بـــيانــات هـــامّـة وعــــاجــلة

العربية  فارسى  اردو  English  Français  Español  Türk  Deutsh  Italiano  русский  Melayu  Kurdî  Kiswahili

تحذيرٌ إلى كافة المؤمنين بالله ثم ألبسوا إيمانهم بظلمِ الشرك بالله؛ إنّ الشرك لظلمٌ عظيمٌ

Warning to the entire believers in Allah then they cover their belief with wrongdoing of association with Allah; indeed polytheism is a grievous injustice

The Awaited Mahdi is calling to the global peace among the human populations

The fact of Planet-X, the planet of chastisement from the decisive Book as a reminder to the possessors of understanding-minds

A brief word about The Insolent (Antichrist) the Liar Messiah

Donald Trump is an enemy to the original American people, and an enemy to all Muslim and Christian people and their Governments, and an enemy to human populations altogether except the human satans the extremest ones in satan’s party

عــــاجل: تحذيرٌ ونذيرٌ لكافة البشر

تذكيـرٌ من محكم الذّكر لصُنّاع القرار من المسلمين

الإمام المهديّ يعلن غرّة الصيام الشرعيّة لعامكم هذا 1439 بناء على ثبوت هلال رمضان شرعاً

الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني يحذّر الذين يخالفون أمر الله ورسوله من غضب الله ومقته وعذابه

سوف تدرك الشمس القمر أكبر وأكبر في هلال رمضان لعامكم هذا 1439 تصديق شرطٍ من أشراط الساعة الكُبر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني

إعلان مفاجأةٌ كبرى إلى كافة البشر لمن شاء منهم أن يتقدّم أو يتأخّر، والأمر لله الواحد القهار

النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: خلاصة دعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني إلى المسلمين والنصارى واليهود والناس أجمعين ..

  1. الترتيب #1 الرقم والرابط: 11860 أدوات الاقتباس نسخ النص

    افتراضي خلاصة دعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني إلى المسلمين والنصارى واليهود والناس أجمعين ..

    الإمام ناصر محمد اليماني
    12 - 03 - 1432 هـ
    16 - 02 - 2011 مـ
    12:54 صباحاً
    ــــــــــــــــــــــ


    خلاصة دعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني إلى المسلمين والنصارى واليهود والناس أجمعين ..

    بسم الله الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ {قُلْ أَفَغَيْرَ اللَّـهِ تَأْمُرُونِّي أَعْبُدُ أَيُّهَا الْجَاهِلُونَ ﴿٦٤﴾ وَلَقَدْ أُوحِيَ إِلَيْكَ وَإِلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكَ لَئِنْ أَشْرَكْتَ لَيَحْبَطَنَّ عَمَلُكَ وَلَتَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ ﴿٦٥﴾} [الزمر].

    وقال الله تعالى:
    {وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُم بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ ۖ وَلَا تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ تُرِيدُ زِينَةَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ۖ وَلَا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَن ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطًا ﴿٢٨}[الكهف].

    وقال الله تعالى:
    {مَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُؤْتِيَهُ اللَّـهُ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ ثُمَّ يَقُولَ لِلنَّاسِ كُونُوا عِبَادًا لِّي مِن دُونِ اللَّـهِ وَلَـٰكِن كُونُوا رَبَّانِيِّينَ بِمَا كُنتُمْ تُعَلِّمُونَ الْكِتَابَ وَبِمَا كُنتُمْ تَدْرُسُونَ ﴿٧٩}صدق الله العظيم [آل عمران].

    والسؤال الذي يطرح نفسه فكيف يكون الإمام ناصر محمد اليماني على ضلالٍ مبينٍ الذي يدعو المسلمين والنصارى واليهود والناس أجمعين إلى كلمةٍ سواءٍ بيني وبينهم أن لا نعبد إلا الله ولا نحبّ عبداً أكثر من الله؟ فإن كنتم تحبّون الله فتعالوا لنتنافس جميعاً مع العبيد المتنافسين إلى الربّ المعبود أيّهم أحبّ وأقرب إلى الربّ لا نشرك بالله شيئاً؛ بل نتبع هدى الذين لا يشركون بالله شيئاً كما علمنا الله بطريقة هداهم إلى ربهم:
    {يَبْتَغُونَ إِلَىٰ رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ ۚ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُورًا}صدق الله العظيم [الإسراء:57].

    وذلك هو أمر الهدى من الله إلى عباده في محكم كتابه في قوله تعالى:
    {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّـهَ وَابْتَغُوا إِلَيْهِ الْوَسِيلَةَ وَجَاهِدُوا فِي سَبِيلِهِ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ﴿٣٥}صدق الله العظيم [المائدة].

    فهل ترون أن ناصر محمد اليماني وأنصاره قد ضلّوا بهذه الدعوة عن الصراط المستقيم؟ إذاً فاهدوني وأنصاري إلى صراط إلهٍ هو خيرٌ من ربّ العالمين إن كنتم صادقين!

    وسلامٌ على المرسلين والحمد لله ربّ العالمين ..
    خليفة الله وعبده الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني .
    _____________

    [ لقراءة البيان من الموسوعة ]
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?p=36876



    البيعة لله



    أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
    إِنَّ الَّذِينَ يُبَايِعُونَكَ إِنَّمَا يُبَايِعُونَ الله يَدُ الله فَوْقَ أَيْدِيهِمْ فَمَن نَّكَثَ فَإِنَّمَا يَنكُثُ عَلَى نَفْسِهِ وَمَنْ أَوْفَى بِمَا عَاهَدَ عَلَيْهُ الله فَسَيُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا (10)




  2. الترتيب #2 الرقم والرابط: 102487 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Jan 2011
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    3,156

    افتراضي




    اقتباس المشاركة: 14992 من الموضوع: خلاصة دعوة الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني، سؤال و جواب من الذكر الحكيم


    الإمام ناصر محمد اليماني
    08 - 06 - 1432 هـ
    11 - 05 - 2011 مـ
    02:30 صباحاً

    [ لمتابعة رابط المشاركة الأصليّة للبيان ]
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?t=3375

    ـــــــــــــــــــــ



    خلاصة دعوة الإمام المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني، وسؤال وجواب من الذكر الحكيم ..

    لا يجوز لكم كتم هذا البيان الحقّ للقرآن عن العالمين، وذكِّر بالقرآن من يخاف وعيد، فتذكّروا قول الله تعالى:
    {إِنَّ الَّذِينَ يَكْتُمُونَ مَا أَنزَلْنَا مِنَ الْبَيِّنَاتِ وَالْهُدَىٰ مِن بَعْدِ مَا بَيَّنَّاهُ لِلنَّاسِ فِي الْكِتَابِ ۙ أُولَـٰئِكَ يَلْعَنُهُمُ اللَّـهُ وَيَلْعَنُهُمُ اللَّاعِنُونَ ﴿١٥٩إِلَّا الَّذِينَ تَابُوا وَأَصْلَحُوا وَبَيَّنُوا فَأُولَـٰئِكَ أَتُوبُ عَلَيْهِمْ ۚ وَأَنَا التَّوَّابُ الرَّحِيمُ ﴿١٦٠} صدق الله العظيم [البقرة].

    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسَلين النبيّ الأميّ الأمين محمد رسول الله صلى الله عليه وآله الطيّبين والتابعين وسلّم تسليماً..

    من المهديّ المنتظَر الناصر لما جاء به محمدٌ رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - الإمام ناصر محمد اليماني إلى خادم الحرمين الشريفين صاحب السمو الملكي الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله، وكذلك إلى هيئة كبار العلماء بالمملكة العربيّة السعوديّة وهم:
    سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن محمد آل الشيخ مفتي عام المملكة العربيّة السعوديّة ورئيس هيئة كبار العلماء ورئيس اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء.
    سماحة الشيخ صالح بن محمد اللحيدان رئيس مجلس القضاء الأعلى وعضو هيئة كبار العلماء.
    معالي الشيخ أ.د. صالح بن عبد الله بن حميد رئيس مجلس الشورى وعضو هيئة كبار العلماء.
    معالي الشيخ د. عبدالله بن محمد بن ابراهيم آل الشيخ وزير العدل وعضو هيئة كبار العلماء.
    معالي الشيخ أ.د. عبد الله بن عبد المحسن التركي الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي وعضو هيئة كبار العلماء.
    معالي الشيخ أ.د. صالح بن فوزان بن عبد الله الفوزان عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء.
    معالي الشيخ عبدالله بن عبد الرحمن بن غديان عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ أ.د. احمد بن علي سير المباركي عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ عبدالله بن سليمان بن منيع عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ أ.د. عبدالله بن محمد المطلق عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ محمد بن حسن بن عبد الرحمن آل الشيخ عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ عبدالله بن محمد بن سعد بن خنين عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ د. سعد بن ناصر بن عبد العزيز الشثري عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ د. يوسف بن محمد الغفيص عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ أ.د. عبد الوهاب بن ابراهيم أبو سليمان عضو هيئة كبار العلماء وأستاذ الدراسات العليا بكلية الشريعة والدراسات الإسلاميّة بجامعة أم القرى.
    معالي الشيخ أ.د. عبد الرحمن بن محمد بن فهد السدحان عضو هيئة كبار العلماء وأستاذ أصول الفقه بكلية الشريعة بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلاميّة.
    معالي الشيخ أ.د. عبد الله بن سعد بن محمد الرشيد عضو هيئة كبار العلماء وأستاذ الفقه بكلية الشريعة جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلاميّة.
    معالي الشيخ أ.د. محمد بن عروس بن عبد القادر بن محمد عضو هيئة كبار العلماء والمدرس بالحرم المكي.
    معالي الشيخ أ.د. علي بن سعد الضويحي عضو هيئة كبار العلماء وأستاذ أصول الفقه بكلية الشريعة -الاحساء - جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامي.
    معالي الشيخ د. عبد العزيز بن محمد العبدالمنعم الأمين العام لهيئة كبار العلماء.
    معالي الشيخ د . محمد بن سعد الشويعر مستشار بالرئاسة العامة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ عبد العزيز بن ناصر بن باز مستشار بالرئاسة العامة للبحوث العلميّة والإفتاء وعضو مجلس الشورى.
    وكذلك إلى كافة المُفتين في الديار الإسلامية في العالمين، وكذلك إلى جميع علماء المسلمين في العالم كافّة، وكذلك إلى كافّة الشعوب الإسلاميّة، وكذلك إلى قادة العرب والعجم، والسلام على التابعين للحقّ إلى يوم الدين، وبعد..

    فإذا أردتم أن تعلموا الحقّ من الباطل، فقد أمركم الله أن لا تحكموا من قبل الاستماع إلى القول وتحكيم العقل في سلطان علم الدّاعية، هل جاء بالحقّ؟ وأولئك هداهم الله إلى الحقّ في كلّ زمانٍ ومكانٍ، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {فَبَشِّرْ عِبَادِ ﴿١٧الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ ۚ أُولَـٰئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُُ اللَّـهُ ۖ وَأُولَـٰئِكَ هُمْ أُولُو الْأَلْبَابِ ﴿١٨} صدق الله العظيم [‏الزمر‏].

    يا أيها الناس إنِّي خليفة الله عليكم وأقول لكم ما قاله كافة الأنبياء والمرسَلين:
    {حَقِيقٌ عَلَى أَنْ لاّ أَقُولَ عَلَى اللّهِ إِلاّ الحقّ} صدق الله العظيم [الأعراف:105]، فلا ينبغي للإمام المهديّ أن يفتيكم في دين الله إلا بالحقّ من عند الله بسلطان العلم المبين وليس بقول الاجتهاد بالظنّ الذي لا يُغني من الحقّ شيئاً وسوف نختصر في هذا البيان (خلاصة دعوة الإمام المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني إلى كافة البشر) ولن تجدوا أنّه يخالف منهج الأنبياء والمرسَلين إلى البشر، ولتسهيل الفهم سوف نجعل البيان يتكون من سؤالٍ وجوابه من محكم الكتاب، ذكرى لأولي الألباب:

    سؤال 1: إلى عبادة من تدعو يا ناصر محمد اليماني؟
    جواب 1: إنّني المهديّ المنتظَر أدعو البشر إلى عبادة الله الواحد القهار لا إله إلا هو وحده لا شريك له، ودعوة المهديّ المنتظَر هي ذات دعوة كافة أنبيائه ورسله إلى الجنّ والإنس، تصديقاً لقول الله تعالى: {وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ مِن رَّسُولٍ إِلاَّ نُوحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لا إِلَهَ إِلاَّ أَنَا فَاعْبُدُونِ} [الأنبياء:25].

    وقال تعالى:
    {قُلْ إِنَّمَا يُوحَىٰ إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَـٰهُكُمْ إِلَـٰهٌ وَاحِدٌ ۖ فَهَلْ أَنتُم مُّسْلِمُونَ ﴿١٠٨فَإِن تَوَلَّوْا فَقُلْ آذَنتُكُمْ عَلَىٰ سَوَاءٍ ۖ وَإِنْ أَدْرِي أَقَرِيبٌ أَم بَعِيدٌ مَّا تُوعَدُونَ ﴿١٠٩} صدق الله العظيم [الأنبياء].

    سؤال 2: وكيف كانت طريقة عبادة الأنبياء لربّهم ومن اتَّبعهم؟
    جواب 2: والجواب مباشرةً من الربّ في محكم الكتاب للسائلين عن كيفية طريقة عبادة الأنبياء ومن اتَّبع دعوتهم؛ قال الله تعالى: {يَبْتَغُونَ إِلَى ربّهم الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُورًا} صدق الله العظيم [الإسراء:57].

    سؤال 3: وبما أنّ الله ابتعث إلى البشر رسله بالكتاب تترى، فهل الرسول الجديد يدعوهم إلى الاحتكام إلى كتاب الله الذي تنزَّل على الرسول الذي من قبله أم يدعوهم إلى الاحتكام إلى الكتاب الذي تنزَّل عليه من ربِّه؟
    جواب 3: بل يدعوهم رسول الله الجديد إلى الاحتكام إلى الكتاب الذي تنزَّل عليه كون الكتاب الجديد جعله الله المرجع والحكم للكتاب الذي من قبله لأنّ شياطين البشر قد حرَّفوا الكتاب الذي من قبله واختلف الذين أوتوه من قبل، وقال الله تعالى: {كَانَ النَّاسُ أُمَّةً وَاحِدَةً فَبَعَثَ اللَّـهُ النَّبِيِّينَ مُبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ وَأَنزَلَ مَعَهُمُ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ لِيَحْكُمَ بَيْنَ النَّاسِ فِيمَا اخْتَلَفُوا فِيهِ ۚ وَمَا اخْتَلَفَ فِيهِ إِلَّا الَّذِينَ أُوتُوهُ مِن بَعْدِ مَا جَاءَتْهُمُ الْبَيِّنَاتُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ ۖ فَهَدَى اللَّـهُ الَّذِينَ آمَنُوا لِمَا اخْتَلَفُوا فِيهِ مِنَ الْحَقِّ بِإِذْنِهِ ۗ وَاللَّـهُ يَهْدِي مَن يَشَاءُ إِلَىٰ صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ ﴿٢١٣} صدق الله العظيم [البقرة].

    سؤال 4: وما هو الكتاب الذي وعد الله بحفظه من التحريف والتزييف؟
    جواب 4: قال الله تعالى: {وَمَا كَانَ هَـٰذَا الْقُرْآنُ أَن يُفْتَرَىٰ مِن دُونِ اللَّـهِ وَلَـٰكِن تَصْدِيقَ الَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَتَفْصِيلَ الْكِتَابِ لَا رَيْبَ فِيهِ مِن رَّبِّ الْعَالَمِينَ ﴿٣٧} صدق الله العظيم [يونس]. كونه رسالة خاتمة أنزله الله على النبيّ الخاتم إلى الناس كافة، تصديقاً لقول الله تعالى: {قُلْ يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنِّي رَسُولُ اللَّـهِ إِلَيْكُمْ جَمِيعًا الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۖ لَا إِلَـٰهَ إِلَّا هُوَ يُحْيِي وَيُمِيتُ ۖ فَآمِنُوا بِاللَّـهِ وَرَسُولِهِ النَّبِيِّ الْأُمِّيِّ الَّذِي يُؤْمِنُ بِاللَّـهِ وَكَلِمَاتِهِ وَاتَّبِعُوهُ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ ﴿١٥٨} صدق الله العظيم [الأعراف].
    بل كذلك رسالة من الله إلى الجنّ فآمنوا به الذين سمعوه منهم ودعوا عالَم الجنّ إلى اتِّباعه، وقال الله تعالى:
    {وَإِذْ صَرَفْنَا إِلَيْكَ نَفَرًا مِّنَ الْجِنِّ يَسْتَمِعُونَ الْقُرْآنَ فَلَمَّا حَضَرُوهُ قَالُوا أَنصِتُوا ۖ فَلَمَّا قُضِيَ وَلَّوْا إِلَىٰ قَوْمِهِم مُّنذِرِينَ ﴿٢٩قَالُوا يَا قَوْمَنَا إِنَّا سَمِعْنَا كِتَابًا أُنزِلَ مِن بَعْدِ مُوسَىٰ مُصَدِّقًا لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ يَهْدِي إِلَى الْحَقِّ وَإِلَىٰ طَرِيقٍ مُّسْتَقِيمٍ ﴿٣٠يَا قَوْمَنَا أَجِيبُوا دَاعِيَ اللَّـهِ وَآمِنُوا بِهِ يَغْفِرْ لَكُم مِّن ذُنُوبِكُمْ وَيُجِرْكُم مِّنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ ﴿٣١وَمَن لَّا يُجِبْ دَاعِيَ اللَّـهِ فَلَيْسَ بِمُعْجِزٍ فِي الْأَرْضِ وَلَيْسَ لَهُ مِن دُونِهِ أَوْلِيَاءُ ۚ أُولَـٰئِكَ فِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ ﴿٣٢} صدق الله العظيم [الأحقاف].

    وبما أنّه لا رسول من بعد محمد رسول الله لتصحيح الكتاب بكتابٍ جديدٍ تصديقاً لقول الله تعالى:
    {مَّا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِّن رِّجَالِكُمْ وَلَكِن رَّسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ} صدق الله العظيم [الأحزاب:40]، وبما أنّه لا كتابٌ جديدٌ من بعد القرآن المجيد، ولذلك حفظه الله من التحريف والتزييف ليكون المرجع والحكم لما قبله من الكتب، تصديقاً لقول الله تعالى: {إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ ﴿٩} صدق الله العظيم [الحجر].

    ولم يحفظه الله عبثاً سبحانه؛ بل ليتّبعوه ويكفروا بما يخالف لمحكمه سواءً يكون في التوراة أو الإنجيل أو أحاديث السُّنة النّبويّة، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَهَـٰذَا كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ فَاتَّبِعُوهُ وَاتَّقُوا لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ ﴿١٥٥} صدق الله العظيم [الأنعام].

    بل جعله الله الكتاب الموسوعة لكافة من قبله، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ هَذَا ذِكْرُ مَن مَّعِيَ وَذِكْرُ مَن قَبْلِي بَلْ أَكْثَرُهُمْ لا يَعْلَمُونَ الحقّ فَهُم مُّعْرِضُونَ} صدق الله العظيم [الأنبياء:24].

    وأمر الله الناس أن يعتصموا بالبرهان الحقّ من ربّهم للداعي إلى الله، وقال الله تعالى:
    {يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَكُم بُرْهَانٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَأَنزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُورًا مُّبِينًا ﴿١٧٤فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّـهِ وَاعْتَصَمُوا بِهِ فَسَيُدْخِلُهُمْ فِي رَحْمَةٍ مِّنْهُ وَفَضْلٍ وَيَهْدِيهِمْ إِلَيْهِ صِرَاطًا مُّسْتَقِيمًا ﴿١٧٥} صدق الله العظيم [النساء].

    وكذلك المهديّ المنتظَر ابتعثه الله ليدعو البشر إلى اتِّباع الذِّكر المحفوظ من التحريف وحين تجدون ما يخالف لمحكم القرآن في التوراة والإنجيل وأحاديث السُّنة النّبويّة فيحذّركم الله اتّباع ما يخالف لذكره المحفوظ من التحريف؛ بل أمركم الله بالاعتصام بمحكم القرآن العظيم، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللّهِ جَمِيعاً وَلاَ تَفَرَّقُواْ} [آل عمران:103].

    وقال الله تعالى:
    {يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَكُم بُرْهَانٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَأَنزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُورًا مُّبِينًا ﴿١٧٤فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّـهِ وَاعْتَصَمُوا بِهِ فَسَيُدْخِلُهُمْ فِي رَحْمَةٍ مِّنْهُ وَفَضْلٍ وَيَهْدِيهِمْ إِلَيْهِ صِرَاطًا مُّسْتَقِيمًا ﴿١٧٥} صدق الله العظيم [النساء].

    سؤال 5: وهل القرآن العظيم جاء مصدقاً لكتاب التوراة والإنجيل؟
    جواب 5: بل جاء القرآن العظيم مصدقاً لما بين يديه كتاب التوراة والإنجيل وإنّما جعله الله المهيمن عليهم ليكون هو المرجع لما اختلف فيه أهل التوراة والإنجيل، تصديقاً لقول الله تعالى: {وَأَنزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقًا لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ الْكِتَابِ وَمُهَيْمِنًا عَلَيْهِ ۖ فَاحْكُم بَيْنَهُم بِمَا أَنزَلَ اللَّـهُ ۖ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ عَمَّا جَاءَكَ مِنَ الْحَقِّ ۚ لِكُلٍّ جَعَلْنَا مِنكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجًا} صدق الله العظيم [المائدة:48].

    سؤال 6: وهل تختلف شريعة كلّ أمّة عن شريعة الله الجديدة؟
    جواب 6: قال الله تعالى: {إِنَّا أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ كَمَا أَوْحَيْنَا إِلَىٰ نُوحٍ وَالنَّبِيِّينَ مِن بَعْدِهِ ۚوَأَوْحَيْنَا إِلَىٰ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالْأَسْبَاطِ وَعِيسَىٰ وَأَيُّوبَ وَيُونُسَ وَهَارُونَ وَسُلَيْمَانَ ۚ وَآتَيْنَا دَاوُودَ زَبُورًا ﴿١٦٣} [النساء].

    وقال الله تعالى:
    {يُرِيدُ اللَّـهُ لِيُبَيِّنَ لَكُمْ وَيَهْدِيَكُمْ سُنَنَ الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ وَيَتُوبَ عَلَيْكُمْ ۗ وَاللَّـهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ ﴿٢٦} صدق الله العظيم [النساء].

    وإنّما أمر الله عبده ونبيّه محمداً رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم أن يتّبع مِلَّة الذين هدى الله من قبله، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {ثُمَّ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ أَنِ اتَّبِعْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا ۖ وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ ﴿١٢٣} صدق الله العظيم [النحل].

    سؤال 7: وهل مِلَّة الأنبياء تختلف عن مِلَّة أتباعهم؛ بمعنى هل أمر الله خاتم الأنبياء والمرسَلين أن يتّبع مِلَّة ابراهيم فقط عليه الصلاة والسلام أم أنّ الله أمر خاتم الأنبياء والمرسَلين أنْ يتّبع طريقة الأنبياء جميعاً وطريقة من اتَّبعهم في عبادتهم لربّهم الله وحده لا شريك له؟ كونه إذا كانت طريقة الأنبياء طريقةً حصريّةً لا تنبغي إلا لهم فسوف نجد الله يأمر نبيّه أن يتّبع طريقة أنبيائه فقط، وأما إذا وجدنا أنّ الله يأمر محمداً رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم أنْ يقتدي بهدي الأنبياء وهدي من اتَّبعهم فهذا يعني أن طريقة الهدى واحدةً من غير تفريقٍ بين النّبيّ وأتباعه.
    جواب 7: قال الله تعالى: {وَتِلْكَ حُجَّتُنَا آتَيْنَاهَا إِبْرَاهِيمَ عَلَىٰ قَوْمِهِ نَرْفَعُ دَرَجَاتٍ مَّن نَّشَاءُ إِنَّ رَبَّكَ حَكِيمٌ عَلِيمٌ ﴿٨٣﴾ وَوَهَبْنَا لَهُ إِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ كُلًّا هَدَيْنَا وَنُوحًا هَدَيْنَا مِن قَبْلُ وَمِن ذُرِّيَّتِهِ دَاوُودَ وَسُلَيْمَانَ وَأَيُّوبَ وَيُوسُفَ وَمُوسَىٰ وَهَارُونَ وَكَذَٰلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ ﴿٨٤﴾ وَزَكَرِيَّا وَيَحْيَىٰ وَعِيسَىٰ وَإِلْيَاسَ كُلٌّ مِّنَ الصَّالِحِينَ ﴿٨٥﴾ وَإِسْمَاعِيلَ وَالْيَسَعَ وَيُونُسَ وَلُوطًا وَكُلًّا فَضَّلْنَا عَلَى الْعَالَمِينَ ﴿٨٦﴾ وَمِنْ آبَائِهِمْ وَذُرِّيَّاتِهِمْ وَإِخْوَانِهِمْ وَاجْتَبَيْنَاهُمْ وَهَدَيْنَاهُمْ إِلَىٰ صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ ﴿٨٧﴾ ذَٰلِكَ هُدَى اللَّـهِ يَهْدِي بِهِ مَن يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَلَوْ أَشْرَكُوا لَحَبِطَ عَنْهُم مَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ ﴿٨٨﴾ أُولَـٰئِكَ الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ فَإِن يَكْفُرْ بِهَا هَـٰؤُلَاءِ فَقَدْ وَكَّلْنَا بِهَا قَوْمًا لَّيْسُوا بِهَا بِكَافِرِينَ ﴿٨٩﴾ أُولَـٰئِكَ الَّذِينَ هَدَى اللَّـهُ فَبِهُدَاهُمُ اقْتَدِهْ قُل لَّا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِنْ هُوَ إِلَّا ذِكْرَىٰ لِلْعَالَمِينَ ﴿٩٠﴾} صدق الله العظيم [الأنعام].

    فانظر لقول الله تعالى:
    {وَمِنْ آبَائِهِمْ وَذُرِّيَّاتِهِمْ وَإِخْوَانِهِمْ وَاجْتَبَيْنَاهُمْ وَهَدَيْنَاهُمْ إِلَىٰ صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ ﴿٨٧﴾ ذَٰلِكَ هُدَى اللَّـهِ يَهْدِي بِهِ مَن يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَلَوْ أَشْرَكُوا لَحَبِطَ عَنْهُم مَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ ﴿٨٨﴾} صدق الله العظيم [الأنعام]، وانظر لقول الله تعالى: {أُولَـٰئِكَ الَّذِينَ هَدَى اللَّـهُ فَبِهُدَاهُمُ اقْتَدِهْ قُل لَّا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِنْ هُوَ إِلَّا ذِكْرَىٰ لِلْعَالَمِينَ ﴿٩٠﴾} صدق الله العظيم [الأنعام]، بمعنى أنَّ طريقة عبادتهم لربّهم هي طريقةٌ واحدةٌ لكون الأنبياء وأتباعهم عبيداً لله ولهم الحقّ في ذات الله سواء، فالله لم يتّخذ أنبياءه أولاده سبحانه وتعالى علواً كبيراً حتى تكون لهم طريقة هدى خاصةً إلى ربّهم؛ بل طريقتهم هي ذات طريقة أتباعهم كون الحقّ لهم سواء في ربّهم، تصديقاً لقول الله تعالى: {وَإِنَّ هَـٰذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاتَّقُونِ ﴿٥٢} صدق الله العظيم [المؤمنون].

    سؤال 8: نظراً لأمر الله تعالى إلى محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم في محكم كتابه: {أُولَـٰئِكَ الَّذِينَ هَدَى اللَّـهُ فَبِهُدَاهُمُ اقْتَدِهْ} صدق الله العظيم، والسؤال هو: ألم يُفتِنا الله بالضبط عن كيفية عبادة الأنبياء ومن اتَّبعهم حتى نقتدي بهديهم ونتّبع مِلّتهم؟
    جواب 8: لقد أفتاكم الله في محكم كتابه القرآن العظيم عن كيفية طريقة عبادة الأنبياء ومن اتّبعهم، وقال الله تعالى: {أُولَـٰئِكَ الَّذِينَ يَدْعُونَ يَبْتَغُونَ إِلَىٰ رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ ۚ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُورًا ﴿٥٧} صدق الله العظيم [الإسراء].

    سؤال 9: فهل هذا يعني أنّ الوسيلة إلى الله للتنافس في حبّه وقربه أيُّهم أحبّ وأقرب حصرياً للأنبياء والمرسَلين أم إنّه أمرٌ من الله بشكلٍ عامٍ إلى جميع العبيد أن يبتغوا إلى ربّهم الوسيلة للتنافس إلى الربّ المعبود أيُّهم أحبّ وأقرب لكون علماء المسلمين وأمّتهم يسألون الوسيلة المُثلى إلى الله لمحمدٍ رسول الله من دونهم كما نسمع بدعائهم هذا عند كل صلاة حين الأذان أو حين الإقامة للصلاة؟
    جواب 9: قال الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَابْتَغُوا إِلَيْهِ الْوَسِيلَةَ} صدق الله العظيم [المائدة:35].

    سؤال 10: وما هدف الوسيلة إلى الله يا ناصر محمد اليماني؟
    جواب 10: قال الله تعالى: {يَبْتَغُونَ إِلَىٰ رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ ۚ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُورًا ﴿٥٧} صدق الله العظيم [الإسراء].

    سؤال 11: يا ناصر محمد فكأنّ هناك درجة إلى ذي العرش العظيم جعل الله صاحبها مجهولاً وذلك حتى يتمّ التنافس لكافة العبيد إلى الربّ المعبود، ولذلك قال الله تعالى: {يَبْتَغُونَ إِلَى ربّهم الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ} صدق الله العظيم، وبما أنّ هذه الآية تحمل أساس عقيدة الهدى من الله فهل بيَّنها محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم في سُنَّة البيان؟
    جواب 11: قال محمدٌ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [سَلُوا اللَّهَ الْوَسِيلَةَ فَإِنَّهَا مَنْزِلَةٌ فِي الْجَنَّةِ لاَ تَنْبَغِي إِلاَّ لِعَبْدٍ مِنْ عِبَادِ اللَّهِ وَأَرْجُو أَنْ أَكُونَ أَنَا هُوَ]. صدق عليه الصلاة والسلام.

    وبما أنّ صاحب تلك الدرجة العالية الرفيعة إلى ذي العرش جعله الله عبداً مجهولاً، ولذلك فكلّ من يؤمن بالله واتَّبع طريقة هدي الأنبياء والمرسَلين من الملائكة والجنّ والإنس يرجو أن يكون هو ذلك العبد المجهول سواءً من الرّسل أو من التابعين من غير تفضيلٍ لعبدٍ على عبدٍ إلى ذات الربّ لأنّ حبّهم لربّهم هو في قلوبهم الحبّ الأعظم من حبّهم لأنبياء الله ورسله، فلا ينبغي للأتباع أن يسألوا الوسيلة لنبيّهم من دونهم فإن فعلوا ذلك فهذا يعني أنّهم تنازلوا عن الله لنبيّهم أن يكون هو العبد الأحبّ والأقرب إلى الربّ منهم، إذاً فلماذا خلقهم الله؟ والجواب في محكم الكتاب:
    {وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ ﴿٥٦} صدق الله العظيم [الذاريات].

    ومن ثم علّمكم الله طريقة عبادتهم وهُداهم الحقّ إلى ربّهم الحقّ:
    {يَبْتَغُونَ إِلَى ربّهم الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ} صدق الله العظيم. فهل وجدتم أنّ الذين هدى الله من عباده أنّهم فضّلوا بعضهم بعضاً في القرب من الله؟ وفتوى الجواب الحقّ من الربّ في محكم القرآن أنّهم لم يفضّلوا بعضهم بعضاً في القرب من الله سبحانه لكون حبّهم لربّهم هو الحبّ الأعظم من حبّهم لأنبيائه، ولذلك تجدون أنّ الذين هدى الله من عباده كلٌّ منهم يريد أن يكون هو العبد الأحبّ والأقرب إلى الربّ، تصديقاً لقول الله تعالى: {يَبْتَغُونَ إِلَى ربّهم الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ} صدق الله العظيم.

    وبما أنّ علماء المسلمين وأمّتهم لم يعودوا على مِلَّة محمدٍ رسول الله ومن اتَّبعه عليهم جميعاً الصلاة والسلام، ولذلك فلو يقول الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني يا معشر علماء المسلمين وأمّتهم، فهل يتمنّى أحدكم أن يكون هو العبد الأحبّ والأقرب إلى الربّ من محمدٍ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم؟ لردَّ بجوابٍ موحّدٍ كافة علماء المسلمين وأمّتهم وقالوا: "فهل جننت يا ناصر محمد اليماني! فلا ينبغي لأحدٍ من المسلمين أن يطمع أن يكون هو العبد الأحبّ والأقرب إلى الربّ من خاتم الأنبياء والمرسَلين محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم؛ بل هو الأولى أن يكون هو العبد الأحبّ والأقرب إلى الربّ".

    ومن ثمّ يردّ عليهم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول: فلماذا لا تنبغي أقرب درجة في حبّ الله وقربه أن تكون إلا لمحمدٍ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم؟ فهل هو ولد الله سبحانه حتى يكون هو الأولى بأبيه من دونكم؟ ومن ثم يكون ردّ علماء المسلمين وأمّتهم سيقولون: "سبحان الله العظيم فلسنا كمثل اليهود والنصارى الذين قال الله عنهم:
    {وَقَالَتِ الْيَهُودُ عُزَيْرٌ ابْنُ اللَّـهِ وَقَالَتِ النَّصَارَى الْمَسِيحُ ابْنُ اللَّـهِ ۖ ذَٰلِكَ قَوْلُهُم بِأَفْوَاهِهِمْ ۖ يُضَاهِئُونَ قَوْلَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِن قَبْلُ ۚ قَاتَلَهُمُ اللَّـهُ ۚأَنَّىٰ يُؤْفَكُونَ ﴿٣٠} صدق الله العظيم [التوبة]؛ بل عقيدتنا نحن المسلمون الأميّون أتباع النّبيّ الأمّيّ - صلّى الله عليه وآله وسلّم - عقيدةٌ واحدةٌ في شأن محمدٍ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم؛ إنّما هو بشرٌ مثلنا عبدٌ من عبيد الله مثل البشر". ومن ثمّ يردّ عليهم المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني وأقول: ولماذا جعلتم الحقّ له وحده من دونكم إلى ذات الربّ المستوي على العرش العظيم؟ فإن كان تنازل كلّ واحدٍ منكم يا معشر علماء المسلمين وأمّتهم عن الدرجة العالية الرفيعة لمحمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - من أجل الله ليزيدكم بحبه في نفسه ويحقّق لكم النّعيم الأعظم من جنّته فيرضى فقد صدقتم، ولذلك خلقكم الله تصديقاً لقول الله تعالى: {وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ ﴿٥٦} صدق الله العظيم [الذاريات]، ولذلك لا تزال الدرجة العالية الرفيعة في أعلى الجنة تسمّى بالوسيلة كونها ليست الهدف من خلقكم! وما خلقكم الله لكي يدخلكم جنّته أو يدخلكم ناره؛ بل سرّ الهدف من خلقكم يوجد في نفس الله لتتّبعوا رضوان الله فتكونوا لرضوان الله عابدين حتى يرضى لكون رضوانه ستجدونه هو النّعيم الأعظم من جنته، تصديقاً لقول الله تعالى: {وَعَدَ اللَّـهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ ۚ وَرِضْوَانٌ مِّنَ اللَّـهِ أَكْبَرُ ۚ ذَٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ ﴿٧٢} صدق الله العظيم [التوبة]؛ بمعنى أنّ رضوان الله نعيمٌ على قلوبكم تجدون أنَّه نعيمٌ أعظمُ من نعيم جنّته، ولذلك قال الله تعالى: {وَرِضْوَانٌ مِنَ اللَّهِ أَكْبَرُ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ} صدق الله العظيم؛ أي نعيمٌ أعظمُ من نعيمِ جنتِه، ويدرك ذلك الربّانيون الذين قدَّروا الله حقّ قدره وهم لا يزالون في الحياة الدنيا، وعن ذلك النّعيم الأعظم سوف تُسألون يا من ألهاكم عنه التكاثر في الحياة الدنيا، وقال الله تعالى: {أَلْهَاكُمُ التَّكَاثُرُ ﴿١﴾ حَتَّىٰ زُرْتُمُ الْمَقَابِرَ ﴿٢﴾ كَلَّا سَوْفَ تَعْلَمُونَ ﴿٣﴾ ثُمَّ كَلَّا سَوْفَ تَعْلَمُونَ ﴿٤﴾ كَلَّا لَوْ تَعْلَمُونَ عِلْمَ الْيَقِينِ ﴿٥﴾ لَتَرَوُنَّ الْجَحِيمَ ﴿٦﴾ ثُمَّ لَتَرَوُنَّهَا عَيْنَ الْيَقِينِ ﴿٧﴾ ثُمَّ لَتُسْأَلُنَّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النّعيم ﴿٨﴾} صدق الله العظيم [التكاثر].

    ويُسمّى بالنّعيم الأعظم كونكم ستجدونه نعيماً أعظم من نعيم جنّته، وجعل الله ذلك صفةً لرضوان الله لكونه من أسماء صفات الله سبحانه، ومن أسماء صفاته العزيز الحميد، فلو ألقي إليكم بسؤال وأقول فمن هو العزيز الحميد؟ لقلتم الله، وكذلك قال الله تعالى:
    {الر ۚ كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ لِتُخْرِجَ النَّاسَ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِ رَبِّهِمْ إِلَىٰ صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ ﴿١اللَّـهِ الَّذِي لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ۗ وَوَيْلٌ لِّلْكَافِرِينَ مِنْ عَذَابٍ شَدِيدٍ ﴿٢} صدق الله العظيم [ابراهيم].

    فانظروا لقول الله تعالى:
    {الر ۚ كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ لِتُخْرِجَ النَّاسَ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِ رَبِّهِمْ إِلَىٰ صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ ﴿١اللَّـهِ الَّذِي لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ۗ وَوَيْلٌ لِّلْكَافِرِينَ مِنْ عَذَابٍ شَدِيدٍ ﴿٢} صدق الله العظيم، ومن أسماء البشر "العزيز وحميد" كمثل قول الله تعالى: {وَقَالَ نِسْوَةٌ فِي الْمَدِينَةِ امْرَأَتُ الْعَزِيزِ تُرَاوِدُ فَتَاهَا عَن نَّفْسِهِ ۖ قَدْ شَغَفَهَا حُبًّا ۖإِنَّا لَنَرَاهَا فِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ ﴿٣٠} صدق الله العظيم [يوسف].

    ولكن الله تعالى قال في محكم كتابه:
    {رَّبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا فَاعْبُدْهُ وَاصْطَبِرْ لِعِبَادَتِهِ ۚ هَلْ تَعْلَمُ لَهُ سَمِيًّا ﴿٦٥} صدق الله العظيم [مريم].

    ولكنّكم تجدون اسم العزيز أطلقه الله على بشرٍ في قول الله تعالى:
    {امْرَأَةُ الْعَزِيزِ تُرَاوِدُ فَتَاهَا عَنْ نَفْسِهِ} [يوسف]، إذاً فاسم العزيز هو من الأسماء المشتركة بين العبيد والربّ المعبود لكونه من أسماء صفات الله سبحانه، ولذلك تجدون في الكتاب من يُسمّى (العزيز)، وتشترك بعض الصفات بين الله وعبيده المكرّمين ومنها صفة الرحمة، ولذلك يقول الله تعالى: {فَاللَّهُ خَيْرٌ حَافِظًا وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ} صدق الله العظيم [يوسف:64]. فمن هم الراحمون؟ وهم العباد الذين أوجد الله في قلوبهم من صفة الرحمة، ولكن الرحمن الرحيم هو أرحم منهم، ولذلك قال الله تعالى: {فَاللَّهُ خَيْرٌ حَافِظًا وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ} صدق الله العظيم [يوسف:64].

    وكذلك من الصفات المشتركة بين العبيد والربّ المعبود صفة الغفران، فمن هم الغافرون؟ وهم عباد الرحمن الذين يمشون على الأرض هوناً وإذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاماً، وهم الذين قال الله تعالى عنهم في محكم كتابه:
    {وَإِذَا مَا غَضِبُوا هُمْ يَغْفِرُونَ} صدق الله العظيم [الشورى:37]. ولكن هذه الصفات تُطلق على من يتّصفون بها ولكن هي صفةٌ محدودةٌ لهم وليست مُطلقة لكونهم لا يستطيعون أن يغفروا إلا في حقّهم، كونهم لا يستطيعون أن يغفروا في حقّهم وحقّ ربّهم أو حقّ عبيد ليسوا هم أولياؤهم إن أذنوا لهم، ولكنّ الله يقدر أن يغفر في حقه وحق عبيده أجمعين بغير إذنٍ منهم كما غفر لنبيّ الله موسى قتل نفس بغير الحقّ، وقال الله تعالى: {وَدَخَلَ الْمَدِينَةَ عَلَىٰ حِينِ غَفْلَةٍ مِّنْ أَهْلِهَا فَوَجَدَ فِيهَا رَجُلَيْنِ يَقْتَتِلَانِ هَـٰذَا مِن شِيعَتِهِ وَهَـٰذَا مِنْ عَدُوِّهِ فَاسْتَغَاثَهُ الَّذِي مِن شِيعَتِهِ عَلَى الَّذِي مِنْ عَدُوِّهِ فَوَكَزَهُ مُوسَىٰ فَقَضَىٰ عَلَيْهِ قَالَ هَـٰذَا مِنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ عَدُوٌّ مُّضِلٌّ مُّبِينٌ ﴿١٥﴾ قَالَ رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي فَاغْفِرْ لِي فَغَفَرَ لَهُ إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ ﴿١٦﴾ قَالَ رَبِّ بِمَا أَنْعَمْتَ عَلَيَّ فَلَنْ أَكُونَ ظَهِيرًا لِّلْمُجْرِمِينَ ﴿١٧﴾} صدق الله العظيم [القصص].

    ولكنّ (الله خير الغافرين)، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {أَتُهْلِكُنَا بِمَا فَعَلَ السُّفَهَاءُ مِنَّا ۖإِنْ هِيَ إِلَّا فِتْنَتُكَ تُضِلُّ بِهَا مَن تَشَاءُ وَتَهْدِي مَن تَشَاءُ ۖ أَنتَ وَلِيُّنَا فَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا ۖ وَأَنتَ خَيْرُ الْغَافِرِينَ ﴿١٥٥} صدق الله العظيم [الأعراف].

    وهذه من الصفات المشتركة بين العبيد الذين يوصفون بها والربّ المعبود، وكذلك صفة الكرم ولكنّ (الله أكرم الأكرمين)، وكذلك صفة الرزق يرزقكم الله ويرزق منكم و(هو خير الرازقين)، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَمَا أَنْفَقْتُمْ مِنْ شَيْءٍ فَهُوَ يُخْلِفُهُ وَهُوَ خَيْرُ الرَّازِقِينَ} صدق الله العظيم [سبأ:39]. كون صفة الرزق صفة مشتركة بين العبيد الذين يوصفون بذلك والربّ المعبود، وقال الله تعالى: {وَإِذَا حَضَرَ الْقِسْمَةَ أُولُو الْقُرْبَىٰ وَالْيَتَامَىٰ وَالْمَسَاكِينُ فَارْزُقُوهُم مِّنْهُ وَقُولُوا لَهُمْ قَوْلًا مَّعْرُوفًا ﴿٨} صدق الله العظيم [النساء]. ولكنّ (الله هو خير الرازقين)، تصديقاً لقول الله تعالى: {وَمَا أَنْفَقْتُمْ مِنْ شَيْءٍ فَهُوَ يُخْلِفُهُ وَهُوَ خَيْرُ الرَّازِقِينَ} صدق الله العظيم.

    وأسماء الصفات لله هي أسماء مشتركة بين الله وعبيده الذين يتّصفون بها، ومنها صفة الحياة ويتّصف بها كلُّ حيّ ولكنّ هذه الصفة لدى الأحياء محدودة بالموت ولكنّ الله حيٌّ لا يموت.

    ولكن هل قط سمعتم أحداً اسمه الله أو اسمه الرحمن؟ والجواب لا يجوز هذا كونها من أسماء الذات وليست من أسماء الصفات، ويقصد الله سبحانه بقوله تعالى:
    {رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا فَاعْبُدْهُ وَاصْطَبِرْ لِعِبَادَتِهِ هَلْ تَعْلَمُ لَهُ سَمِيّاً} صدق الله العظيم [مريم:65]؛ يقصد من أسماء ذاته سبحانه فلا يجوز أن يطلق على أحد اسم الله أو اسم الرحمن غير الله وحده كونها من أسماء ذاته وليست من أسماء صفاته المشتركة بينه وبين عبيده الذين يتّصفون بها، ومن أسماء الذات (الله) أو (الرحمن)، تصديقاً لقول الله تعالى: {قُلِ ادْعُوا اللَّـهَ أَوِ ادْعُوا الرَّحْمَـٰنَ ۖ أَيًّا مَّا تَدْعُوا فَلَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَىٰ} صدق الله العظيم [الإسراء:110].

    وكذلك تدعونه بأسماء الصفات ومن أسماء صفاته "الرحيم والنعيم" ولكنّ النّعيم صفة لذات الجنة وصفة لرضوان الله ولكن صفة رضوان الله على عباده سيجدونها في قلوبهم نعيماً أكبر من نعيم جنته، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَعَدَ اللَّـهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ ۚ وَرِضْوَانٌ مِّنَ اللَّـهِ أَكْبَرُ ۚ ذَٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ ﴿٧٢﴾} صدق الله العظيم [التوبة]. وهو بما يوصف بالاسم الأعظم كونه لا يوجد فرق بين أسماء الله الحسنى، وكل أسمائه عظيمة سواء أسماء ذاته أو أسماء صفاته وحتى لو كانت من أسماء صفاته مشتركة بين العبيد والربّ المعبود فتلك الصفة محدودة لديهم فإن يرزقون الناس من أموالهم فرزقهم محدود وخير الرازقين لا حدود لرزقه يرزق كل شيء، تصديقاً لقول الله تعالى: {وَمَا مِن دَابَّةٍ فِي الْأَرْضِ إِلَّا عَلَى اللَّـهِ رِزْقُهَا وَيَعْلَمُ مُسْتَقَرَّهَا وَمُسْتَوْدَعَهَا ۚ كُلٌّ فِي كِتَابٍ مُّبِينٍ ﴿٦} صدق الله العظيم [هود].

    وإن شاء الله يصدر من الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني بياناً خاصاً في بيان أسماء الرحمن نستنبطها لكم جميعاً من محكم القرآن جميع أسماء الذات والصفات من آيات الكتاب المحكمات البيِّنات من آيات أمّ الكتاب، ولن نعدكم متى صدور هذا البيان من قبل الاعتراف بتعريف اسم الله الأعظم في محكم الكتاب.

    سؤال 12: يا من يدعي أنّه المهديّ المنتظَر إنّ أول ما يصرف النظر عن تدبّر بيانك للذكر هو اختلاف اسمك عن اسم المهديّ المنتظَر؟ وذلك كون اسمك مخالفٌ عن فتوى محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم عن اسم المهديّ المنتظَر، فنحن متّفقون سُنةً وشيعةً على الحديث الحقّ في شأن اسم المهديّ المنتظَر، قال محمدٌ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [لا تقوم الساعة حتى يملك رجل من أهل بيتي يواطئ اسمه اسمي يملأ الأرض عدلاً وقسطاً كما مُلئت ظلماً وجوراً] صدق عليه الصلاة والسلام.
    جواب 12: صدق الله ورسوله وجاء تصديق هذا الحديث الحقّ على الواقع الحقيقي، وأنا الإمام المهديّ ناصر محمد، فمن ذا الذي يستطيع أن يُنكِر أنَّ الاسم (محمد) لم يواطئ في اسم الإمام المهدي (ناصر محمد)؟

    سؤال 13: مهلاً مهلاً يا ناصر محمد فأين التطابق بين اسمك واسم النبيّ (محمد بن عبد الله) عليه الصلاة والسلام؟ كون المقصود بقوله عليه الصلاة والسلام [يواطئ اسمه اسمي] أي يطابق اسمه اسمي، ولذلك تجدنا معشر أهل السنة والجماعة نعتقد أنّ اسم الإمام المهدي (محمد بن عبد الله) لكون التواطؤ لغةً وشرعاً يقصد به التطابق؟
    جواب 13: وإليكم الإجابة بالحقّ: لئن استطاع كافة علماء المسلمين على مختلف مذاهبهم وفرقهم أن يثبتوا لغةًً وشرعاً أنّ المقصود من كلمة التواطؤ تعني التطابق! فإن فعلوا ولن يفعلوا فقد أصبح الإمام المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني كذاباً أشراً وليس المهديّ المنتظَر، وسبق أن ضربنا لكم على ذلك مثلاً في كثير من البيانات، فهل يصحّ لغةً وشرعاً أن نقول: تطابق محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم وأبو بكر الصديق رضي الله عنه وأرضاه على الهجرة إلى يثرب"؟ ونحن نعلم جواب كافة علماء الدين واللغة العربية أنّ جوابهم سوف ينطق بمنطقٍ واحدٍ لا اختلاف فيه بين اثنين فيقولون بلسانٍ واحدٍ: ليس الصحيح أن نقول تطابق محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم وأبو بكر الصديق رضي الله عنه وأرضاه على الهجرة إلى يثرب، بل الصحيح لغة وشرعاً أن نقول: تواطأ محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم وأبو بكر الصديق رضي الله عنه وأرضاه على الهجرة إلى يثرب.

    سؤال 14: وأقول: هل مرادفات التواطؤ يصح أن نستبدلها بدل كلمة التواطؤ؟
    جواب 14: اللهم نعم يا ناصر محمد فمن مرادفات كلمة التواطؤ كذلك كلمة التوافق، ولذلك يصح أن نقول: "توافق محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم وأبو بكر الصديق رضي الله عنه وأرضاه على الهجرة إلى يثرب".
    ومن ثم يقيم عليكم الإمام ناصر محمد الحجّة بالحقّ وأقول: أفلا ترون أنّ المقصود بقوله عليه الصلاة والسلام
    [يواطئ اسمه اسمي] ويقصد أنّ الاسم (محمد) يوافق في اسم الإمام المهديّ (ناصر محمد) وجعل الله الحكمة من التوافق للاسم محمد في اسم الإمام المهديّ ناصر محمد ليجعل الله خبره في اسمه فيكون اسمه هو عنواناً لدعوته للناس كون الإمام المهديّ لن يبعثه الله رسولاً بكتاب جديد؛ بل يبعثه الله (ناصرَ محمد) أي ناصراً لمحمدٍ رسول الله خاتم الأنبياء والمرسَلين صلى الله عليه وآله وسلم.

    ولذلك أدعوكم إلى الرجوع إلى منهاج النبوّة الأولى واتِّباع ما جاء به خاتم الأنبياء والمرسَلين (محمد) صلّى الله عليه وآله وسلّم هذا القرآن العظيم واتّباع بيانه الحقّ في السُّنة النّبويّة والاعتصام بمحكم القرآن العظيم حين تجدون ما يخالفه في التوراة أو الإنجيل أو السُّنة النّبويّة، ولم يجعل الله القرآن العظيم البصيرة الحصرية لمحمدٍ رسول الله من دون أتباعه؛ بل بصيرة محمد رسول الله ومن اتَّبعه إلى يوم الدين، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {قُلْ هَـٰذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّـهِ ۚ عَلَىٰ بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي ۖ وَسُبْحَانَ اللَّـهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ ﴿١٠٨} صدق الله العظيم [يوسف].

    سؤال 15: وهل يا ناصر محمد تؤمن بسُنّة البيان النّبويّة؟
    جواب 15: اللهم نعم، كون القرآن وسُنّة البيان جميعاً من عند الرحمن، تصديقاً لقول الله تعالى: {فَإِذَا قَرَأْنَاهُ فَاتَّبِعْ قُرْآنَهُ ﴿١٨ثُمَّ إِنَّ عَلَيْنَا بَيَانَهُ ﴿١٩} صدق الله العظيم [القيامة]. إلا ما خالف من سُنّة البيان محكم القرآن فهو جاءكم من عند غير الرحمن؛ بَلْ وافتراء من الشيطان على لسان أوليائه الذين يُظهرون الإيمان ويُبطنون الكفر والمكر ليصدّوكم عن اتِّباع محكم الذكر كما نبّأكم الله بذلك في قول الله تعالى: {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ ۖ وَاللَّـهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ ۖ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّـهِ ۚ وَكَفَىٰ بِاللَّـهِ وَكِيلًا ﴿٨١أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِِ غَيْرِ اللَّـهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا﴿٨٢} صدق الله العظيم [النساء].

    سؤال 16: وما المقصود يا ناصر محمد بقول الله تعالى: {أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا} صدق الله العظيم [النساء:82]؟
    جواب 16: إنَّ هذه من الآيات المحكمات يفتيكم الله بالحقّ أنّ القرآن وأحاديث البيان في السنة جميعهم من عند الله، ومن ثم علَّمكم الله كيف تستطيعون أن تكشفوا الأحاديث التي بيَّتها المنافقون الذين قال الله عنهم: {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِنْدِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ}. وبما أنّ القرآن محفوظ من التحريف والتزييف ولذلك أمركم الله بالرجوع إلى محكم القرآن، فإذا كان الحديث النّبويّ ليس من عند الله ورسوله فسوف تجدون في محكم قرآنه اختلافاً كثيراً، تصديقاً لقول الله تعالى: {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ ۖ وَاللَّـهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ ۖ فَأَعْرِضْْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّـهِ ۚ وَكَفَىٰ بِاللَّـهِ وَكِيلًا ﴿٨١أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّـهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا ﴿٨٢}صدق الله العظيم.

    سؤال 17: وهل كذلك بيَّن هذه الآية محمدٌ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - فعلَّم صحابته الأبرار أنّ محكم قرآنه هو المرجع لما اختلفوا فيه من أحاديث سُنّة بيانه؟
    جواب 17: قال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [ألا إني أوتيت القرآن ومثله معه].

    وقال:
    [اعرضوا حديثي على الكتاب فما وافقه فهو مني وأنا قلته].

    وقال:
    [وإنها ستفشى عني أحاديث فما أتاكم من حديثي فاقرأوا كتاب الله واعتبروه فما وافق كتاب الله فأنا قلته وما لم يوافق كتاب الله فلم أقله‏].

    وقال:
    [ستكون عني رواة يروون الحديث فاعرضوه على القرآن فإن وافق القرآن فخذوها وإلا فدعوها].

    وقال:
    [عليكم بكتاب الله وسترجعون إلى قوم يحبون الحديث عني ومن قال علي ما لم أقل فليتبوأ مقعده من النار فمن حفظ شيئاً فليحدث به‏].

    وقال:
    [عليكم بكتاب الله فإنكم سترجعون إلى قوم يشتهون الحديث عني فمن عقل شيئاً فليحدث به ومن افترى علي فليتبوأ مقعداً وبيتاً من جهنم‏].

    وقال:
    [ألا إنها ستكون فتنة قيل ما المخرج منها يا رسول الله قال كتاب الله فيه نبأ من قبلكم وخبر ما بعدكم وحكم ما بينكم هو الفصل ليس بالهزل من تركه من جبار قصمه الله ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله وهو حبل الله المتين وهو الذكر الحكيم وهو الصراط المستقيم وهو الذي لا تزيغ به الأهواء ولا تلتبس به الألسنة ولا تشبع منه العلماء ولا يخلق عن كثرة الردّ ولا تنقضي عجائبه، هو الذي لم تنته الجنّ إذ سمعته حتى قالوا‏:‏ {إنا سمعنا قرآنًا عجباً يهدي إلى الرشد فآمنا به‏} ‏ [الجن:1]. من قال به صدق ومن عمل به أُجر، ومن حكم به عدل ومن دعا إليه هُديَ إلى صراط مستقيم‏].

    وقال:
    [يأتي على الناس زمان لا تطاق المعيشة فيهم إلا بالمعصية حتى يكذب الرجل ويحلف فإذا كان ذلك الزمان فعليكم بالهرب قيل يا رسول الله وإلى أين المهرب قال إلى الله وإلى كتابه وإلى سنة نبيّه الحقّ].
    صــــــدق عليه الصلاة والســـــــلام.

    سؤال 18: وما هو رأيك في علماء الشيعة والسُّنة اليوم ومن كان على شاكلتهم من المسلمين الذين فرّقوا دينهم شيعاً وأحزاباً وكل حزبٍ بما لديهم فرحون؟
    جواب 18: إنّ رأي الإمام المهديّ فيهم أنّهم على العكس لِما أمرهم الله به تماماً إلا من رحم ربي، كونهم يصدِّقون ببعض القرآن ويكفرون ببعض، وكفرهم ببعض القرآن ليس كفرهم بلفظه بل كفراً باتِّباعه كونهم لا يتّبعون من القرآن إلا ما وافق ما لديهم في الأحاديث والروايات، ولكن ما وجدوه جاء مخالفاً في الروايات لمحكم القرآن فمن ثم يعرضون عن الآيات المخالفة لما لديهم في الأحاديث ويتّبعون الأحاديث المخالفة لمحكم قرآنه مهما كانت الآية محكمةٌ بيّنةٌ فسوف يقولون لا يعلم بتأويلها إلا الله، ثم يتّبعون ما يخالفها في أحاديث سُنة البيان ويحسبون أنّهم مهتدون؛ أولئك قد أفتاكم محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم بأنّ الذين يتّبعون ما يخالف لمحكم قرآنه فإنّ الحكم فيهم كحكم الذين يؤمنون ببعض الكتاب ويكفرون ببعض، وقال عليه الصلاة والسلام: [ما بال أقوام يُشرِّفون المترفين ويستخِفّونَ بالعابدين ويعملون بالقرآن ما وافق أهواءهم، وما خالف تركوه، فعند ذلك يؤمنون ببعض الكتاب ويكفرون ببعض] صدق عليه الصلاة والسلام.

    وقال الله تعالى:
    {أَفَتُؤْمِنُونَ بِبَعْضِ الْكِتَابِ وَتَكْفُرُونَ بِبَعْضٍ فَمَا جَزَاءُ مَنْ يَفْعَلُ ذَلِكَ مِنْكُمْ إِلَّا خِزْيٌ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يُرَدُّونَ إِلَى أَشَدِّ الْعَذَابِ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ} صدق الله العظيم [البقرة:85].

    سؤال 19: فهل يا ناصر محمد اليماني تقصد بفتواك هذه أنّ جميع علماء المسلمين على ضلالٍ؟ بل لا بد أن تكون أحد طوائفهم على الحقّ، تصديقاً لحديث محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [افترقت اليهود على إحدى ـ أو اثنتي ـ وسبعين فرقة، والنصارى كذلك، وتفترق أمتي على ثلاث وسبعين فرقة، كلهم في النار إلا واحدة] صدق عليه الصلاة والسلام. والسؤال يا ناصر محمد: فمن هم هذه الطائفة بين المسلمين؟
    جواب 19: الجواب تجدونه في محكم الكتاب أنّ الطائفة الناجية يوم القيامة هم الذين جاءوا إلى ربّهم بقلوبٍ سليمةٍ من الشرك بالله، تصديقاً لقول الله تعالى: {يَوْمَ لَا يَنفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُونَ ﴿٨٨إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّـهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ ﴿٨٩} صدق الله العظيم [الشعراء].

    ألا وإنّ الطائفة الناجية الآمنة من النار هم الذين لم يُلبِسوا إيمانهم بظلم الشرك، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {الَّذِينَ آمَنُوا وَلَمْ يَلْبِسُوا إِيمَانَهُمْ بِظُلْمٍ أُولَئِكَ لَهُمُ الأَمْنُ وَهُمْ مُهْتَدُونَ} صدق الله العظيم [الأنعام:82].

    سؤال 20: فما ظنّك يا ناصر محمد اليماني بعلماء المسلمين اليوم وأتباعهم في مختلف المذاهب والفرق الإسلاميّة، فأيُّهم الطائفة الآمنة من النار؟
    جواب 20: قال الله تعالى: {الَّذِينَ آمَنُوا وَلَمْ يَلْبِسُوا إِيمَانَهُمْ بِظُلْمٍ أُولَئِكَ لَهُمُ الأَمْنُ وَهُمْ مُهْتَدُونَ} صدق الله العظيم.

    سؤال 21: وما يقصد الله تعالى: {وَلَمْ يَلْبِسُوا إِيمَانَهُمْ بِظُلْمٍ} صدق الله العظيم؟
    جواب 21: قال الله تعالى: {لَا تُشْرِكْ بِاللَّهِ إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ} [لقمان:13]. وقال الله تعالى: {يَوْمَ لَا يَنفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُونَ ﴿٨٨إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّـهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ ﴿٨٩} صدق الله العظيم.

    سؤال 22: ولكن يا ناصر محمد فهل يمكن أن يشرك بالله مؤمنٌ بالله وهو من المسلمين؟
    جواب 22: قال الله تعالى:{وَمَا يُؤْمِنُ أَكْثَرُهُم بِاللَّـهِ إِلَّا وَهُم مُّشْرِكُونَ﴿١٠٦} صدق الله العظيم.

    سؤال 23: ولكن يا ناصر محمد اليماني إنّي أجد لك بيانات شديدة اللهجة على علماء المسلمين وأمّتهم وتصفهم بالشرك، وكيف علمت شركهم بالله، فهل دخلت قلوبهم ولم تجدها سليمةً من الشرك؟
    جواب 23: وإليك سؤالي أيها السائل من قبل أن أجيبك، فهل لو يقول لهم ناصر محمد اليماني يا معشر علماء النصارى وأمّتهم فهل ينبغي لأحدكم أن يتمنّى أن يكون هو العبد الأحبّ والأقرب إلى الله من رسول الله المسيح عيسى ابن مريم صلى الله عليه وآله وسلم؟ ومعلوم جوابهم فسوف يقولون: "أجُنِنتَ يا ناصر محمد اليماني؟ فلا ينبغي لأحد النصارى أن يتمنّى أن يكون هو العبد الأحبّ والأقرب إلى الله من ولد الله سبحانه، بل الابن هو الأولى بأبيه ولذلك نعتقد أنّ رسول الله المسيح عيسى ابن مريم صلّى الله عليه وآله وسلّم هو ابن الله، فكيف يحقّ لأحدنا أن يتمنّى أن يكون هو العبد الأحبّ والأقرب إلى الله من ابنه المسيح عيسى ابن مريم! بل الابن هو الأولى بأبيه".

    ومن ثم لو يوجّه ناصر محمد اليماني بالسؤال إلى علماء المسلمين وأمّتهم وأقول: فهل تعتقدون أنه يحقّ لكلّ واحدٍ منكم أن يتمنّى لو يكون هو العبد الأحبّ والأقرب إلى الله من محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم فهل تراهم سوف يقولون صدقت؟ بل جوابهم معلوم فسوف يقول علماء المسلمين وأمّتهم إلا من رحم ربي: "وكيف تريدنا أن يتمنّى أحدنا لو يكون هو العبد الأحبّ والأقرب إلى الله من محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم؟ أجُنِنت يا ناصر محمد اليماني! فلا ينبغي لمسلمٍ أن يتمنّى أن يكون هو العبد الأحبّ والأقرب إلى الله من محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم". ومن ثمّ يردّ عليهم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول: إذاً فقد أشركتم بالله جميعاً اليهود والنصارى والمسلمون ولكن بدرجاتٍ متفاوتةٍ وأصبح حبّكم لرسل الله هو أعظم من حبّكم لله! أجعلتم لله أنداداً في الحبّ؟ وقال الله تعالى:
    {وَمِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللَّـهِ أَندَادًا يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللَّـهِ ۖ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَشَدُّ حُبًّا لِّلَّـهِ ۗ وَلَوْ يَرَى الَّذِينَ ظَلَمُوا إِذْ يَرَوْنَ الْعَذَابَ أَنَّ الْقُوَّةَ لِلَّـهِ جَمِيعًا وَأَنَّ اللَّـهَ شَدِيدُ الْعَذَابِ ﴿١٦٥} صدق الله العظيم [البقرة].

    وبما أنّ حبّكم لرُسل الله هو أعظم من حبّكم لله ولذلك تنازلتم عن أقرب درجة في حبّ الله وقربه لأنبيائِه من دون الصالحين التابعين، ويا سبحان الله العظيم ولكنّ الأنبياء والرسل ليسوا أولاد الله وإنّما هم بشرٌ عبيدٌ لله مثلكم ولكم من الحقّ في ربّكم ما لهم، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {إِنَّ هَـٰذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاعْبُدُونِ ﴿٩٢} صدق الله العظيم [الأنبياء].

    فتعالوا لنعلمكم عن منهاج الهدى للأنبياء ومن اتّبعهم فلن تجدوا أنّهم يفضلون بعضهم بعضاً في أقرب درجةٍ في حبّ الله وقربه؛ بل تجدونهم يتنافسون إلى ربّهم أيهم أحبّ وأقرب، وتلك هي طريقة هداهم حسب فتوى الله في محكم الكتاب الذي علمكم بطريقة هداهم إلى ربّهم، وقال الله تعالى:
    {يَبْتَغُونَ إِلَى ربّهم الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُورًا} صدق الله العظيم [الإسراء:57].

    ولكنّكم حصرتم الوسيلة إلى الله في التنافس إلى أقرب درجة في حبّه وقربه هي لهم من دونكم حسب عقيدتكم؛ بل الله أمركم أن تبتغوا كذلك مثلهم الوسيلة إلى الله فتكونوا مع المتنافسين إلى ربّهم أيهم أقرب، وقال الله تعالى:
    {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَابْتَغُوا إِلَيْهِ الْوَسِيلَةَ وَجَاهِدُوا فِي سَبِيلِهِ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ} صدق الله العظيم [المائدة:35].

    ولكنّي الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني أدعوكم إلى ما دعاكم إليه كافة الأنبياء والمرسَلين أن تعبدوا الله وحده لا شريك له وتتنافسوا جميعاً والإمام المهديّ إلى الربّ أيُّنا أحبّ وأقرب، ومن صدّق الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني ومن ثمّ اعتقد أنّه لا يحقّ له أن يتمنّى أن يكون هو العبد الأحبّ والأقرب من الإمام المهديّ إلى الربّ كونه يرى أنّ ناصر محمد اليماني هو خليفة الله في الأرض، فيقول: "وكيف أطمع أن أكون أحبّ عبدٍ إلى الله وأقرب إليه من الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني الذي جعله الله الإمام للمسيح عيسى ابن مريم عليه الصلاة والسلام؟".
    ومن ثمّ يردّ عليه الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول: فهل تحبّ الإمام المهديّ أكثر من الله يا هذا؟ ثم يقول: "اللهم لا؛ بل حبّي لله هو أعظم" ثمّ يردّ عليه الإمام المهديّ وأقول: وتالله إنّك لمن الكاذبين، ولو كنت تحبّ الله أكثر من الإمام المهديّ لوجدت في قلبك الغيرة على من تحبّ وتمنيّت لو تكون أنت الأحبّ والأقرب إلى الله من الإمام المهديّ ومن كافة الأنبياء والمرسَلين، فإذا وجد الحبّ الأعظم في القلب أوجد الغيرة على من تحب وتغار عليه من كافة عبيده من الملائكة والجنّ والإنس.

    فاتّقوا الله عباد الله واعلموا أنّ عند الله درجةً لا تنبغي أن تكون إلا لعبدٍ واحدٍ من عبيد الله وجعل الله صاحبها عبداً مجهولاً من بين العبيد، والحكمة من ذلك حتى يتمّ التنافس لكافة العبيد من الملائكة والجنّ والإنس إلى الربّ المعبود أيّهم ينال تلك الدرجة فيكون هو العبد الأقرب إلى الربّ فذلك ناموس الهدى في محكم الكتاب للذين هداهم الله من عباده:
    {يَبْتَغُونَ إِلَىٰ رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ ۚ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُورًا} صدق الله العظيم [الإسراء:57]، فلا فرق بين أنبياء أهل الكتاب وأتباعهم ولا فرق بين المسلمين الأمّيّين ونبيّهم فجميعنا عبيدٌ للربّ المعبود ولنا في ذات الربّ الحقّ جميعاً سواء كوننا عبيدٌ وهو الله هو الربّ المعبود لم يتّخذ صاحبةً ولا ولداً ويتساوى الحقّ لجميع العبيد في الربّ المعبود ولم يخلقكم الله لتعبدوا بعضكم بعضاً! بل قال الله تعالى: {وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ ﴿٥٦} صدق الله العظيم [الذاريات].

    فذروا التعظيم والمبالغة في الأنبياء والمرسَلين فإنّما هم عبيد لله مثلكم ولكم من الحقّ في ذات الله سبحانه ما لهم فليسوا هم أولاد الله سبحانه وقال الله تعالى:
    {قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَىٰ كَلِمَةٍ سَوَاءٍ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ أَلَّا نَعْبُدَ إِلَّا اللَّـهَ وَلَا نُشْرِكَ بِهِ شَيْئًا وَلَا يَتَّخِذَ بَعْضُنَا بَعْضًا أَرْبَابًا مِّن دُونِ اللَّـهِ ۚ فَإِن تَوَلَّوْا فَقُولُوا اشْهَدُوا بِأَنَّا مُسْلِمُونَ ﴿٦٤} صدق الله العظيم [آل عمران].

    وقال الله تعالى:
    {وَقَالَتِ الْيَهُودُ عُزَيْرٌ ابْنُ اللَّـهِ وَقَالَتِ النَّصَارَى الْمَسِيحُ ابْنُ اللَّـهِ ۖ ذَٰلِكَ قَوْلُهُم بِأَفْوَاهِهِمْ ۖ يُضَاهِئُونَ قَوْلَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِن قَبْلُ ۚ قَاتَلَهُمُ اللَّـهُ ۚأَنَّىٰ يُؤْفَكُونَ ﴿٣٠اتَّخَذُوا أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَابًا مِّن دُونِ اللَّـهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا إِلَـٰهًا وَاحِدًا ۖ لَّا إِلَـٰهَ إِلَّا هُوَ ۚ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ ﴿٣١يُرِيدُونَ أَن يُطْفِئُوا نُورَ اللَّـهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللَّـهُ إِلَّا أَن يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ ﴿٣٢} صدق الله العظيم [التوبة].

    سؤال 24: ولكن يا ناصر محمد اليماني إنّ المسلمين الأمّيّين أتباع محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم لا يعظِّمون محمداً رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم فيبالغون فيه بغير الحقّ فلم يقولوا أنّه ولد الله سبحانه، بل محمدٌ عبد الله ورسوله، فكيف تقارنهم بالنصارى واليهود؟
    جواب 24: ومن ثمّ يردّ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول: بل وقعوا كذلك في شرك المبالغة في جدّي محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم وجميع الأنبياء والمرسلين، فهم في نظرهم أكرم من الصالحين فلا ينبغي حسب عقيدتهم أن يكون أحد التابعين هو أكرم من نبيٍّ، ولذلك لن تجد أحداً من علماء المسلمين وأمّتهم يتمنّى أن يكون هو العبد الأحبّ والأقرب إلى الربّ كونهم يرون أنّ محمداً رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم هو الأولى أن يكون العبدَ الأحبّ والأقرب برغم أنّ محمداً رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم لم يُفتِهِم أنَّ الدرجة العالية إلى ذي العرش لا تنبغي إلا أن تكون لعبدٍ من الأنبياء ولم يفتِهِم أنّها لا تنبغي إلا له من بين العبيد، بل قال عليه الصلاة والسلام: [سَلُوا اللَّهَ الْوَسِيلَةَ فَإِنَّهَا مَنْزِلَةٌ فِي الْجَنَّةِ لاَ تَنْبَغِي إِلاَّ لِعَبْدٍ مِنْ عِبَادِ اللَّهِ وَأَرْجُو أَنْ أَكُونَ أَنَا هُوَ] صدق عليه الصلاة والسلام.

    وكذلك جميع العبيد الذين هداهم الله من عباده يرجو كلٌّ منهم أن يكون هو ذلك العبد الأحبّ والأقرب، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {يَبْتَغُونَ إِلَى ربّهم الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُورًا} صدق الله العظيم، ولم يأمركم الله ولا رسوله أن تحصروا الوسيلة إلى أقرب درجةٍ في حبّ الله وقربه للأنبياء من دون الصالحين حتى تسألوها لهم من دونكم، بل قال الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَابْتَغُوا إِلَيْهِ الْوَسِيلَةَ وَجَاهِدُوا فِي سَبِيلِهِ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ} صدق الله العظيم، وقال الله تعالى: {إِنَّ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّـهِ عِبَادٌ أَمْثَالُكُمْ ۖ فَادْعُوهُمْ فَلْيَسْتَجِيبُوا لَكُمْ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ ﴿١٩٤} [الأعراف].

    وقال الله تعالى:
    {قُلِ ادْعُوا الَّذِينَ زَعَمْتُم مِّن دُونِهِ فَلَا يَمْلِكُونَ كَشْفَ الضُّرِّ عَنكُمْ وَلَا تَحْوِيلًا ﴿٥٦أُولَـٰئِكَ الَّذِينَ يَدْعُونَ يَبْتَغُونَ إِلَىٰ رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ ۚ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُورًا ﴿٥٧وَإِن مِّن قَرْيَةٍ إِلَّا نَحْنُ مُهْلِكُوهَا قَبْلَ يَوْمِ الْقِيَامَةِ أَوْ مُعَذِّبُوهَا عَذَابًا شَدِيدًا ۚ كَانَ ذَٰلِكَ فِي الْكِتَابِ مَسْطُورًا ﴿٥٨} صدق الله العظيم [الإسراء].

    سؤال 25: ولماذا جاء هذا التهديد والوعيد بعذابٍ يشمل قرى المسلمين والكفار قبل يوم القيامة في نفس هذه الآيات؟
    جواب 25: وذلك لأنّهم أعرضوا عن دعوة المهديّ المنتظَر إلى التنافس في حبّ الله وقربه، ويزعمون بشفاعة العبيد بين يدي الربّ المعبود، واعتقدوا بما حذّرهم منه الله ورسوله محمد رسول الله صلى الله عليه في قول الله تعالى: {وَأَنذِرْ بِهِ الَّذِينَ يَخَافُونَ أَن يُحْشَرُوا إِلَىٰ رَبِّهِمْ ۙ لَيْسَ لَهُم مِّن دُونِهِ وَلِيٌّ وَلَا شَفِيعٌ لَّعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ ﴿٥١} صدق الله العظيم [الأنعام]. ولكنهم عظَّموا أنبياءهم فبالغوا فيهم بغير الحقّ وقالوا هؤلاء شفعاؤنا عند الله فهم الأولى بحبّ الله وقربه وسوف يشفعون لنا بين يدي الله؛ أولئك أضلّوا أنفسهم وأضلّوا أمّتهم وقال الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَنفِقُوا مِمَّا رَزَقْنَاكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَ يَوْمٌ لَّا بَيْعٌ فِيهِ وَلَا خُلَّةٌ وَلَا شَفَاعَةٌ ۗ وَالْكَافِرُونَ هُمُ الظَّالِمُونَ ﴿٢٥٤} [البقرة].

    وقال الله تعالى:
    {هَلْ يَنظُرُونَ إِلَّا تَأْوِيلَهُ ۚ يَوْمَ يَأْتِي تَأْوِيلُهُ يَقُولُ الَّذِينَ نَسُوهُ مِن قَبْلُ قَدْ جَاءَتْ رُسُلُ رَبِّنَا بِالْحَقِّ فَهَل لَّنَا مِن شُفَعَاءَ فَيَشْفَعُوا لَنَا أَوْ نُرَدُّ فَنَعْمَلَ غَيْرَ الَّذِي كُنَّا نَعْمَلُ ۚ قَدْ خَسِرُوا أَنفُسَهُمْ وَضَلَّ عَنْهُم مَّا كَانُوا يَفْتَرُونَ ﴿٥٣} صدق الله العظيم [الأعراف].

    فانظروا لقول الله تعالى:
    {وَضَلَّ عَنْهُم ما كانُوا يَفتَرُون} صدق الله العظيم. وقال الله تعالى: {وَمَا نَرَىٰ مَعَكُمْ شُفَعَاءَكُمُ الَّذِينَ زَعَمْتُمْ أَنَّهُمْ فِيكُمْ شُرَكَاءُ ۚ لَقَد تَّقَطَّعَ بَيْنَكُمْ وَضَلَّ عَنكُم مَّا كُنتُمْ تَزْعُمُونَ} صدق الله العظيم [الأنعم:94]، كون عقيدة الشفاعة للعبيد بين يدي الربّ المعبود شرك بالله وتتناقض مع صفة من صفات الله كون الله هو أرحم الراحمين، فكيف يلتمسون الرحمة ممّن أدنى رحمةً بهم من ربّهم الله أرحم الراحمين؟ فذلك شرك كونهم ليسوا بأرحم بهم من أرحم الراحمين، ولذلك قال الله تعالى: {وَيَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّـهِ مَا لَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنفَعُهُمْ وَيَقُولُونَ هَـٰؤُلَاءِ شُفَعَاؤُنَا عِندَ اللَّـهِ ۚ قُلْ أَتُنَبِّئُونَ اللَّـهَ بِمَا لَا يَعْلَمُ فِي السَّمَاوَاتِ وَلَا فِي الْأَرْضِ ۚ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَىٰ عَمَّا يُشْرِكُونَ ﴿١٨} صدق الله العظيم [يونس].

    وقال الله تعالى:
    {وَاتَّقُوا يَوْمًا لَّا تَجْزِي نَفْسٌ عَن نَّفْسٍ شَيْئًا وَلَا يُقْبَلُ مِنْهَا شَفَاعَةٌ وَلَا يُؤْخَذُ مِنْهَا عَدْلٌ وَلَا هُمْ يُنصَرُونَ ﴿٤٨} [البقرة].

    وقال الله تعالى:
    {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَنفِقُوا مِمَّا رَزَقْنَاكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَ يَوْمٌ لَّا بَيْعٌ فِيهِ وَلَا خُلَّةٌ وَلَا شَفَاعَةٌ وَالْكَافِرُونَ هُمُ الظَّالِمُونَ} [البقرة:254].

    وقال الله تعالى:
    {وَذَرِ الَّذِينَ اتَّخَذُوا دِينَهُمْ لَعِبًا وَلَهْوًا وَغَرَّتْهُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَذَكِّرْ بِهِ أَن تُبْسَلَ نَفْسٌ بِمَا كَسَبَتْ لَيْسَ لَهَا مِن دُونِ اللَّهِ وَلِيٌّ وَلَا شَفِيعٌ وَإِن تَعْدِلْ كُلَّ عَدْلٍ لَّا يُؤْخَذْ مِنْهَا أُولَٰئِكَ الَّذِينَ أُبْسِلُوا بِمَا كَسَبُوا لَهُمْ شَرَابٌ مِّنْ حَمِيمٍ وَعَذَابٌ أَلِيمٌ بِمَا كَانُوا يَكْفُرُونَ} [الأنعام:70].

    وقال الله تعالى:
    {اللَّـهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَىٰ عَلَى الْعَرْشِ ۖ مَا لَكُم مِّن دُونِهِ مِن وَلِيٍّ وَلَا شَفِيعٍ ۚ أَفَلَا تَتَذَكَّرُونَ ﴿٤} صدق الله العظيم [السجدة].

    أفلا تعلمون أنّ سرّ عبادة الأصنام في الكتاب أنّها بسبب المبالغة في عبيد الله من الأنبياء والأولياء، ولذلك قال الله تعالى:
    {وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ وَمَا يَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّـهِ فَيَقُولُ أَأَنتُمْ أَضْلَلْتُمْ عِبَادِي هَـٰؤُلَاءِ أَمْ هُمْ ضَلُّوا السَّبِيلَ ﴿١٧قَالُوا سُبْحَانَكَ مَا كَانَ يَنبَغِي لَنَا أَن نَّتَّخِذَ مِن دُونِكَ مِنْ أَوْلِيَاءَ وَلَـٰكِن مَّتَّعْتَهُمْ وَآبَاءَهُمْ حَتَّىٰ نَسُوا الذِّكْرَ وَكَانُوا قَوْمًا بُورًا ﴿١٨فَقَدْ كَذَّبُوكُم بِمَا تَقُولُونَ فَمَا تَسْتَطِيعُونَ صَرْفًا وَلَا نَصْرًا ۚوَمَن يَظْلِم مِّنكُمْ نُذِقْهُ عَذَابًا كَبِيرًا ﴿١٩} صدق الله العظيم [الفرقان].

    فانظروا لنفي شفاعة العبيد بين يدي الربّ المعبود بأنّه كذّبهم الله ورسله في عقيدة شفاعة العبيد بين يدي الربّ المعبود، ولذلك قال الله تعالى:
    {فَقَدْ كَذَّبُوكُم بِمَا تَقُولُونَ فَمَا تَسْتَطِيعُونَ صَرْفًا وَلَا نَصْرًا ۚوَمَن يَظْلِم مِّنكُمْ نُذِقْهُ عَذَابًا كَبِيرًا ﴿١٩} صدق الله العظيم، ولم يقولوا: "بل نحن لها؛ بل نحن شفعاؤكم بين يدي الله كما تزعمون" سبحان الله وتعالى عمّا يشركون!

    ولربّما يودّ أن يقاطعني أحد الذين في قلوبهم زيغٌ عن الحقّ في آيات الكتاب المحكمات من الذين يتّبعون المتشابه من القرآن في ذكر الشفاعة، ويقول: "ألم يقل الله تعالى:
    {مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِندَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ} صدق الله العظيم [البقرة:255]؟ فما ردّك على ذلك يا ناصر محمد اليماني". ومن ثم نردّ عليه بالحقّ وأقول: لم يأذن الله لهم بالشفاعة بل أذن الله لهم بتحقيق الشفاعة، فمن ذا الذي هو أرحم بكم من الله أرحم الراحمين وإنّما تشفع لكم رحمته من غضبه، تصديقاً لقول الله تعالى: {قُل لِّلَّـهِ الشَّفَاعَةُ جَمِيعًا ۖ لَّهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۖ ثُمَّ إِلَيْهِ تُرْجَعُونَ ﴿٤٤} صدق الله العظيم [الزمر].

    وإنّما الذين يأذن الله لهم بتحقيق الشفاعة إنّما هم عبيد لله اتّخذوا رضوانه غايةً وليس وسيلةً لتحقيق الجنة، وحين أذِن الله لمن يشاء منهم أن يخاطب ربّه لم يتقدّم بين يدي ربّه لطلب الشفاعة! بل طالب ربّه بتحقيق النّعيم الأعظم من جنّته كونه يعلم أنّ رضوان الله في نفسه هو النّعيم الأعظم من جنّته، وبرغم أنّ الذي أذِن الله له بالخطاب رضي الله عنه ولكن كيف يرضى الله في نفسه فلن يتحقّق رضوان الله في نفسه حتى يُدخل عباده في رحمته وهنا تتحقّق الشفاعة، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَكَم مِّن مَّلَكٍ فِي السَّمَاوَاتِ لَا تُغْنِي شَفَاعَتُهُمْ شَيْئًا إِلَّا مِن بَعْدِ أَن يَأْذَنَ اللَّـهُ لِمَن يَشَاءُ وَيَرْضَىٰ ﴿٢٦} صدق الله العظيم [النجم].

    فهل تعلمون المقصود من قول الله تعالى:
    {وَيَرْضَى} أي يرضى الله في نفسه ولم يعد غضباناً ولا متحسّراً في نفسه على عباده الذين ظلموا أنفسهم ويحسبون أنّهم مهتدون، فإذا تحقّق رضوان الله في نفسه تحقّقت الشفاعة فتأتي من الله كون الشفاعة هي لله جميعاً فتشفع لكم رحمته من غضبه وعذابه وهنا تأتي "المفاجأة الكبرى" لدى الذين كانوا يظنّون أنفسهم واقعين في جهنّم لا محالة فيقولون للوفد المكرم بين يدي الرحمن: {مَاذَا قَالَ رَبُّكُمْْ قَالُوا الحقّ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْكَبِيرُ} [سبأ:23].

    وقال الله تعالى:
    {وَلَا تَنفَعُ الشَّفَاعَةُ عِندَهُ إِلَّا لِمَنْ أَذِنَ لَهُ ۚ حَتَّىٰ إِذَا فُزِّعَ عَن قُلُوبِهِمْ قَالُوا مَاذَا قَالَ رَبُّكُمْ ۖ قَالُوا الْحَقَّ ۖ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْكَبِيرُ ﴿٢٣} صدق الله العظيم [سبأ]، وليس أنّ الله أذِن للوفد المكرم بالشفاعة! بل بتحقيق الشفاعة حتى تشفع لعباده رحمتُه كون الله هو أرحم الراحمين، وإنّما أذِن الله لهم بالخطاب ليطالبوا ربّهم أن يحقّق لهم النّعيم الأعظم من جنّته {وَيَرْضَى}.

    ألا والله الذي لا إله غيره أنّه يوجد في الكتاب وفدٌ مكرمٌ لا يساقون إلى النار ولا يساقون إلى الجنة كونهم رفضوا الدخول جنات النّعيم ويطالبون من ربّهم أن يحقّق لهم النّعيم الأعظم من جنات النّعيم
    {وَيَرْضَى}، فإذا تحقّق رضوان الله في نفسه تحقّقت الشفاعة، تصديقاً لقول الله تعالى: {وَكَم مِّن مَّلَكٍ فِي السَّمَاوَاتِ لَا تُغْنِي شَفَاعَتُهُمْ شَيْئًا إِلَّا مِن بَعْدِ أَن يَأْذَنَ اللَّـهُ لِمَن يَشَاءُ وَيَرْضَىٰ ﴿٢٦} صدق الله العظيم [النجم]، فإذا تحقق رضوان الله في نفسه تحققت الشفاعة فتأتي الشفاعة من الربّ مباشرةً. وقال الله تعالى: {وَلا تَنفَعُ الشَّفَاعَةُ عِندَهُ إِلاَّ لِمَنْ أَذِنَ لَهُ حَتَّى إِذَا فُزِّعَ عَن قُلُوبِهِمْ قَالُوا مَاذَا قَالَ رَبُّكُمْ قَالُوا الحقّ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْكَبِيرُ} صدق الله العظيم.

    فاتّقوا الله عباد الله واعلموا أنّ الله هو أرحم بكم من أنبيائه ورسله ومن المهديّ المنتظَر، فكيف تلتمسون الشفاعة من عبيده وأنتم بين يدي من هو أرحم بكم من عبيده أجمعين
    {الله} أرحم الراحمين، أفلا تعقلون؟ فاتّقوا الله عباد الله واتّبعوني اهدِكم صراطاً سوياً ولا تتّبعوا الشيطان "المسيح الكذاب" إنّه كان للرحمن عصيّاً، ولن يقول لكم أنّه المسيح الكذاب؛ بل سوف يقول لكم أنّه المسيح عيسى ابن مريم، ويقول لكم أنّه الله ربّ العالمين، ويا سبحان الله العظيم! وما ينبغي للمسيح عيسى ابن مريم صلّى الله عليه وآله وسلّم أن يقول انّه الله ولا ولد الله، بل ذلك هو المسيح الكذاب الشيطان الرجيم؛ ويسمّى المسيح الكذاب بالمسيح الكذاب كونه ليس المسيح عيسى ابن مريم الحقّ؛ بل هو كذاب. فاتّقوا الله واتّبعوا البيان الحقّ للكتاب ذكرى لأولي الألباب وأجيبوا دعوة الحوار للمهديّ المنتظَر من قبل الظهور عبر طاولة الحوار العالمية (موقع الإمام المهدي ناصر محمد اليماني منتديات البشرى الإسلاميّة). وإن أبَيْتُم فاعلموا أنّ عذاب الله على الأبواب وأحذِّركم من كوكب العذاب ومن الراجفة تتبعها الرادفة! اللهم قد بلغت.. اللهم فاشهد.

    أخوكم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    _____________


    اقتباس المشاركة: 5083 من الموضوع: أساس دعوة الإمام ناصر للمسلمين والنَّاس أجمعين..




    الإمام ناصر محمد اليماني
    12 - 03 - 1430 هـ
    09 - 03 - 2009 مـ
    12:04 صبـاحاً
    ــــــــــــــــــ



    أساسُ دعوةِ الإمام ناصر للمسلمين والنَّاس أجمعين ..

    بسم الله الرحمن الرحيم، وسلامٌ على المرسَلين، والحمدُ لله ربّ العالمين ..
    ويا أَمَة الله زادك الله بصيرةً فلا تكوني في حيرةٍ، حقيقٌ لا أقول على الله غير الحقّ، وبالنسبة لوالدتي فهي تزوجت من أبي من يكلا بلاد أهلها، وأهلها نسلهم معروفٌ بين القبائل أنّهم من قريش من بني هاشم ولكنّي لا أعلمُ عِلم اليقين من نسل أيّ بني هاشم ولا يهمّني أن أعلم من نسل أيّ بني هاشم أهل والدتي، وما أستطيع أن أفتيك فيه هو إنّ أخوالي أهل والدتي هم حقاً نسلهم من قريش من بني هاشم.

    ويا أَمَة الله لا تكوني في ريبةٍ من الحقّ والحقّ أحقّ أن يُتّبع وما بعد الحقّ إلّا الضلال. ويا أَمَة الله المباركة لقد وهبك الله بصيرةً فكيف لا توقنين بما أراك الله من الحقّ وهل بعد الحقّ إلّا الضلال؟ وبعض الباحثين عن الحقّ يتبيّن لهم أنّي الإمام المهديّ إلى الحقّ ومن ثُمّ يخشون أن يُصَّدقوني وأنا لست الإمام المهديّ وكأنّ عليهم إثماً، ويا سبحان الله! ويا عباد الله فإن صدّقتم أنّي الإمام المهديّ وحتى ولو لم أكن الإمام المهديّ فهل تظنّون بأنّ الله سوف يحاسبكم على التصديق بالحقّ؟ ذلك لأنّ لكم حجّة على الله وهي ما أدعوكم إليه كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ، فإن صدّقتم بكتاب الله وسنّة رسوله الحقّ فقد جعل الله لكم الحجّة عليه ولن يحاسبكم على التصديق حتى ولو لم يكن الإمام المهديّ هو ناصر محمد اليماني وذلك لأنّكم إنّما صدّقتم حُجّة ناصر محمد اليماني التي يحاجِج بها علماءكم من كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ، فكيف يحاسبكم الله على التصديق بالحقّ؟ أفلا تعقلون! وإن أعرضتُم عمّا يدعوكم إليه ناصر محمد اليماني بالرجوع إلى كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ فإنّكم لم تكذِّبوا ناصر محمد اليماني بل كذبتم بالحقّ من ربّكم كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ ثُمّ تجعلون لله عليكم سلطاناً فيُعذّبكم مع الكفار المعرضين عن كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ، أفلا تتّقون! وكذلك الكفار حين يكفرون بمحمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - فإنهم لم يكذّبوا محمداً رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - وإنما كذّبوا بكلام الله الحقّ، ولذلك وبتكذيبهم لكلام الله الحقّ جعلوا لله عليهم سلطاناً أن يعذِّبهم في الدنيا والآخرة. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {فَإِنَّهُمْ لَا يُكَذِّبُونَكَ وَلَٰكِنَّ الظَّالِمِينَ بِآيَاتِ اللَّهِ يَجْحَدُونَ} صدق الله العظيم [الأنعام:33].

    ويا معشر علماء الأُمّة وكافة الباحثين عن الحقّ أقول لكم الحقّ والحقّ أقول حقيقٌ لا أقول على الله إلّا الحقّ لا ولن يعذّب الله الكفار والمسلمين بسبب تكذيبهم لناصر محمد اليماني إن كان ناصر محمد اليماني يُحاجِجهم من كلامه هو شخصيّاً بالظنّ والاجتهاد بغير علمٍ ولا سلطانٍ، أمّا إذا تبيّن لهم أنّ المدعو ناصر محمد اليماني يُحاجِج النَّاس بكتاب الله وسُنّة رسوله الحقّ ويدعو المسلمين إلى الرجوع إلى كتاب الله وسُنّة رسوله الحقّ ومن ثُمّ يعرض الكفّار والمسلمون عمّا يدعوهم إليه ناصر محمد اليماني، وعند ذلك فسوف يكون العذاب يشمل كافة قرى الكفار والمسلمين، ولم يكن السبب للعذاب في الكتاب بسبب تكذيبهم لعبده ناصر محمد اليماني بل بسبب إعراضهم عن حُجّة الله عليهم كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {رُّسُلًا مُّبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ لِئَلَّا يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللَّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزًا حَكِيمًا ﴿١٦٥﴾} صدق الله العظيم [النساء].

    إذاً حُجّة الله عليكم هو ما ابتعث الله به عبده ورسوله وخاتم أنبيائه بكتاب الله وسنّة رسوله إلى النَّاس كافة، وإنّما يبتعث الله الإمام المهديّ ليكون ناصراً لمحمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، أيّ ناصراً لما جاءكم به محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، ولذلك يُحاجِجكم الإمام المهديّ بحُجّة الله عليكم كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ وتلك هي حُجّة الله عليكم لئن كذّبتم بالحقّ من ربّكم فقد جعلتم لله عليكم سلطاناً أن يعذبكم ولا حُجّة لكم على الله بقولكم: "إننا لم نعلم علم اليقين هل ناصر محمد اليماني هو الإمام المهديّ المنتظَر أم كذابٌ أشر" ولكن لله الحُجّة البالغة وسوف يقول لكم: ألم يُحاجِجكم بآيات ربّكم وفصّل لكم آيات ربّكم تفصيلاً وعلّمكم بحقائق آيات ربّكم على الواقع الحقيقي وتبيَّن لكم أين تكون الأراضين السبع تصديقاً لما جاء في ذكري وإنّهُنّ من بعد أرضكم، وبيّن لكم حقيقة قولي:
    {رَبُّ الْمَشْرِقَيْنِ} [الرحمن:17]، وأنّها أرضٌ من تحت الثرى وأنّها لربكم وليست لعدوّي تصديقاً لقول الله تعالى: {لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَمَا تَحْتَ الثَّرَىٰ ﴿٦﴾} صدق الله العظيم [طه].

    وأراكم الله آياته الحقّ على الواقع الحقيقي وبيّن لعلماء الفلك منكم أنّ الشمس أدركت القمر وعلّمكم كيف يكون ذلك، وأعلن لكم حدوث آية التصديق من ربّكم من قبل الحدث برغم استحالة حدث رؤية هلال الشهر من قِبَلِ كافة الذين أوتوا العلم منكم ومن ثُمّ أصْدَقَ عبدَه بالحقّ، وتبيّن لكم أنّه الحقّ ثُمّ أعرضتم عن الحقّ من ربّكم من بعد ما تبيّن لكم! فما هي حُجّتكم حتى كذّبتم عبدي الذي يُحاجِجكم بآيات ربكم؟ فإنّكم لم تكذبوا عبدي ولكنّكم بآيات ربّكم تجحدون بغير الحقّ، ومن ثُمّ تقولون ربّنا ظلمنا أنفسنا ولو كنا نسمع أو نعقل ما كُنّا في أصحاب السعير، ثُمّ يقول لكم الله ورسوله: فسُحقاً لأصحاب السعير الذين كذّبوا بآيات ربّهم وتمسّكوا بما يخالف لمُحكم آيات ربّهم ويحسبون أنهم مهتدون.
    ويا قوم والله الذي لا إله إلّا هو لئن كذّبتم بحقائق آيات ربّكم أنّ الله سوف يُحاجِجكم بها فيُعذّبكم في الدُّنيا والآخرة ولن تجدوا لكم من دون الله ولياً ولا نصيراً.

    ويا أُمّة الإسلام، والله الذي لا إله إلّا هو لئن كذّبتم بالبيان الحقّ من ربّكم فإنّ الله سوف يُحاجّكم بالبيان الحقّ للذكر حُجّة الله عليكم وعلى محمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - وعلى ناصر محمد اليماني فإن كذّبنا بآيات ربّنا فلن نجد لنا من دون الله ولياً ولا نصيراً. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {فَاسْتَمْسِكْ بِالَّذِي أُوحِيَ إِلَيْكَ إِنَّكَ عَلَىٰ صِرَاطٍ مستقيم ﴿٤٣﴾ وَإِنَّهُ لَذِكْرٌ لَّكَ وَلِقَوْمِكَ وَسَوْفَ تُسْأَلُونَ ﴿٤٤﴾} صدق الله العظيم [الزخرف].

    ويا معشر علماء الأُمّة فهل ترون ناصر محمد اليماني على ضلالٍ مبين لأنّه مُستمسكٌ بالقرآن العظيم والسُّنة النَّبوية الحقّ التي لا تخالف لمحكم القرآن العظيم ومن ثُمّ ترون ناصر محمد اليماني كذابٌ أشِر وليس الإمام المهديّ المُنتظَر؟ قل هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين، والآن وأنتم سالمون قبل الوقوف بين يدي الله، وتذكّروا يوم تأتي كُل نفسٍ تُجادل عن نفسها ما هي حُجّتكم على ناصر محمد اليماني حتى أعرضتم عنه حتى تنظروا هل هي حُجّة منطقيّة سوف يقبلها الله؟ أم أن حُجّة ناصر محمد اليماني هي الحقّ من ربكم؟ فتعالوا لننظر ما ينهاكم عنه ناصر محمد اليماني، وتدبّروا هل أمركم بأمرٍ واحدٍ فقط لم يأمركم به الله ولا رسوله؟ إذاً فقد جعل الله لكم على ناصر محمد اليماني سلطاناً مُّبيناً، والحقّ معكم لئن كذّبتم به ولكم الحقّ أن تقولوا: "بل أنت كذابٌ أشِر ولستَ المهديّ المنتظَر الحقّ، فكيف تأمرنا بما لم يأمرنا به الله ولا رسوله؟ فنحن نعلم أنّ الإمام المهديّ لم يجعله الله نبيّاً يوحى إليه بكتابٍ جديدٍ ولا سُنَّة جديدةٍ وإنّما يأتي الإمام المهديّ ناصرَ محمدٍ رسول الله النَّبي الأُميّ صلّى الله عليه وآله وسلّم، فلا حُجّة لك علينا ما دمت أمرتنا بما لم يأمرنا الله به ولا رسوله ولن يعذّبنا الله شيئاً ما دمنا كذّبنا بالباطل الذي لم يأمر به الله ولا رسوله، وأمّا إذا أمرتنا بما أمرنا الله به ورسوله ثُمّ أعرضنا عنك فتلك هي حجّة الله علينا؛ ما جاء به محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ".

    ومن ثُمّ يردُّ عليكم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول: ذلك بيني وبينكم، فإن أمرتُكم بما لم يأمركم به الله ولا رسوله فلا طاعة لي عليكم ولا يجوز لكم أن تصدّقونني ولا تنصرونني واستحق ناصر محمد اليماني لعنةَ الله ولعنةَ ملائكته والنَّاس أجمعين، وذلك على من افترى على الله كذباً بغير ما جاء به خاتم الأنبياء والمرسَلين محمد - صلّى الله عليه وآله وسلّم - كتاب الله والسُّنّة الحقّ من عنده.
    فتعالوا لننظر سوياً إلى ما أدعوكم إليه، وهل يأمركم المدعو ناصر محمد اليماني بأمر يخالف ما أمركم به الله ورسوله؟ وما يلي أساس دعوتي للمسلمين والنَّاس أجمعين:

    1 - أن تعبدوا الله وحده لا شريك له، ومن أشرك بالله فقد ظلم نفسه ولن يجد له من دون الله وليّاً ولا نصيراً.

    2 - أن تؤمنوا بأنّ هذه الدعوة هي التي ابتعث الله بها كافة الأنبياء والمُرسَلين. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ مِن رَّسُولٍ إِلَّا نُوحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدُونِ ﴿٢٥﴾} صدق الله العظيم [الأنبياء].

    3 - أن لا تُفرّقوا بين رسل الله أجمعين الذين ابتعثهم الله بهذه الدعوة الموحدة. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَالَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ وَلَمْ يُفَرِّقُوا بَيْنَ أَحَدٍ مِّنْهُمْ أُولَٰئِكَ سَوْفَ يُؤْتِيهِمْ أُجُورَهُمْ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا ﴿١٥٢﴾} صدق الله العظيم [النساء].

    وقال الله تعالى:
    {وَإِذْ أَخَذَ اللَّهُ مِيثَاقَ النَّبِيِّينَ لَمَا آتَيْتُكُم مِّن كِتَابٍ وَحِكْمَةٍ ثُمَّ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مُّصَدِّقٌ لِّمَا مَعَكُمْ لَتُؤْمِنُنَّ بِهِ وَلَتَنصُرُنَّهُ قَالَ أَأَقْرَرْتُمْ وَأَخَذْتُمْ عَلَىٰ ذَٰلِكُمْ إِصْرِي قَالُوا أَقْرَرْنَا ۚ قَالَ فَاشْهَدُوا وَأَنَا مَعَكُم مِّنَ الشَّاهِدِينَ ﴿٨١﴾ فَمَن تَوَلَّىٰ بَعْدَ ذَٰلِكَ فَأُولَٰئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ ﴿٨٢﴾ أَفَغَيْرَ دِينِ اللَّهِ يَبْغُونَ وَلَهُ أَسْلَمَ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ طَوْعًا وَكَرْهًا وَإِلَيْهِ يُرْجَعُونَ ﴿٨٣﴾} صدق الله العظيم [آل عمران].

    وقال الله تعالى:
    {قُلْ آمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنزِلَ عَلَيْنَا وَمَا أُنزِلَ عَلَىٰ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالْأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَىٰ وَعِيسَىٰ وَالنَّبِيُّونَ مِن ربّهم لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ ﴿٨٤﴾ وَمَن يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَن يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ ﴿٨٥﴾} صدق الله العظيم [آل عمران].

    وقال تعالى بعد ذكره دعوة خليله إبراهيم إلى التوحيد وذكر من معه من المرسَلين:
    {أُولَٰئِكَ الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ ۚ فَإِن يَكْفُرْ بِهَا هَٰؤُلَاءِ فَقَدْ وَكَّلْنَا بِهَا قَوْمًا لَّيْسُوا بِهَا بِكَافِرِينَ ﴿٨٩﴾ أُولَٰئِكَ الَّذِينَ هَدَى اللَّهُ فَبِهُدَاهُمُ اقْتَدِهْ ۗ قُل لَّا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِنْ هُوَ إِلَّا ذِكْرَىٰ لِلْعَالَمِينَ ﴿٩٠﴾} صدق الله العظيم [الأنعام].

    4 - الدعوة للمسلمين والنّصارى واليهود والمجوس والملحدين والنَّاس أجمعين إلى هذه الكلمة التي جاء بها كافة الأنبياء والمرسَلين. تصديقاً لقول الله تعالى: {قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَىٰ كَلِمَةٍ سَوَاءٍ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ أَلَّا نَعْبُدَ إِلَّا اللَّهَ وَلَا نُشْرِكَ بِهِ شَيْئًا وَلَا يَتَّخِذَ بَعْضُنَا بَعْضًا أَرْبَابًا مِّن دُونِ اللَّهِ ۚ فَإِن تَوَلَّوْا فَقُولُوا اشْهَدُوا بِأَنَّا مُسْلِمُونَ ﴿٦٤﴾} صدق الله العظيم [آل عمران].

    5 - التصديق أنّ الدين عند الله هو الإسلام الذي يدعو إليه محمدٌ رسول الله والمسيح عيسى وسليمان وكافة الأنبياء والمرسَلين من قبله. فانظروا لدين داوود الذي يدعو النَّاس إليه وسليمان لملكة سبأ: {إِنَّهُ مِن سُلَيْمَانَ وَإِنَّهُ بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ ﴿٣٠﴾ أَلَّا تَعْلُوا عَلَيَّ وَأْتُونِي مسلمين ﴿٣١﴾} صدق الله العظيم [النمل].

    وانظروا لدين رسول الله المسيح عيسى ابن مريم عليه الصلاة والسلام وما يدعو بني إسرائيل إليه:

    {إِذْ قَالَتِ الْمَلَائِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ يُبَشِّرُكِ بِكَلِمَةٍ مِّنْهُ اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ وَجِيهًا فِي الدُّنيا وَالْآخِرَةِ وَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ ﴿٤٥﴾ وَيُكَلِّمُ النَّاس فِي الْمَهْدِ وَكَهْلًا وَمِنَ الصَّالِحِينَ ﴿٤٦﴾ قَالَتْ رَبِّ أَنَّىٰ يَكُونُ لِي وَلَدٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ قَالَ كَذَٰلِكِ اللَّهُ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ ۚ إِذَا قَضَىٰ أَمْرًا فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُن فَيَكُونُ ﴿٤٧﴾ وَيُعَلِّمُهُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَالتَّوْرَاةَ وَالْإِنجِيلَ ﴿٤٨﴾ وَرَسُولًا إِلَىٰ بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنِّي قَدْ جِئْتُكُم بِآيَةٍ مِّن ربّكم أَنِّي أَخْلُقُ لَكُم مِّنَ الطِّينِ كَهَيْئَةِ الطَّيْرِ فَأَنفُخُ فِيهِ فَيَكُونُ طَيْرًا بِإِذْنِ اللَّهِ وَأُبْرِئُ الْأَكْمَهَ وَالْأَبْرَصَ وَأُحْيِي الْمَوْتَىٰ بِإِذْنِ اللَّهِ وَأُنَبِّئُكُم بِمَا تَأْكُلُونَ وَمَا تَدَّخِرُونَ فِي بُيُوتِكُمْ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَةً لَّكُمْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ ﴿٤٩﴾ وَمُصَدِّقًا لِّمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَلِأُحِلَّ لَكُم بَعْضَ الَّذِي حُرِّمَ عَلَيْكُمْ ۚ وَجِئْتُكُم بِآيَةٍ مِّن ربّكم فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَطِيعُونِ ﴿٥٠﴾ إِنَّ اللَّهَ رَبِّي وَرَبُّكُمْ فَاعْبُدُوهُ ۗ هَٰذَا صِرَاطٌ مستقيم ﴿٥١﴾ فَلَمَّا أَحَسَّ عِيسَىٰ مِنْهُمُ الْكُفْرَ قَالَ مَنْ أَنصَارِي إِلَى اللَّهِ قَالَ الْحَوَارِيُّونَ نَحْنُ أَنصَارُ اللَّهِ آمَنَّا بِاللَّهِ وَاشْهَدْ بِأَنَّا مُسْلِمُونَ ﴿٥٢﴾}
    صدق الله العظيم [آل عمران].

    ولا أعلمُ بدينٍ للنصارى غير الإسلام الذي جاء به رسول الله المسيح عيسى ابن مريم صلّى الله عليه وآله وسلّم، والذي جاء به محمدٌ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - خاتم الأنبياء والمرسَلين إلى النَّاس كافة بكتاب الله القرآن العظيم الكتاب الجامع لكافة كُتب الأنبياء والمرسَلين. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {أَمِ اتَّخَذُوا مِن دُونِهِ آلِهَةً قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ هَٰذَا ذِكْرُ مَن مَّعِيَ وَذِكْرُ مَن قَبْلِي بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ الحقّ فَهُم مُّعْرِضُونَ ﴿٢٤﴾} صدق الله العظيم [الأنبياء].

    وبما أنَه الكتاب الجامع لكافة كتب الأنبياء والمرسَلين إلى الأمم قال الله تعالى:
    {هَلْ يَنظُرُونَ إِلَّا تَأْوِيلَهُ يَوْمَ يَأْتِي تَأْوِيلُهُ يَقُولُ الَّذِينَ نَسُوهُ مِن قَبْلُ قَدْ جَاءَتْ رسل ربّنا بِالْحَقِّ} صدق الله العظيم [الأعراف:53].

    6 - أن لا تُفرّقوا دينكم شيعاً وكُلُّ حزبٍ بما لديهم فرحون، فإن فعلتم فقد خالفتم أمر الله ورسوله. تصديقاً لقول الله تعالى: {أَنْ أَقِيمُوا الدِّينَ وَلَا تَتَفَرَّقُوا فِيهِ} صدق الله العظيم [الشورى:13].

    وتصديقاً لقوله تعالى:
    {فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفًا فِطْرَتَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاس عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ذَٰلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَ النَّاس لَا يَعْلَمُونَ ﴿٣٠﴾ مُنِيبِينَ إِلَيْهِ وَاتَّقُوهُ وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَلَا تَكُونُوا مِنَ الْمُشْرِكِينَ ﴿٣١﴾ مِنَ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا كُلُّ حِزْبٍ بِمَا لَدَيْهِمْ فَرِحُونَ ﴿٣٢﴾} صدق الله العظيم [الروم]

    وتصديقاً لقول الله تعالى:
    {شَرَعَ لَكُم مِّنَ الدِّينِ مَا وَصَّىٰ بِهِ نُوحًا وَالَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ وَمَا وَصَّيْنَا بِهِ إِبْرَاهِيمَ وَمُوسَىٰ وَعِيسَىٰ أَنْ أَقِيمُوا الدِّينَ وَلَا تَتَفَرَّقُوا فِيهِ كَبُرَ عَلَى الْمُشْرِكِينَ مَا تَدْعُوهُمْ إِلَيْهِ اللَّهُ يَجْتَبِي إِلَيْهِ مَن يَشَاءُ وَيَهْدِي إِلَيْهِ مَن يُنِيبُ ﴿١٣﴾} صدق الله العظيم [الشورى].

    وكذلك في قوله تعالى:
    {إِنَّ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا لَّسْتَ مِنْهُمْ فِي شَيْءٍ إِنَّمَا أَمْرُهُمْ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ يُنَبِّئُهُم بِمَا كَانُوا يَفْعَلُونَ ﴿١٥٩﴾} صدق الله العظيم [الأنعام].

    وتصديقاً لقوله تعالى:
    {وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا وَكُنتُمْ عَلَىٰ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا كَذَٰلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ ﴿١٠٣﴾} صدق الله العظيم [آل عمران].

    وتصديقاً لقوله تعالى:
    {وَلَا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ} صدق الله العظيم [الأنفال:46].

    ومن ثُمّ خالفتم يا معشر علماء الأُمّة كافة أوامر الله إليكم المُحكمة في أُمِّ الكتاب القرآن العظيم وأعرضتم عنها أجمعين واتّبعتم حديث الشيطان الرجيم:
    [اختلاف أُمّتي رحمة]، وزعمتم أنّ مَنْ قاله هو محمدٌ رسول الله! بل حتى الذين أنكروه فكذلك اتّبعوا هذا الحديث الذي جاء من عند الشيطان الرجيم على لسان أوليائه من شياطين الإنس المنافقين الذين يُظهرون الإيمان والاتّباع لمحمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - حتى إذا خرجوا من عنده فيُبيِّتون أحاديث غير التي يقولها عليه الصلاة والسلام فصدّوا عن سبيل الله، وكم أدعوكم إليه فأبيتم أن تتّبعوه واتّبعتم أحاديثهم فصدّوكم عن سبيل الله الحقّ. تصديقاً لقول الله تعالى: {إِذَا جَاءَكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّهِ ۗ وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ ﴿١﴾ اتَّخَذُوا أَيْمَانَهُمْ جُنَّةً فَصَدُّوا عَن سَبِيلِ اللَّهِ ۚ إِنَّهُمْ سَاءَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ﴿٢﴾ ذَٰلِكَ بِأَنَّهُمْ آمَنُوا ثُمَّ كَفَرُوا فَطُبِعَ عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ فَهُمْ لَا يَفْقَهُونَ ﴿٣﴾ وَإِذَا رَأَيْتَهُمْ تُعْجِبُكَ أَجْسَامُهُمْ وَإِن يَقُولُوا تَسْمَعْ لِقَوْلِهِمْ كَأَنَّهُمْ خُشُبٌ مُّسَنَّدَةٌ يَحْسَبُونَ كُلَّ صَيْحَةٍ عَلَيْهِمْ ۚ هُمُ الْعَدُوُّ فَاحْذَرْهُمْ ۚ قَاتَلَهُمُ اللَّهُ أَنَّىٰ يُؤْفَكُونَ ﴿٤﴾} صدق الله العظيم [المنافقون].

    ومن ثُمّ علّمكم الله طريقةَ تصْدِيَتِهم عن الحقّ من ربّكم أنّه ليس بالسيف، فإذاً لو كان بالسيف فلا داعي أن يأتوا ليشهدوا بين يدي محمدٍ رسول الله بإسلامهم لأنّهم سوف يقاتلونه فينكشف أمرهم. إذاً ما هي طريقة تصْدِيَتِهم المقصودة في قول الله تعالى:
    {اتَّخَذُوا أَيْمَانَهُمْ جُنَّةً فَصَدُّوا عَن سَبِيلِ اللَّهِ ۚ إِنَّهُمْ سَاءَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ﴿٢﴾} صدق الله العظيم، ولكن لله الحُجّة البالغة فقد علّمكم كيف هي طريقة صدّهم عن الحقّ من ربّكم أنّها بالافتراء بأحاديث وروايات لم يقُلها عليه الصلاة والسلام. وقال الله تعالى: {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۚ وَكَفَىٰ بِاللَّهِ وَكِيلًا ﴿٨١﴾} صدق الله العظيم [النساء].

    وتعالوا لأُعلّمكم لماذا أمر الله نبيّه أن يُعرض عنهم فلا يطردهم؟ وذلك ليستمر مكرهم ليعلم من يتّبع الحقّ ممّن يستمسك بما خالف لكتاب الله وسنّة رسوله الحقّ، وذلك لأنّ الله سوف يُعلّمكم كيف تعلمون الحديث النّبويّ الحقّ الذي جاء من عند الله والحديث الشيطاني الباطل الذي جاء من عند غير الله ليصُدّوكم به عن سبيل الله.

    ولذلك أمر الله علماء المسلمين أن لا يختلفوا في الأحاديث النَّبوية وأن لا يعتمدوا على الثقات أو غير الثقات، ولا تطعنوا في صحابة رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - كيف ما كانوا هو أعلمُ بمن اتّقى، وأمركم الله أن تأخذوا الأحاديث الواردة بشكل عامٍ عن كافة صحابة محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - ومن ثُمّ يتمّ تطبيقها مع ما جاء في مُحكم القرآن العظيم، وبما أنّ السُّنة النَّبوية جاءت من عند الله كما جاء القرآن العظيم، وبما أنّ الله علّمكم أنّ القرآن محفوظٌ من التحريف وأنّ أحاديث السُّنة النَّبويّة ليست محفوظةً من التحريف، وحتى تعلموا أيّ الحديث النّبوي في السّنة جاء من عند الله وأيّ الحديث في السُّنة النَّبوية مُفترًى من عند غير الله ولذلك أمركم أن تجعلوا مُحكم القرآن هو الحكم من الله في هذه القضية، وعلّمكم أنّ أيّ حديث نبويٍّ جاء من عند غير الله فحتماً بلا شكّ أو ريبٍ سوف تجدون بينه وبين مُحكم القرآن اختلافاً كثيراً، ودائماً الحقّ والباطل يأتي بينهما اختلافاً كثيراً.


    وقال الله تعالى:
    {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَىٰ بِاللَّهِ وَكِيلًا ﴿٨١﴾ أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ القرآن وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا ﴿٨٢﴾} صدق الله العظيم [النساء].

    وهذا هو ما أمركم به الله في مُحكم كتابه القرآن العظيم أن تجعلوا مُحكمَ القرآن المُحكم هو الحَكَم حتى لا تكون لكم حُجّة بـ : " إنّ المنافقين افتروا على رسولك بالسُّنة النَّبوية ولم نعلم أيُّهم الحقّ وأيُّهم الباطل فأضلّونا عن سواء السبيل"، وكذلك أمركم رسول الله بذات الأمر الذي أمركم به الله تعالى.

    قال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
    [ألا إني أوتيت القرآن ومثله معه].

    قال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
    [اعرضوا حديثي على الكتاب فما وافقه فهو مني وأنا قلته].

    قال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
    [وإنها ستفشى عني أحاديث فما أتاكم من حديثي فاقرأوا كتاب الله واعتبروه فما وافق كتاب الله فأنا قلته وما لم يوافق كتاب الله فلم أقله].

    قال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
    [ستكون عني رواة يروون الحديث فاعرضوه على القرآن فإن وافق القرآن فخذوها وإلا فدعوها].

    قال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
    [عليكم بكتاب الله وسترجعون إلى قوم يحبون الحديث عني ومن قال علي ما لم أقل فليتبوأ مقعده من النار فمن حفظ شيئاً فليحدث به].

    قال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
    [عليكم بكتاب الله فإنكم سترجعون إلى قوم يشتهون الحديث عني فمن عقل شيئاً فليحدث به ومن افترى علي فليتبوأ مقعداً وبيتاً من جهنم].

    قال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
    [ألا إنها ستكون فتنة قيل ما المخرج منها يا رسول الله قال كتاب الله فيه نبأ من قبلكم وخبر ما بعدكم وحكم ما بينكم هو الفصل ليس بالهزل من تركه من جبار قصمه الله ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله وهو حبل الله المتين وهو الذكر الحكيم وهو الصراط المستقيم وهو الذي لا تزيغ به الأهواء ولا تلتبس به الألسنة ولا تشبع منه العلماء ولا يخلق عن كثرة الرد ولا تنقضي عجائبه، هو الذي لم تنته الجنّ إذ سمعته حتى قالوا‏:‏ ‏{‏إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآنًا عَجَبًا يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ فَآمَنَّا بِهِ‏}‏ من قال به صدق ومن عمل به أجر، ومن حكم به عدل ومن دعا إليه هدي إلى صراط مستقيم].

    قال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
    [يأتي على النَّاس زمان لا تطاق المعيشة فيهم إلا بالمعصية حتى يكذب الرجل ويحلف فإذا كان ذلك الزمان فعليكم بالهرب قيل يا رسول الله وإلى أين المهرب قال إلى الله وإلى كتابه وإلى سنة نبيه‏ الحق].

    قال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
    [ما بال أقوام يشرفون المترفين ويستخفون بالعابدين ويعملون بالقرآن ما وافق أهواءهم، وما خالف تركوه، فعند ذلك يؤمنون ببعض الكتاب ويكفرون ببعض يسعون فيما يدرك بغير سعي من القدر والمقدور والأجل المكتوب والرزق المقسوم، ولا يسعون فيما لا يدرك إلا بالسعي من الجزاء الموفور والسعي المشكور والتجارة التي لا تبور].

    قال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
    [من اتبع كتاب الله هداه الله من الضلالة، ووقاه سوء الحساب يوم القيامة، وذلك أن الله يقول‏:‏ ‏{‏ فَمَنِ اتَّبَعَ هُدَايَ فَلَا يَضِلُّ وَلَا يَشْقَىٰ }].

    قال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
    [يا حذيفة عليك بكتاب الله فتعلمه واتبع ما فيه].

    قال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
    [مهما أوتيتم من كتاب الله فالعمل به لا عذر لأحد في تركه، فإن لم يكن في كتاب الله فسنة مني ماضية].

    قال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
    [ما هذه الكتب التي يبلغني أنكم تكتبونها، أكتاب مع كتاب الله‏؟‏ يوشك أن يغضب الله لكتابه].

    قال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
    [يا أيها النَّاس، ما هذا الكتاب الذي تكتبون‏:‏ أكتاب مع كتاب الله‏؟‏ يوشك أن يغضب الله لكتابه قالوا يا رسول الله فكيف بالمؤمنين والمؤمنات يومئذ‏؟‏ قال‏:‏ من أراه الله به خيرا أبقى الله في قلبه لا إله إلا الله].

    قال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
    [لا تكتبوا عني إلا القرآن، فمن كتب عني غير القرآن فليمحه، وحدثوا عن بني إسرائيل ولا حرج ومن كذب علي فليتبوأ مقعده من النار].

    قال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
    [لا تسألوا أهل الكتاب عن شيء فإني أخاف أن يخبروكم بالصدق فتكذبوهم أو يخبروكم بالكذب فتصدقوهم، عليكم بالقرآن فإن فيه نبأ من قبلكم وخبر ما بعدكم وفصل ما بينكم ].

    قال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
    [لا تسألوا أهل الكتاب عن شيء فإنهم لن يهدوكم وقد ضلوا، إما أن تصدقوا بباطل وتكذبوا بحق، وإلا لو كان موسى حيا بين أظهركم ما حل له إلا أن يتبعني].
    صدق محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم

    ويا معشر الباحثين عن الحقّ، فهل وجدتم اختلافاً شيئاً بين بيان محمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - وبين بيان الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني للقرآن من ذات القرآن؟ فلا حُجّة لكم على المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني بعد إذ حاججتُكم بالبيان الحقّ للقرآن من ذات القرآن ثُمّ بالبيان الحقّ من عند الرحمن على لسان محمدٍ رسول الله في السنة المُهداة فلم تجدوها تختلف مع بيان ناصر محمد اليماني للقرآن، ومن حاجّني الآن بما خالف لمُحكم كتاب الله وبما خالف لمُحكم سُنّة البيان على لسان محمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - فاشهدوا عليه بالكفر والإعراض عن الذِّكر وقد عصى الله ورسوله والمهديّ المنتظَر وما بعد الحقّ إلّا الضلال.

    وأُفتي كافة البشر أنّ أشدّ كفراً في الكتاب من بعد كفر اليهود هو كفر المسلمين المؤمنين بالقرآن العظيم والذي يُحاجِجهم به الإمام المهديّ المنتظَر من ربّهم ويجادلهم بآياته المُحكمات البيّنات لعالِمهم وجاهلهم ومن ثُمّ يُعرض عنه علماء المسلمين في عصر الإمام المهدي الحقّ من ربّهم أو يسكتون عن الحقّ والاعتراف به بعدما تبيَّن لهم أنّه لا يحاجج إلّا بالحقّ ولم يكن على ضلالٍ مُّبين، ثُمّ يُعرِضون عن الحقّ أو يسكتون عنه حتى جاء وعد الله بالحقّ فأهلكوا أنفسهم وأُمّتهم أولئك أشرّ علماء من بين خلق الله أجمعين كما أفتاكم في شأنهم محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم.

    وكذلك قال محمدٌ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - عن المسلمين اليوم وعُلمائهم:
    [يأتي على النَّاس زمان بطونهم آلهتهم ونساؤهم قبلتهم، ودنانيرهم دينهم، وشرفهم متاعهم، لا يبقى من الإيمان إلا اسمه، ومن الإسلام إلا رسمه، ولا من القرآن إلا درسه، مساجدهم معمورة، وقلوبهم خراب من الهدى، علماؤهم أشر خلق الله على وجه الأرض . حينئذ ابتلاهم الله بأربع خصال: جور من السلطان، وقحط من الزمان، وظلم من الولاة والحكام، فتعجب الصحابة وقالوا: يا رسول الله أيعبدون الأصنام ؟ قال: نعم، كل درهم عندهم صنم] صدق محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم.

    وقال محمدٌ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - عن أُمّة اليوم وعلمائهم:
    [ يأتي على النَّاس زمان وجوههم وجوه الآدميين، وقلوبهم قلوب الشياطين، كأمثال الذئاب الضواري، سفّاكون للدماء، لا يتناهون عن منكر فعلوه، إن تابعتهم ارتابوك، وإن حدثتهم كذّبوك، وإِن تواريت عنهم اغتابوك، السُّنة فيهم بدعة، والبدعة فيهم سُنة، والحليم بينهم غادر، والغادر بينهم حليم، والمؤمن فيما بينهم مستضعف، والفاسق فيما بينهم مشرّف، صبيانهم عارم، ونساؤهم شاطر، وشيخهم لا يأمر بالمعروف ولا ينهى عن المنكر، الالتجاء إليهم خزي، والاعتزاز بهم ذل، وطلب ما في أيديهم فقر، فعند ذلك يحرمهم الله قطر السماء في أوانه، وينزّله في غير أوانه، يسلط عليهم شرارهم فيسومونهم سوء العذاب ] صدق محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم.

    إلّا من رحم ربي من علماء الأُمّة فمنّ الله عليه وأظهره على أمرنا في الإنترنت العالميّة فلم يستكبر وقال: "سوف أتدبّر ما يقوله هذا الرجل وبيني وبينه كتاب الله والسُّنة النَّبويّة، فإن وجدته على الهُدى اتّبعته واعترفتُ أنّه الحقّ سواءً يكون الإمام المهديّ الذي ننتظر له أو هاديّاً من الله إلى الصراط المستقيم، فلا يهمُّني يكون الإمام المهديّ المنتظَر أم لم يكن هو، المهم إنّي وجدته على الحقّ ويهدي إلى صراطٍ مستقيم، فكيف أُعرضُ عن الحقّ بعدما تبيَّن لي أنه الحق؟" فيقول: "وهل بعد الحقّ إلّا الضلال؟ فأيّ مهديٍّ نبغي بعد هذا الذي يُفصّلُ كتاب الله تفصيلاً ويُحاجِجنا بكتاب الله وسنّة رسوله الحقّ ويُطهّر السُّنة النَّبوية من البُدع تطهيراً ويُحرّم الاجتهاد في الفتوى بغير علمٍ ولا سلطانٍ، ويُحرّم على المسلمين أن يقولوا على الله ما لا يعلمون. أفلا تتّقون! فأخبروني أيّ مهديّ تنتظرونه؟ فهل تريدون أن يقول لكم إنّي رسولٌ من الله إليكم، أم ناصراً لما بين أيديكم كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ؟ أفلا تعقلون!".

    ويا قوم أُفتيكم أنّه ليس شرطٌ عليكم أن تتّبعوني حتى تعترفوا أنّي الإمام المهديّ؛ بل اتّبعوا الحقّ وإذا اتَّبعتم الحقّ من ربّكم فذلك اعترافٌ منكم أنّي الإمام المهديّ إلى الحقّ، فهل بعد الحقّ إلّا الضلال؟

    ويا قوم ليس المنطق أن أظهر لكم عند الركن اليماني وأقول يا معشر المسلمين بايعوني إنّي الإمام المهديّ الحقّ من ربِّكم، وما يُدريكم أنّي الإمام المهدي الحقّ من ربّكم ما لم أدعُكم للحوار من قبل الظهور؟ وثمّ ومن بعد التصديق أظهر لكم عند البيت العتيق، أليس هذا هو العقل والمنطق؟ أم إنّكم لا تعقلون! ويا قوم عليكم باستخدام عقولكم التي ميَّزكم الله بها عن الأنعام وهو التفكير واتّخاذ القرار من بعد التفكير. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {قُلْ إِنَّمَا أَعِظُكُم بِوَاحِدَةٍ أَن تَقُومُوا لِلَّهِ مَثْنَىٰ وَفُرَادَىٰ ثُمَّ تَتَفَكَّرُوا مَا بِصَاحِبِكُم مِّن جِنَّةٍ إِنْ هُوَ إِلَّا نَذِيرٌ لَّكُم بَيْنَ يَدَيْ عَذَابٍ شَدِيدٍ ﴿٤٦﴾} صدق الله العظيم [سبأ].

    وتصديقاً لقول الله تعالى:
    {أَوَلَمْ يَتَفَكَّرُوا مَا بِصَاحِبِهِم مِّن جِنَّةٍ إِنْ هُوَ إِلَّا نَذِيرٌ مُّبِينٌ ﴿١٨٤﴾ أَوَلَمْ يَنظُرُوا فِي مَلَكُوتِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا خَلَقَ اللَّهُ مِن شَيْءٍ وَأَنْ عَسَىٰ أَن يَكُونَ قَدِ اقْتَرَبَ أَجَلُهُمْ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَهُ يُؤْمِنُونَ ﴿١٨٥﴾} صدق الله العظيم [الأعراف].

    وتصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَمَا أَنزَلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ إِلَّا لِتُبَيِّنَ لَهُمُ الَّذِي اخْتَلَفُوا فِيهِ وَهُدًى وَرَحْمَةً لِّقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ ﴿٦٤﴾} صدق الله العظيم [النحل].

    وتصديقاً لقول الله تعالى:
    {أَمْ يَقُولُونَ بِهِ جِنَّةٌ بَلْ جَاءَهُم بالحقّ وَأَكْثَرُهُمْ لِلْحَقِّ كَارِهُونَ ﴿٧٠﴾} صدق الله العظيم [المؤمنون].

    ويا قوم إنّما ابتعثني الله ناصراً لما جاءكم به محمدٌ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - الحقّ فأبيتُم الحقّ من ربّكم وقلتم هذا كذابٌ أشِر وليس المهديّ المُنتظَر! ويا قوم أفلا ترون أنّكم لم تكذّبوا ناصر محمد اليماني بل كذّبتم بما يدعوكم إليه؟ فكيف لا يعذّبكم الله إن استمرَرْتُم بالتكذّيب بالدعوة الحقّ إلى كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ؟ ويا قوم ليست حُجّةً لكم إذ لم تروا ناصر محمد اليماني فليست حُجّةً لكم أن لا تُصدّقوني حتى تنظروا إليّ! فليس الهدى في رؤيتي ولا في صوتي بل الهدى في كلام الله ومن كذّب به أضلّه الله وعذّبه. وقال الله تعالى:
    {وَإِن كَذَّبُوكَ فَقُل لِّي عَمَلِي وَلَكُمْ عَمَلُكُمْ أَنتُم بَرِيئُونَ مِمَّا أَعْمَلُ وَأَنَا بَرِيءٌ مِّمَّا تَعْمَلُونَ ﴿٤١﴾ وَمِنْهُم مَّن يَسْتَمِعُونَ إِلَيْكَ أَفَأَنتَ تُسْمِعُ الصُّمَّ وَلَوْ كَانُوا لَا يَعْقِلُونَ ﴿٤٢﴾ وَمِنْهُم مَّن يَنظُرُ إِلَيْكَ أَفَأَنتَ تَهْدِي الْعُمْيَ وَلَوْ كَانُوا لَا يُبْصِرُونَ ﴿٤٣﴾} صدق الله العظيم [يونس].

    وذلك لأنّ بعضهم ينشغل بالنظرة إلى محمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم – دون أن يصغي إلى ما يقول! وليس الهدى في صورته عليه الصلاة والسلام، ومن نظر إليه هداه الله إذاً لآمن الكفار أجمعون؛ بل الهدى الاستماع إلى كلام الله وفهمه، فبأيّ حديثٍ بعد الله وآياته تؤمنون، اللهم قد بلغت، اللهم فاشهد..

    ويا معشر علماء الأُمّة إنّي أدعوكم إلى الاحتكام إلى كتاب الله فإنّ اتّبعتُ أهواءكم وتركته وراء ظهري فلن تُغنوا عني من الله شيئاً، وكذلك محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - لو اتّبع المفترين وترك حُكم الله العربيّ المُّبين وراء ظهره فلن تُغنوا عنه من الله شيئاً. فانظروا للتهديد الذي تلقّاه محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - من ربه وهو خيرٌ منكم وأعلمُ، فما بالكم بعُلمائكم الذين هم من دونه عليه الصلاة والسلام، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَكَذَٰلِكَ أَنزَلْنَاهُ حُكْمًا عَرَبِيًّا وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُم بَعْدَمَا جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ مِن وَلِيٍّ وَلَا وَاقٍ ﴿٣٧﴾} صدق الله العظيم [الرعد]؟

    فأين تذهبون يا معشر علماء أُمّة الإسلام المستكبرين، أم إن نوُّاب التّبليغ لم يُبلّغوكم شيئاً؟ إذاً فهم كاذبون بتصديق الإمام المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني ولو كانوا صادقين لما وهنوا ولما استكانوا في التبليغ عن الحقّ ليلاً نهاراً على كافة البشر بكُلّ حيلةٍ ووسيلةٍ ولنصروا الحقّ من ربهم، أفلا يعلم السابقون الأنصار من الذين أعثرهم الله على النبأ العظيم بالإنترنت العالميّة أنّ الله علِم أنّ منهم باحثون عن الحقّ فأعثرهم على الحقّ ليصطفي الله الصادقين منهم فيجعلهم نوّابَ التبليغ والوزراء المُكرّمين وولاتي على العالمين؟ ومن أعرض منهم عن الحقّ فقد أعرض عن نعمة ربِّه وكرمِه ورحمته فيعذّبه الله عذاباً نُكراً، ويوعظ من يشاء منهم برؤية كوكب العذاب ليثبّته به على الحقّ إن كان يريد الحقّ ليعلم أنّ ناصر محمد اليماني لا يُحذّرهم كذباً وافتراءً على ربّ العالمين، فيُنبِّههم الله بذلك لكي يلزموا الحقّ فلا يفتنهم الذين يصدّون عن سبيل الحقّ بغير علمٍ ولا هُدًى ولا كتابٍ مُّنير؛ بل بالظنّ الذي لا يغني عن الحقّ شيئاً. وللأسف لم أرَ من الأنصار السابقين الأخيار الذي صدّقوا ونصروا وبلّغوا بيانات الحقّ من ربّهم إلّا قليلاً! ومن ثُمّ يقوم الإمام المهديّ بالذهاب إلى مواقعٍ أخرى فيُسجّل كعضوٍّ فيها ويُبلّغ بيان الحقّ ولو كان كافة الأنصار يشتغلون ليلاً نهاراً بالتبليغ عن طريق المواقع العالميّة والمُنتديات الإسلاميّة لانتشر الخبر بالدعوة للحوار إلى كافة المسلمين وعلمائهم.

    ولربّما يودُّ أحد الأنصار أن يُقاطعني فيقول:" مهلاً مهلاً أيها الإمام ناصر، فأنا لا أملك بما أنصرك به في شراء القناة الفضائيّة (منبر المهديّ المنتظَر) برغم أنّي من السابقين المُصدّقين". ومن ثُمّ أردُّ عليه بالحقّ وأقول: وهل يُكلّفُ الله نفساً إلّا وسعها حسب قدرتها؟ فإذا كنت لا تستطيع أن تشارك في شراء منبر المهديّ المنتظَر ولكنّك قادر أن تسجّل كعضو في المنتديات الإسلاميّة ثُمّ تُبلّغ البيان الحقّ في المنتديات الإسلاميّة وذلك نصرةً مِنك وأضعفُ الإيمان إن كنت حقاً من الأنصار الصادقين الأخيار من الذين نحسبهم خير البريّة وصفوة البشرية الأنصار الأبرار السابقين الأخيار،
    ولا ينفع التصديق لوحده: [أنا صدّقت ناصر محمد اليماني أنه الإمام المهدي المُنتظر]؛ بل يتوجّب عليه أن يصدق إيمانه بالحقّ من ربه بالعمل ونُصرة الحقّ من ربه بكُلّ ما أوتي من قوة وبكُلّ حيلةٍ ووسيلة حسب قُدرته وجُهده ولا يُكلف الله نفساً إلّا وسعها وحسب طاقتها وقُدرتها..

    ويا معشر الباحثين عن الحقّ فهل تريدون الحقّ إن كنتم من أولي الألباب؟ فأفتوني في شأن الإمام المهديّ الذي له تنتظرون، فهل سوف يأتي بكتابٍ جديد ودينٍ جديد ودعوةٍ جديدةٍ وحُجّةٍ جديدةٍ لم يأتِ بها محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم؟ وأعلم جواب أولي الألباب منكم فيقولون: "يا ناصر محمد عليك أن تعلم إنّما يبتعث الله الإمام المهديّ ناصرَ محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - النَّبي الأُميّ خاتم الأنبياء والمرسَلين، فلا كتابٌ جديدٌ من بعده ولذلك يأتي الإمام المهديّ ناصراً لمحمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم. أيّ ناصراً لما جاء به محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم. أيّ ناصراً لدعوة محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم". ومن ثُمّ يردُّ عليكم الإمام المهديّ ناصر محمد وأقول: إذاً لماذا تُعرضون عن الإمام المهديّ الحقّ ناصر محمد اليماني إن كنتم صادقين؟ فهل تبيَّن لكم الحكمة من تواطؤ الاسم محمد في اسم الإمام المهديّ ناصر محمد؟ وهل تبيّن لكم لماذا جعل الله موضع التواطؤ للاسم محمد في اسمي في اسم أبي (ناصر محمد)؟ وذلك لكي يحمل الاسم الخبر لدعوة الإمام المهديّ المنتظَر. وأما الحكمة من عدم بيان محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - في اسم المهديّ وفي ذلك حكمةٌ بالغةٌ من الله ورسوله وذلك لأنّ الله يعلمُ أنّه سوف يفتري شخصيّة الإمام المهديّ كثيرٌ من النَّاس في كلّ جيلٍ من بعد موت محمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - إلى جيل الإمام المهديّ الحقّ من ربهم، فإنّهم بالمئات وأغلبهم ما كان اسمه (محمد بن عبد الله) أو (أحمد بن عبد الله) وكذلك أصحاب أسماءٍ أُخرى، ولكنّكم لا ولن تجدوا شخصاً واحداً من المفترين اسمه ((ناصر محمد)) إلّا الإمام المهديّ الحقّ من ربّكم والذي يُبيّن لكم كيف تواطأ الاسم محمد في اسم الإمام المهديّ؛ بل ويُبيّن لكم كثيراً من كثيرٍ من الأمور ويُفصّل لكم كتاب الله وسنّة رسوله تفصيلاً ويدعوكم إلى توحدكم من بعد تفرّقكم إلى شيعٍ وأحزاب، وكُلّ حزبٍ بما لديهم فرحون، فضعُفت شوكتكم وفشلتم وذهبت ريحكم وأظهر الله عليكم عدوّكم ويخشى علماء المسلمين أن يتخطفهم النَّاس في كُلّ بقاع الأرض بحُجّة الإرهاب ولا يصدع بالحقّ إلّا قليلٌ من علماء المسلمين من الذي لا يخشون إلّا الله، ولكنكم سوف تجدونهم يصدعون بالحقّ في شأن الإمام المهديّ الحقّ من ربّهم بعدما تبيَّن لهم أنّه الحقّ من ربّهم فأعلنوا اعترافهم للحقّ لأمتِّهم فلا يخافون لومة لائم، أولئك المُتّقون من التابعين من علماء الأُمّة من الذين يُحشَرون إلى الرحمن وفداً مُباركاً أولئك هم الصدّيقون للحقّ أقلهم درجةً عند الله كدرجة نبيّ الله يونس أولئك هم الآخرين لمّا يلحقوا بهم مثلهم كمثل التابعين الأولين الصديقين لمحمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - وكانوا غرباء، والغريب لدى النَّاس هو تصديقهم لهذا النبي الأُمي، وكذلك الغُرباء في عصر الإمام المهديّ من علماء الأُمّة الذين تبيّن لهم أنّه الحقّ من ربّهم أولئك علماء حقاً بالحقّ أولئك من علماء الأُمّة الصّدّيقين المصدّقين بالحقّ من ربّهم وعلموا أنّ هذا هو البيان الحقّ للقرآن فهم به موقنون أولئك هم الآخرون لمّا يلحقوا بهم مثلهم كمثل التابعين الأوّلين الصديقين لمحمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم. وأما الذين لم يفقهوه منهم وهم له حافظون وبه مؤمنون ثُمّ ينكرون البيان الحقّ من ربّهم فمثلهم كمثل الحمار يحمل الأسفار في وعاء على ظهره ولكنّه لا يفهم ما يحمل على ظهره. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {يُسَبِّحُ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ الْمَلِكِ الْقُدُّوسِ الْعَزِيزِ الْحَكِيمِ ﴿١﴾ هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولًا مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ ﴿٢﴾ وَآخَرِينَ مِنْهُمْ لَمَّا يَلْحَقُوا بِهِمْ ۚ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ ﴿٣﴾ ذَٰلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاءُ ۚ وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ ﴿٤﴾ مَثَلُ الَّذِينَ حُمِّلُوا التَّوْرَاةَ ثُمَّ لَمْ يَحْمِلُوهَا كَمَثَلِ الْحِمَارِ يَحْمِلُ أَسْفَارًا ۚ بِئْسَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِ اللَّهِ ۚ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ ﴿٥﴾ قُلْ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ هَادُوا إِن زَعَمْتُمْ أَنَّكُمْ أَوْلِيَاءُ لِلَّهِ مِن دُونِ النَّاس فَتَمَنَّوُا الْمَوْتَ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ ﴿٦﴾ وَلَا يَتَمَنَّوْنَهُ أَبَدًا بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيهِمْ ۚ وَاللَّهُ عَلِيمٌ بِالظَّالِمِينَ ﴿٧﴾ قُلْ إِنَّ الْمَوْتَ الَّذِي تَفِرُّونَ مِنْهُ فَإِنَّهُ مُلَاقِيكُمْ ثُمَّ تُرَدُّونَ إِلَىٰ عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ ﴿٨﴾} صدق الله العظيم [الجمعة].

    أولئك هم المُقرّبون عند ربّهم ثُلَّةٌ من الأولين وقليلٌ من الآخرين كما ترون، وكذلك في كلّ زمان يبدأ الحقّ غريباً لدى النَّاس وسبب غربة الحقّ لديهم هو لأنّ الشياطين قد أخرجوا آباءهم عن الحقّ فهم على أثارهم يهرعون، وتعوّدوا على ذلك جيلاً من بعد جيلٍ حتى إذا بعث الله المهديّين إلى الحقّ من الأنبياء والرسل والأئمة الحقّ من ربّهم ليهدوهم إلى سواء السبيل فتكون دعوتهم بادئ الأمر غريبةً جداً على الذين ضلّوا عن الصراط المستقيم، وشيئاً فشيئاً حتى يعود النَّاس إلى الصراط المستقيم، حتى إذا مات مهديّهم على الصراط المستقيم ومن ثم يبدأ شياطين الجنّ والإنس بمكرهم وبدعهم ومُبالغتهم في عباد الله الصالحين بغير الحقّ وذلك حتى يدعوهم النّاس من دون ربّهم ويتوسلوا بهم ليُقرّبوهم إلى الله زُلفاً ليعيدوا النَّاس إلى ما كانوا عليه في ضلالهم القديم إلى ما يشاء الله، ومن ثُمّ يبعث الله من يعيدهم إلى الصراط المستقيم فتكون دعوته غريبةٌ على النَّاس في عصره وسبب غرابة دعوته لدى النَّاس لأنهم قد أخرجتهم الشياطين بافترائهم عن الصراط المستقيم وهكذا إلى دعوة خاتم خُلفاء الله أجمعين الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني الذي يدعو النَّاس إلى الرجوع إلى كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ ، فإذا علماء أُمته - إلّا من رحم ربي منهم - ما كان ردهم علينا إلّا قولهم: "إننا ننصحك أن تذهب إلى مستشفى الأمراض النفسيّة فإنّه يتخبّطك مسّ شيطانٍ رجيمٍ، أو اذهب إلى شيخٍ يقرأ عليك القرآن فإنّك يا ناصر محمد اليماني لمجنون والجنون فنون". ومن ثُمّ يردُّ عليهم الإمام المهديّ الحقّ من ربّهم وأقول:" كذلك قيل لكافة الأنبياء والمُرسَلين المهديّين الذين ابتعثهم الله ليهدوا النَّاس إلى الحقّ بعد أن ضلّوا عن الصراط المستقيم. وقال الله تعالى:
    {كَذَٰلِكَ مَا أَتَى الَّذِينَ مِن قَبْلِهِم مِّن رَّسُولٍ إِلَّا قَالُوا سَاحِرٌ أَوْ مَجْنُونٌ ﴿٥٢﴾ أَتَوَاصَوْا بِهِ ۚ بَلْ هُمْ قَوْمٌ طَاغُونَ ﴿٥٣﴾} صدق الله العظيم [الذاريات].

    وكذلك الإمام المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني الذي يدعو المسلمين والنَّاس أجمعين إلى الرجوع إلى منهاج النبوّة الأولى كما كان عليه محمد رسول الله والذين معه قلباً وقالباً، وما كان ردّ كثيرٍ من الذين أظهرهم الله على شأني إلّا أن قالوا إنّ ناصر محمد اليماني مجنونٌ، فبعضهم ينصحني أن أذهب إلى مستشفى الأمراض العقليّة وآخرون النفسيّة وآخرون القُرآنيّة وآخرون يقولون بل عنده علمٌ بارعٌ في التنجيم بل هو مُنجّم! ومن ثُمّ أردُّ عليهم وأقول: ألا تخافون الله أن تصفوا بهذا من يدعوكم إلى الرجوع إلى كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ؟ ويدعوكم للحوار والدخول إلى طاولة الحوار العالميّة وأنتم في بيوتكم ثُمّ تفتحوا أجهزتكم فإذا أنتم لدينا في طاولة الحوار فتطّلعوا على بيانات المدعو ناصر محمد اليماني، فإن تبيَّن لكم أنّه الحقّ فاعترفوا بالحقّ وانصروا الحقّ من ربِّكم، وإن تبيَّن لكم أنّ ناصر محمد اليماني على ضلالٍ مُّبين فعلى كافة علماء الأُمّة الإسلامية أن يهبّوا للدفاع عن دينهم ويتنازلوا عن كِبرهم من أجل الذّود عن دينهم فيدخلوا إلى طاولة الحوار العالمية (موقع الإمام ناصر محمد اليماني) ثُمّ يجادلوا ناصر محمد اليماني بعلمٍ هو أهدى من علمه وأقوم قيلاً.

    ولربّما المفترون يقولون علينا بغير الحقّ:" ولكنّه سوف يحذف بيانات علماء الأُمّة ويترك بياناته". ومن ثُمّ أردُّ عليهم وأقول: لقد وعدتكم من قبل ولا أزال عند وعدي أنّي لا ولن أحذف بيان أحد علماء الأُمّة أبداً مهما كان يخالفني الرأي، غير أنّ لي شرطٌ واحدٌ فقط وهو أن لا يهينني وأنصاري بموقعي، فإن فعل فقد جعلنا لأعضاء مجلس الإدارة عليه سلطاناً وليس فقط يحظروه بل يجتثوه من الموقع كشجرةٍ خبيثةٍ اجّتُثت من فوق الأرض ما لها من قرار، وذلك هو الخط الأحمر لا ينبغي لا لعالمٍ ولا لجاهلٍ أن يتعدّاه فيُهيننا في موقعنا ولكن يجادلنا بعلمٍ هو أهدى من علمنا وأقوم سبيلاً حتى يُبيّن أنّ سبيلنا معوجٌ، وإن لم يستطيعوا فقد علموا أنّهم هم على سبيل معوجٍّ ووجب عليهم أن يتّبعوا الذي يدعو إلى الحقّ ويهدي إلى صراطٍ مستقيم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني، وسلامٌ على المرسَلين والحمدُ لله ربّ العالمين..

    خليفة الله وعبده الإمام المهديّ الذليل على المؤمنين العزيزُ على الكافرين ناصر محمد اليماني.
    ____________




    أفتى مُحمد رسول الله عليه الصلاة والسلام في شأنكم بأنكم أشر عُلماء أمة الإسلام
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?t=9764

    _____________

    عاجل من الإمام المهدي المنتظر إلى هيئة كبار العلماء بالمملكة العربية السعودية وجميع عُلماء المُسلمين
    ( حَقِيقٌ عَلَى أَنْ لاّ أَقُولَ عَلَى اللّهِ إِلاّ الْحَقّ )


    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?t=3385
    _____________

    إِنْ هُوَ إِلاَّ ذِكْرٌ لِلْعَالَمِينَ. وَلَتَعْلَمُنَّ نَبَأَهُ بَعْدَ حِينٍ
    بيان الإمام المهدي إلى عُلماء المُسلمين وأمتهم


    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?t=1450
    _____________

    الموضوع: فما هو الحل معكم يا معشر عُلماء المُسلمين وأمتهم ؟

    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?t=2469
    _____________

    الموضوع: يا عُلماء أمة الإسلام إتقوا الله وأقترب الوعد الحق وأنتم عن الحق مُعرضون

    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?t=5924
    _____________

    إلى كُل عالم مُسلم لا يخشى في الله لومة لائم..

    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?t=1275
    _____________

    رد الإمام المهدي على فضيلة الشيخ سليمان العلوان وطارق السويدان

    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?t=8811
    _____________

    رد الإمام المهدي من محكم القرآن على بيان مُحمد حسان


    _____________

    ردود الامام على الشيخ احمد الهواري...

    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?t=1546...
    _____________

    ردّ الإمام المهدي إلى فضيلة الشيخ النّجاشيّ ..

    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?t=2594..
    _____________

    ردّ الإمام المهديّ إلى فضيلة الشيخ أبو سيد الأنصاري ..

    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?t=3745.
    _____________

    ردّ الإمام المهدي إلى فضيلة الشيخ العقبي ..

    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?t=8751..
    _____________

    إلى الرايق وكافة عُلماء الفرق بالبيان الحق وما بعد الحق إلا الضلال..

    إلى رئيس هيئة كبار عُلماء المملكة العربية السعودية وجميع عُلماء المُسلمين..


    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?t=1276..
    _____________

    بيعة العالِم الذي لا يخشى في الله لومة لائمٍ، ذلكم العلامة القاضي عبد الله علي بن علي الأنسي من أكبر علماء اليمن ..

    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?t=10153..

    _____________

    ردود الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني على فضيلة الدكتور عدنان إبراهيم "بيانات صوتية"


    -1- قائمة الأبواب الرئيسية لفهرسة بيانات الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني:

  3. الترتيب #3 الرقم والرابط: 187741 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Jan 2011
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    3,156

    افتراضي


    قائمة الأبواب الرئيسية لفهرسة بيانات المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني:

    [ الباب الأول: دعوة الإمام لجميع فئات أقطار العالم ]

    [ الباب الثاني: التاريخ والسيرة والإمامة ]

    [ الباب الثالث: العقيدة ]

    [ الباب الرابع: الآداب والأخلاق والرقائق ]

    [ الباب الخامس: باب الفقه وألأحكام ]

    [الباب السادس: الملاحم والفتن ]

    [ الباب السابع: عجائب الكون والخلق وأسرارها ]

    [ الباب الثامن: كل مايتعلق بتجميع الانصار السابقين الاخيار ]




    القول المُختصر في المسيح الكذاب الأشر
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1306

    مسائل في الميراث
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1497

    المهدي المُنتظر يُبيّن للمُسلمين سرّ الأحرف في القُرآن العظيم..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1262

    السبب الحقيقي للاشراك بالله وسر الشفاعة
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?14250

    بيانات الإمام في أحكام الوضوء والصلاة وميقاتها
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?7325

    من أسرار الكتــــــاب المكنـون لنشأة الكــــــــــون..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?5182

    الكوكب العاشر يابوش الأصغر وبيان الحوار الافتراضي
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1436

    حقيقة كوكب العذاب من مُحكم الكتاب ذكرى لأولي الألباب Planet-X..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1438

    منقول: لطلب المُباهلة بين ناصر محمد اليماني وأحمد الحسن العراقي اليماني..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1078

    الخبر المختصر عن حقيقة اسم المهدي المنتظر..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1482

    رد الإمام المهدي على "مسلم أمازيغي" والفتوى الحق في إسلام سحرة فرعون من قبل إلقاء عصا موسى..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?5398

    بيان الحجاب الإسلامي إلى كافة نساء الأمة..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1301

    حوار الإمام المهدي مع عمر القرشي ..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?6211

    ويا معشر الشياطين وعلى رأسهم إبليس ليس أن الإمام المهدي المنتظر لا يريد من الله أن يهديكم أجمعين..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?2079

    من صاحب علم الكتاب، إليكم بيان عدد السنين والحساب
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1519

    رحلة ذي القرنين كانت رحلة دعوية وجهادية في سبيل الله
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1068

    أحسن القصص..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1308

    حوارات الإمام مع محمود المصري المُكنى أبو حمزة في منتديات البشرى الإسلامية
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1999

    سلسلة حوارات الإمام في منتديات أشراف أونلاين
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?2778

    إمامي الكريم ما المقصود بذكر المُثنى في الآية الكريمة: { وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا رَبَّنَا أَرِنَا الَّذَيْنِ أَضَلَّانَا }..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?6003

    من يحب أن يغفر الله له ذنوبه فليغفر لعباده، وإلى البيان الحق لآياتٍ في الكتاب ذكرى لأولي الألباب..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?5968

    لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?3156

    رد الإمام المهدي على أحد السائلين المنكرين لدعوة المهدي المنتظر في عصر الحوار من قبل الظهور..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?5908

    بيان المهدي المنتظر بالفتح المبين إلى الناس أجمعين..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?5896

    أشهد لله حسب علمي ويقيني بالرؤيا الحق أن الذي سوف يسلمني قيادة اليمن عاصمة الخلافة الإسلامية أنه الرئيس علي عبد الله صالح برغم تسليمها لعبدربه منصور ظاهر الأمر
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?5863

    الإمام المهدي المنتظر يعلن الكفر بالتعددية المذهبية في دين الله..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?5833

    بيانات الإمام ينفي فيه حداً موضوعاً يهودياً يُخالف القُرآن العظيم..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1261

    عاجل، من الإمام المهدي إلى قوم يحبهم الله ويحبونه في العالمين..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?5535

    يا معشر المُسلمين طهِّروا أموالكم بالزكاة يبارك الله لكم فيها ويطهر قلوبكم..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?5519

    صرخة المهدي المنتظر إلى خطباء المنابر ومفتي الديار أن يستجيبوا لدعوة الحوار من قبل الظهور قبل أن يسبق الليل النهار..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?3960

    عاجل من الإمام المهدي المنتظر إلى هيئة كبار العلماء بالمملكة العربية السعودية وجميع عُلماء المُسلمين ( حَقِيقٌ عَلَى أَنْ لاّ أَقُولَ عَلَى اللّهِ إِلاّ الْحَقّ )
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?3378

    رد الإمام المهدي من محكم الكتاب إلى الملحدين بوجود الله
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?3323

    من المهدي المنتظر إلى الرئيس اليمني علي عبد الله صالح و كافة قادات العرب و علماء المسلمين
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?3125

    البيعة لله
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1496

    إلى قادة جميع الأقطار العربية والإسلامية فاعتبروا يا أولي الأبصار بما حدث في تونس ومصر
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?2954

    بيان بشان الروح وكلمات الله كن فيكون
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?2810

    المهدي المنتظر يفتي من محكم الذكر أن العذاب من بعد الموت للكفار في النار وينفي عذاب القبر من افتراء شياطين البشر
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?2765

    ردود الإمام المهدي إلى الزُمرد: ولكل قوم هاد لقد بلغت المُراد وآل بيتك فاثبتوا ثبوت الأوتاد
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?2697

    من الإمام المهدي إلى آل البيت الهاشمي القرشي من السنة والشيعة
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?2576

    بيان ركُن الزكاة حصرياً من القرآن العظيم لمن كان يؤمن بالله واليوم الآخر
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1866

    { ‏‏فَبَشِّرْ عِبَادِ الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ أُوْلَئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُ اللَّهُ وَأُوْلَئِكَ هُمْ أُوْلُوا الْأَلْبَابِ }‏‏
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?2087

    بيان هام وبُشرى للمؤمنين
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1311

    فتوى الإمام المهدي عن حمل مريم
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1488

    رد الإمام المهدي عن فتوى المُحصنات التي أحل الله نكاحهن
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1815

    ردود الامام على الشيخ احمد الهواري..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1546

    بُرهان الخلافة والإمامة في كُل زمان ومكان
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1506

    دعوة ودُعاء من الإمام المهدي إلى الأمة جميعاً
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?5231

    كلمات الله هي قُدرات الله
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1110

    متى يوم ظهور المهدي للعامة
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?1050

    عاجل، من الإمام المهدي إلى قوم يحبهم الله ويحبونه في العالمين..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?5535

    يا معشر المُسلمين طهِّروا أموالكم بالزكاة يبارك الله لكم فيها ويطهر قلوبكم..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?5519

    صرخة المهدي المنتظر إلى خطباء المنابر ومفتي الديار أن يستجيبوا لدعوة الحوار من قبل الظهور قبل أن يسبق الليل النهار..
    http://www.the-greatnews.com/showthread.php?3960



    [ الباب الأول : الدعوة في السياسة والدين ]
    { القسم الأول: نداء المهدي المنتظر الى الجهاد والإستنفار في سبيل الله }
    الموضوع: نداء الإمام المهدي إلى كافة المُسلمين للبيعة للقتال خفافاً وثقالاً وأسس الجهاد..
    الموضوع: عاجل من الإمام المهدي إلى كافة الحكومات والشعوب الإسلامية عربيهم وعجميهم ..
    الموضوع: الهجرة تكون إلى نبيٍ أو إلى إمام للأمّة لنُصرة دين الله بأموالهم وأنفسهم ..
    { القسم الثاني: نداء المهدي المنتظر الى مختلف التيارات السياسية والدينية في جميع دول العالم }
    دول العالم:
    الموضوع: دعوة من الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني إلى زعيم القاعدة بالعراق أبو بكر البغدادي..
    الموضوع: من الإمام ناصر محمد اليماني إلى معشر قادات العرب والمسلمين، فهل أنتم أمواتٌ! فاستجيبوا لما يحييكم..
    الموضوع: الآن يعلن الإمام المهدي المنتظر الاستنكار على فيلم شيطان من شياطين البشر، فلا تقولوا: الآن يا عمر؟..
    الموضوع: ردّ الإمام المهدي إلى فؤاد الطشي المحترم: بالنسبة لِما يزعمون بأنّها ثوراتٌ شعبيّةٌ فإنّ ضررَها أكبرُ من نفعها كونها دمّرت الشعوب والبنيّة التحتيّة في البلاد وأهلكت الاقتصاد..
    الموضوع: عاجل من الإمام المهدي إلى كافة الحكومات والشعوب الإسلامية عربيهم وعجميهم
    الموضوع: عاجل عاجل.. المهدي المنتظر يعلن للبشر بيان البحر المسجورفي محكم الذكر في عصرالحوار من قبل الظهور من علامات مرور كوكب سقر
    الموضوع: الكوكب العاشر يابوش الأصغر وبيان الحوار الافتراضي..
    الموضوع: خطاب المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني إلى بوش الأصغر..
    الموضوع: يا بوش الأصغر وكافة البشر فروا من الله إليه وأعلموا بأن الله شديد العقاب..
    الموضوع: بيان المهدي المُنتظر إلى باراك أوباما وألف مبروك بنجاحك على بوش الأصغر الذي بغى وطغى وتجبر..
    الموضوع: بيان الإمام المهدي إلى كافة قادة العرب والمُسلمين..
    الموضوع: إلى قادة جميع الأقطار العربية والإسلامية فاعتبروا يا أولي الأبصار بما حدث في تونس ومصر..
    الموضوع: المهدي المنتظر يخاطب العرب بلسان عربي مُبين..
    اليمن:
    الموضوع: من الإمام المهدي ناصر محمد اليماني إلى معشر الشعب الأبيّ اليمانيّ العربيّ، رجوت من الله أن يحفظكم من شرّ أنفسكم جميعاً ويهديكم إلى سبيل الرشاد..
    الموضوع: من الإمام المهدي ناصر محمد اليماني إلى الشعب الليبي الأبيّ العربيّ..
    الموضوع: بيانٌ عاجلٌ من الإمام المهدي إلى الرئيس المشير عبد ربه منصور هادي المحترم وإلى الشعب اليماني حكومةً وشعباً..
    الموضوع: بيانُ الإمام المهدي ناصر محمد اليماني إلى الرئيس عبد ربه منصور هادي المحترم عبر الفيديو وعبر القلم الصامت..
    الموضوع: عاجل عاجل عاجل... من الإمام المهدي إلى الشعب اليماني وإلى كل مسلمٍ في العالم..
    الموضوع: الزّعيم الظاهر لليمن عبد ربّه منصور والزّعيم الباطن علي عبد الله صالح الذي لم يهتدِ إلى الاعتراف بالحقّ بعد..
    الموضوع: إعلان موقف وزير الأوقاف اليمني من دعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني..
    الموضوع: رسالة شكر وتقدير واحترام لابن أخ الزعيم علي عبد الله صالح المحترم الذي شرفنا بزيارته إلى دارنا..
    الموضوع: دعوة من الإمام المهدي ناصر محمد اليماني إلى فضيلة الشيخ محمد بن موسى العامري نائب رئيس هيئة علماء اليمن..
    الموضوع: حَتَّى يَقُولَ الرَّسُولُ وَالَّذِينَ آَمَنُوا مَعَهُ مَتَى نَصْرُ اللَّهِ أَلَا إِنَّ نَصْرَ اللَّهِ قَرِيبٌ:
    >>>>> المشاركة 1:
    # يا أيها الزعيم علي عبد الله صالح اتقِ الله وأنقذ نفسك وأهل اليمن وأنقذ الأمة الإسلامية من عذاب الله بتسليم راية عاصمة الخلافة الإسلامية للإمام المهدي..
    # أما الزعيم علي عبد الله صالح أو الرئيس الظاهر عبد ربه منصور والجيش اليمني فلم يتخذوا أمريكا أولياء لحرب الدين والمسلمين..
    الموضوع: الحمد لله على السلامة بعودة سيادة الرئيس علي عبد الله صالح، وألف ألف مبروك لأهل اليمن حكومةً وشعباً..
    الموضوع: فتوى عن الذين وراء المكر بالرئيس علي عبد الله صالح في جامع النهدين إلى أهل اليمن حكومة وشعباً..
    الموضوع: من المهدي المنتظر إلى الرئيس اليمني علي عبد الله صالح و كافة قادات العرب و علماء المسلمين
    الموضوع: هل الإمام ناصر محمد اليماني مع الرئيس علي عبد الله صالح أم ضده؟
    الموضوع: أشهد لله حسب علمي ويقيني بالرؤيا الحق أن الذي سوف يسلمني قيادة اليمن عاصمة الخلافة الإسلامية أنه الرئيس علي عبد الله صالح برغم تسليمها لعبدربه منصور ظاهر الأمر
    الموضوع: بيان المهدي المنتظر بالفتح المبين إلى الناس أجمعين:
    >>>>> المشاركة 1: فلم يجعل الله التصديق بالمهدي المنتظر أن يسلمه القيادة علي عبد الله صالح..
    الموضوع: الْمُمَهِّدُ للمهدي والسفياني..
    الموضوع: عاجل: من الإمام ناصر محمد اليماني إلى السيد عبد الملك الحوثي وكافة طائفة الحوثيين، فأوفوا بالعهد إنَّ العهدَ كان مسؤولاً..
    الموضوع: بيان الإمام المهدي إلى أنصار الشريعة ومختلف الفرق في اليمن وإلى الشعب اليماني حكومة وشعباً..
    الموضوع: هل سبق لعلي محسن صالح الأحمر أن بايع المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني؟
    الموضوع: فتوى الإمام المهدي في شأن حركة الحوثيين بأنها على ضلال..
    الموضوع: رد الإمام المهدي إلى مُحمد المساوى , لقد سبقت فتوانا بالحق عن شأن الحوثي..
    الموضوع: فتوى الإمام المهدي في شأن حركة الحوثيين بأنها على ضلال..
    السعودية:
    الموضوع: أرجو من الله أن لا يتحقق خبر وفاة الملك عبد الله، فاسمعوا وأطيعوا لعكم تفلحون..
    الموضوع: تعزية الإمام المهدي إلى كافة الشعوب العربية والإسلامية وإلى كافة الأمة الإنسانية أجمعين..
    الموضوع: رد الإمام المهدي إلى أبو مالك الذي يلوم الإمام المهدي على العهد الحق للمملكة العربية السعودية بعدم الظهور عند البيت العتيق إلا من بعد التصديق حكومة وشعباً
    الموضوع: تعزية الإمام المهدي إلى آل عبد العزيز آل سعود وإلى الشعب السعودي الأبي العربي حكومة وشعباً..
    الموضوع: ردود الامام على أبي قتادة: تالله لقد أغضبتني في كثير في هذا البيان بذكرك لآل سعود بالسوء كثيراً..
    الموضوع: تذكير بخطاب المهديّ المنتظر إلى الملك عبد الله وجميع عُلماء الأمّة وقادات البشر والنّاس أجمعين..
    الموضوع: خطابات الإمام المهدي الى فضيلتي الشيخين طارق السويدان وسلمان العلوان..
    سوريا:
    الموضوع: لا للغزو الأجنبي في الوطن العربي فاتقوا الله ياحكام العرب ونفذوا أمرالله في محكم الكتاب لحل قضية سوريا الشام
    الموضوع: فتوى المهدي المنتظر في الرئيس بشار، فاتقوا الله يا أولي الأبصار..
    الموضوع: عاجل... فتوى الإمام المهدي ناصر محمد اليماني إلى علماء المسلمين وحكوماتهم وأمّتهم بشأن ما يحدث في سوريا..
    مصر:
    الموضوع: من الإمام المهدي إلى السيسي ومحمد مرسي ورداً على الشيخ وليد الغامدي..
    الموضوع: عاجل من المهدي المنتظر إلى جميع الأنصار في مِصْرَ، نأمر بعدم المشاركة في المظاهرات مع أيّ طائفةٍ..
    العراق:
    الموضوع: المهدي المنتظَر يستنكر جرائم الظالمين في دیالی على الشعب الأبيّ العراقي العربي..
    الموضوع: السفياني هو صدام حسين رحمه الله وغفر له..
    الموضوع: منقول: لطلب المُباهلة بين ناصر محمد اليماني وأحمد الحسن العراقي اليماني..
    الموضوع: الْمُمَهِّدُ للمهدي والسفياني..
    ليبيا:
    الموضوع: فتوى المهدي المنتظر إنَّ معمرَ القذافي مُجرمُ حربٍ
    الموضوع: من الإمام المهدي ناصر محمد اليماني إلى الشعب الليبي الأبيّ العربيّ.
    الكويت:
    الموضوع: ردُّ الإمام المهدي إلى أصحاب موقع المنهج وأقيم عليهم الحجج بالحق في جميع المسائل تذكرة لكل عاقل..
    الموضوع: خطابات الإمام المهدي الى فضيلتي الشيخين طارق السويدان وسلمان العلوان..
    ايران:
    الموضوع: يا أمة الله من الذي أفتاك أن أحمدي نجاد وحسن نصرالله مُمهدون للمهدي المنتظر
    الموضوع: السبب الحقيقي للاشراك بالله وسر الشفاعة (النعيم الاعظم) والوسيلة :
    >>>>> المشاركة 4 :
    ويا معشر كافة الدول العربيّة لا يكون موقفكم من إيران كمثل موقف إيران المُخزي تجاه العراق وأفغانستان وكمثل موقفكم المُخزي تجاه العراق وأفغانستان, فاعقدوا مؤتمراً عاجلاً لكافة الدول الإسلاميّة عربيهم وعجميهم, وأعلنوا أنكم مهما كانت اختلافاتكم فيما بينكم المذهبيّة والحدوديّة فإنكم ضدّ من يعلن الحرب على أي دولة إسلاميّة عربيّة أو أعجميّة موقفاً واحداً موحداً حتى يهابكم أعداؤكم ويتراجعوا عن غزوكم, ويكفوا الحرب على دينكم بحجّة الإرهاب.
    البحرين:
    الموضوع: أخي الكريم السائل عن مظاهرات البحرين
    الهند:
    الموضوع: ردّ الإمام المهدي إلى الأحمديين الذين ضلّ سعيهم في الحياة الدنيا ويحسبون أنهم مهتدون..
    فنزويلا:
    الموضوع: اللهم رجوتك بحقّ أسمائك الحسنى وصفاتك العظمى أن ترحم شافيز رئيس فنزويلا..
    روسيا:
    الموضوع: اللهم سلّم سلّم واغفر وارحم وأنت خير الراحمين، الفرار الفرار إلى الله الواحد القهّار فلا منجى منه إلا الفرار إليه..
    { القسم الثالث: نداء المهدي المنتظر الى مختلف الطوائف الدينية وعلمائهم }
    علماء الدين الإسلامي:
    الموضوع: سؤال للمهدي المنتظر إلى عُلماء الأمة وأتباعهم..
    الموضوع: بيان الشيخ ناصر إلى كافة مشايخ هيئة كبار العلماء..
    الموضوع: إلى رئيس هيئة كبار عُلماء المملكة العربية السعودية وجميع عُلماء المُسلمين..
    الموضوع: إلى هيئة كُبار العلماء بالمملكة العربية السعودية , نحيطكم علما بأنكم الأن في عصر الحوار والظهور..
    الموضوع: صرخة المهدي المنتظر إلى خطباء المنابر ومفتي الديار أن يستجيبوا لدعوة الحوار من قبل الظهور قبل أن يسبق الليل النهار..
    الموضوع: بصيرة الإمام المهدي كتاب الله وسُنة رسوله الحق..
    الموضوع: عاجل من الإمام المهدي المنتظر إلى هيئة كبار العلماء بالمملكة العربية السعودية وجميع عُلماء المُسلمين , حَقِيقٌ عَلَى أَنْ لاّ أَقُولَ عَلَى اللّهِ إِلاّ الْحَق..
    إلى جميع الطوائف والمذاهب الدينية:
    الموضوع: المهدي المنتظر يُحذّر النصارى والمُسلمين واليهود..
    الموضوع: من الإمام المهدي إلى كافة النصارى المسيحيين.
    الموضوع: ردّ الإمام المهدي إلى الأحمديين الذين ضلّ سعيهم في الحياة الدنيا ويحسبون أنهم مهتدون..
    الموضوع: سبب عدم إلتفاف الشيعة حولي وتصديق شأني.
    الموضوع: الإمام المهدي المنتظر يعلن الكفر بالتعددية المذهبية في دين الله..
    الموضوع: من المهدي المُنتظر إلى معشر الشيعة الإثني عشر (من هو اليماني)..
    الموضوع: إن كنتم حقاً تحبون نعيم رضوان الله فإن الله لا يرضى بالتعصبية المذهبية..
    الموضوع: رد الامام على جعفر بن مُحمد: بالنسبة لثأر الحُسين عليه الصلاة والسلام فلو كان أبا قاتله موجود لدينا لما قتلته..
    الموضوع: افتراضي: يا عجبي الشّديد هل الجبال أعظم قسوةً أم قلوب العبيد ؟!
    الموضوع: الى صقر الحجاز : نكفر كفراً مُطلق بتفرق المسلمين إلى شيعاً واحزاباً وكل حزب بما لديهم فرحون..
    الموضوع: الرد على مجموعة اسئلة للعضو الكاتب الازرق: ألا والله يامعشر السنة والجماعة ويا معشر الشيعة الإثني عشر لا يصدق خُزعبلاتكم أي إنسان عاقل..
    الموضوع: من الإمام المهدي إلى آل البيت الهاشمي القرشي من السنة والشيعة..
    الموضوع: يامعشر علماء المسلمين أجيبوا داعي الاحتكام إلى كتاب الله القرآن العظيم فيما كنتم فيه تختلفون..
    { القسم الرابع: نداء المهدي المنتظر الى مختلف وسائل الإعلام }
    الموضوع: بيان المهدي المُنتظر ناصر محمد اليماني إلى جميع وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروئة..
    الموضوع: فأي نعمة غير هذه يريدون سهلها الله تسهيلا:
    >>>>> المشاركة 4 :لم يجيبوا دعوة الحوار برغم أن كافة مُفتين الديار الإسلامية لديهم مواقع بالأنترنت العالمية ولم يعود حتى مُفتي واحد ليس له موقع.
    { القسم الخامس: سلسلة ردود من الإمام على المحاورين والباحثين والحوارات الافتراضية }
    الموضوع: الردّ الملجم بسلطان العلم على (الباحث عن البينة) الذي هو ذاته (الباحث عن الباطل)..
    الموضوع: ردّ المهدي المنتظر إلى الدكتور أحمد عمرو الذي ينكر أن رضوان الله النّعيم الأكبر..
    الموضوع: ردود الإمام على نسيم وعلم الجهاد في عقيدة رؤية الله تعالى جهرة..
    الموضوع: ردود الإمام على نسيم: نفي عذاب القبر..
    الموضوع: ردود الإمام على نسيم وطريد وعلم الجهاد: دحض الشُبهات بحُجة وإثبات..
    الموضوع: حوارات الإمام مع محمود المصري المُكنى أبو حمزة في منتديات البشرى الإسلامية..
    الموضوع: سلسلة حوارات الإمام في منتديات أشراف أونلاين..
    الموضوع: حوار الإمام المهدي مع عمر القرشي..
    الموضوع: رد الإمام المهدي على "مسلم أمازيغي" والفتوى الحق في إسلام سحرة فرعون من قبل إلقاء عصا موسى..
    الموضوع: ردود الامام على العضو الادريسي , ولو شاهد ذات ربه سُبحانه لما كان هناك داعي أن يريه الله من آيات ربه الكُبرى..
    الموضوع: ردود الامام على الشيخ احمد الهواري..
    الموضوع: السائل المهدي المنتظر وكُل باحث عن الحق والمُجيب الله الواحدُ القهار..
    الموضوع: الكوكب العاشر يابوش الأصغر وبيان الحوار الافتراضي..
    { القسم السادس: نداء المهدي المنتظر الى عباد الله كافة }
    الموضوع: موسوعة خطاب المهدي المُنتظر إلى جميع المُسلمين والناس أجمعين..
    الموضوع: أساس دعوة الامام ناصر للمُسلمين والناس أجمعين..
    الموضوع: رد الإمام المهدي من محكم الكتاب إلى الملحدين بوجود الله..
    الموضوع: عاجل من المهدي المنتظر إلى كافة شعوب البشر مسلمهم والكافر على الأرض الأم..
    الموضوع: يا أمة الإسلام الفرار الفرار فروا من الله إليه..
    الموضوع: دعوة ودُعاء من الإمام المهدي إلى الأمة جميعاً..
    { القسم السابع: العلم والسياسة في الشريعة }
    الموضوع: من الإمام المهدي إلى السيسي ومحمد مرسي ورداً على الشيخ وليد الغامدي :
    >>>>> المشاركة 1 :
    # يا محمد مرسي، والله لو كنت مكانك وحافظاً لكتاب الله القرآن العظيم فأخرجني الله من السجن وآتاني الملك فاعتليت عرش مصر لحمدت ربّي الذي أخرجني من السجن فجعلني أعتلي عرش مصر فمكّنني في أرض مصر....
    # فلو كنت مكانك فأول خطوة سوف أفعلها هو أن أعلن من على عرش مصر أنّي أنفي شيئاً اسمه حزب الإخوان المسلمين في مصر وأنفي جميع الأحزاب السياسيّة في الشعب المصري فأجعلهم جميعاً حزباً واحداً اسمه (حزب الوحدة المصرية أو حزب توحيد الشعب المصري)
    # ومن ثم أُرسي مبدأ الانتخابات الشرعيّة من غير تحزبٍ لكونهم صاروا جميعاً في حزبٍ جديدٍ واحدٍ فقط (حزب الوحدة المصرية ).
    # ومن ثم أقوم بإعلان تأسيس مجلس الشورى لرئيس الدولة بحيث لا يقلّون عن ألف عضوٍ من أواسط الشعب المصري
    # والمهم إنّ مجلس الشورى ينقسم إلى ألف عضوٍ أو أكثر وجميعهم متخصصون كلٌّ في مجال تخصصه، وينزلون في ساحة الانتخابات الشعبيّة أصحاب الشهادات التخصصيّة، وكلٌّ منهم ينجح على حسب شعبيّته فلا دعايات انتخابيّة بل كلٌّ ينجح على حسب شعبيته في دائرته وحبِّ مجتمعه له..
    # ولكن ليس لمجلس الشورى إلا حقّ الشورى وأمّا القرار فجعله الله حصرياً لولي أمر المسلمين في الدولة من بعد سماع آرائهم.
    الموضوع: من المهدي المنتظر إلى الرئيس اليمني علي عبد الله صالح و كافة قادات العرب و علماء المسلمين
    >>>>> المشاركة 1 :
    # وأشهدُ الله شهادة الحق اليقين أني أعلن الكفر المُطلق "بالتعددية المذهبية" في الدين والسياسة برغم أننا لا نحرم الإنتخابات الشورية بالحق ولكن نحرم التعددية الحزبية في الدين أو في سياسة الحكم كون الحزبية تكون سبب في تمزق شمل المُسلمين وتورث بينهم العداوة والبغضاء وتجعل قلوبهم شتى.
    # قبل الوحدة اليمانية كان في الشمال حزب واحد يُسمى بالمؤتمر الشعبي العام وبما أنه حزب واحد بغض النظر عن عيوبة فقد كانوا اليمانيون إخواناً حتى إذا جاءت التعددية الحزبية فشتتت قلوب العباد وأورثت العداوة والبغضاء بين قلوبهم فذلك محرم في دين الله..
    # وليس ذلك هو حكم الشورى الإسلامي بل حكم الشورى الإسلامي طبقته في اليمن الملكة بلقيس رضي الله عنها وأرضاها، والشيء العجيب أنها طبقت حكم الشورى الإسلامي بالحق من قبل أن تسلم لله مع سليمان كونها امرأة حكيمة وذات ذكاء وفطنة وقد انتخبت لها مجلس شورى من أعيان البلاد فتم إحضارهم من كل قرية أعزة أهلها فجعلتهم لها مجلس شورى
    # ولو أن كل دولة يوجد فيها حزب واحد فقط لما كانت هناك مشاكل بين الشعوب وسفك دماء فيكفي فساد في الأرض إني لكم ناصح أمين..
    الموضوع: رد الامام على الباكستاني : لا ينبغي للمهدي المنتظر أن يكون ذو لسان أعجمي:
    >>>>> المشاركة 1 : فهل جعلتموها ديمقراطية بوش الأصغر حتى في شأن المهديّ المنتظَر فيكون بالتصويت من قبل الناس أنت المهدي, فينجح في الانتخابات الشيطانية للمهدي المنتظر! قاتلكم الله أنى تؤفكون!
    الموضوع: عاجل من المهدي المنتظر إلى جميع الأنصار في مِصْرَ، نأمر بعدم المشاركة في المظاهرات مع أيّ طائفةٍ:
    >>>>> المشاركة 1 : ولا مشكلة في تَنَزُّلِ المرشحين والانتخابات من قبل الشعوب، ولكن الطّامة الكبرى تقسيم الشعب إلى طوائفٍ وأحزابٍ وتفرُّق المؤمنين واختلافهم وذهاب ريحهم، فاتقوا الله فقد جرّبتم الحكم العلماني وفشلتم في أمن شعوبكم فشلاً ذريعاً.
    الموضوع: من المهدي المنتظر إلى الرئيس اليمني علي عبد الله صالح و كافة قادات العرب و علماء المسلمين:
    >>>>> المشاركة 4 : الفرق بين الشورى والديمقراطية..
    الموضوع: رد الامام على الاخ المكرم الحسين ابن عمر، إن الدين هو الدين الحق من رب العالمين يدعوا الناس للإسلام..


    [ الباب الثاني: التاريخ والسيرة]
    { القسم الأول: البيعة }
    الموضوع: البيعة لله
    الموضوع: الإمام ناصر محمد اليماني يذكِّر الأنصار بقوله "أنما البيــــعة لله"
    الموضوع: فتوى البيعة لله لإعلاء كلمة الله والدفاع عن الدين والارض والعرض..
    الموضوع: إنّ شهادة (وأنّ الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني) يجب عليكم أن تنطقوا بها عند التصديق والمبايعة فقط ولا تضموها للأذان والإقامة..
    { القسم الثاني: حقيقة اسم المهدي }
    الموضوع: الخبر المختصر عن حقيقة اسم المهدي المنتظر..
    الموضوع: ردّ الإمام المهدي على الضيف الحمداني: فعلموا أنّ من الأنبياء من يجعل الله له أكثر من اسمٍ لكي يعلم النّاس أنّ الله لم يجعل الحجّة في الاسم..
    الموضوع: عاجل، من الإمام المهدي إلى قوم يحبهم الله ويحبونه في العالمين
    >>>>> المشاركة 1 : فلو كان اسم الإمام المهدي (( ناصر ناصر )) فهنا لا بد لكم من أن تذكروا كلمة ابن للفصل بين الإسمين..
    { القسم الثالث: حقيقة اسرار الاحرف في الكتاب }
    الموضوع: المهدي المُنتظر يُبيّن للمُسلمين سرّ الأحرف في القُرآن العظيم ..
    الموضوع: رد الامام على العضو صبري: ولا تتبع الأرقام فتدخلك في أوهام يا أخي صبري..
    { القسم الرابع: حقيقة الاصطفاء }
    الموضوع: للمهدي شروط لا تتوفر في سواه..
    الموضوع: بُرهان الخلافة والإمامة في كُل زمان ومكان
    الموضوع: وليس السُلطان في ذاتي ولا في صفاتي وقصص حياتي..
    { القسم الخامس: السيرة النبوية والصحابة عليهم السلام }
    الموضوع: ( فتوى عدد زوجات محمدٍ رسول الله صلى الله عليه وسلم ) فلم يحلّ له الله أن يتزوّج بأكثر من أربع حرّات..
    الموضوع: كان محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم يتحسر على الناس لأنهم لم يصدقوه..
    الموضوع: ماهي العقيدة الصحيحة التي يجب أن نعتقدها في الصحابة وما رأي الإمام الكريم في خلافاتهم؟
    الموضوع: وصف مُحمد رسول الله بالحق صلى الله عليه وآله وسلم..
    الموضوع: فتوى الله في محكم كتابه أن محمداً رسول الله لم يكن يقرأ ولا يكتب، وتلك الفتوى في آية محكمة في الكتاب..
    الموضوع: رد الإمام المهدي ناصر محمد اليماني إلى عبد العزيز زلعاط
    >>>>> المشاركة 1 : يا أحبتي في الله السائلين عن افتراء المفترين على زوجة النبي..
    الموضوع: وإنما الرسول عليه الصلاة والسلام لا يتمثل به الشيطان في الرؤيا الصالحة، وهي تخصُّ صاحبها، ولا يُبنى عليها حُكْمٌ شرعيٌّ للأمة
    الموضوع: سؤال الى الامام المهدى عن زوجات الرسول صلى الله علية وسلم..
    { القسم السادس: علامات وصفات المهدي المنتظر }
    الموضوع: المهدي لا يعلم ما تُوسوس به أنفس الناس لأن تلك صفة علّام الغيوب..
    الموضوع: نعم إن لي غيبتان أحدهما أكبر من الأخرى
    الموضوع: رد الامام على العضو كاشف وبياناته الى الشيعة الاثني عشر
    >>>>> المشاركة 10 : سبق وأن أفتيناك إن قبيلة من الأشراف من أهل البيت قد أفتونا إننا نحن من آل البيت وأفتوا بأن لديهم ما يثبت ذلك، ولكننا لم نكترث لقولهم..
    الموضوع: كنت أظنّ أني المهدي المنتظر منذ أن بلغت الحُلم ولكن ذلك كان مجرد إحساس في نفسي..
    الموضوع: ردّ الإمام المهدي إلى (الزمان القديم): يا رجل تعال لكي أعلّمك عن الحكمة من عودة المسيح عيسى ابن مريم عليه الصلاة والسلام
    >>>>> المشاركة 2 : ألا وإنّ بسطة العلم آيةٌ له في حياته وبسطةَ الجسم آيةٌ له بعد موته، فلا تتأثر أجساد الأئمة الحقّ شيئاً كما أجساد الأنبياء عليهم الصلاة والسلام
    الموضوع: إن المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني إنما يُبين علوم القُرأن الكونية الفيزيائية لقوم يعلمون
    >>>>> المشاركة 1:
    #أما علامة الشامّة فحقاً توجد في ظهري إلى كتفي الأيسر..
    # أما طولي فمتوسط ولست قصيراً، وأما وجهي فأبلج مدرج واسع، وأما لوني فلوني قمحيّ، وأما عمري فهو سبعة وثلاثين عاماً..
    الموضوع: وصف مُحمد رسول الله بالحق صلى الله عليه وآله وسلم..
    الموضوع: أساس دعوة الامام ناصر للمُسلمين والناس أجمعين
    >>>>> المشاركة 1 : بالنسبة لوالدتي فهي تزوجت أبي من يكلا بلاد أهلها، وأهلها نسلهم معروف بين القبائل أنهم من قريش من بنو هاشم..
    الموضوع: يفتيكم الله في مُحكم القُرآن العظيم عن المهدي الإنسان الذي يُعلمه الله البيان الحق للقرآن
    >>>>> المشاركة 1 : ثم حملت بالإمام المهدي كرهاً وهي لا تريد أن تحمل فتفاجأت بحمله..
    الموضوع: أخي الخولاني، متى يوم ظهور المهدي للعامــة؟
    >>>>> المشاركة 1 : فأتممت الأربعين عاماً ليلة الجمعة غرة رمضان 1430 للهجرة..

    [ الباب الثالث : العقيدة ]
    { القسم الأول : التوحيد ونواقضه }
    الموضوع: السبب الحقيقي للاشراك بالله وسر الشفاعة
    >>>>> المشاركة 1 : وما أفتيه بالحقّ لكافة الأنصار وكافة المسلمين إن الذين يجعلون الله حصرياً للأنبياء والمرسلين ويرون أنهُ لا ينبغي لهم أن ينافسوهم في حبّ الله وقربه قد أشركوا بالله جميعاً.
    >>>>> المشاركة 2 : ويا معشر المسلمين، كيف يكون على ضلالٍ من يدعوكم إلى عبادة الله وحده والتنافس على حُبِّ الله وقربه إن كنتم تعبدون الله وحده؟
    >>>>> المشاركة 3 : ولم يقل محمد رسول الله أنه أعلم من جبريل، وحين جاء يسأله جبريل عليه الصلاة السلام عن الساعة: [قال ما المسؤول عنها بأعلم من السائل]
    >>>>> المشاركة 4 : هدف محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - هو رضوان ربِّه..
    >>>>> المشاركة 5 : ولكن المسلمين فعلوا كما فعلوا النّصارى وبالغوا في محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - وأنه أحقّ بأعلى درجة في حبِّ الله وقربه وأنه لا ينبغي لأحد من الصالحين أن ينافس محمداً رسول الله في أقرب درجة في حبِّ الله وقربه
    >>>>> المشاركة 7 : ولكني الإمام المهدي أعلن وقوفي مع جميع الدول الإسلاميّة سواء العربيّة او الأعجميّة ضدّ من عاداهم ومن أعلن الحرب عليهم فسوف أعلن الحرب عليه بكلّ ما أوتيت من قوة
    >>>>> المشاركة 8 : ولذلك حرَّم المهديّ المنتظَر جنّة النّعيم على نفسه وأنفق درجته فيها لجده محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم
    >>>>> المشاركة 9 : ويا محمود المصري لا تُحرِّف كلام الله المحفوظ من التحريف..
    >>>>> المشاركة 10 : فتعال لنحتكم إلى حديث محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - في شأن الدرجة العالية, وسوف نجد أنه لم يحصرها على الأنبياء من دون الصالحين ولذلك قال:[لا تكون إلا لعبد من عباد الله]
    >>>>> المشاركة 11 : وما دعاكم محمد رسول الله إلى حبّه أكثر من ربّه؛ بل دعاكم إلى ما دعاكم إليه كافة الأنبياء والمرسلين أن: " اعبدوا الله وحده لا شريك "
    >>>>> المشاركة 13 : وإنّما سرّ الوسيلة الكُبرى في الدرجة العالية الرفيعة فأنفقها من فاز بها ليتحقق النّعيم الأعظم منها، وهي سرٌّ من أسرار الكتاب
    >>>>> المشاركة 14 : فابتغوا إلى ربِّهم الوسيلة أيهم أقرب حتى يكون صاحب تلك الغرفة العالية في قمة الجنّة بل هي طيرمانة الجنّة التي عرضها السماوات والارض
    >>>>> المشاركة 16 : فكيف أفضل نفسي في جنّة النّعيم المادي على الذي صبر على الكفار حتى تمّ تنزيل الكتاب؟
    >>>>> المشاركة 17 : سؤال الامام الى الأنصار وضيوف طاولة الحوار وكافة علماء الأمّة : لماذا تسمى الدرجة العالية الرفيعة بالجنة بالوسيلة؟
    >>>>> المشاركة 18 : مزيدٌ من التفصيل عن الوسيلة..
    >>>>> المشاركة 19 : ردّ الإمام على محمود المصري: لم يأمرك محمد رسول الله (ص) أن تتخذه وسيلةً إلى الله..
    >>>>> المشاركة 20 : سؤال المهديّ الى علماء الأمّة والباحثين: لماذا جعل الله الفائز (بالوسيلة) الدرجة مجهولاً؟
    >>>>> المشاركة 21 : إن كنتم تحبون الله فلماذا لم تتبعوا رُسل الله فتكونوا ضمن عباده المُتنافسين على حبِّه وقربه ؟
    >>>>> المشاركة 22 : بيان الإمام المهديّ إلى كافة عبيد الله في ملكوت السماوات والأرض: هل حققتم الحكمة من خلقكم؟
    >>>>> المشاركة 23 : الرد على الرافضي حتى النخاع: فلا فرق في الإشراك بين المبالغة في رسول أو نبيّ أو من الصالحين المكرمين..
    >>>>> المشاركة 25 : ويا معشر عُلماء المسلمين وأمتهم إني المهديّ المنتظَر لا أزال أُجاهد ليلاً نهاراً عبر الإنترنت العالمية لكي أخرج العباد من عبادة العباد إلى عبادة رب العباد
    >>>>> المشاركة 26 : أخي السائل إن المشركين بالله ينقسمون إلى ثلاثة أقسام..
    >>>>> المشاركة 27 : ويا معشر الأنصار السابقين الأخيار، ويا معشر المسلمين، إن لدي أمانة تلقيتها فجر يوم الجمعة المنقضي في الرؤيا الحقّ عن طريق جدّي محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم
    >>>>> المشاركة 28 : يا أمّة الإسلام، أن سرّ الشّفاعة هي في حقيقة اسم الله الأعظم الذي لم يسبق ببيانه أحدٌ من عبيد الله في السموات والأرض ولم يبيّنه لعبيد الله بالملكوت إلا خليفة الله عبد النّعيم الأعظم الإمام المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني.
    >>>>> المشاركة 29 : ويا عدو الله وعدو خليفته، ما كان الإمام المهديّ لينفي شفاعة العبيد بين يدي الربّ المعبود, ومن ثم يقول لكم أنا شفيعكم يوم الدّين
    >>>>> المشاركة 30 : ليست الشفاعة كما تعتقدون، فاتقوا الله ولا تشركوا به شيئاً..
    >>>>> المشاركة 31 : فاتقوا الله وذروا تعظيم محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - إلى الله فتعتقدوا أن له الحقّ في الله أعظم منكم فإنهُ ليس ولد الله سبحانه وتعالى علواً كبيراً
    >>>>> المشاركة 32 : للأسف لم يفهم كثيرٌ من العلماء كيفية الشفاعة ولم يفقهوا أمرها بين يدي أرحم الراحمين
    >>>>> المشاركة 33 : اليماني المُنتظر يدعو المُؤمنين الخروج من عبادة العباد إلى عبادة رب العباد..
    >>>>> المشاركة 34 : وما يزال جدّي محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - يوصيني في الرؤيا الحقّ ويقول: [يا أيها المهديّ المنتظَر طهّر البشر من الشرك بالله بسلطان العلم المُحكم في الذكر لعلهم يتقون]
    >>>>> المشاركة 35 : ويا معشر الأنصار، فلا تزعموا أنكم تحبون الله أكثر من حبّ الأنبياء والمرسلين لربّهم!
    الموضوع: قاعدة بالحق في القرأن العظيم تفتي أن لكُل فعل فاعل
    الموضوع: ردّ المهدي المنتظر إلى عمر القرشي : يا عمر إذا كان محمد رسول الله - ص- لا يجرؤ أن يشفع لابنته.
    الموضوع: رد الإمام على ضياء في بيان " الوسيـــــلة " وبيان معنى التنافس على حبِّ الله ..
    الموضوع:نصر الله من نصرني، وأُشدُّ به أزري فأُشركهُ في أمري، فيكون من نوّابي المكرمين:
    >>>>> المشاركة 1 : ولا تقولوا لبعضكم بعضاً أدعو لي الله.! فذلك شرك فلا تجعلون وسيطاً بينكم وبين الله رب العالمين ..
    الموضوع: ردود الامام على نسيم وطريد وعلم الجهاد, دحض الشُبهات بحُجة وإثبات:
    >>>>> المشاركة 31 : ومن الإشراك أن تحب النبي أكثر من الله والله هو الأولى بالحُب الأعظم ..
    الموضوع: التسبيح لله لهو من أعظم أنواع الاستغفار. وبيان لمنهج الإمام بالاعتصام بكتاب الله وسنة رسوله الموافقة لكتاب الله:
    >>>>> المشاركة 1 : بل اجتمعتم على ضلالة فأشركتم بالله جميعاً ..
    الموضوع: فلا تقل يافلان إستغفر لي الله مالم تكن ارتكبت أثم في حقه فإذا لم تكن ارتكبت في حقه إثم فلا علاقة له بطلب العفو والغفران:
    >>>>> المشاركة 1 : فلم يأمركم الله أن تتخذوا بينه وبينكم وسيطاً أحبتي في الله، فاحذروا الإشراك بالله ..
    الموضوع: أنا المهدي المنتظر فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر:
    >>>>> المشاركة 1 : هل تعلمون ما هو سر عبادة الأصنام؟
    { القسم الثاني : الإيمان ونواقضه }
    القضاء والقدر:
    الموضوع: بيان المهدي المنتظر للقضاء والقدر من محكم الذكر ..
    الموضوع: الخير من الله، والمصيبة من الله بسبب من عند الإنسان، ولا يظلم ربك أحداً..
    الموضوع: أشراط الساعة الكبرى والصغرى معرضةٌ للمحو والتبديل، والله على ما أقول شهيدٌ ووكيل..
    الوحي وأنواعه:
    الموضوع: تلقي المهدي البيان الحق للقرآن الكريم كمثل تلقي يوسف عليه السلام بوحي التفهيم..
    سنن الهدى والضلال:
    الموضوع: سنة في الكتاب للإختبار والتمحيص لمدى الإيمان بالحق في صدوركم ..
    الموضوع: رد الامام على ابو يوسف : أما قدرة ربي على أن يزيغ قلبي عن الحق فلا جدال في ذلك بين اثنين من المؤمنين أن الله يحول بين المرء وقلبه
    الموضوع: فكيف يهدي من يشاء هو سبحانه ويضل من يشاء هو سُبحانه بل يهدي من يشاء الهدى من عباده ..
    >>>>> المشاركة 3 :كيف يهدي من يشاء هو سبحانه ويضل من يشاء هو سُبحانه بل يهدي من يشاء الهدى من عباده ..
    >>>>> المشاركة 4 : أنا لم أنكر أن الله يحول بين المرء وقلبه ولكنه يصرف قلب الإنسان حسب إختياره ..
    >>>>> المشاركة 5 : بل أقول إن الإنسان مُخير ومن ثم يُسيره الله على حسب أختياره ..
    >>>>> المشاركة 7 : المرئ لا يستطيع أن يحقق إشاءته الإختيارية مالم يُسير الله قلبه فيصرفه إلى ذلك ومن ثم تأتي تحقيق الإشائة الفعلية ..
    >>>>> المشاركة 8 : قدر الله مصائب على من يشاء منهم بسبب ظلم من أنفسهم ولم يظلمهم الله فلا يأتي منه إلا الخير ..
    >>>>> المشاركة 11 : أما إشائة الله فلو شاء الله لهدى الناس جميعاً ولا يعجزه هداهم ولاكنه يهدي إليه من ينيب ..
    >>>>> المشاركة 12 : عقيدة علم الهدى وماحدث مع الانبياء والمرسلين في الشك واليقين ..
    >>>>> المشاركة 15 : وما صرف الله قلبه إلا بُظلم منه لأن الله علم أن في قلب إبليس كبر وعدم رضى بخليفة الله المُصطفى أدم عليه الصلاة والسلام ..
    >>>>> المشاركة 19 : أم إنك من القدريين الذي يزنى الرجل وقال لو شاء الله ما زنيت وما زنيت إلا بمشيئت الله فأتقي الله إن الله لا يأمر بالسوء والفحشاء ..
    >>>>> المشاركة 20 : لو يشاء لجعل الناس أمة واحدة على صراط مستقيم أما أعمال السوء فلا يشاء الله فعلها ولا يُحبها ولا يرضاها ..
    >>>>> المشاركة 21 : أفلا ترون أن المشيئة الإختيارية لا ولن تتحقق على الواقع العملي مالم يشاء الله رب العالمين ..
    >>>>> المشاركة 26 : بل أنا مؤمن بالقضاء والقدر خيره وشره فهل تفتري حتى على المهدي المنتظر وهو على قيد الحياة..
    >>>>> المشاركة 30 : نأتي الأن للبيان لقول الله تعالى: {أَلْقَى الشَّيْطَانُ فِي أُمْنِيَّتِهِ} صدق الله العظيم, أي ألقى الشيطان في أمنيّته شك ..
    { القسم الثالث : حقيقة عقيدة العصمة }
    الموضوع: ردّ الإمام المهدي على السائل الذي يريد أن يحصر علم الغيب على الأنبياء من دون الأئمة الصالحين الذين يؤتيهم الله علم الكتاب:
    >>>>> المشاركة 2 :فريق الأنبياء الرسل معصومون من القتل، وفريق الأنبياء الذين يؤتيهم الله الحكم لم يعدهم بالعصمة من القتل فمنهم من يقتل ..
    الموضوع: المهدي المنتظر ليس معصوم من الأخطاء ولكنهُ معصوم من الإفتراء على الله بغير الحق
    الموضوع: ردود الإمام على الأنصارية (بالقران نحيا ) , البيان الحق في بني إسرائيل والأسباط:
    >>>>> المشاركة 5 : الأنبياء قبل النبوة غير معصومين من الخطيئة، ولكن قلوبهم طاهرة من الكذب والحقد والحسد..
    { القسم الرابع : وحقيقة اسم الله الاعظم وصفاته وقوم يحبهم ويحبونه}
    الموضوع: فتوى الإمام المهدي ناصر محمد اليماني عن كيفية التمييز بين المحكم والمتشابه في القرآن الكريم.. ويليه بيان إضافي وبشرى للأنصار في التنافس أيهم أقرب إلى الله..
    الموضوع: إنَّ درجة العبد الأحبّ والأقرب إلى الرب عادت للمجهول، فكونوا على ذلك من الشاهدين..
    الموضوع: عاجل، من الإمام المهدي المنتظر إلى قوم يحبهم الله ويحبونه في العالمين:
    >>>>> المشاركة 1 : إذا فلماذا لا تسألوا عن حال أحب شيء إلى أنفسكم الرحمن الرحيم المستوي على عرشه العظيم فهل هو سعيد أم متحسر وحزين؟
    الموضوع : ها أنتم تجدون هدف الإمام المهدي وأنصاره هدفاً معاكساً لهدف الشيطان وأنصاره ..
    الموضوع: أسف الله - سبحانه وتعالى - على عباده الذين ظلموا أنفسهم وأعرضوا عن دعوة الحق..
    الموضوع: ردّ المهدي المنتظر إلى السائلين عن اسم الله الأعظم..
    الموضوع: ألا والله لولا عبيد النعيم الأعظم ما أخرج الله من ناره أحداً..
    الموضوع: ويا معشر الشياطين وعلى رأسهم إبليس ليس أن الإمام المهدي المنتظر لا يريد من الله أن يهديكم أجمعين:
    >>>>> المشاركة 1 : حسرة الرب عظيمة على عباده كونه أرحم الراحمين ولذلك تجدون العبد الذي أذن الله لهُ بالخطاب لم يقل إلا صواباً ..
    { القسم الخامس : نفي رؤية الله جهرة }
    الموضوع: الردّ الملجم بسلطان العلم على (الباحث عن البينة) الذي هو ذاته (الباحث عن الباطل):
    >>>>> المشاركة 2 : الله هو الشيء الخالق لكل شيءٍ الذي ليس كمثله شيءٌ من خلقِه
    >>>>> المشاركة 3 : إن ذات الله شيءٌ عظيمٌ وهو الأعظم من كل شيءٍ عظيمٍ، ولذلك لم يتحمل رؤية ذات الله الجبلُ العظيم..
    الموضوع: إجابة الإمام على سؤال نجيب العقبي: هل يستطيع الله أن يخلق شيئاً مثله؟
    الموضوع: فتوى المهدي المنتظر في رؤية الله جل ثناؤه ..
    الموضوع: ردود الامام على العضو الادريسي , ولو شاهد ذات ربه سُبحانه لما كان هناك داعي أن يريه الله من آيات ربه الكُبرى ..
    الموضوع: الرد على العضو ناجي , الحجاب هو على القلب فمنعهم عن معرفة ربهم الحق ..
    الموضوع: والحجاب هو كنان بين القلب والرب فيحجب عنهم النور الذي يعرفون به رحمة ربهم ..
    الموضوع: ردود الإمام على نسيم وعلم الجهاد في عقيدة رؤية الله تعالى جهرة ..
    الموضوع: ردُ الإمام إلى أسدُ بني هاشم المُحترم:
    >>>>> المشاركة 1 : ثم أفتى الله نبيه عن سبب عدم رؤية الله جهرة، وذلك لأنه لا يتحمل رؤية عظمة الله شيء ..
    الموضوع: بيان التمييز بين آيات القُرآن المُحكمات أُمُّ الكتاب عن المُتشابهات:
    >>>>> المشاركة 1 : نبدأ بالآيات المُحكمات في نفي العقيدة برؤية الله جهرة ..
    الموضوع: ردود الامام على الشيخ احمد الهواري:
    >>>>> المشاركة 11 : الإمام المهدي يبدأ بحوار جديد وبسؤال يطرح نفسه فهل يمكن للبشر أن يكلمهم الله جهرةً؟ ..
    >>>>> المشاركة 12 : ألا وإن حجاب الرب هو المنتهى بين الخالق وخلقه ..
    الموضوع: ردود الإمام على الجالودي , أفتيكم بالحق أن الخلافة من بعد الأنبياء هي للأعلم بكتاب الله:
    >>>>> المشاركة 2 : سبب صعق موسى هو الفزع مما حدث للجبل ..
    >>>>> المشاركة 3 : ثم نعلم أن الله سبُحانه ظهر للجبل فإذا الجبل لم يحتمل رؤية ذات الله سُبحانه ..
    >>>>> المشاركة 4 : بارك فيك أيها السائل تدبر وتفكر فهل استقر الجبل مكانه؟ ..
    [ الباب الرابع : توجيهات ووصايا الإمام في الآداب والأخلاق والمناسبات ]
    { القسم الأول : التوجيهات والوصايا}
    الموضوع: أحبتي الأنصار، إن الإمام المهديّ ينهاكم عن الفهرسة الآن لبيان القرآن ولم يأتِ وقتها بعد..
    الموضوع: إياكم ثم إياكم أن تجلبوا بياناتٍ لنا من خارج موقعنا فتأتوا بها من مواقعٍ أخرى
    الموضوع: حوارات الإمام مع ابو حمزة محمود المصري في منتديات البشرى الإسلامية:
    >>>>> المشاركة22 : فاحذروا مكرهم فهم يضعون ملفات على اجهزتكم لإستراق المعرفات فأرجو من الأنصار تغيير كلمات المرور لمعرفاتهم بين الحين والآخر..
    الموضوع: فاتقوا الله يا إخواني المسلمين وأقسم برب العالمين أن من حجب موقعي في دولته أنها سوف تناله لعنة الله وغضبه
    الموضوع: فبلغوا البيان الحقّ ما استطعتم حسب قدرتكم وجهدكم..
    الموضوع: بيانات الإمام في أحكام الوضوء والصلاة وميقاتها:
    >>>>> المشاركة 9 : فأسرعوا يا معشر الأنصار بتبليغ بيان الصلاة باكتساح شديد لكافة المواقع الإسلامية إن كنتم مؤمنين بالله واليوم الآخر وموقنين بالبيان الحق للذكر..
    الموضوع: بيان الإمام المهدي إلى المعرضين عن دعوة الاحتكام إلى القرآن العظيم , وفتوى خاصة بشأن خدمة بيان نون على هاتف الجوال:
    >>>>> المشاركة 1 : ويا أحبتي في الله أرجو أن تتحمل طائفة منكم مسؤلية التبليغ للعجم ولا تحصروا التبليغ على العرب والمسلمين فإن العجمَ هم أقربُ للتصديق والإيمان بالبيان الحق للقرآن العظيم لو فقهوه..
    الموضوع: فلا ينبغي لكم يا معشر المشرفين حظر عضوية أحد إلا بإذني، فالمهديّ المنتظَر يرفض حذف المحمدي من موقع البشرى..
    الموضوع: الرد على بشرى الحق :علمنا ما هو هدفكم من الإيمان والتصديق ظاهر الأمر وذلك حتى يظن الناس أنكم من أنصار الأنبياء والأئمة:
    >>>>> المشاركة 1 : على أحبتي الأنصار أن يكلفوا مجموعة منهم بمتابعة بيانات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني في الأنترنت العالمية حتى ينظروا وهل تمَّ تحريفها، ومن ثم يقومون بفضح المفترين علينا مالم نقله.
    الموضوع: من المهديّ المُنتظَر إلى رئيس مجلس الإدارة؛الحُسين بن عُمر وكافة طاقم طاولة الحوار العالمية:
    >>>>> المشاركة 1 : فإني آمر الحسين بن عُمر بقبول الأعضاء الجدد كما آمر كافة طاقم طاولة الحوار بقبول الأعضاء الجدد حتى ولو سجَّل في موقعِنا إبليس الشيطان الرجيم..
    الموضوع: ذلك القُرآن العظيم سيفي المسلول في حلبة الصراع بالعلم والمنطق:
    >>>>> المشاركة 1 : وإياكم يا معشر المُشرفين أن تقوموا بحذف مشاركة أحدٍ من الأعضاء ضيوفَنا في موقع البُشرى إلا الضيف الذي ترونه لا يتحلى بالأدب والأخلاق الحميدة
    الموضوع: أمر إلى كافة الأعضاء الجدد أن يحسنوا أسماءهم
    الموضوع: إمامنا الحبيب المهدي المنتظر يدعونا لإعمال عقولنا وللتفكر والتدبر في آيات الله بمحكم كتابه..
    >>>>> المشاركة 1 : إنما ننهاكم أن تُفتوا السائلين من عند أنفسكم بل بالإقتباس من بيان الإمام المهدي ناصر محمد اليماني أو بطريقة فهمكم للبيان
    الموضوع: ياحذيفة لا من هاؤلاء ولا من هاؤلاء:
    >>>>> المشاركة 1 : وإنما أسمح لأنصاري إن كانوا يعلمون الإجابة على السائل في أحد بيانات المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني فيأتون للسائل بالإجابة بنسخ بياني الذي يحتوي على الإجابة للسائل
    الموضوع: الإمام المهدي يوصي بإضافة صفة "من الأنصار السابقين الأخيار" لكل من بايع..
    الموضوع: المهدي المنتظر يُعلن إقتراب عذاب الله للعالم أجمعين:
    >>>>> المشاركة 2 : ويامعشر الأنصار إني أمركم أن تنضموا لنشر الدعوة الحق عبر وسائل الإعلان إلى جانب إبن عمر لُيقسم بينكم مهامكم كل حسب قدرته
    الموضوع: ردّ الإمام المهدي إلى فضيلة الشيخ زوم المحترم : أم إنك يا زوم لا تؤمن بأشراط الساعة الكبرى ومنها بعث المهدي المنتظر والدّخان المبين؟:
    >>>>> المشاركة 1 : ولا تطيعوا الذين يمنعونكم عن الردّ عليهم ببيانات الإمام المهدي، ويا للعجب أليس الذي كتب البيان جواباً على أحد السائلين هو الإمامُ ناصر محمد اليماني!
    الموضوع: ردّ المهدي المنتظر إلى عمر القرشي : يا عمر إذا كان محمد رسول الله - ص- لا يجرؤ أن يشفع لابنته:
    >>>>> المشاركة 2 : نصيحتي لكم مهما أمرتُكم ومهما رأيتُم من تصرفاتٍ لا تحيطون بالحكمة منها، فقولوا سمعنا وأطعنا..
    >>>>> المشاركة 4 : لا تشتموا علماء أمّتكم وأظهروا لهم التقدير والاحترام حتى لا تأخذهم العزة بالإثم، واعلموا إنّ بين أنصار المهديّ المُنتظر كثيرٌ من علماء المسلمين تعرفونهم من خلال ردودهم أنّهم من علماء المسلمين
    الموضوع: ردود الإمام على نسيم وعلم الجهاد في عقيدة رؤية الله تعالى جهرة :
    >>>>> المشاركة 3 : ويا معشر الأنصار، إذا حضر الطهور بطل العفور والمهدي المُنتظر كفيل بالحوار مع جميع عُلماء الأمة على مُختلف مجالاتهم العلمية ..
    الموضوع: وكلن يحفظها بطريقته المُثلى ..
    { القسم الثاني : الرقائق }
    الموضوع: وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَىٰ تَنفَعُ الْمُؤْمِنِينَ، ويكتب لكم الإمام المهدي هذه الموعظة البليغة لكافة المؤمنين..
    الموضوع: مبارك عليكم شهر رمضان الذي أُنزل فيه القُرآن:
    >>>>> المشاركة 1 : فلا تناموا وفي قلوبكم شئ من الحقد على مسلم وطهروا قلوبكم من الحقد والحسد يشرح الله صدروكم ويصلح الله بالكم فيثبتُ أقدامكم ويغفر الله ذنوبكم
    الموضوع: رد على عبد العزيز زلعاط : حكمة مؤمن آل فرعون ..
    >>>>> المشاركة 1 : أما بالنسبة للأطفال فقولي: ((ربّ أني وهبتُ لك أطفالي مُحررين لوجهك الكريم طمعاً في حبّك وقربّك وتحقيق نعيم رضوان نفسك فتقبلهم منّي إنك أنت السّميع العليم)).
    الموضوع: إلا وإن من أعظم النفقات في الكتاب هي صدقة العفو عن النّاس
    الموضوع: هل تستطيعون معي صبراً لتكونوا من عباد الرحمن المُقربين؟ بيان الإمام المهديّ بالعفو الشامل..
    الموضوع: نصر الله من نصرني وأشد به أزري فأشركه في أمري فيكون من نوابي المُكرمين:
    >>>>> المشاركة 1 : وادعوا لإخوانكم عن ظهر الغيب يُجبكم الله، وإن سألكم أحدٌ أن تدعون له فقولوا لهم: "بل ادعوا ربّكم إنه كان بكم رحيماً"
    الموضوع: رد الإمام المهدي إلى الدكنور فالح بن محمد الصغير الذي سجل لدينا بإسم أبو صالح المدني
    >>>>> المشاركة 6 :عندما تجد قولاً سيئاً من المُنكرين للحقّ من ربّهم ومن ثم تدفع بحسنة العفو فيتأثر قلب المُسيء إليك فيندم على الأذى الذي لقيته منه فيتحول إلى وليٍّ حميمٍ فيُبَّصره الله بالحقّ فيعفو الله عنه من أجلك فيهديه من أجلك، فيتحول قلبه من العداوة إلى ولي حميم
    الموضوع: وصية الإمام المهدي إلى الأنصار السابقين الأخيار في عصر الحوار من قبل الظهور الدعاة إلى الله على بصيرة من ربهم..
    الموضوع: نصيحة الإمام الى من يريد الحق ..
    الموضوع: يوصيكم الإمام المهدي بأن الله هو الأحق بحبكم الأعظم إن كنتم إياه تعبدون..
    الموضوع: الإمام الكريم يذكر الأنصار بهدفهم الأسمى، وهو "هداية الأمة كلهـــــا" حتى يرضى الله في نفسه..
    الموضوع: فاحذروا هجر البيان الحق للذكر فإنهُ النور الذي يشحن قلوبكم بالنور ..
    الموضوع: الإمام المهدي المنتظر يكلمنا عن سعة رحمــــة الله وعظيم مغفرتــــه ..
    الموضوع: ردّ الإمام المهدي إلى فضيلتي الشيخين غريب مسلم و سلطان العنسي عن الفرق بين الآيات المحكمات والمتشابهات:
    >>>>> المشاركة 1 :وحشتوني يا معشر الأنصار السابقين الأخيار فلو يلقاكم الإمام المهدي وبيده عصى لربّما يضربكم بها ضرباً خفيفاً وذلك من شدة الشوق إليكم
    الموضوع: ردود الإمام على كاظم حسين , وبيان دعوة ودُعاء من الإمام المهدي إلى الأمة جميعاً..
    الموضوع: فكم تشرح صدر المهدي المنتظر ردودكم يا معشر الأنصار الموقنين أحباب رب العالمين كما يشرح البيان الحق صدوركم..
    { القسم الثالث : الاداب }
    الموضوع: صدق الشاعر الذي يقول : ((الأم مدرسة إذا أعددتها اعددت شعباً طيب الأعراق)) ..
    الموضوع: من أعظم كرم الضيافة هو ان تكرم ضيف لا تعرفهم فتطعمهم قبل ان تسألهم من يكون كون إكرامهم هو لوجه الله
    { القسم الرابع : المناسبات }
    الموضوع: فتوى الإمام المهدي في أعياد الميلاد والنهي عن تعظيم الأنبياء والإمام المهدي..

    [ الباب الخامس : باب الفقه والأحكام ]
    { القسم الأول : أحكام العبادات}
    أحكام الصلاة:
    الموضوع: بيانات الإمام في أحكام الوضوء والصلاة وميقاتها ..
    الموضوع: الفتوى الحقّ من صاحب علم الكتاب عمّ يقوله المصلّي عند الرفع من الركوع في الصلاة..
    الموضوع: مزيداً من بيان الصلوات للسائلين من الأنصار السابقين الأخيار..
    الموضوع: الفتوى الحقّ لمن فاتته صلاة الفجر لعذرٍ، (ويتبعه ملاحظة هامة).
    الموضوع: وصية الإمام ناصر محمد باتّباع كتاب الله وسنّة رسوله الحق.. وردّه المُفحم على من ادّعى أن الصلاة المفروضة أول ما فرضت هي صلاة الليل.
    الموضوع: قصة موسى عليه السلام والسامري وليلة الإسراء والمعراج وموضوع حول مواقيت الصلاة الخمس عمود الدين.
    الموضوع: استفسار عن قوله تعالى {وَلِكُلٍّ وِجْهَةٌ هُوَ مُوَلِّيهَا فَاسْتَبِقُواْ الْخَيْرَاتِ أَيْنَ مَا تَكُونُواْ يَأْتِ بِكُمُ اللّهُ جَمِيعًا إِنَّ اللّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ}
    >>>>> المشاركة 1 :فلم يأمركم الله أن تؤخروا صلاتكم حتى تعلمون جهة القبلة
    الموضوع: ردّ صاحب علم الكتاب المهدي بالجواب من الكتاب لأولي الألباب، حول مواقيت الصلاة الخمس عمود الدين..
    الموضوع: جواب الإمام إلى فضيلة الشيخ نجيب العقبي: أما الحضور للمساجد فيحضر المصلّي في الجماعة ثلاث مراتٍ فقط .
    الموضوع: تساؤلات وإجابات للسائلين كيف ضلّ المسلمون عن عدد الركعات المفروضات في الصلوات ..
    الموضوع: إنّ شهادة (وأنّ الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني) يجب عليكم أن تنطقوا بها عند التصديق والمبايعة فقط ولا تضموها للأذان والإقامة..
    الموضوع: طلوع الشمس من مغربها فهذا لن يحدث إلا حين مرور كوكب العذاب:
    >>>>> المشاركة 1 : أفضل الصلوات في الدرجات في الجامع في أوقاتها.
    الموضوع: ميقات صلاة الفجر الصادق (الصلاة الوسطى)..
    الموضوع: إمامي الغالي أفتني هل هناك فرق بين الأذان والإقامــــة ؟
    الموضوع: سجود السهو ..
    الموضوع: فلا صلاة إلا بوضوء ..
    الموضوع: الإمام المهدي يخبرنا عن التشهد الأخير في الصلاة ..
    الموضوع: القنوت بالليل وتوقيته ومدته ..
    الموضوع: صلاة الجمعة سُنة ولا ينبغي للسنة أن تحل محل الفرض
    أحكام الطهارة:
    الموضوع: ( بيانات الإمام في أحكام الوضوء والصلاة وميقاتها ) :
    >>>>> المشاركة 29 : الحُكم الحق في الصلاة والوضوء..
    >>>>> المشاركة 30 : بل أنت مُتوضئ حتى ينتقض وضوءك..
    >>>>> المشاركة 31 : لا ينقض الوضوء شيئاً لمس القطط ولا لمس الزوجة والنساء المحارم
    الموضوع: يجوز لمدرسة تحفيظ القرآن العظيم الدخول إلى المسجد لتدريس الطلاب وهي حائضٌ فلا حرج عليها، فلا تقولوا هذا حلالٌ وهذا حرامٌ افتراءً على الله الكذب؛ إن الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون
    الموضوع: تُرفع الصلاة عن الحائض والنفساء بسبب فقدان ركن الطّهارة من نجاسة دمّ الحيض ويؤجل الصيام بسبب رفع الصلاة..
    الموضوع: لا ينقض الوضوء لحم الإبل، وما كان لحمُ الإبل نجساً ولا خبيثاً، وأحلّ لكم الطيبات وحرِّم عليكم الخبائث..
    الموضوع: فتوى غفوة النّوم لمن غفا وهو جالسٌ وليس مستلقي، فهل ينتقض وضوءه؟
    الموضوع: أخي الكريم لا ينقض الوضوء شيئاً لمس القطط ولا لمس الزوجة والنساء المحارم ..
    الموضوع: هل وضع العطر على الملابس يفسد الصلاة؟
    الموضوع: إمامي الكريم، هل مقدمات الجماع توجب الغسل؟
    الموضوع: فتوى خروج الماء من المرأة والرجل من بعد التطهر من الجنب..
    الموضوع: فتوى العــــــــــادة السريّة..
    الموضوع: الختان ليس إلا للولد فقط، وأما الذبح فلكليهما ..
    الموضوع: ختان الإناث مُحرم ما أنزل الله به من سُلطان..
    الإستغفار:
    الموضوع: التسبيح لله لهو من أعظم أنواع الاستغفار. وبيان لمنهج الإمام بالاعتصام بكتاب الله وسنة رسوله الموافقة لكتاب الله.
    الموضوع: فلا تقل يا فلان استغفر لي الله مالم تكن ارتكبت إثماً في حقه، فإذا لم تكن ارتكبت في حقه إثماً فلا علاقة له بطلب العفو والغفران..
    الموضوع: وَمَن تَابَ وَعَمِلَ صَالِحاً فَإِنَّهُ يَتُوبُ إِلَى اللَّهِ مَتَاباً:
    >>>>> المشاركة 1 : ذلك لأن الله يقبل توبة من تاب إلى الله متاباً مع عدم الإصرار بالرجوع إلى الذنب
    الموضوع: المهدي المنتظر يذكر المؤمنين بأهمية الدعاء والاستغفار عند المرض ..
    الموضوع: كان محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم يتحسر على الناس لأنهم لم يصدقوه:
    >>>>> المشاركة 1: إنما الصلاة من الملائكة على العباد هو الدُعاء لهم بالغفران من الرحمن والإجابة للدعاء هي صلاة الرحمان على عباده .
    الموضوع: ويا معشر المُسلمين إني أراكم قد اختلفتم في الصلاة على أمواتكم..
    الموضوع: رحمة الله على أموات المسلمين، وكذلك نرجو من الله أن يرحم أموات الكافرين النادمين بعد أن ذاقوا العذاب الأليم..
    الموضوع: الإمام المهدي يفتي بالحق عن مكان إقامة الصلاة على الميت ..
    الموضوع: الطريقة بالحقّ لغسل الموتى رحمهم الله برحمته، ووعده الحقّ وهو أرحم الراحمين ..
    الموضوع: ما ينفع المتوفى بعد موته، وحكم تعليق صور الأموات:
    >>>>> المشاركة 2 : فتوى الإمام على السائل هل يُصلى على المتوفي بحادث سير ودفنه ..
    الموضوع: رد الإمام المهدي إلى الزُمرد ولكل قوم هاد لقد بلغت المُراد وآل بيتك فاثبتوا ثبوت الأوتاد:
    >>>>> المشاركة 1 : أما صلاة الله على المؤمنين فهو إجابة الدُعاء من ملائكته ليغفر للمؤمنين ويرحمهم ..
    الموضوع: بل السبحة مُستحبةٌ وطيبةٌ وليست بدعةً كما يزعم الذين لا يعلمون..
    أحكام الصيام :
    الموضوع: ( فتاوى الإمام المهدي المنتظر عليه السلام في أحكام الصيام )
    الموضوع: الفتوى الحقّ من الإمام المهدي المنتظَر عن نذر الصيام..
    الموضوع: فتاوى الإمام المهدي عن الحج:
    >>>>> المشاركة 8 : عاجل إلى الصائمين يوم عرفة من الأنصار السابقين الأخيار في عصر الحوار من قبل الظهور ..
    الموضوع: يا حبيبي في الله السائل عن صيام رمضان عند أهل الكتاب، فليس أربعين يوماً في التوراة والإنجيل ..
    الموضوع: رد الامام على بلال : ويبدأ الصيام من ظهور خيط النهار إلى توراي الشمس وراء الحجاب لدخول الليل
    الموضوع: قضاء الصيام في عدة من آيام أُخر ..
    الموضوع: هل الميكياج والعطور وتكحيل العينين وشم البخور، تفطر الصائم؟
    الموضوع: هل وضع العطر على الملابس يفسد الصلاة؟
    أحكام الحج:
    الموضوع: فتاوى الإمام المهدي عن الحج ..
    الموضوع: ردّ المهدي المنتظر من محكم الذكر إلى صاحب الحَجَرِ ..
    >>>>> المشاركة 1 : إنما الحجر الأسود علامة لبدء الطواف بالبيت المعظم فيبدأ من محاذاته وينتهي بمحاذاته في كل طواف
    الموضوع: الحلق والتقصير و تقبيل الحجر الاسود ..
    الموضوع: أهلاً وسهلاً بالأواب التواب من النواب المُكرمين:
    >>>>> المشاركة 3 : فصبرٌ جميل.. وسوف يتم تنزيل البيان الشامل للصوم والحج في قدره المقدور ..
    { القسم الثاني : أحكام الميراث و الوصية }
    الموضوع: مسائل في الميراث..
    الموضوع: فلا يجوز لأهلك أن يحرموك نصيبك من الميراث بسبب خلافات بين زوجك وأخيك
    { القسم الثالث : أحكام الزكاة و الصدقة }
    الموضوع: فتاوى الإمام المهدي حول البنوك ..
    الموضوع: بيان ركُن الزكاة حصرياً من القرآن العظيم لمن كان يؤمن بالله واليوم الآخر ..
    الموضوع: فرض الزكاة ..
    الموضوع: يا معشر المُسلمين طهِّروا أموالكم بالزكاة يبارك الله لكم فيها ويطهِّر قلوبكم..
    الموضوع: بيانٌ فيه المزيد من تحديد نصاب فرض الزكاة ..
    الموضوع: مقدارحق الله فى الزروع ..
    الموضوع: ما قولك يا إمام الهدى، هل على مال الدين زكاة؟
    الموضوع: ماهو البيان الحق لقوله تعالى: الَّذِينَ يُنفِقُونَ فِي السَّرَّاء وَالضَّرَّاء..
    الموضوع: أما الإنفاق في سبيل الله فقد أوصى الله المؤمنين أن يمنعوا شُحّ أنفسهم حتى ينالوا محبة الله
    { القسم الرابع : النسب }
    الموضوع: اليماني المنتظر يُعلن للبشر سر تاريخ ثمانية إبريل 2005:
    >>>>> المشاركة 2: فتوى الإمام المهدي في تحريم زواج المتعة والزواج العُرفي..
    الموضوع: الفتوى الحقّ في الطلاق وما يتعلق به من أحكامٍ..
    الموضوع: رد الإمام المهدي عن فتوى المُحصنات التي أحل الله نكاحهن ..
    الموضوع: لا تسقط عدة الطلاق على الإطلاق إلا في حالة واحدة فقط إذا طلقها من قبل أن يأتي زوجها حرثه..
    الموضوع: إن الطلاق يظلّ لفظاً ولا يتم تطبيقه شرعاً إلا بعد انقضاء عدتهن، فلا تظلموا المؤمنات يا معشر المؤمنين..
    الموضوع: ( فتوى عدد زوجات محمدٍ رسول الله صلى الله عليه وسلم ) فلم يحلّ له الله أن يتزوّج بأكثر من أربع حرّات..
    الموضوع: فتوى الإمام المهدي ناصر محمد اليماني في الزواج بين المسلمين وأهل الكتاب ..
    الموضوع: فتوى الإمام المهدي ناصر محمد اليماني برؤية الفتى للفتاة التي يريد خطبتها؛ ولكن بشرط ..
    الموضوع: بيان الفتوى في تحريم زواج الأخت من الرضاعة لكونها صارت أخته وأمّها أمّه بدءاً من الرضعة الأولى..
    الموضوع: ((وَلَنْ تَسْتَطِيعُوا أَنْ تَعْدِلُوا بَيْنَ النِّسَاءِ وَلَوْ حَرَصْتُمْ فَلَا تَمِيلُوا كُلَّ المَيْلِ )صدق الله العظيم
    الموضوع: سؤال الى الامام المهدى عن زوجات الرسول صلى الله علية وسلم:
    >>>>> المشاركة 1: معيار الزواج للمرأة شرطاً أن تبلغ الدورة الشهرية وتلك علامة ربانية ..
    { القسم الخامس : الحدود والعقوبات }
    الموضوع: نفتي بقتل أهل سحر التفريق إذا رفضوا التوبة عن سحر الناس وأصروا على الاستمرار في صنع سحر التفريق
    الموضوع: وكذلك السارق لمال المُسلم أو لمال الكافر نقطع يده بالحد المعلوم في البنان وليس الكف من المعصم حتى يستطيع أن يتطهر من الأذى ولا نبالي ..
    الموضوع: هل القتلُ هو حكم المرتد عن الإسلام؟
    الموضوع: من المهدي المنتظر إلى الرئيس اليمني علي عبد الله صالح و كافة قادات العرب و علماء المسلمين:
    >>>>> المشاركة 5 : ناموس الجزاء للحسنة والسيئة ..
    الموضوع: بيانات الإمام ينفي فيها حداً موضوعاً يهودياً يُخالف القُرآن العظيم..
    الموضوع: سلسلة حوارات الامام في منتديات أشراف اونلاين:
    >>>>> المشاركة 19: ولا يزال لدينا المزيد في نفي حد الرجم..
    الموضوع: ردود الإمام المهدي إلى أخي العامري , أفلا تعلم أن الوسيلة هي أقرب درجة إلى عرش الرحمن في قمة جنة النعيم:
    >>>>> المشاركة 3 :ألا وأن السبيل هو نزول الحد الجديد وهو الجلد لزُناة الأحرار بشكل عام سواء ذكر أم أنثى ..
    الموضوع: المحصنات في الكتاب نوعين اثنين لا ثالث لهما وهي المحصنة لفرجها والمحصنة بالزواج..
    الموضوع: عليك أن تزوج ابنتك بمن تحب ولن نقيم حد الله في حكم الزنى عليهما كون أبوها هو من أكرهها على ذلك
    الموضوع: حكمُ إتيان الفاحشة بين الذكور وحكم السّحاق بين الإناث..
    الموضوع: أما الذين اغتصبوا الطفلة حتى الموت فحدهم القتل ولعنهم الله ..
    الموضوع: ناموس الجزاء للحسنة والسيئة ..
    الموضوع: رد الإمام المهدي إلى الزُمرد ولكل قوم هاد لقد بلغت المُراد وآل بيتك فاثبتوا ثبوت الأوتاد:
    >>>>> المشاركة 1 :
    # الزنا هو أن يأتي أحدكم الفاحشة مع امرأة ليست زوجته شرعاً سواء يكون الزاني متزوجاً أم عازباً..
    # فكيف يقيم الله عليهم الحد من بعد أن تقبّل توبتهم سبحانه وتعالى علواً كبيراً ..
    # تعالوا لنعلمكم كيف تستطيعون هداية العالمين فإنه ليس بالإنفجار في أسواق البشر الكفار فذلك محرمٌ عليكم ..
    { القسم السادس: أحكام الفنون والتمثيل واللباس والزينة }
    الموضوع: بيان الحجاب الإسلامي إلى كافة نساء الأمة..
    الموضوع: لبس الذهب كحليٍّ للرجال محرمٌ لكون في ذلك تشبه بالنساء..
    الموضوع: لا عورة للمرأة أمام المرأة إلا عورتي السوءة ولا عورة للرجل أمام الرجل إلا عورتي السوءة وما جاورها..
    الموضوع: رد الإمام المهدي إلى أبويزن عن حجاب المرأة بين أقاربها..
    الموضوع: هذا السؤال عن اللحية يا إمامنا..
    الموضوع: الحلق والتقصير و تقبيل الحجر الاسود ..
    الموضوع: في حكم الصور و التماثيل
    الموضوع: حكم الميسر والخمر والشعر الغنائي ...
    الموضوع: هل الميكياج والعطور وتكحيل العينين وشم البخور، تفطر الصائم؟
    الموضوع: الفتوى الحقّ الى المُتَنَمِّصات ..
    الموضوع: طلوع الشمس من مغربها فهذا لن يحدث إلا حين مرور كوكب العذاب :
    >>>>> المشاركة 1 :بالنسبة للأغاني فهي لهو ولاكنها تتوقف على كلمات الشعر ...
    الموضوع: حكم إزالة شعر الحاجب وقص اللحية وحف الشارب وحكم قيادة المرأة للسيارة...!
    الموضوع: ما ينفع المتوفى بعد موته، وحكم تعليق صور الأموات..
    { القسم السابع : أحكام الأطعمة والأشربة والصيد }
    الموضوع: جعل الله العسل ألواناً، وذلك حتى يُميِّز الناس نوعية العسل لكون كل نوعيةٍ من العسل شفاءٌ لأمراضٍ معينةٍ وعسل الأمشاج دواءٌ عامٌ غير مركزٍ..
    الموضوع: لا ينقض الوضوء لحم الإبل، وما كان لحمُ الإبل نجساً ولا خبيثاً، وأحلّ لكم الطيبات وحرِّم عليكم الخبائث..
    الموضوع: مزيدٌ من البيان من القرآن في ذبح الأنعام حلالاً طيباً ..
    الموضوع: رد الإمام المهدي على الباحثين عن الحق.. "تحريم الخمر واجتبابه قلباً وقالباً"
    الموضوع: حكم الميسر والخمر والشعر الغنائي ...
    الموضوع: العقيقة والمولود ..
    الموضوع: الختان ليس إلا للولد فقط، وأما الذبح فلكليهما ..
    الموضوع: فتوى الإضراب عن الطعام والشراب ..
    الموضوع: رد الإمام على أبو وهبي على الخاص بالنسبة لشروط الأضحية ..
    { القسم الثامن : أحكام عامة }
    الموضوع: فتوى من الإمام المهديّ عن حبس العصافير الطائرة الحرّة في أقفاص..
    الموضوع: ليست نجاسة الشرك بدنيّة؛ بل نجاسة روحيّة لا علاقة لها بالمصافحة بين الناس..
    الموضوع: إمامي الكريم ما الفتوى الحق في حقِّ سيدةٍ تعالج الرجال والنساء بالطبّ الطبيعي؟
    الموضوع: بيان الرضاعة للأطفال حولين كاملين من حليب الأمّهات لاستكمال نمو جسم الطفل النّمو الصحيح والأساس القوي..
    الموضوع: حكم إزالة شعر الحاجب وقص اللحية وحف الشارب وحكم قيادة المرأة للسيارة...!
    الموضوع: لا تحِلّ المصافحة للمرأة لغير المحارم في شريعة الله، فاتقوا الله يا أولي الألباب ..

    [الباب السادس : الملاحم والفتن ]
    { القسم الأول : حقيقة أشراط الساعة الصغرى والكبرى وعلاقتها بحقائق البعث في الارض }
    الموضوع: ردّ الإمام المهدي إلى فضيلة الشيخ زوم المحترم : أم إنك يا زوم لا تؤمن بأشراط الساعة الكبرى ومنها بعث المهدي المنتظر والدّخان المبين؟
    الموضوع: ردّ الإمام المهدي إلى ( الزمان القديم ) : يا رجل تعال لكي أعلّمك عن الحكمة من عودة المسيح عيسى ابن مريم عليه الصلاة والسلام :
    >>>>> المشاركة 2 :إنما تمّ الرمز لبعث المسيح عيسى ابن مريم - عليه الصلاة والسلام - برمز الدّابة كون بعثه من أسرار الكتاب وأشراط الساعة الكبرى ..
    { القسم الثاني : عودة المسيح عليه السلام واهل الكهف الوزراء الأربعة وجنود الله }
    الموضوع: خطاب الإمام الى هاني مُحمد الهتار ومكان أصحاب الكهف : آمرك أن تحمل خطاباتي إلى مُفتي الجمهورية اليمنية :
    >>>>> المشاركة 2 : أما أصحاب الكهف والرقيم فيوجدون في محافظة ذمار إلى الشرق من مدينة ذمار إلى الشرق من قرية حورور إلى الشرق من حمة ذياب بالضبط في قرية الأقمر
    الموضوع: ردّ الإمام المهدي إلى ( الزمان القديم ) : يا رجل تعال لكي أعلّمك عن الحكمة من عودة المسيح عيسى ابن مريم عليه الصلاة والسلام ..
    الموضوع: بيان لكافة الأنصار عدم المغامرة في الوصول إلى أصحاب الكهف، وسوف يبين الله آياته للعالمين كما يشاء ووقت ما يشاء..
    الموضوع: الفتوى للسائلين عنْ لَبْثِ أصحاب الكهف الأول والثاني بحساب ثلاثة كواكبٍ في الكتاب، ذكرى لأولي الألباب ..
    الموضوع: رد الامام على فيصل اليماني , أعلمُ إن مبعث الرقيم وأصحاب الكهف إنما هو بعد مرور كوكب العذاب ..
    الموضوع: الإعلان عن مكان تابوت السكينة وأصحاب الكهف والرقيم ..
    الموضوع: المهدي المُنتظر يفتي في الزمن الذي لبثه أهل الكهف في كهفهم ..
    الموضوع: رد المهدي المنتظر الى العضوين الباحث عن الحقيقة ومشبب عن عدد أصحاب الكهف عليهم السلام ولون كلبهم..
    الموضوع: رد الامام على زرقاء : قد أفتيناكم إنها من هياكل قوم عاد من الذين أخبركم الله أنه زادهم بسطة في الخلق عليكم ..
    الموضوع: وزراء المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني هم 4 من الطاقم الأول ..
    الموضوع: الرد على من يوصف نفسه بحب الله ورسوله : لم يفتيه الله لحكمة هي في صالحة ونُصرة له وإنما ابتعثني الله لإثبات مصداقية محمد رسول الله..
    الموضوع: رد الإمام على الأخت السائلة ,فتدبري العشر الأيات الأولى من سورة الكهف تجدي فيهن سر المسيح عيسى بن مريم الحق مع أصحاب الكهف ..
    الموضوع: سيبعث الله -سبحانه- رسوله عيسى ابن مريم -عليه وعلى امّه السلام- مؤيدا له بجميع آياته السابقة..
    الموضوع: ردود الإمام على الأنصارية (بالقران نحيا ) , البيان الحق في بني إسرائيل والأسباط:
    >>>>> المشاركة 1 : وتجدون هذا التذكير من الله للمسيح عيسى ابن مريم في خطاب الله له يوم البعث الأول، يوم يجمع الله الرسل الثلاثة والمسيح عيسى ابن مريم بالإمام ..
    الموضوع: رد الامام على عبد ربه , لولا الله يمسك السماوات بأسباب كونية لوقعت على الأرض تجاه مركز الجاذبية الكونية ..
    >>>>> المشاركة 6 : بل يُخاطب الإثنين بالمثنى وكذلك بواو الجماعه إلا الفرد فيخاطب بالمفرد ..
    الموضوع: يا حبيب الحبيب إني أراك لفي شك مُريب بأني لربما أكون المهدي المنتظر:
    >>>>> المشاركة 2 : لا نزال نحاول عن طريق بعض الأنصار إقناع أهل القرية للعثور عليها والكذب حباله قصيرة ..
    الموضوع: رد الامام على محب المهدي: جبريل عليه الصلاة والسلام من الملائكة العظام في الخليقة:
    >>>>> المشاركة 2 : لو أطلعت عليهم يامحب المهدي قبل أن أخبرك بعظمة طولهم وضخامة أجسادهم إذا لوليت منهم فرار ولملئت منهم رعباُ عظيما ..
    الموضوع: الرد على الأرحبي : سياسة الرئيس علي عبد الله صالح فاشلة بكل المقاييس:
    >>>>> المشاركة 1 : إني أراك تُفتي أن صنعاء هي أرفع من ذمار، ومن ثم نحتكم إلى درجات البرودة عبر تاريخ الشتاء في اليمن
    { القسم الثالث : خروج المسيح الكذاب وجنوده من الأنس والجن ويأجوج و مأجوج }
    الموضوع: بيان الإمام المهدي عن فتنة الماسونية العالمية طلائع المسيح الكذاب
    الموضوع: القول المُختصر في المسيح الكذاب الأشر ..
    الموضوع: مزيدٌ من التفصيل حول من هو المسيح الكذاب..
    الموضوع: بيانٌ من الإمام المهدي المنتظر عن قدرات وصفات الجنِّ والملائكة، وعن فتنة المسيح الدجّال..
    الموضوع: أتبعتم اعظمُ زور وبهتان على رب العالمين أنه يؤيد بمُعجزاته للمسيح الدجال ..
    الموضوع: كذب المنجمون ولو صدقوا ..
    الموضوع: أخي إنك تسأل عن المسيح الكذاب ولكننا قد أفتينا في شأنه أنه سوف يقول أنه المسيح عيسى بن مريم ..
    الموضوع: ليس إبليس أبا الجانّ بل من الجانّ، وذريته الشياطين ..
    الموضوع: من هو القرين في هذه الآية الكريمة: { قَالَ قَائِلٌ مِّنْهُمْ إِنِّي كَانَ لِي قَرِ‌ينٌ } ؟
    الموضوع: القرآن رسالة شاملة لثقلين ويحوي مفاتيح الغيب كُلها من الأحداث العظمى الهامة من البداية إلى النهاية ..
    >>>>> المشاركة 1 : أي إفك على الله ورسوله صدقت به المسلمون بأن الله يؤيد المسيح الدجال بملكوت السماوات والأرض فيقول ياسماء أمطري فتمطر ..
    الموضوع: رحلة ذي القرنين كانت رحلة دعوية وجهادية في سبيل الله:
    >>>>> المشاركة 1 : لكن يأجوج مأجوج الشياطين تظاهروا له بالإسلام والصلاح كعادة شياطين البشر كذباً ونفاقاً وترك سبيلهم..
    { القسم الرابع : رصد الفخوخ والحيل الشيطانية }
    الموضوع: المقصود من معنى رياح المقابر..
    الموضوع: الرد على طه يس : تلك خدعة من الشياطين يوحون إلى أوليائهم ليكونوا ضدّ الوحي الحق من رب العالمين
    الموضوع: كانوا يجيدون التمثيل بالإيمان والصلاح حتى حيروا شياطين الجن المسوس بأجسادهم من دقة تمثيلهم
    الموضوع: نصيحة ناصر محمد اليماني إلى كافة علماء المسلمين وأمّتهم:الحكمة الخبيثة من اظهار العلامات الكتابية على أجساد الممسوسين للمبالغة في أولياء الله ..
    الموضوع: الرد على يوسف : أكثر الناس لا يعلمون أنهم هم المفسدون ومن وراء كثير من التفجيرات الإرهابية
    الموضوع: رد الإمام على العضو عابر : ولكن الله جعل لكُل نبي عدواً شياطين الجنّ والإنس يضلونهم من بعد ذلك بالتزوير على الله ورُسله من تأليف الشيطان الأكبر الطاغوت
    الموضوع: إجابة من بيان الإمام على أسئلة محمد: يامعشر البشر إن السحرة والمُفترين هم سبب هلاك الأمم ..
    الموضوع: لولا إختراع سحر التخييل التي تعلمه الشياطين لبعض الناس إذا لصدقت الأمم رسل ربهم ولما كذبوا بأبات التصديق الحق وهداهم الله الصراط المستقيم.
    الموضوع: ردّ الإمام المهدي إلى ياسر صلاح :بل شياطين البشر يصدّون عن اتّباع رضوان الله بحكمةٍ ومكرٍ خبيثٍ أدهش شياطين الجنّ..
    الموضوع: تواصوا شياطين الجن والإنس في كُل زمان ومكان بمكر معلوم حتى لا يصدق الناس رسل ربهم
    الموضوع: فعلموا علم اليقين بأنهم لم يأتوا من أي كوكب أخر
    الموضوع: المكر الخبيث الأخطر من ظُرب أعناق المُسلمين بحد السيف
    الموضوع: ويا عُلماء الإسلام وأمتهم جميعاً، للأسف لقد نجح مكر الشياطين في صدكم عن اتباع المهدي المنتظر الحق من ربكم.
    الموضوع: احذروا وسوسة الشيطان فلا نبي بعد محمد صلى الله عليه وسلم..
    الموضوع: الإمام المهديّ ينسف الحديث المفترى على النّبي أنّه كان معه قرينٌ من الجنّ فأسلم !! مالكم كيف تحكمون ؟
    الموضوع: فكيف تعتقد بغير الفتوى الحق في شأن تابوت السكينة؟
    الموضوع: ردّ الإمام على العضو صبري: ولا تتبع الأرقام فتدخلك في أوهامٍ يا أخي صبري..
    >>>>> المشاركة 1 :أشهد أن تفسير القرآن بأرقام آياته علم ما نزل الله به من سلطانٍ وهو مكرٌ خبيثٌ من الشيطان لكي تحرفوا كلام الله عن مواضعه..
    الموضوع: المهدي لا يعلم ما تُوسوس به أنفس الناس لأن تلك صفة علّام الغيوب..
    >>>>> المشاركة 1 :فيخاطبُ شيطانَ المشعوذِ فيقول له أنه يوسوس لك بكذا وكذا، ومن ثم سوف يقول لك المشعوذ إنك توسوس بكذا وكذا..
    الموضوع: الرد على الفلسطيني : تحكيم القرآن بينكم إنّما هو تحكيم الله
    >>>>> المشاركة 1 : ألا وإن تفسير القرآن بالأرقام عمل من وحي أمر الشيطان
    الموضوع: إن علم الأبراج والكف والفنجان من علوم الشياطين ما أنزل الله به من سلطان ..
    الموضوع: فتوى عن السّفر النّجمي بأنه مصيدةٌ وضعها الشيطان ليتصيّد بها الباحثَ عن السّفر فيخترق جسده مسُّ شيطانٍ رجيمٍ ..
    الموضوع: نفتي بقتل أهل سحر التفريق إذا رفضوا التوبة عن سحر الناس وأصروا على الاستمرار في صنع سحر التفريق:
    >>>>> المشاركة 1 :فعلى المرضى أو من يرقيهم بتلاوة الآيات التوحيدية للرب أو القُدُراتِيَّة أو آيات العذاب للمجرمين أو آية إبطال السحر أو آيات التعويذ بالرب من الأشرار وعملهم وتكرار سورة الإخلاص
    الموضوع: الرد على النجفي:بل العرافون المنجمون المشعوذون هم أولياء الشياطين يوحي إليهم الشياطين بزخرف القول غروراً
    الموضوع: الردود على من يصف نفسه بـ حب الله ورسوله .. ( لم يفتِه الله لحكمةٍ هي في صالحه ونُصرة له، وإنما ابتعثني الله لإثبات مصداقيّة محمد رسول الله )
    >>>>> المشاركة 4 :ولكن الله علّمكم يا معشر الذين يعالجون بالقرآن العظيم وبالرقية الشرعية أن الذي يتخبط الممسوس أنه جانّ من ذُريات الشيطان إبليس.
    الموضوع: كذب المنجمون و لو صدقوا ..
    الموضوع: وما أنزل الله بجبل الذهب من سلطان وإنما ذلك من إفك الشيطان
    الموضوع: حديث باطل(من تمسك بسنتي عند فساد أمتي فله أجر مائة شهيد )
    الموضوع: حديث فيه إدراج زائد ((حتى يكون لخمسين امرأة القيم الواحد))
    الموضوع: نفي الحديث الذي يقول بأن الله ثالث ثلاثة في القرأن العظيم

    [ الباب السابع : عجائب الكون والخلق وأسرارها ]
    { القسم الأول : أسرار الحساب الزمني والعددي والكوني }
    الموضوع: من صاحب علم الكتاب، إليكم بيان عدد السنين والحساب ..
    الموضوع: أسرار آيات الحساب في الكتاب ذكرى لأولي الألباب..
    الموضوع: عاجل خطاب المهديّ المنتظَر إلى كافة البشر 24-11-2006 ..
    >>>>>المشاركة 1 :وإني أنا الإنسان الذي علّمهُ الله البيان للقرآن، وأن الشّمس والقمر بحسبان، وأن يوم الشّمس كألف يومٍ مما تعدون بأيامكم 24 ساعة، وأن شهر الشّمس كألف شهر مما تعدّون من شهوركم القمريّة وأن سنة الشّمس كألف سنة مما تعدون بسنينكم
    >>>>>المشاركة 3 : يا معشر أولي الألباب لا يفتنكم عدم علمكم بأسرار الحساب في الكتاب ليوم العذاب ..
    الموضوع: الرد على حسن الشيعي : يا عباد الله قد بعث الله الإمام المهدي ليعلمكم عن سرِّ تحقيق الشفاعة:
    >>>>> المشاركة 2 :أنا الإمام المهدي المنتظر أُصدر الأمر إلى كافة الأنصار السابقين الأخيار في عصر الحوار من قبل الظهور بعدم تحديد مواعيد العذاب
    الموضوع: ناصر اليماني خطاب جديد من القرأن المجيد:بل جعل الله هدفي إنقاذ للبشرية إن شاء الله:
    >>>>> المشاركة 1 : ولن أتعامل معكم بمواعيد العذاب ذلك بأنهُ قد يُغيّر موعدها دعوة داعٍ من أهل الدُعاء المُستجاب رحمة بكم
    الموضوع: المفاهيم الأساسية فى علم الفلك لفهم كل مابقوله الإمام بشأن الأهلة:
    >>>>> المشاركة 4 : وأما طلوع الشمس من مغربها فلا ينبغي له أن يحدث إلا بعد انتهاء خمسين مليون سنة منذ أن بدء الله خلق الخلائق من بعد خلق الكون
    الموضوع: الفتوى للسائلين عنْ لَبْثِ أصحاب الكهف الأول والثاني بحساب ثلاثة كواكبٍ في الكتاب، ذكرى لأولي الألباب ..
    الموضوع: الإمام المهدي يعلن للمسلمين ليلة القدر لشهر رمضان 1433 للهجرة ..
    الموضوع: من أحداث ليلة القدر ومزيدا من أسرار الكتاب ذكرى لأولي الألباب..
    الموضوع: تنبيه من الإمام المهدي المنتظر إلى كافة الأنصار السابقين الأخيار في عصر الحوار من قبل الظهور ..
    الموضوع: بيان الصيحة بالحق من السماء في شهر رمضان تصديق البيان الحق للقُرأن ..
    الموضوع: هل موعد العذاب يمكن أن يؤخره الله بحسب أيام الله في الكتاب؟
    الموضوع: الإمام المهدي لم يفتِ عن موعد الصيحة ولا الرجفة ولم يحدد موعد مرور كوكب العذاب..
    الموضوع: أَثُمَّ إِذَا مَا وَقَعَ آمَنْتُمْ بِهِ
    >>>>> المشاركة 1 : ولا تهتم بحساب يوم العذاب بحسب أيام البشر ولو يقوم المهدي المنتظر بتحديده بالضبط بحسب أيام البشر لأنظرتم إيمانكم إلى ذلك اليوم حتى إذا ما وقع آمنتم به ثم لا ينفع الإيمان بالحق حين وقوع العذاب..
    الموضوع: الإمام المهدي المنتظر ملتزم بأمر ربه: { قُلْ إِنْ أَدْرِي أَقَرِيبٌ مَّا تُوعَدُونَ أَمْ يَجْعَلُ لَهُ رَبِّي أَمَدًا }..
    >>>>> المشاركة 1 :ألا وإن يوم الله الأخير في الحساب والذي تحدث خلاله أشراط الساعة الكبرى يضم كافة تواريخ الحساب في الكتاب بالنسبة لحركة الشمس والقمر والأرض.
    >>>>> المشاركة 2 :الفتوى في شأن موعد كوكب العذاب في 21 ديسمبر 2012 ..
    الموضوع: المهدي المنتظر يُعلن عن إقتراب توقف الساعة ..
    الموضوع: جواب الامام على الاخت السائلة : علم قيام الساعة لا يعلمه إلا الله
    الموضوع: الحساب الشمسي والقمري وحسابات الزمنية للأرض ذات المشرقين ..
    >>>>> المشاركة 1: إنَّ اللهَ قد أخبركم كم سوف يكون لبثكم في الأرض عدد سنين إلى يوم البعث الأول
    >>>>> المشاركة 2: ولن أستطيع أن أُفصِّلَ لكم سنين كوكب سقر تفصيلاً حتى لا تعلمون علم اليقين متى يوم اقترابه بحسب الوحدة الحسابية لثانيةِ أيامِكم
    الموضوع: حقيقة كوكب العذاب من مُحكم الكتاب ذكرى لأولي الألباب planet-x:
    >>>>> المشاركة 6 : ولن يخلف الله وعده لعبده شيء وذلك لأني لم أحذركم إلا في آخر يوم لسنة فلكية شمسية في نهاية التاريخ الشمسي ..
    >>>>> المشاركة 7 : بقي لكوكب العذاب الاليم ألف ساعة قمرية بحساب ثواني ودقائق وساعات اليوم القمري في ذات القمر ..
    الموضوع: مجموعة من البيانات إلى هيئة كُبار العلماء بالمملكة العربية السعودية و إلى جميع عُلماء المُسلمين ومُفتين الديار الإسلامية:
    >>>>> المشاركة 8 : أخي محمدالعربي ليس من ساعات الشمس والقمر ولاكن من ساعات اليوم الثقيل ..
    الموضوع: سلسلة حوارات الامام في منتديات أشراف اونلاين:
    >>>>> المشاركة 53 : إنما يتكلم عن كويكب العذاب ونحن لا نريد تحقيق رجفة كويكب العذاب كونها في بلاد المُسلمين بل في الجزيرة العربيّة
    { القسم الثاني : أسرار الخلق }
    الموضوع: { مَّا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَ‌قِيبٌ عَتِيدٌ }
    الموضوع: ردّ الإمام المهدي إلى الباشق وأقول: { عَلَى اللَّهِ تَوَكَّلْنَا رَبَّنَا لَا تَجْعَلْنَا فِتْنَةً لِّلْقَوْمِ الظَّالِمِينَ }:
    >>>>> المشاركة 1 : وتلك قدرةُ تَحَوّلٍ يمدهم الله بها فيجعل لهم القدرة على التّحوّل من بشرٍ إلى ملائكةٍ ذي أجنحة مثنى وثلاث ورباع كلٌّ حسب درجته عند ربّه، وأقلهم سرعة لو تحركت طائرة من اليمن تريد الطيران إلى الصين أو أمريكا فمن ثمّ انطلقت الطائرة في مدرج المطار بسرعة تريد الطيران إلى الصين وانطلق أحد المكرمين في نفس اللحظة عند بدء تحرك كفرات الطائرة إذاً لوصل إلى الصين من قبل أن تطير الطائرة من مدرج المطار!!
    الموضوع: المهدي المنتظَر يُعلن الإصرار بنفيِّ عقيدة عذاب القبر ويُقرُّ بالعذاب البرزخيّ في النّار فالفرار الفرار إلى الله الواحد القهـــّـار ..
    الموضوع: الملائكة تدأب وتطير، فلهم أرجلٌ يمشون بها وأجنحةٌ يطيرون بها ..
    الموضوع: الإمام المهدي ناصر محمد اليماني ينفي أن أبوي محمد - رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم - في النّار، ونأتي بالحكم بين المختلفين من خطباء المنابر من محكم الذكر..
    الموضوع: ردود الامام على نسيم : نفي عذاب القبر ..
    الموضوع: المهدي المنتظر يفتي من محكم الذكر أن العذاب من بعد الموت للكفار في النار وينفي عذاب القبر من افتراء شياطين البشر ..
    الموضوع: ردود الإمام على المدعو المهاجر , هذا الكلام بالسجع والنثر فلم يجعله الله حُجة على البشر لأنك لا تأتي بالبيان الحق للذكر:
    >>>>> المشاركة 3 : { وَنَفَخْتُ فِيهِ مِن رُّوحِي } أي يقصد من كلمات قدرتي المُطلقة كن فيكون وليس أن الروح من ذات الله سبحانه وتعالى ..
    >>>>> المشاركة 4 : الروح هي الحياة وأنت بالروح لا بالجسم إنسانا ..
    الموضوع: بيان بشان الروح وكلمات الله كن فيكون ..
    الموضوع: ردود الامام على العضو الضارب : إنك تُحاجني بالأخطاء اللغوية وذالك من مُعجزات التصديق:
    >>>>> المشاركة 12 : نفي العذاب أنه في حفرة السوئة ليس إلا سنة غراب بادئ الأمر ليريكم الله كيف تواروا سوئت أمواتكم من بعد الموت ..
    الموضوع: فتوى الامام المهدي عن حمل مريم ..
    الموضوع: مسائل في البعث الأول والشامل ..
    الموضوع: ردود الإمام على المدعو المهاجر , هذا الكلام بالسجع والنثر فلم يجعله الله حُجة على البشر لأنك لا تأتي بالبيان الحق للذكر:
    >>>>> المشاركة 3 : { وَنَفَخْتُ فِيهِ مِن رُّوحِي } أي يقصد من كلمات قدرتي المُطلقة كن فيكون وليس أن الروح من ذات الله سبحانه وتعالى ..
    >>>>> المشاركة 4 : الروح هي الحياة وأنت بالروح لا بالجسم إنسانا ..
    الموضوع: ردود الإمام على المكنى بطالب العلم , إلى طالب العلم هلم إلى الحوار:
    >>>>> المشاركة 10 : لطالما أكدناه حصرياً من القرآن العظيم بأنه يوجد هُناك بعثان ..
    { القسم الثالث : أسرار الكون}
    الموضوع: رحلة ذي القرنين كانت رحلة دعوية وجهادية في سبيل الله ..
    الموضوع: كلمات الله هي قُدرات الله..
    الموضوع: من أسرار الكتــــــاب المكنـون لنشأة الكــــــــــون..
    الموضوع: جوف الأرض جنّة الله من تحت الثرى خلق الله فيها أبانا آدم وأمّنا حواء..
    الموضوع: الأرض مركز الكون في الكتاب المكنون، أفلا يؤمنون؟..
    الموضوع: { وَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ سَيُرِيكُمْ آيَاتِهِ فَتَعْرِفُونَهَا ۚ وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ } صدق الله العظيم
    >>>>> المشاركة 1 : ومنها آيات إعصارٍ فيه نارٌ وهو من عذاب الله ذو قوةٍ تدميريّةٍ يحرق البشر والشجر ويذر كل شيء رماداً تذروه الرياح.
    الموضوع: { اللَّهُ الَّذِي رَفَعَ السَّمَاوَاتِ بِغَيْرِ عَمَدٍ تَرَوْنَهَا }
    الموضوع: إن المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني إنما يُبين علوم القُرأن الكونية الفيزيائية لقوم يعلمون
    الموضوع: القرآن العظيم كلام الله تَنَزَّلَ ليعرِّفكم بحقائق آيات الله بالحق على الواقع الحقيقي مثلما إنّكم تنطقون الحقَّ على الواقع الحقيقي ..
    الموضوع: ردّ الإمام المهدي إلى أبي مودة:
    >>>>> المشاركة 1 : أراك تريد أن تُنكر السماوات السبع الطباق، وتريد أن تُفتي أنها مجرد طبقاتٍ جويّةٍ حول الأرض ..
    الموضوع: عاجل من المهدي المنتظر إلى كافة شعوب البشر مسلمهم والكافر على الأرض الأم:
    >>>>> المشاركة 1 : يا أيها الناس اعبدوا ربكم الذي خلقكم من نفس المادة التي خلق منها ملكوت السماوات والأرض
    الموضوع: الرد على يوسف : أكثر الناس لا يعلمون أنهم هم المفسدون ومن وراء كثير من التفجيرات الإرهابية:
    >>>>> المشاركة 2 :ذلك وعد من رب العالمين بأن يبعث للعالمين في عصر ثورة البشر العلمية المهدي لكي يريهم حقائق لأيات في القُرأن العظيم بالعلم والمنطق على الواقع الحقيقي
    الموضوع: أخبركم الله عن خط عرض الجنّة..
    الموضوع: قصة موسى عليه السلام والسامري وليلة الإسراء والمعراج وموضوع حول مواقيت الصلاة الخمس عمود الدين:
    >>>>> المشاركة 1 : وتلك الشجرة المُباركة لا شرقيّة ولا غربيّة نظراً لأنّها تُحيط بعرش الملكوت كُله شرقاً وغرباً.
    الموضوع: وَالنَّجْمِ إِذَا هَوَى
    المشاركة 1 : البيان الحق لقول الله تعالى: { وَالنَّجْمِ إِذَا هَوَى }
    المشاركة 2 : المقصود بالضبط من قوله تعالى: { إِذَا هَوَى }
    المشاركة 3: وأما الطارق فهو النجم الثاقب وسبب ثقوبه بسبب الدرك الأسفل تنور المُنافقين ..
    الموضوع: ردود الإمام على عبد ربه , لولا الله يمسك السماوات بأسباب كونية لوقعت على الأرض تجاه مركز الجاذبية الكونية ..
    الموضوع: المهدي المُنتظر يُنذر البشر بأنهم دخلوا في عصر أشراط الساعة الكُبرى..
    الموضوع: حقيقة كوكب العذاب من مُحكم الكتاب ذكرى لأولي الألباب planet-x...
    الموضوع: الكوكب العاشر يابوش الأصغر وبيان الحوار الافتراضي ..
    الموضوع: المهدي المنتظر يُعلن إقتراب عذاب الله للعالم أجمعين ..
    المشاركة 1: وهذا حوارٌ آخرٌ افتراضيٌّ آخر بين بوش الأصغر والمهديّ المنتظَر الإمام ناصر محمد اليماني.
    الموضوع: كوكب ناري وأحجاره مسومة اي مجهزة لإختراق الغلاف الجوي للأرض ..
    المشاركة 1 :
    #وأما اسم الكوكب في القرآن العظيم فهو (سجيلٌ), وأما الأحجار فهي طينية وليست صلبة ولكنها مسوّمة لتحمل حرارة الاحتكاك بالغلاف الجوي نظراً لتحملها الشديد للحرارة العاليّة برغم أنها طينيّة
    # وذلك لأن الله أهلك قوم إبراهيم بكوكب العذاب الأليم الذي أمطر على الأرض وأنجى الله إبراهيم ولوط إلى الأرض التي بارك الله فيها للعالمين مكة المكرمة
    الموضوع: الرد على مهاب : كذلك علمتكم أن كوكب العذاب يأتي للارض من اطرافها والأطراف هي من جهة خطوط الطول وليس العرض
    الموضوع: ردود الإمام المهدي إلى الإنسان العادي: أخبركم الله في محكم كتابه أنه سوف يحيط الكفار بعلم الكوكب الذي يأتي الأرض من أطرافها
    الموضوع: إنما النار فُرن ناري لنضوج لحم الكفار ..
    الموضوع: { أَتَى أَمْرُ اللّهِ فَلاَ تَسْتَعْجِلُوهُ }..
    الموضوع: رد الامام على الانصاري طاهر : فَسِيحُواْ فِي الأَرْضِ أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ وَاعْلَمُواْ أَنَّكُمْ غَيْرُ مُعْجِزِي اللّهِ وَأَنَّ اللّهَ مُخْزِي الْكَافِرِينَ ..
    الموضوع: الرد على ابو علاء المعري : فيصدّق الله خمسة شروط معاً من شروط الساعة الكبرى فيكونا تترى واحدة تلو الأخر
    الموضوع: طلوع الشّمس من مغربها فهذا لن يحدث إلا حين مرور كوكب العذاب ..
    الموضوع: يامسلمين يامسلمين كوكب العذاب وصل فتوبوا إلى الله متابا
    المشاركة 1:
    # وأُقسم بالله بأني لم أعد أتذكر كم عدد الرؤى لكوكب العذاب من كثرة ما يُريني الله أن أنذر الناس بقدوم كوكب العذاب وإنه سوف يظهرني به على العالمين في ليلةٍ إن كذّبوا بأمري وأعرضوا عن الحقّ، وكذلك يعكس دوران الأرض فتطلع الشمس من مغربها..
    # وكيف تعلمون حقيقة هذا النبأ العظيم وسوف أخبركم إن كان حقاً اقترب من الأرض كثيراً فسوف تجدون أرضكم تُعاني من اقترابه بكثرة ما تسمونه بالكوارث الطبيعية وهي بأمر من الله وليس بأمر من ذات الطبيعة أفلا تعقلون؟ بَلْ حتى المسلمون يسمونها كوارث طبيعية كتسمية الملحدين أفلا تعقلون؟ بَلْ ذلك من العذاب الأدنى دون العذاب الأكبر لعلّهم يرجعون أو يُحدث لهم ذكرى..
    الموضوع: يا أيها السائل عن إقتراب المريخ فما قط حذر البشر المهدي المنتظر من كوكب المريخ.

    [ الباب الثامن : كل مايتعلق بتجميع الانصار السابقين الاخيار ]
    الموضوع: أحسن القصص ..
    الموضوع: لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُون ..
    الموضوع: فذكر بالقرآن من يخاف وعيد ..
    الموضوع: سؤال وجواب لأولي الألباب ..
    الموضوع: أفتنى فى هؤلاء إمامى الحبيب وماقولكم فيهم؟
    الموضوع: صدق محمد رسول الله صلى الله عليه واله وسلم ..
    الموضوع: اليكم مُحكم الجواب ممن عندهُ علم الكتاب
    الموضوع: موسوعة مختصر الجواب لمن عندة علم الكتاب ( جزء 1 )
    الموضوع: موسوعة مختصر الجواب لمن عندة علم الكتاب ( جزء 2)
    الموضوع: موسوعة مختصر الجواب لمن عندة علم الكتاب ( جزء 3 )
    الموضوع: موسوعة مختصر الجواب لمن عندة علم الكتاب ( جزء 4 )
    الموضوع: موسوعة مختصر الجواب لمن عندة علم الكتاب ( جزء 5 )
    الموضوع: موسوعة مختصر الجواب لمن عندة علم الكتاب ( جزء 6 )
    الموضوع: موسوعة مختصر الجواب لمن عندة علم الكتاب ( جزء 7 )
    الموضوع: موسوعة مختصر الجواب لمن عندة علم الكتاب ( جزء 8 )
    الموضوع: موسوعة مُختصر الجواب لمن عندة علم الكتاب ( جزء 9 )
    الموضوع: موسوعة مختصر الجواب لمن عنده علم الكتاب ( جزء 10 )

    .....

    -1- قائمة الأبواب الرئيسية لفهرسة بيانات الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني:

  4. الترتيب #4 الرقم والرابط: 188141 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    May 2015
    المشاركات
    1

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإمام ناصر محمد اليماني مشاهدة المشاركة


    خلاصة دعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني إلى المُسلمين والنصارى واليهود والناس أجمعين..


    بسم الله الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
    {قُلْ أَفَغَيْرَ اللَّهِ تَأْمُرُونِّي أَعْبُدُ أَيُّهَا الْجَاهِلُونَ (64)وَلَقَدْ أُوحِيَ إِلَيْكَ وَإِلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكَ لَئِنْ أَشْرَكْتَ لَيَحْبَطَنَّ عَمَلُكَ وَلَتَكُونَنَّ مِنَ الخَاسِرِينَ(65)} صدق الله العظيم [الزمر].


    وقال الله تعالى:
    {وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ وَلا تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ تُرِيدُ زِينَةَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَلا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَنْ ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطاً(28)}صدق الله العظيم [الكهف].


    وقال الله تعالى:
    {مَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُؤْتِيَهُ اللّهُ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ ثُمَّ يَقُولَ لِلنَّاسِ كُونُوا عِبَادًا لِي مِنْ دُونِ اللَّهِ وَلَكِنْ كُونُوا رَبَّانِيِّينَ بِمَا كُنْتُمْ تُعَلِّمُونَ الْكِتَابَ وَبِمَا كُنتُمْ تَدْرُسُونَ(79)} صدق الله العظيم [آل عمران].


    والسؤال الذي يطرح نفسه فكيف يكون الإمام ناصر محمد اليماني على ضلالٍ مبين؟ وهو الذي يدعو المُسلمين والنصارى واليهود والناس أجمعين إلى كلمة سواء بيني وبينهم أن لانعبد إلا الله ولا نحب عبداً أكثر من الله، فإن كنتم تحبون الله فتعالوا لنتنافس جميعاً مع العبيد المُتنافسين إلى الرب المعبود أيهم أحب وأقرب إلى الرب لا نُشرك بالله شيئاً بل نتبع هُدى الذين لا يشركون بالله شيئا كما علّمنا الله بطريقة هداهم إلى ربهم:
    {يَبْتَغُونَ إِلَى رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُورًا(57)}صدق الله العظيم [الإسراء].


    وذلك هو أمر الهدى من الله إلى عباده في محكم كتابه في قوله تعالى:
    {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَابْتَغُوا إِلَيْهِ الْوَسِيلَةَ وَجَاهِدُوا فِي سَبِيلِهِ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ(35)} صدق الله العظيم [المائدة].


    فهل ترون أن ناصر محمد اليماني وأنصاره قد ضلوا بهذه الدعوة عن الصراط المستقيم؟ إذاً فاهدوني وأنصاري إلى صراط إلهٍ هو خيرٌ من رب العالمين إن كنتم صادقين، وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين..

    خليفة الله وعبده الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
    ــــــــــــــ


  5. الترتيب #5 الرقم والرابط: 199364 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    الدولة
    الدولة الاسلامية العالمية الكبرى
    المشاركات
    204

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اقتباس المشاركة: 6006 من الموضوع: يا أمة الإسلام الفرار الفرار، فرّوا من الله إليه.. { فَفِرُّوا إِلَى اللَّهِ إِنِّي لَكُم مِّنْهُ نَذِيرٌ مُّبِينٌ }





    - 1 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    26 - 02 - 1430 هـ
    22 - 02 - 2009 مـ
    01:16 صباحاً
    ــــــــــــــــــ


    { فَفِرُّوا إِلَى اللَّهِ إِنِّي لَكُم مِّنْهُ نَذِيرٌ مُّبِينٌ }
    يا أمة الإسلام الفرار الفرار، فرّوا من الله إليه..


    بسم الله، وسلام الله على رسول الله..
    يا أمة الإسلام الفرار الفرار.. فرّوا من الله إليه فلا منجى ولا ملجأ من بأس الله إلا الفرار من غضبه بالتوبة والإنابة بين يدي الله بالدعاء والخشوع والدموع. تصديقاً لقول الله تعالى:
    { وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ } صدق الله العظيم [غافر:60].

    وقولوا كما قال أبواكم من قبل:
    { قَالاَ رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنفُسَنَا وَإِن لَّمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ } صدق الله العظيم [الأعراف:23].
    وقولوا:
    { رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ } [البقرة:127].
    { رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِن ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُّسْلِمَةً لَّكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَا إِنَّكَ أَنتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ } [البقرة:128].
    { إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ } [البقرة:156].
    { رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ } [البقرة:201].
    { غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ } [البقرة:285]..
    { رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْراً كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ } [البقرة:286].
    { رَبَّنَا لاَ تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ } [آل عمران:8].
    { رَبَّنَا إِنَّنَا آمَنَّا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ } [آل عمران:16].
    { رَبِّ هَبْ لِي مِن لَّدُنْكَ ذُرِّيَّةً طَيِّبَةً إِنَّكَ سَمِيعُ الدُّعَاء } [آل عمران:38].
    { رَبَّنَا آمَنَّا بِمَا أَنزَلَتْ وَاتَّبَعْنَا الرَّسُولَ فَاكْتُبْنَا مَعَ الشَّاهِدِينَ } [آل عمران:53].
    { ربَّنَا اغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَإِسْرَافَنَا فِي أَمْرِنَا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ } [آل عمران:147].
    { رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذا بَاطِلاً سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ } [آل عمران:191].
    { رَبَّنَا إِنَّكَ مَن تُدْخِلِ النَّارَ فَقَدْ أَخْزَيْتَهُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنصَارٍ } [آل عمران:192].
    { رَّبَّنَا إِنَّنَا سَمِعْنَا مُنَادِياً يُنَادِي لِلإِيمَانِ أَنْ آمِنُواْ بِرَبِّكُمْ فَآمَنَّا رَبَّنَا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَكَفِّرْ عَنَّا سَيِّئَاتِنَا وَتَوَفَّنَا مَعَ الأبْرَارِ } [آل عمران:193].
    { رَبَّنَا وَآتِنَا مَا وَعَدتَّنَا عَلَى رُسُلِكَ وَلاَ تُخْزِنَا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّكَ لاَ تُخْلِفُ الْمِيعَادَ } [آل عمران:194].
    { رَبَّنَا أَخْرِجْنَا مِنْ هَـذِهِ الْقَرْيَةِ الظَّالِمِ أَهْلُهَا وَاجْعَل لَّنَا مِن لَّدُنكَ وَلِيّاً وَاجْعَل لَّنَا مِن لَّدُنكَ نَصِيراً } [النساء:75].
    { رَبَّنَا آمَنَّا فَاكْتُبْنَا مَعَ الشَّاهِدِينَ } [المائدة:83].
    { رَبَّنَا لاَ تَجْعَلْنَا مَعَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ } [الأعراف:47].
    { وَسِعَ رَبُّنَا كُلَّ شَيْءٍ عِلْماً عَلَى اللّهِ تَوَكَّلْنَا رَبَّنَا افْتَحْ بَيْنَنَا وَبَيْنَ قَوْمِنَا بِالْحَقِّ وَأَنتَ خَيْرُ الْفَاتِحِينَ } [الأعراف:89].
    { رَبَّنَا أَفْرِغْ عَلَيْنَا صَبْراً وَتَوَفَّنَا مُسْلِمِينَ } [الأعراف:126].
    { سُبْحَانَكَ تُبْتُ إِلَيْكَ وَأَنَاْ أَوَّلُ الْمُؤْمِنِينَ } [الأعراف:143].
    { لَئِن لَّمْ يَرْحَمْنَا رَبُّنَا وَيَغْفِرْ لَنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ } [الأعراف:149].
    { رَبِّ اغْفِرْ لِي وَلأَخِي وَأَدْخِلْنَا فِي رَحْمَتِكَ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ } [الأعراف:151].
    {رَبِّ لَوْ شِئْتَ أَهْلَكْتَهُم مِّن قَبْلُ وَإِيَّايَ أَتُهْلِكُنَا بِمَا فَعَلَ السُّفَهَاء مِنَّا إِنْ هِيَ إِلاَّ فِتْنَتُكَ تُضِلُّ بِهَا مَن تَشَاء وَتَهْدِي مَن تَشَاء أَنتَ وَلِيُّنَا فَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا وَأَنتَ خَيْرُ الْغَافِرِينَ} [الأعراف:155].
    { وَاكْتُبْ لَنَا فِي هَـذِهِ الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ } [الأعراف:156].
    { حَسْبُنَا اللّهُ سَيُؤْتِينَا اللّهُ مِن فَضْلِهِ وَرَسُولُهُ إِنَّا إِلَى اللّهِ رَاغِبُونَ } [التوبة:59].
    { حَسْبِيَ اللّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ } [التوبة:129].
    { عَلَى اللّهِ تَوَكَّلْنَا رَبَّنَا لاَ تَجْعَلْنَا فِتْنَةً لِّلْقَوْمِ الظَّالِمِينَ } [يونس:85].
    { وَنَجِّنَا بِرَحْمَتِكَ مِنَ الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ } [يونس:86].
    {رَبِّ قَدْ آتَيْتَنِي مِنَ الْمُلْكِ وَعَلَّمْتَنِي مِن تَأْوِيلِ الأَحَادِيثِ فَاطِرَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ أَنتَ وَلِيِّي فِي الدُّنُيَا وَالآخِرَةِ تَوَفَّنِي مُسْلِماً وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ [يوسف:101].
    { رَبِّ اجْعَلْ هَـذَا الْبَلَدَ آمِناً وَاجْنُبْنِي وَبَنِيَّ أَن نَّعْبُدَ الأَصْنَامَ } [إبراهيم:35].
    { رَبِّ إِنَّهُنَّ أَضْلَلْنَ كَثِيراً مِّنَ النَّاسِ فَمَن تَبِعَنِي فَإِنَّهُ مِنِّي وَمَنْ عَصَانِي فَإِنَّكَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ } [إبراهيم:36].
    { رَبَّنَا إِنَّكَ تَعْلَمُ مَا نُخْفِي وَمَا نُعْلِنُ وَمَا يَخْفَى عَلَى اللّهِ مِن شَيْءٍ فَي الأَرْضِ وَلاَ فِي السَّمَاء } [إبراهيم:38].
    { رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلاَةِ وَمِن ذُرِّيَّتِي رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاء } [إبراهيم:40].
    { وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيراً } [الإسراء:24].
    { رَّبِّ أَدْخِلْنِي مُدْخَلَ صِدْقٍ وَأَخْرِجْنِي مُخْرَجَ صِدْقٍ وَاجْعَل لِّي مِن لَّدُنكَ سُلْطَاناً نَّصِيراً } [الإسراء:80].
    { رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَداً } [الكهف:10].
    { رَّبِّ زِدْنِي عِلْماً } [طه:114].
    { وَأَيُّوبَ إِذْ نَادَى رَبَّهُ أَنِّي مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ } [الأنبياء:83].
    { لَّا إِلَهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ } [الأنبياء:87].
    { رَبِّ لَا تَذَرْنِي فَرْداً وَأَنتَ خَيْرُ الْوَارِثِينَ } [الأنبياء:89].
    { رَّبِّ أَنزِلْنِي مُنزَلاً مُّبَارَكاً وَأَنتَ خَيْرُ الْمُنزِلِينَ } [المؤمنون:29].
    { رَبِّ انصُرْنِي بِمَا كَذَّبُونِ } [المؤمنون:39].
    { رَّبِّ إِمَّا تُرِيَنِّي مَا يُوعَدُونَ } [المؤمنون:93].
    { فَلَا تَجْعَلْنِي فِي الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ } [المؤمنون:94].
    { رَّبِّ أَعُوذُ بِكَ مِنْ هَمَزَاتِ الشَّيَاطِينِ } [المؤمنون:97].
    { وَأَعُوذُ بِكَ رَبِّ أَن يَحْضُرُونِ } [المؤمنون:98]
    { رَبَّنَا آمَنَّا فَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا وَأَنتَ خَيْرُ الرَّاحِمِينَ } [المؤمنون:109]
    { رَّبِّ اغْفِرْ وَارْحَمْ وَأَنتَ خَيْرُ الرَّاحِمِينَ } [المؤمنون:118].
    { رَبَّنَا اصْرِفْ عَنَّا عَذَابَ جَهَنَّمَ إِنَّ عَذَابَهَا كَانَ غَرَاماً (65) إِنَّهَا سَاءتْ مُسْتَقَرّاً وَمُقَاماً (66) } [الفرقان].
    { رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَاماً } [الفرقان:74].
    { رَبِّ هَبْ لِي حُكْماً وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ } [الشعراء:83].
    { وَاجْعَل لِّي لِسَانَ صِدْقٍ فِي الْآخِرِينَ } [الشعراء:84].
    { وَاجْعَلْنِي مِن وَرَثَةِ جَنَّةِ النَّعِيمِ } [الشعراء:85].
    { وَلَا تُخْزِنِي يَوْمَ يُبْعَثُونَ } [الشعراء:87].
    { يَوْمَ لَا يَنفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُونَ } [الشعراء:88].
    { إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ } [الشعراء:89].
    { رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحاً تَرْضَاهُ وَأَدْخِلْنِي بِرَحْمَتِكَ فِي عِبَادِكَ الصَّالِحِينَ } [النمل:19].
    { رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي فَاغْفِرْ لِي } [القصص:16].
    { رَبِّ نَجِّنِي مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ } [القصص:21].
    { رَبِّ إِنِّي لِمَا أَنزَلْتَ إِلَيَّ مِنْ خَيْرٍ فَقِيرٌ } [القصص:24].
    { رَبَّنَا وَسِعْتَ كُلَّ شَيْءٍ رَّحْمَةً وَعِلْماً فَاغْفِرْ لِلَّذِينَ تَابُوا وَاتَّبَعُوا سَبِيلَكَ وَقِهِمْ عَذَابَ الْجَحِيمِ } [غافر:7].
    { رَبَّنَا وَأَدْخِلْهُمْ جَنَّاتِ عَدْنٍ الَّتِي وَعَدتَّهُم وَمَن صَلَحَ مِنْ آبَائِهِمْ وَأَزْوَاجِهِمْ وَذُرِّيَّاتِهِمْ إِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ } [غافر:8].
    { وَقِهِمُ السَّيِّئَاتِ وَمَن تَقِ السَّيِّئَاتِ يَوْمَئِذٍ فَقَدْ رَحِمْتَهُ وَذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ } [غافر:9].
    { وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ } [غافر:44].
    { رَبَّنَا اكْشِفْ عَنَّا الْعَذَابَ إِنَّا مُؤْمِنُونَ } [الدخان:12].
    { رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحاً تَرْضَاهُ وَأَصْلِحْ لِي فِي ذُرِّيَّتِي إِنِّي تُبْتُ إِلَيْكَ وَإِنِّي مِنَ الْمُسْلِمِينَ } [الأحقاف:15].
    { رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلّاً لِّلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ } [الحشر:10].
    { رَّبَّنَا عَلَيْكَ تَوَكَّلْنَا وَإِلَيْكَ أَنَبْنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ } [الممتحنة:4].
    { رَبَّنَا لَا تَجْعَلْنَا فِتْنَةً لِّلَّذِينَ كَفَرُوا وَاغْفِرْ لَنَا رَبَّنَا إِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ } [الممتحنة:5].
    { رَبَّنَا أَتْمِمْ لَنَا نُورَنَا وَاغْفِرْ لَنَا إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ } [التحريم:8].
    { رَبِّ اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِمَن دَخَلَ بَيْتِيَ مُؤْمِناً وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَلَا تَزِدِ الظَّالِمِينَ إِلَّا تَبَاراً } [نوح:28].
    صدق الله العظيم

    الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
    ـــــــــــــــــــــــ



    جاري التعديل بفضل الله وبرحمته
    أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم, بسم الله الرحمن الرحيم
    ﴿ أُولَـٰئِكَ الَّذِينَ يَدْعُونَ يَبْتَغُونَ إِلَىٰ رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ ۚ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُورًا ﴾
    [الإسراء:٥٧] صدق الله العظيم

    ۞ خلاصة دعوة الإمام المهدي ناصر محمد ۞
    * الرحمن خلق الإنسان علمه البيان * {إِلا مَنْ أَذِنَ لَهُ الرَّحْمَنُ وَقَالَ صَوَابًا}..* الرَّحْمَنُ فَاسْأَلْ بِهِ خَبِيراً * سؤال وجواب لأولي الألباب * وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ * عاجل إلى أحباب الله.. * ن والقلم وما يسطرون * نسف فتنة المسيح الدجال * كوكب النار سقر ۞الكتب الإلكترونية لموسوعة بيانات الإمام ناصر محمد۞ * يا حسرة على العباد.. * ردّ المهدي المنتظر إلى الذي ينكر أن رضوان الله النّعيم الأكبر * قَالُوا رَبَّنَا أَمَتَّنَا اثْنَتَيْنِ وَأَحْيَيْتَنَا اثْنَتَيْنِ * اضغط للبحث عن بيان للقرآن لآية تريد تأويلها الحق
    ۞ ولم يفرض الله على عبيده أن لا يرضوا حتى يكون راضياً في نفسه لهُ الكبرياء في السماوات والأرض وهو العزيز الحكيم ۞
    ! هَاؤُمُ اقْرَءُوا كِتَابِيَهْ !
    ** إنّ الحبّ ينقسم إلى قسمين.. **
    *** هدف الشيطان في نفس الرحمن من محكم القرآن وبيان هدف الإمام المهدي في نفس الرحمن، هدفان متناقضان تماماً ***
    ۞۞۞ الحقوق لجميع المسلمين في أقطار الأرض ۞۞۞

المواضيع المتشابهه

  1. خلاصة دعوة الإمام المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني، وسؤال وجواب من الذكر الحكيم ..
    بواسطة الإمام ناصر محمد اليماني في المنتدى ۞ موسوعة بيانات الإمام المهدي المنتظر ۞
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-05-2011, 03:30 AM
  2. دعوة الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني إلى النّاس أجمعين ..
    بواسطة الإمام ناصر محمد اليماني في المنتدى دحض الشبهات بالحجة الدامغة والإثبات على مهدوية الإمام ناصر محمد اليماني
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 03-12-2010, 08:09 PM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •