بـــيانــات هـــامّـة وعــــاجــلة

العربية  فارسى  اردو  English  Français  Español  Türk  Deutsh  Italiano  русский  Melayu  Kurdî  Kiswahili

تحذيرٌ إلى كافة المؤمنين بالله ثم ألبسوا إيمانهم بظلمِ الشرك بالله؛ إنّ الشرك لظلمٌ عظيمٌ

Warning to the entire believers in Allah then they cover their belief with wrongdoing of association with Allah; indeed polytheism is a grievous injustice

The Awaited Mahdi is calling to the global peace among the human populations

The fact of Planet-X, the planet of chastisement from the decisive Book as a reminder to the possessors of understanding-minds

A brief word about The Insolent (Antichrist) the Liar Messiah

Donald Trump is an enemy to the original American people, and an enemy to all Muslim and Christian people and their Governments, and an enemy to human populations altogether except the human satans the extremest ones in satan’s party

عــــاجل: تحذيرٌ ونذيرٌ لكافة البشر

تذكيـرٌ من محكم الذّكر لصُنّاع القرار من المسلمين

الإمام المهديّ يعلن غرّة الصيام الشرعيّة لعامكم هذا 1439 بناء على ثبوت هلال رمضان شرعاً

الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني يحذّر الذين يخالفون أمر الله ورسوله من غضب الله ومقته وعذابه

سوف تدرك الشمس القمر أكبر وأكبر في هلال رمضان لعامكم هذا 1439 تصديق شرطٍ من أشراط الساعة الكُبر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني

إعلان مفاجأةٌ كبرى إلى كافة البشر لمن شاء منهم أن يتقدّم أو يتأخّر، والأمر لله الواحد القهار

صفحة 3 من 13 الأولىالأولى 12345 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 127

الموضوع: البعث الأول

  1. الترتيب #21 الرقم والرابط: 62973 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    المشاركات
    383

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة البـاحث عن الحقيقة مشاهدة المشاركة
    و الله إن رأيت أنك فعلا أتيت بالحجة الحق لأيدتك لأن ربي فرض عليّ أن أنصر الحق و لكن أقسم بفاطر
    السماوات و الأرض أنك في كل رد لك تثبت لي أنك من أكثر الناس كفرا و جحودا بالحق ألا سحقا و بعدا
    للقوم الكافرين، ما هي إلا أيام معدودات حينها ستعض على يديك، و هل هناك أصدق من الله قيلا حين
    قال {وَلَوْ أَنَّ قُرْآناً سُيِّرَتْ بِهِ الْجِبَالُ أَوْ قُطِّعَتْ بِهِ الأَرْضُ أَوْ كُلِّمَ بِهِ الْمَوْتَى بَل لِّلّهِ الأَمْرُ جَمِيعاً أَفَلَمْ يَيْأَسِ الَّذِينَ آمَنُواْ أَن لَّوْ يَشَاءُ اللّهُ لَهَدَى النَّاسَ جَمِيعاً وَلاَ يَزَالُ الَّذِينَ كَفَرُواْ تُصِيبُهُم بِمَا صَنَعُواْ قَارِعَةٌ أَوْ تَحُلُّ قَرِيباً مِّن دَارِهِمْ حَتَّى يَأْتِيَ وَعْدُ اللّهِ إِنَّ اللّهَ لاَ يُخْلِفُ الْمِيعَادَ } صدق الله العظيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    يا اخي اذا كنت تراني قد ضللت فيا اخي بين لي واشرح لي مثل ما اشرح لك انا لانني اراك انت من ضل عن سواء السبيل, ويا اخي سالتني واجبتك فاجب على سؤالي ما معنى قوله تعالى (قال رب فانظرني الى يوم يبعثون . قال انك من المنظرين. الى يوم الوقت المعلوم) ؟

    السؤال الثاني اليس هناك فرق بين يوم يبعثون ويوم الوقت المعلوم؟

    بين لي واستدل بما شئت من القران ومن الاحاديث الصحيحة فانا لا انكرها مثلكم واستدل ايضا في شرحك باللغة العربية التي انزل بها القران.


    وان لم تستطع فاعلم ان امامك الذي كاد ان يضلك في ضلال مبين وواضح
    والسلام على من اتبع الهدى

  2. الترتيب #22 الرقم والرابط: 62978 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    المشاركات
    383

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    والصلاة والسلام على محمد وعلى اله واصحابه

    يا اخي هل سالتم انفسكم يوما لماذا لا نرى خطبة يلقيها ناصر محمد ما دام اعلم شخص في الكون كما يدعي لماذا لم نسمع له اي خطبة اي محاضرة اي موضوع ديني يلقيه ويشرحه ويبينه , لانكم كما تعلمون ان البيان باللكلام ايسر من الكتابة فلماذا لم نرى له اي محاضرة يلقيها وبالذات ان مدة كلامه هذا ليست بالقليل انها بضع سنوات افلم يطلع على المنبر لمرة واحدة يلقي من بيناته كونه اعلم من في الارض كما يدعي؟؟؟!!!


    ملحوظة ظهوره في فيديوا لم العشائر والقبائل وهو يلقي خطابا ليس دليل على انه عالم فهل له فيديو وهو يتكلم عن اي موضوع مثل ما مذكور في موقعه وبالذات مواضيع كثيرة جدا في موقعه لدرجة اني منذ ثلاثة شهور وانا اقرا فيه ولم استطع ان اكمل وكل يوم ارى مواضيع جديدة اليس من الاولى ظهور فيديو له وهو يتكلم بصوته ويقنع الناس ويقنع العلماء جميعا بانه المهدي كما يدعي فهذا اسرع تاثيرا وابلغ في العظة ؟!!!!!!


    والسلام على من اتبع الهدى

  3. الترتيب #23 الرقم والرابط: 62988 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية الوصابي
    الوصابي غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,197

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد عمرو مشاهدة المشاركة
    ....
    بسم الله الرحمن الرحيم
    على فكرة انت تتبنى أفكار الشيخ أحمد عبد الكريم الجوهري وتتبعها حرفياً واظن بهذا الشيخ خيراً كثيراً وسبق ان راسلته ودعوته لزيارة الموقع فإذا كان لك صله به فادعوك لدعوته لحوار الإمام المهدي الحق ناصر محمد اليماني
    اما بالنسبه لما لم تفهمه عن البعث الأول سأوضح لك بشكل مختصر فالوقت المعلوم هو يوم البعث الأول وهو يوم معلوم في الكتاب يوم مرور كوكب سقر اللواحة للبشر وهو وعد ربي الذي ذكره ذو القرنين وعنده سيحدث انهيار سد ذو القرنين وعند ذلك خروج يأجوج ومأجوج وحتى لا نكثر بالكلام اقرأ قول الله تعالى

    ) وَقَالُوا مَا هِيَ إِلَّا حَيَاتُنَا الدُّنْيَا نَمُوتُ وَنَحْيَا وَمَا يُهْلِكُنَا إِلَّا الدَّهْرُ وَمَا لَهُمْ بِذَلِكَ مِنْ عِلْمٍ إِنْ هُمْ إِلَّا يَظُنُّونَ (24) وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُنَا بَيِّنَاتٍ مَا كَانَ حُجَّتَهُمْ إِلَّا أَنْ قَالُوا ائْتُوا بِآبَائِنَا إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ (25) قُلِ اللَّهُ يُحْيِيكُمْ ثُمَّ يُمِيتُكُمْ ثُمَّ يَجْمَعُكُمْ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ لَا رَيْبَ فِيهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ (26) وَلِلَّهِ مُلْكُ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ يَوْمَئِذٍ يَخْسَرُ الْمُبْطِلُونَ (27) وَتَرَى كُلَّ أُمَّةٍ جَاثِيَةً كُلُّ أُمَّةٍ تُدْعَى إِلَى كِتَابِهَا الْيَوْمَ تُجْزَوْنَ مَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ (28)
    صدق الله العظيم

    وقال الله تعالى
    ) أَوَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَيَنْظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ كَانُوا أَشَدَّ مِنْهُمْ قُوَّةً وَأَثَارُوا الْأَرْضَ وَعَمَرُوهَا أَكْثَرَ مِمَّا عَمَرُوهَا وَجَاءَتْهُمْ رُسُلُهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ فَمَا كَانَ اللَّهُ لِيَظْلِمَهُمْ وَلَكِنْ كَانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ (9) ثُمَّ كَانَ عَاقِبَةَ الَّذِينَ أَسَاءُوا السُّوءَى أَنْ كَذَّبُوا بِآيَاتِ اللَّهِ وَكَانُوا بِهَا يَسْتَهْزِئُونَ (10) اللَّهُ يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ ثُمَّ إِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (11) وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ يُبْلِسُ الْمُجْرِمُونَ (12)
    صدق الله العظيم
    وقال الله تعالى
    وَاللَّهُ أَنْبَتَكُمْ مِنَ الْأَرْضِ نَبَاتًا (17) ثُمَّ يُعِيدُكُمْ فِيهَا وَيُخْرِجُكُمْ إِخْرَاجًا
    صدق الله العظيم
    وهذه الآيات تبين بأن الله يبدأ الخلق ويحييكم من العدم وبعد أن تموتوا يعيدكم الى الحياه في البعث الأول لمن شاء من الأمم الهالكه ممن لم يتبعوا الحق ويوم تقوم الساعة يبلس المجرمون وذلك البعث الثاني

    ولتفهم معنى الاعاده تدبر هذا البيان اتمنى ان تقرأه بنيه إيجاد الحق وانت صافي الذهن وللحوار بقيه حول نقاط طرحتها ان شاء الله تعالى

    اقتباس المشاركة: 135561 من الموضوع: مسائل في البعث الأول والشامل ..





    - 3 -
    الإمامُ ناصِرُ مُحَمَّدٍ اليَمانِيُّ
    29 - 10 - 1430 هـ
    18 - 10 - 2009 مـ
    02:39 صباحاً
    ــــــــــــــــــــ


    مزيدٌ من التّفصيل من حقائق القول الثّقيل ..


    بسم الله الرحمن الرحيم‏، من الإمام المهديّ إلى الحقّ، والحقّ أحقّ أن يتّبع، فهل وجدتم إعادة الخلق في محكم كتاب الله هو الموت أم إنّكم وجدتم أنّه البعث وعلمتم بأنّ إعادة الخلق أي البعث كما خلقه أوّل مرّةٍ؟ تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَلَقَدْ جِئْتُمُونَا فُرَادَىٰ كَمَا خَلَقْنَاكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَتَرَكْتُم مَّا خَوَّلْنَاكُمْ وَرَاءَ ظُهُورِكُمْ وَمَا نَرَىٰ مَعَكُمْ شُفَعَاءَكُمُ الَّذِينَ زَعَمْتُمْ أَنَّهُمْ فِيكُمْ شُرَكَاءُ لَقَد تَّقَطَّعَ بَيْنَكُمْ وَضَلَّ عَنكُم مَّا كُنتُمْ تَزْعُمُونَ} صدق الله العظيم [الأنعام:94].

    والسؤال الذي أريد أن أوجّهه إلى كافّة علماء الأمّة من الذين يقولون على الله ما لا يعلمون: أليست الإعادة هي إعادة الشيء وليس هدمه؟

    ويتّبعون التفاسير التي غيّرت بيان الكتاب من الحقّ إلى الباطل، ولكنّ الإمام المهديّ لا يقول على الله ما لم يعلم، وأفتى بالحقّ أنّ الإعادة للخلق هو إعادته من جديدٍ. ولن تجدوا في كتاب الله أبداً أنّه أفتاكم أنّ الإعادة هو الموت، أفلا تتّقون؟ وقال الله تعالى:
    {مِنْهَا خَلَقْنَاكُمْ وَفِيهَا نُعِيدُكُمْ وَمِنْهَا نُخْرِجُكُمْ تَارَةً أُخْرَىٰ} صدق الله العظيم [طة:55].

    وإلى البيان الحقّ حقيقٌ لا أقول على الله إلّا الحقّ..

    {‏مِنْهَا خَلَقْنَاكُمْ}: وهذا خلقهم الأوّل للحياة الأولى فلا جدال فيه حتى نأتي ببرهانه من محكم الكتاب.

    ثم نأتي لبيان قول الله تعالى:
    {وَفِيهَا نُعِيدُكُمْ}: وذلك هو بعث الرّجعة بإعادة خلق الكافرين المنكرين للبعث فيعيد الله خلقهم كما خلقهم أوّل مرّةٍ باستثناء عباده الصّالحين. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَلَقَدْ جِئْتُمُونَا فُرَادَىٰ كَمَا خَلَقْنَاكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَتَرَكْتُم مَّا خَوَّلْنَاكُمْ وَرَاءَ ظُهُورِكُمْ وَمَا نَرَىٰ مَعَكُمْ شُفَعَاءَكُمُ الَّذِينَ زَعَمْتُمْ أَنَّهُمْ فِيكُمْ شُرَكَاءُ لَقَد تَّقَطَّعَ بَيْنَكُمْ وَضَلَّ عَنكُم مَّا كُنتُمْ تَزْعُمُونَ} صدق الله العظيم [الأنعام:94].

    ثمّ نأتي لقول الله تعالى:
    {وَمِنْهَا نُخْرِجُكُمْ تَارَةً أُخْرَى}، وذلك هو البعث الثّاني لهم والشّامل للكافرين والصالحين.

    ويا علماء أمّة الإسلام، إنّي والله لا أخشى على المسلمين فتنة المسيح الدجّال شيئاً ولكنّي أخشى على المسلمين فتنة علمائهم الذين لا يعلمون؛ مِنَ الذين يتجرّأون أن يقولوا على الله ما لا يعلمون؛ أليس القرآن كلام الله؟ فإذا علّمتم الناس بيانه بغير الحقّ المقصود فقد أضللتم أنفسكم وأمّتكم عن البيان المقصود من كلام الله إليكم، أفلا تتّقون؟ ولذلك تجدون فتوى المعاد أنّه يقصد بها البعث وليس الموت تصديقاً لما جاء في جميع محكم كتاب الله بالفتوى الحقّ أنّ الإعادة هي إعادة الخلق من جديدٍ ولكنّكم لا تفهمون قرآنكم الذي هو بلغتكم أنّ الإعادة هي إعادة الشيء من جديدٍ، وجعلتم جلّ اهتمامكم في التّغنّي بالقرآن والغنّة والقلقلة والتّجويد ومخارج الحروف، ولكنّكم لا تتدبّرون كلام الله إليكم! ألا والله لو يبعث أحدكم برسالةٍ إلى آخر كان عليه عزيزاً فإنّه سوف يتدبّر ما يريد منه صديقه في هذه الرسالة إليه من شخصٍ يعزّ عليه، وكذلك الله أرسل إليكم رسالةً على لسان نبيّه محمّدٍ صلّى الله عليه وآله وسلّم. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ وَاللَّـهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ} صدق الله العظيم [المائدة:67].

    ولكنّكم لا تتدبّرون رسالة الله العليّ العظيم إلى الإنسان المهين فلا يكاد يُبين بين مخلوقاته؛ ومن أيّ شئٍ خلقه! وصدق ربّي بقوله:
    {قُتِلَ الْإِنسَانُ مَا أَكْفَرَهُ ﴿١٧﴾ مِنْ أَيِّ شَيْءٍ خَلَقَهُ ﴿١٨﴾ مِن نُّطْفَةٍ خَلَقَهُ فَقَدَّرَهُ ﴿١٩﴾ ثُمَّ السَّبِيلَ يَسَّرَهُ ﴿٢٠﴾ ثُمَّ أَمَاتَهُ فَأَقْبَرَهُ ﴿٢١﴾ ثُمَّ إِذَا شَاءَ أَنشَرَهُ ﴿٢٢﴾ كَلَّا لَمَّا يَقْضِ مَا أَمَرَهُ ﴿٢٣﴾} صدق الله العظيم [عبس].

    فما خطبكم لا تتدبّرون رسالة الله إليكم يا معشر المسلمين والناس أجمعين؟ وما دعاكم الإمام المهديّ إلى شيءٍ جديدٍ بل إلى القرآن العظيم رسالة الله إليكم فاتّخذتموه مهجوراً، وأكاد أن أشكو إلى ربّي ما شكاه إليه جدّي من قبل. وقال الله تعالى:
    {وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا القُرْآنَ مَهْجُوراً} صدق الله العظيم [الفرقان:30].

    ويا علماء الأمّة، لقد أنزل الله قرآنه وبيانه لو كنتم تتدبّرون كتاب الله حقّ تدبّره لوجدتم أنّ كتاب الله يفسّر بعضه بعضاً، ولكنّكم تأخذون الآية وتريدون تفسيرها أنتم، وما يدريكم يا قوم هل تقولون على الله الحقّ أم إنّكم علّمتم أمّتكم قولاً لم يقله الله لعباده؟ فمن ينجيكم من عذاب الله يا أهل التفسير لكتاب الله بالاجتهاد حسب نظرتكم القصيرة؟ ومن يريد أن يفسّر أيّ آيةٍ لا تزال بحاجةٍ للتفسير من ذات نفسه فإنّي أتحدّى أن يفسّرها بالحقّ بل سوف يقول على الله ما لم يعلم إذا فسّرها معتمداً على ذاتها فقط ما لم يتدبّر الكتاب حتى لا يخالف تفسيره آيةً أخرى محكمةً في كتاب الله، فالحذر الحذر، وبسبب ذلك أضللتم أمّتكم وأنفسكم عن كثيرٍ من حقائق الكتاب، وحتى لو صدق الشّيعة الاثنا عشر بعقيدة الرّجعة فإنّهم تجرّأوا على الله وفسّروا القرآن بالظّنّ الذي لا يغني من الحقّ شيئاً حسب ما يشتهون، وكذلك أهل السّنّة، وكذلك كثيرٌ من علماء الأمّة، ولو أنّهم استمسكوا بالقرآن المحكم الواضح الذي لا يحتاج إلى تفسيرٍ وتركوا تأويل القرآن الذي لا يزال بحاجةٍ للتأويل حتى يبعث الله من يفسّره لهم خير تفسيرٍ لما ضلّوا أبداً عن الصّراط ولما اختلفوا وتفرّقوا، ولكنّهم كانوا يفسّرون الكتاب حسب هواهم، والأعجب من ذلك أنّهم أحياناً نظراً لقلّة علمهم يغيّرون الكلمة عن موضعها وليس في القرآن فقط بل حتّى في لغتهم كمثال الإعادة للشيء وهو إرجاعه إلى ما كان عليه من قبل هدمه وكذلك الإعادة في كتاب الله لم تتغيّر شيئاً ولكنّكم جعلتموها الهدم والموت! ولكن لو تدبّرتم كتاب الله لما وجدتم قطّ أنّ الإعادة هي الهدم والموت بل إعادة الشيء كما خلقه الله أوّل مرّةٍ.

    وقال الله تعالى:
    {وَقَالُوا أَإِذَا كُنَّا عِظَامًا وَرُفَاتًا أَإِنَّا لَمَبْعُوثُونَ خَلْقًا جَدِيدًا ﴿٤٩﴾ قُلْ كُونُوا حِجَارَةً أَوْ حَدِيدًا ﴿٥٠﴾ أَوْ خَلْقًا مِّمَّا يَكْبُرُ فِي صُدُورِكُمْ فَسَيَقُولُونَ مَن يُعِيدُنَا قُلِ الَّذِي فَطَرَكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ ۚ فَسَيُنْغِضُونَ إِلَيْكَ رُءُوسَهُمْ وَيَقُولُونَ مَتَىٰ هُوَ قُلْ عَسَىٰ أَن يَكُونَ قَرِيبًا ﴿٥١﴾ يَوْمَ يَدْعُوكُمْ فَتَسْتَجِيبُونَ بِحَمْدِهِ وَتَظُنُّونَ إِن لَّبِثْتُمْ إِلَّا قَلِيلًا ﴿٥٢﴾} [الإسراء].

    وقالَ اللهُ تعالى:
    {قُلْ جَاءَ الْحَقُّ وَمَا يُبْدِئُ الْبَاطِلُ وَمَا يُعِيدُ} [سباء:49].

    قال اللهُ تعالى:
    {إِلَيْهِ مَرْجِعُكُمْ جَمِيعًا وَعْدَ اللَّـهِ حَقًّا إِنَّهُ يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ لِيَجْزِيَ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ بِالْقِسْطِ وَالَّذِينَ كَفَرُوا لَهُمْ شَرَابٌ مِّنْ حَمِيمٍ وَعَذَابٌ أَلِيمٌ بِمَا كَانُوا يَكْفُرُونَ} [يونس:4].

    قال اللهُ تعالى:
    {قُلْ هَلْ مِن شُرَكَائِكُم مَّن يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ قُلِ اللَّـهُ يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ فَأَنَّىٰ تُؤْفَكُونَ} [يونس:34].

    وقال اللهُ تعالى:
    {أَمَّن يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ وَمَن يَرْزُقُكُم مِّنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ أَإِلَـٰهٌ مَّعَ اللَّـهِ قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ} [النمل:64].

    وقال اللهُ تعالى:
    {أَوَلَمْ يَرَوْا كَيْفَ يُبْدِئُ اللَّـهُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ إِنَّ ذَٰلِكَ عَلَى اللَّـهِ يَسِيرٌ} [العنكبوت:19].

    وقال اللهُ تعالى:
    {اللَّـهُ يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ ثُمَّ إِلَيْهِ تُرْجَعُونَ} [الروم:11].

    وقال اللهُ تعالى:
    {وَهُوَ الَّذِي يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ وَهُوَ أَهْوَنُ عَلَيْهِ وَلَهُ الْمَثَلُ الْأَعْلَىٰ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ} [الروم:27].

    وقال الله تعالى:
    {وَلَقَدْ جِئْتُمُونَا فُرَادَىٰ كَمَا خَلَقْنَاكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَتَرَكْتُم مَّا خَوَّلْنَاكُمْ وَرَاءَ ظُهُورِكُمْ وَمَا نَرَىٰ مَعَكُمْ شُفَعَاءَكُمُ الَّذِينَ زَعَمْتُمْ أَنَّهُمْ فِيكُمْ شُرَكَاءُ لَقَد تَّقَطَّعَ بَيْنَكُمْ وَضَلَّ عَنكُم مَّا كُنتُمْ تَزْعُمُونَ} [الأنعام:94].

    صدق الله العظيم.

    ويا علماء أمّة الإسلام، أقسم بالله العظيم أنّ البشر قد دخلوا في عصر يوم القيامة بحسب أيّام الرّبّ في الكتاب. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَإِنَّ يَوْمًا عِنْدَ رَبِّكَ كَأَلْفِ سَنَةٍ مِمَّا تَعُدُّونَ} صدق الله العظيم [الحج:47]، وفي خلاله تحدث كافّة الأشراط الكبرى للسّاعة ولكنّكم لا تعلمون، وسبق وأن وجّهت إليكم سؤالاً وقلنا: إلى متى أنظر الله إبليس فأجاب الله طلبه فتنةً لطاعتكم لله فأنظره إلى يوم يبعثون؟ فإذا كان ظنّكم أنّه يقصد يوم البعث الشامل يوم يقوم الناس لربّ العالمين فإنّكم لخاطِئُون فأصبح حسب عقيدتكم أنّ الشيطان لن يموت وذلك لأنّه منظرٌ إلى يوم البعث الشّامل، ولكنّي لا أجد في كتاب الله أنّه يوجد هناك موتٌ لأحدٍ من بعد البعث الشامل يوم يقوم الناس لربّ العالمين وتجدوا الشيطان لن يموت من بعد البعث الشامل بل موجودٌ وسوف ينطق بالحقّ، ويقول: {وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الْأَمْرُ إِنَّ اللَّـهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدتُّكُمْ فَأَخْلَفْتُكُمْ وَمَا كَانَ لِيَ عَلَيْكُم مِّن سُلْطَانٍ إِلَّا أَن دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي فَلَا تَلُومُونِي وَلُومُوا أَنفُسَكُم مَّا أَنَا بِمُصْرِخِكُمْ وَمَا أَنتُم بِمُصْرِخِيَّ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَا أَشْرَكْتُمُونِ مِن قَبْلُ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ} صدق الله العظيم [ابراهيم:22].

    وها أنتم تجدونه موجوداً ولن يموت من بعد البعث الشامل؛ بل سوف يدخله الله النار هو وحزبه الذين استجابوا لدعوته من أصحاب السّعير. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا إِنَّمَا يَدْعُو حِزْبَهُ لِيَكُونُوا مِنْ أَصْحَابِ السَّعِيرِ} صدق الله العظيم [فاطر:6].

    والسؤال الذي يطرح نفسه: فما هو المقصود من دعوته لربّه:
    {قَالَ أَنظِرْنِي إِلَىٰ يَوْمِ يُبْعَثُونَ ﴿١٤﴾ قَالَ إِنَّكَ مِنَ الْمُنظَرِينَ ﴿١٥﴾ قَالَ فَبِمَا أَغْوَيْتَنِي لَأَقْعُدَنَّ لَهُمْ صِرَاطَكَ الْمُسْتَقِيمَ ﴿١٦﴾ ثُمَّ لَآتِيَنَّهُم مِّن بَيْنِ أَيْدِيهِمْ وَمِنْ خَلْفِهِمْ وَعَنْ أَيْمَانِهِمْ وَعَن شَمَائِلِهِمْ وَلَا تَجِدُ أَكْثَرَهُمْ شَاكِرِينَ ﴿١٧﴾} صدق الله العظيم [الأعراف].

    فما يقصد بقوله إلى يوم يبعثون؟ ويقصد إلى يوم القيامة قال:
    {قَالَ أَرَأَيْتَكَ هَـٰذَا الَّذِي كَرَّمْتَ عَلَيَّ لَئِنْ أَخَّرْتَنِ إِلَىٰ يَوْمِ الْقِيَامَةِ لَأَحْتَنِكَنَّ ذُرِّيَّتَهُ إِلَّا قَلِيلًا} صدق الله العظيم [الإسراء:62].

    والبشر الآن في يوم القيامة حسب أيّام الله وخلاله تحدث كافة أشراط السّاعة الكبرى تترى كما علّمكم الله كيف تعلمون أيّان يوم القيامة حسب أيام الله في الكتاب ذكرى لأولى الألباب.

    ويا علماء الأمّة، اتّقوا الله فالوقت صار قصيراً ولم نبيّن لكم من أسرار الكتاب إلا قليلاً، وأكرّر القول الموجّه إليكم وأقول والله إنّي لا أخشى على المسلمين فتنة المسيح الدجّال والذي هو ذاته المُبلِس من رحمة الله الشيطان الرجيم المُنظَر إلى يوم البعث الأوّل ويريد أن يدّعي الرّبوبيّة ويقول أنّه من بعث الأموات ولكنّي أخشى على المسلمين فتنة علمائهم لأنّ المبعوثين ممّن أهلكهم الله وكانوا كافرين سوف يبعثهم الله فيعيدهم إليكم فلن تستطيعوا أن تكذّبوا الأموات لأنّ منهم من تعرفونهم ولكنّهم لن يدعوا الناس إلى الكفر لأنّهم قد أخذوا نصيبهم الأوّل من العذاب من بعد الموت وأنتم لا تعلمون؛ بل هم يريدون أن يتّبعوا الحقّ لأنّهم طلبوا من الله أن يعيدهم إلى الدّنيا ليعملوا صالحاً، وقال الله تعالى:
    {حَتَّىٰ إِذَا جَاءَ أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ رَبِّ ارْجِعُونِ ﴿٩٩﴾ لَعَلِّي أَعْمَلُ صَالِحًا فِيمَا تَرَكْتُ كَلَّا إِنَّهَا كَلِمَةٌ هُوَ قَائِلُهَا وَمِن وَرَائِهِم بَرْزَخٌ إِلَىٰ يَوْمِ يُبْعَثُونَ(100)} صدق الله العظيم [المؤمنون].

    فما هي الكلمة التي هو قائلها سبحانه؟ والجواب من محكم الكتاب، قال الله تعالى:
    {وَحَرَامٌ عَلَىٰ قَرْيَةٍ أَهْلَكْنَاهَا أَنَّهُمْ لَا يَرْجِعُونَ ﴿٩٥﴾ حَتَّىٰ إِذَا فُتِحَتْ يَأْجُوجُ وَمَأْجُوجُ} صدق الله العظيم [الأنبياء:95-96].

    وذلك لأنّ البعث مربوطٌ سرّه بخروج يأجوج ومأجوج فتنةً للنّاس أجمعين، وقال الله تعالى:
    {قَالَ هَـٰذَا رَحْمَةٌ مِّن رَّبِّي فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ رَبِّي جَعَلَهُ دَكَّاءَ وَكَانَ وَعْدُ رَبِّي حَقًّا ﴿٩٨﴾ وَتَرَكْنَا بَعْضَهُمْ يَوْمَئِذٍ يَمُوجُ فِي بَعْضٍ وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَجَمَعْنَاهُمْ جَمْعًا ﴿٩٩﴾ وَعَرَضْنَا جَهَنَّمَ يَوْمَئِذٍ لِّلْكَافِرِينَ عَرْضًا ﴿١٠٠﴾} صدق الله العظيم [الكهف].

    ويا أمّة لا إله إلّا الله، يا عباد الله اتّقوا الله! فوالله الذي لا إله غيره ولا معبودَ سواه لئن لم تصدّقوا بالبيان الحقّ للكتاب فتتّبعوا المهديّ المنتظر أنّكم سوف تُفتنوا فتُصدّقوا أنّ المسيح الكذّاب هو حقّاً ربّ العالمين وهو يكلّمكم جهرةً ويقول لكم: ألم تروا نار جهنّم الكبرى قد عرضناها عليكم عرضاً، فمن أتى بها سوانا؟ ويقول لكم: ألم تروا أمواتكم قد بعثناهم فمن بعثهم سوانا؟ وأمّا الجنّة التي وعدتكم بها فإنّها من تحت الثّرى باطن أرضكم، ثم تفتنون لأنّكم لن تستطيعوا أن تقولوا أنّ ذلك سحرٌ أبداً لأنّكم حقّاً سوف ترون النار قد تمّ عرضها للكافرين فمرّت بجانب أرضكم وكذلك الجنّة حقاً تجدونها حقاً على الواقع الحقيقيّ من تحت أرضكم، وكذلك الأموات يكلّمونكم قد تمّ بعثهم من قبورهم، وأمّا الذين لن تجدوهم من الذين كانوا يعبدون الله فسوف يقول أولئك قد ألقيناهم في نار جهنّم، ألا لعنة الله عليه لعناً كبيراً فكم المهديّ المنتظر متشوّقٌ للقاء عدوّ الله وعدوّ المؤمنين.

    ويا أمّة الإسلام يا حجّاج بيت الله الحرام، إذا لم تصدّقوا المهديّ المنتظر الذي ابتعثه الله لينقذكم وكافّة الأمم من فتنة المسيح الكذّاب فلن تستطيعوا أن تكذّبوه فكيف سوف تكذّبون بالنار وقد تمّ عرضها أمام أعينكم فمرّت بجانب أرضكم من الأعلى من جهة القطبين وكذلك المبعوثين من كافّة الأمم الذين أهلكهم الله بسبب التّكذيب لرسل ربهم وكذلك الجنّة تجدونها باطن أرضكم، ولكنّي أشهد الله عليكم وكافّة الأنصار الموقنين بالبيان الحقّ لكتاب ربّهم أنّي قد فصّلت لكم الحقّ تفصيلاً لعلّكم تتّقون، وأفتيتكم إنّما الجنّة التي باطن أرضكم إنّما هي الجنّة التي كان فيها أبواكم آدم وحوّاء وأخرجهم منها الشيطان الرّجيم إلى حيث أنتم وبقي الشيطان وقبيله من شياطين الجنّ والإنس من كلّ جنسٍ باطن أرضكم وحذّركم الله فتنتهم. وقال الله تعالى:
    {يَا بَنِي آدَمَ لَا يَفْتِنَنَّكُمُ الشَّيْطَانُ كَمَا أَخْرَجَ أَبَوَيْكُم مِّنَ الْجَنَّةِ يَنزِعُ عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْآتِهِمَا إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لَا تَرَوْنَهُمْ إِنَّا جَعَلْنَا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاءَ لِلَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ} صدق الله العظيم [الأعراف:27]، ألا والله إنّي لا أخشى على المسلمين والنّاس أجمعين فتنة الشّيطان الرّجيم المسيح الكذّاب ولكنّي أخشى على الأمم فتنة علماء المسلمين من الّذين اتّبعوا ما يخالف لكتاب الله ويحسبون أنّهم مهتدون.

    ويا أمّة الإسلام ويا حجّاج بيت الله الحرام إنّما البعث بعثان فلا يفتنكم عدوّ الله فليس هو من بعثهم؛ بل الله بعثهم وليس له أيّ علاقةٍ ببعثهم، وإنّما قدّر الله للشّياطين من يأجوج ومأجوج وإبليس الذين هم له عابدون الخروج من باطن الأرض في ميقات البعث الأوّل فتنةً للأحياء منكم وللأموات المبعوثين في البعث الأوّل، وذلك لأنّ المسيح الكذّاب فتنةً للأحياء والأموات. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَحَرَامٌ عَلَىٰ قَرْيَةٍ أَهْلَكْنَاهَا أَنَّهُمْ لَا يَرْجِعُونَ ﴿٩٥﴾ حَتَّىٰ إِذَا فُتِحَتْ يَأْجُوجُ وَمَأْجُوجُ} صدَق اللهُ العظيم [الأنبياء:95-96].

    وقال اللهُ تعالى :
    {قَالَ هَـٰذَا رَحْمَةٌ مِّن رَّبِّي فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ رَبِّي جَعَلَهُ دَكَّاءَ وَكَانَ وَعْدُ رَبِّي حَقًّا ﴿٩٨﴾ وَتَرَكْنَا بَعْضَهُمْ يَوْمَئِذٍ يَمُوجُ فِي بَعْضٍ وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَجَمَعْنَاهُمْ جَمْعًا ﴿٩٩﴾ وَعَرَضْنَا جَهَنَّمَ يَوْمَئِذٍ لِّلْكَافِرِينَ عَرْضًا ﴿١٠٠﴾} صدق الله العظيم [الكهف].

    فاتّقوا الله فليس المسيح الكذّاب والذي سوف يقول إنّه الله ربّ العالمين من أتى بنار جهنّم، وليس المسيح الكذّاب من بعث أموات الأمم الذين أهلكهم الله من قبلكم وكانوا مجرمين وليس المسيح الكذّاب من خلق جنّة الله من تحت الثّرى بل الله هو من أتى بالنّار فعرضها أمام أعينكم بقدرٍ مقدورٍ في الكتاب المسطور، بل الله من بعث أمواتكم من الذين أهلكهم الله من قبلكم المكذّبين برسل ربّهم وليس المسيح الدجّال ربّ الأرض ذات المشرقين التي فيها جنّة الله باطن أرضكم فاتّقوا الله وصدّقوا كلام الله ربّي وربّكم وما كان لكم أن يكلّمكم الله الذي خلقكم جهرةً سبحانه بل من وراء حجاب الغمام. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُكَلِّمَهُ اللَّـهُ إِلَّا وَحْيًا أَوْ مِن وَرَاءِ حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولًا فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاءُ إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ} صدق الله العظيم [الشورى:51].

    بمعنى أنّه ما كان لكم أن يكلّمكم الله جهرةً، ألا تتّقون؟ بل المسيح الكذّاب يكلّمكم جهرةً وأنتم ترونه، أفلا تعقلون؟ بل هو الشّيطان الرّجيم وسبق التّحذير منه لكافّة الأمم. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَّسُولًا أَنِ اعْبُدُوا اللَّـهَ وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ فَمِنْهُم مَّنْ هَدَى اللَّـهُ وَمِنْهُم مَّنْ حَقَّتْ عَلَيْهِ الضَّلَالَةُ} صدق الله العظيم [النحل:36].

    اللهمّ قد بلّغت، اللهمّ فاشهد.. لا قوّة إلّا بالله العليّ العظيم إنّا لله وإنّا إليه لراجعون.

    ويا علماء الأمّة إنّ الإمام المهديّ يريد أن يظهر لكم بالحقّ فصدّقوا بالحقّ ليتمّ الظّهور وإن أبيتُم أظهرني الله على مسلمكم وكافركم في ليلةٍ واحدةٍ وأنتم صاغرون.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..
    خليفة الله؛ الإمام المهديّ ناصر محمّدٍ اليمانيّ.
    ____________


    الوصابي عبد النعيم الأعظم


  4. الترتيب #24 الرقم والرابط: 63051 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    المشاركات
    383

    افتراضي

    اقتباس لكلام الاخ الكريم الوصابي جزاه الله خيرا
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الوصابي مشاهدة المشاركة
    ....

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    والحمدلله على نعمة الاسلام والصلاة والسلام على محمد خاتم الانبياء وآخرهم وعلى اله والصحابه اما بعد

    فيا اخي الكريم احيك على حوارك الهادئ الجميل الذي يعبر عن مدى خلق صاحبه فبارك الله فيك على حسن الجدال والحوار دون تجريح ولا تكفير مثل ما رأيت من غيرك فشكرا لك على ذلك اولا

    اما موضوع انك ظنيت اني شخص اخر فيا اخي لست من ذكرته ولا اعرفه اساسا وانا ساكن بتركيا في انقرة .

    اما بالنسبة لموضوعنا فيا اخي انت ذكرت ان الوقت المعلوم الذي انظر اليه ابليس هو الى يوم يبعثون وقسمت البعث الى بعثين بعث سميته البعث الاول والاخر سميته البعث الشامل فما دليلك على ذلك ؟ ما دليلك على ان الله سيبعث بعض الناس الكفرة الفجرة ويعطيهم فرصة اخرى اما اناس اخرون كفرة ايضا تقول انه قد لا يكونوا من المبعوثين فيا اخي لماذا الله يعطي بعضهم فرصة اخرى للحياة ليكونوا اما مؤمنين او كافرين ويحرم اناسا اخرين لا يعطيهم فرصة اخرى ؟ اهذا عدل يا اخي ؟ وانت تعلم ان الله لايظلم احدا مثقال ذرة , او اقل من ذلك مثقال نقير وهي نقرة الالكترون داخل الذرة فحركة الالكترون تسمى نقير فالله لا يظلم احدا حتى ذلك الجزء اليسير فان الله لا يظلمه ومحرم على نفسه ذلك الظلم . فيا اخي اليس ما تقولونه من ان الله سيعطي بعضا من الكفار رجعة اخرى ويحرم اخرين كفار ايضا منها اليس هذا مخالفا لمبدا ان الله لا يظلم احدا؟

    س\ ذكرت ان الوقت المعلوم هو يوم البعث الاول , فما دليلك؟

    س\ بعث اول وبعث شامل , ما دليلك؟
    ارجو ان تجيب على الاسئلة السابقة وتوضح مدى استدلالك بالايات التي ذكرتها سابقا او ذكرها امامك ناصر محمد في بيانه , ما اقصده يا اخي ان تذكر الاية وتشرح الاية كلمة كلمة توضح معناها اما ان تذكر كلاما ثم تقول الايات كذا وكذا وكذا دون ان توضح لنا فيا اخي ليس هكذا يستدل بالقران فارجوا ان تشرح الاية تماما مثل فعلت انا لكم في نفس هذا الموضوع.

    ومن ناحية اخرى يا اخي انت قمت بايراد بيان ناصر محمد في رسالتك السابقة ولكن يا اخي قد قرأت البيان كاملا ومن ثم قمت بالرد عليه كاملا رغم انه طويل لكن تتبعت البيان فقرة فقرة وقمت بالرد عليه فقرة فقرة بلون مختلف واراكم لم تقروؤا ما كتبته يا اخوة من الردود عليكم فلماذا لاتقرؤونها اولا ثم تردون علي حتى نواصل في الموضوع وليس تكرارا له تسالونني عن نفس ما قد اجبت به في رسالتي الطويـــــــــــلة للرد على بيان ناصر محمد الطويل واحبت عليه فقرة فقرة فيا اخوتي اقر},ها ثم جادلوا على الموضوع نفسه هداكم الله الى صراطه المستقيم صراط الله العزيز الحميد

    والسلام على من اتبع الهدى

  5. الترتيب #25 الرقم والرابط: 63055 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية الوصابي
    الوصابي غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,197

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على كافة الانبياء المرسلين

    اخي احمد عمروا سأرد عليك لاحقاً فقط احببت ان اعلمك بأني اطلعت على ردك واتمنى منك ان تعدل ردك الاخير حيث ظهر بشكل ملخبط ولي عودة وتعقيب ان شاء الله

    الوصابي عبد النعيم الأعظم


  6. الترتيب #26 الرقم والرابط: 63059 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    المشاركات
    383

    Red face

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الوصابي مشاهدة المشاركة
    ....

    السلام عليكم ورحمة الله
    فيا اخي اعيد ما كتبته في مداخلاتي على بيان ناصر محمد في موضوع شرح معنى كلمة الاعادة

    اخي الكريم الاعادة معناها ارجاع الشيء الى ما كان عليه من قبل , فان كان مبنيا ثم هدم وطلبت إعادته فانك تبنيه من جديد وان مهدوما وتم بناءه فانك اذا طلبت اعادته كما كان من قبل اي تطلب ان تهدمه فهذا هو معنى الاعادة ولا يوجد من العلماء من قال ان الاعادة معناها الموت او الهدم فقط كما زعم امامكم افتراءا على العلماء ولكن معناها ارجاع الشيء الى ما كان من قبل فمثلا مات رجل ثم عاد الى الحياة نفهم من هذا ان كان حيا قبل موته ثم مات ثم عادت اي رجعة الحياة اليه مثل ما كان من قبل ومثل اخر اذا قام رجل ميت من القبر حيا وتكلم قليلا مع الناس ثم عاد ميتا الى القبر فاننا نفهم ان معنى كلمة عودته هنا انه عاد الى ما كان عليه من قبل ان يقوم من القبر اي عاد الى الموت. فكلمة الاعادة لا تحمل في معناها هدما او بناءا من ذات نفسها ولا تحمل موتا او حياتا من ذات نفسها فهي اي كلمة الاعادة تعني على حسب الكلام الذي نتكلم عنه وهي لا تعني الا الارجاع الى ما كان قبلا فقط هذا هو معناها في العربية ليس معناها بناء او هدم وليس معناها موت او حياه بل معناها ارجاع الشيء الى ما كان قبلا.

    فاما بالنسبة لقوله تعالى ( منها خلقناكم وفيها نعيدكم ومنها نخرجكم تارة اخرى) فالاية واضحة ولا تحتاج الى تاويل تأولونه من عند انفسكم بكلام ما انزل الله به من سلطان وتقولون على الله ما لا تعلمون , فانظروا يا اخوتي قوله (منها) اي من الارض واذا اردت ان تتاكد ان الهاء مقصود بها الارض فارجع الى الاية التي قبلها وانت ستعرف ذلك , (منها خلقناكم) اي من الارض خلقناكم , ثم قال تعالى (وفيها نعيدكم) اي في الارض نعيدكم ولم يقل هنا منها نعيدكم فيا اخوتي القران انزل بلسان عربي مبين ولا خطأ فيه حتى نقول ان حرف الجر هنا ليس مهما فالعربية مهم جدا فيها حروف الجر وتعطي الكلام معنى جوهري فالاية تعني من الارض خلقناكم وفي الارض نعيدكم اي من الارض خلقناكم حتى صرتم فوقها تعيشون وفي الارض نعيدكم وذلك عند دخولكم القبر بعد الممات , هذا هو معنى الاية ولكن اذا كان الله ذكر حرف (من) في الكلمتين لبادر الى ذهننا مباشرة المعنى الذي زعمتموه اي لو كانت الاية منها خلقناكم ومنها نعيدكم لفهمنا الاية ان معناها من الارض خلقناكم حتى اذا عشتم عليها ومتم ومنها نعيدكم اي نعيدكم منها بعثا منها , وبهذا يكون كلام امامكم صحيحا ولكن يا اخوتي لم تقل الاية ذلك بل ذكرت في الاولى حرف جر (من) وفي الثانية حرف الجر (في). فيا اخوتي حرف الجر مهم كي يكون معناها كما يقول ناصر محمد ولكن الاية واضحة (منها خلقناكم) اي من الارض خلقناكم حتى عشتك عليها (وفيها نعيدكم) اي بعد مماتكم فيها نعيدكم (ومنها نخرجكم تارة اخرى) اي من الارض نخرجكم في يوم البعث مرة اخرى مثلما خلقناكم منها في المرة الاولى.
    اخوتي الاعاده هي ارجاع الشيء الى ما كان عليه من قبل . هذا هو معناها مثل ما وضحته لكم من قبل من اللغة العربية الفصحى فمثلا مر رجل فرأى صور بيت منهار فقام باصلاحه وترميمه وفجأة خرج صاحب المنزل وقال ماذا فعلت وطلب منه ان يعيده الى ما كان عليه من قبل فهذا يعني ان الرجل سيقوم بابعاد ما بناه من ترميم للصور حتى يرجعه الى ماكان عليه من الهدم والانهيار فهذا هو معنى الاعاده اي ارجاع الشيء الى ما كان عليه ومثلا مر نفس الرجل على منزل جميل فخربه وهدمه فاتى صاحب المنزل وطلب منه ان يعيده الى ما كان عليه فان الرجل سيقوم ببناء المنزل من جديد وهذا هو ايضا معنى الاعادة اي ارجاع الشيء الى ما كان عليه من قبل , وليس لكلمة الاعادة اي علاقة بالهدم او بالبناء انما لها علاقة بما كان قبلها فان كان هدما فان الاعادة تكون الى ذلك الهدم واذا كان بناء فان الاعادة ايضا تكون الى ذلك البناء .
    والسلام على من اتبع الهدى

  7. الترتيب #27 الرقم والرابط: 63397 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    المشاركات
    383

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى اله واصحابه الاخيار وعلى التابعين وعلينا معهم اما بعد
    فيا اخوتي في الاسلام اتقوا الله وارجعوا الى كتابه الكريم الذي حفظه الله من كل تحريف وجعله الله لنا واضحا وانزله بلغة واضحة بينة لا غبار عليها في الفاظها وهي اللغة العربية حيث ذكر الله ذلك في كتابه انه قران عربي مبين وبلسان عربي مبين فيا اخوتي سارعوا الى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السموات والارض وهذا ما امرنا به الله في محكم كتابه واعلموا ان من زحزح عن النار فقد فاز وهذا ما اراد الله لنا ان نتجنبه فامرنا امرا صريحا بان نتسابق الى الجنة ونتسارع اليها والىمغفرة ربنا ونتعوذ من النار فهذا مذكور في الكتاب في محكم الايات اما يا يدعوا اليه ناصر محمد فيا اخوتي لا يغركم بانه يدعوا الى عدم الرغبة في الجنة ابدا ما دام الله فينفسه متحسر على من يدخلون النار ويقول انه يريد دخول النار ولا يريد الجنة ويريد ان لا يبقى الله في نفسه حسرة على عباده فيا اخوتي فاين هذا الكلام من امر الله المباشر لنا والامر الصريح لنا بان نسارع الى مغفرته والى جنته واين نحن من امر الله لنا ان نتجنب عذابه , وذلك مذكور في كثير من الايات المحكمات الواضحات البينات فلماذا يا اخوتي ستتركون هذا الامر من الله ولا تنفذونه وتهرعون الى موضوع في الايات التي تتكلم عن ذات الله كيف يتحسر سبحانه على عباده الذين سيدخلون النار فهذه الايات التي تتحدث عن ذات الله ليس علينا الخوض فيها كما امرنا الله ان نبتعد عن متشابه الكتاب ونتمسك بمحكمه وفي المحكم الكثير من الايات التي فيها امر الله صريحا بان نتسابق الى جنته ونتجنب عذابه فلماذا تنسون تلك الايات وتقولون لا نريد الجنة ونعيمها ما دام ربنا غضبان فهل انتم ترفضون امر الله القائل لكم ان تتنافسوا الى جنته فاين عقولكم يا اخوتي , فتسابق المسلمين الى الجنة هو ما يرضى عنه الله لان الله هو من امرنا بهذا وعلينا السمع والطاعة لاوامره كي نفوز بالجنة كما امرنا الله ان نطلبها وهذا هو الرضوان المطلوب لنا ان يرضى الله عنا ويدخلنا جنته كما امرنا ان نطلب منه ذلك فيا اخوتي ارجعوا الى الله وتوبوا اليه ولا تضل يا ناصر محمد وتضل العباد بهذه الاقوال التي تاخذها من متشابه الكتاب وتنسى ان تذكر محكمه فارجع الى الله واستغفره وعد الى رضوانه في امتثال اوامره الصريحه في الكتاب من التنافس والتسابق الى الجنة.

    فيا اخوتي هنا في هذه الرسالة سارد على بعض ما جاء فيها من الاخطاء في تفسير ناصر محمد لكتاب الله على هواه وليس على علم ويقول على الله ما لا يعلم وساكتب مداخلاتي في وسط كلامه فقرة فقرة باللون البنفسجي فيا اخوتي ما اريد للجميع الا الهداية الى صراطه المستقيم هدانا وهداكم الله اليه. آآآآمين.





    يا اخوتي الاعادة معناها ارجاع الشيء الى ما كان عليه من قبل , فان كان مبنيا ثم هدم واراد اعادته فانك تبنيه من جديد وان مهدوما وتم بناءه فانك اذا طلبت اعادته كما مان من قبل اي تطلب ان تهدمه فهذا هو معنى الاعادة ولا يوجد من العلماء من قال ان الاعادة معناها المةت او الهدم فقط ولكن معناها ارجاع الشيء الى ا كان من قبل فمثل مات رجل ثم عاد الى الحياة نفهم من هذا ان كان حيا قبل موته ثم عادت اي رجعة الحياة اليه مثل ما كان من قبل ومثل اخر اذا قام رجل من ميت من القبر حيا وتكلم قليلا مع الناس ثم عاد ميتا الى القبر فاننا نفهم ان معنى كلمة عودته هنا ان عاد الى ما كان عليه من قبل ان يقوم من القبر اي عاد الى اموت فكلمة الاعادة لا تحمل في معناها هدما او بناءا من ذات نفسها ولا تحمل موتا او حياتا من ذات نفسها فهي اي كلمة الاعادة تعني على حسب الكلام الذي نتكلم عنه وهي لا تعني الا الارجاع الى ما كان قبلا فقط هذا هو معناها في العربية ليس معناها بناء او هدم وليس معناها موت او حياه بل معناها ارجاع الشيء الى ما كان قبلا.

    فاما بالنسبة لقوله تعالى ( منها خلقناكم وفيها نعيدكم ومنها نخرجكم تارة اخرى) فالاية واضحة ولا تحتاج الى تاويل تأولونه من عند انفسكم بكلام ما انزل الله به من سلطان وتقولون على الله ما لا تعلمون , فانظروا يا اخوتي قوله منها اي من الارض واذا اردت ان تتاكد ان الهاء مقضود بها الارض فارجع الى الاية التي قبلها وانت ستعرف ذلك , منها خلقناكم اي من الارض خلقناكم ولم يقل الله في الارض خلقناكم بل قال من الارض خلقناكم فذا المعنى مختلف , ثم قال تعالى وفيها نعيدكم اي في الارض نعيدكم ولم يقل هنا منها نعيدكم فيا اخوتي القران انزل بلسان عربي مبين ولا خطأ فيه حتى نقول ان حرف الجر هنا ليس مهما فالعربية مهم جدا فيها حروف الجر وتعطي الكلام معنى جوهري فالاية تعني من الارض خلقناكم وفي الارض نعيدكم اي من الارض خلقناكم حتى صرتم فوقها تعيشون وفي الارض نعيدكم وذلك عند دخولكم القبر بعد الممات , هذا هو معنى الاية ولكن اذا كان الله ذكر حرف من في الكلمتين لبادر الى ذهننا مباشرة المعنى الذي زعمتموه اي لو كانت الاية منها خلقناكم ومنها نعيدكم لفهمنا الاية ان معناها من الارض خلقناكم حتى اذا عشتم عليها ومتم ومنها نعيدكم اي نعيدكم منها بعثا منها , فيا اخوتي حرف الجر مهم كي يكون معناها كما يقول ناصر محمد ولكن الاية واضحة منها خلقناكم اي من الارض خلقناكم حتى عشتك عليها وفيها نعيدكم اي بعد مماتكم فيها نعيدكم ومنها نخرجكم تارة اخرى اي من الارض نخرجكم في يوم البعث مرة اخرى مثلما خلقناكم منها في المرة الاولى.


    يا اخوتي لا تتهم العلماء جملة وتفصيلا فان كان منهم من اخطأ فبين ما خطأه وقل فلان الفلاني من العلماء اخطأ وقال كذا وكذا وافترى على الله كذبا وبين في ذلك وفصل ولكن لاتتهم العلماء كلهم وتعمم القول لهم انهم كلهم يفترون على الله الكذب فاتق الله في حكمك على العلماء واعلم ان الله ذكر اهل الكتاب في كتابه الكريم وبين ما فعلوه من الاخطاء ونكر عليهم وشدد ولكنه ايضا ذكر ان منهم مقتصد وذكر ان منهم من ان تامنه بقنطار يؤده اليك وذكر بعض النصارى بشء طيب فيا اخي يوجد من العلماء من افترى على الله كذبا بين فقط من تعني وبين فيما اخطا ولا تعمم على الجميع فان منهم مقتصد ايضا.

    يا اخوتي ومن قال لك ان العلماء يفسرون القران على حسب هواهم او انهم يفسرون القران بالظن , لا يا اخي فتفسير القران له دروسه وشروحه واهم شيء فيها ان التفسير للاية يكون بثلاثة امور اولها تفسير القران بالقران فالقران يفسر بعضه بعضا ثم ثانيها عندما ننتهي من تفسيرها بالقران ننظر في الحديث الصحيح عن الرسول وكيف تم معرفة ان هذا الحديث صحيح فهذه دروس عظيمة وشرح طويل لمعرفة ان الحديث الفلاني صحيح وذاك ضعيف وذاك موضوع فبعد ان يتم تفسير الاية القرانية بالقران ياتي دور الاحاديث الصحيحة لتفسير الاية ثم ثالثا اقوال الصحابة الذين عاصروا عصر النبوة وشرح لهم الرسول الكثير من الايات وقاموا بشرحها وتعليمها لمن بعدهم فيؤخذ باقولهم في تفسير الاية . واضف الى ذلك ان القران عربي وكلام الرسول عربي وكلام الصحابة ايضا عربي فيكون فهم جميعها على هذا النحو على استخدامنا للعربية نفهم الاية وجميع المفسرين لم يفسر احد منهم بهواه بل ذكر تفسيره للقران بالقران ثم بالحديث ثم باقوال الصحابة ولم يضف عليها كلاما اخر من عند نفسه , فيا اخوتي لا تفتروا على العلماء كذبا . وارجوا ان يلتزم ما يكتبه ناصر محمد وان لا يفسر القران هو على هواه دون دليل من القران او من احاديث الرسول الصحيحة او ما صح عن اقوال الصحابة فارجوا ان يلتزم هو بذلك وايضا ان يعرف ايضا ان القران بالغة العربية فارجوا ان يلتزم بمعانيها وان لا يأول الاية بمعنى غير معناها فيفسر القران على هواه ويفتر ي على الله كذبا.

    يا اخوتي الاعاده هي ارجاع الشيء الى ما كان عليه من قبل . هذا هو معناها مثلما وضحتها لكم من قبل من اللغة العربية الفصحى فمثلا مر رجل فرأى صور بيت منهار فقام باصلاحه وترميمه وفجأة خرج صاحب المنزل وقال ماذا فعلت وطلب منه ان يعيده الى ما كان عليه من قبل فهذا يعني ان الرجل سيقوم بابعاد ما بناه من ترميم للصور حتى يرجعه الى ماكان عليه من الهدم والانهيار فهذا هو معنى الاعاده اي ارجاع الشيء الى ما كان عليه ومثلا مر نفس الرجل على منزل جميل فخربه وهدمه فاتى صاحب المنزل وطلب منه ان يعيده الى ما كان عليه فان الرجل سيقوم ببناء المنزل من جديد وهذا هو ايضا معنى الاعادة اي ارجاع الشيء الى ما كان عليه من قبل , وليس لكلمة الاعادة اي علاقة بالهدم او بالبناء انما لها علاقة بما كان قبلها فان كان هدما فان الاعادة تكون الى ذلك الهدم واذا كان بناء فان الاعادة ايضا تكون الى ذلك البناء .

    { وَقَالُوا أَإِذَا كُنَّا عِظَامًا وَرُفَاتًا أَإِنَّا لَمَبْعُوثُونَ خَلْقًا جَدِيدًا ﴿٤٩﴾ قُلْ كُونُوا حِجَارَةً أَوْ حَدِيدًا ﴿٥٠﴾ أَوْ خَلْقًا مِّمَّا يَكْبُرُ فِي صُدُورِكُمْ ۚ فَسَيَقُولُونَ مَن يُعِيدُنَا ۖ قُلِ الَّذِي فَطَرَكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ ۚ فَسَيُنْغِضُونَ إِلَيْكَ رُءُوسَهُمْ وَيَقُولُونَ مَتَىٰ هُوَ ۖ قُلْ عَسَىٰ أَن يَكُونَ قَرِيبًا ﴿٥١﴾ يَوْمَ يَدْعُوكُمْ فَتَسْتَجِيبُونَ بِحَمْدِهِ وَتَظُنُّونَ إِن لَّبِثْتُمْ إِلَّا قَلِيلًا ﴿٥٢﴾ } صدق الله العظيم [ الإسراء ]

    الاية هنا تتكلم عن اذا صار الناس حجارة او حديد او خلقا صعبا ان يتخيلوه فانهم سيقولون من سيعيدنا اي يرجعنا الى ما كنا عليه من البشرية من لحم ودم . فهذا واضح من الاية ومن معنى كلمة اعادة التي وضحتها لكم

    وقال الله تعالى : { قُلْ جَاءَ الْحَقُّ وَمَا يُبْدِئُ الْبَاطِلُ وَمَا يُعِيدُ } صدق الله العظيم [ سباء : 49 ]

    قال الله تعالى : { إِلَيْهِ مَرْجِعُكُمْ جَمِيعًا ۖ وَعْدَ اللَّـهِ حَقًّا ۚ إِنَّهُ يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ لِيَجْزِيَ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ بِالْقِسْطِ ۚ وَالَّذِينَ كَفَرُوا لَهُمْ شَرَابٌ مِّنْ حَمِيمٍ وَعَذَابٌ أَلِيمٌ بِمَا كَانُوا يَكْفُرُونَ } صدق الله العظيم [ يونس : 4 ]

    قال الله تعالى : { قُلْ هَلْ مِن شُرَكَائِكُم مَّن يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ ۚ قُلِ اللَّـهُ يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ ۖ فَأَنَّىٰ تُؤْفَكُونَ }صدق الله العظيم [ يونس : 34 ]

    قال الله تعالى : { قُلِ اللَّـهُ يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ ۖ فَأَنَّىٰ تُؤْفَكُونَ } صدق الله العظيم [ يونس : 34 ]

    وقال الله تعالى : { أَمَّن يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ وَمَن يَرْزُقُكُم مِّنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ ۗ أَإِلَـٰهٌ مَّعَ اللَّـهِ ۚ قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ } صدق الله العظيم [ النمل : 64 ]

    وقال الله تعالى : { أَوَلَمْ يَرَوْا كَيْفَ يُبْدِئُ اللَّـهُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ ۚ إِنَّ ذَٰلِكَ عَلَى اللَّـهِ يَسِيرٌ }صدق الله العظيم [ العنكبوت : 19 ]

    وقال الله تعالى : { اللَّـهُ يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ ثُمَّ إِلَيْهِ تُرْجَعُونَ } صدق الله العظيم [ الروم : 11 ]

    وقال الله تعالى : { وَهُوَ الَّذِي يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ وَهُوَ أَهْوَنُ عَلَيْهِ ۚ وَلَهُ الْمَثَلُ الْأَعْلَىٰ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۚ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ } صدق الله العظيم [ الروم : 27 ]

    الايات السابقة كلها تتكلم عن عن بداية الخلق من العدم ثم اعادته من جديد وهذا المعنى لا ينكره احد على حسب معنى الاعادة التي وضحتها لكم

    إقتباس من كلام ناصر محمد
    ويا عُلماء أمة الإسلام أقسمُ بالله العظيم أن البشر قد دخلوا في عصر يوم القيامة بحسب أيام الرب في الكتاب تصديقاً لقول الله تعالى { وَإِنَّ يَوْمًا عِنْدَ رَبِّكَ كَأَلْفِ سَنَةٍ مِمَّا تَعُدُّونَ } صدق الله العظيم
    انتهى القتباس

    يا اخوتي اتقوا الله ولا تدعوا ان احدا يعلم بيوم القيامة متى والغريب انه يحلف على ذلك فيا اخي نعم اقترب يوم القيامة لان كثير من اشراطه الصغرى قد حصلت لكن لا احد يعلم بيوم القيامة نهائيا الا الله سبحانه لا يجليها لوقتها الا هو , اكاد اخفيها اتجزى كل نفس بما تسعى, علمها عند ربي, لا تاتيكم الا بغتة , كلمح البصر او هي اقرب, فكيف يقول انه يعلم بيوم القيامة ويدعي ان يوم القيامة الف سنة مما نعده نحن وان هذا اليوم هو عند ربك وينسى الايات المحكم التي تتكلم عن يوم القيامة كيف هو كلمح البصر او هو اقرب, فاتقي الله يا ناصر محمد وارجع الى محكم اياته ولا تضل العباد الى ما تدعوا اليه من عدم رضاكم بالجنة التي امرنا الله بان نتسابق اليها فاين انت من تنفيذ امر الله لنا جميعا في التنافس الى مغفرته وجنة عرضها السموات والارض فيا اخي ارجع الى الحق واعلم ان ما وسوس اليك به الشيطان الرجيم يريد ان يوقعك في ان تتبع ما تشابه من الكتاب وتترك محكمه فاتق الله في نفسك وارجع اليه وتب فان الله تواب رحيم.

    اقتباس من كلام ناصر محمد
    وفي خلالهِ تحدث كافة ألاشراط الكُبرى للساعة ولكنكم لا تعلمون وسبق وأن وجهت إليكم سؤال وقلنا إلى متى أنّظر الله إبليس فأجاب الله طلبه فتنة لطاعتكم لله فأنظره إلى يوم يُبعثون
    انتهى الاقتباس

    خطأ جوابك هذا يا اخي حيث ان ابليس طلب من الله ان ينظره الى يوم يبعثون ولكن الله لم يجبه الى ذلك وقال انك من المنظرين الى يوم الوقت المعلوم اي الى يوم القيامة وليس يوم يبعثون كما اعتقدت انت ولم يفسر احد من المفسرين ان ابليس انظر الى يوم يبعثون ابدا بل انظره الله الى يوم الوقت المعلوم اي الى يوم القيامة واني اراك تسأل العلماء الى متى انظر الله ابليس ثم اراك تجيب بدلا عن لسانهم وتقول ان الله انظره الى يوم يبعثون فيا اخي لا تفتري على الله كذبا ولا تفتري على العلماء كذبا فلا احد منهم قال ان ابليس منظر الى يوم يبعثون بل قالوا كما قال الله الذي تفتري عليه كذبا قال الى يوم الوقت المعلوم وهو يوم القيامة
    اقتباس من كلام ناصر محمد
    والسؤال الذي يطرح نفسه فماهو المقصود من دعوته لربه :

    { قَالَ أَنظِرْنِي إِلَىٰ يَوْمِ يُبْعَثُونَ ﴿١٤﴾ قَالَ إِنَّكَ مِنَ الْمُنظَرِينَ ﴿١٥﴾ قَالَ فَبِمَا أَغْوَيْتَنِي لَأَقْعُدَنَّ لَهُمْ صِرَاطَكَ الْمُسْتَقِيمَ ﴿١٦﴾ ثُمَّ لَآتِيَنَّهُم مِّن بَيْنِ أَيْدِيهِمْ وَمِنْ خَلْفِهِمْ وَعَنْ أَيْمَانِهِمْ وَعَن شَمَائِلِهِمْ ۖ وَلَا تَجِدُ أَكْثَرَهُمْ شَاكِرِينَ ﴿١٧﴾ }صدق الله العظيم [ الأعراف ]

    فما يقصد بقوله إلى يوم يبعثون ويقصد إلى يوم القيامة قال :

    { قَالَ أَرَأَيْتَكَ هَـٰذَا الَّذِي كَرَّمْتَ عَلَيَّ لَئِنْ أَخَّرْتَنِ إِلَىٰ يَوْمِ الْقِيَامَةِ لَأَحْتَنِكَنَّ ذُرِّيَّتَهُ إِلَّا قَلِيلًا } صدق الله العظيم [ الإسراء : 62 ]
    انتهى الاقتباس
    نسيت ان تذكر هنا الايات الكثيرة في اكثر من سورة التي تتكلم عن نفس الموضوع واعلم ان القران يفسر بعضه بعضا
    (
    قَالَ فَاخْرُجْ مِنْهَا فَإِنَّكَ رَجِيمٌ

    وَإِنَّ عَلَيْكَ اللَّعْنَةَ إِلَى يَوْمِ الدِّينِ

    قَالَ رَبِّ فَأَنظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ

    قَالَ فَإِنَّكَ مِنَ الْمُنظَرِينَ

    إِلَى يَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ )

    فهذه الايات تبين انه انظر الى يوم الوقت المعلوم اي الى يوم القيامة فلماذا اراك لم تذكرها في كلامك وذكرت فقط الاية التي لم تذكر ذلك فيا سبحان الله تدعي انك تفسر القران بالقران وتتهرب من الايات التي توضح معنى الاية في سورة الاعراف فلماذا لم تذكرها ام انك فعلا تريد ان تتبع ما تشابه من الايات وتترك المحكم.
    اقتباس من كلام ناصر محمد
    { حَتَّىٰ إِذَا جَاءَ أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ رَبِّ ارْجِعُونِ ﴿٩٩﴾ لَعَلِّي أَعْمَلُ صَالِحًا فِيمَا تَرَكْتُ ۚ كَلَّا ۚ إِنَّهَا كَلِمَةٌ هُوَ قَائِلُهَا ۖ وَمِن وَرَائِهِم بَرْزَخٌ إِلَىٰ يَوْمِ يُبْعَثُونَ }صدق الله العظيم [ المؤمنون ]

    فما هي الكلمة التي هو قائلها سُبحانه والجواب من مُحكم الكتاب قال الله تعالى:

    { وَحَرَامٌ عَلَىٰ قَرْيَةٍ أَهْلَكْنَاهَا أَنَّهُمْ لَا يَرْجِعُونَ ﴿٩٥﴾ حَتَّىٰ إِذَا فُتِحَتْ يَأْجُوجُ وَمَأْجُوجُ }صدق الله العظيم [ الأنبياء ]
    انتهى الاقتباس

    لا يا اخي انها كلمة هو قائلها اي ان كلمة كلا هذه الكلمة كلمة الله قائلها لهم عندما يطلبون منه ان يرجعهم فيرفض لهم طلبهم اما الاية التي ذكرتها في سورة الانبياء فموضوعها اخر وليس لها اي مدلول يدل عليها انها تدل على بعث كما تزعم. فيا اخي دعني اوضح لك معناها

    وَحَرَامٌ عَلَى قَرْيَةٍ أَهْلَكْنَاهَا أَنَّهُمْ لَا يَرْجِعُونَ (95) حَتَّى إِذَا فُتِحَتْ يَأْجُوجُ وَمَأْجُوجُ وَهُمْ مِنْ كُلِّ حَدَبٍ يَنْسِلُونَ

    استدليت بهذه الاية على بعث اول وهي لا تحمل معنى بعث من قبور اي بعث من موت الى حياة .
    فهذه الاية تتكلم عن بني اسرائيل انه حرام عليهم رجوعهم الى الارض المقدسة وانهم لن يعودوا اليها إلا في اخر الزمان ووقت رجوعهم مشروط بخروج ياجوج وماجوج اي انهم لن يعودوا الى الارض المقدسة الا بعد انهيار الردم و خروج ياجوج وماجوج وهم من كل حدب ينسلون وهذا ما حدث فعلا حيث ان اليهود عادوا الى الارض المقدسة بعد وعد بلفور في نهاية الحرب العالمية الاولى وبدؤوا يعودون ويتجمعون من كل مكان من العالم الى الارض المقدسة وهذا ما تدل عليه اية من القران تفسيرا لهذا انه سيكون في اخر الزمان ( انتبه انا اقول انه اخر الزمان وليس يوم القيامة)
    قال تعالى وَقُلْنَا مِنْ بَعْدِهِ لِبَنِي إِسْرائيلَ اسْكُنُوا الْأَرْضَ فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ الْآخِرَةِ جِئْنَا بِكُمْ لَفِيفاً) (الاسراء:104)

    كلمة لفيف تعني الشيء المجتمع و الملتف من كل مكان و اللفيف ؛ القوم يجتمعون من قبائل شتى ليس أصلهم واحدا، واللفيف ما اجتمع من الناس من قبائل شتى، واللفيف الجَمْع العظيم من أخلاط شتى فيهم الشريف والدنيء والمطيع والعاصي والقوي والضعيف
    وايضا اية اخرى تتكلم عن ان علامات الساعة ستكون مع وقت اكتشاف جثة فرعون جثة من ادعى الربوبية سيتم اكتشافها وهذا ما تم ايضا في اواخر القرن الثامن عشر قال تعالى) فَالْيَوْمَ نُنَجِّيكَ بِبَدَنِكَ لِتَكُونَ لِمَنْ خَلْفَكَ ءَايَةً وَإِنَّ كَثِيرًا مِنَ النَّاسِ عَنْ ءَايَاتِنَا لَغَافِلُونَ(

    لتكون لمن خلفك اية اي علامة
    فها انا احاجكم بالقران واوضح لكم معنى الاية التي لم تفهموها فاتقوا الله وتوبوا اليه.


    فيا اخي نحن نخاف عليك وعلى انصارك من اتباع الدجال عندما تروا انه يعمل من الاشياء الغريبة ما يعمله وتعتقد انها معجزة من الله ولكن يعملها بعلم تعلمه ولا تقل ان الله لا يعلم الكفار فكل ما تراه حولك من صناعات الكفار تغطيك وتغطي ناظريك فاعلم ان الله لا يعطي للكفار ايات التصديق ولكن يعلمهم علما يستطيعون ان يعملوا ما قد يقارب ذلك فتتعقد ان ذلك معجزة ولكن ليست كذلك انما هي باسلوب علمي بحت واعلم يا اخي ان الجال سيدعي انه المسيح عيسى ين مريم ومعروف انه لا يمكن لاحد بتاتا ان يدعي بالذات انه عيسى عليه السلام لان عيسى يحيي الموتى باذن الله ويخلق من الطين كهيئة الطير فينفخ فيه فتكون طيرا باذن الله وان عيسى يخبر ما يدخره الناس في بيوتهم فمن اراد ان يدعي انه عيسى ويوهم الناس انه عيسى فعليه ان ياتي بمثل تلك الاشياء وهذا ما سيحاول ان يفعله الدجال , فيا اخي اخشى عليك وعلى انصارك ان تكونوا اول اتباعه لما سترونه يفعل من الاشياء العجاب التي سيظنها من راها انها معجزة . اما نحن فالحمد لله نعرف ان الدجال قادر على فعل ما تنكره انت انه قادر عليه فنحن اذا عندما نراه يعملها لن نؤمن به ولنم نتبعه حتى وان شقني انا شخصيا الى شقين ثم اعادني فاني ساتفل في وجهه كما امرني الرسولولا ابالي ولن اصدق ما سيفعله من اي شيء ولكن انت وانصارك الخوف عليكم من ذلك , ويا اخي ان كان كلامك صحيحا ان الدجال هو ابليس وانه لن يستطيع ان يعمل اشياء تبدو للناس انها معجزة فان هذه ليست بفتنة اصلا ومن من الناس سيصدقه انه المسيح عيسى اصلا لان الجميع يعلم ما لعيسى عليه السلام من قدرات فكيف سيصدق احد ادعاءه اصلا فلا تخف علينا اذا كان كلامك صحيحا فهذه ليست فتنة اصلا ولن يضل احد بها اما اذا كان كلامنا صحيحا انه سيدعي ان المسيح وانه فعلا سيعمل على اشياء تبدوا انها معجزة فانا اخشى عليكم انتم من تكونون اول اتباعه لما تحملونه من مفهوم خاطئ للفتنة هذه

    والسلام على من اتبع الهدى
    ِ

  8. الترتيب #28 الرقم والرابط: 63427 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية الوصابي
    الوصابي غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,197

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على كافة الانبياء والمرسلين

    اخي أحمد عمروا إذا اشتبهت عليك آيه فعليك البحث في كتاب الله في ذات الموضوع لتعلم الحق واختلافنا حول البعث بأنه بعثين وحول معنى الإعاده ولو كنت قرأت بيانات الإمام باحثاً عن الحق لوجدت الاجابه عن التساؤلات ولكن يبدوا بأن معتقداتك السابقه حالت دون فهمك للبيان الحق



    يقول الله عز وجل
    وَهُوَ الَّذِي يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ وَهُوَ أَهْوَنُ عَلَيْهِ وَلَهُ الْمَثَلُ الْأَعْلَى فِي السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ
    ولو تدبرت الآيه السابقه يخبرنا الله بأنه بدأ الخلق ويعيده وبدأ الخق يوضحه قوله تعالى

    ( يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنْ كُنْتُمْ فِي رَيْبٍ مِنَ الْبَعْثِ فَإِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ مِنْ نُطْفَةٍ ثُمَّ مِنْ عَلَقَةٍ ثُمَّ مِنْ مُضْغَةٍ مُخَلَّقَةٍ وَغَيْرِ مُخَلَّقَةٍ لِنُبَيِّنَ لَكُمْ وَنُقِرُّ فِي الْأَرْحَامِ مَا نَشَاءُ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى ثُمَّ نُخْرِجُكُمْ طِفْلًا ثُمَّ لِتَبْلُغُوا أَشُدَّكُمْ وَمِنْكُمْ مَنْ يُتَوَفَّى وَمِنْكُمْ مَنْ يُرَدُّ إِلَى أَرْذَلِ الْعُمُرِ لِكَيْلَا يَعْلَمَ مِنْ بَعْدِ عِلْمٍ شَيْئًا وَتَرَى الْأَرْضَ هَامِدَةً فَإِذَا أَنْزَلْنَا عَلَيْهَا الْمَاءَ اهْتَزَّتْ وَرَبَتْ وَأَنْبَتَتْ مِنْ كُلِّ زَوْجٍ بَهِيجٍ (5) ذَلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ هُوَ الْحَقُّ وَأَنَّهُ يُحْيِي الْمَوْتَى وَأَنَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (6) )صدق الله العظيم

    والذي لم تفهمه انت وهو الاعاده ولو تدبرت جيداً فماهي الاعاده التي هي أهون على الله الخالق البارئ الذي لا يعجزه شيء ؟ فهل يقصد يعيد الخلق الى تراب وان هذا هين عليه ؟ أم يقصد بأنه يعيد الخلق الى الحياة بعد ان يكون الجسد عضام نخرت الى تراب ؟ فماهي هذه الإعادة التي هي كذلك هينه على ربي ؟ وكذلك تحدى فيها الباطل أن يبدأ الخلق أو يعيده لقول الله تعالى
    قُلْ إِنَّ رَبِّي يَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَّامُ الْغُيُوبِ (48) قُلْ جَاءَ الْحَقُّ وَمَا يُبْدِئُ الْبَاطِلُ وَمَا يُعِيدُ
    ولو قلنا ان الإعاده اي الموت ومن ثم يصبح الجسد عظاما نخره لكان لكل باطل حجه في سفك الدماء وقتل النفس لتكون الاجساد بعد ذلك رميم وولكن التحدي في بدأ الخلق واعادة الخلق من بعد ان يكونوا عظاماً نخره
    قال الله تعالى (يَقُولُونَ أَئِنَّا لَمَرْدُودُونَ فِي الْحَافِرَةِ (10) أَئِذَا كُنَّا عِظَامًا نَخِرَةً (11) قَالُوا تِلْكَ إِذًا كَرَّةٌ خَاسِرَةٌ (12) ) صدق الله العظيم
    والإعاده ستكون لمن شاء الله من الأمم الهالكه من الكافرين فالمؤمن لا يذوق الموت الا مرة واحدة لقوله تعالى (أَفَمَا نَحْنُ بِمَيِّتِينَ (58) إِلَّا مَوْتَتَنَا الْأُولَى وَمَا نَحْنُ بِمُعَذَّبِينَ (59) إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ ) صدق الله العظيم
    ومن خلال الآية السابقه نعلم بأن دون المؤمنين الفائزين اناس خاسرين من المكذبين والمنافقين لهم أكثر من ممات وبالتالي أكثر من حياة وسيعذبهم الله في الحياة مرتين ومن ثم يردون عند قيام الساعة الى عذاب عظيم لقوله تعالى (وَمِمَّنْ حَوْلَكُمْ مِنَ الْأَعْرَابِ مُنَافِقُونَ وَمِنْ أَهْلِ الْمَدِينَةِ مَرَدُوا عَلَى النِّفَاقِ لَا تَعْلَمُهُمْ نَحْنُ نَعْلَمُهُمْ سَنُعَذِّبُهُمْ مَرَّتَيْنِ ثُمَّ يُرَدُّونَ إِلَى عَذَابٍ عَظِيمٍ )

    وهؤلاء المكذبين الذين قالوا ماهي الاحياتنا الأول يبين الله بأنه بعد ان يميتهم سيجمعهم في يوم القيامه وكذلك سيبعثهم أجمعين مسلمين وكافرين عندما تقوم الساعة في يوم القيامة وسيخسر المبطلون الذين لم يتبعوا الحق

    قال الله تعالى (وَقَالُوا مَا هِيَ إِلَّا حَيَاتُنَا الدُّنْيَا نَمُوتُ وَنَحْيَا وَمَا يُهْلِكُنَا إِلَّا الدَّهْرُ وَمَا لَهُمْ بِذَلِكَ مِنْ عِلْمٍ إِنْ هُمْ إِلَّا يَظُنُّونَ (24) وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُنَا بَيِّنَاتٍ مَا كَانَ حُجَّتَهُمْ إِلَّا أَنْ قَالُوا ائْتُوا بِآبَائِنَا إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ (25) قُلِ اللَّهُ يُحْيِيكُمْ ثُمَّ يُمِيتُكُمْ ثُمَّ يَجْمَعُكُمْ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ لَا رَيْبَ فِيهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ (26) وَلِلَّهِ مُلْكُ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ يَوْمَئِذٍ يَخْسَرُ الْمُبْطِلُونَ (27) وَتَرَى كُلَّ أُمَّةٍ جَاثِيَةً كُلُّ أُمَّةٍ تُدْعَى إِلَى كِتَابِهَا الْيَوْمَ تُجْزَوْنَ مَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ (28)
    صدق الله العظيم
    ولذى تجد بأن البعث الأول خاص بالمكذبين الكافرين وقرن الله الإعاده بهم لأن لهم حياتين ومماتين
    وقال الله تعالى
    ) أَوَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَيَنْظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ كَانُوا أَشَدَّ مِنْهُمْ قُوَّةً وَأَثَارُوا الْأَرْضَ وَعَمَرُوهَا أَكْثَرَ مِمَّا عَمَرُوهَا وَجَاءَتْهُمْ رُسُلُهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ فَمَا كَانَ اللَّهُ لِيَظْلِمَهُمْ وَلَكِنْ كَانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ (9) ثُمَّ كَانَ عَاقِبَةَ الَّذِينَ أَسَاءُوا السُّوءَى أَنْ كَذَّبُوا بِآيَاتِ اللَّهِ وَكَانُوا بِهَا يَسْتَهْزِئُونَ (10) اللَّهُ يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ ثُمَّ إِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (11) وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ يُبْلِسُ الْمُجْرِمُونَ (12) صدق الله العظيم
    اي ان الله يبدأ الخق من تراب ثم نطفة ثم رجلاً وكما احياه يميته وثم يعيده الى الحياة الدنيا وثم اليه ترجعون ميتون ويوم تقوم الساعة يبلس المجرمون وذلك يوم البعث الشامل يوم التلاق

    وكل كافر ضال يعرف بأن الله حق بعد الموت فيقول ربي ارجعون ولكن قد سبقت كلمت ربي بأنه لن يعود اي انسان جاءه الموت الى الحياة الا اذا فتحت ياجوج ومأجوج
    ( حَتَّى إِذَا جَاءَ أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ رَبِّ ارْجِعُونِ (99) لَعَلِّي أَعْمَلُ صَالِحًا فِيمَا تَرَكْتُ كَلَّا إِنَّهَا كَلِمَةٌ هُوَ قَائِلُهَا وَمِنْ وَرَائِهِمْ بَرْزَخٌ إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ (100) فَإِذَا نُفِخَ فِي الصُّورِ فَلَا أَنْسَابَ بَيْنَهُمْ يَوْمَئِذٍ وَلَا يَتَسَاءَلُونَ (101)
    فماهي هذه الكلمه انها قوله تعالى
    ((
    وَحَرَامٌ عَلَى قَرْيَةٍ أَهْلَكْنَاهَا أَنَّهُمْ لَا يَرْجِعُونَ (95) حَتَّى إِذَا فُتِحَتْ يَأْجُوجُ وَمَأْجُوجُ وَهُمْ مِنْ كُلِّ حَدَبٍ يَنْسِلُونَ (96) وَاقْتَرَبَ الْوَعْدُ الْحَقُّ فَإِذَا هِيَ شَاخِصَةٌ أَبْصَارُ الَّذِينَ كَفَرُوا يَا وَيْلَنَا قَدْ كُنَّا فِي غَفْلَةٍ مِنْ هَذَا بَلْ كُنَّا ظَالِمِينَ )) صدق الله العظيم
    ومتى ذلك ؟انه عند مرور جهنم التي سيعرضها الله للمكذبين الكافرين عرضا
    قَالَ هَذَا رَحْمَةٌ مِنْ رَبِّي فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ رَبِّي جَعَلَهُ دَكَّاءَ وَكَانَ وَعْدُ رَبِّي حَ‍قًّا (98) وَتَرَكْنَا بَعْضَهُمْ يَوْمَئِذٍ يَمُوجُ فِي بَعْضٍ وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَجَمَعْنَاهُمْ جَمْعًا (99) وَعَرَضْنَا جَهَنَّمَ يَوْمَئِذٍ لِلْكَافِرِينَ عَرْضًا (100) الَّذِينَ كَانَتْ أَعْيُنُهُمْ فِي غِطَاءٍ عَنْ ذِكْرِي وَكَانُوا لَا يَسْتَطِيعُونَ سَمْعًا (101)

    فذلك يوم الآزفة

    وَأَنْذِرْهُمْ يَوْمَ الْآزِفَةِ إِذِ الْقُلُوبُ لَدَى الْحَنَاجِرِ كَاظِمِينَ مَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ حَمِيمٍ وَلَا شَفِيعٍ يُطَاعُ (18)
    يوم مرور النجم الطارق الثاقب سقر جهنم الحطمه

    بسم الله الرحمن الرحيم
    وَالسَّمَاءِ وَالطَّارِقِ (1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ (2) النَّجْمُ الثَّاقِبُ (3) إِنْ كُلُّ نَفْسٍ لَمَّا عَلَيْهَا حَافِظٌ (4) فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5) خُلِقَ مِنْ مَاءٍ دَافِقٍ (6) يَخْرُجُ مِنْ بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ (7) إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادِرٌ (8) يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ (9) فَمَا لَهُ مِنْ قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ (10) وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الرَّجْعِ (11) وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ (12) إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْلٌ (13) وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ (14) إِنَّهُمْ يَكِيدُونَ كَيْدًا (15) وَأَكِيدُ كَيْدًا (16) فَمَهِّلِ الْكَافِرِينَ أَمْهِلْهُمْ رُوَيْدًا (17)




    الوصابي عبد النعيم الأعظم


  9. الترتيب #29 الرقم والرابط: 63490 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    المشاركات
    383

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الوصابي مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم....

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    يا اخي الكريم الوصابي اراك ايضا مرة اخرى لم تقرا ما كتبته لك من قبل في شرح الاية في يبدا الخلق ثم يعيده فانا لم اقل ان معنى الاعادة هنا الموت فلماذا تقولنا ما لم نقله ومصر انت على ذلك رغم اني انبهك يا اخي اني لم اقل ان معنى الاعادة هنا في هذه الاية ليس الموت بل معناه اعادة الخلق مثل ما بدأ اي اعادة احياء الاموات من القبور في يوم الحشر اي في يوم البعث بعد قيام الساعة بما شاء الله من الزمن.

    ويا اخي هذا ليس قولي انا ولكن هذا ايضا ما يفسر به العلماء في التفاسير فلا تدع ناصر محمد يخدعكم ان العلماء يقولون ان الاعادة هي الموت فهذا كذب وافتراء من ناصر محمد على العلماء.

    فيا اخي هذا اقتباس من تفسير القرطبي
    [ ص: 20 ] قَوْلُهُ تَعَالَى : وَهُوَ الَّذِي يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ وَهُوَ أَهْوَنُ عَلَيْهِ وَلَهُ الْمَثَلُ الْأَعْلَى فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ.
    قَوْلُهُ تَعَالَى : وَهُوَ الَّذِي يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ أَمَّا بَدْءُ خَلْقِهِ فَبِعُلُوقِهِ فِي الرَّحِمِ قَبْلَ وِلَادَتِهِ ، وَأَمَّا إِعَادَتُهُ فَإِحْيَاؤُهُ بَعْدَ الْمَوْتِ بِالنَّفْخَةِ الثَّانِيَةِ لِلْبَعْثِ ; فَجَعَلَ مَا عَلِمَ مِنِ ابْتِدَاءِ خَلْقِهِ دَلِيلًا عَلَى مَا يَخْفَى مِنْ إِعَادَتِهِ ; اسْتِدْلَالًا بِالشَّاهِدِ عَلَى الْغَائِبِ ، ثُمَّ أَكَّدَ ذَلِكَ بِقَوْلِهِ : وَهُوَ أَهْوَنُ عَلَيْهِ وَقَرَأَ ابْنُ مَسْعُودٍ وَابْنُ عُمَرَ : ( يُبْدِئُ الْخَلْقَ ) مِنْ أَبْدَأَ يُبْدِئُ ; دَلِيلُهُ قَوْلُهُ تَعَالَى : إِنَّهُ هُوَ يُبْدِئُ وَيُعِيدُ . وَدَلِيلُ قِرَاءَةِ الْعَامَّةِ قَوْلُهُ سُبْحَانَهُ : كَمَا بَدَأَكُمْ تَعُودُونَ . وَ أَهْوَنُ بِمَعْنَى هَيِّنٍ ; أَيِ الْإِعَادَةُ هَيِّنٌ عَلَيْهِ ; قَالَهُ الرَّبِيعُ بْنُ خُثَيْمٍ وَالْحَسَنُ . فَأَهْوَنُ بِمَعْنَى هَيِّنٍ ; لِأَنَّهُ لَيْسَ شَيْءٌ أَهْوَنُ عَلَى اللَّهِ مِنْ شَيْءٍ . قَالَ أَبُو عُبَيْدَةَ : وَمَنْ جَعَلَ أَهْوَنَ يُعَبِّرُ عَنْ تَفْضِيلِ شَيْءٍ عَلَى شَيْءٍ فَقَوْلُهُ مَرْدُودٌ بِقَوْلِهِ تَعَالَى : وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرًا وَبِقَوْلِهِ : وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا . وَالْعَرَبُ تَحْمِلُ أَفْعَلَ عَلَى فَاعِلٍ ، وَمِنْهُ قَوْلُ الْفَرَزْدَقِ:
    إِنَّ الَّذِي سَمَكَ السَّمَاءَ بَنَى لَنَا بَيْتًا دَعَائِمُهُ أَعَزُّ وَأَطْوَلُ
    أَيْ دَعَائِمُهُ عَزِيزَةٌ طَوِيلَةٌ . وَقَالَ آخَرُ [ مَعْنُ بْنُ أَوْسٍ ]:
    لَعَمْرُكَ مَا أَدْرِي وَإِنِّي لَأَوْجَلُ عَلَى أَيِّنَا تَعْدُو الْمَنِيَّةُ أَوَّلُ
    أَرَادَ : إِنِّي لَوَجِلٌ . وَأَنْشَدَ أَبُو عُبَيْدَةَ أَيْضًا:
    إِنِّي لَأَمْنَحُكَ الصُّدُودَ وَإِنَّنِي قَسَمًا إِلَيْكَ مَعَ الصُّدُودِ لَأَمْيَلُ
    أَرَادَ لَمَائِلٌ . وَأَنْشَدَ أَحْمَدُ بْنُ يَحْيَى:
    تَمَنَّى رِجَالٌ أَنْ أَمُوتَ وَإِنْ أَمُتْ فَتِلْكَ سَبِيلٌ لَسْتُ فِيهَا بِأَوْحَدَ
    أَرَادَ بِوَاحِدٍ

    انتهى الاقتباس من تفسير القرطبي

    فيا اخي الوصابي لا تصدق ناصر محمد عندما يقول لك ان العلماء يقولون ان الاعادة معناها الموت فهذا كذب وافتراء من ناصر محمد على العلماء والدليل الاقتباس السابق.
    ويا اخي الاية كما ترى تفسيرها لا توضح ان هناك بعثين انما هو بعث واحد تتضمنه كلمة يعيده اي يعيد الخلق بان يبعثهم في يوم البعث بعد يوم القيامة.
    سارد عى بقية الايات التي اشتبه عليك ان معناها ان هناك بعثين فساوضحها لكم في رسائل اخرى
    والسلام على من اتبع الهدى

  10. الترتيب #30 الرقم والرابط: 63515 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    المشاركات
    383

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الوصابي مشاهدة المشاركة
    والإعاده ستكون لمن شاء الله من الأمم الهالكه من الكافرين فالمؤمن لا يذوق الموت الا مرة واحدة لقوله تعالى (أَفَمَا نَحْنُ بِمَيِّتِينَ (58) إِلَّا مَوْتَتَنَا الْأُولَى وَمَا نَحْنُ بِمُعَذَّبِينَ (59) إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ ) صدق الله العظيم ومن خلال الآية السابقه نعلم بأن دون المؤمنين الفائزين اناس خاسرين من المكذبين والمنافقين لهم أكثر من ممات وبالتالي أكثر من حياة

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    استدليت بهذه الاية حيث ان المؤمنين في الجنة ليس لهم موتة اخرى الا الموتة التي كانت في الدنيا وقلت ان هذا دليل على ان الكفار لهم موتتان فيا اخي الكلام الاول صحيح لكن اردتم به باطلا في الكلام الثاني فيا اخي الاية تتحدث عن فرحة الذي دخل الجنة وكاد قرينه ان يضله بانكار البعث فاقرؤو الايات التي قبلها قال تعالى (فاقبل بعضهم على بعض يتساءلون . قال قائل منهم اني كان لي قرين يقول أإنك لمن المصدقين ءإذا متنا وكنا ترابا وعظاما ءإنا لمدينون. )

    ثم يواصل الذي دخل الجنة ويقول لمن كان معه من اهل الجنة : ( قال هل انتم مطلعون ؟! فاطلع فرأاه في سواء الجحيم . قال تالله ان كدت لتردين ولولا نعمة ربي لكنت من المحضرين )

    وبعد هذا الخطاب يقول الذي دخل الجنة من الفرحة مبينا انه في الجنة خالد وايضا لا يعذب فيها مثل اهل النار الذين نعذبون في النار وايضا يتمنون الموت كل ساعة فيها فهنا يبين بالعكس تماما انه لا يتمنى الموت وايضا لن يكون له موتة اخرى في الجنة هذه ليست لها علاقة بما تؤولون به الاية
    وهذا اقتباس من تفسير الطبري

    قَوْلِهِ تَعَالَى : ( أَفَمَا نَحْنُ بِمَيِّتِينَ ( 58 ) إِلَّا مَوْتَتَنَا الْأُولَى وَمَا نَحْنُ بِمُعَذَّبِينَ ( 59 ) إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ ( 60 ) لِمِثْلِ هَذَا فَلْيَعْمَلِ الْعَامِلُونَ ( 61 ) )

    يَقُولُ - تَعَالَى ذِكْرُهُ - مُخْبِرًا عَنْ قِيلِ هَذَا الْمُؤْمِنِ الَّذِي أَعْطَاهُ اللَّهُ مَا أَعْطَاهُ مِنْ كَرَامَتِهِ فِي جَنَّتِهِ سُرُورًا مِنْهُ بِمَا أَعْطَاهُ فِيهَا ( أَفَمَا نَحْنُ بِمَيِّتِينَ إِلَّا مَوْتَتَنَا الْأُولَى ) يَقُولُ: أَفَمَا نَحْنُ بِمَيِّتِينَ غَيْرَ مَوْتَتِنَا الْأُولَى فِي الدُّنْيَا، ( وَمَا نَحْنُ بِمُعَذَّبِينَ ) يَقُولُ: وَمَا نَحْنُ بِمُعَذَّبِينَ بَعْدَ دُخُولِنَا الْجَنَّةَ ( إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ ) يَقُولُ: إِنَّ هَذَا الَّذِي أَعْطَانَاهُ اللَّهُ مِنَ الْكَرَامَةِ فِي الْجَنَّةِ، أَنَّا لَا نُعَذَّبُ وَلَا نَمُوتُ لَهُوَ النَّجَاءُ الْعَظِيمُ مِمَّا كُنَّا فِي الدُّنْيَا نَحْذَرُ مِنْ عِقَابِ اللَّهِ، وَإِدْرَاكِ مَا كُنَّا فِيهَا، نُؤَمِّلُ بِإِيمَانِنَا، وَطَاعَتِنَا رَبَّنَا.

    كَمَا حَدَّثَنَا بِشْرٌ قَالَ : ثَنَا يَزِيدُ قَالَ : ثَنَا سَعِيدٌ عَنْ قَتَادَةَ قَوْلَهُ ( أَفَمَا نَحْنُ بِمَيِّتِينَ ) إِلَى قَوْلِهِ ( الْفَوْزُ الْعَظِيمُ ) قَالَ : هَذَا قَوْلُ أَهْلِ الْجَنَّةِ.

    [ ص: 52 ] وَقَوْلُهُ ( لِمِثْلِ هَذَا فَلْيَعْمَلِ الْعَامِلُونَ ) يَقُولُ - تَعَالَى ذِكْرُهُ - : لِمِثْلِ هَذَا الَّذِي أَعْطَيْتُ هَؤُلَاءِ الْمُؤْمِنِينَ مِنَ الْكَرَامَةِ فِي الْآخِرَةِ، فَلْيَعْمَلْ فِي الدُّنْيَا لِأَنْفُسِهِمُ الْعَامِلُونَ ، لِيُدْرِكُوا مَا أَدْرَكَ هَؤُلَاءِ بِطَاعَةِ رَبِّهِمْ.

    والسلام على من اتبع الهدى

صفحة 3 من 13 الأولىالأولى 12345 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. ما هى الحكمة من البعث الأول للكافرين المكذبين ؟
    بواسطة هشام عبد المنعم في المنتدى بيان الإمام المهدي المفصل في البعث الأول إلى الناس أجمعين
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 04-07-2017, 01:23 PM
  2. مسائل في البعث الأول والشامل ..
    بواسطة الإمام ناصر محمد اليماني في المنتدى ۞ موسوعة بيانات الإمام المهدي المنتظر ۞
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 13-03-2014, 09:29 PM
  3. مسائل في البعث الأول والشامل
    بواسطة عابدة لرضوان النعيم الأعظم في المنتدى بيان الإمام المهدي المفصل في البعث الأول إلى الناس أجمعين
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 03-10-2013, 05:16 AM
  4. مسائل في البعث الأول والشامل ..
    بواسطة الإمام ناصر محمد اليماني في المنتدى قسم الإستقبال والترحيب والحوار مع عامة الزوار المسلمين الكرام
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 01-07-2012, 11:42 PM
  5. البعث الأول ..
    بواسطة عيسى عمران في المنتدى قسم الإستقبال والترحيب والحوار مع عامة الزوار المسلمين الكرام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 16-03-2010, 01:05 AM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •