غير لائقةٍ بتكذيب الحقائق على الواقع الحقيقي، وتنكر حتى البدر في كبد السماء؛ بل كأنك تجادلنا في رؤية هلالٍ يا رجل؛ بل تجادلنا في بدرٍ كالشمس في كبد السماء! وتغالط في الحقّ على الواقع الحقيقي وتصدّ عن ناصر محمد صدودا بغير الحقّ! وقصدك فقط ليطمئنوا أنّك لست من أنصار ناصر محمد اليماني. وأنا أشهد أنّك لست من الأنصار السابقين الأخيار يا ملهم؛ بل وحتى ولو أبدر القمر بعد مضي إحدى عشر يوماً من إعلان غرّة الشهر لقال ملهم: "هذا شيء طبيعي"! فلن يهتدي إلى الحقّ ملهم ما دام يخاف من البشر أكثر مما يخاف من الله الواحد القهار.. بل أراك تنكر أنّ البدر ليلتان في الشهر يُرى وجه القمر بدراً مكتملاً! ويعلم بذلك علماء الفلك في الشرق والغرب، إلا ملهم يُنكِر ذلك! وهل تعلمون لماذا؟ وذلك حتى لا تكون ليلة الخميس هي ليلة الإبدار الأولى.

    ويا رجل فهل تعلم وكافة الأنصار السابقين الأخيار أنّه حتى قمر ليلة السبت سوف يستمرّ وجهُ القمر مكتملاً للناظرين إلى نصف منزلةِ السبت ولن ينقص وجهُ القمر إلا من بعد انقضاء نصف منزلة السبت؟ كون البدران في الشهر يستمرُّ وجهُ القمر مكتملاً 48 ساعة بدءًا من ميقات اكتمال وجه القمر البدر الأول، وذلك لتعلم أنّ الإمام المهديّ لا يجهل علم الفلك كما تصفنا بالجهل بغير الحقّ. ونعم يبدأ وجهُ القمر بالتناقص في منزلة السبت ولكن ليس من بداية المنزلة، ولسوف نبيّن ذلك في حينه.

    وربما ينال العجب للناظرين إلى وجه القمر فيقولون فكيف يستمر القمر البدر ثلاث ليالٍ سوياً؟ كونهم شاهدوه بدراً ليلة الخميس وليلة الجمعة وليلة السبت. فنقول: ذلكم بسبب الإدراك ولكنّ أكثركم يجهلون، ولكنّه في الحقيقة لم يكن مكتملاً سوى 48 ساعة. ونفصّل ذلك في حينه ونقيم الحجّة بالحقّ على ملهم بزعمه أنّ وجه القمر لا يكون بدر التمام إلا ليلةً واحدةً فقط ثم يبدأ بالتناقص.

    وبالنسبة لغروب القمر ليلة البدر الأولى فهو دائماً عند ظهور الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر بالأفق الشرقي، وبالنسبة لغروب القمر البدر في ليلة البدر الثانية فيحدث خلال ميقات الظلّ إلى شروق الشمس، وأحياناً يمتد في بعض الدول إلى ما بعد شروق الشمس، فلا تنسوا أنّ القمر أصلاً منطلقٌ شرقاً في الفضاء وليس غرباً، ونحن نفتي عن غروب قمر ليلة البدر الثانية خلال ميقات الظلّ أي يغرب في ميقات الظلّ وما وراءه، ولا مشكلة لو تأخّر في غروبه إلى ظهور الشمس في بعض الدول، فالمهم أنّكم تعلمون غروب القمر البدر لليلة الثانية أنّه لا يغرب في طرف الليل من جهة الفجر إلا أن يكون ليلة البدر الأولى فترونها بأمّ أعينكم في كل شهرٍ، وأما القمر البدر لليلة الثانية فيتمّ غروبه خلال ميقات الظلّ وما وراء ذلك إلى شروق الشمس.. وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله رب العالمين.

    ولا نزال نُرحِّبُ بالدكتور العالم الفلكي ملهم هندي، وأعدُكَ بإذن الله (حبيبي في الله ملهم هندي) أن أقيم عليك الحجّة بكل المقاييس حتى يتبيّن لك أنّه الحقّ، فوالله ثم والله ثم والله ما افتريتُ على ربّي يا ملهم! وأنّ الخبر من الله الواحد القهار أنّ الشمس أدركت القمر فوُلِد الهلال من قبل الكسوف فاجتمعت به الشمس وقد هو هلالاً، ولعنة الله على من افترى على الله كذباً لعناً كبيراً، ومن أظلم ممن أفترى على الله كذباً أو كذّب بالحقّ لمّا جاءه. فاتّقِ الله حبيبي في الله ولا تأخذك العزة بالإثم وكن باحثاً عن الحقّ كما كنت بادئ الأمر.

    خليفة الله وعبده؛ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ____________



  5. الترتيب #5 الرقم والرابط: 164889 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المشاركات
    5,795

    افتراضي And manifested by the clear proof that the sun overtook the moon and that the humans entered in the era of the major signs of the Hour, so is there any one who will mind?


    - 5 -

    Imam Nasser Mohammad Al-Yemeni

    14 - 01 - 1436 AH
    07 - 11 - 2014 AD
    07:12 pm
    ـــــــــــــــــــ


    And manifested by the clear proof that the sun overtook the moon and that the humans entered in the era of the major signs of the Hour, so is there any one who will mind?


    In the name of Allah the All Merciful the Most Merciful, and peace be upon the messengers,and praise be to Allah the Lord of the worlds..

    And the True Truth is manifested O Mulham and the moon did not appear only after the descent of darkness exactly, Allah is manifested by the clear proof that the night of Saturday is the seventeenth night of the Month Muharram for the year 1436 according to the calculation of the overtaking and despite that the night's calculation according to the crescent sighting of the overtaken Muharram is the night of the half (of the month). And since when appearse the moon of the night of the half after the descent of the darkness? Isn't it time for the astronomers to confess in the occurrence of a sign from the major signs of the Hour and that the sun overtook the moon with no doubt nor suspicion? So the judgement is for Allah and He is the best of judges, and peace be upon the messengers, and praise be to Allah the Lord of the worlds..

    Your brother the Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni.

    ـــــــــــــــــــ


    اقتباس المشاركة: 164798 من الموضوع: عــــــــــاجل: من المهدي المنتظَر إلى كلّ البشر في البوادي والحضر إليكم هذا الخبر العاجل..





    - 5 -

    [ لمتابعة رابط المشاركـــــــــــــة الأصليّة للبيــــــــــــــان ]
    الإمام ناصر محمد اليماني
    14 - 01 - 1436 هـ
    07 - 11 - 2014 مـ
    07:12 مساءً
    ـــــــــــــــــــ



    وحصحصَ بالبرهان المبين أنّ الشمس أدركت القمر وأنّ البشر دخلوا في عصر أشراط الساعة الكُبرى، فهل من مدّكر؟


    بسم الله الرحيم وسلام على المرسلين والحمد لله ربّ العالمين، أما بعد..

    وحصحصَ الحقّ الحقّ (يا ملهم) ولم يظهر القمر إلا بعد حلول الظلام تماماً، وحصحصَ الله بالبرهان المبين أنّ ليلة السبت هي ليلة السابع عشر من شهر محرم لعام 1436 بحسب حساب الإدراك وبرغم أنّ حساب الليلة حسب رؤية هلال محرم المدرك هي ليلة النّصف. ومِنْذ متى يظهر قمر ليلة النصف بعد حلول الظلام؟

    أما آن الأوان لعلماء الفلك أن يعترفوا بحدث شرطٍ من أشراط الساعة الكبرى وأنّ الشمس أدركت القمر لا شك ولا ريب؟ فالحُكم لله وهو خير الفاصلين.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمدُ لله رب العالمين..
    أخوكم؛ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    _________________




  6. الترتيب #6 الرقم والرابط: 165055 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المشاركات
    5,795

    افتراضي Replying the answer to the questioner Mulham Hindy about the secret of the moon's setting for the month of Shawal being late till sunrise..


    - 6 -

    Imam Nasser Mohammad Al-Yemeni

    15 - 01 - 1436 AH
    08 - 11 - 2014 AD
    09:13 am
    ـــــــــــــــــــ


    Replying the answer to the questioner Mulham Hindy about the secret of the moon's setting for the month of Shawal being late till sunrise..

    In the name of Allah the All Merciful, the Most merciful, and peace be upon the messengers, and praise be to Allah the Lord of the worlds..
    And we say O assembly of all viewers to the rising and setting of the moon on the night of the half for the month of Muharram the night of Saturday according to the sighting of Muharram's crescent for this year of yours 1436, didn't you see it rises from the east unless after the descent of the darkness exactly so the moon was sighted at the time of darkness exactly, which is after sunset (Maghrib) and entering (Ghasaq) the twilight of the dark night, lo the moon of the night of the half is rising from the east, and just saw it rising at the time of darkness the viewers looking at it from Sanaa at its rising after the descent of the darkness despite that it is the night of the half according to beginning of Muharram on Saturday.

    And the question to Mulham is: O man, since when the moon appears for the night of the half after the descent of darkness? As well the setting of the moon for the night of the half the viewers looking at it found out that it did not set except at (Duha) mid-morning of Saturday! Is this setting of the moon for the night of the half for the month of Muharram? The Truth has manifested and it cleared for all that the night of Saturday is really the night of the seventeenth for the Month of Muharram according to the date of the overtaking for the crescent of the month Muharram.

    As for the Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni surly he has the ability to explain the answer in details, as I have the details for the giant moon who is asking about it Mulahm, so we have the precise details about the reason of late full-moon of that day the fourteenth of Shawal for the year 1435 who filmed it Mulham Hindy while it is by the side of the clock of the honored Mecca, and I promise the astronomer Mulham with a detailed answer with the permission of Allah and from the Decisive Great Quran, but I decided the delaying of the astronomical statement from the decisive detailed Quran so Dr. Mulahm Hindy to know that he is actually a search for the Truth and he wants the Truth because by Allah Who there is no God but He I notice something strange in Dr. Mulahm Hindy whose covering the Truth in falsehood and wronging in the Truth, so I do not know are you doing that deliberately from you for the fact that you are from the astrologers who are allies of satans and not from the astronomers of physics O Mulham? Or in you a possessing of satan and split personality? Or the pride carries you off to sin? And hell is sufficient for you O Mulham if the pride was carrying you off to sin after it was clear to you that it is the Truth.

    O man, I did not wrong you a thing, and the evidence upon your wrongfulness in the Truth is the clear perjury and slander that the moon of the night of Friday that you have filmed its rise before the sunset on Thursday the night of Friday, And Allah exposed you in disgrace in front of the worlds! All the supporters and the searchers about the Truth in different countries of the humans found that the full-moon for the night of Friday did not set except after the rise of the sun of Friday, and we made that the judgement between you and the supporters for the fact they proved by photographing the moon on the night of Friday rising after sunset of Thursday exactly the night of Friday and entering the appointed time for (Maghrib) [After sunset prayer] then had rise the moon on the night of Friday, but Mulham stabbed in all the testimonies of the witnesses for the moon rising at the appointed time of Maghrib prayer of Friday, and Mulham said that he pictured the moon rising on the night of Friday before the sunset of Thursday and lied in denying the whole testimonies from the supporters, but the Truth has manifested and we have not find it setting the moon of the night of Friday in many countries except after the sunrise of Friday; except in Yemen it did set at the end of the appointed time of the shade before sunrise on Friday, so is possible O Mulham that you photographed the moon on the night of Friday rising before sunset of Thursday! so how O Mulham the moon being delayed till sunrise on Friday in spite that it had rise early before the sunset of Thursday? Doesn't this clear proof point out that you are from the lairs and that you came to us only to cover the Truth in falsehood? In fact being arrogant O Mulham Hindy without the Truth, so keep your duties to Allah my honorable brother. By Allah surly it is a great news and you are turning away from it O Mulham, so how would protect you from the chastisement of Allah the Great?

    As for your Question about your wounder and astonishment and you find it strange for the giant moon of Shawal being late which is the one you photographed it by the side of Mecca's clock and you want to know about the reason of delaying the giant moon of Shawal the fourteenth to set, by the permission of Allah we are able to prove to Mulham that we wrote in that a statement before the occurrence and its download was in Ramadan, and we said in the statement by the exact words that the blessed Eid Al-Fitr the breaking fast celebration will bee on Monday the date of 2 of Shawal for the year 1435 for the fact the sun would overtake the moon on Sunday in the beginning of Shawal the first, and because of the overtaking non of the humans will witness the crescent of Shawal in its first descent-phase on Sunday because it is in the state of overtaking, therefor we said definitely the Muslims will start the blessed Eid Al-Fitr the breaking fast celebration from the date 2 of Shawal for the year 1435. How similar the night of yesterday? It was the first night of the full-moon for the month of Shawal which is the night of Sunday and it did set at the appointed time of (Fajr) dawn of Sunday, as for the night Monday the second night of the full-moon for the Month of Shawal so the night of Monday was the night of the sixteenth for the month of Shawal, and for that you found the second full-moon was late its setting till the sunrise of Monday for the fact Monday in the descent-phase of the sixteenth and this is the secret O Mulham. And your calculation that the night of Monday is the night of the half of the month of Shawal, so far from very far O Mulham; but in fact the night of the half of the month of Shawal for the year 1435 is the night of Sunday for the fact I knew that the sun overtook the moon on the night of Sunday at the beginning of Shawal and non of the humans sighted the first descent-phase for the month of Shawal on the night of Sunday for the fact I know that the sun will overtake the moon in the crescent of Shawal, and I explained that in details in a statement before the occurrence, and the statement was downloaded in Ramadan.

    To the statement without wrongfulness nor trickery, and we seek refuge in Allah that we be from the ignorant, so look at its technical date on on the world wide internet we have wrote it before the occurrence as follows:

    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?18885

    اقتباس المشاركة: 151403 من الموضوع: سوف تدرك الشمس القمر في غُرَّة شوال الأولى ليلة الأحد فيحجب عن كافة البشر في غرَّته الأولى، وكذلك يبدر ليلة الأحد، وأما عيد الفطر فهو حتماً سوف يكون يوم الإثنين تاريخ اثنين من شوال..




    The Imam Nasser Mohammad Al-Yemani

    18 - 09 - 1435 AH
    15 - 07 - 2014 AD
    11:48 am
    ــــــــــــــــــــ



    The sun will overtake the moon in the beginning of Shawal the first night of Sunday and it would obscured off all the people in its first beginning to appear, also would be full the night of Sunday.
    As for Eid Fiter (breaking fast holiday) will be on Monday the date of the second from Shawal, O our Allah I just informed O our Allah bear witness..


    In the name of Allah the All Merciful, the Most Merciful,
    Forgiveness and peace be upon all the prophets and messengers
    and their kind pure righteous families, and all the believers till the day of resurrection, after this.

    A question to all the supporters and the searcher about the Truth: Did you find that on the night of Sunday the moon did not set till the appointed time of the shadow with no doubt and nor suspicion? Indeed that the appointed time of the shadow is a part of the day because it comes right after the departure of the night and its darkness completely because of the daylight entrance, surly the appointed time for the shadow is after the departure of the night and before the sun rise that is the appointed time for the shadow. The question once again: Who did witness the moon on the night of Sunday did not set till through the appointed time of the shadow and did not set at end of night; but at the appointed time of the shadow in the beginning of the daylight? And that is a clear proof that the night of Sunday it is the night of the sixteenth of Ramadan undoubtedly.

    What we want to teach about to the supportive helpers and all the searcher about the Truth is if you found the full moon sets at the end of night during the riseat the dawn prayer then know a certain knowledge that this is the full moon of the middle of the month night, but when you find the full moon sets at the appointed time of the shadow through the beginning of the daylight and before the sun rise then know a certain knowledge that is the full moon for the night of the sixteenth
    of Ramadan undoubtedly, and I challenge in this fact meticulously far from wrong.

    Through this fact you know a certain knowledge that when the sun overtake the moon, but how would you know that? It is when the first night of the month passes and all the people did not see the crescent of the month on the first night and you witnessed the crescent being blown then know that is because it is the crescent of the second nigh, so you would know a certain knowledge that the sun truly overtook the moon in its first night then watch the nights of the full moon if you found the full moon sets at the time when the bright light line appeared to you of the black line from the dawn then here know a certain knowledge that was the night of the middle for the month no doubt nor suspicion, meticulously far from wrong. And when you find the full moon did set after the shadow entered, then it sets through the shadow and before the sunrise then here you know that it is the night of sixteenth of the month.

    Probably one of my beloved supportive helper would like to say: "If we find full moon did set when it cleared to us the black thread From the white thread of dawn, although it has not passed of this month except thirteen nights and twelve hours at the set of full moon even though all humans did not witness the sighting of the crescent, but the full moon was completed after thirteen nights and we saw it complete, as well as cleared to us its setting when we found the white thread from the black thread of the dawn, despite it did not pass from the month, according to the sighting of the crescent, only thirteen nights and full moon became complete on the night of the fourteenth, is the fourteenth night is the night of the half ? ". Then the Imam Mahdi Nasser Mohammed Al-Yemeni reply to the questioners and to all the astronomers and say to all of you: You are to know that the night the half is not the night of the fourteenth; but the night of the half is the fifteenth of the month and it is the first of the completion nights of the full moon, so that is the night of the half, but the people name the complete full moon with moon of the fourteenth because they saw it after the sunset of the fourteenth. The question that comes up is; what is that night that you saw the full moon in it being completed? Isn't it the night of the fifteenth night of the half of the month because the appointed time for the nigh of the half of the month its appointed time inters after the ending of fourteen days exactly and fully and the night of the half start with the moment of the sunset of the fourteenth with appearance of the dusk westerly then then night of the fifteenth inters with the starting of the appearance of the red dusk after the setting of the sun of the fourteenth.

    What we want to say to all the supportive helpers and all seekers the Truth in the worlds if you ever seen a crescent of the month puffed although it is the first sighting for the new moon of the month by all human beings; The question that arises then where was the first crescent moon tonight? The answer is that crescent did set before sunset even though he had been born, and for that they did not see it all humans being because it is the state of being caught-up and that is the overtaking .

    So you learn a certain knowledge that the sun truly caught-up with the moon that is because you will find the moon became full despite it did not pass from the month except thirteen days, then if the moon became full despite that it did not pass from the month except thirteen days, and each day is 24 hours. Then my brothers definitely the humans did not see the crescent on the first night of the month, and praise be to my Lord who many times it was repeated the sign of the overtaking in the months of Ramadan during the era of dialogue before the appearance except this month of Ramadan the sun did not overtake the moon for that the counting was in order so you found the moon full after passing fourteen days and each day is 24 hours, and after the sun set for the fourteenth the moon appeared to you on the night of the fifteenth which is the night of Saturday which means the night of the half and according to the sight of the crescent in Yemen, and that for you to learn that the moon is full really gets complete according to the sighting of crescent after passing fourteen days and each day is 24 hours undoubtedly because it is coming upon you crescents will happen in it the sun overtake the moon then you find the first night of the full completion is the night of the fourteenth before the date of the fifteenth of the month. So why you do not comprehend the message? And why the sight did not perceive that the sun truly caught-up with the moon a ratification for one of the of the great signs for the Hour and the ratification for the Awaited Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni?

    Since all the researchers about the Truth did not understand how they know the certain knowledge the sun caught-up with the moon we will leave the declaration directly Mohammad the messenger of Allah forgiveness of Allah and peace be upon him and his family: [From the (signs) of the approaching of the Hour is that the crescent would be seen face to face so it would be said: for two nights] Truthful forgiveness and peace be upon him.

    And the question that arises is: what the reason for swollen crescents? And the answer just Allah sent it with the Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni to explain it for you from the Book in details in confirming to the saying of Allah the Most High: {By the sun and his brightness!(1) And the moon when it follows it(2)}Truthful Allah the Great [Al-Shams] 91:1-2. Despite that the moon is never to follow the sun in orbiting after the emergence of the crescent moon of the new month since the that Allah created the heavens and the earth. In confirming to the saying of Allah the Most High:
    {And the moon We have designed to appear in stages till it returned like the old dark phase (again).(39) Neither is it for the sun to overtake the moon, nor the night precedes the day. And all float on in an orbit.(40)}
    Truthful Allah the Great [Y.S.] 36:39-40

    And the question that arises is: Is it for the sun is never to overtake the moon then the crescent follows it in the beginning of the month it (sun) precedes ahead of it? The answer: Yes it should not for the sun to over take the moon so it (sun) precedes ahead of it since that Allah created the heavens and the earth till the age of life enters in the era of the great signs of the Hour, then the sun catch-up with the moon then if follows it. And for that, Allah the Most High swore by this event in confirming to the saying of Allah the Most High: {By the sun and its brightness!(1) And the moon when it follows it(2)}Truthful Allah the Great [Al-Shams] 91:1-2

    Probably one of the questioners from the scholars of astronomy to say: " O Nasser Mohammad, and how we know a certain knowledge that the moon followed it while is a crescent?" The answer to all the astronomers; we say to them: Indeed you know that the moon, the sun, and the earth each floats in an orbit, and you know that the moon met with the sun while it is dark after the ending of the stages of the crescents, then it separates away from it easterly so it leaves the sun following it from the west direction, and because the earth's rotation you find that the sun sets before the moon crescent and then the moon crescent sets while it is ahead of it, for that you see the crescent on the first of the month right after the sun set then but if the sun caught -up with the moon then the complete opposite happens so you find that the crescent moon sets before the sunset and then the sun sets after it and it moves ahead of it easterly and the crescent moon follows it from the west direction then meets with it while it is just a crescent, in the meaning of that it is born before the overtaking so the sun met it while it is a crescent.

    O assembly of the astronomers you know that the moon is faster then the sun in its movement, and for that Allah the Most High said: {Neither is it for the sun to overtake the moon, nor the night precedes the day. And all float on in an orbit.(40)}Truthful Allah the Great [Y.S.] 36:40

    Since Allah know that the moon is faster than the sun and for that said: {it is not for the sun to overtake the moon,}, the question that comes up how the month's crescent would be born then you find it follows it and the sun precedes ahead of it despite it is ahead of its birth? Most of your astronomical reports witness upon your declaration of the months' crescents which the sun overtakes the moon in it, so you say that the crescent of the so and so month will be born in the so hour and sets before the sun therefore it is impossible the sighting of the crescent of the so month scientifically in meticulously precise far from wrong!

    Then the Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni brings up the argument upon you and I say: That is the overtaking so how do you reject the Truth and you know? You are not astrologers allies of satan; but you are astronomers so do not conceal the Truth and you know. If you said: " O Nasser Mohammad do not do not raise the world and put it down that is a natural phenomenon that the crescent is being borne then sets before the sun".Then the Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni raises the argument against you with the Truth and I say: Then tell me when the crescent of the new month is being borne? And it is known; the answer of all the scholars of astronomy with no exception of any of them they will utter with one unified voice so they say: "The sun and the moon meet in the dark crescents that is named pairing so the sun would be from above and the moon from bellow and the solar eclipse happens some time because the moon obscure the light of the sun off the earth's occupants who are found within the cone of the moon's shadow, then it separates of it from that moment easterly, and since it is faster than the sun so it passes it easterly leaving it running after it from the west direction". Then the Imam Mahdi raises the argument against you with the Truth and I say: Therefore O assembly of the astronomers, so how do you say that the moon will join with the sun in the so hour in the dark moon or the solar eclipse then sets before it while it (sun) gets ahead of it from the east side and it (moon) follows it (sun) from the west side? Then the Imam Mahdi brings up the argument and I say: Isn't it the moon faster than the sun? So how it meets with it in the dark moon then the sun leaves it (moon) running after it (sun) being new born despite it (moon) is faster from it (sun)? By Allah Who there is no God other than Him, the mind, science and logic do not accept that the moon joins with the sun in the dark moon then it leaves it (moon) behind it (sun) despite that it (moon) is faster from it (sun) and the movement of the sun is slower than the movement of the moon!

    In spite that the Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni acknowledge recognize all your astronomical science in the system sun and the moon rotations except this point that will never accepts it the mind of the Imam Mahdi and will never accepts it the science and will never accepts it the logic from any average human being, so try and say to any sane human being does not read nor writes illiterate who does not understand the science of astronomy a thing, and say to him: Do you know that the moon meets with the sun and he is faster from the sun then it (sun) passes it (moon) and precedes ahead of it (moon) and leaves it (moon) running behind it (sun)! That does not accept it the mind and logic. Then he (Imam Mahdi) brings up the argument upon you and he is illiterate does not read nor writes! O servants of Allah, if there is two of the human beings one of them is faster on step than the other so who will leave the second one behinds him? It is known your answer that who is faster in his movement, definitely will leave the one with the less speed running after him, and as that is the sun and the moon.

    Perhaps one of my beloved supportive helper to say: "O my Imam, I almost understand how the sun overtakes the moon in this statement but I am back to confusion once again". Then the the Imam Mahdi Nasser Mohammad respond to all the questioners and we say: The overtaking is that the crescent is being born before the pairing then meets with the sun while it is a crescent then passes it (sun) easterly leaving it (sun) running after it (moon) from the west direction. We repeat and say: When the sun overtakes the moon and he completes his rotation around him self then the crest is born in his new month before the solar eclipse so the sun meets with him while is just a crescent, And Allah upon what I say is Witness and Guardian.

    As for the scientific reason for the moon setting before the sunset despite his previous birth that is because of the fact the crescent which the sun overtakes him, for he is being born before the pairing, and for that you find the crescent of the new month will set before the sunset while it is in the state of overtaking, then the sun meets with him while it is crescent, then he passes her easterly leaving her running after him westerly, and so on...

    To my astonishment from the scholars of astronomy why one of them do not let go the arrogance and the pride so he comes to have a dialogue with the Awaited Mahdi in the time of dialogue before the appearance so it clears to them that he is true! Sufficient is my Lord Being witness He is a Witness over everything.

    O society of the supportive helpers, come for we teach you how you put a bridle on the astronomers with the sign of the overtaking the most bridling, so you say to them: Isn't it that you declare to the people that the moon is faster than the sun? They will say: O our Allah yes. Then you bring up the argument upon them and say: Then how the moon meets with the sun at the end of the month when the moon is dark then he separates from her easterly from the west direction? Then who made him back so he is behind her westerly despite you say that he would separate from her easterly? Although we believe in your true declaration that the crescent of the so month will set before the sunset despite its birth and that is correct; but you are mistaken that you are saying he just joined with her; but the declaration of our Imam Mahdi is the Truth that the crescent of the month whose being overtaken was definitely borne before the solar eclipse so the sun meets with him while just he is a crescent so he would be a crescent and solar eclipse joining in the first of the month.

    And you know O nation of Islam that the reason for the crescents being swollen in the beginning of the month that because the sun overtake the moon so he was born a crescent before the eclipse and the sun joined with him while just he is a crescent; meaning that the crescent of the first night which the sun overtakes him you will never see him except the second night and he is swollen because he is definitely is the crescent of the second night so it is said two nights for the lookers. and that is a ratification to the declaration of Mohammad the messenger of Allah forgiveness and peace of Allah be upon him and his family, Said: [From the great signs of the Hour is the swelling of the crescents].

    Although that the crescent sighting was the first time for it was seen in it so they see him swollen and for that they say two nights because really it is the crescent of the second night, and Nasser Mohammad did not invent the sign of the overtaking from himself so what is the matter with these people that they make no effort to understand speak?

    We emphasize that the blessed (Eid Iftar) breaking fast celebration is on Monday because the fasting of the month of Ramadan is thirty days because you will never witness the crescent in the first night because it is in the state of overtaking, fore that it will different the first night of the full moon for the month of Shawal, it will happen after the passing of thirteen days from the first of Shawal according to the calculation of Shawal's crescent sighting despite that Ramadan had the full moon in the same night which began on Saturday and the full moon on Saturday, but Shawal's crescent would not be seen after sunset on Saturday the night of Sunday the twenty ninth (of Ramadan) by all whom are on earth because it is in the state of overtaking.

    It was supposedly a range of people to seen the crescent of Shawal after sunset of the twenty ninth and others complete it thirty days on Sunday, but you will complete thirty days altogether people of the earth regardless, by having the blind eye off those who lost the first day by the count of the lawful sighting of it, here you ponder how that you found the moon of Ramadan became full in the same night of its beginning by the count of sighting the crescent with the naked eye as they saw it in Yemen the night of Saturday and also became full moon on the night of Saturday the night of the fifteenth of the month Ramadan? The question that comes up is: Why the completion of the full moon for the month of Shawal would not be on the same night of its beginning according to the calculation of crescent sighting of the month of Shawal on the night of Monday but it would be ahead on the night of Sunday the completion of the full moon, and if were to see the crescent of Shawal one of those who are on the surface of the earth after the sunset on Saturday the night of Sunday then the matter was naturally and there is no overtaking because a group among the people of earth are seeing it in its first night and other did not see it so they complete the month , but the total overtaking is that the crescent would not be seen on its first night by all human beings as the human beings altogether would never see the crescent of Shawal on Saturday the twenty ninth the night of Sunday. because the crescent of Shawal will be obscured off them altogether because it is in the state of overtaking, since the night of overtaking is the beginning night of the first of Shawal but it is a day of fasting to all the Muslims upon the surface of the earth for they would not see the crescent of Shawal any of them so the break their fast, for that they will start Shawal on the day of Eid on Monday despite it is the date of the second from the month and not its first beginning, but the first beginning is Sunday after sunset Saturday the 29th of Ramadan according to the fasting of the people of Yemen although they would find the crescent of Shawal its full moon be fully complete the night of Sunday, so that means that the sun overtook the moon on the night of Sunday and non would ever see the crescent of Shawal on the night of Sunday because it is in the state of total overtaking.

    So did you understand the message that truly the sun overtook the moon in ratification to one of the great signs for the Hour and a ratification sign for the Imam Mahdi? To Allah all matters return He knows the deceitful eyes and that which the chest conceal and to Him is the resurrection.

    And peace be upon the messengers, and praise be to Allah Lord of the worlds.
    Your brother Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni

    ـــــــــــــــــــ

    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?18849

    اقتباس المشاركة: 151193 من الموضوع: سوف تدرك الشمس القمر في غُرَّة شوال الأولى ليلة الأحد فيحجب عن كافة البشر في غرَّته الأولى، وكذلك يبدر ليلة الأحد، وأما عيد الفطر فهو حتماً سوف يكون يوم الإثنين تاريخ اثنين من شوال..




    الإمام ناصر محمد اليماني
    18 - شوال - 1435 هـ
    15 - 07 - 2014 مـ
    11:48 صباحاً
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )
    ــــــــــــــــــــ


    سوف تدرك الشمس القمر في غُرَّة شوال الأولى ليلة الأحد فيُحْجَب عن كافة البشر في غرَّته الأولى وكذلك يبدر ليلة الأحد.
    وأما عيد الفطر فهو حتماً سوف يكون يوم الإثنين تاريخ اثنين من شوال، اللهم قد بلغت اللهم فاشهد..



    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على كافة الأنبياء والمرسلين وآلهم الطيبين الطاهرين وعلى كافة المؤمنين إلى يوم الدين، أمّا بعد..

    سؤال لكافة الأنصار والباحثين عن الحقّ: فهل وجدتم القمر ليلة الأحد لم يغرب إلا في ميقات الظلّ لا شكّ ولا ريب؟ ألا وإنّ ميقات الظلّ هو جزء من النهار لكونه يأتي من بعد أن يذهب الليل وظلمته نهائياً بسب دخول النهار، ألا وإنّ ميقات الظلّ هو بعد ذهاب الليل وقبل طلوع الشمس ذلكم ميقات الظلّ. والسؤال مرة أخرى: فمَنْ شاهد القمر ليلة الأحد لم يغرب إلا خلال ميقات الظلّ ولم يغرب طرف الليل؛ بل في ميقات الظلّ في طرف النّهار؟ وهذا برهانٌ مبينٌ أنَّ ليلة الأحد هي ليلة ستة عشر من رمضان لا شك ولا وريب.

    وما نريد أن نعلِّمه للأنصار وكافة الباحثين عن الحقّ أنكم إذا وجدتم القمر البدر يغرب طرف الليل أثناء قيام صلاة الفجر فاعلموا علم اليقين أنّ ذلك البدر هو ليلة النِّصف من الشهر، وأما حين تجدون القمر البدر غرب في ميقات الظلّ خلال طرف النهار وقبل طلوع الشمس فاعلموا علم اليقين أنّ ذلك البدر هو بدر ليلة السادس عشر من الشهر لا شك ولا ريب، وأتحدى في هذه الحقيقة بدقةٍ متناهيةٍ بعيدة عن الخطأ.
    ومن خلال تلك الحقيقة تعلمون علم اليقين عندما تدرك الشمس القمر، وأما كيف تعلمون ذلك؟ فهو عندما تمرّ أوّل ليلة من الشهر ولم يُشاهِدْ هلال الشهر في الليلة الأولى كافةُ البشر وشاهدتم الهلال منتفخاً فاعلموا أنّ ذلك لكونه هلال الليلة الثانية، وحتى تعلموا علم اليقين أنّ الشمس حقاً أدركت القمر في ليلته الأولى فراقبوا ليالي الإبدار فإذا وجدتم القمر البدر غرب عندما يتبيّن لكم الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر فهنا تعلمون علم اليقين أنّ تلك الليلة هي ليلة النِّصف من الشهر لا شك ولا ريب بدقةٍ متناهيةٍ بعيدةٍ عن الخطأ. وأمّا حين تجدون أن ّالقمر البدر غرب من بعد دخول الظلّ فغرب خلال الظلّ وقبل طلوع الشمس فهنا تعلمون علم اليقين أنّ تلك الليلة هي ليلة السادس عشر من الشهر.

    وربّما يودُّ أحد أحبتي الأنصار أن يقول: "وإذا وجدنا القمر البدر غرب عندما تبيّن لنا الخيط الأسود من الخيط الأبيض من الفجر برغم أنّها لم تنقضِ من الشهر إلا ثلاثَ عشرةَ ليلة واثني عشرة ساعة عند غروب القمر البدر برغم أن كافة البشر لم يشهدوا رؤية الهلال ولكنه اكتمل البدر بعد مضي ثلاثة عشر ليلة وشاهدناه مكتملاً، وكذلك تبيَّن لنا غروبه عندما تبيَّن لنا الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر برغم أنه لم ينقضِ من الشهر بحسب رؤية الأهلّة إلا ثلاث عشر ليلة واكتمل البدر في ليلة الرابع عشر، فهل ليلة الرابع عشر هي ليلة النِّصف؟". فمن ثمَّ يردُّ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني على السائلين وجميع الفلكيين وأقول لكم جميعاً: إنكم لتعلمون أنّ ليلة النِّصف ليست ليلة الرابع عشر؛ بل ليلة النِّصف هي ليلة الخامس عشر من الشهر وهي أول اكتمال ليالي الإبدار، فتلك هي ليلة النِّصف، وإنما يسمّي الناس بالبدر المكتمل قمر أربعة عشر لكونهم شاهدوه بعد غروب شمس الرابع عشر. والسؤال الذي يطرح نفسه فما هي تلك الليلة التي شاهدتم القمر البدر فيها مكتملاً؟ أليست هي ليلة الخامس عشر ليلة النِّصف من الشهر لكون ميقات ليلة النِّصف من الشهر يدخل ميقاتها من بعد انقضاء أربعة عشر يوماً بالتمام والكمال وتبدأ ليلة النِّصف من لحظة غروب شمس الرابع عشر بظهور الشفق الغربي فمن ثم تدخل ليلة الخامس عشر بدءاً من ظهور الشفق الأحمر من بعد الغروب لشمس الرابع عشر.

    وما نريد قوله لكافة الأنصار وكافة الباحثين عن الحقّ في العالمين أنكم إذا شاهدتم هلال الشهر منتفخاً برغم أنّ تلك أول رؤية لهلال الشهر من قِبَلِ كافة البشر؛ والسؤال الذي يطرح نفسه فأين ذهب هلال الليلة الأولى؟ والجواب ذلك الهلال غرب قبل غروب الشمس برغم أنه قد وُلد، ولذلك لم يشاهده كافةُ البشر لكونه في حالة إدراكٍ، فذلك هو الإدراك.

    وحتى تعلموا علم اليقين أنّ الشّمس حقاً أدركت القمر فذلك لكونكم سوف تجدون القمر صار بدراً برغم أنّه لم ينقضِ من الشهر إلا ثلاثة عشرة يوماً، فمن ثمّ صار القمر بدراً برغم أنّه لم ينقضِ من الشهر إلا ثلاثة عشرة يوماً، وكل يومٍ 24 ساعة.
    إذاً يا إخواني فحتماً لم يشاهد البشر هلال الليلة الأولى من الشهر، وسبحان ربي فكم تكرّرت آيات الإدراك في أشهر رمضان في عصر الحوار من قبل الظهور إلا شهر رمضان هذا فلم تدرك الشمس القمر ولذلك انضبط الحساب فوجدتم القمر البدر اكتمل بعد مضي أربعة عشرة يوماً وكل يومٍ 24 ساعة، ومن بعد غروب شمس الرابع عشر ظهر لكم القمر البدر ليلة الخامس عشر أي ليلة السبت أي ليلة النِّصف وبحساب رؤية الهلال في اليمن، وذلك لتعلموا أنّ القمر البدر حقاً يكتمل بحساب رؤية الأهلّة بعد مضي أربعة عشر يوماً وكل يوم 24 ساعة لا شك ولا ريب لكونها آتية ٌعليكم أهلّةٌ سوف تدرك فيها الشمس القمر فتجدون أول ليالي الإبدار هي ليلة الرابع عشر من قبل تاريخ ليلة الخامس عشر من الشهر، فلماذا لم تفقهوا الخبر؟ ولماذا لم تدرك الأبصار أنّ الشمس حقاً أدركت القمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكبرى وآية التصديق للمهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني؟

    وبما أنّ كافة الباحثين عن الحقّ لم يفطنوا كيف يعلمون علم اليقين أنّ الشمس أدركت القمر فسوف نترك الفتوى مباشرةً من محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم: [مِنَ اقْتِرَابِ السَّاعَةِ أَنْ يُرَى الْهِلاَلُ قَبَلاً فَيُقَالُ: لِلَيْلَتَيْنِ] صدق عليه الصلاة والسلام.

    والسؤال الذي يطرح نفسه هو: ما سبب انتفاخ الأهلّة؟ والجواب قد بعث الله به الإمام المهديّ ناصر محمد ليفصِّله لكم من الكتاب تفصيلاً. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا (1) وَالْقَمَرِ إِذَا تَلَاهَا(2)} صدق الله العظيم [الشمس].
    برغم أنّ القمر لا ينبغي له أن يتلوَ الشمس في الجريان من بعد بزوغ هلال الشهر الجديد منذ أن خلق الله السماوات والأرض. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (38) وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ (39) لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ(40)} صدق الله العظيم [يس].

    والسؤال الذي يطرح نفسه: فهل لا ينبغي للشمس أنْ تدرك القمر فيتلوها الهلال في بداية الشهر وهي تتقدّمه؟ والجواب: نعم لا ينبغي للشمس أنْ تدرك القمر فتتقدّمه منذ أنْ خلق الله السماوات والأرض حتى يدخل عمر الحياة الدنيا في عصر أشراط الساعة الكبرى، فمن ثمّ تدرك الشمس القمر فيتلوها. ولذلك أقسَمَ اللهُ تعالى بهذا الحدث. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا (1) وَالْقَمَرِ إِذَا تَلَاهَا(2)} صدق الله العظيم [الشمس].

    وربّما يودُّ أحد السائلين من علماء الفلك أن يقول: "يا ناصر محمد، وكيف نعلم علم اليقين أنّ القمر تلاها وهو هلالٌ؟". والجواب لكافة علماء الفلك نقول لهم: إنكم لتعلمون أنّ القمر والشمس والأرض كلٌّ في فلكٍ يسبحون، وتعلمون أنّ القمر يجتمع بالشمس في المحاق بعد انتهاء منازل الأهلّة، فمن ثم ينفصل عنها شرقاً فيترك الشمس تتلوه من ناحية الغرب، وبسبب دوران الأرض تجدون أنّ الشمس تغرب قبل القمر الهلال ومن ثم يغرب القمر الهلال وهو يتقدمها، ولذلك تشاهدون هلال أوّل الشهر من بعد غروب الشمس، فإذا أدركت الشمس القمر فسوف يحدث العكس تماماً فتجدون أنّ القمر الهلال يغرب قبل غروب الشمس ومن ثم تغرب الشمس بعده وهي تتقدمه شرقاً والقمر الهلال يتلوها من جهة الغرب فيجتمع بها وقد هو هلال، بمعنى أنّه وُلِدَ من قبل الاقتران فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال.

    وأنتم يا معشر علماء الفلك تعلمون أنّ القمر هو أسرع من الشمس في حركته، ولذلك قال الله تعالى: {لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ(40)} صدق الله العظيم [يس].

    وبما أنّ الله يعلم أنّ القمر هو أسرع من الشمس، ولذلك قال: {لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ}، والسؤال الذي يطرح نفسه فكيف أنّ هلال الشهر يولد ومن ثم تجدونه يتلوها والشمس تتقدمه برغم أنّه سبق ميلاده؟ ومعظم تقاريركم الفلكيّة تشهد على فتواكم في أهلّة الشهور التي تدرك فيها الشمس القمر فتقولون أنّ هلال الشهر الفلاني سوف يولد في الساعة الفلانيّة ويغرب قبل الشمس ولذلك يستحيل رؤية هلال الشهر الفلانيّ علميّاً بدقةٍ متناهية بعيدةٍ عن الخطأ!

    ومن ثمّ يقيم عليكم الإمام المهديّ ناصر محمد الحجّة وأقول: فذلك هو الإدراك فكيف تنكرون الحقّ وأنتم تعلمون؟ وأنتم لستم منجِّمين أولياء الشياطين؛ بل علماء فلكيّون فلا تكتموا الحقّ وأنتم تعلمون. وإن قلتم: "يا ناصر محمد لا تقيم الدنيا وتقعدها فتلك ظاهرةٌ طبيعيةٌ أنْ يُولَدَ الهلالُ ثم يغرب قبل الشمس". ومن ثم يقيم عليكم الإمام المهديّ الحجّة بالحقّ وأقول: فأخبروني متى يُولَد هلال الشهر الجديد؟ ومعلوم جواب كافة علماء الفلك دون استثناء أحدٍ منهم فسوف ينطقون بمنطقٍ واحدٍ موحدٍ فيقولون: "إنّ الشمس والقمر يجتمعان في محاق الأهلّة ويسمّى ذلك بالاقتران فتكون الشمس من الأعلى والقمر من الأدنى ويحدث ذلك كسوفاً شمسيّاً بعض الأحيان لكون القمر يحجب ضوء الشمس عن أهلِّ الأرض المتواجدين في مخروط ظلِّ القمر، فمن ثم ينفصل عنها من تلك اللحظة شرقاً، وبما أنّه أسرع من الشمس فيتجاوزها شرقاً تاركاً إيّاها تجري وراءه من ناحية الغرب". فمن ثمّ يقيم الإمام المهديّ عليكم الحجّة بالحقّ وأقول: إذاً يا معشر علماء الفلك، فكيف تقولون أنّ القمر سوف يجتمع بالشمس في الساعة الفلانيّة في المحاق أو الكسوف الشمسي ثم يغرب قبلها وهي تتقدمه من جهة الشرق وهو يتلوها من جهة الغرب؟ فمن ثمّ يقيم الإمام المهديّ عليكم الحجّة ونقول: أليس القمر هو الأسرع من الشمس؟ فكيف يجتمع بها في المحاق فمن ثم تتركه الشمس يجري وراءها وليداً برغم أنه أسرع منها؟ فوالله الذي لا إله غيره لا يقبل العقل والعلم والمنطق أن يجتمع القمر بالشمس في المحاق فمن ثمّ تتركه وراءها برغم أنّه أسرع منها وحركة الشمس أبطأ من حركة القمر!

    وعلى الرغم أنّ الإمام المهديّ ناصر محمد يقرُّ ويعترف بكافة علومكم الفلكيّة في نظام جريان الشمس والقمر إلا في هذه النقطة فلن يقبلها عقلُ الإمام المهديّ ولن يقبلها العلم ولن يقبلها المنطق لدى أيّ إنسانٍ عادي، فجرِّبوا وقولوا لأيّ إنسانٍ عاقلٍ لا يقرأ ولا يكتب أُميٌّ لا يفهم من علوم الفلك شيئاً، فقولوا له: "فهل تعلم أنّ القمر يجتمع بالشمس في المحاق فمن ثم تتركه وراءها برغم أنّ القمر هو أسرع من الشمس؟". إذاً لقال لكم: "وكيف يكون القمر هو أسرع من الشمس ثم تسبقه فتتقدمه فتتركه يجري وراءها! فهذا لا يقبله العقل والمنطق". ثمّ يقيم عليكم الحجّة وهو أُمّيٌّ لا يقرأ ولا يكتب! ويا عباد الله، فلو أنّ اثنين من البشر يجريان وأحدهما هو أسرع خطواتٍ من الآخر فمن الذي يترك الثاني وراءه؟ ومعلوم جوابكم أن الأسرع في حركته حتماً سوف يترك الأدنى سرعةً وراءه يجري، فكذلك الشمس والقمر.

    وربّما يودُّ أحد أحبتي الأنصار أن يقول: "يا إمامي، لقد كدت أفهم كيف تدرك الشمس القمر في هذا البيان ولكني عدت للحيرة مرةً أخرى". فمن ثمَّ يردُّ الإمام المهديّ ناصر محمد على كافة السائلين ونقول:
    إنّ الإدراك هو أنْ يولد الهلال من قبل الاقتران فتجتمع به الشمس وقد هو هلال ثم يتجاوزها شرقاً تاركاً إيّاها تجري وراءه من ناحية الغرب.

    ونكرر ونقول: إنّ الشمس إذا أدركت القمر فهو يكمل دورته حول نفسه فمن ثم يولد هلال شهره الجديد من قبل الكسوف فتجتمع به الشمس وقد هو هلال، والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ.

    وأما السبب العلمي لغروب القمر قبل غروب الشمس برغم سابق ميلاده وذلك لكون الهلال الذي تدرك فيه الشمس القمر يولد من قبل الاقتران، ولذلك تجدون هلال الشهر الجديد سوف يغرب من قبل غروب الشمس وهو في حالة إدراكٍ، ثم تجتمع به الشمس وقد هو هلال، ثم يتجاوزها شرقاً تاركاً إيّاها تجري وراءه غرباً، وهكذا...

    ويا عجبي من علماء الفلك! لماذا لم يتنازل أحدهم عن الكبر والغرور فيأتي ليحاور المهديّ المنتظَر في عصر الحوار من قبل الظهور حتى يتبين لهم أنّه الحقّ! وكفى بربّي شهيداً إنه على كل شيء شهيد.

    ويا معشر الأنصار، تعالوا لنعلمكم كيف تلجمون علماء الفلك بآية الإدراك إلجاماً، فقولوا لهم: ألستم تفتون الناس أنّ القمر هو أسرع من الشّمس؟ فسوف يقولون: اللهم نعم، فمن ثم تقولون: ألستم تقولون أنّ بداية عمر الأهلّة تبدأ من لحظة انفصال القمر عن الشمس شرقاً؟ وسوف يقولون: اللهم نعم. فمن ثمّ تقيمون عليهم الحجّة فتقولون: إذاً فكيف يجتمع القمر بالشمس في نهاية الشهر في المحاق ثم ينفصل عنها شرقاً ثم يتلوها من ناحية الغرب؟ فما الذي أرجعه حتى يكون وراءها غرباً برغم أنكم تقولون إنّه لينفصل عنها شرقاً؟ وبما أنّنا نؤمن بفتواكم الحقّ بأنّ هلال الشهر الفلاني سوف يغرب قبل غروب الشمس برغم ميلاده وهذا صحيح؛ ولكن خطأكم أنّكم تقولون أنّه قد اجتمع بها؛ بل فتوى إمامنا المهدي هي الحقّ أنّ هلال الشهر الذي تدرك فيه الشمس القمر حتماً وُلِدَ قبل الكسوف فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال فيكون هلال وكسوف مجتمعين في أول الشهر.

    وأنتم تعلمون يا أمّة الإسلام أنّ سبب انتفاخ الأهلّة في أوّل الشهر أنّ ذلك لكون الشمس أدركت القمر فولد الهلال من قبل الكسوف واجتمعت به الشمس وقد هو هلال؛ بمعنى أنّ هلال الليلة الأولى الذي تدركه الشمس لن تشاهدوه إلا الليلة الثانية وهو منتفخٌ لكونه حقاً هلال الليلة الثانية فيقال ليلتين للناظرين، وذلك تصديقٌ لفتوى محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، قال: [من أشراط الساعة الكبرى انتفاخ الأهلّة].

    برغم أنّ الهلال كانت أول رؤية له في أول مرةٍ يُشاهد فيها فمن ثم يرونه منتفخاً ولذلك يقولون ليلتين لكونه حقاً هلال الليلة الثانية، ولم يبتدع ناصر محمد آية الإدراك من عند نفسه فمالِ هؤلاء القوم لا يكادون يفقهون حديثاً؟

    ونؤكد أنّ عيد الفطر المبارك يوم الإثنين لكون صيام شهر رمضان ثلاثون يوماً لكونكم لن تشاهدوا هلال شوال في الليلة الأولى لكونه في حالة إدراكٍ، ولذلك سوف تختلف ليلة البدر الأولى لشهر شوال فسوف تحدث بعد انقضاء ثلاثة عشر يوماً من غُرَّة شوال بحساب رؤية هلال شوال برغم أنّ رمضان أبدر بنفس الليلة التي دخل بها السبت فأبدر السبت، ولكن شوال لن يُشاهد هلاله جميعُ من على وجه الأرض لكونه في حالة إدراكٍ بعد غروب شمس تسعة وعشرين السبت ليلة الأحد.

    وكان من المفروض أن يُشاهد هلال شوال طائفةٌ من البشر بعد غروب شمس تسعة وعشرين وآخرون يُتِمّونه ثلاثين يوماً بالأحد، ولكنكم سوف تتمّون ثلاثين يوماً جميعكم أهلَ الأرض بغض النّظر عن الذين أضاعوا اليوم الأول بحساب رؤيته الشرعيّة، وهنا تتفكرون فكيف أنكم وجدتم قمر رمضان أبدر بنفس ليلة دخوله بحسب رؤية الأهلّة بالعين المجردة كما شاهدوه في اليمن ليلة السبت وكذلك أبدر ليلة السبت ليلة الخامس عشر من شهر رمضان؟ والسؤال الذي يطرح نفسه هو: لماذا اكتمال القمر البدر لشهر شوال لن يكون بنفس ليلة دخوله بحسب رؤية هلال شهر شوال ليلة الإثنين بل سوف يتقدم اكتمال البدر ليلة الأحد، ولو كان قد شاهد هلالَ شوالٍ أحدٌ على وجه الأرض بعد غروب شمس السبت ليلة الأحد لكان الأمر طبيعياً وليس هناك إدراك لكون طائفةٌ من أهل الأرض يشاهدونه في ليلته الأولى وأخرى لم يشاهدوه فيتمّوا الشهر، ولكن الإدراك الكليّ هو أن لا يُشاهِد الهلال في ليلته الأولى كلُّ البشر كما لن يشاهدوا رؤية هلال شوال في تاريخ تسع وعشرين السبت ليلة الأحد كلُّ البشر، لكون هلال شوال سوف يُحْجَبُ عنهم جميعاً لكونه في حالة إدراك، وبما أنّ ليلة الإدراك هو ليلة غُرَّة شوال الأولى ولكنّه يوم صيامٍ لكافة المسلمين على وجه الأرض لكونهم لن يشاهدَ هلالَ شوال أحدٌ منهم حتى يفطروا، ولذلك سوف يبدأون غُرَّة شوال بيوم العيد الإثنين برغم أنّه تاريخ اثنين من الشهر وليس غرته الأولى؛ بل غرته الأولى هي الأحد، ولذلك سوف تجدون اكتمال البدر لشهر شوال ليلة الأحد، وبما أنّه لن يشاهدَ كافةُ البشر هلال شوال ليلة الأحد بعد غروب شمس السبت 29 من رمضان حسب صيام أهل اليمن فرغم ذلك يجدون هلال شوال يكتمل بدره ليلة الأحد، فهذا يعني أنّ الشمس أدركت القمر في ليلة الأحد ولن يشاهد هلال شوال ليلة الأحد كونه في حالة إدراك كلي.

    فهل فقهتم الخبر أنّ الشمس حقاً أدركت القمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكبرى وآية التصديق للمهديّ المنتظَر؟ وإلى الله تُرجع الأمور يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور وإليه النشور.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..
    أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
    ________________


    Notice: He is for the moon and she is for the sun in the Arabic language.


    اقتباس المشاركة: 164938 من الموضوع: سوف تدرك الشمس القمر في غُرَّة شوال الأولى ليلة الأحد فيحجب عن كافة البشر في غرَّته الأولى، وكذلك يبدر ليلة الأحد، وأما عيد الفطر فهو حتماً سوف يكون يوم الإثنين تاريخ اثنين من شوال..





    - 6 -

    [ لمتابعة رابط المشاركـــــــــــــة الأصليّة للبيــــــــــــــان ]
    الإمام ناصر محمد اليماني
    15 - 01 - 1436 هـ
    08 - 11 - 2014 مـ
    09:13 صباحاً
    ـــــــــــــــــــ



    ردّ الجواب إلى السائل ملهم هندي عن سرّ غروب القمر العملاق لشهر شوال متأخراً إلى شروق الشمس
    ..



    بسم الله الرحمن الرحيم، وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..
    ونقول: يا معشر كلّ النّاظرين إلى شروق وغروب قمر ليلة النّصف لشهر محرمٍ ليلة السبت حسب رؤية هلال محرم لعامكم هذا 1436، ألم تجدوه يشرق من الشرق إلا من بعد حلول الظلام تماماً فشُوهِدَ ظهور القمر في وقت الظلام تماماَ؛ أي من بعد المغرب ودخول غسق الليل المظلم، فإذا بقمر ليلة النّصف يشرق من الشرق، وقد شاهده يشرق في وقت الظلام الناظرون إليه من أهل صنعاء حين شروقه من بعد حلول الظلام برغم أنّها ليلة النّصف حسب غُرّة محرم السبت.

    والسؤال هو لملهم: ومنذ متى يظهر قمر ليلة النّصف بعد حلول الظلام يا رجل؟ وكذلك غروب قمر ليلة النّصف وجده الناظرون إليه أنّه لم يغرب إلا في ضُحى نهار السبت! فهل هذا غروب قمر ليلة النّصف لشهر محرمٍ؟ وحصحصَ الحقّ وتبيّن للجميع أنّ ليلة السبت هي حقاً ليلة السابع عشر لشهر محرمٍ بحسب تاريخ الإدراك لهلال شهر محرمٍ.

    وبالنسبة للإمام المهديّ ناصر محمد اليماني فلديه القدرة على تفصيل الإجابة تفصيلاً، كما لديّ التّفصيل للقمر العملاق الذي يسأل عنه مُلهم، فلدينا التّفصيل الدقيق عن سبب تأخّر بدر ذلك اليوم أربعة عشر شوال لعام 1435 والذي قام بتصويره مُلهِم هندي وهو بجانب ساعة مكة المكرمة، وأعِدُ العالِم الفلكي ملهم بالإجابة المفصّلة بإذن الله ومن محكم القرآن العظيم، ولكنّي قررتُ تأخير البيان الفلكيّ من القرآن المحكم المفصّل حتى يعترف الدكتور ملهم هندي أنّه فعلاً باحثٌ عن الحقّ ويريد الحقّ لأنّي والله الذي لا إله غيره لاحظت أمراً غريباً في الدكتور ملهم هندي وهو أنه يُلبِس الحقّ بالباطل ويُغالط في الحقّ، فلا أدري هل تفعل ذلك بتعمّدٍ منك لكونك من المنجّمين أولياء الشياطين ولستَ من علماء الفلك الفيزيائيين يا ملهم؟ أم بك مسّ شيطانٍ وانفصام شخصيّة؟ أم تأخذك العزّة بالإثم؟ وحسبك جهنّم يا ملهم إن كانت تأخذك العزّة بالإثم من بعد ما تبيّن لك أنّه الحقّ.

    ويا رجل، إنّي لم أظلمك شيئاً، والدليل على مغالطتك في الحقّ هو شهادة الزور والبهتان المبين أنّ قمر ليلة الجمعة بأنك صوّرت شروقه من قبل غروب شمس الخميس ليلة الجمعة، وفضحك الله في العالمين! ووجدَ كلُّ الأنصار والباحثين عن الحقّ في مختلف دول البشر أنّ القمر البدر لليلة الجمعة لم يغرب إلا من بعد شروق شمس الجمعة، وقد جعلنا ذلك هو الحكم بينك وبين الأنصار لكونهم أثبتوا تصوير قمر ليلة الجمعة يشرق بعد غروب شمس الخميس تماماً ليلة الجمعة ودخول ميقات المغرب فأشرق قمر ليلة الجمعة، ولكنّ ملهماً طعن في كافة شهادات شهود شروق القمر في ميقات مغرب الجمعة، وقال ملهم أنّه صوّر القمر يشرق ليلة الجمعة قبيل غروب شمس الخميس وكذّب بشهادات كافة الشهود من الأنصار، ولكنه قد حصحص الحقّ فلم نجده يغرب قمر ليلة الجمعة في كثيرٍ من الدول إلا من بعد شروق شمس الجمعة؛ إلا في اليمن غرب في نهاية ميقات الظلِّ قبيل شروق شمس الجمعة، فهل يُعقل يا ملهم أنّك حقاً صوّرت قمر ليلة الجمعة يشرق قبل غروب شمس الخميس! فكيف يا ملهم يتأخر إلى شروق شمس الجمعة برغم أنّه أشرق مبكراً قبيل غروب شمس الخميس؟ أفلا يدلُّ هذا البرهان المبين أنّك لمن الكاذبين وأنك جئتنا ليس إلا لتلبس الحقّ بالباطل؟ بل متكبرٌ يا ملهم هندي بغير الحقّ، فاتّقِ الله أخي الكريم. وتالله إنّه لنبأٌ عظيمٌ وأنت عنه معرضٌ يا ملهم، فمن يُجِرك من عذاب الله العظيم؟

    وأما بالنسبة لسؤالك عن عجبك ودهشتك واستغرابك لتأخّر القمر العملاق في شوال والذي صوّرتَه من جانب ساعة مكة وتريد أن تعلمَ عن سبب تأخّر غروب القمر العملاق أربعة عشر شوال، فنحن قادرون بإذن الله أن نثبت لملهم أننا كتبنا في ذلك بياناً من قبل الحدث وتمّ تنزيله في رمضان، وقلنا في البيان بالحرف الواحد بأنّ عيد الفطر المبارك سوف يكون يوم الإثنين تاريخ 2 شوال لعام 1435 كون الشمس أدركت القمر يوم الأحد في غرّة شوال الأولى، وبسبب الإدراك فلن يشاهد أحدٌ في البشر هلال شوال في المنزلة الأولى الأحد نظراً لأنّه في حالة إدراكٍ، ولذلك قلنا فحتماً سوف يبدأ المسلمون عيد الفطر المبارك من تاريخ إثنين شوال لعام 1435. وما أشبه الليلة بالبارحة! وكانت ليلة البدر الأول لشهر شوال هي ليلة الأحد وغرب في ميقات فجر الأحد وأما ليلة الإثنين ليلة البدر الثاني لشهر شوال فكانت ليلة الإثنين ليلة السادس عشر لشهر شوال، ولذلك وجدتم القمر البدر الثاني تأخّر غروبه إلى شروق شمس الإثنين كون الإثنين منزلة ليلة السادس عشر وهذا هو السرّ يا ملهم. وحسابكم أنّ ليلة الإثنين هي ليلة نصف شهر شوال، فهيهات هيهات يا ملهم؛ بل ليلة نصف شهر شوال لعام 1435 هي ليلة الأحد لكوني أعلم أنّ الشمس أدركت القمر ليلة الأحد غرّة شوال ولم يشهد هلال المنزلة الأولى لشهر شوال ليلة الأحد أحدٌ في البشر كوني أعلم أنّ الشمس سوف تدرك القمر في هلال شوال، وفصّلت ذلك الحدث تفصيلاً في بيانٍ من قبل الحدث، وتمّ تنزيل البيان في رمضان.

    وإلى البيان بالحقّ من غير مغالطةٍ أو خداعٍ، ونعوذ بالله أن نكون من الجاهلين، فانظر للبيان بتاريخه التّقني في الإنترنت العالميّة كتبناهُ من قبل الحدث كما يلي :
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?18849

    اقتباس المشاركة: 151193 من الموضوع: سوف تدرك الشمس القمر في غُرَّة شوال الأولى ليلة الأحد فيحجب عن كافة البشر في غرَّته الأولى، وكذلك يبدر ليلة الأحد، وأما عيد الفطر فهو حتماً سوف يكون يوم الإثنين تاريخ اثنين من شوال..




    الإمام ناصر محمد اليماني
    18 - شوال - 1435 هـ
    15 - 07 - 2014 مـ
    11:48 صباحاً
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )
    ــــــــــــــــــــ


    سوف تدرك الشمس القمر في غُرَّة شوال الأولى ليلة الأحد فيُحْجَب عن كافة البشر في غرَّته الأولى وكذلك يبدر ليلة الأحد.
    وأما عيد الفطر فهو حتماً سوف يكون يوم الإثنين تاريخ اثنين من شوال، اللهم قد بلغت اللهم فاشهد..



    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على كافة الأنبياء والمرسلين وآلهم الطيبين الطاهرين وعلى كافة المؤمنين إلى يوم الدين، أمّا بعد..

    سؤال لكافة الأنصار والباحثين عن الحقّ: فهل وجدتم القمر ليلة الأحد لم يغرب إلا في ميقات الظلّ لا شكّ ولا ريب؟ ألا وإنّ ميقات الظلّ هو جزء من النهار لكونه يأتي من بعد أن يذهب الليل وظلمته نهائياً بسب دخول النهار، ألا وإنّ ميقات الظلّ هو بعد ذهاب الليل وقبل طلوع الشمس ذلكم ميقات الظلّ. والسؤال مرة أخرى: فمَنْ شاهد القمر ليلة الأحد لم يغرب إلا خلال ميقات الظلّ ولم يغرب طرف الليل؛ بل في ميقات الظلّ في طرف النّهار؟ وهذا برهانٌ مبينٌ أنَّ ليلة الأحد هي ليلة ستة عشر من رمضان لا شك ولا وريب.

    وما نريد أن نعلِّمه للأنصار وكافة الباحثين عن الحقّ أنكم إذا وجدتم القمر البدر يغرب طرف الليل أثناء قيام صلاة الفجر فاعلموا علم اليقين أنّ ذلك البدر هو ليلة النِّصف من الشهر، وأما حين تجدون القمر البدر غرب في ميقات الظلّ خلال طرف النهار وقبل طلوع الشمس فاعلموا علم اليقين أنّ ذلك البدر هو بدر ليلة السادس عشر من الشهر لا شك ولا ريب، وأتحدى في هذه الحقيقة بدقةٍ متناهيةٍ بعيدة عن الخطأ.
    ومن خلال تلك الحقيقة تعلمون علم اليقين عندما تدرك الشمس القمر، وأما كيف تعلمون ذلك؟ فهو عندما تمرّ أوّل ليلة من الشهر ولم يُشاهِدْ هلال الشهر في الليلة الأولى كافةُ البشر وشاهدتم الهلال منتفخاً فاعلموا أنّ ذلك لكونه هلال الليلة الثانية، وحتى تعلموا علم اليقين أنّ الشمس حقاً أدركت القمر في ليلته الأولى فراقبوا ليالي الإبدار فإذا وجدتم القمر البدر غرب عندما يتبيّن لكم الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر فهنا تعلمون علم اليقين أنّ تلك الليلة هي ليلة النِّصف من الشهر لا شك ولا ريب بدقةٍ متناهيةٍ بعيدةٍ عن الخطأ. وأمّا حين تجدون أن ّالقمر البدر غرب من بعد دخول الظلّ فغرب خلال الظلّ وقبل طلوع الشمس فهنا تعلمون علم اليقين أنّ تلك الليلة هي ليلة السادس عشر من الشهر.

    وربّما يودُّ أحد أحبتي الأنصار أن يقول: "وإذا وجدنا القمر البدر غرب عندما تبيّن لنا الخيط الأسود من الخيط الأبيض من الفجر برغم أنّها لم تنقضِ من الشهر إلا ثلاثَ عشرةَ ليلة واثني عشرة ساعة عند غروب القمر البدر برغم أن كافة البشر لم يشهدوا رؤية الهلال ولكنه اكتمل البدر بعد مضي ثلاثة عشر ليلة وشاهدناه مكتملاً، وكذلك تبيَّن لنا غروبه عندما تبيَّن لنا الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر برغم أنه لم ينقضِ من الشهر بحسب رؤية الأهلّة إلا ثلاث عشر ليلة واكتمل البدر في ليلة الرابع عشر، فهل ليلة الرابع عشر هي ليلة النِّصف؟". فمن ثمَّ يردُّ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني على السائلين وجميع الفلكيين وأقول لكم جميعاً: إنكم لتعلمون أنّ ليلة النِّصف ليست ليلة الرابع عشر؛ بل ليلة النِّصف هي ليلة الخامس عشر من الشهر وهي أول اكتمال ليالي الإبدار، فتلك هي ليلة النِّصف، وإنما يسمّي الناس بالبدر المكتمل قمر أربعة عشر لكونهم شاهدوه بعد غروب شمس الرابع عشر. والسؤال الذي يطرح نفسه فما هي تلك الليلة التي شاهدتم القمر البدر فيها مكتملاً؟ أليست هي ليلة الخامس عشر ليلة النِّصف من الشهر لكون ميقات ليلة النِّصف من الشهر يدخل ميقاتها من بعد انقضاء أربعة عشر يوماً بالتمام والكمال وتبدأ ليلة النِّصف من لحظة غروب شمس الرابع عشر بظهور الشفق الغربي فمن ثم تدخل ليلة الخامس عشر بدءاً من ظهور الشفق الأحمر من بعد الغروب لشمس الرابع عشر.

    وما نريد قوله لكافة الأنصار وكافة الباحثين عن الحقّ في العالمين أنكم إذا شاهدتم هلال الشهر منتفخاً برغم أنّ تلك أول رؤية لهلال الشهر من قِبَلِ كافة البشر؛ والسؤال الذي يطرح نفسه فأين ذهب هلال الليلة الأولى؟ والجواب ذلك الهلال غرب قبل غروب الشمس برغم أنه قد وُلد، ولذلك لم يشاهده كافةُ البشر لكونه في حالة إدراكٍ، فذلك هو الإدراك.

    وحتى تعلموا علم اليقين أنّ الشّمس حقاً أدركت القمر فذلك لكونكم سوف تجدون القمر صار بدراً برغم أنّه لم ينقضِ من الشهر إلا ثلاثة عشرة يوماً، فمن ثمّ صار القمر بدراً برغم أنّه لم ينقضِ من الشهر إلا ثلاثة عشرة يوماً، وكل يومٍ 24 ساعة.
    إذاً يا إخواني فحتماً لم يشاهد البشر هلال الليلة الأولى من الشهر، وسبحان ربي فكم تكرّرت آيات الإدراك في أشهر رمضان في عصر الحوار من قبل الظهور إلا شهر رمضان هذا فلم تدرك الشمس القمر ولذلك انضبط الحساب فوجدتم القمر البدر اكتمل بعد مضي أربعة عشرة يوماً وكل يومٍ 24 ساعة، ومن بعد غروب شمس الرابع عشر ظهر لكم القمر البدر ليلة الخامس عشر أي ليلة السبت أي ليلة النِّصف وبحساب رؤية الهلال في اليمن، وذلك لتعلموا أنّ القمر البدر حقاً يكتمل بحساب رؤية الأهلّة بعد مضي أربعة عشر يوماً وكل يوم 24 ساعة لا شك ولا ريب لكونها آتية ٌعليكم أهلّةٌ سوف تدرك فيها الشمس القمر فتجدون أول ليالي الإبدار هي ليلة الرابع عشر من قبل تاريخ ليلة الخامس عشر من الشهر، فلماذا لم تفقهوا الخبر؟ ولماذا لم تدرك الأبصار أنّ الشمس حقاً أدركت القمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكبرى وآية التصديق للمهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني؟

    وبما أنّ كافة الباحثين عن الحقّ لم يفطنوا كيف يعلمون علم اليقين أنّ الشمس أدركت القمر فسوف نترك الفتوى مباشرةً من محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم: [مِنَ اقْتِرَابِ السَّاعَةِ أَنْ يُرَى الْهِلاَلُ قَبَلاً فَيُقَالُ: لِلَيْلَتَيْنِ] صدق عليه الصلاة والسلام.

    والسؤال الذي يطرح نفسه هو: ما سبب انتفاخ الأهلّة؟ والجواب قد بعث الله به الإمام المهديّ ناصر محمد ليفصِّله لكم من الكتاب تفصيلاً. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا (1) وَالْقَمَرِ إِذَا تَلَاهَا(2)} صدق الله العظيم [الشمس].
    برغم أنّ القمر لا ينبغي له أن يتلوَ الشمس في الجريان من بعد بزوغ هلال الشهر الجديد منذ أن خلق الله السماوات والأرض. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (38) وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ (39) لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ(40)} صدق الله العظيم [يس].

    والسؤال الذي يطرح نفسه: فهل لا ينبغي للشمس أنْ تدرك القمر فيتلوها الهلال في بداية الشهر وهي تتقدّمه؟ والجواب: نعم لا ينبغي للشمس أنْ تدرك القمر فتتقدّمه منذ أنْ خلق الله السماوات والأرض حتى يدخل عمر الحياة الدنيا في عصر أشراط الساعة الكبرى، فمن ثمّ تدرك الشمس القمر فيتلوها. ولذلك أقسَمَ اللهُ تعالى بهذا الحدث. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا (1) وَالْقَمَرِ إِذَا تَلَاهَا(2)} صدق الله العظيم [الشمس].

    وربّما يودُّ أحد السائلين من علماء الفلك أن يقول: "يا ناصر محمد، وكيف نعلم علم اليقين أنّ القمر تلاها وهو هلالٌ؟". والجواب لكافة علماء الفلك نقول لهم: إنكم لتعلمون أنّ القمر والشمس والأرض كلٌّ في فلكٍ يسبحون، وتعلمون أنّ القمر يجتمع بالشمس في المحاق بعد انتهاء منازل الأهلّة، فمن ثم ينفصل عنها شرقاً فيترك الشمس تتلوه من ناحية الغرب، وبسبب دوران الأرض تجدون أنّ الشمس تغرب قبل القمر الهلال ومن ثم يغرب القمر الهلال وهو يتقدمها، ولذلك تشاهدون هلال أوّل الشهر من بعد غروب الشمس، فإذا أدركت الشمس القمر فسوف يحدث العكس تماماً فتجدون أنّ القمر الهلال يغرب قبل غروب الشمس ومن ثم تغرب الشمس بعده وهي تتقدمه شرقاً والقمر الهلال يتلوها من جهة الغرب فيجتمع بها وقد هو هلال، بمعنى أنّه وُلِدَ من قبل الاقتران فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال.

    وأنتم يا معشر علماء الفلك تعلمون أنّ القمر هو أسرع من الشمس في حركته، ولذلك قال الله تعالى: {لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ(40)} صدق الله العظيم [يس].

    وبما أنّ الله يعلم أنّ القمر هو أسرع من الشمس، ولذلك قال: {لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ}، والسؤال الذي يطرح نفسه فكيف أنّ هلال الشهر يولد ومن ثم تجدونه يتلوها والشمس تتقدمه برغم أنّه سبق ميلاده؟ ومعظم تقاريركم الفلكيّة تشهد على فتواكم في أهلّة الشهور التي تدرك فيها الشمس القمر فتقولون أنّ هلال الشهر الفلاني سوف يولد في الساعة الفلانيّة ويغرب قبل الشمس ولذلك يستحيل رؤية هلال الشهر الفلانيّ علميّاً بدقةٍ متناهية بعيدةٍ عن الخطأ!

    ومن ثمّ يقيم عليكم الإمام المهديّ ناصر محمد الحجّة وأقول: فذلك هو الإدراك فكيف تنكرون الحقّ وأنتم تعلمون؟ وأنتم لستم منجِّمين أولياء الشياطين؛ بل علماء فلكيّون فلا تكتموا الحقّ وأنتم تعلمون. وإن قلتم: "يا ناصر محمد لا تقيم الدنيا وتقعدها فتلك ظاهرةٌ طبيعيةٌ أنْ يُولَدَ الهلالُ ثم يغرب قبل الشمس". ومن ثم يقيم عليكم الإمام المهديّ الحجّة بالحقّ وأقول: فأخبروني متى يُولَد هلال الشهر الجديد؟ ومعلوم جواب كافة علماء الفلك دون استثناء أحدٍ منهم فسوف ينطقون بمنطقٍ واحدٍ موحدٍ فيقولون: "إنّ الشمس والقمر يجتمعان في محاق الأهلّة ويسمّى ذلك بالاقتران فتكون الشمس من الأعلى والقمر من الأدنى ويحدث ذلك كسوفاً شمسيّاً بعض الأحيان لكون القمر يحجب ضوء الشمس عن أهلِّ الأرض المتواجدين في مخروط ظلِّ القمر، فمن ثم ينفصل عنها من تلك اللحظة شرقاً، وبما أنّه أسرع من الشمس فيتجاوزها شرقاً تاركاً إيّاها تجري وراءه من ناحية الغرب". فمن ثمّ يقيم الإمام المهديّ عليكم الحجّة بالحقّ وأقول: إذاً يا معشر علماء الفلك، فكيف تقولون أنّ القمر سوف يجتمع بالشمس في الساعة الفلانيّة في المحاق أو الكسوف الشمسي ثم يغرب قبلها وهي تتقدمه من جهة الشرق وهو يتلوها من جهة الغرب؟ فمن ثمّ يقيم الإمام المهديّ عليكم الحجّة ونقول: أليس القمر هو الأسرع من الشمس؟ فكيف يجتمع بها في المحاق فمن ثم تتركه الشمس يجري وراءها وليداً برغم أنه أسرع منها؟ فوالله الذي لا إله غيره لا يقبل العقل والعلم والمنطق أن يجتمع القمر بالشمس في المحاق فمن ثمّ تتركه وراءها برغم أنّه أسرع منها وحركة الشمس أبطأ من حركة القمر!

    وعلى الرغم أنّ الإمام المهديّ ناصر محمد يقرُّ ويعترف بكافة علومكم الفلكيّة في نظام جريان الشمس والقمر إلا في هذه النقطة فلن يقبلها عقلُ الإمام المهديّ ولن يقبلها العلم ولن يقبلها المنطق لدى أيّ إنسانٍ عادي، فجرِّبوا وقولوا لأيّ إنسانٍ عاقلٍ لا يقرأ ولا يكتب أُميٌّ لا يفهم من علوم الفلك شيئاً، فقولوا له: "فهل تعلم أنّ القمر يجتمع بالشمس في المحاق فمن ثم تتركه وراءها برغم أنّ القمر هو أسرع من الشمس؟". إذاً لقال لكم: "وكيف يكون القمر هو أسرع من الشمس ثم تسبقه فتتقدمه فتتركه يجري وراءها! فهذا لا يقبله العقل والمنطق". ثمّ يقيم عليكم الحجّة وهو أُمّيٌّ لا يقرأ ولا يكتب! ويا عباد الله، فلو أنّ اثنين من البشر يجريان وأحدهما هو أسرع خطواتٍ من الآخر فمن الذي يترك الثاني وراءه؟ ومعلوم جوابكم أن الأسرع في حركته حتماً سوف يترك الأدنى سرعةً وراءه يجري، فكذلك الشمس والقمر.

    وربّما يودُّ أحد أحبتي الأنصار أن يقول: "يا إمامي، لقد كدت أفهم كيف تدرك الشمس القمر في هذا البيان ولكني عدت للحيرة مرةً أخرى". فمن ثمَّ يردُّ الإمام المهديّ ناصر محمد على كافة السائلين ونقول:
    إنّ الإدراك هو أنْ يولد الهلال من قبل الاقتران فتجتمع به الشمس وقد هو هلال ثم يتجاوزها شرقاً تاركاً إيّاها تجري وراءه من ناحية الغرب.

    ونكرر ونقول: إنّ الشمس إذا أدركت القمر فهو يكمل دورته حول نفسه فمن ثم يولد هلال شهره الجديد من قبل الكسوف فتجتمع به الشمس وقد هو هلال، والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ.

    وأما السبب العلمي لغروب القمر قبل غروب الشمس برغم سابق ميلاده وذلك لكون الهلال الذي تدرك فيه الشمس القمر يولد من قبل الاقتران، ولذلك تجدون هلال الشهر الجديد سوف يغرب من قبل غروب الشمس وهو في حالة إدراكٍ، ثم تجتمع به الشمس وقد هو هلال، ثم يتجاوزها شرقاً تاركاً إيّاها تجري وراءه غرباً، وهكذا...

    ويا عجبي من علماء الفلك! لماذا لم يتنازل أحدهم عن الكبر والغرور فيأتي ليحاور المهديّ المنتظَر في عصر الحوار من قبل الظهور حتى يتبين لهم أنّه الحقّ! وكفى بربّي شهيداً إنه على كل شيء شهيد.

    ويا معشر الأنصار، تعالوا لنعلمكم كيف تلجمون علماء الفلك بآية الإدراك إلجاماً، فقولوا لهم: ألستم تفتون الناس أنّ القمر هو أسرع من الشّمس؟ فسوف يقولون: اللهم نعم، فمن ثم تقولون: ألستم تقولون أنّ بداية عمر الأهلّة تبدأ من لحظة انفصال القمر عن الشمس شرقاً؟ وسوف يقولون: اللهم نعم. فمن ثمّ تقيمون عليهم الحجّة فتقولون: إذاً فكيف يجتمع القمر بالشمس في نهاية الشهر في المحاق ثم ينفصل عنها شرقاً ثم يتلوها من ناحية الغرب؟ فما الذي أرجعه حتى يكون وراءها غرباً برغم أنكم تقولون إنّه لينفصل عنها شرقاً؟ وبما أنّنا نؤمن بفتواكم الحقّ بأنّ هلال الشهر الفلاني سوف يغرب قبل غروب الشمس برغم ميلاده وهذا صحيح؛ ولكن خطأكم أنّكم تقولون أنّه قد اجتمع بها؛ بل فتوى إمامنا المهدي هي الحقّ أنّ هلال الشهر الذي تدرك فيه الشمس القمر حتماً وُلِدَ قبل الكسوف فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال فيكون هلال وكسوف مجتمعين في أول الشهر.

    وأنتم تعلمون يا أمّة الإسلام أنّ سبب انتفاخ الأهلّة في أوّل الشهر أنّ ذلك لكون الشمس أدركت القمر فولد الهلال من قبل الكسوف واجتمعت به الشمس وقد هو هلال؛ بمعنى أنّ هلال الليلة الأولى الذي تدركه الشمس لن تشاهدوه إلا الليلة الثانية وهو منتفخٌ لكونه حقاً هلال الليلة الثانية فيقال ليلتين للناظرين، وذلك تصديقٌ لفتوى محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، قال: [من أشراط الساعة الكبرى انتفاخ الأهلّة].

    برغم أنّ الهلال كانت أول رؤية له في أول مرةٍ يُشاهد فيها فمن ثم يرونه منتفخاً ولذلك يقولون ليلتين لكونه حقاً هلال الليلة الثانية، ولم يبتدع ناصر محمد آية الإدراك من عند نفسه فمالِ هؤلاء القوم لا يكادون يفقهون حديثاً؟

    ونؤكد أنّ عيد الفطر المبارك يوم الإثنين لكون صيام شهر رمضان ثلاثون يوماً لكونكم لن تشاهدوا هلال شوال في الليلة الأولى لكونه في حالة إدراكٍ، ولذلك سوف تختلف ليلة البدر الأولى لشهر شوال فسوف تحدث بعد انقضاء ثلاثة عشر يوماً من غُرَّة شوال بحساب رؤية هلال شوال برغم أنّ رمضان أبدر بنفس الليلة التي دخل بها السبت فأبدر السبت، ولكن شوال لن يُشاهد هلاله جميعُ من على وجه الأرض لكونه في حالة إدراكٍ بعد غروب شمس تسعة وعشرين السبت ليلة الأحد.

    وكان من المفروض أن يُشاهد هلال شوال طائفةٌ من البشر بعد غروب شمس تسعة وعشرين وآخرون يُتِمّونه ثلاثين يوماً بالأحد، ولكنكم سوف تتمّون ثلاثين يوماً جميعكم أهلَ الأرض بغض النّظر عن الذين أضاعوا اليوم الأول بحساب رؤيته الشرعيّة، وهنا تتفكرون فكيف أنكم وجدتم قمر رمضان أبدر بنفس ليلة دخوله بحسب رؤية الأهلّة بالعين المجردة كما شاهدوه في اليمن ليلة السبت وكذلك أبدر ليلة السبت ليلة الخامس عشر من شهر رمضان؟ والسؤال الذي يطرح نفسه هو: لماذا اكتمال القمر البدر لشهر شوال لن يكون بنفس ليلة دخوله بحسب رؤية هلال شهر شوال ليلة الإثنين بل سوف يتقدم اكتمال البدر ليلة الأحد، ولو كان قد شاهد هلالَ شوالٍ أحدٌ على وجه الأرض بعد غروب شمس السبت ليلة الأحد لكان الأمر طبيعياً وليس هناك إدراك لكون طائفةٌ من أهل الأرض يشاهدونه في ليلته الأولى وأخرى لم يشاهدوه فيتمّوا الشهر، ولكن الإدراك الكليّ هو أن لا يُشاهِد الهلال في ليلته الأولى كلُّ البشر كما لن يشاهدوا رؤية هلال شوال في تاريخ تسع وعشرين السبت ليلة الأحد كلُّ البشر، لكون هلال شوال سوف يُحْجَبُ عنهم جميعاً لكونه في حالة إدراك، وبما أنّ ليلة الإدراك هو ليلة غُرَّة شوال الأولى ولكنّه يوم صيامٍ لكافة المسلمين على وجه الأرض لكونهم لن يشاهدَ هلالَ شوال أحدٌ منهم حتى يفطروا، ولذلك سوف يبدأون غُرَّة شوال بيوم العيد الإثنين برغم أنّه تاريخ اثنين من الشهر وليس غرته الأولى؛ بل غرته الأولى هي الأحد، ولذلك سوف تجدون اكتمال البدر لشهر شوال ليلة الأحد، وبما أنّه لن يشاهدَ كافةُ البشر هلال شوال ليلة الأحد بعد غروب شمس السبت 29 من رمضان حسب صيام أهل اليمن فرغم ذلك يجدون هلال شوال يكتمل بدره ليلة الأحد، فهذا يعني أنّ الشمس أدركت القمر في ليلة الأحد ولن يشاهد هلال شوال ليلة الأحد كونه في حالة إدراك كلي.

    فهل فقهتم الخبر أنّ الشمس حقاً أدركت القمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكبرى وآية التصديق للمهديّ المنتظَر؟ وإلى الله تُرجع الأمور يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور وإليه النشور.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..
    أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
    ________________




  7. الترتيب #7 الرقم والرابط: 165743 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المشاركات
    5,795

    افتراضي The proof upon the astronomers' observation that there is something strange occurred in the cosmic space!


    -7-

    Imam Nasser Mohammad Al-Yemeni

    20 - 01 - 1436 AH
    13 - 11 - 2014 AD
    07:49 am
    ــــــــــــــــــ


    The proof upon the astronomers' observation that there is something strange occurred in the cosmic space!

    In the name of Allah the All Merciful, the Most Merciful, forgiveness and peace be upon Mohammad the messenger of Allah and his righteous family and all the Muslims in every time and place till the day of Judgement, after this ..

    What follows is a copy of quotation for you to see that how a strange thing what they noticed occurring in the cosmic space, which is the birth of the crescent then its setting before the sunset despite its advance birth. so look at the astonishment of the astronomer Sulayman Al-Manea a member of the senior scientists and a member of Um Al-Qura the Committee of the Hijri year calender surrounding the phenomena of the birth of the crescent before sunset though it sets before it (the sun)! we copy it for you and it is as follows:

    So the question is for the birth an impact in the months' entry? And is the occurrence of the pairing then the birth a required condition to the month's entry?
    And some of the issues are considered from the ... so would clear its variation.
    This issue has a relation to the cases of the crescent's setting and the pairing and can be summarized in three cases. Since that many of the astronomers do not know except for two known cases as what will follow:
    1- (moon) sets before the sun while did not pair nor was born.
    2- (moon) sets before the sun while it is pairing and born.
    3- (moon) sets after the sun while did not pair nor was born.
    4- There maybe a fourth case did not mention it Mr. Abd Allah Alkhudayri which is:
    (moon) sets before the sun and it just paired before it.
    And replied the city of the king Abd Al-Azeez about this in it clarification for the scientific explanation who asked of it sheikh Abd Allah son of Sulayman Al-Manea a member of the senior scientists and a member of Um Al-Qura the Committee of the Hijri year calender surrounding the phenomena of the crescent's birth before the sunset though it sets before it (the sun).
    Corresponding ,Tuesday August 22nd 2006 No. 4698 on the following link:

    http://www.aleqt.com/2006/08/22/article_53410.html
    ــــــــــــــــــــــــ



    اقتباس المشاركة: 165737 من الموضوع: عــــــــــاجل: من المهدي المنتظَر إلى كلّ البشر في البوادي والحضر إليكم هذا الخبر العاجل..





    -7-

    [ لمتابعة رابط المشاركـــــــــــــة الأصليّة للبيــــــــــــــان ]
    الإمام ناصر محمد اليماني
    20 - 01 - 1436 هـ
    13 - 11 - 2014 مـ
    07:49 صباحاً
    ـــــــــــــــــــ


    البرهان على ملاحظة علماء الفلك أنّ شيئاً غريباً حدث في الفضاء الكوني !

    بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على محمد رسول الله وآله الطّيّبين وجميع المسلمين في كل زمانٍ ومكانٍ إلى يوم الدين، أما بعد..

    فيما يلي اقتباسٌ لتنظروا كيف أنّهم لاحظوا شيئاً غريباً يحدث في الفضاء الكوني، وهو ولادة الهلال فمن ثم غروبه قبل غروب الشمس برغم سابق ميلاده. فانظروا إلى دهشة العالم الفلكي سليمان المنيع (عضو هيئة كبار العلماء وعضو لجنة تقويم أمّ القرى) حول ظاهرة ولادة الهلال قبل غروب الشمس ومع أنه يغرب قبلها! نقتبسه لكم وهو كما يلي:

    فالسؤال هل للولادة أثر في دخول الأشهر؟ وهل من شرط دخول الشهر حصول الاقتران ثم الولادة؟ وبعض القضايا تعتبر من المسلمات فيتبن خلافها. هذه المسألة لها علاقة بحالات غروب الهلال والاقتران ويمكن تلخيصها في ثلاث حالات. حيث أن كثيراً من الفلكيين لا يعرفون إلا حالتين معروفتين كما سيأتي:
    1- يغرب قبل الشمس وهو لم يقترن ولم يولد.
    2- يغرب بعد الشمس وهو مقترن ومولود.
    3- يغرب بعد الشمس وهو لم يقترن ولم يولد.
    4- ولعل هناك حالة رابعة لم يذكرها الأستاذ عبدالله الخضيري وهي: يغرب قبل الشمس وقد اقترن قبلها. وأجابت مدينة الملك عبد العزيز عن هذا في توضيحها للتفسير العلمي الذي طلبه الشيخ عبد الله بن سليمان المنيع عضو هيئة كبار العلماء وعضو لجنة تقويم أم القرى حول ظاهرة ولادة الهلال قبل غروب الشمس ومع أنه يغرب قبلها.
    الاقتصادية الثلاثاء old هـ. الموافق 22 أغسطس 2006 العدد 4698 على الرابط التالي:
    http://www.aleqt.com/2006/08/22/article_53410.html
    ____________



  8. الترتيب #8 الرقم والرابط: 165921 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المشاركات
    5,795

    افتراضي The bridling reply from the Imam to Mulham, and the Truth manifested and praise be to Allah the Lord of the worlds..


    - 8 -

    Imam Nasser Mohammad Al-Yemeni

    21 - 01 - 1436 AH
    14 - 11 - 2014 AD
    05:17 am
    ــــــــــــــــــ


    The bridling reply from the Imam to Mulham, and the Truth manifested and praise be to Allah the Lord of the worlds..

    In the name of Allah the All Merciful, the Most Merciful

    Allah's peace, mercy and His blessings be upon you assembly of the best foremost supportive helpers and Allah's peace upon the searchers about the Truth at the table of dialogue, as for now its revealed to all what is the secret from the evading of the astronomer Mulham and his delaying of downloading the pictures which he took photographed for the moon's rise after the sunset on Thursday the night of Friday at the appointed time of the call for Maghrib prayer (after sunset prayer), and the secret was revealed to all at first of the matter of Mulham's delaying and his evading of downloading of the picture until we provoked him and challenged him and we said either that you download the picture, if not; then you are of the liars. So we made Mulham in front of two situations the sweetest of them is bitter; the he downloads the picture to be a testimony in the Truth onto the truthful declaration of Nasser Mohammad Al-Yemeni about the moon's rise after sun's hiding behind the veil on Thursday and precisely at the appointed time of Maghrib prayer (after sunset prayer)for the night at entering the night of the blessed Friday, but Mulham you found him evading the image download for it will be a judge in the truth upon the actual reality testifying in the moon's rising after sunset of Thursday at the appointed time of the call for Maghrib prayer (after sunset prayer).

    And the picture cam in ratification for the declaration of the Imam Nasser Mohammad Al-Yemeni by all measures and violating to the declaration of the astronomer Mulham Hindy by all measures for the fact of the declaration of the astronomer Mulham Mohammad Hindy is: That the moon's rise on Thursday will be before sunset of Thursday, and we repeat: The declaration of the astronomer Mulham Mohammad Hindy is: That the moon's rise on Thursday will be before sunset of Thursday the night of Friday.
    As for the declaration of Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni is: Indeed the rise of the moon on Thursday will be after sunset of Thursday the night of Friday, precisely at the appointed time of the call for Maghrib prayer (after sunset prayer) in the horizon of the Honored Mecca the center of the earth and the universe, in the fact the overtaking is according to the date calculation and the appointed time of Allah's magnified House the sacred mosque which is in Becca the Honored Mecca the center of the earth and the universe.

    And Allah made this picture a judge in the Truth that the moon's rise at the horizon of the Honored Mecca is really-truly after sunset of Thursday so had rise at the appointed time of the call for Maghrib prayer (after sunset prayer) in the sacred mosque. The picture testifies in the Truth as follows:

    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	7jbn3n.jpg 
مشاهدات:	169 
الحجم:	84.6 كيلوبايت 
الهوية:	2640

    In any case the Truth has manifested and would not deceive the most ignorant human in the worlds the deliberate defaulting in the truth by the astronomer Mulham Hindy after what was revealed to him that it is the Truth and the moon did not rise according to the astronomical appointed time-calculation; in fact it was different even in the timing of the moon rise according to the calender of Um Al-Qura the honored Mecca for in reality the calender of Um Al-Qura declares that the moon rise on Thursday will be before sunset of Thursday which is before the Maghrib call of prayer in thirteen minutes the moon rises at the horizon the honored Mecca at the hour five and thirteen minutes exactly, as for the call for the Maghrib prayer would be the five and forty three minutes, this means that the moon rise according to the calender of Um Al-Qura will be before sunset of Thursday then the people of Mecca see it at the eastern horizon of the honoed Mecca just before Thursday's sunset and before Maghrib prayer by thirteen minutes. But folks the Truth has manifested so you found the moon truly was late in it rising till after sunset of Thursday; in fact got late till when the call for Maghrib prayer for the night of Friday in the sacred mosque by the local-time of the honored Mecca, and you see the moon when the call for the prayer corresponded at the appearance of the moon at the eastern horizon of the honored Mecca.

    As I hope the picture to copied which Mulham brought in his statement to download it in this statement of mine and it is the same picture which Mulham forward it, and this is one of the proofs that the sun overtook the moon therefore the moon rise and set has changed and the timing of prayers did not change a thing for the fact the timing of prayers are not according to the rise and set of the moon; but the prayers are according to the sun's rise and set. So look to the calender of Um Al-Qura saying that the moon rise at the horizon of the honored Mecca is before the appointed time of Maghrib prayer call on the night of Friday by thirteen minutes which is before Thursday's sunset the moon would be at the horizon of the honored Mecca which is the timing of the moon rise at the honored Mecca's horizon, so look at the date and the timing of the moon rise on 13 Muharram - 1436 for Thursday as follows:

    The rising of the moon Maghrib (after sunset)

    05:30 05:43
    http://www.ummulqura.org.sa/Index.aspx

    But you are witnessing the moon rise at the Honored Mecca's horizon happened at the exact time when the calling of Maghrib prayer on the night of Friday.

    Then we come to the main and basic proof to the sign of overtaking; as we taught you yesterday that was taken by surprise the virtuous sheikh Sulayman Al-Manea a member of the senior scientists committee about the moon set sometimes before sunset and it came different according to the moon's set in the calender of Um Al-Qura of the honored Mecca, and he requested a scientific explanation about the reason of this phenomena, so he directed his request to the teachers of the astronomers in the city of Abd Al-Azeez of astronomy. and the question that comes up; did we find the astronomers in the city of Abd Al-Azeez that they gave an advisory opinion to Sulayman Al-Manea by the scientific logic in the scientific reason for the birth of the crescent before the pairing and it's setting before the sun? so look at their reply to the astronomer and a member of the commitee of Hijri year claender of Um Al-Qura the virtuous sheikh Abd Allah son of Sulayman Al-Manea a member of the senior scholars and member of the Hijri year calendar of Um Al-Qura surrounding the phenomenon of the crescent's birth before sunset though it sets before the sun, not ever will you find they have a scientific answer for the fact they do not know that the sun overtook the moon so ponder in their answer:

    "The city," said in clarifying to the scientific explanation requested by sheikh Abd Allah son of Sulayman Al-Manea Senior Scholars member and member of the Hijri year on the phenomenon of the birth of the crescent before sunset Although Wester accepted, "and before starting the scientific explanation want to King City Abdul Aziz City for Science and Technology to explain it since it adopted the Hijri year it strives to develop and improve, and that by a galaxy of scholars and specialists in several areas to complement the views, and the city was and is still actively involved in the monitoring committees Crescents issued by Royal Decree approval since 1418 until now. "The City" and clarify Here are some concepts and the scientific foundations pictures and illustrations that show how this pairing and the concept of the birth of the crescent (with reference to all charges and images in this scientific explanation is for illustration only and did not take into account the natural sizes of celestial bodies): First: for the sizes of the three bodies (the sun, the earth and the moon), the sun is roughly equivalent million times the size of Earth, while the size of the moon is equivalent to a quarter of the size of Earth only, meaning that the sun size equivalent to nearly four million times the size of the moon. sees the beholder of the Earth's surface convergence in the sun and the moon size so as to cause the large distance between the Earth and the Sun, where the distance between them (150 million kilometers), almost while the moon closer to the land and much of the distance between them (about 380 thousand kilometers), meaning that the sun farther from Earth than the moon about (400 time). Secondly, when we talk about (the pairing) is intended is the moment where the three bodies centers are (the sun, the earth and the moon) at one level in the space, and this is the scientific definition of the coupling, a global moment agreed upon between scientists and can be calculated accurately very large, as shown in Figure 1. If you become three bodies centers in the line of sight, and one that result in: 1. occurrence (Eclipse) to the sun if the moon between Earth and the sun, as in Figure (2). 2. occurrence (eclipse) to the moon if the land between the moon and the sun. It is God's mercy and grace that eclipses do not occur every month because of Milan axis of rotation of the Moon around the Earth nearly five degrees from the axis of rotation of the Earth around the sun, so the three bodies (the sun, the earth, and the moon) if At one level, the moon sometimes be higher line of sight and sometimes be the bottom, as shown in the form of (3). As for the shape of the new moon, it varies from month to month, depending on the position of the sun for the moon, and scholars designate by into three categories: 1) Crescent Shami: which is the direction of the horns to the north of the observer from the earth. 2) Crescent Yamani: which is the direction of the horns to the direction of the south of the observer from the earth. 3) Crescent heavenly: and that is the direction of the horns to the direction of the sky (to the top) of the observer from the earth. As is illustrated in Figure (4). The beginning of the new month (the emergence of a string of light from the moon) mostly takes a period of time after pairing vary from month to month may exceed the clock in some cases, because the reason for the difference this time for several reasons, including: - the distance between Earth and the sun: where the land is in some seasons of the year the fastest in its rotation around the sun from the other during the year. - The distance between the moon and the earth: as well as the moon is in some days faster in the rotation around the earth on other days during the lunar month. The interpretation of these two reasons is that orbits in which the spin orbs elliptical (oval) and is not completely circular, making it subject to physical laws created by God in order to maintain the balance in their orbits. We can see this clearly when a total solar eclipse happens. and can not see the new crescent month, but after that departs Moon Center for the center of the sun after their meeting at the moment (pairing) or (Almhak) a distance sufficient to allow the emergence of a string of light (Crescent) in the moon, and the following figures show the stages of the separation of the moon from the sun after a moment Pairing: 1) This case illustrates the moment of the association, which is Moon where in the process (Almhak) and be the face of the moon opposite to the ground completely opaque. 2), and after a period of time passage (as we pointed out to him previously from time to time) away Moon Center for the center of the sun is different, and the face of the moon is still opposite the land dimmed, and such a case, you get In the months that pointed her Sheikh Abdullah Al Manea and Ocklt it, as the moon Wester before the sun, although the pairing has been no light appears in the moon after. 3) With the continued movement of the moon and its distance from the center of the sun, begins to separate from the sun even up to a point that allows the light to emerge from the edge of the moon. Here we can say that the crescent of the new month may Is, and have a chance View Crescent best as we head to the west on the earth's surface, where the moon later than the sun slowly Wester moon after sunset, as in (Figure 5). It is already clear to us: 1) that the pairing means the beginning of a new cycle of the moon does not mean the beginning of the new month. 2) takes the moon period of time after the occurrence of pairing up the thread of light shows and different this time from month to month. We note here that the Hijri year took into account such things and took the prerequisites, namely: 1) be a pairing has been before sunset in Makkah. 2) Moon after the sun in Mecca. These two conditions go hand in hand is not enough for one of them to prove entering the month, but must achieve two conditions together. and made ​​the King Abdul Aziz City for Science and technical thanks to Sheikh Abdullah Bin Sulaiman Al Manea his attention to this vital topic of Balohlh and Hijri year, and estimated to eminence confidence in the city and commending the efforts undertaken and carried out in the field of development Hijri

    ــــــــــــــــــــــــ
    Ended
    Then we say O Mulham do not say against us of what we have not said it that the moon meets with the sun then it returns backward; so this is not logical, and we did not say that in fact we spoke in the Truth O Mulham and we have said to you many times and repeatedly that the overtaking is because the impact of Planet Saqar (Planet X Niburu) onto the sun only and not directly, but the sun in its turn affected the moon's self movement and did not affect the movement of its known astronomical orbiting and for that the timing of the solar eclipse and the lunar eclipse dose not change, and you know that for the moon are two movements, so when we say Planet Saqar (Planet X Niburu) did not impact the moon's movement we mean Planet Saqar (Planet X Niburu) did not affect yet in the direct impact upon the movement of the moon and earth, and indeed impacted the movement of the sun so tugging happened between the sun and earth upon the moon, but the earth still maintain astronomical movement of the moon in the system of its astronomical orbiting , but the sun affected the moon's self movement, and her is the tie-down of the horses, for the fact the crescent being born because the moon's self movement and not the because the axis-rotational movement. And we do not reveal more than this in the secrets of the overtaking in fact Mulham and who was of his like may adjust his new dates based on the astronomical secret point so he would establish that on the upcoming months' calculation then speaks in the same logic of Nasser Mohammad Al-Yemeni, then he would say " it is the same of what we have and everything is normal, and no occurring of any imbalance, and Nasser Mohammad Al-Yemeni depends upon our astronomical information"! Then Mulham comes up with a statement identical to my statement or even before issuing my statement deliberately defaulting, so here he is defaulting his own self by his photographing to the moon's rise at the honored Mecca's horizon at the timing of Maghrib prayer's call the night of Friday then he said: "in fact the moon had rise before sunset on Thursday". O praise be to Allah he is fast holding in his astronomical information despite that he sees the actuality an eye seeing came contrary to his astronomical calculations then he comes up with justifications and mixing-up from his own self! Although we do not belie in the scientific knowledge of physics of the astronomers and we believe in its precision but the sun overtook the moon so the crescent was born before the solar eclipse due to its increased speed of itself (movement) which causes the birth of the crescent's (new phase), as for its axis movement or we rather name it by the more correct name (around itself) by the more correct meaning for the fact its axis movement is around its self movement as for the moon are two movements, there is no problem in my differing with the astronomers' in the scientific astronomical terms for I will let them know in the intended though in reality there is three movements for the moon and they are:
    The movement cosmic pace astronomical orbiting for the heavenly body in its known orbit and there is no relation for this movement in generating the birth of the crest of the month for the fact that the birth of the crescent is because its self movement. Perhaps one of the questioners would like to say: " we learned that for the planets are two movements only and they are around itself and around the sun". Then we reply to hime by the Truth and I say: But I know that the sun is not the center of the earth and the universe; in fact the earth is the center of the universe, and all the plants and stars rotate around the earth, and we do not want to enter a dialogue in the dialogue so we do not divert the focus off the overtaking sign for the sun and the moon in ratification for one of the major signs of the Hour, upon any case despite that we raise the argument regarding the delay of the moon's rise against Mulham and the calendar of Um Al-Qura but we do not want to make that an excuse for the fact the rising and the setting varies from one location to another and we want to argue the humans by the cosmic event in space, and what is the main and basic cosmic event? It is the birth of the crescent before the pairing because of the speed to itself movement so it becomes in the state of overtaking in fact it is born before the pairing so definitely the sun gets to be to the east of it then it becomes in the state of overtaking so the moon continues in the flowing by its space movement until it meets with the sun.


    O Mulham the astronomer, if would bring to our site a number of astronomers the acknowledge ones we would have taught you what you did not know and we would have increased you in knowledge by Allah's permission in what is not known and the pen had not write it except in the secrets of the True statement for the Quran. For example Allah have created the sky in the two middle days for the fact the ordinance of foods I do not find it in the Book that it was directly after creation of the earth for a scientific wisdom, in fact after two thousands of what you count He ordained its foods.


    And I do not want to get out off the dialogue in the sign of overtaking so we come out with a conclusion in the matter of the overtaking sign, and the dialogue is still continuing between the Awaited Mahdi and the astronomer Mulham Mohammad Hindy, and peace be upon the messengers, and praise be to Allah the Lord of the worlds..


    Your Brother Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni

    ـــــــــــــــــ

    اقتباس المشاركة: 165738 من الموضوع: عــــــــــاجل: من المهدي المنتظَر إلى كلّ البشر في البوادي والحضر إليكم هذا الخبر العاجل..



    - 8 -
    [ لمتابعة رابط المشاركـــــــــــــة الأصليّة للبيــــــــــــــان ]
    الإمام ناصر محمد اليماني
    21 - 01 - 1436 هـ
    14 - 11 - 2014 مـ
    05:17 صباحاً
    ــــــــــــــــــ


    الردّ الملجم من الإمام على ملهم، وحصحصَ الحقّ والحمد لله ربّ العالمين
    ..

    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم وجميع المؤمنين، أمّا بعد..

    سلامُ الله عليكم ورحمة الله وبركاته معشر الأنصار السابقين الأخيار وسلامُ الله على الباحثين عن الحقّ في طاولة الحوار..
    وأما الآن فتبيّن للجميع ما هو السرّ من تهرب العالِم الفلكي مُلهِم ومماطلته في تنزيل الصورة التي صوّرها لشروق القمر بعد غروب شمس الخميس ليلة الجمعة في ميقات نداء صلاة المغرب، وتبيّن السرّ للجميع في مماطلة ملهم وتهرّبه بادئ الأمر من تنزيل الصورة حتى استفزَزْناه وتحدّيناه وقلنا: "فإمّا أن تقوم بتنزيل الصورة، ما لم؛ فأنت من الكاذبين". وجعلنا ملهماً أمام أمرين أحلاهما مرّ؛ أن يقوم بتنزيل الصورة فتكون شاهداً بالحقِّ على صدق فتوى ناصر محمد اليماني عن شروق القمر بعد تواري شمس الخميس وراء الحجاب وبالضبط في ميقات صلاة المغرب ليلة دخول ليلة الجمعة المباركة، ولكنّ ملهماً وجدتموه يتهرّب من تنزيل الصورة لكونها سوف تكون حَكَماً بالحقِّ على الواقع الحقيقي تشهد بشروق القمر بعد غروب شمس الخميس في ميقات النداء لصلاة المغرب.

    وجاءت الصورة مصدِّقةً لفتوى الإمام ناصر محمد اليماني بكل المقاييس ومخالفةً لفتوى العالِم الفلكي ملهم هندي بكل المقاييس لكون فتوى العالم الفلكي ملهم محمد هندي هي: أنّ شروق القمر يوم الخميس سوف يكون قبل غروب شمس الخميس، ونكرِّر: إنّ فتوى العالم الفلكي محمد هندي قال: إن شروق القمر يوم الخميس هو قبل غروب شمس الخميس ليلة الجمعة.
    وأما فتوى الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني هي: إنّ شروق القمر يوم الخميس هو بعد غروب شمس الخميس ليلة الجمعة، وبالضبط في ميقات النداء لصلاة المغرب بأفق مكة المكرمة مركز الأرض والكون كون الإدراكات هي بحسب تاريخ وميقات بيت الله المعظم المسجد الحرام الذي ببكّة؛ في مكة المكرمة مركز الأرض والكون.

    وجعل الله هذه الصورة حكماً بالحقّ والفيصل بالحقّ أنّ شروق القمر بأفق مكة المكرمة هو حقاً بعد غروب شمس الخميس فأشرق القمر في ميقات نداء صلاة المغرب بالمسجد الحرام. والصورة تشهد بالحقّ كما يلي:

    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	7jbn3n.jpg 
مشاهدات:	4254 
الحجم:	84.6 كيلوبايت 
الهوية:	3409

    وعلى كل حالٍ لقد حصحص الحقّ ولن تنطلي على أجهَلِ البشر في العالمين مغالطات العالِم الفلكيّ ملهم هندي في الحقّ من بعد ما تبيّن له أنّه الحقّ ولم يشرق القمر بحسب ميقات الحساب الفلكي؛ بل جاء مختلفاً حتى في ميقات شروق القمر بحسب تقويم أمّ القرى مكة المكرمة لكون تقويم أمّ القرى يفتي أنّ شروق القمر في يوم الخميس سوف يكون قبل غروب شمس الخميس أي قبل أذان المغرب بثلاث عشرة دقيقة يشرق القمر بأفق مكة المكرمة الساعة الخامسة وثلاثين دقيقة بالضبط، وأما النداء لصلاة المغرب فيكون الساعة الخامسة وثلاثة وأربعين دقيقة، وهذا يعني أنّ شروق القمر حسب تقويم أمّ القرى سوف يكون من قبل غروب شمس الخميس فمن ثم يراه أهل مكة يظهر بالأفق الشرقي لمكة المكرمة قبيل غروب شمس الخميس وقبيل صلاة المغرب بثلاث عشرة دقيقة. ولكن يا قوم حصحص الحقّ فوجدتم القمر حقاً قد تأخر في شروقه إلى بعد غروب شمس الخميس؛ بل تأخّر إلى حين النداء لصلاة مغرب ليلة الجمعة بالمسجد الحرام بتوقيت مكة المكرمة، وترون القمر حين النداء للصلاة وافق حين ظهور القمر بالأفق الشرقي لمكة المكرمة.

    وكما أرجو نسخ الصورة التي أحضرها ملهم في بيانه فيتمّ تنزيلها في بياني هذا وهي نفس الصورة التي أوردها ملهم، وهذا أحد البراهين أنّ الشمس أدركت القمر ولذلك اختلف شروق وغروب القمر ولم تختلف مواقيت الصلوات شيئاً لكون مواقيت الصلوات ليست بحساب شروق وغروب القمر؛ بل الصلوات بحساب شروق وغروب الشمس. فانظروا لتقويم أمّ القرى يقول بأنّ شروق القمر بأفق مكة المكرمة من قبل ميقات نداء صلاة مغرب ليلة الجمعة بثلاث عشرة دقيقة أي قبيل غروب شمس الخميس سوف يكون القمر بأفق مكة المكرمة أي ميقات شروق القمر بأفق مكة المكرمة، فانظروا لتاريخ وميقات شروق القمر في 13 محرم 1436 ليوم الخميس كما يلي:

    شروق القمر المغرب
    05:30 05:43
    http://www.ummulqura.org.sa/Index.aspx

    ولكنّكم تشهدون صورة شروق القمر بأفق مكة المكرمة حدث بالضبط حين نداء صلاة المغرب ليلة الجمعة المباركة.

    فمن ثمّ نأتي إلى البرهان الرئيسي والأساسي لآية الإدراك: فكما علّمناكم بالأمس أنّه تفاجأ فضيلة الشيخ سليمان المنيع عضو هيئة كبار العلماء عن غروب القمر بعض الأحيان قبل غروب الشمس وأنّه جاء مخالفاً حسب غروب القمر في تقويم أمّ القرى مكة المكرمة، وطلب تفسيراً علمياً عن سبب هذه الظاهرة، فوجّه طلبه إلى أساتذة علماء الفلك بمدينة عبد العزيز الفلكيّة. والسؤال الذي يطرح نفسه فهل وجدنا علماء الفلك بمدينة عبد العزيز أنّهم أفتوا سليمان المنيع بالمنطق العلميّ لسبب هذه الظاهرة المحيرة؟ فانظروا لجوابهم العلمي فلن تجدوا أنّهم استطاعوا أن يأتوا بالجواب العلميّ بالحقِّ لكونهم لا يعلمون عن سبب هذه الظاهرة ولم يذكروا حتى خطوط الطول والعرض كما يزعم ملهم، فانظروا واحكموا بالحقِّ هل جاءوا بالسبب العلمي لولادة الهلال من قبل الاقتران وغروبه قبل الشمس؟ فانظروا لجوابهم على العالِم الفلكي وعضو لجنة تقويم أمّ القرى فضيلة الشيخ عبد الله بن سليمان المنيع عضو هيئة كبار العلماء وعضو لجنة تقويم أمّ القرى حول ظاهرة ولادة الهلال قبل غروب الشمس ومع أنّه يغرب قبلها، ولا ولن تجدوا لديهم الجواب العلميّ لكونهم لا يعلمون أنّ الشمس أدركت القمر فتدبروا جوابهم:
    وقالت "المدينة" في توضيحها للتفسير العلمي الذي طلبه الشيخ عبد الله بن سليمان المنيع عضو هيئة كبار العلماء وعضو لجنة تقويم أم القرى حول ظاهرة ولادة الهلال قبل غروب الشمس ومع أنّه يغرب قبلها،" وقبل البدء في التفسير العلمي ترغب مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية أن توضح بأنّها منذ تبنيها لتقويم أم القرى وهي تسعى جاهدة لتطويره وتحسينه وذلك بواسطة كوكبة من أهل العلم والاختصاص في عدة مجالات لتتكامل الآراء، كما أن المدينة كانت وما زالت تشارك بفاعلية في لجان رصد الأهلة التي صدرت عليها موافقة الأمر السامي منذ عام 1418هـ وحتى الآن.

    وتوضح "المدينة" فيما يلي بعض المفاهيم والأسس العلمية بالصور والرسوم التوضيحية التي تبين كيفية حدوث الاقتران ومفهوم ولادة الهلال ( مع الإشارة إلى أن جميع الرسوم والصور في هذا التفسير العلمي هي للتوضيح فقط ولم تأخذ في الاعتبار الأحجام الطبيعية للأجرام السماوية ):

    أولاً : بالنسبة لأحجام الأجرام الثلاثة (الشمس ، الأرض والقمر) فإن الشمس تعادل تقريباً مليون مرة حجم الأرض ، في حين أن حجم القمر يعادل ربع حجم الأرض فقط ، أي أن حجم الشمس يعادل ما يقارب أربعة ملايين مرة حجم القمر.

    ويرى الناظر من سطح الأرض تقارباً في حجم الشمس والقمر وذلك لسبب البعد الكبير بين الأرض والشمس حيث تبلغ المسافة بينهما (150 مليون كيلومتر) تقريباً في حين أن القمر أقرب للأرض بكثير وتبلغ المسافة بينهما نحو (380 ألف كيلومتر) ، أي أن الشمس أبعد عن الأرض من القمر بنحو (400 مرة) .

    ثانياً: عندما نتحدث عن (الاقتران) فإن المقصود به هي اللحظة التي تكون فيها مراكز الأجرام الثلاثة (الشمس ، الأرض والقمر) في مستوى واحد في الفضاء، وهذا هو التعريف العلمي للاقتران، وهي لحظة عالمية متفق عليها بين العلماء ويمكن حسابها بدقة كبيرة جداً، كما يوضحه الشكل (1).

    وإذا أصبحت مراكز الأجرام الثلاثة في خط بصر واحد فينتج عن ذلك:

    1- حدوث (كسوف) للشمس إذا كان القمر بين الأرض والشمس، كما في الشكل (2).
    2- حدوث (خسوف) للقمر إذا كانت الأرض بين القمر والشمس.
    ومن رحمة الله وفضله أن الكسوف والخسوف لا يحدثان في كل شهر بسبب ميلان محور دوران القمر حول الأرض بخمس درجات تقريباً عن محور دوران الأرض حول الشمس، بالتالي فإن الأجرام الثلاثة (الشمس، الأرض، والقمر) إذا كانت في مستوى واحد فإن القمر تارة يكون أعلى خط البصر وتارة يكون أسفله، كما يوضح شكل (3).

    أما بالنسبة لشكل الهلال الجديد، فيختلف من شهر لآخر، ويعتمد على موقع الشمس بالنسبة للقمر، وقد صنفه العلماء من قبل إلى ثلاثة أصناف:
    1) الهلال الشامي: والذي يكون اتجاه قرنيه إلى اتجاه الشمال للراصد من الأرض.
    2) الهلال اليماني: والذي يكون اتجاه قرنيه إلى اتجاه الجنوب للراصد من الأرض.
    3) الهلال السماوي: والذي يكون اتجاه قرنيه إلى اتجاه السماء (إلى أعلى) للراصد من الأرض.
    كما هي موضحة في الشكل (4).

    وبداية الشهر الجديد (ظهور خيط النور من القمر) يأخذ في الغالب مدة زمنية بعد الاقتران تختلف من شهر لآخر وقد تتجاوز الساعة في بعض الأحيان، ويرجع سبب اختلاف هذه المدة لعدة أسباب من أهمها:

    - المسافة بين الأرض والشمس: حيث إن الأرض تكون في بعض فصول السنة أسرع في دورانها حول الشمس عن غيرها خلال العام.
    - المسافة بين القمر والأرض: كذلك القمر يكون في بعض الأيام أسرع في دورانه حول الأرض عن الأيام الأخرى خلال الشهر القمري.
    وتفسير هذين السببين هو أن المدارات التي تدور فيها الأجرام السماوية اهليلجية (بيضاوية) وليست دائرية تماماً، مما يجعلها تخضع للقوانين الفيزيائية التي أوجدها الله تعالى حتى تحافظ على توازنها في مداراتها.
    ويمكننا مشاهدة ذلك بوضوح عندما يحدث كسوف كلي للشمس.
    ولا يمكن مشاهدة هلال الشهر الجديد إلا بعد أن يبتعد مركز القمر عن مركز الشمس بعد اجتماعهما في لحظة (الاقتران) أو (المحاق) بمسافة كافية تسمح بظهور خيط النور (الهلال) في القمر، والأشكال التالية توضح مراحل انفصال القمر عن الشمس بعد لحظة الاقتران:

    1) هذه الحالة توضح لحظة الاقتران، والتي يكون القمر فيها في طور (المحاق) ويكون وجه القمر المقابل للأرض معتماً تماماً.
    2) وبعد مرور مدة زمنية (تختلف حسبما أشرنا له سابقاً من وقت لآخر) يبتعد مركز القمر عن مركز الشمس، وما زال وجه القمر المقابل للأرض معتماً، ومثل هذه الحالة تحصل في الأشهر التي أشار لها فضيلة الشيخ عبد الله المنيع وأشكلت عليه، حيث إن القمر يغرب قبل الشمس، على الرغم من أن الاقتران قد تم ولم يظهر النور في القمر بعد.
    3) ومع استمرار حركة القمر وابتعاده عن مركز الشمس، يبدأ بالانفصال عن الشمس حتى يصل إلى نقطة تسمح للنور بالظهور من حافة القمر.
    هنا يمكن القول إن هلال الشهر الجديد قد هل، وتكون فرصة مشاهدة الهلال أفضل كلما اتجهنا إلى جهة الغرب على سطح الأرض، حيث إن القمر يتأخر عن الشمس شيئاً فشيئاً ويغرب القمر بعد غروب الشمس، كما في الشكل (5). ومما سبق يتضح لنا:

    1) أن الاقتران يعني بداية دورة جديدة للقمر ولا يعني بداية الشهر الجديد.
    2) يستغرق القمر مدة زمنية بعد حدوث الاقتران حتى يظهر فيه خيط النور وتختلف هذه المدة من شهر لآخر.
    ونشير هنا أن تقويم أم القرى راعى هذه الأمور واتخذ شرطين أساسيين وهما:

    1) أن يكون الاقتران قد تم قبل غروب الشمس في مكة المكرمة.
    2) غروب القمر بعد الشمس في مكة المكرمة.

    وهذان الشرطان متلازمان ولا يكفي أحدهما لإثبات دخول الشهر بل يجب تحقيق الشرطين معاً.

    وقدمت مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية شكرها للشيخ عبد الله بن سليمان المنيع على اهتمامه بهذا الموضوع الحيوي المتعلق بالأهلة وتقويم أم القرى، وتقدر لفضيلته ثقته بالمدينة وإشادته بالجهود التي قامت وتقوم بها في مجال تطوير تقويم أم القرى.
    ــــــــــــــــــــــــ
    انتـــــهى
    فمن ثمّ نقول: يا ملهم لا تقلْ علينا ما لم نقلْه! فنحن لم نقُل أنّ القمر تجتمع به الشمس ثم يرجع للوراء؛ فهذا غير منطقي، ولم نقل ذلك بل نطقنا بالحقِّ يا ملهم، وقلنا لكم مراراً وتكراراً أنّ الإدراك هو بسبب تأثير كوكب سقر على الشمس فقط وليس بشكلٍ مباشر، ولكنّ الشمس بدورها أثّرت على حركة القمر الذاتيّة ولم تؤثر على حركة جريانه الفلكيّ المعلوم ولذلك لم يتغيّر ميعاد الكسوف والخسوف، فأنتم تعلمون أنّ للقمر حركتين، فحين نقول ولم يؤثّر كوكب سقر على حركة القمر فنقصد لم يؤثر كوكب سقر بالتأثير المباشر بعد على حركة القمر والأرض وإنما أثّر على حركة الشمس فحدث تشادّ بين الشمس والأرض على القمر، ولكنّ الأرض لا تزال تحافظ على حركة القمر الفلكيّة في نظام جريانه الفلكي، ولكنّ الشمس أثّرت على حركة القمر الذاتيّة، وهنا مربط الفرس لكون الأهلّة تتولّد بسبب حركة القمر الذاتيّة وليس بسبب حركته المِحوريّة. ولا نريد أن نبيّن أكثر من هذا في أسرار الإدراك كون ملهماً ومن كان على شاكلته قد يضبط تاريخه الجديد بناءً على نقطة السرّ الفلكية فيؤسِّس ذلك على حساب الأشهر القادمة ثم ينطق بنفس منطق ناصر محمد اليماني، ثم يقول: "هو نفس ما لدينا وكل شيء طبيعي ولم يحدث أيّ خلل، وإنّما ناصر محمد اليماني يعتمد على معلوماتنا الفلكية". فمن ثم يأتي ملهم ببيانٍ مطابقٍ لبياني أو حتى قبل بياني بتعمد المغالطة، فها هو يغالط في تصويره بنفسه لشروق القمر بأفق مكة المكرمة بميقات النداء لصلاة المغرب ليلة الجمعة ثم يقول: "إنما أشرق القمر قبيل غروب شمس الخميس". ويا سبحان الله متمسكٌ بمعلوماته الفلكيّة برغم أنّه يرى الواقع رأي العين جاء مخالفاً لحسابه الفلكيّ فمن ثم يأتي بتحليلات وخرابيط من عند نفسه! وبرغم أنّنا لا نكذِّب بعلم علماء الفلك الفيزيائي ونؤمن بدقته ولكنّها أدركت الشمس القمر فوُلد الهلال من قبل الكسوف نظراً لزيادة سرعته الذاتيّة والتي تسبب تولّد الأهلة، وأما حركته المحورية أو نسميها بالاسم الأصح (حول نفسه) بالمعنى الأصح لكون حركته المحورية هي حول حركته الذاتيّة إذ أنّ للقمر حركتين، ولا مشكلة في اختلافي مع علماء الفلك في المصطلحات العلميّة الفلكيّة لكوني سوف أعلّمهم بالمقصود لكون للقمر في الحقيقة ثلاث حركات وهنّ:
    حركة الجريان الفضائي الفلكيّ للجرم في فلكه المعلوم وليست لهذه الحركة علاقة بتولد هلال الشهر لكون ميلاد الهلال هو بسبب حركته الذاتيّة. وربما يودّ أحد السائلين أن يقول: "نحن تعلمنا أنّ للكواكب حركتين فقط وهنّ حركةٌ حول نفسه وحركةٌ حول الشمس". فمن ثم نردّ عليه بالحقِّ وأقول: ولكنّي أعلم أنّ الشمس ليست مركز الأرض والكون؛ بل الأرض مركز الكون وجميع الكوكب والنجوم تدور حول الأرض، ولا نريد أن نُدخل حواراً في حوارٍ حتى لا يتشتت التركيز على آية الإدراك للشمس والقمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكبرى، وعلى كل حالٍ فبرغم أنّنا أقمنا الحجّة بالنسبة لتأخّر شروق القمر على ملهم وعلى تقويم أمّ القرى ولكن لا نريد أن نجعل تلك هي الحجّة لكون الشروق والغروب يختلف من منطقة إلى أخرى ونريد أن نجادل البشر بالحدث الكوني في الفضاء،
    وما هو الحدث الكوني الرئيسي والأساسي؟ هو ولادة الهلال من قبل الاقتران بسبب سرعة حركته الذاتيّة فيصبح في حالة أدراك كونه يولد من قبل الاقتران فتكون الشمس حتماً إلى الشرق منه فيصبح في حالة إدراك فيستمر القمر بالجري بحركته الفلكية حتى يجتمع بالشمس.

    ويا أيّها العالم الفلكي ملهم، فلو تُحضِر إلى موقعنا عدداً من علماء الفلك المعترف بهم لعلّمناكم ما لم تكونوا تعلمون وزدناكم علماً بإذن الله بما لم يُعلم ولم يخطّه قلمٌ إلا في أسرار البيان الحقّ للقرآن. وعلى سبيل المثال خلق الله السماء في اليومين الوسط كون تقدير الأقوات لم أجده في الكتاب أنّه من بعد خلق الأرض مباشرةً لحكمةٍ علميّةٍ؛ بل بعد ألفي سنة مما تعدّون قدّر فيها أقواتها!

    ولا أريد أن نخرج عن الحوار في آية الإدراك حتى نخرج بنتيجة في شأن آية الإدراك، ولا يزال الحوار مستمراً بين المهديّ المنتظَر والعالم الفلكي ملهم محمد هندي.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..
    أخوكم؛ الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
    ____________




  9. الترتيب #9 الرقم والرابط: 166194 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المشاركات
    5,795

    افتراضي Reply of the Imam Mahdi to the astronomer Mulham, and an admonishment for the questioners..


    - 9 -

    Imam Nasser Mohammad Al-Yemen

    22 - 01 - 1436 AH
    15 - 11 - 2014 AD
    05:25 am
    ــــــــــــــــــ


    Reply of the Imam Mahdi to the astronomer Mulham, and an admonishment for the questioners..

    In the name of Allah the All Merciful, the Most Merciful, forgiveness and peace be upon the prophets of Allah and His messengers and the Imams of the Book and all the believers in every time and place until the day of judgement, after this..

    You just forgot O Mulham that the calculation of Um Al-Qura Calender is according to the rising at the horizon of the honored Mecca which is according to its easterly horizon and the setting (at the western), but you have made a horizon underneath the horizon to pass your wrongfulness unjustly. O my honorable brother surly the Hijra year calendar of Um Al-Qura established according to the calculation of sunrise at the horizon of the honored Mecca and its setting at the horizon of the honored Mecca, as well the moon according to its rising at the horizon of the honored Mecca and its setting at the horizon of the honored Mecca, and they made the calendar according to the calculations of the honored Mecca's local time, and this is the definition for the calender of Um Al-Qura that its timing was established according to the sunrise and the moon at the horizon of the honored Mecca. But Mulham made for Mecca a horizon underneath the horizon and its is an obvious intentional wrongfulness from Mulham to doubt the Truth in falsehood, O man, by Allah Whose no God other than Him and non is worthy to be worshiped than Him indeed you hinder off the belief in the sign from Allah's signs upon the actual reality in the word of Allah the Most High: {By the sun and its brightness!(1) And by the moon if it followed it (sun)!(2)}Truthful Allah the Great [Al-Shams] 91:1-2
    {وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا ﴿١﴾ وَالْقَمَرِ إِذَا تَلَاهَا ﴿٢﴾} صدق الله العظيم [الشمس].

    And He swore by this event when it happens and for that He said: {if it followed it}, which is followed it in its space orbiting and the sun precedes it to the direction east of the crescent and it is following the sun so it flows behind it and it is to the west of the sun for the fact the sun and moon flow from west to east as you know, and it should not be for the sun to overtake the moon so it precedes ahead of it after its birth since that Allah created the heavens and the earth. Confirming with the word of Allah the Most High: {Neither is it for the sun to overtake the moon, nor can the night outstrip the day. And all float on in an orbit.(40)}Truthful Allah the Great [Y.S.] 36:40
    { إِذَا تَلَاهَا }
    {لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ﴿٤٠﴾}
    صدق الله العظيم [يس]

    And this precise cosmic system continues until the humans enter in the era of the major signs of the Hour, then the sun overtake the moon in the first of the month so the crescent is born before the pairing, and most assuredly it becomes in the state of overtaking because of his birth while it is to the west of the sun, and definitely the astronomers find it sets before the sunset despite that it just occurred the moment of its birth. This what astonished the virtuous respectable sheikh Abd Allah son of Sulayman Al-Manea a member of the senior scientists committee and a member of the calendar board of Um Al-Qura for the fact he found the a strange phenomena did not ever occur in astronomy for the flow of the sun and the moon! Truly how much astonished him the matter and he considered it a strange phenomena in the astronomical science for the fact he has an experience in astronomy and he knows that there is no existence of this strange phenomena, but they they forward to him an answer carries the same information which he has before that the moon meets with sun before the central paring wile it is in the dark phase then it separates off the sun easterly to start the birth of the new crescent of the month. But Al-Manea knows in those astronomical rules of physics therefore it astonished him what came contradicting to the astronomical facts for he found in the astronomical calculations according to the calculation of the horizon of the Honored Mecca that the moon will set before the sunset in spite of its preceding birth, so the matter astonished him, how this occurred? Because he compasses knowledge in the flow of the sun and the moon, the pairing, the birth of the crescent, and the solar and lunar eclipse for that the matter astonished him! And if he did not know he would had been as like the others of whom they witness the impossible crescent and they do not know that they had seen the impossible crescent scientifically and the matter was normal regarding to the the witnesses of the sighting, but as for the astronomer Al-Manea a member of Um Al-Qura calendar surprised him a lot the moon's setting before the sunset in spite its preceding birth, but the questioned is not more knowledgeable that the questioner! So the astronomers whom Al-Manea asked them do not have except what he has and they explained water by the water. And I know the certain knowledge previously that the scientific explanation upon the actual reality would not come to them by anyone except the Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni, and I say it very briefly:
    The reason of the crescent's setting before the sun set because of the chastisement planet engaging skirmishes with the sun of what the skirmishes caused an increase of speed of the moon's self movement and not the axial (movement) but the self (movement), because the self movement is the one which causes the crescent's birth and that happens by the decreed decree whenever Allah wills for the overtaking to occur, and only increasing in the moons speed in itself and not in its space orbiting-flow, in fact if the speed increase in its space orbiting-flow occurred then would have changed the dates of the solar and lunar eclipse; in fact we have said only increases its speed in one of its movements which is what the astronomer name it (around itself), but the Imam Mahdi names that movement the self movement for the planet, as for the planet's movement in its orbit so I name it the movement around itself which is around its axis.
    Anyway, that movement was not affected and did not change and surly the change only occurred in the speed of the moon's self movement, and the change happens in the self speed for the planet sometimes by the permission of Allah to achieve the overtaking, then the moon completes its self movement before reaching to the point of the meeting; in fact the crescent of the new month is born while the still to the west of the sun and the sun is east of the moon, then at this moment it would be in the state of overtaking because it follows the sun from the west side and the sun precedes it easterly because of its birth before the eclipse and the pairing.


    And for this reason O virtuous sheikh Sulayman Al-Manea you find the moon is setting before the sunset and not that the pairing just occurred, this is scientifically impossible! So how the moon pairs with sun then returns back to set before the sun? in fact the reason of its setting before the sun for the fact that it was born before the pairing and the situation of the crescent is in the state of overtaking because the sun to the east of it and it is following it west of the sun therefore it (moon) sat before it (sun), and this is the scientific logic of the Quranic astronomical physics, and we have more by Allah's permission the Exalted the Praised One.

    And we invite the virtuous respectable sheikh Abd Allah son of Sulayman Al-Manea a member of the senior scientists committee and a member of the calender board of Um Al-QuraIn to the dialogue about the reality of occurring a sign from the major signs of the Hour indeed the sun overtook the moon a warning to humans before the night precedes the daylight so the sun rise from its setting because of the plant of chastisement passage, which it rotates from the north to the south so it rises by the horizon of the earthly south and sets by the earthly north because it comes to earth from its edges (poles) in each time, except this time it is the closest point for the passage of the planet of chastisement which it causes a sever skirmishes with planet earth on the night of the passage, so the speed of the humans' planet earth slows down until it stops exactly at the appointed time of shade (dawn before sunrise) at the local-time of the Honored Mecca's horizon. Confirming with the word of Allah the Most High: {Have you not see how your Lord extends the shade? And if He willed He would have made it stationary. Then We have made the sun an indication of it,(45) Then We held it to Ourselves, a little-while holding.(46)}Truthful Allah the Great [Al-Furqan] 25:45-46. And here the planet earth stops off rotating from west to east, then the planet of chastisement forces the humans' earth to rotate the opposite rotation from east to west, then the night precedes the daylight so the sun rises from the wets to set at the east, and Allah upon what I say is Witness and Guardian.
    {أَلَمْ تَرَ إِلَى رَبِّكَ كَيْفَ مَدَّ الظِّلَّ وَلَوْ شَاءَ لَجَعَلَهُ سَاكِناً ثُمَّ جَعَلْنَا الشَّمْسَ عَلَيْهِ دَلِيلاً (45) ثُمَّ قَبَضْنَاهُ إِلَيْنَا قَبْضاً يَسِيراً (46)} صدق الله العظيم [الفرقان]

    O astronomer Mulham, I swear by Who raised the mighty seven (planets), and stabilized the earth with pegs (mountains), and annihilated Thamud and Aad, and drowned the strong pharaohs surly you are hindering off ratification in a cosmic sign from the major signs of the Hour, and you have wronged yourself without knowledge from Allah in the Book. So remember the word of Allah the Most High: {Who is then more unjust than he who rejects Allah’s messages and turns away from them? We reward those who turn away from Our messages with an evil chastisement because they turned away.}Truthful Allah the Great [Al-Anaam] 6:157. We just wrote to you a thing from the scientific logic about the reason of the moon's setting before the sunset in spite of its previous birth, and we clarified to you the scientific reason for the fact the birth occurred before the pairing, Don't you think?
    {فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن كَذَّبَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَصَدَفَ عَنْهَا ۗ سَنَجْزِي الَّذِينَ يَصْدِفُونَ عَنْ آيَاتِنَا سُوءَ الْعَذَابِ بِمَا كَانُوا يَصْدِفُونَ (157)} صدق الله العظيم [الأنعام]

    Perhaps Mulham would like to say: "And what is the planet of chastisement O who claims that he is the awaited Mahdi?". Then we respond to Mulham and say: That is for you planet Saqar the passing from time to another onto the humans, it would not come to you but all of a sudden so it would confound them and they can not avert it nor turn it away O Mulham. Confirming with the word of Allah the Most High: {The human being is created of haste. Soon will I show you My signs, so ask Me not to hasten them.(37) And they say: When will this threat come to pass, if you are truthful?(38) If those who disbelieve but knew the time when they will not be able to ward off the fire from their faces, nor from their backs, and they will not be helped!(39) Nay, it will come to them all of a sudden and it would confound them, so they will not have the power to avert it, nor will they be respited.(40)}Truthful Allah the Great [Al-Anbya] 21:37-40
    {خُلِقَ الْإِنْسَانُ مِنْ عَجَلٍ سَأُرِيكُمْ آيَاتِي فَلَا تَسْتَعْجِلُونِ (37) وَيَقُولُونَ مَتَى هَذَا الْوَعْدُ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ (38) لَوْ يَعْلَمُ الَّذِينَ كَفَرُوا حِينَ لَا يَكُفُّونَ عَنْ وُجُوهِهِمُ النَّارَ وَلَا عَنْ ظُهُورِهِمْ وَلَا هُمْ يُنْصَرُونَ (39) بَلْ تَأْتِيهِمْ بَغْتَةً فَتَبْهَتُهُمْ فَلَا يَسْتَطِيعُونَ رَدَّهَا وَلَا هُمْ يُنْظَرُونَ (40)} صدق الله العظيم [الأنبياء].

    That is the planet for you, it is planet (Sijeel) decreed-hell in the Book, and (Sijeen) the Prison in the Book, and (Al-Hutama) the crushing Devastator in the Book, and (Al-Najm Al-Tariq) the knocking star in the Book, that is the major Fire in the Book for you, so it is the biggest planet among the planets of the solar system, O Mulham surly you would see it with certainty of sight, Then indeed you would be asked on that day about the Bliss which you deny it that is the Greatest Bliss in the Book for you; the reality of the Lord's pleasure praise be to Him, O Mulham they just knew it the worshipers of the Greatest Bliss the certain knowledge, by Allah if you speak to one of them so you would say to him: "Is it if Allah makes you His khalifa upon His kingdom in the hereafter and He provides you the exalted high degree in the blissful gardens (of paradise) and makes the most loved servant and the closest servant to Allah from among His all servants in the kingdom and aids you with the command of B and E so you would say to something "Be" and it is by the permission of Allah; So would you accept (to be pleased)?". What do you expect the answer of that supporter O Mulham? By Allah and by Allah indeed you would hear from him the wonder of the wonders! By Allah Who there is no God other than Him nor a partner for Him that whom you claim they are stupids they are the elite of the humans and the best of creatures, people whom Allah loves them and they love Him, the Lord would not please them by His whole kingdom until their Lord is Being pleased within Himself not sorrow nor sad.

    Perhaps Mulham would like to say: "Is Allah sad within Himself O Nasser Mohammad? And what is the reason of Allah's sadness? And upon who He is sad?". Then the Imam Mahdi answers him and we say: By Allah yes, indeed Allah is sad O Mulham upon the disbelievers whom He made them parish and they were wrong doers to them selves so they became regretful upon what they neglected from their duties towards their Lord. Allah the Most High: {And turn to your Lord and submit to Him before chastisement comes to you, then you will not be helped.(54) And follow the best that has been revealed to you from your Lord before chastisement comes to you all of a sudden, while you perceive not,(55) Lest a soul should say: O to my sorrow, that I fell short of my duty to Allah! and surely I was of those who laughed to scorn;(56) Or it should say: Had Allah guided me, I should have been dutiful.(57) Or it should say, when it sees the chastisement: Had I another chance I should be a doer of good.(58) Yes indeed! My messages came to you, but you did reject them, and wast proud and wast of the disbelievers.(59)}Truthful Allah the Great [Al-Zummer] 39:54-59
    { وَأَنِيبُوا إِلَىٰ رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ ثُمَّ لَا تُنصَرُونَ ﴿٥٤﴾ وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُونَ(٥٥﴾ أَن تَقُولَ نَفْسٌ يَا حَسْرَتَىٰ عَلَىٰ مَا فَرَّطتُ فِي جَنبِ اللَّـهِ وَإِن كُنتُ لَمِنَ السَّاخِرِينَ ﴿٥٦﴾ أَوْ تَقُولَ لَوْ أَنَّ اللَّـهَ هَدَانِي لَكُنتُ مِنَ الْمُتَّقِينَ ﴿٥٧﴾أَوْ تَقُولَ حِينَ تَرَى الْعَذَابَ لَوْ أَنَّ لِي كَرَّةً فَأَكُونَ مِنَ الْمُحْسِنِينَ ﴿٥٨﴾ بَلَىٰ قَدْ جَاءَتْكَ آيَاتِي فَكَذَّبْتَ بِهَا وَاسْتَكْبَرْتَ وَكُنتَ مِنَ الْكَافِرِينَ﴿٥٩﴾} صدق الله العظيم [الزمر].

    And perhaps Mulham would like to say: "We just knew what is the reason of being sorrow of who are turned away off the Truth from their Lord because their destination is to the blazing-fire, but what is the reason of Allah's sorrow and His sadness upon them?". Then we say: O Mulham do you believe that Allah is really-truly the Most Merciful than the merciful ones? And Mulham's answer is known he would say: "There is no two of the Muslims would argue onto the attribute of Mercy in Allah's Self so all of them know that Allah is really-truly the Most Merciful than the merciful ones". Then we say: Therefor O Mulham indeed Allah is more Merciful than the mother for her child, O Mulham by Allah if you disobeyed your mother a thousand years then your mother found you screaming in hell-fire from the chastisement of burning may Allah forbid that, so imagine the magnitude of the your mother's sorrow onto you and the extreme of her sadness in herself upon her child and even if he disobeyed her a thousand years, so what is you thought in Allah's sorrow the Most Merciful than the merciful ones!? O Mulham since Allah the Most Merciful than the merciful ones so definitely we find Him sad upon whom Allah annihilated them while they are wronging themselves, so look at Allah's condition in His decisive Book if you were wanting to ask about the condition of Allah the Most Merciful than the merciful ones. We will leave the answer from the Lord directly to inform you about His condition in His word the Most High: {It was naught but a single cry, and lo! they were still.(29) Oh sorrow for the servants! Never does a messenger come to them but they mock him.(30) See they not how many generations We destroyed before them, that they return not to them?(31) And all — surely all — will be brought before Us.(32)}Truthful Allah the Great [Y.S.] 36:29-32
    {إِنْ كَانَتْ إِلَّا صَيْحَةً وَاحِدَةً فَإِذَا هُمْ خَامِدُونَ (29) يَا حَسْرَةً عَلَى الْعِبَادِ مَا يَأْتِيهِمْ مِنْ رَسُولٍ إِلَّا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُونَ (30) أَلَمْ يَرَوْا كَمْ أَهْلَكْنَا قَبْلَهُمْ مِنَ الْقُرُونِ أَنَّهُمْ إِلَيْهِمْ لَا يَرْجِعُونَ (31) وَإِنْ كُلٌّ لَمَّا جَمِيعٌ لَدَيْنَا مُحْضَرُونَ (32)} صدق الله العظيم [يس].

    O our Allah forgive Mulham surly he does not know that he is hindering off a sign from the major signs of the Hour, O our Allah make him see the Truth being true and provide him to follow it, and make him see the falsehood being false and provide him to avoid it, O our Allah do not take him in what he said about the True Imam Mahdi from You, O our Allah surly he does not know that he is insulting and denying the True Awaited Imam Mahdi, O our Allah forgive Mulham and all the Muslims and do not make the sending of the Imam Mahdi to be sorrow and curse upon them; but to be a favor and mercy to Allah the Muslims surly they do not know, O our Allah make see the truth from You and save them from the chastisement of the Plant of chastisement (hell), and indeed it is a great information (to foretell) and they are being turned off it. No strength except by Allah the Most High the Great we belong to Allah and to Him we are returning,

    And peace be upon the messengers, and praise be to Allah the Lord of the worlds.
    Your brother Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni

    ــــــــــــــــــــ


    اقتباس المشاركة: 165859 من الموضوع: عــــــــــاجل: من المهدي المنتظَر إلى كلّ البشر في البوادي والحضر إليكم هذا الخبر العاجل..





    - 9 -
    [ لمتابعة رابط المشاركـــــــــــــة الأصليّة للبيــــــــــــــان ]
    الإمام ناصر محمد اليماني
    22 - 01 - 1436 هـ
    15 - 11 - 2014 مـ
    05:25 صباحاً
    ــــــــــــــــــ



    ردّ الإمام المهديّ إلى ملهم العالِم الفلكي، وموعظة للسائلين
    ..

    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على كافة أنبياء الله ورسله وأئمة الكتاب وجميع المؤمنين في كل زمانٍ ومكانٍ إلى يوم الدين، أمّا بعد..

    إنّك نسيت يا ملهم أنّ حساب تقويم أمّ القرى هو بحساب الشروق بأفق مكة المكرمة؛ أي بحساب أفقها الشرقي والغروب، ولكنّك جعلت أفقاً من تحت الأفق لتمرير مغالطتك بغير الحقّ. ويا أخي الكريم إنّ تقويم أمّ القرى تأسّس بناءً على حساب شروق الشمس بأفق مكة المكرمة وغروبها بأفق مكة المكرمة، وكذلك القمر بحسب شروقه بأفق مكة المكرمة وغروبه بأفق مكة المكرمة، وجعلوا التقويم بحسب حساب توقيت مكة المكرمة،
    وهذا هو التعريف لتقويم أمّ القرى أنّه قد تأسس حسابُه على حساب شروق الشمس والقمر بأفق أمّ القرى مكة المكرمة. ولكنّ ملهماً جعل لمكة أفقاً تحت الأفق وهي مغالطةٌ مكشوفةٌ من ملهم ليلبس الحقّ بالباطل، ويا رجل! والله الذي لا إله غيره ولا يُعبد سواه إنّك لتصدّ عن الإيمان بآيةٍ من آيات الله على الواقع الحقيقي في قول الله تعالى: {وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا ﴿١﴾ وَالْقَمَرِ إِذَا تَلَاهَا ﴿٢﴾} صدق الله العظيم [الشمس].

    وأقسمَ اللهُ بهذا الحدث حين يتحقق ولذلك قال:
    { إِذَا تَلَاهَا }؛ أي تلاها في الجريان الفلكي والشمس تتقدّمه إلى جهة شرقي الهلال وهو يتلوها فيجري وراءها وهو إلى الغرب من الشمس كون الشمس والقمر يجريان من الغرب إلى الشرق كما تعلمون، وما ينبغي للشمس أن تدرك القمر فتتقدمه من بعد ميلاد الهلال منذ أن خلق الله السماوات والأرض. تصديقاً لقول الله تعالى: {لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ﴿٤٠﴾} صدق الله العظيم [يس].

    ويستمر هذا النظام الكوني الدقيق حتى يدخل البشر في عصر أشراط الساعة الكبرى، فمن ثم تدرك الشمس القمر في أوّل الشهر فيولد الهلال من قبل الاقتران، وحتماً يصبح في حالة إدراكٍ بسبب تولّده وهو إلى الغرب من الشمس، وحتماً يجده علماء الفلك يغرب قبل غروب الشمس برغم أنّها قد حدثت لحظة ولادته. وهذا ما أدهش فضيلة الشيخ المحترم عبد الله بن سليمان المنيع عضو هيئة كبار العلماء وعضو لجنة تقويم أمّ القرى لكونه وجد ظاهرةً غريبةً لم تحدث قط في علم الفلك لجريان الشمس والقمر! وحقيقةً لَكَم أدهشه الأمر واعتبرها ظاهرةً غريبةً في العِلْم الفلكي لكون لديه خبرةً في علوم الفلك ويعلم أنّه لا وجود لهذه الظاهرة الغريبة فيما تعلّمه من علوم فلكيّة، ولجأ لعلماء فلكٍ آخرين متخصصين في علم الفلك لعلّه يجد لديهم فتوى علميّة عن حقيقة هذه الظاهرة الغريبة، ولكنهم أوْرَدوا له جواباً يحمل نفس المعلومات التي لديه من قبل أنّ القمر يجتمع بالشمس في الاقتران المركزي وهو محاقٌ من الأهلّة فمن ثمّ ينفصل عن الشمس شرقاً ليبدأ ولادة هلال الشهر الجديد. ولكن المنيع يعلم بتلك القواعد الفلكيّة الفيزيائيّة ولذلك أدهشه ما جاء مخالفاً للمسلّمات الفلكيّة لكونه وجد في الحساب الفلكي بحسب حساب أفق مكة المكرمة أنّ القمر سوف يغرب من قبل غروب الشمس برغم سابق ميلاده، فأدهشه الأمر كيف حدث هذا؟ كونه يحيط علماً بجريان الشمس والقمر والاقتران وتولّد الأهلّة والخسوف والكسوف ولذلك أدهشه الأمر! ولو لم يكن يعلم لكان مثله كغيره من الذين يشاهدون أهلّة المستحيل وهم لا يعلمون أنّهم شاهدوا هلال المستحيل علميّاً وكان الأمر طبيعياً بالنسبة لشهداء الرؤية وأمّا المنيع العالِم الفلكي عضو تقويم أمّ القرى فأدهشه كثيراً غروب القمر من قبل غروب الشمس برغم سابق ميلاده، ولكن ما المسؤول بأعلم من السائل! فليس لدى علماء الفلك الذي سألهم المنيع إلا ما لديه وفسّروا الماء بالماء. وأعلمُ علم اليقين من قبل أنّه لم يأتِ لهم بالتفسير العلمي على الواقع الحقيقي أحدٌ إلا الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني. وأقولها باختصارٍ شديدٍ:

    إنّ سبب غروب الهلال من قبل غروب الشمس لكون كوكب العذاب يتناوش مع الشمس مما سبب التناوش زيادة سرعة القمر في حركته الذاتيّة وليست المحوريّة بل الذاتيّة، كون الحركة الذاتيّة هي التي تسبب تولّد الأهلّة ويحدث ذلك بقدرٍ مقدورٍ متى ما يشاء الله أن يحدث الإدراك، وفقط يزيد من سرعة القمر في ذاته وليس في جريانه الفلكي، كونه لو حدثت زيادة السرعة في جريانه الفلكي إذاً لتغير تاريخ الخسوف والكسوف؛ بل قلنا فقط تزيد سرعته في إحدى حركاته وهي ما يسمونها علماء الفلك (حول نفسه)، ولكن الإمام المهديّ يسمّي تلك الحركة هي الحركة الذاتيّة للكوكب، وأما حركة الكوكب في فلكه فأسمّيها حركةً حول نفسه أي حول محوره.
    وعلى كل حالٍ فتلك الحركة لم تتأثر ولم تتغير وإنّما فقط حدث التغيير في سرعة حركة القمر الذاتيّة، ويحدث التغيير في السرعة الذاتيّة لكوكب القمر أحياناً بإذن الله ليتحقق الإدراك، فمن ثمّ يُكمل القمر دورته الذاتيّة قبل الوصول إلى نقطة الاجتماع؛ بل يتولّد هلال الشهر الجديد وهو لا يزال القمر إلى الغرب من الشمس وهي شرقي القمر ثم يكون في هذه اللحظة في حالة إدراكٍ لكونه يتلو الشمس من جهة الغرب والشمس تتقدمه شرقاً بسبب ولادته من قبل الكسوف والاقتران.

    ولهذا السبب يا فضيلة الشيخ سليمان المنيع تجدون القمر يغرب من قبل غروب الشمس وليس أنّه قد حدث الاقتران، فهذا يستحيل علمياً! فكيف يقترن بها ثم يعود للوراء ليغرب قبل الشمس؟ بل سبب غروبه من قبل الشمس لكونه ولد الهلال قبل الاقتران وكان وضع الهلال في حالة إدراكٍ لكون الشمس إلى الشرق منه وهو يتلوها غربي الشمس ولذلك غرب قبلها، وهذا هو المنطق العلمي الفيزيائي الفلكي القرآني، ولدينا مزيد بإذن الله العزيز الحميد.

    وندعو فضيلة الشيخ عبد الله بن سليمان المنيع عضو هيئة كبار العلماء وعضو لجنة تقويم أمّ القرى إلى الحوار عن حقيقة حدوث شرط من أشراط الساعة الكبرى فأدركت الشمس القمر نذيراً للبشر من قبل أن يسبق الليل النهار فتطلع الشمس من مغربها بسبب مرور كوكب العذاب، والذي يدور من الشمال إلى الجنوب فيشرق بأفق الجنوب الأرضي ويغرب بأفق الشمال الأرضي لكونه يأتي للأرض من أطرافها في كلّ مرةٍ، غير أنّ هذه المرّة هي أقرب نقطةٍ لمرور كوكب العذاب مما يسبب تناوشاً شديداً مع كوكب الأرض ليلة المرور، فتتباطأ سرعة كوكب أرض البشر حتى تقف بالضبط عند ميقات الظلّ بتوقيت أفق مكة المكرمة. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {أَلَمْ تَرَ إِلَى رَبِّكَ كَيْفَ مَدَّ الظِّلَّ وَلَوْ شَاءَ لَجَعَلَهُ سَاكِناً ثُمَّ جَعَلْنَا الشَّمْسَ عَلَيْهِ دَلِيلاً (45) ثُمَّ قَبَضْنَاهُ إِلَيْنَا قَبْضاً يَسِيراً (46)} صدق الله العظيم [الفرقان]. وهنا يتوقّف كوكب الأرض عن الدوران من الغرب إلى الشرق، فمن ثمّ يُجبِر كوكب العذاب أرضَ البشر أن تدور بالدوران العكسي من الشرق إلى الغرب، ثم يسبق الليل النهار فتطلع الشمس من الغرب لتغرب في الشرق، والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ.

    ويا أيها العالِم الفلكي ملهم، أقسم بمن رفع السبع الشداد وثبّت الأرض بالأوتاد وأهلك ثمودَ وعاداً وأغرق الفراعنة الشداد إنّك لتصدّ عن التّصديق بآيةٍ كونيّةٍ وشرطٍ من أشراط الساعة الكبرى، وظلمت نفسك بغير علمٍ من الله في الكتاب. فتذكَّر قول الله تعالى:
    {فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن كَذَّبَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَصَدَفَ عَنْهَا ۗ سَنَجْزِي الَّذِينَ يَصْدِفُونَ عَنْ آيَاتِنَا سُوءَ الْعَذَابِ بِمَا كَانُوا يَصْدِفُونَ (157)} صدق الله العظيم [الأنعام]. وقد كتبنا لك شيئاً من المنطق العلمي عن سبب غروب القمر قبل غروب الشمس برغم سابق ميلاده، وبيّنا لكم السبب العلمي لكونه حدثَ الميلاد من قبل الاقتران، أفلا تتذكرون؟

    وربما يودُّ ملهم أن يقول: "وما هو كوكب العذاب يا من يزعم أنّه المهدي المنتظَر؟". فمن ثم نردّ على ملهمٍ ونقول: ذلكم كوكب سقر اللواحة للبشر من حينٍ إلى آخر، لا تأتيكم إلا بغتةً فتبهتكم فلا تستطيعون ردّها ولا صرفها يا ملهم. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {خُلِقَ الْإِنْسَانُ مِنْ عَجَلٍ سَأُرِيكُمْ آيَاتِي فَلَا تَسْتَعْجِلُونِ (37) وَيَقُولُونَ مَتَى هَذَا الْوَعْدُ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ (38) لَوْ يَعْلَمُ الَّذِينَ كَفَرُوا حِينَ لَا يَكُفُّونَ عَنْ وُجُوهِهِمُ النَّارَ وَلَا عَنْ ظُهُورِهِمْ وَلَا هُمْ يُنْصَرُونَ (39) بَلْ تَأْتِيهِمْ بَغْتَةً فَتَبْهَتُهُمْ فَلَا يَسْتَطِيعُونَ رَدَّهَا وَلَا هُمْ يُنْظَرُونَ (40)} صدق الله العظيم [الأنبياء].

    وذلكم الكوكب هو كوكب سجّيل في الكتاب، وسِجّينٌ في الكتاب، وسَقر في الكتاب، والحطَمَة في الكتاب، والنّجم الطارق في الكتاب، ذلكم النار الكبرى في الكتاب، فهي أكبر كوكبٍ في كواكب المجموعة الشمسيّة، ولسوف ترونها عين اليقين يا ملهم، ثم لتسألُنّ يومئذٍ عن النّعيم الذي تكذبون به ذلكم النّعيم الأعظم في الكتاب؛ حقيقة رضوان الربّ سبحانه، فقد عَلِمَهُ علْم اليقين عبيد النّعيم الأعظم يا ملهم، فوالله لو تخاطب أحدهم فتقول له: "فهل لو يجعلك الله خليفته على ملكوته في الآخرة ويؤتيك الدرجة العالية الرفيعة في جنات النّعيم ويجعلك أحبّ عبدٍ وأقرب عبدٍ إلى الله من بين كافة عبيده في الملكوت ويؤيّدك بأمر الكاف والنون فتقولَ للشيء كن فيكون بإذن الله؛ فهل سترضى؟". فماذا تتوقع جواب ذلك الأنصاري يا ملهم؟ فوالله وتالله أنّك سوف تسمع منه عجبَ العُجاب! فوالله الذي لا إله غيره وحده لا شريك له أنّ من تزعم أنّهم أغبياء فإنّهم صفوة البشريّة وخير البريّة، قومٌ يحبّهم الله ويحبّونه لا يُرضيهم ربّهم بالملكوت كله حتى يكون ربّهم راضياً في نفسه لا مُتحسراً ولا حزيناً.

    وربّما ملهم يودّ أن يقول: "وهل الله حزينٌ في نفسه يا ناصر محمد؟ وما سبب حزن الله؟ وعلى من يحزن؟". ثم يجيبه الإمام المهديّ ونقول: اللهم نعم، إن الله حزينٌ يا ملهم على الكافرين الذين أهلكهم وكانوا ظالمين لأنفسهم فأصبحوا نادمين على ما فرّطوا في جنب ربهم. وقال الله تعالى:
    { وَأَنِيبُوا إِلَىٰ رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ ثُمَّ لَا تُنصَرُونَ ﴿٥٤﴾ وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُونَ(٥٥﴾ أَن تَقُولَ نَفْسٌ يَا حَسْرَتَىٰ عَلَىٰ مَا فَرَّطتُ فِي جَنبِ اللَّـهِ وَإِن كُنتُ لَمِنَ السَّاخِرِينَ ﴿٥٦﴾ أَوْ تَقُولَ لَوْ أَنَّ اللَّـهَ هَدَانِي لَكُنتُ مِنَ الْمُتَّقِينَ ﴿٥٧﴾أَوْ تَقُولَ حِينَ تَرَى الْعَذَابَ لَوْ أَنَّ لِي كَرَّةً فَأَكُونَ مِنَ الْمُحْسِنِينَ ﴿٥٨﴾ بَلَىٰ قَدْ جَاءَتْكَ آيَاتِي فَكَذَّبْتَ بِهَا وَاسْتَكْبَرْتَ وَكُنتَ مِنَ الْكَافِرِينَ﴿٥٩﴾} صدق الله العظيم [الزمر].

    وربّما ملهم يودّ أن يقول: "قد علمنا ما سبب تحسّر المعرضين عن الحقّ من ربّهم لكون مصيرهم إلى نار الجحيم، ولكن ما سبب تحسر الله وحزنه عليهم؟". فمن ثم نقول: يا ملهم فهل تؤمن أنّ الله هو حقاً أرحم الراحمين؟ ومعلوم جواب ملهم سيقول: "لا يتجادل على صفة الرحمة في نفس الله اثنان من المسلمين فجميعهم يعلمون أنّ الله هو حقاً أرحم الراحمين". فمن ثم نقول: إذاً يا ملهم إنّ الله أرحم من الأمّ بولدها، فوالله يا ملهم لو عصيت أمّك ألف عامٍ ثم وجدتك أمّك تصرخ في نار جهنم من عذاب الحريق ولا قدر الله ذلك، فتصوّر عظيم حسرة أمّك عليك وعظيم حزنها في نفسها على وليدها وحتى لو عصاها ألف عامٍ، فما ظنّك بحسرة الله أرحم الراحمين!؟ وبما أنّ الله أرحم الراحمين فحتماً يا ملهم نجده حزيناً على الذين أهلكهم الله وهم ظالمون لأنفسهم، فانظر لحال الله في محكم كتابه إن كنت تريد أن تسأل عن حال الله أرحم الراحمين. فسوف نترك الجواب من الربّ مباشرة ليخبركم عن حاله في قوله تعالى:
    {إِنْ كَانَتْ إِلَّا صَيْحَةً وَاحِدَةً فَإِذَا هُمْ خَامِدُونَ (29) يَا حَسْرَةً عَلَى الْعِبَادِ مَا يَأْتِيهِمْ مِنْ رَسُولٍ إِلَّا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُونَ (30) أَلَمْ يَرَوْا كَمْ أَهْلَكْنَا قَبْلَهُمْ مِنَ الْقُرُونِ أَنَّهُمْ إِلَيْهِمْ لَا يَرْجِعُونَ (31) وَإِنْ كُلٌّ لَمَّا جَمِيعٌ لَدَيْنَا مُحْضَرُونَ (32)} صدق الله العظيم [يس].

    اللهم اغفر لمُلهم فإنّه لا يعلم أنّه يصدّ عن حقيقة شرطٍ من أشراط الساعة الكبرى، اللهم أرِهِ الحقّ حقاً وارزقه اتباعه، وأره الباطل باطلاً وارزقه اجتنابه، اللهم لا تأخذه بما قال عن الإمام المهديّ الحقّ من عندك اللهم فإنّه لا يعلم أنّه يشتُم ويكذّب الإمام المهديّ المنتظَر الحقّ، اللهم فاغفر لملهم وجميع المسلمين ولا تجعل عليه بعث الإمام المهدي حسرةً ونقمةً؛ بل نعمةً ورحمةً وجميع المسلمين فإنّهم لا يعلمون، اللهم بصّرهم بالحقّ من عندك وأنقذهم من عذاب كوكب العذاب، وإنّه لنبأ عظيمٌ وهم عنه معرضون. لا قوة إلا بالله العلي العظيم إنّا لله وإنّا إليه راجعون.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله رب العالمين..
    أخوكم؛ الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
    ____________



  10. الترتيب #10 الرقم والرابط: 166216 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المشاركات
    5,795

    افتراضي The sharp strict answer from the Awaited Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemen to the astronomer Mulham Mohammad Hindy..


    - 10 -

    Imam Nasser Mohammad Al-Yemen

    23 - 01 - 1436 AH
    16 - 11 - 2014 AD
    04:15 am
    ــــــــــــــــــ



    The sharp strict answer from the Awaited Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemen to the astronomer Mulham Mohammad Hindy..

    In the name of Allah the All Merciful, the Most Merciful, forgiveness and peace be upon all the prophets of Allah and His messengers and their righteous pure families from the first of them to the seal of them Mohammad the messenger of Allah and all the believers in every time and place till the day of judgement, after this..

    O the Saudi astronomer Mulham Hindy, you have disputed with us and you prolonged your dispute with us unjustly and previously the Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemen raised the argument upon all the astronomers in each time through out the passed ten years, so how today comes an astronomer being juvenile in astronomy Mulham Hindy so how could he be able to raise the argument against the Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemen? O Mulham Hindy that is impossible!

    Perhaps the astronomer Mulham Hindy would like to say: " Since when you have raised the argument against the astronomers O Nasser Mohammad Al-Yemen? So bring your proof if you were from the truthful ones, on a condition that the proof to be ratified by Allah in the Truth upon the actual reality". Then the Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemen replies to Mulham Hindy and I say: Where were you sleeping O Mulham when the Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemen was raising the argument in each time against the astronomers since 1426 Hijri? So we are raising the argument in the Truth upon all the astronomers in the span of ten years. And we will take the example the crescent of Shawal for the year 1429 and would down load the reports of all the astronomers from different countries and as well the astronomical report for the Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemen which in his report by the truth being the contrary to all the reports of the astronomers in different countries. and to the reports of the astronomers for the crescent of (Eid Al-Fitr) breaking-fast holiday for the month of Shawal for the year 1429 as follows, and we start with the reports of the astronomers in the kingdom of Saudi Arabia as follows:

    Sighting the crescent of the month of Shawal for the year 1429 Hijri
    the location of sighting: The City of the Honored Mecca
    the direction of sighting: The Astronomical Society in Jeddah
    Monday 29 Ramadan 1429 Hijri - Corresponding 29 September 2008 (According to the calender of Um Al-Qura*)
    1- The crescent would be born " its paring" Astronomically" in the exact hour 11:12 Noon
    2- The crescent sets in the exact hour 06:05 pm (before sunset)
    3- The sun sets in the exact hour 06:11 pm (closely after moon set)

    The result according the astronomical measures: Since the moon sat before the sunset so this means that the horizon will be vacant from any crescent so upon it the next day would be completing the thirtieth from the blessed month of Ramadan.

    ـــــــــــ
    Ended
    O Mulham come so we look at the astronomers' report in the United Arab Emirates as follows:
    The capital Abu Dabi - The United Arab Emirates
    Monday 29 Ramadan 1429 Hijri - Corresponding 29 September 2008 (According to the calender of Um Al-Qura*)
    1- The crescent would be born " its paring" Astronomically" in the exact hour 12:12 Noon
    2- The crescent sets in the exact hour 06:03 pm (before sunset)
    3- The sun sets in the exact hour 06:12 pm (closely after moon set)

    The result according the astronomical measures: Since the moon sat before the sunset so this means that the horizon will be vacant from any crescent so upon it the next day would be completing the thirtieth from the blessed month of Ramadan.

    ــــــــــــ
    Ended
    O Mulham come so we look at the astronomers' report in the state of Qatar as follows:
    The capitol Doha - State of Qatar
    Monday 29 Ramadan 1429 Hijri - Corresponding 29 September 2008 (According to the calender of Um Al-Qura*)
    1- The crescent would be born " its paring" Astronomically" in the exact hour 11:12 Noon
    2- The crescent sets in the exact hour 05:14 pm (before sunset)
    3- The sun sets in the exact hour 05:23 pm (closely after moon set)

    The result according the astronomical measures: Since the moon sat before the sunset so this means that the horizon will be vacant from any crescent so upon it the next day would be completing the thirtieth from the blessed month of Ramadan.

    ــــــــــــــ
    Ended
    O Mulham come so we look at the report of the astronomers in the Republic of Sudan as follows:
    The capitol Khartoum - Sudan
    Monday 29 Ramadan 1429 Hijri - Corresponding 29 September 2008 (According to the calender of Um Al-Qura*)
    1- The crescent would be born " its paring" Astronomically" in the exact hour 10:12 am
    2- The crescent sets in the exact hour 05:38 pm (before sunset)
    3- The sun sets in the exact hour 05:241 pm (closely after moon set)

    The result according the astronomical measures: Since the moon sat before the sunset so this means that the horizon will be vacant from any crescent so upon it the next day would be completing the thirtieth from the blessed month of Ramadan.

    ــــــــــــــ
    Ended

    O Mulham come so we look at the report of the astronomers in the country of Kuwait as follows:
    Kuwait - Kuwait (according to the local time)
    Monday 29 Ramadan 1429 Hijri - Corresponding 29 September 2008 (According to the calender of Um Al-Qura*)

    1- The crescent would be born " its paring" Astronomically" in the exact hour 11:12 am
    2- The crescent sets in the exact hour 05:26 pm (before sunset)
    3- The sun sets in the exact hour 05:36 pm (closely after moon set)

    The result according the astronomical measures: Since the moon sat before the sunset so this means that the horizon will be vacant from any crescent so upon it the next day would be completing the thirtieth from the blessed month of Ramadan.

    ــــــــــــــ
    Ended

    O Mulham come so we look at the astronomers' report in the Kingdom of Bahrain as follows:
    Al-Manama - Al-Bahrain
    Monday 29 Ramadan 1429 Hijri - Corresponding 29 September 2008 (According to the calender of Um Al-Qura*)

    1- The crescent would be born " its paring" Astronomically" in the exact hour 11:12 Noon
    2- The crescent sets in the exact hour 05:26 pm (before sunset)
    3- The sun sets in the exact hour 05:36 pm (closely after moon set)

    The result according the astronomical measures: Since the moon sat before the sunset so this means that the horizon will be vacant from any crescent so upon it the next day would be completing the thirtieth from the blessed month of Ramadan.

    ــــــــــــــ
    Ended

    O Mulham come so we look at the astronomers' report in the Arabian Republic of the Egypt as follows:
    Cairo - Egypt (According to the local time)
    Monday 29 Ramadan 1429 Hijri - Corresponding 29 September 2008 (According to the calender of Um Al-Qura*)

    1- The crescent would be born " its paring" Astronomically" in the exact hour 10:12 am
    2- The crescent sets in the exact hour 05:34 pm (before sunset)
    3- The sun sets in the exact hour 05:43 pm (closely after moon set)

    The result according the astronomical measures: Since the moon sat before the sunset so this means that the horizon will be vacant from any crescent so upon it the next day would be completing the thirtieth from the blessed month of Ramadan.

    ــــــــــــــ
    Ended

    O Mulham come so we look at the astronomers' report in the Republic of Iraq as follows:
    Baghdad - Iraq (According to the local time)
    Monday 29 Ramadan 1429 Hijri - Corresponding 29 September 2008 (According to the calender of Um Al-Qura*)

    1- The crescent would be born " its paring" Astronomically" in the exact hour 12:12 Noon
    2- The crescent sets in the exact hour 06:37 pm (before sunset)
    3- The sun sets in the exact hour 06:50pm (closely after moon set)

    The result according the astronomical measures: Since the moon sat before the sunset so this means that the horizon will be vacant from any crescent so upon it the next day would be completing the thirtieth from the blessed month of Ramadan.

    ــــــــــــــ
    Ended

    O Mulham come so we look at the astronomers' report in the Republic of Lebanon as follows:
    Beirut - Lebanon (According to the local time)
    Monday 29 Ramadan 1429 Hijri - Corresponding 29 September 2008 (According to the calender of Um Al-Qura*)

    1- The crescent would be born " its paring" Astronomically" in the exact hour 11:12 Noon
    2- The crescent sets in the exact hour 06:13 pm (before sunset)
    3- The sun sets in the exact hour 06:26 pm (closely after moon set)

    The result according the astronomical measures: Since the moon sat before the sunset so this means that the horizon will be vacant from any crescent so upon it the next day would be completing the thirtieth from the blessed month of Ramadan.

    ــــــــــــــ
    Ended

    O Mulham come so we look at the astronomers' report in the Republic of Syria as follows:
    Damascus - Syria (According to the local time)
    Monday 29 Ramadan 1429 Hijri - Corresponding 29 September 2008 (According to the calender of Um Al-Qura*)

    1- The crescent would be born " its paring" Astronomically" in the exact hour 11:12 Noon
    2- The crescent sets in the exact hour 06:10 pm (before sunset)
    3- The sun sets in the exact hour 06:232 pm (closely after moon set)

    The result according the astronomical measures: Since the moon sat before the sunset so this means that the horizon will be vacant from any crescent so upon it the next day would be completing the thirtieth from the blessed month of Ramadan.

    ــــــــــــــ
    Ended

    O Mulham come so we look at the astronomers' report in the Sultanate of Oman as follows:
    Muscat - Sultanate of Oman (According to the local time)
    Monday 29 Ramadan 1429 Hijri - Corresponding 29 September 2008 (According to the calender of Um Al-Qura*)


    1- The crescent would be born " its paring" Astronomically" in the exact hour 12:12 Noon
    2- The crescent sets in the exact hour 06:46 pm (before sunset)
    3- The sun sets in the exact hour 06:56 pm (closely after moon set)

    The result according the astronomical measures: Since the moon sat before the sunset so this means that the horizon will be vacant from any crescent so upon it the next day would be completing the thirtieth from the blessed month of Ramadan.

    ــــــــــــــ
    Ended

    O Mulham come so we look at the astronomers' report in the country of the occupied Palestine as follows:
    To Holy Jerusalem - occupied Palestine (According to the local time)
    Monday 29 Ramadan 1429 Hijri - Corresponding 29 September 2008 (According to the calender of Um Al-Qura*)

    1- The crescent would be born " its paring" Astronomically" in the exact hour 11:12 Noon
    2- The crescent sets in the exact hour 06:16 pm (before sunset)
    3- The sun sets in the exact hour 06:27 pm (closely after moon set)

    The result according the astronomical measures: Since the moon sat before the sunset so this means that the horizon will be vacant from any crescent so upon it the next day would be completing the thirtieth from the blessed month of Ramadan.

    ــــــــــــــ
    Ended

    O Mulham come so we look at the astronomers' report in the Libyan Masses as follows:
    Tripoli - Libya (According to the local time)
    Monday 29 Ramadan 1429 Hijri - Corresponding 29 September 2008 (According to the calender of Um Al-Qura*)

    1- The crescent would be born " its paring" Astronomically" in the exact hour 101:12 am
    2- The crescent sets in the exact hour 06:45 pm (before sunset)
    3- The sun sets in the exact hour 06:55 pm (closely after moon set)

    The result according the astronomical measures: Since the moon sat before the sunset so this means that the horizon will be vacant from any crescent so upon it the next day would be completing the thirtieth from the blessed month of Ramadan.

    ــــــــــــــ
    Ended

    O Mulham come so we look at the astronomers' report in the Republic of Yemen as follows:
    Sana - Yemen (According to the local time)
    Monday 29 Ramadan 1429 Hijri - Corresponding 29 September 2008 (According to the calender of Um Al-Qura*)

    1- The crescent would be born " its paring" Astronomically" in the exact hour 11:12 Noon
    2- The crescent sets in the exact hour 05:50 pm (before sunset)
    3- The sun sets in the exact hour 05:55 pm (closely after moon set)

    The result according the astronomical measures: Since the moon sat before the sunset so this means that the horizon will be vacant from any crescent so upon it the next day would be completing the thirtieth from the blessed month of Ramadan.

    ــــــــــــــ
    Ended

    And now we say O astronomer Mulham Hindy come so we look at the report of the Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemen which it came in the Truth contradicting to all the astronomers' reports from variable countries as follows:

    Statement of the Awaited Mahdi in the case of the crescent of (Eid Al-Fitr) the Breaking-fast Holiday at the end of the month of Ramadan 1429 Hijri..

    In the name of Allah the All Merciful, the Most Merciful

    From the Awaited Mahdi the Imam the supporter to Mohammad messenger of Allah -forgiveness and peace of Allah be upon him and his family- the Imam Nasser Mohammad Al-Yemen to the committee of the senior scholars in the Kingdom of Saudi Arabia and to all scholars of the Muslims and the people altogether, I swear by Allah the One the All Mighty that I am the True Awaited Mahdi from your Lord, and from the signs of ratification that the sun overtakes the moon so the crescent is born before the pairing then the sun meets with it while it's just a crescent as will occur at the end of month of Ramadan 1429, O people of Mecca you would witness the crescent definitely with no doubts nor suspicion after sunset on Monday 29th of Ramadan 1429 despite it would impossible and that is from all the astronomers of the worlds, and the reason of its sighting O assembly of astronomers that is because the sun overtook the moon in ratification to one of the major signs of the Hour and the moment of the crescent's birth of Shawal would be at dawn of the night of Power Sunday 28 of Ramadan 1429 before the pairing, therefore the sighting of Shawal's Crescent would be guaranteed after sunset of Monday 29 from Ramadan 1429 by the permission of Allah.

    O our Allah I just delivered the message O our Allah bear witness, so how much I mention and who many time I repeat and call O assembly of humans the sun just overtook the moon so the crescent is born before the pairing in ratification to one of the major signs of the Hour and a sign of ratification for the present Awaited Mahdi, I do not sing to you by poetry nor rhyming for you with rhymes, so is there anyone who will remember? And peace be upon the messengers, and praise be to Allah the Lord of the worlds.

    ـــــــــــــــــــــــ
    And now we say O astronomer Mulham Hindy come so we look at the ratification in the Truth from Allah the One the All Mighty to the statement of the Awaited Mahdi upon the actual reality from several countries and of them the Kingdom of Saudi Arabia and to the link of the Official TV for the Kingdom of Saudi Arabia onto this link as follows:

    http://www.youtube.com/watch?v=4YTHgdvC7Wk

    O astronomer Mulham Hindy it is cleared to you that the Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni knows from Allah what all astronomers of the humans do not know, so is there one who remembers before the the night precedes the daylight?And peace be upon the messengers, and praise be to Allah the Lord of the worlds.
    And what follows is a link to the reports of all the astronomers before the occurrence it was down loaded to the sight of the Astronomical Society in Jeddah upon the following link:

    http://www.jasas.net/vb/showthread.php?p=4578

    And what follows is a statement of the announcement before the occurrence about the bless Breaking-fast Holiday for the year 1429 for the Awaited Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni was down loaded before the occurrence at the sight of the Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni forums of the Islamic good news onto the following link:

    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?t=1380

    Allah's khalifa and His servant Imam Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni
    ـــــــــــــــــــــ


    اقتباس المشاركة: 165980 من الموضوع: عــــــــــاجل: من المهدي المنتظَر إلى كلّ البشر في البوادي والحضر إليكم هذا الخبر العاجل..




    - 10 -
    [ لمتابعة رابط المشاركــــة الأصليّة للبيــــــــان ]
    الإمام ناصر محمد اليماني
    23 - 01 - 1436 هـ
    16 - 11 - 2014 مـ
    04:15 صباحاً
    ــــــــــــــــــ


    الردّ الصارم البتّار من المهديّ المنتظر ناصر محمد اليماني إلى العالم الفلكي مُلهِم محمد هندي ..


    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على كافة الأنبياء والمُرسلين وآلهم الطّيّبين الطّاهرين من أولهم إلى خاتمهم محمد رسول الله وجميع المؤمنين في كل زمانٍ ومكانٍ إلى يوم الدين، أما بعد..

    ويا أيها العالم الفلكيّ السعوديّ ملهم هندي، لقد جادلتنا فأكثرت جدالنا بغير الحقّ وسبق وأن أقام الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني الحجّة على كافة علماء الفلك في كل مرّةٍ على مدار عشر سنوات مضت، فكيف يأتي اليوم العالِم الفلكي المستجِد في علم الفلك ملهم هندي فكيف يستطيع أن يقيم الحجّة على الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني؟ فهذا هو المستحيل يا ملهم هندي!

    وربّما يودّ العالِم الفكي ملهم هندي أن يقول: "ومنذ متى أقمتَ الحجّة على علماء الفلك يا ناصر محمد اليماني؟ فأتِ ببرهانك إن كنت من الصادقين، وبشرط أن يكون البرهان تمّ تصديقه من الله بالحقّ على الواقع الحقيقي". فمن ثم يردُّ على ملهم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول: فأين كنت نائماً يا ملهم حين يقيم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني الحجّة في كل مرةٍ على كافة علماء الفلك منذ 1426 للهجرة؟ فنحن نقيم الحجّة بالحقّ على كافة علماء الفلك طيلة عشر سنوات. ولسوف نأخذ على سبيل المثال هلال شوال لعام 1429 ونقوم بتنزيل تقارير كافة علماء الفلك من مختلف الدول وكذلك التقرير الفلكي للإمام المهدي ناصر محمد اليماني المخالف بالحقّ في تقريره لكافة تقارير علماء الفلك في مختلف الدول. وإلى تقارير علماء الفلك لهلال عيد الفطر المبارك لشهر شوال لعام 1429 كما يلي، ونبدأ بتقارير علماء الفلك في المملكة العربيّة السعوديّة كما يلي:

    تحري رؤية هلال شهر شوال العام 1429 هجرية
    موقع التحري : مدينة مكة المكرمة
    جهه التحري : الجمعية الفلكية بجدة

    * يوم الاثنين 29 رمضان 1429 هحرية - الموافق 29 سبتمبر 2008 ( حسب تقويم ام القرى )

    1 – يولد الهلال " اقترانه " فلكيا " في تمام الساعه 11:12 ظهرا
    2 – يغرب الهلال في تمام الساعه 06:05 مساء ( قبل غروب الشمس )
    3 – تغرب الشمس في تمام الساعه 06:11 مساء ( عقب غروب القمر )
    النتيجة وفق المعايير الفلكية : بما ان القمر غرب قبل غروب الشمس فهذا يعني بان الافق سوف يكون خاليا من أي هلال فعليه يكون اليوم التالي هو المتمم لثلاثين من شهر رمضان المبارك.

    ـــــــــــــــ
    انتهى

    وتعال يا ملهم لننظر في تقارير علماء الفلك بالإمارات العربية المتحدة كما يلي:
    العاصمة ابو ظبي – الامارات العربية المتحدة
    * يوم الاثنين 29 رمضان 1429 هحرية - الموافق 29 سبتمبر 2008 (حسب تقويم ام القرى )
    1 – يولد الهلال " اقترانه " فلكيا " في تمام الساعه 12:12 ظهرا
    2 – يغرب الهلال في تمام الساعه 06:03 مساء ( قبل غروب الشمس )
    3 – تغرب الشمس في تمام الساعه 06:12 مساء ( عقب غروب القمر )

    النتيجة وفق المعايير الفلكية : بما ان القمر غرب قبل غروب الشمس فهذا يعني بان الافق سوف يكون خاليا من أي هلال فعليه يكون اليوم التالي هو المتمم لثلاثين من شهر رمضان المبارك.

    ــــــــــــ
    انتهى

    وتعال يا ملهم لننظر إلى تقارير علماء الفلك بدولة قطر كما يلي:
    العاصمة الدوحة – دولة قطر
    * يوم الاثنين 29 رمضان 1429 هحرية - الموافق 29 سبتمبر 2008 ( حسب تقويم ام القرى )

    1 – يولد الهلال " اقترانه " فلكيا " في تمام الساعه 11:12 ظهرا
    2 – يغرب الهلال في تمام الساعه 05:14 مساء ( قبل غروب الشمس )
    3 – تغرب الشمس في تمام الساعه 05:23 مساء ( عقب غروب القمر )

    النتيجة وفق المعايير الفلكية : بما ان القمر غرب قبل غروب الشمس فهذا يعني بان الافق سوف يكون خاليا من أي هلال فعليه يكون اليوم التالي هو المتمم لثلاثين من شهر رمضان المبارك.

    ــــــــــــــ
    انتهى

    وتعال يا ملهم لننظر إلى تقارير علماء الفلك بجمهورية السودان كما يلي:
    العاصمة الخرطوم – السودان
    * يوم الاثنين 29 رمضان 1429 هحرية - الموافق 29 سبتمبر 2008 ( حسب تقويم ام القرى )

    1 – يولد الهلال " اقترانه " فلكيا " في تمام الساعه 10:12 صباحا
    2 – يغرب الهلال في تمام الساعه 05:38 مساء ( قبل غروب الشمس )
    3 – تغرب الشمس في تمام الساعه 05:41 مساء ( عقب غروب القمر )

    النتيجة وفق المعايير الفلكية : بما ان القمر غرب قبل غروب الشمس فهذا يعني بان الافق سوف يكون خاليا من أي هلال فعليه يكون اليوم التالي هو المتمم للثلاثين من شهر رمضان المبارك.

    ــــــــــــــ
    انتهى

    وتعال يا ملهم ننظر في تقارير علماء الفلك بدولة الكويت كما يلي:
    الكويت – الكويت ( حسب التوقيت المحلي )
    * يوم الاثنين 29 رمضان 1429 هحرية - الموافق 29 سبتمبر 2008 ( حسب تقويم ام القرى )

    1 – يولد الهلال " اقترانه " فلكيا " في تمام الساعه 11:12 صباحا
    2 – يغرب الهلال في تمام الساعه 05:26 مساء ( قبل غروب الشمس )
    3 – تغرب الشمس في تمام الساعه 05:36 مساء ( عقب غروب القمر )

    النتيجة وفق المعايير الفلكية : بما ان القمر غرب قبل غروب الشمس فهذا يعني بان الافق سوف يكون خاليا من أي هلال فعليه يكون اليوم التالي هو المتمم لثلاثين من شهر رمضان المبارك.

    ــــــــــــــ
    انتهى

    وتعال يا ملهم لننظر إلى تقاير علماء الفلك في مملكة البحرين كما يلي:
    المنامة - البحرين ( حسب التوقيت المحلي )
    * يوم الاثنين 29 رمضان 1429 هحرية - الموافق 29 سبتمبر 2008 ( حسب تقيوم ام القرى)

    1 – يولد الهلال " اقترانه " فلكيا " في تمام الساعه 11:12 صباحا
    2 – يغرب الهلال في تمام الساعه 05:26 مساء ( قبل غروب الشمس )
    3 – تغرب الشمس في تمام الساعه 05:36 مساء ( عقب غروب القمر )

    النتيجة وفق المعايير الفلكية : بما ان القمر غرب قبل غروب الشمس فهذا يعني بان الافق سوف يكون خاليا من أي هلال فعليه يكون اليوم التالي هو المتمم لثلاثين من شهر رمضان المبارك.

    ــــــــــــــ
    انتهى

    وتعال يا ملهم لننظر في تقارير علماء الفلك في جمهورية مصر العربية كما يلي:
    القاهرة - مصر ( حسب التوقيت المحلي )
    * يوم الاثنين 29 رمضان 1429 هحرية - الموافق 29 سبتمبر 2008 ( حسب تقويم ام القرى )

    1 – يولد الهلال " اقترانه " فلكيا " في تمام الساعه 10:12 صباحا
    2 – يغرب الهلال في تمام الساعه 05:34 مساء ( قبل غروب الشمس )
    3 – تغرب الشمس في تمام الساعه 05:43 مساء ( عقب غروب القمر )

    النتيجة وفق المعايير الفلكية : بما ان القمر غرب قبل غروب الشمس فهذا يعني بان الافق سوف يكون خاليا من أي هلال فعليه يكون اليوم التالي هو المتمم لثلاثين من شهر رمضان المبارك.

    ــــــــــــــ
    انتهى

    وتعال يا ملهم ننظر في تقارير علماء الفلك في الجمهورية العراقية كما يلي:
    بغداد - العراق ( حسب التوقيت المحلي )
    * يوم الاثنين 29 رمضان 1429 هحرية - الموافق 29 سبتمبر 2008 ( حسب تقويم ام القرى )

    1 – يولد الهلال " اقترانه " فلكيا " في تمام الساعه 12:12 ظهرا
    2 – يغرب الهلال في تمام الساعه 06:37 مساء ( قبل غروب الشمس )
    3 – تغرب الشمس في تمام الساعه 06:50 مساء ( عقب غروب القمر )
    النتيجة وفق المعايير الفلكية : بما ان القمر غرب قبل غروب الشمس فهذا يعني بان الافق سوف يكون خاليا من أي هلال فعليه يكون اليوم التالي هو المتمم لثلاثين من شهر رمضان المبارك.

    ــــــــــــــ
    انتهى

    وتعال يا ملهم لننظر في تقارير علماء الفلك في جمهورية لبنان كما يلي:
    بيروت - لبنان ( حسب التوقيت المحلي )
    * يوم الاثنين 29 رمضان 1429 هحرية - الموافق 29 سبتمبر 2008 ( حسب تقويم ام القرى )

    1 – يولد الهلال " اقترانه " فلكيا " في تمام الساعه 11:12 ظهرا
    2 – يغرب الهلال في تمام الساعه 06:13 مساء ( قبل غروب الشمس )
    3 – تغرب الشمس في تمام الساعه 06:26 مساء ( عقب غروب القمر )
    النتيجة وفق المعايير الفلكية : بما ان القمر غرب قبل غروب الشمس فهذا يعني بان الافق سوف يكون خاليا من أي هلال فعليه يكون اليوم التالي هو المتمم لثلاثين من شهر رمضان المبارك.

    ــــــــــــــ
    انتهى

    وتعال يا ملهم لننظر في تقارير علماء الفلك في الجمهورية السورية كما يلي:
    دمشق - سوريا ( حسب التوقيت المحلي )
    * يوم الاثنين 29 رمضان 1429 هحرية - الموافق 29 سبتمبر 2008 ( حسب تقويم ام القرى)

    1 – يولد الهلال " اقترانه " فلكيا " في تمام الساعه 11:12 ظهرا
    2 – يغرب الهلال في تمام الساعه 06:10 مساء ( قبل غروب الشمس )
    3 – تغرب الشمس في تمام الساعه 06:22 مساء ( عقب غروب القمر )

    النتيجة وفق المعايير الفلكية : بما ان القمر غرب قبل غروب الشمس فهذا يعني بان الافق سوف يكون خاليا من أي هلال فعليه يكون اليوم التالي هو المتمم لثلاثين من شهر رمضان المبارك.

    ــــــــــــــ
    انتهى

    وتعال يا ملهم لننظر إلى تقارير علماء الفلك في سلطنة عمان كما يلي:
    مسقط – سلطنة عمان ( حسب التوقيت المحلي )
    * يوم الاثنين 29 رمضان 1429 هحرية - الموافق 29 سبتمبر 2008 ( حسب تقويم ام القرى )

    1 – يولد الهلال " اقترانه " فلكيا " في تمام الساعه 12:12 ظهرا
    2 – يغرب الهلال في تمام الساعه 06:46 مساء ( قبل غروب الشمس )
    3 – تغرب الشمس في تمام الساعه 06:56 مساء ( عقب غروب القمر )

    النتيجة وفق المعايير الفلكية : بما ان القمر غرب قبل غروب الشمس فهذا يعني بان الافق سوف يكون خاليا من أي هلال فعليه يكون اليوم التالي هو المتمم لثلاثين من شهر رمضان المبارك.

    ــــــــــــــ
    انتهى

    وتعال يا ملهم لننظر إلى تقارير علماء الفلك في دولة فلسطين المحتلة كما يلي:
    القدس الشريف – فلسطين المحتلة ( حسب التوقيت المحلي )
    * يوم الاثنين 29 رمضان 1429 هجرية - الموافق 29 سبتمبر 2008 ( حسب تقويم ام القرى )

    1 – يولد الهلال " اقترانه " فلكيا " في تمام الساعة 11:12 صباحا
    2 – يغرب الهلال في تمام الساعة 06:16 مساء ( قبل غروب الشمس )
    3 – تغرب الشمس في تمام الساعة 06:27 مساء ( عقب غروب القمر )

    النتيجة وفق المعايير الفلكية : بما ان القمر غرب قبل غروب الشمس فهذا يعني بان الافق سوف يكون خاليا من أي هلال فعليه يكون اليوم التالي هو المتمم لثلاثين من شهر رمضان المبارك.

    ــــــــــــــ
    انتهى

    وتعال يا ملهم لننظر في تقارير علماء الفلك في الجماهير الليبية كما يلي:
    طرابلس - الجماهيرية الليبية ( حسب التوقيت المحلي )
    * يوم الاثنين 29 رمضان 1429 هحرية - الموافق 29 سبتمبر 2008 ( حسب تقويم ام القرى )

    1 – يولد الهلال " اقترانه " فلكيا " في تمام الساعة 10:12 صباحا
    2 – يغرب الهلال في تمام الساعة 06:45 مساء ( قبل غروب الشمس )
    3 – تغرب الشمس في تمام الساعة 06:55 مساء ( عقب غروب القمر )

    النتيجة وفق المعايير الفلكية : بما ان القمر غرب قبل غروب الشمس فهذا يعني بان الافق سوف يكون خاليا من أي هلال فعليه يكون اليوم التالي هو المتمم لثلاثين من شهر رمضان المبارك.

    ــــــــــــــ
    انتهى

    وتعال يا ملهم لننظر إلى تقارير علماء الفلك في الجمهورية اليمنية كما يلي:
    صنعاء - اليمن ( حسب التوقيت المحلي )
    * يوم الاثنين 29 رمضان 1429 هحرية - الموافق 29 سبتمبر 2008 ( حسب تقويم ام القرى )

    1 – يولد الهلال " اقترانه " فلكيا " في تمام الساعة 11:12 صباحا
    2 – يغرب الهلال في تمام الساعة 05:50 مساء ( قبل غروب الشمس )
    3 – تغرب الشمس في تمام الساعة 05:55 مساء ( عقب غروب القمر )

    النتيجة وفق المعايير الفلكية : بما ان القمر غرب قبل غروب الشمس فهذا يعني بان الافق سوف يكون خاليا من أي هلال فعليه يكون اليوم التالي هو المتمم لثلاثين من شهر رمضان المبارك.

    ــــــــــــــ
    انتهى

    وأما الآن فنقول تعال يا أيها العالِم الفلكي ملهم هندي لننظر إلى تقرير الإمام المهدي ناصر محمد اليماني والذي جاء مخالفاً بالحقّ لكافة تقارير علماء الفلك من مختلف الدول كما يلي:

    بيان المهديّ المنتظر في شأن هلال عيد الفطر في آخر شهر رمضان 1429 هجري ..

    بسم الله الرحمن الرحيم
    من المهدي المنتظر الإمام الناصرِ لمحمدٍ رسول - الله صلّى الله عليه وآله وسلّم - الإمام ناصر محمد اليماني إلى هيئة كبار العُلماء بالمملكة العربيّة السعودية وإلى كافة عُلماء المُسلمين والنّاس أجمعين، أقسم بالله الواحد القهّار بأنّي المهدي المنتظر الحقّ من ربّكم، ومن آيات التصديق أن تدرك الشمس القمر فيولد الهلال من قبل الاقتران فتجتمع الشمس به وقد هو هلال كما سوف يحدث في آخر شهر رمضان 1429، فتشهدون الهلال يا أهل مكّة حتماً بلا شك أو ريب بعد غروب شمس الإثنين 29 من رمضان 1429 برغم أنّه يستحيل ذلك من قِبَلِ جميع عُلماء الفلك في العالمين، وسبب رؤيته يا معشر عُلماء الفلك وذلك لأنّ الشمس أدركت القمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكبر وسوف تكون لحظة ميلاد هلال شوال فجر ليلة القدر الأحد 28 رمضان 1429 من قبل الاقتران، ولذلك سوف تكون رؤية هلال شوال مضمونة بعد غروب شمس الإثنين 29 من رمضان 1429 بإذن الله.

    اللهم قد بلغتُ اللهم فاشهد، فكم أذكر وكم أكرِّر وأنادي يا معشر البشر لقد أدركت الشمس القمر فيلد الهلال من قبل الاقتران تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكبر وآية التصديق للمهديّ المنتظر الحاضر، فلا أتغنى لكم بالشعر ولا أساجعكم بالنثر، فهل من مُدّكر؟ وسلامٌ على المرسلين والحمدُ لله ربّ العالمين..
    ـــــــــــــــــــــــ


    وأما الآن فنقول تعال يا أيها العالم الفلكي ملهم لننظر التصديق بالحقّ من الله الواحد القهار لبيان المهديّ المنتظر على الواقع الحقيقي ومن عدة بلدان ومنهم المملكة العربيّة السعوديّة وإلى رابط التلفزيون الرسمي للمملكة العربية السعوديّة على هذا الرابط كما يلي:
    http://www.youtube.com/watch?v=4YTHgdvC7Wk

    وتبيّنَ لكم يا أيها العالم الفلكي ملهم أنّ الإمام المهديّ المنتظر ناصر محمد اليماني يعلم من الله ما لا يعلمه كافة علماء الفلك في البشر، وتبيّن لكم أنّ المهديّ المنتظر لا يسترق علمه من علماء الفلك في البشر ولذلك جاء تقرير المهديّ المنتظر مخالفاً لتقرير وكالة ناسا الأمريكية لهلال شوال 1429 ومخالف لتقارير كافة علماء الفلك في البشر، فهل من مُدّكر من قبل أن يسبق الليل النهار؟ وسلامٌ على المرسلين والحمد لله ربّ العالمين.

    وما يلي رابط تقارير كافة علماء الفلك من قبل الحدث تمّ تنزيلها في موقع الجمعية الفلكية بجده على الرابط التالي:
    http://www.jasas.net/vb/showthread.php?t=827

    وما يلي رابط بيان الإعلان من قبل الحدث عن عيد الفطر المبارك لعام 1429 للمهدي المنتظر ناصر محمد اليماني تمّ تنزيله من قبل الحدث في موقع الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني منتديات البشرى الإسلاميّة، وننصح بفتحه والإطلاع على ما في هذا الرابط التالي، فنصيحتي لملهم ولكافة الأنصار ولكافة الباحثين عن الحقّ أن يفتحوا هذا الرابط ليكون شاهداً بالحقّ لمن كان له قلبٌ أو ألقى السمع وهو شهيدٌ على حقيقة البيان الحقّ للقرآن المجيد.. وإلى رابط الحدث على الرابط التالي:
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?t=1380

    خليفة الله وعبده؛ الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
    _____________




صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. Urgent speech of the Awaited Mahdi to all humans 4-11-2006..
    بواسطة راضيه بالنعيم الاعظم في المنتدى English
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 20-08-2016, 11:13 PM
  2. Urgent urgent urgent… From the Imam Mahdi to the people of Yemen and to every Muslim in the world..
    بواسطة راضيه بالنعيم الاعظم في المنتدى English
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 22-03-2015, 01:12 AM
  3. Urgent urgent urgent urgent urgent urgent urgent urgent urgent urgent to all humans..
    بواسطة راضيه بالنعيم الاعظم في المنتدى English
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 05-01-2015, 04:50 PM
  4. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 04-03-2014, 11:54 PM
  5. مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 03-12-2012, 03:40 PM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •