بـــيانــات هـــامّـة وعــــاجــلة

العربية  فارسى  اردو  English  Français  Español  Türk  Deutsh  Italiano  русский  Melayu  Kurdî  Kiswahili

تحذيرٌ إلى كافة المؤمنين بالله ثم ألبسوا إيمانهم بظلمِ الشرك بالله؛ إنّ الشرك لظلمٌ عظيمٌ

Warning to the entire believers in Allah then they cover their belief with wrongdoing of association with Allah; indeed polytheism is a grievous injustice

The Awaited Mahdi is calling to the global peace among the human populations

The fact of Planet-X, the planet of chastisement from the decisive Book as a reminder to the possessors of understanding-minds

A brief word about The Insolent (Antichrist) the Liar Messiah

Donald Trump is an enemy to the original American people, and an enemy to all Muslim and Christian people and their Governments, and an enemy to human populations altogether except the human satans the extremest ones in satan’s party

عــــاجل: تحذيرٌ ونذيرٌ لكافة البشر

تذكيـرٌ من محكم الذّكر لصُنّاع القرار من المسلمين

الإمام المهديّ يعلن غرّة الصيام الشرعيّة لعامكم هذا 1439 بناء على ثبوت هلال رمضان شرعاً

الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني يحذّر الذين يخالفون أمر الله ورسوله من غضب الله ومقته وعذابه

سوف تدرك الشمس القمر أكبر وأكبر في هلال رمضان لعامكم هذا 1439 تصديق شرطٍ من أشراط الساعة الكُبر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني

إعلان مفاجأةٌ كبرى إلى كافة البشر لمن شاء منهم أن يتقدّم أو يتأخّر، والأمر لله الواحد القهار

صفحة 2 من 5 الأولىالأولى 1234 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 44

الموضوع: المنتدى ليس بايادي امينه

  1. الترتيب #11 الرقم والرابط: 61791 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    الدولة
    المملكة العربية السعودية
    المشاركات
    299

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نجيب علي العقبي مشاهدة المشاركة
    موقع الامام ولم يتم الحذف من بعد النشر ولاكن تم حضر المشاركات
    إذن تقصد هذا الموقع الذي نحن فيه الآن ؟

    وكما تفضلت بقولك (ولم يتم الحذف من بعد النشر ولاكن تم حضر المشاركات)

    فأخبرك لو حُضِرت المشاركات تبعك أو لو حذفت لوجدت من ضمن القائمة ولعُلِم حاذفها أو من حجبها ... ومن خلال البحث في كافة المشاركات المحذوفة او المواضيع المحذوفة لم أجد لك شيئاً أبدا.
    وقد اعدت البحث من جديد وأرد عليك مرة أخرى بعدم وجود أي مشاركة لك حذفت سواءً اليوم أو البارحة.
    ويا حبيبي لتعلم لو أن المسألة فيها تلاعب كما وصفت لما قام اخونا الحبيب أبو محمد بطرح موضوع بقسم المشرفين للتساؤل عن هذه الحاله .. فالوضع مستغرب حيث ان من إطلع أو سيطلع سيبحث ليعرف أين مكمن المشكلة.
    (قُل لِّمَن مَّا فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ قُل لِلّهِ كَتَبَ عَلَى نَفْسِهِ الرَّحْمَةَ لَيَجْمَعَنَّكُمْ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ لاَ رَيْبَ فِيهِ الَّذِينَ خَسِرُواْ أَنفُسَهُمْ فَهُمْ لاَ يُؤْمِنُونَ ﴿ 12 ﴾. صدق الله العظيم، سورة الأنعام.

  2. الترتيب #12 الرقم والرابط: 61793 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    51

    افتراضي

    اقسم بالله اني كلما كتبت موضوعا للنشر لا يتم استيعابه في المنتدى مع ان خطي ليس فيه اي عيوب وانما هناك من يتحكم في الامر لعلمهم اني اريد انشاء موضوع جديد لاني اخبرهم اني سارد عليه قبل الرد بثواني


    وقد حصلت معي من قبل ولذالك اعرف جيدا من وراء ذالك
    وكل مافي الامر اني اعتمد المشاركه ولا يتم قبولها وكان شي لم يكن

  3. الترتيب #13 الرقم والرابط: 61794 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية nour65
    nour65 غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    الدولة
    SYRIA
    المشاركات
    391

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نجيب علي العقبي مشاهدة المشاركة
    ما رايك ابوعهود هل يكون اتباعنا اتباع الاعمى ام اتباع المستنير
    فمن كان في هذه اعمى فلن يكون في الاخرة سوى اعمى


    نحن نبحث عن اهم شي
    به سنصل الى الجنه وبغيره نصل الى النار


    توحيد الله من كل الحاد في ربوبيته والوهيته واسمائه واياته

    فهل نبشي لموضوع وحدانية المشرع ووحدانية اياته اسراف

    اليست ايات الله كافيه شافيه حتى نبحث في كلام البشر ايا كنوا
    اليس الله منزل الكتاب وحديثه احسن الحديث وما سواه كلام بشري قابل للخطاء
    اليست ايات الله بيان لاياته
    اليس تفسير الله هو احسن التفاسير فلماذا البحث والتنطع الى غيره
    هل هناك من يستطيع ان ياتي بمثل ايات الله اعجازا وبيانا فكيف نقول ان الرسول اؤتي القران مثله معه
    اليس الايمان بغير كلام الله شرك لابد ان نكفر به حتى وان كان من كلام الرسول فعلا
    اليس الله بكاف عبده
    ام انه لابد ان نؤمن بالله ونحن مشركون
    منقول من بيان الذكر الحكيم
    يبينه الخبير بالرحمن صاحب علم الكتاب
    الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    03-09-2009, 12:04 am



    أساس دعوة الامام ناصر للمُسلمين والناس أجمعين ..



    بسم الله الرحمن الرحيم

    وسلامٌ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين..

    ويا أَمَة الله زادك الله بصيرة فلا تكوني في حيرة حقيقٌ لا أقول على الله غير الحق ، وبالنسبة لوالدتي فهي تزوجت أبي من يكلا ، بلاد أهلها ، وأهلها نسلهم معروف بين القبائل أنهم من قريش من بني هاشم ولكني لا أعلمُ عِلم اليقين من نسل أي بني هاشم ولا يهمني أن أعلمُ من نسل أي بني هاشم أهل والدتي، وما أستطيع أن أفتيك فيه هو أن أخوالي أهل والدتي هو حقاً نسلهم من قريش من بني هاشم. ويا أَمَة الله لا تكوني في ريبةٍ من الحق والحق أحق أن يُتّبع وما بعد الحق إلّا الضلال.

    ويا أَمَة الله المُباركة لقد وهبك الله بصيرة فكيف لا توقنين بما أراك الله من الحق وهل بعد الحق إلّا الضلال؟! وبعض الباحثين عن الحق يتبين له أني الإمام المهدي إلى الحق ومن ثُمّ يخشى أن يُصدقني وأنا لست الإمام المهدي وكأن عليه إثم.!! ويا سُبحان الله.!! ويا عباد الله فإن صدّقتم أني الإمام المهدي وحتى ولو لم أكون الإمام المهدي فهل تظنوا بأن الله سوف يُحاسبكم على التصديق بالحق؟! ذلك لأن لكم حُجّة على الله وهي ما أدعوكم إليه كتاب الله وسنة رسوله الحق، فإن صدّقتم بكتاب الله وسنة رسوله الحق فقد جعل الله لكم الحُجّة عليه ولن يُحاسبكم على التصديق حتى ولو لم يكون الإمام المهدي هو ناصر مُحمد اليماني وذلك لأنكم إنما صدّقتم حُجّة ناصر مُحمد اليماني الذي يحاج عُلماءكم بكتاب الله وسنة رسوله الحق، فكيف يُحاسبكم الله على التصديق بالحق أفلا تعقلون.!! وإن أعرضتم عمّ يدعوكم إليه ناصر مُحمد اليماني بالرجوع إلى كتاب الله وسنة رسوله الحق فإنكم لم تُكذّبون ناصر مُحمد اليماني بل كذبتم بالحق من ربكم كتاب الله وسنة رسوله الحق ثُمّ تجعلون لله عليكم سُلطان فيُعذبكم مع الكُفار المُعرضون عن كتاب الله وسنة رسوله الحق. أفلا تتقون.!!
    وكذلك الكُفار حين يكفرون بمُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فإنهم لم يُكذبوا مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وإنما كذّبوا بكلام الله الحق، ولذلك وبتكذيبهم لكلام الله الحق لذلك جعلوا لله عليهم سُلطان أن يعذبهم في الدنيا والآخرة. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {فَإِنَّهُمْ لَا يُكَذِّبُونَكَ وَلَٰكِنَّ الظَّالِمِينَ بِآيَاتِ اللَّهِ يَجْحَدُونَ}
    صدق الله العظيم, [الأنعام:33]

    ويا معشر عُلماء الأُمة وكافة الباحثين عن الحق أقول لكم الحق والحق أقول حقيقٌ لا أقول على الله إلّا الحق لا ولن يُعذب الله الكُفار والمُسلمون بسبب تكذيبهم لناصر مُحمد اليماني إن كان ناصر مُحمد اليماني يُحاجّهم من كلامه هو شخصياً بالظن والاجتهاد بغير علمٍ ولا سُلطان، أما إذا تبين لهم أن المدعو ناصر مُحمد اليماني يُحاجّ الناس بكتاب الله وسنة رسوله الحق ويدعو المُسلمين إلى الرجوع إلى كتاب الله وسنة رسوله الحق ومن ثُمّ يعرضوا الكُفار والمُسلمين عمّا يدعوهم إليه ناصر مُحمد اليماني فعند ذلك فسوف يكون العذاب يشمل كافة قُرى الكُفار والمُسلمين، ولم يكن السبب للعذاب في الكتاب بسبب تكذيبهم لعبده ناصر مُحمد اليماني بل بسبب إعراضهم عن حُجّة الله عليهم كتاب الله وسنة رسوله الحق. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {رُّسُلًا مُّبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ لِئَلَّا يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللَّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ ۚ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزًا حَكِيمًا ﴿165﴾}
    صدق الله العظيم, [النساء]

    إذاً حُجّة الله عليكم هو ما ابتعث الله به عبده ورسوله وخاتم أنبياءه بكتاب الله وسنة رسوله إلى الناس كافة، وإنما يبتعث الله الإمام المهدي ليكون ناصراً لمُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    أيّ ناصراً لما جاءكم به مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، ولذلك يُحاجّكم الإمام المهدي بحُجّة الله عليكم كتاب الله وسنة رسوله الحق وتلك هي حُجّة الله عليكم
    لئن كذبتم بالحق من ربكم فقد جعلتم لله عليكم سُلطان أن يُعذبكم، ولا حُجّة لكم على الله بقولكم إننا لم نعلم علم اليقين هل ناصر مُحمد اليماني هو الإمام المهدي المُنتظر أم كذابٌ أشر،
    ولكن لله الحُجّة البالغة وسوف يقول لكم: ألم يُحاجّكم بآيات ربكم وفصّل لكم آيات ربكم تفصيلاً وعلّمكم بحقائق آيات ربكم على الواقع الحقيقي؟! وتبين لكم أين تكون الأراضين السبع تصديقاً لما جاء في ذكري وإنّهُنّ من بعد أرضكم، وبيّن لكم حقيقة قولي: {رَبُّ الْمَشْرِقَيْنِ} [الرحمن:17]، وأنها أرض من تحت الثرى وإنها لربكم وليست لعدوّي. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَمَا تَحْتَ الثَّرَىٰ ﴿6﴾}
    صدق الله العظيم, [طه]

    وأراكم الله آياته الحق على الواقع الحقيقي وبيّن لعُلماء الفلك مِنكم أن الشمس أدركت القمر وعلّمكم كيف يكون ذلك، وأعلن لكم حدوث أية التصديق من ربكم من قبل الحدث برغم استحالة الحدث رؤية هلال الشهر من لدى كافة الذين أوتوا العلم مِنكم ومن ثُمّ أصدق عبده بالحق وتبيّن لكم أنه الحق ثُمّ أعرضتم عن الحق من ربكم من بعد ما تبين لكم.!! فما هي حُجّتكم حتى كذّبتم عبدي الذي يُحاجّكم بآيات ربكم؟!! فإنكم لم تكذبوا عبدي ولكنكم بآيات ربكم تجحدون بغير الحق، ومن ثُمّ تقولوا ربنا ظلمنا أنفسنا ولو كنا نسمع أو نعقل ما كُنا في أصحاب السعير. ثُمّ يقول لكم الله ورسوله فسحقاً لأصحاب السعير الذين كذّبوا بآيات ربهم وتمسّكوا بما يُخالف لمُحكم آيات ربهم ويحسبون أنهم مُهتدون. ويا قوم والله الذي لا إله إلّا هو لإن كذّبتم بحقائق آيات ربكم أن الله سوف يُحاجّكم بها فيُعذّبكم في الدُنيا والآخرة ولن تجدوا لكم من دون الله ولياً ولا نصيراً.

    ويا أُمة الإسلام والله الذي لا إله إلّا هو لأن كذّبتم بالبيان الحق من ربكم إن الله سوف يُحاجّكم بالبيان الحق للذكر حُجّة الله عليكم وعلى مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وعلى ناصر مُحمد اليماني فإن كذّبنا بآيات ربنا فلن نجد لنا من دون الله ولياً ولا نصيراً. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {فَاسْتَمْسِكْ بِالَّذِي أُوحِيَ إِلَيْكَ ۖ إِنَّكَ عَلَىٰ صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ ﴿43﴾ وَإِنَّهُ لَذِكْرٌ لَّكَ وَلِقَوْمِكَ ۖ وَسَوْفَ تُسْأَلُونَ ﴿44﴾}
    صدق الله العظيم, [الزخرف]

    ويا معشر عُلماء الأُمة فهل ترون ناصر مُحمد اليماني على ضلالٍ مُّبين لأنه مُستمسك بالقُرآن العظيم والسنة النبوية الحق التي لا تُخالف لمُحكم القُرآن العظيم ومن ثُمّ ترون ناصر مُحمد اليماني كذابٌ أشر وليس الإمام المهدي المُنتظر؟!! قل هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين والآن وأنتم سالمون قبل الوقوف بين يدي الله، وتذكروا يوم تأتي كُل نفسٍ تُجادل عن نفسها ما هي حُجّتكم على ناصر مُحمد اليماني حتى أعرضتم عنه حتى تنظروا هل هي حُجّة منطقية سوف يقبلها الله؟! أم أن حُجّة ناصر مُحمد اليماني هي الحق من ربكم؟! فتعالوا لننظر ما ينهاكم عنه ناصر مُحمد اليماني وتدبّروا هل أمركم بأمر واحد فقط لم يأمركم به الله ولا رسوله؟!
    إذاً فقد جعل الله لكم على ناصر مُحمد اليماني سُلطانٍ مُّبين والحق معكم لئن كذّبتم به ولكم الحق أن تقولوا بل أنت كذابٌ أشر وليس المهدي المُنتظر الحق، فكيف تأمرنا بما لم يأمرنا به الله ولا رسوله فنحن نعلم أن الإمام المهدي لم يجعله الله نبي يوحى إليه بكتابٍ جديد ولا سُنة جديدة، وإنما يأتي الإمام المهدي ناصر مُحمد رسول الله النبي الأُمي صلى الله عليه وآله وسلم، فلا حُجّة لك علينا ما دمت أمرتنا بما لم يأمرنا الله به ولا رسوله ولن يعذبنا الله شيء ما دمنا كذّبنا بالباطل الذي لم يأمر به الله ولا رسوله. وأما إذا أمرتنا بما أمرنا الله به ورسوله ثُمّ أعرضنا عنك فتلك هي حُجّة الله علينا ما جاء به مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم كتاب الله وسنة رسوله الحق.

    ومن ثُمّ يردُّ عليكم الإمام المهدي ناصر مُحمد اليماني وأقول ذلك بيني وبينكم فإن أمرتكم بما لم يأمركم به الله ولا رسوله فلا طاعة لي عليكم ولا يجوز لكم أن تُصدّقوني ولا تنصروني، وأستحق ناصر مُحمد اليماني لعنةُ الله ولعنةُ ملائكته والناس أجمعين وذلك على من أفترى على الله كذباً بغير ما جاء به خاتم الأنبياء والمُرسلين مُحمد صلى الله عليه وآله وسلم كتاب الله والسنة الحق من عنده، فتعالوا لننظر سوياً إلى ما أدعوكم إليه هل يأمركم المدعو ناصر مُحمد اليماني بأمر يُخالف لما أمركم به الله ورسوله؟! وما يلي أساس دعوتي للمُسلمين والناس أجمعين وهي ما يلي:

    1_أن تعبدوا الله وحده لا شريك له ومن أشرك بالله فقد ظلم نفسه ولن يجد له من دون الله ولياً ولا نصيراً..

    2_أن تؤمنوا بأن هذه الدعوة هي التي أبتعث الله بها كافة الأنبياء والمُرسلين. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ مِن رَّسُولٍ إِلَّا نُوحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدُونِ ﴿25﴾}
    صدق الله العظيم, [الأنبياء]

    3_أن لا تُفرّقوا بين رُسُل الله أجمعين الذين أبتعثهم الله بهذه الدعوة الموحدة. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَالَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ وَلَمْ يُفَرِّقُوا بَيْنَ أَحَدٍ مِّنْهُمْ أُولَٰئِكَ سَوْفَ يُؤْتِيهِمْ أُجُورَهُمْ ۗ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا ﴿152﴾}
    صدق الله العظيم, [النساء]

    وقال الله تعالى:
    {وَإِذْ أَخَذَ اللَّهُ مِيثَاقَ النَّبِيِّينَ لَمَا آتَيْتُكُم مِّن كِتَابٍ وَحِكْمَةٍ ثُمَّ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مُّصَدِّقٌ لِّمَا مَعَكُمْ لَتُؤْمِنُنَّ بِهِ وَلَتَنصُرُنَّهُ ۚ قَالَ أَأَقْرَرْتُمْ وَأَخَذْتُمْ عَلَىٰ ذَٰلِكُمْ إِصْرِي ۖ قَالُوا أَقْرَرْنَا ۚ قَالَ فَاشْهَدُوا وَأَنَا مَعَكُم مِّنَ الشَّاهِدِينَ ﴿81﴾ فَمَن تَوَلَّىٰ بَعْدَ ذَٰلِكَ فَأُولَٰئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ ﴿82﴾ أَفَغَيْرَ دِينِ اللَّهِ يَبْغُونَ وَلَهُ أَسْلَمَ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ طَوْعًا وَكَرْهًا وَإِلَيْهِ يُرْجَعُونَ ﴿83﴾}
    صدق الله العظيم, [آل عمران]

    وقال الله تعالى:
    {قُلْ آمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنزِلَ عَلَيْنَا وَمَا أُنزِلَ عَلَىٰ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالْأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَىٰ وَعِيسَىٰ وَالنَّبِيُّونَ مِن رَّبِّهِمْ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ ﴿84﴾ وَمَن يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَن يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ ﴿85﴾}
    صدق الله العظيم, [آل عمران]

    وقال تعالى بعد ذكره دعوة خليله إبراهيم إلى التوحيد وذكر من معه من المُرسلين:
    {أُولَٰئِكَ الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ ۚ فَإِن يَكْفُرْ بِهَا هَٰؤُلَاءِ فَقَدْ وَكَّلْنَا بِهَا قَوْمًا لَّيْسُوا بِهَا بِكَافِرِينَ ﴿89﴾ أُولَٰئِكَ الَّذِينَ هَدَى اللَّهُ ۖ فَبِهُدَاهُمُ اقْتَدِهْ ۗ قُل لَّا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا ۖ إِنْ هُوَ إِلَّا ذِكْرَىٰ لِلْعَالَمِينَ ﴿90﴾}
    صدق الله العظيم, [الأنعام]

    4_الدعوة للمُسلمين والنصارى واليهود والمجوس والمُلحدين والناس أجمعين إلى هذه الكلمة التي جاء بها كافة الأنبياء والمُرسلين. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَىٰ كَلِمَةٍ سَوَاءٍ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ أَلَّا نَعْبُدَ إِلَّا اللَّهَ وَلَا نُشْرِكَ بِهِ شَيْئًا وَلَا يَتَّخِذَ بَعْضُنَا بَعْضًا أَرْبَابًا مِّن دُونِ اللَّهِ ۚ فَإِن تَوَلَّوْا فَقُولُوا اشْهَدُوا بِأَنَّا مُسْلِمُونَ ﴿64﴾}
    صدق الله العظيم, [آل عمران]

    5_التصديق أن الدين عند الله هو الإسلام الذي يدعوا إليه مُحمد رسول الله والمسيح عيسى وسُليمان وكافة الأنبياء والمُرسلين من قبله. فانظروا لدين داوود الذي يدعو الناس إليه و سُليمان لملكة سبأ:
    {إِنَّهُ مِن سُلَيْمَانَ وَإِنَّهُ بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ ﴿30﴾ أَلَّا تَعْلُوا عَلَيَّ وَأْتُونِي مُسْلِمِينَ ﴿31﴾}
    صدق الله العظيم, [النمل]

    وانظروا لدين رسول الله المسيح عيسى بن مريم عليه الصلاة والسلام وما يدعو بني إسرائيل إليه:
    {إِذْ قَالَتِ الْمَلَائِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ يُبَشِّرُكِ بِكَلِمَةٍ مِّنْهُ اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ وَجِيهًا فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ ﴿45﴾ وَيُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلًا وَمِنَ الصَّالِحِينَ ﴿46﴾ قَالَتْ رَبِّ أَنَّىٰ يَكُونُ لِي وَلَدٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ ۖ قَالَ كَذَٰلِكِ اللَّهُ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ ۚ إِذَا قَضَىٰ أَمْرًا فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُن فَيَكُونُ ﴿47﴾ وَيُعَلِّمُهُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَالتَّوْرَاةَ وَالْإِنجِيلَ ﴿48﴾ وَرَسُولًا إِلَىٰ بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنِّي قَدْ جِئْتُكُم بِآيَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ ۖ أَنِّي أَخْلُقُ لَكُم مِّنَ الطِّينِ كَهَيْئَةِ الطَّيْرِ فَأَنفُخُ فِيهِ فَيَكُونُ طَيْرًا بِإِذْنِ اللَّهِ ۖ وَأُبْرِئُ الْأَكْمَهَ وَالْأَبْرَصَ وَأُحْيِي الْمَوْتَىٰ بِإِذْنِ اللَّهِ ۖ وَأُنَبِّئُكُم بِمَا تَأْكُلُونَ وَمَا تَدَّخِرُونَ فِي بُيُوتِكُمْ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَةً لَّكُمْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ ﴿49﴾ وَمُصَدِّقًا لِّمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَلِأُحِلَّ لَكُم بَعْضَ الَّذِي حُرِّمَ عَلَيْكُمْ ۚ وَجِئْتُكُم بِآيَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَطِيعُونِ ﴿50﴾ إِنَّ اللَّهَ رَبِّي وَرَبُّكُمْ فَاعْبُدُوهُ ۗ هَٰذَا صِرَاطٌ مُّسْتَقِيمٌ ﴿51﴾ فَلَمَّا أَحَسَّ عِيسَىٰ مِنْهُمُ الْكُفْرَ قَالَ مَنْ أَنصَارِي إِلَى اللَّهِ ۖ قَالَ الْحَوَارِيُّونَ نَحْنُ أَنصَارُ اللَّهِ آمَنَّا بِاللَّهِ وَاشْهَدْ بِأَنَّا مُسْلِمُونَ ﴿52﴾}
    صدق الله العظيم, [آل عمران]

    ولا أعلمُ بدين للنصارى غير الإسلام الذي جاء به رسول الله المسيح عيسى بن مريم صلى الله عليه وآله وسلم، والذي جاء به مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم خاتم الأنبياء والمُرسلين إلى الناس كافة بكتاب الله القُرآن العظيم الكتاب الجامع لكافة كُتب الأنبياء والمُرسلين. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {أَمِ اتَّخَذُوا مِن دُونِهِ آلِهَةً ۖ قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ ۖ هَٰذَا ذِكْرُ مَن مَّعِيَ وَذِكْرُ مَن قَبْلِي ۗ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ الْحَقَّ ۖ فَهُم مُّعْرِضُونَ ﴿24﴾}
    صدق الله العظيم, [الأنبياء]

    وبما أنه الكتاب الجامع لكافة كُتب الأنبياء والمُرسلين إلى الأمم قال الله تعالى:
    {هَلْ يَنظُرُونَ إِلَّا تَأْوِيلَهُ ۚ يَوْمَ يَأْتِي تَأْوِيلُهُ يَقُولُ الَّذِينَ نَسُوهُ مِن قَبْلُ قَدْ جَاءَتْ رُسُلُ رَبِّنَا بِالْحَقِّ}
    صدق الله العظيم, [الأعراف:53]

    6_أن لا تُفرّقوا دينكم شيعاً وكُلُّ حزبٍ بما لديهم فرحون فإن فعلتم فقد خالفتم أمر الله ورسوله. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {أَنْ أَقِيمُوا الدِّينَ وَلَا تَتَفَرَّقُوا فِيهِ}
    صدق الله العظيم, [الشورى:13]

    وتصديقاً لقوله تعالى:
    {فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفًا ۚ فِطْرَتَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا ۚ لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ۚ ذَٰلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ ﴿30﴾ مُنِيبِينَ إِلَيْهِ وَاتَّقُوهُ وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَلَا تَكُونُوا مِنَ الْمُشْرِكِينَ ﴿31﴾ مِنَ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا ۖ كُلُّ حِزْبٍ بِمَا لَدَيْهِمْ فَرِحُونَ ﴿32﴾}
    صدق الله العظيم, [الروم]

    وتصديقاً لقول الله تعالى:
    {شَرَعَ لَكُم مِّنَ الدِّينِ مَا وَصَّىٰ بِهِ نُوحًا وَالَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ وَمَا وَصَّيْنَا بِهِ إِبْرَاهِيمَ وَمُوسَىٰ وَعِيسَىٰ ۖ أَنْ أَقِيمُوا الدِّينَ وَلَا تَتَفَرَّقُوا فِيهِ ۚ كَبُرَ عَلَى الْمُشْرِكِينَ مَا تَدْعُوهُمْ إِلَيْهِ ۚ اللَّهُ يَجْتَبِي إِلَيْهِ مَن يَشَاءُ وَيَهْدِي إِلَيْهِ مَن يُنِيبُ ﴿13﴾}
    صدق الله العظيم, [الشورى]

    وكذلك في قوله تعالى:
    {إِنَّ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا لَّسْتَ مِنْهُمْ فِي شَيْءٍ ۚ إِنَّمَا أَمْرُهُمْ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ يُنَبِّئُهُم بِمَا كَانُوا يَفْعَلُونَ ﴿159﴾}
    صدق الله العظيم, [الأنعام]

    وتصديقاً لقوله تعالى:
    {وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا ۚ وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا وَكُنتُمْ عَلَىٰ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا ۗ كَذَٰلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ ﴿103﴾}
    صدق الله العظيم, [آل عمران]

    وتصديقاً لقوله تعالى:
    {وَلَا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ}
    صدق الله العظيم, [الأنفال:46]


    ومن ثُمّ خالفتم يا معشر عُلماء الأُمة كافة أوامر الله إليكم المُحكمة في أُم الكتاب القُرآن العظيم وأعرضتم عنها أجمعين وأتبعتم حديث الشيطان الرجيم [اختلاف أُمّتي رحمة]. وزعمتم أنه قاله مُحمد رسول الله بل حتى الذين أنكروه فكذلك أتّبعوا هذا الحديث الذي جاء من عند الشيطان الرجيم على لسان أوليائه من شياطين الإنس المنافقون الذين يُظهرون الإيمان والإتباع لمُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم حتى إذا خرجوا من عنده فيُبيّتون أحاديث غير التي يقولها عليه الصلاة والسلام فصدوا عن سبيل الله كما أدعوكم إليه فأبيتم أن تتّبعوه وأتّبعتم أحاديثهم فصدوكم عن سبيل الله الحق. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {إِذَا جَاءَكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّهِ ۗ وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ ﴿1﴾ اتَّخَذُوا أَيْمَانَهُمْ جُنَّةً فَصَدُّوا عَن سَبِيلِ اللَّهِ ۚ إِنَّهُمْ سَاءَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ﴿2﴾ ذَٰلِكَ بِأَنَّهُمْ آمَنُوا ثُمَّ كَفَرُوا فَطُبِعَ عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ فَهُمْ لَا يَفْقَهُونَ ﴿3﴾ وَإِذَا رَأَيْتَهُمْ تُعْجِبُكَ أَجْسَامُهُمْ ۖ وَإِن يَقُولُوا تَسْمَعْ لِقَوْلِهِمْ ۖ كَأَنَّهُمْ خُشُبٌ مُّسَنَّدَةٌ ۖ يَحْسَبُونَ كُلَّ صَيْحَةٍ عَلَيْهِمْ ۚ هُمُ الْعَدُوُّ فَاحْذَرْهُمْ ۚ قَاتَلَهُمُ اللَّهُ ۖ أَنَّىٰ يُؤْفَكُونَ ﴿4﴾}
    صدق الله العظيم, [المنافقون]

    ومن ثُمّ علّمكم الله بطريقة تصديتهم عن الحق من ربكم أنه ليس بالسيف، إذاً لو كان بالسيف فلا داعي أن يأتوا ليشهدوا بين يدي مُحمد رسول الله بإسلامهم لأنهم سوف يقاتلونه فينكشف أمرهم. إذاً ما هي طريقة تصديتهم المقصودة في قول الله تعالى:
    {اتَّخَذُوا أَيْمَانَهُمْ جُنَّةً فَصَدُّوا عَن سَبِيلِ اللَّهِ ۚ إِنَّهُمْ سَاءَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ﴿2﴾}
    صدق الله العظيم.؟!!

    ولكن لله الحُجّة البالغة، فقد علّمكم كيف طريقة صدّهم عن الحق من ربكم أنها بالافتراء بأحاديث وروايات لم يقولها عليه الصلاة والسلام. وقال الله تعالى:
    {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ ۖ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ ۖ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۚ وَكَفَىٰ بِاللَّهِ وَكِيلًا ﴿81﴾}
    صدق الله العظيم, [النساء]

    وتعالوا لأُعلّمكم لماذا أمر الله نبيه أن يعرض عنهم فلا يطردهم؟!
    ليستمر مكرهم ليعلم من يتّبع الحق ممن يستمسك بما خالف لكتاب الله وسنة رسوله الحق ,
    وذلك لأن الله سوف يُعلّمكم كيف تعلمون الحديث النبوي الحق الذي جاء من عند الله والحديث الشيطاني الباطل الذي جاء من عند غير الله ليصُدّوكم به عن سبيل الله،
    ولذلك أمر الله عُلماء المُسلمين أن لا يختلفوا في الأحاديث النبوية وأن لا يعتمدوا على الثقات أو غير الثقات، ولا تطعنوا في صحابة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم كيف ما كانوا هو أعلمُ بمن اتّقى، وأمركم الله أن تأخذوا الأحاديث الواردة بشكل عام عن كافة صحابة مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ومن ثُمّ يتم تطبيقها مع ما جاء في مُحكم القُرآن العظيم، وبما أن السنة النبوية جاءت من عند الله كما جاء القُرآن العظيم وبما أن الله علّمكم أن القُرآن محفوظ من التحريف وأن أحاديث السنة النبوية ليست محفوظة من التحريف وحتى تعلمون أي الحديث النبوي في السنة جاء من عند الله وأي الحديث في السنة النبوية مُفترى من عند غير الله ولذلك أمركم أن تجعلوا مُحكم القُرآن هو الحكم من الله في هذه القضية، وعلّمكم أنه أي حديث نبوي جاء من عند غير الله فحتماً بلا شك أو ريب سوف تجدوا بينه وبين مُحكم القُرآن اختلافاً كثيراً، ودائماً الحق والباطل يأتي بينهم اختلافاً كثيراً. وقال الله تعالى:
    {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ ۖ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ ۖ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۚ وَكَفَىٰ بِاللَّهِ وَكِيلًا ﴿81﴾ أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا ﴿82﴾}
    صدق الله العظيم, [النساء]

    وهذا هو ما أمركم به الله في مُحكم كتابه القُرآن العظيم أن تجعلوا مُحكم القُرآن المُحكم هو الحكم، حتى لا تكون لكم حُجّة أن المنافقون افتروا على رسولك بالسنة النبوية ولم نعلم أيهم الحق وأيهم الباطل فأضلّونا عن سواء السبيل، وكذلك أمركم رسول الله بذات الأمر الذي أمركم به الله تعالى:

    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [ألا إني أوتيت القُرآن ومثله معه].

    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [اعرضوا حديثي على الكتاب فما وافقه فهو مني وأنا قلته].

    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [وإنها ستفشى عني أحاديث فما أتاكم من حديثي فاقرؤوا كتاب الله واعتبروه فما وافق كتاب الله فأنا قلته وما لم يوافق كتاب الله فلم أقله‏].

    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [ستكون عني رواة يروون الحديث فاعرضوه على القُرآن فإن وافق القُرآن فخذوها وإلا فدعوها].

    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [عليكم بكتاب الله وسترجعون إلى قوم يحبون الحديث عني ومن قال علي ما لم أقل فليتبوأ مقعده من النار فمن حفظ شيئاً فليحدث به‏].

    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [عليكم بكتاب الله فإنكم سترجعون إلى قوم يشتهون الحديث عني فمن عقل شيئاً فليحدث به ومن افترى علي فليتبوأ مقعداً وبيتاً من جهنم‏].

    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [ألا إنها ستكون فتنة قيل ما المخرج منها يا رسول الله قال كتاب الله فيه نبأ من قبلكم وخبر ما بعدكم وحكم ما بينكم هو الفصل ليس بالهزل من تركه من جبار قصمه الله ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله وهو حبل الله المتين وهو الذكر الحكيم وهو الصراط المستقيم وهو الذي لا تزيغ به الأهواء ولا تلتبس به الألسنة ولا تشبع منه العلماء ولا يخلق عن كثرة الرد ولا تنقضي عجائبه، هو الذي لم تنته الجن إذ سمعته حتى قالوا‏:‏ ‏{‏إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآنًا عَجَبًا يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ فَآمَنَّا بِهِ‏}‏ من قال به صدق ومن عمل به أجر، ومن حكم به عدل ومن دعا إليه هدى إلى صراط مستقيم‏].

    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [يأتي على الناس زمان لا تطاق المعيشة فيهم إلا بالمعصية حتى يكذب الرجل ويحلف فإذا كان ذلك الزمان فعليكم بالهرب قيل يا رسول الله وإلى أين المهرب قال إلى الله وإلى كتابه وإلى سنة نبيه‏ الحق].

    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [ما بال أقوام يشرفون المترفين ويستخفون بالعابدين ويعملون بالقرآن ما وافق أهواءهم، وما خالف تركوه، فعند ذلك يؤمنون ببعض الكتاب ويكفرون ببعض يسعون فيما يدرك بغير سعي من القدر والمقدور والأجل المكتوب والرزق المقسوم، ولا يسعون فيما لا يدرك إلا بالسعي من الجزاء الموفور والسعي المشكور والتجارة التي لا تبور‏].

    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [من اتبع كتاب الله هداه الله من الضلالة، ووقاه سوء الحساب يوم القيامة، وذلك أن الله يقول‏:‏ ‏{‏فَمَنِ اتَّبَعَ هُدَايَ فَلَا يَضِلُّ وَلَا يَشْقَىٰ}].

    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [يا حذيفة عليك بكتاب الله فتعلمه واتبع ما فيه‏].

    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [مهما أوتيتم من كتاب الله فالعمل به لا عذر لأحد في تركه، فإن لم يكن في كتاب الله فسنة مني ماضية].

    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [ما هذه الكتب التي يبلغني أنكم تكتبونها، أكتاب مع كتاب الله‏؟‏ يوشك أن يغضب الله لكتابه].

    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [يا أيها الناس، ما هذا الكتاب الذي تكتبون‏:‏ أكتاب مع كتاب الله‏؟‏ يوشك أن يغضب الله لكتابه قالوا يا رسول الله فكيف بالمؤمنين والمؤمنات يومئذ‏؟‏ قال‏:‏ من أراه الله به خيرا أبقى الله في قلبه لا إله إلا الله‏].

    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [لا تكتبوا عني إلا القرآن، فمن كتب عني غير القرآن فليمحه، وحدثوا عن بني إسرائيل ولا حرج ومن كذب علي فليتبوأ مقعده من النار].

    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [لا تسألوا أهل الكتاب عن شيء فإني أخاف أن يخبروكم بالصدق فتكذبوهم أو يخبروكم بالكذب فتصدقوهم، عليكم بالقرآن فإن فيه نبأ من قبلكم وخبر ما بعدكم وفصل ما بينكم‏].

    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [لا تسألوا أهل الكتاب عن شيء فإنهم لن يهدوكم وقد ضلوا، إما أن تصدقوا بباطل وتكذبوا بحق، وإلا لو كان موسى حيا بين أظهركم ما حل له إلا أن يتبعني‏].
    صدق مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم..

    ويا معشر الباحثين عن الحق فهل وجدتم اختلاف شيئاً بين بيان مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وبين بيان الإمام المهدي ناصر مُحمد اليماني للقُرآن من ذات القُرآن.؟!! فلا حُجّة لكم على المهدي المُنتظر ناصر مُحمد اليماني بعد إذ حاجّيتكم بالبيان الحق للقُرآن من ذات القُرآن ثُمّ بالبيان الحق من عند الرحمن على لسان مُحمد رسول الله في السنة المُهداة فلم تجدوها تختلف مع بيان ناصر مُحمد اليماني للقُرآن،
    ومن حاجّني الآن بما خالف لمُحكم كتاب الله وبما خالف لمُحكم سنة البيان على لسان مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فشهدوا عليه بالكفر والإعراض عن الذكر وعصى الله ورسوله والمهدي المُنتظر وما بعد الحق إلّا الضلال.
    وأُفتي كافة البشر أن أشد كُفراً في الكتاب من بعد كُفر اليهود هو كُفر المُسلمين المؤمنون بالقُرآن العظيم والذي يُحاجّهم به الإمام المهدي المُنتظر الحق من ربهم ويُجادلهم بآياته المُحكمات البينات لعالمهم وجاهلهم ومن ثُمّ يُعرض عنهُ عُلماء المُسلمين في عصر الإمام المهدي الحق من ربهم أو يسكتوا عن الحق والاعتراف به بعدما تبين لهم أنه لا يُحاج إلّا بالحق ولم يكن على ضلالٍ مُّبين، ثُمّ يُعرضوا عن الحق أو يسكتوا عنه حتى جاء وعد الله بالحق فأهلكوا أنفسهم وأُمّتهم أولئك أشر عُلماء من بين خلق الله أجمعين كما أفتاكم في شأنهم مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.

    وكذلك قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عن المُسلمين اليوم وعُلماءهم:
    [يأتي على الناس زمان بطونهم آلهتهم ونساؤهم قبلتهم ، ودنانيرهم دينهم ، وشرفهم متاعهم ، لا يبقى من الإيمان إلا اسمه ، ومن الإسلام إلا رسمه ، ولا من القرآن إلا درسه ، مساجدهم معمورة ، وقلوبهم خراب من الهدى ، علماؤهم أشر خلق الله على وجه الأرض . حينئذ ابتلاهم الله بأربع خصال : جور من السلطان ، وقحط من الزمان ، وظلم من الولاة والحكام ، فتعجب الصحابة وقالوا : يا رسول الله أيعبدون الأصنام ؟ قال : نعم ، كل درهم عندهم صنم].
    صدق مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم..

    وقال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عن أُمة اليوم وعُلماءهم:
    [يأتي على الناس زمان وجوههم وجوه الآدميين ، وقلوبهم قلوب الشياطين ، كأمثال الذئاب الضواري ، سفّاكون للدماء ، لا يتناهون عن منكر فعلوه ، إن تابعتهم إرتابوك ، وإن حدثتهم كذّبوك ، وإِن تواريت عنهم اغتابوك ، السُّنة فيهم بدعة ، والبدعة فيهم سُنة ، والحليم بينهم غادر ، والغادر بينهم حليم ، والمؤمن فيما بينهم مستضعف ، والفاسق فيما بينهم مشرّف ، صبيانهم عارم ، ونساؤهم شاطر ، وشيخهم لا يأمر بالمعروف ولا ينهى عن المنكر ، الالتجاء إليهم خزي ، والاعتزاز بهم ذل ، وطلب ما في أيديهم فقر ، فعند ذلك يحرمهم الله قطر السماء في أوانه ، وينزّله في غير أوانه ، يسلط عليهم شرارهم فيسومونهم سوء العذاب].
    صدق مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم..

    إلّا من رحم ربي من عُلماء الأُمة فمنّ الله عليه وأظهره على أمرنا في الإنترنت العالمية فلم يستكبر وقال:
    سوف أتدبر ما يقوله هذا الرجُل وبيني وبينه كتاب الله والسنة النبوية فإن وجدته على الهُدى أتّبعته واعترفت أنه الحق سواء يكون الإمام المهدي الذي ننتظر له أو هادياً من الله إلى الصراط المُستقيم، فلا يهمُّني يكون الإمام المهدي المُنتظر أم لم يكون هو، المهم إني وجدته على الحق ويهدي إلى صراطٍ مُستقيم، فكيف أُعرضُ عن الحق بعدما تبين لي أنه الحق؟! فيقول: وهل بعد الحق إلّا الضلال.؟! فأي مهدي نبغي بعد هذا الذي يُفصّلُ كتاب الله تفصيلاً ويُحاجُّنا بكتاب الله وسنة رسوله الحق ويُطهّر السنة النبوية من البدع تطهيراً ويُحرّم الاجتهاد في الفتوى بغير علم ولا سُلطان، ويُحرّم على المُسلمين أن يقولوا على الله مالا يعلمون. أفلا تتقون.!! فأخبروني أي مهدي تنتظرونه.؟!! فهل تريدوا أن يقول لكم إني رسول من الله إليكم.؟! أم ناصراً لما بين أيديكم كتاب الله وسنة رسوله الحق.؟! أفلا تعقلون.!!

    ويا قوم أُفتيكم أنه ليس شرطاً عليكم أن لا تتبعوني حتى تعترفوا أني الإمام المهدي، بل اتبعوا الحق وإذا أتبعتم الحق من ربكم فذلك اعتراف منكم أني الإمام المهدي إلى الحق فهل بعد الحق إلّا الضلال.؟! ويا قوم ليس المنطق أن أظهر لكم عند الركن اليماني وأقول يا معشر المُسلمين بايعوني إني الإمام المهدي الحق من ربكم وما يدريكم أني الإمام المهدي الحق من ربكم ما لم أدعوكم للحوار من قبل الظهور ومن بعد التصديق أظهر لكم عند البيت العتيق أليس هذا هو العقل والمنطق.؟! أم إنكم لا تعقلون.!! ويا قوم عليكم باستخدام عقولكم الذي ميزكم الله بها عن الأنعام وهو التفكير واتخاذ القرار من بعد التفكير تصديقاً لقول الله تعالى:
    {قُلْ إِنَّمَا أَعِظُكُم بِوَاحِدَةٍ ۖ أَن تَقُومُوا لِلَّهِ مَثْنَىٰ وَفُرَادَىٰ ثُمَّ تَتَفَكَّرُوا ۚ مَا بِصَاحِبِكُم مِّن جِنَّةٍ ۚ إِنْ هُوَ إِلَّا نَذِيرٌ لَّكُم بَيْنَ يَدَيْ عَذَابٍ شَدِيدٍ ﴿46﴾}
    صدق الله العظيم, [سبأ]

    وتصديقاً لقول الله تعالى:
    {أَوَلَمْ يَتَفَكَّرُوا ۗ مَا بِصَاحِبِهِم مِّن جِنَّةٍ ۚ إِنْ هُوَ إِلَّا نَذِيرٌ مُّبِينٌ ﴿184﴾ أَوَلَمْ يَنظُرُوا فِي مَلَكُوتِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا خَلَقَ اللَّهُ مِن شَيْءٍ وَأَنْ عَسَىٰ أَن يَكُونَ قَدِ اقْتَرَبَ أَجَلُهُمْ ۖ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَهُ يُؤْمِنُونَ ﴿185﴾}
    صدق الله العظيم, [الأعراف]

    وتصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَمَا أَنزَلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ إِلَّا لِتُبَيِّنَ لَهُمُ الَّذِي اخْتَلَفُوا فِيهِ ۙ وَهُدًى وَرَحْمَةً لِّقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ ﴿64﴾}
    صدق الله العظيم, [النحل]

    وتصديقاً لقول الله تعالى:
    {أَمْ يَقُولُونَ بِهِ جِنَّةٌ ۚ بَلْ جَاءَهُم بِالْحَقِّ وَأَكْثَرُهُمْ لِلْحَقِّ كَارِهُونَ ﴿70﴾}
    صدق الله العظيم, [المؤمنون]

    ويا قوم إنما أبتعثني الله ناصراً لما جاءكم به مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم الحق فأبيتم الحق من ربكم وقلتم هذا كذابٌ أشر وليس المهدي المُنتظر.!! ويا قوم أفلا تروا أنكم لم تُكذبوا ناصر مُحمد اليماني بل كذّبتم بما يدعُوكم إليه فكيف لا يُعذّبكم الله إن أستمريتم بالتكذّيب بالدعوة الحق إلى كتاب الله وسنة رسوله الحق.؟! ويا قوم ليس حُجّةً لكم إذ لم تروا ناصر مُحمد اليماني فليس حُجّةً لكم أن لا تُصدقوني حتى تنظروا إليّ.! فليس الهُدى في رؤيتي ولا في صوتي بل الهُدى في كلام الله ومن كذّب به أضلّه الله وعذبه. وقال الله تعالى:
    {وَإِن كَذَّبُوكَ فَقُل لِّي عَمَلِي وَلَكُمْ عَمَلُكُمْ ۖ أَنتُم بَرِيئُونَ مِمَّا أَعْمَلُ وَأَنَا بَرِيءٌ مِّمَّا تَعْمَلُونَ ﴿41﴾ وَمِنْهُم مَّن يَسْتَمِعُونَ إِلَيْكَ ۚ أَفَأَنتَ تُسْمِعُ الصُّمَّ وَلَوْ كَانُوا لَا يَعْقِلُونَ ﴿42﴾ وَمِنْهُم مَّن يَنظُرُ إِلَيْكَ ۚ أَفَأَنتَ تَهْدِي الْعُمْيَ وَلَوْ كَانُوا لَا يُبْصِرُونَ ﴿43﴾}
    صدق الله العظيم, [يونس]

    وذلك لأن بعضهم ينشغل بالنظرة إلى مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم دونما يُصغي إلى ما يقول.! وليس الهُدى في صورته عليه الصلاة والسلام ومن نظر إليه هداه الله إذاً لأمنوا الكُفّار أجمعين.! بل الهُدى الاستماع إلى كلام الله وفهمه فبأي حديثٍ بعد الله وآياته تؤمنون.؟! اللهم قد بلغت اللهم فاشهد..

    ويا معشر عُلماء الأُمة إني أدعوكم إلى الاحتكام إلى كتاب الله فإن أتّبعت أهواءكم وتركته وراء ظهري فلن تُغنوا عني من الله شيئاً، وكذلك مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لو أتّبع المفترون وترك حُكم الله العربي المُّبين وراء ظهره فلن تُغنوا عنه من الله شيئاً. فانظروا للتهديد الذي تلقّاه مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من ربه وهو خيراً منكم وأعلمُ، فما بالكم بعُلماءكم الذين هم من دونه عليه الصلاة والسلام تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَكَذَٰلِكَ أَنزَلْنَاهُ حُكْمًا عَرَبِيًّا ۚ وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُم بَعْدَمَا جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ مِن وَلِيٍّ وَلَا وَاقٍ ﴿37﴾}
    صدق الله العظيم, [الرعد]

    فأين تذهبون يا معشر عُلماء أُمة الإسلام المُستكبرون عن إن نوُّاب التبليغ لم يُبلغوكم شيئاً؟!
    إذاً فهم كاذبون بتصديق الإمام المهدي المُنتظر ناصر مُحمد اليماني ولو كانوا صادقين لما وهنوا ولما استكانوا في التبليغ عن الحق ليل نهار على كافة البشر بكُلّ حيلةٍ ووسيلة ولنصروا الحق من ربهم،
    أفلا يعلمون السابقون الأنصار من الذين أعثرهم الله على النبأ العظيم بالإنترنت العالمية أن الله علم أن منهم باحثون عن الحق فأعثرهم على الحق ليصطفي الله الصادقين منهم فيجعلهم نوّاب التبليغ والوزراء المُكرمين وولاتي على العالمين.؟! ومن أعرض منهم عن الحق فقد أعرض عن نعمة ربه وكرمه ورحمته فيعذبه الله عذاباً نُكراً، ويوعظ من يشاء منهم برؤية كوكب العذاب ليثبّته به على الحق إن كان يُريد الحق ليعلم أن ناصر مُحمد اليماني لا يُحذّرهم كذباً وافتراء على رب العالمين، فيُنبههم الله بذلك لكي يلزموا الحق فلا يفتنهم عن الذين يصدّوا عن سبيل الحق بغير علم ولا هُدىً ولا كتابٍ مُّنير بل بالظن الذي لا يُغني عن الحق شيئاً، وللأسف لم أرى من الأنصار السابقين الأخيار الذي صدّقوا ونصروا وبلّغوا بيانات الحق من ربهم إلّا قليلاً.! ومن ثُمّ يقوم الإمام المهدي بالذهاب إلى مواقع أخرى فيُسجّل عضواً فيها ويُبلّغ بيان الحق ولو كانوا كافة الأنصار يشتغلوا ليل نهار بالتبليغ عن طريق المواقع العالمية والمُنتديات الإسلامية لأنتشر الخبر بالدعوة للحوار إلى كافة المُسلمين وعُلماءهم..

    ولربما يودُّ أحد الأنصار أن يُقاطعني فيقول مهلاً مهلاً أيها الإمام ناصر فأنا لا أملك بما أنصرك به في شراء القناة الفضائية (منبر المهدي المُنتظر) برغم أني من السابقين المُصدّقين. ومن ثُمّ أردُّ عليه بالحق وأقول وهل يُكلّفُ الله نفساً إلّا وسعها حسب قُدرتها فإذا كنت لا تستطيع أن تُشارك في شراء منبر المهدي المُنتظر ولكنك قادر أن تُسجّل عضواً في المُنتديات الإسلامية ثُمّ تُبلّغ البيان الحق في المُنتديات الإسلامية وذلك نُصرةً مِنك وأضعفُ الإيمان إن كنت حقاً من الأنصار الصادقين الأخيار من الذي نحسبهم خير البرية وصفوة البشرية الأنصار الأبرار السابقين الأخيار،
    ولا ينفع التصديق لوحده [أنا صدّقت ناصر مُحمد اليماني أنه الإمام المهدي المُنتظر] بل يتوجّب عليه أن يُصدق إيمانه بالحق من ربه بالعمل ونُصرة الحق من ربه بكُلّ ما أوتي من قوة وبكُلّ حيلةٍ ووسيلة حسب قُدرته وجُهده ولا يُكلف الله نفساً إلّا وسعها وحسب طاقتها وقُدرتها..

    ويا معشر الباحثين عن الحق فهل تُريدوا الحق إن كنتم من أولوا الألباب.؟!
    فأفتوني في شأن الإمام المهدي الذي له تنتظرون, فهل سوف يأتي بكتابٍ جديد ودينٍ جديد ودعوةٌ جديدة وحُجّةٌ جديدة لم يأتي بها مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.؟!! وأعلم بجواب أولوا الألباب منكم فيقولوا: يا ناصر مُحمد عليك أن تعلم إنما يبتعث الله الإمام المهدي ناصر مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم النبي الأُمي خاتم الأنبياء والمُرسلين فلا كتابٌ جديد من بعده ولذلك يأتي الإمام المهدي ناصراً لمُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم. أيّ ناصراً لما جاء به مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم. أيّ ناصراً لدعوة مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم. ومن ثُمّ يردُّ عليكم الإمام المهدي ناصر مُحمد وأقول: إذاً لماذا تُعرضون عن الإمام المهدي الحق ناصر مُحمد اليماني إن كنتم صادقين.؟! فهل تبين لكم الحكمة من تواطؤ الاسم مُحمد في اسم الإمام المهدي ناصر مُحمد.؟! وهل تبين لكم لماذا جعل الله موضع التواطؤ للاسم مُحمد في اسمي في اسم أبي (ناصر مُحمد).؟! وذلك لكي يحمل الاسم الخبر لدعوة الإمام المهدي المُنتظر.
    وأما الحكمة من عدم بيان مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في اسم المهدي وفي ذلك حكمة بالغةٌ من الله ورسوله وذلك لأن الله يعلمُ أنه سوف يفتري شخصية الإمام المهدي كثيراً من الناس في كُل جيل من بعد موت مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم إلى جيل الإمام المهدي الحق من ربهم، فإنهم بالمئات وأغلبهم ما كان اسمه (مُحمد ابن عبد الله) أو (أحمد ابن عبد الله) وكذلك أصحاب أسماء أُخرى.! ولكنكم لا ولن تجدوا شخص واحد من المُفترين اسمه ((ناصر مُحمد)) إلّا الإمام المهدي الحق من ربكم والذي يُبين لكم كيف تواطأ الاسم مُحمد في اسم الإمام المهدي بل ويُبين لكم كثير في كثير من الأمور ويُفصّل لكم كتاب الله وسنة رسوله تفصيلاً ويدعوكم إلى توحدكم من بعد تفرّقكم إلى شعياً وأحزاباً وكُلّ حزبٍ بما لديهم فرحون، فضعُفت شوكتكم وفشلتم وذهبت ريحكم وأظهر الله عليكم عدوّكم ويخشى عُلماء المُسلمين أن يتخطفهم الناس في كُلّ بقاع الأرض بحُجّة الإرهاب.! و لا يصدعون بالحق إلّا قليلاً من عُلماء المُسلمين من الذي لا يخشون إلّا الله، ولكنكم سوف تجدوهم يصدعون بالحق في شأن الإمام المهدي الحق من ربهم بعدما تبين لهم أنه الحق من ربهم فأعلنوا اعترافهم للحق لأمتهم فلا يخافون لومة لائم أولئك المُتّقون من التابعين من عُلماء الأُمة من الذين يُحشَروا إلى الرحمن وفداً مُباركاً..
    أولئك هم الصدّيقين للحق أقلهم درجةً عند الله كدرجة نبي الله يونس أولئك هم الآخرين لمّا يلحقوا بهم مثلهم كمثل التابعون الأولون الصديقون لمُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وكانوا غُرباء، والغريب لدى الناس هو تصديقهم لهذا النبي الأُمي،
    وكذلك الغُرباء في عصر الإمام المهدي من عُلماء الأُمة الذين تبين لهم أنه الحق من ربهم أولئك عُلماء حقاً بالحق أولئك من عُلماء الأُمة الصّدّيقين المُصدّقين بالحق من ربهم وعلموا أن هذا هو البيان الحق للقُرآن فهم به موقنين أولئك هم الآخرين لمّا يلحقوا بهم مثلهم كمثل التابعون الأولون الصديقون لمُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم. وأما الذين لم يفقهوه منهم وهم له حافظون وبه مؤمنون ثُمّ ينكروا البيان الحق من ربهم فمثلهم كمثل الحمار يحمل الأسفار في وعاء على ظهره ولكنه لا يفهم ما يحمل على ظهره تصديقاً لقول الله تعالى:
    {يُسَبِّحُ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ الْمَلِكِ الْقُدُّوسِ الْعَزِيزِ الْحَكِيمِ ﴿1﴾ هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولًا مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ ﴿2﴾ وَآخَرِينَ مِنْهُمْ لَمَّا يَلْحَقُوا بِهِمْ ۚ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ ﴿3﴾ ذَٰلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاءُ ۚ وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ ﴿4﴾ مَثَلُ الَّذِينَ حُمِّلُوا التَّوْرَاةَ ثُمَّ لَمْ يَحْمِلُوهَا كَمَثَلِ الْحِمَارِ يَحْمِلُ أَسْفَارًا ۚ بِئْسَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِ اللَّهِ ۚ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ ﴿5﴾ قُلْ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ هَادُوا إِن زَعَمْتُمْ أَنَّكُمْ أَوْلِيَاءُ لِلَّهِ مِن دُونِ النَّاسِ فَتَمَنَّوُا الْمَوْتَ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ ﴿6﴾ وَلَا يَتَمَنَّوْنَهُ أَبَدًا بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيهِمْ ۚ وَاللَّهُ عَلِيمٌ بِالظَّالِمِينَ ﴿7﴾ قُلْ إِنَّ الْمَوْتَ الَّذِي تَفِرُّونَ مِنْهُ فَإِنَّهُ مُلَاقِيكُمْ ۖ ثُمَّ تُرَدُّونَ إِلَىٰ عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ ﴿8﴾}
    صدق الله العظيم, [الجمعة]

    أولئك هم المُقرّبون عند ربهم ثُلَّةٌ من الأولون وقليلٌ من الآخرين كما ترون، وكذلك في كُلّ زمان يبدأ الحق غريباً لدى الناس وسبب غربة الحق لديهم هو لأن الشياطين قد أخرجوا أبائهم عن الحق فهم على أثارهم يهرعون، وتعودوا على ذلك جيلٌ بعد جيل حتى إذا بعث الله المهديين إلى الحق من الأنبياء والرُسل والأئمة الحق من ربهم ليهدوهم إلى سواء السبيل فتكون دعوتهم بادئ الأمر غريبة جداً على الذين أضلوا عن الصراط المُستقيم وشيئاً فشيئاً حتى يعود الناس إلى الصراط المُستقيم حتى إذا مات مهديهم على الصراط المُستقيم ومن ثم يبدؤوا شياطين الجن والإنس بمكرهم وبدعهم ومُبالغتهم في عباد الله الصالحين بغير الحق وذلك حتى يدعونهم الناس من دون ربهم ويتوسلوا بهم ليُقرّبوهم إلى الله زُلفاً ليعيدوا الناس إلى ما كانوا عليه في ضلالهم القديم إلى ما يشاء الله،
    ومن ثُمّ يبعث الله من يعيدهم إلى الصراط المُستقيم فتكون دعوته غريبةٌ على الناس في عصره وسبب غرابة دعوته لدى الناس لأنهم قد أخرجهم الشياطين بإفتراءهم عن الصراط المُستقيم وهكذا إلى دعوة خاتم خُلفاء الله أجمعين الإمام المهدي ناصر مُحمد اليماني الذي يدعوا الناس إلى الرجوع إلى كتاب الله وسنة رسوله الحق فإذا عُلماء أُمته إلّا من رحم ربي منهم ما كان ردهم علينا إلّا قولهم إننا ننصحك أن تذهب إلى مُستشفى الأمراض النفسية فإنه يتخبّطك مس شيطانٌ رجيم.! أو أذهب إلى شيخ يقرئ عليك القُرآن فإنك يا ناصر مُحمد اليماني لمجنون والجنون فنون.! ومن ثُمّ يردُّ عليهم الإمام المهدي الحق من ربهم وأقول كذلك قيل لكافة الأنبياء والمُرسلين المهديين الذين ابتعثهم الله ليهدوا الناس إلى الحق بعد أن ضلوا عن الصراط المُستقيم وقال الله تعالى:
    {كَذَٰلِكَ مَا أَتَى الَّذِينَ مِن قَبْلِهِم مِّن رَّسُولٍ إِلَّا قَالُوا سَاحِرٌ أَوْ مَجْنُونٌ ﴿52﴾ أَتَوَاصَوْا بِهِ ۚ بَلْ هُمْ قَوْمٌ طَاغُونَ ﴿53﴾}
    صدق الله العظيم, [الذاريات]

    وكذلك الإمام المهدي المُنتظر ناصر مُحمد اليماني الذي يدعو المُسلمين والناس أجمعين إلى الرجوع إلى منهاج النبوّة الأولى كما كان عليه مُحمد رسول الله والذين معه قلباً وقالباً، وما كان ردّ كثيراً من الذين أظهرهم الله على شأني إلّا أن قالوا أن ناصر مُحمد اليماني مجنون، فبعضهم ينصحني أن أذهب إلى مُستشفى الأمراض العقلية وآخرين النفسية وآخرين القُرآنية وآخرين يقولون بل عنده علم بارع في التنجيم بل هو مُنجّم.!! ومن ثُمّ أردُّ عليهم وأقول ألا تخافون الله أن توصفوا بمن يدعوكم إلى الرجوع إلى كتاب الله وسنة رسوله الحق ويدعوكم للحوار والدخول إلى طاولة الحوار العالمية وأنتم في بيوتكم ثُمّ تفتحوا أجهزتكم فإذا أنتم لدينا في طاولة الحوار فتطّلعوا على بيانات المدعو ناصر مُحمد اليماني فإن تبين لكم أنه الحق فاعترفوا بالحق وانصروا الحق من ربكم، وإن تبين لكم أن ناصر مُحمد اليماني على ضلالٍ مُّبين فعلى كافة عُلماء الأُمة الإسلامية أن يهبوا للدفاع عن دينهم ويتنازلوا عن كبرهم من أجل الذود عن دينهم فيدخلوا إلى طاولة الحوار العالمية (موقع الإمام ناصر مُحمد اليماني) ثُمّ يُجادلوا ناصر مُحمد اليماني بعلم هو أهدى من علمه وأقوم قيلاً. ولربما المفترون يقولوا علينا بغير الحق يقولوا ولكنه سوف يحذف بيانات عُلماء الأُمة ويترك بياناته.! ومن ثُمّ أردُّ عليهم وأقول: لقد وعدتكم من قبل ولا أزال عند وعدي أني لا ولن أحذف بيان أحد عُلماء الأُمة أبداً مهما كان يُخالفني الرأي، غير أن لي شرط واحد فقط وهو أن لا يهينني وأنصاري بموقعي فإن فعل فقد جعلنا لأعضاء مجلس الإدارة عليه سُلطان وليس فقط يحظروه بل يجتثوه من الموقع كشجرةٍ خبيثةٍ اجّتُثت من فوق الأرض مالها من قرار، وذلك هو الخط الأحمر لا ينبغي لا لعالم ولا لجاهل أن يتعداه فيُهيننا في موقعنا ولكن يُجادلنا بعلم هو أهدى من علمنا وأقوم سبيلاً حتى يُبين إن سبيلنا معوج، وإن لم يستطيعوا فقد علموا أنهم هم على سبيل معوج ووجب عليهم أن يتّبعوا الذي يدعوا إلى الحق ويهدي إلى صراطٍ مُستقيم الإمام المهدي ناصر مُحمد اليماني وسلامٌ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين.

    خليفة الله وعبده الإمام المهدي الذليل على المؤمنين العزيزُ على الكافرين
    ناصر مُحمد اليماني

    [/SIZE]

  4. الترتيب #14 الرقم والرابط: 61795 أدوات الاقتباس نسخ النص
    ابوبراءة غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    81

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نجيب علي العقبي مشاهدة المشاركة
    ما رايك ابوعهود هل يكون اتباعنا اتباع الاعمى ام اتباع المستنير
    فمن كان في هذه اعمى فلن يكون في الاخرة سوى اعمى


    نحن نبحث عن اهم شي
    به سنصل الى الجنه وبغيره نصل الى النار


    توحيد الله من كل الحاد في ربوبيته والوهيته واسمائه واياته

    فهل نبشي لموضوع وحدانية المشرع ووحدانية اياته اسراف

    اليست ايات الله كافيه شافيه حتى نبحث في كلام البشر ايا كنوا
    اليس الله منزل الكتاب وحديثه احسن الحديث وما سواه كلام بشري قابل للخطاء
    اليست ايات الله بيان لاياته
    اليس تفسير الله هو احسن التفاسير فلماذا البحث والتنطع الى غيره
    هل هناك من يستطيع ان ياتي بمثل ايات الله اعجازا وبيانا فكيف نقول ان الرسول اؤتي القران مثله معه
    اليس الايمان بغير كلام الله شرك لابد ان نكفر به حتى وان كان من كلام الرسول فعلا
    اليس الله بكاف عبده
    ام انه لابد ان نؤمن بالله ونحن مشركون




    إلى كافة عُلماء البشر على مُختلف التيارات أجمعين

    بسم الله الرحمن الرحيم
    وقال الله تعالى(لَوْ أَنزَلْنَا هَذَا الْقُرْآنَ عَلَى جَبَلٍ لَّرَأَيْتَهُ خَاشِعاً مُّتَصَدِّعاً مِّنْ خَشْيَةِ اللَّهِ وَتِلْكَ الْأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ)
    قال الله تعالى(اللَّهُ نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ كِتَاباً مُّتَشَابِهاً مَّثَانِيَ تَقْشَعِرُّ مِنْهُ جُلُودُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ ثُمَّ تَلِينُ جُلُودُهُمْ وَقُلُوبُهُمْ إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ ذَلِكَ هُدَى اللَّهِ يَهْدِي بِهِ مَنْ يَشَاءُ وَمَن يُضْلِلْ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ هاد)
    وقال الله تعالى(إِنَّ هَـذَا الْقُرْآنَ يِهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْراً كَبِيراً)
    وقال الله تعالى(كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِّيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُوْلُوا الْأَلْبَابِ)
    وقال الله تعالى(إنما المؤمنون الذين إذا ذكر الله وجلت قلوبهم وإذا تليت عليهم آياته زادتهم إيمانا وعلى ربهم يتوكلون . الذين يقيمون الصلاة ومما رزقناهم ينفقون. أولئك هم المؤمنون حقا لهم درجات عند ربهم ومغفرة ورزق كريم ) [ الأنفال 2-3]
    وقال الله تعالى(وإذا قرىءالقرآن فاستمعوا له وأنصتوا لعلكم ترحمون)
    وقال الله تعالى(ولقد يسرنا القرآن للذكر فهل من مدكر)
    وقال الله تعالى( وَمَا هُوَ بِقَوْلِ شَيْطَانٍ رَجِيمٍ (25) فَأَيْنَ تَذْهَبُونَ (26) إِنْ هُوَ إِلَّا ذِكْرٌ لِّلْعَالَمِينَ(27) لِمَن شَاء مِنكُمْ أَن يَسْتَقِيمَ (28) وَمَا تَشَاؤُونَ إِلَّا أَن يَشَاءَ اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ (29))صدق الله العظيم
    من المهدي المُنتظر من أل البيت المُطهر ناصر مُحمد اليماني إلى كافة عُلماء البشر من الجن والإنس على مُختلف التيارات إني أُشهد الله وكفى بالله شهيدا أني أدعوكم للحوار على مُختلف عقائدكم ودياناتكم وثقافاتكم إلى طاولة الحوار وأني أعدكم وعدا غير مكذوب أني لا ولن أحذف بياناتكم أبدا مهما كان فيها من الكُفر والمخالفة لدعوتنا إلى الذكر للقرأن العظيم ولا ينبغي لكم أن تُصدقون أني المهدي المُنتظر الناصر للذكر الذي جاء به محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم مالم أخرس ألسنتكم كافة بمُحكم القرأن العظيم وبما أن الله أتاني علم الكتاب فأني أتحداكم بمُحكمه ومُتشابهه فلا تُجادلوني به إلا أتيتكم بالحق وأحسن تفسيرا بإذن الله مما علمني ربي إنه هو العليم الحكيم وأصدرأمر إلى كافة أعضاء مجلس الإدرارة لطاولة الحوار العالمية للمهدي المُنتظر فأصدر الأمر إلى طاقم الإدارة بقيادة الحُسين إبن عمر أن لا يحذفوا حتى إبليس الشيطان الرجيم وكافة أنصارة من المغضوب عليهم وكافة الضالين والمجوسيين وحزب الطاغوت والمُسلمين والنصارى واليهود وأني أحرم عليكم حجبهم مهما شتموني ومهما سبوني ومهما لعنوني فلن يلعنوا إلا أنفسهم فلا يجوز لكم مُخالفة أمري أبدا مهما أخذتكم الغيرة على إمامكم حتى لا تكون لهم الحُجة علينا فيقولوا للناس إنما حجبناهم لأننا عجزنا عن إلجامهم وكذلك أمر جميع الأنصار بالأمر أن لا يردوا السب بالسب والشتم بالشتم واللعن باللعن بل قولوا سلام عليكم لا نبتغي الجاهلين وقد علمكم الله أن الصبر خيرا لكم تصديقاً لقول الله تعالى(وَإِنْ عَاقَبْتُمْ فَعَاقِبُوا بِمِثْلِ مَاعُوقِبْتُمْ بِهِ وَلَئِنْ صَبَرْتُمْ لَهُوَخَيْرٌ لِلصَّابِرِينَ)صدق الله العظيم
    فلم يأمركم الله أن تعاقبوا بمثل ما عوقبتم به بل جعل الله لكم الخيار بين الصبر والمُعاقبة وعلمكم الله أن الصبر هو خيرا لكم(وَلَئِنْ صَبَرْتُمْ لَهُوَ خَيْرٌ لِلصَّابِرِينَ)
    ويا معشر الأنصار إنما حزب الإمام المهدي هم عُباد الرحمن الذين قال الله عنهم في محكم كتابه(وَعِبَادُ الرَّحْمَنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الْأَرْضِ هَوْناً وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلَاماً (63)صدق الله العظيم
    وكلا ولا ولن اسمح بعد اليوم لأعضاء مجلس الإدارة لطاولة الحوار للمهدي المُنتظر أن يحذفوا بيان أحدا أبدا مهما كان كفري ومهما كان لا إخلاقي إلا روابط المواقع سواء كانت إباحية أو غيرها فإني أمركم بحذفها فلا يجب بقائها في طاولة الحوار العالمية للجن والإنس إلا أن تكون روابط لمواقع علمية فلا بئس بها وأما ما دون ذلك فلا يجوز لكم أن تعصوا أمري شيئا فإن فعلتم فسوف أعتزل موقعي فيذهب إمامكم عنكم وأعلم إنما الغيرة تأخذكم بالحق على إمامكم ولاكن تذكروا أن المُحب لمن يحب مُطيعوا فأطيعوا أمري ولا تحذفوا أحدا إلا بأمر مني إذا رأيته ليس إلا ينزل بيانات لا علاقة لها بالحوار ليشغل بها القراء والباحثين عن الحق خارجة عن مواضيع الحوار فعند ذلك سوف يصدر فيه أمراً مني على صافحة الموقع أما البيان الذي يخالفني فلا تحذفوه أبدا فسوف أهيمن عليهم بالعلم والسُلطان من القرأن العظيم إن كانوا به يؤمنون وكذلك نشد أزر رئيس طاقم الإدارة إبن عمر بخمسة ليكونوا مُراقبين لروابط المواقع الإباحية والصور الخليعة من قبل أولياء الشياطين وحجب عضوياتهم فورا ,ويامعشر عُلماء الامة ليست دعوتي لكم إلى الإحتكام إلى القرأن العظيم أني لا أتبع إلا القرأن حاشا لله فإذا لم أجد سلطان علمي في القرأن فحتماً تجدوني أذهب لسنة محمد رسول الله الحق صلى الله عليه وأله وسلم وأما الذين أحاجهم بكتاب الله وهم يُحاجوني بما يُخالف لمُحكم القرأن العظيم في السنة النبوية فعلموا أنهم إنما يحاجوني بقول الشيطان الرجيم من الأحاديث الموضوعة على لسان أولياءه وتجدوها حتماً جميعاً مُخالفة لمُحكم القرأن العظيم ويا معشر عُلماء الجن والإنس إني افتيكم بالحق إنما أدعوكم للإحتكام للقرأن لأنه حجة الله عليكم وعلى مُحمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم تصديقاً لقول الله تعالى
    (وَإِنَّهُ لَذِكْرٌ لَكَ وَلِقَوْمِكَ وَسَوْفَ تُسْأَلُونَ)صدق العظيم
    ولأنه محفوظ من التحريف تصديقاً لقول الله تعالى(إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ (9))صدق الله العظيم
    ولسوف أتيكم بالبرهان المُبين من مُحكم القرأن العظيم أن القرأن هو حجة الله عليكم لعلكم تتقون تصديقاً لقول الله تعالى(وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكاً وَنَحْشُرُهُ يوم القيامة أَعْمَى قَالَ رَبِّ لِمَ حَشَرْتَنِي أَعْمَى وَقَدْ كُنْتُ بَصِيراً قَالَ كَذَلِكَ أَتَتْكَ آيَاتُنَا فَنَسِيتَهَا وَكَذَلِكَ الْيَوْمَ تُنْسَى)صدق الله العظيم
    فانظروا للحجة من الله على المُعرض عن الذكر(قَالَ كَذَلِكَ أَتَتْكَ آيَاتُنَا فَنَسِيتَهَا وَكَذَلِكَ الْيَوْمَ تُنْسَى)وأرى المُفترون يقولون يا ناصر مُحمد اليماني إنك تنكر السنة برغم أن الاحاديث عن المهدي هي في السنة ومن ثم أرد عليه وأفتيهم بالحق وأقسمُ بالله العظيم أن من كفر بسنة محمد رسول الله الحق صلى الله عليه وأله وسلم فكأنما كفر بمُحكم القرأن العظيم قاتلكم الله أنى تؤفكون وإنما أكفر بما جاء مُخالف لمُحكم القرأن العظيم لأني أعلم أنه حديث من عند غير الله من الشيطان الرجيم على لسان أوليائه المُفترون على محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم تصديقاً لقول الله تعالى (وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُواْ مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَآئِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ)
    صدق الله العظيم
    وكم أفيتينا الفتوى تتلوا الأخرى أن السنة النبوية الحق جاءت من عند الله كما جاء هذا القرأن العظيم ولكن الله علمكم بالحق أن الأحاديث النبوية في السنة ليست محفوظة من التحريف وعلمكم أن تجعلوا محكم القرأن هو المرجع فإذا كان هذا الحديث النبوي في السنة غير الذي يقوله محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم فإنكم حتماً سوف تجدوا بينه وبين مُحكم القرأن إختلافاً كثيرا تصديقاً لقول الله تعالى
    (مَّنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللّهَ وَمَن تَوَلَّى فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظاً (80) وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُواْ مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَآئِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ وَكَفَى بِاللّهِ وَكِيلاً (81) أَفَلاَ يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللّهِ لَوَجَدُواْ فِيهِ اخْتِلاَفاً كَثِيراً (82) وَإِذَا جَاءهُمْ أَمْرٌ مِّنَ الأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُواْ بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُوْلِي الأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلاَ فَضْلُ اللّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لاَتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلاَّ قَلِيلاً (83))صدق الله العظيم
    وفي هذه الأيات بين الله لكم فتاوى أساية في الدين الإسلامي الحنيف لعلكم تتقون وسوف نُفصل هذه الأيات تفصيلا وهي (80)و(81)و(82)وهي
    1_أمركم الله بطاعة رسوله وأن ما أمركم به رسول الله فخذوه وما نهاكم عنه فانتهو تصديقاًَ لقول الله تعالى(مَّنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللّهَ وَمَن تَوَلَّى فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظاً (80))صدق الله العظيم
    2_أفتاكم الله أن السنة ليست محفوظة من التحريف من لدى أولياء الطاغوت المُنافقون الذين يظهرون الطاعة لله ولرسوله حتى يكونوا من روات الحديث فإذا خرجوا يُبيتون أحاديث غير التي يقولها عليه الصلاة
    والسلام تصديقاً لقول الله تعالى(وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُواْ مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَآئِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ وَكَفَى بِاللّهِ وَكِيلاً(81))
    3_ومن ثم أمركم الله بالإحتكام إلى مُحكم القرأن للتتدبر فإذا وجدتم أن هذا الحديث بينه وبين أيات مُحكمات من أم الكتاب إختلافا كثيرا فإن ذلك الحديث النبوي جاء من عند غير الله ورسوله تصديقاً لقول الله تعالى
    (أَفَلاَ يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللّهِ لَوَجَدُواْ فِيهِ اخْتِلاَفاً كَثِيراً (82))

    4_ وعلمكم الله أنه إذا جاءكم أمر من الأمن أي من عند الله ورسوله أو من الخوف أي من عند غير الله ورسوله من عند الطاغوت ومن أطاعه فلا أمن له في الدُنيا والأخرة فيتنازع عُلماء الحديث فطائفة تقول هذا حديث حق وطائفة أخرى تنكره فيذيع الخلاف فيما بينهم في شأن ذلك الحديث ثم أمركم الله أن تردوه إلى الرسول إذا كان لا يزال موجود فيكم هل قال ذلك الحديث وإذا لم يعد موجود بعد أن توفاه الله فأمركم الله أن تردوه إلى أولي الأمر منكم الراسخون في العلم من الذين أمركم الله بطاعتهم من بعد الله ورسوله لعلمه الذين يستنبطونه منهم أي لعلم هذا الحديث هل هو مُفترى عن رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم فيستنبط لكم أية مُحكمة بينها وبين هذا الحديث النبوي إختلافا كثيرا ومن ثم يتبين لكم أن هذا الحديث النبوي جاء من عند غير الله ورسوله فتجتنبوه وتنبذوه وراء ظهوركم وعلمكم الله بأن لولا فضل الله عليكم يا معشر المُسلمون لأتبعتم المسيح الدجال الشيطان الرجيم إلا قيلا وهاهو فضل الله عليكم بين أيدكم وأنتم عنه مُعرضون حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم
    المهدي المُنتظر الإمام ناصر محمد اليماني

    سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلاما على المرسلين والحمد لله رب العالمين
    {لَتُبْلَوُنَّ فِي أَمْوَالِكُمْ وَأَنفُسِكُمْ وَلَتَسْمَعُنَّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ مِن قَبْلِكُمْ وَمِنَ الَّذِينَ أَشْرَكُواْ أَذًى كَثِيراً وَإِن تَصْبِرُواْ وَتَتَّقُواْ فَإِنَّ ذَلِكَ مِنْ عَزْمِ الأُمُورِ }آل عمران


    صدق الله العظيم

  5. الترتيب #15 الرقم والرابط: 61797 أدوات الاقتباس نسخ النص
    محب النعيم الاعظم زائر

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نجيب علي العقبي مشاهدة المشاركة
    اخي انا الفقير اذا من حذف موضوعي

    اما بشان ان السنه هي وحي يجب الايمان به فهذا ما عليك اثباته لان الله واتل ما اوحي اليك من كتاب ربك لا مبدل لكلماته
    فان كان كلام النبي وحي ونحن ملزمون باتباعه فما فائده القران اذا

    ثم هل القران ناقص
    ثم هل البيان ليس في كتاب الله لكل شي
    ثم هل يحتاج الله لبشر كي يشرح ما فصله هو ويسره هو على لسان نبيه وتيسيره بمعنى لغته


    لابداء الحوار معكم اريد ان نمنهج الحوار ونجعله غير عشوائي وندخل فيه نقطه نقطه

    1(هل بيان القران من السنه
    2(هل القران لا يكفي
    3(ماهي وضيفة الرسل
    4(هل الكتب السابقه محرفه
    5(هل نحن ملزمون بما في الاناجيل والتلمود
    6(هل الايات المعنيه باتباع الرسول هي في اطار التشريع ام انها قضايا وجائت سياق الايات بمقاصدها
    7(هل نحن ملزمون باتباع كلام الرسل جميعا على اساس انهم رسل مثل رسولنا محمد يجب الايمان بهم دون تفضيل
    8(من هو الرسول وهل القران رسول الله ام لا
    ...


    هذا طبعا ما استحضره وللنقاش بقيه

    بشان ما ذكره الاخ الباحث عن الحقيقه ...فادعوه الى قراة الايات وعدم قطعها من سياقها وتدبر الايه ومقصدها قبل الاستدلال بها ....اقراء جيدا كتاب الله بتدبر دون تقليد او عض للايات
    ساجعلك تبحث سياق الايات التي ذكرتها وبعد ان تقراها سارد عليك ان لم تفهمها
    1) السنه هي بيان للقران لما اشكل على الصحابة والمؤمنون فهمه
    2)القران يكفي لمن القى السمع وهو شهيد ولكن هناك ما يشكل على الانسان فهمه من القران فجائت السنه بيانا له
    3)تبليغ ما نزل اليهم من وحي وتصحيح المعتقد بما يتوافق مع الوحي الالاهي
    4)نعم الكتب السابقة فيها تحريف وفيها حق والحق فيها يتوافق مع القران والباطل يخالفه فالقران اتى به ما في الكتب الساقه ولكنه مهيمن عليهما بكلام جديد وبشرح افضل
    5)انت ملزم بما هو حق في الانجيل والتوراة الذي يوافق للقران
    6)نعم هي تشريع فاتباع الرسول هو يتم بتحكيم الرسول في الاختلاف بين الناس ليحكم بينهم بما انزل الله وايضا باتباع اقواله وافعاله
    7)نعم يجب الايمان بهم دون تفريق والله رفع الرسل فوق بعضهم درجات وفضلهم بالرسالات وبطريقة الوحي ولكن نحن امرنا ان لا نفرق بينهم وننسب لهذا شفاعة ولهذا كذا ولهذا الوسيله وانت تفهم ما اقصد
    8)الرسول هو انسان وهو رجل من اهل القرى وهو رسول من الله للبشر ليبلغهم الوحي الالهي ويصحح المعتقدات بما يتوافق مع القران اما القران فهو كلام الله وليس رسول الله
    لنرى الى ماذا سنصل في الحوار

  6. الترتيب #16 الرقم والرابط: 61798 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    الدولة
    المملكة العربية السعودية
    المشاركات
    299

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نجيب علي العقبي مشاهدة المشاركة
    اقسم بالله اني كلما كتبت موضوعا للنشر لا يتم استيعابه في المنتدى مع ان خطي ليس فيه اي عيوب وانما هناك من يتحكم في الامر لعلمهم اني اريد انشاء موضوع جديد لاني اخبرهم اني سارد عليه قبل الرد بثواني


    وقد حصلت معي من قبل ولذالك اعرف جيدا من وراء ذالك
    وكل مافي الامر اني اعتمد المشاركه ولا يتم قبولها وكان شي لم يكن
    طيب ما اسم عنوان الموضوع الذي كتبته وحذف ؟ حاول تتذكر.

    كيف من المنطق ان تكتب شيئاً ومن ثم تخبر قبلها احدهم فتحذف مشاركتك حينما ترغب إعتمادها.

    وركز في جملتك التي كتبت (وقد حصلت معي من قبل ولذالك اعرف جيدا من وراء ذالك وكل مافي الامر اني اعتمد المشاركه ولا يتم قبولها وكان شي لم يكن) من هم وراء ذلك ضروري تجاوب ؟
    وبشأن اعتماد مشاركتك ولا يتم قبولها وكأن شيء لم يكن، هنا تعتبر مشكلة لديك في جهازك او متصفحك وليس بالموقع . مثال ذلك ( تكتب رد طويل بعد جهد وتعب ومن ثم تعتمد الرد فتجد الإتصال بالإنترنت مفصول وتذهب الصفحة سدى ويذهب الرد بدون جدوى)، لذا قبل اعتماد الرد إعمل على معاينة للمشاركة فإن ظهرت لك بعدها تطمئن لاعتمادها فتظهر بشكل عادي بدون اي اشكال.

    وأعيد وأكرر هل الموقع الذي تقصده (http://www.the-greatnews.com) ؟
    خصوصاً اني أرى لك رسائل تردني على الإيميل بإسمك كما تقول (أنا الفقير) من موقع الفيس بوك منذ فترة تقريبا اربع ايام إلى الأمس ترسل مقاطع يوتيوب عن نيبروا حسب ما إطلعت وغيرها من المواضيع. فهل هذا ما تقصد.

    وأعذرني على التساؤلات لكن حتى نصل إلى نتيجة.
    (قُل لِّمَن مَّا فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ قُل لِلّهِ كَتَبَ عَلَى نَفْسِهِ الرَّحْمَةَ لَيَجْمَعَنَّكُمْ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ لاَ رَيْبَ فِيهِ الَّذِينَ خَسِرُواْ أَنفُسَهُمْ فَهُمْ لاَ يُؤْمِنُونَ ﴿ 12 ﴾. صدق الله العظيم، سورة الأنعام.

  7. الترتيب #17 الرقم والرابط: 61805 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    750

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نجيب علي العقبي مشاهدة المشاركة
    اخي انا الفقير اذا من حذف موضوعي

    اما بشان ان السنه هي وحي يجب الايمان به فهذا ما عليك اثباته لان الله واتل ما اوحي اليك من كتاب ربك لا مبدل لكلماته
    فان كان كلام النبي وحي ونحن ملزمون باتباعه فما فائده القران اذا

    ثم هل القران ناقص
    ثم هل البيان ليس في كتاب الله لكل شي
    ثم هل يحتاج الله لبشر كي يشرح ما فصله هو ويسره هو على لسان نبيه وتيسيره بمعنى لغته


    لابداء الحوار معكم اريد ان نمنهج الحوار ونجعله غير عشوائي وندخل فيه نقطه نقطه

    1(هل بيان القران من السنه
    2(هل القران لا يكفي
    3(ماهي وضيفة الرسل
    4(هل الكتب السابقه محرفه
    5(هل نحن ملزمون بما في الاناجيل والتلمود
    6(هل الايات المعنيه باتباع الرسول هي في اطار التشريع ام انها قضايا وجائت سياق الايات بمقاصدها
    7(هل نحن ملزمون باتباع كلام الرسل جميعا على اساس انهم رسل مثل رسولنا محمد يجب الايمان بهم دون تفضيل
    8(من هو الرسول وهل القران رسول الله ام لا
    ...


    هذا طبعا ما استحضره وللنقاش بقيه

    بشان ما ذكره الاخ الباحث عن الحقيقه ...فادعوه الى قراة الايات وعدم قطعها من سياقها وتدبر الايه ومقصدها قبل الاستدلال بها ....اقراء جيدا كتاب الله بتدبر دون تقليد او عض للايات
    ساجعلك تبحث سياق الايات التي ذكرتها وبعد ان تقراها سارد عليك ان لم تفهمها
    اخي الحبيب نجيب قد طرحت مسالة الايمان بالسنة النبوية الصحيحة من قبل وقد اجابك الامام اجابة شافية وبايعت فاصبحت من الانصار وكانت بيعتك هي اتباع كتاب الله وسنة نبيه التي لا تخالف محكم كتابه وهذا اقتباس لبيان الامام في رده عليك للتذكير.

    اقتباس:



    الإمام ناصر محمد اليماني
    27 - 03 - 1433 هـ
    19 - 02 - 2012 مـ
    04:36 AM
    ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــ






    الإمام المهدي المنتظر يعلن الكفر بالتعددية المذهبية في دين الله..




    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على جدي محمد رسول الله وآله الأطهار وجميع الرسل من ربهم وآلهم الأطهار وجميع المسلمين في الأولين وفي الآخرين وفي الملأ الأعلى إلى يوم الدين، أما بعد..

    فقد عدنا بحفظ الله ورعايته قبل عدة أيام وننتظر ما يفعل الله وإلى الله ترجع الأمور في عصر الحوار من قبل الظهور ومن بعد الظهور إلى اليوم الآخر ولله الأمر من قبل ومن بعد إن الله بالغ أمره، ولكن أكثر الناس لا يعلمون ....

    ويا حبيبي في الله نجيب علي العقبي إن كنت من الأنصار السابقين الأخيار في عصر الحوار من قبل الظهور فأعلن الكفر بالتعددية المذهبية في دين الله حتى ينجيك الله من عذابه. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَلاَ تَكُونُواْ كَالَّذِينَ تَفَرَّقُواْ وَاخْتَلَفُواْ مِن بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ وَأُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ}
    صدق الله العظيم[آل عمران:105]

    فلا تكن يا عقبي {مِنَ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا كُلُّ حِزْبٍ بِمَا لَدَيْهِمْ فَرِحُونَ} [الروم:32] إني لك ناصح أمين كوني أراك متعصباً للمذهب القرآني، وكذلك تفتي أن الشيعة والسنة هم المغضوب عليهم وإنك لمن الخاطئين في أسلوبك هذا المنفِّر عن اتباع المهدي المنتظر من الشيعة والسنة، فاتقِ الله فهم من إخواننا في دين الله، فهل ترى أنك بأسلوبك هذا سوف تهدهم إلى الصراط المستقيم؟ وحاشا لله.. فليس ذلك من الحكمة في شيء في الدعوة إلى الله، ويارجل لقد ادّعى فرعون الربوبية {فَقَالَ أَنَا رَبُّكُمُ الْأَعْلَى} [النازعات:24] وبرغم ذلك تجد أن الله استوصى نبيه موسى وأخاه هارون عليهم الصلاة والسلام بالرفق بفرعون في الخطاب فقال الله تعالى: {فَقُولَا لَهُ قَوْلًا لَيِّنًا لَعَلَّهُ يَتَذَكَّرُ أَوْ يَخْشَى} صدق الله العظيم [طه:44]

    كون أسلوب الدعوة إلى الله لا يجوز أن يكون منفراً كون التنفير ليس من الحكمة في شيء. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ}
    صدق الله العظيم [النحل:125]

    فاتقِ الله حبيبي في الله واتبع الإمام المهدي وأعلن الكفر بالتعددية المذهبية في دين الله، فلا تتعصب للمذهب القرآني ولا للمذهب السني ولا للمذهب الشيعي وكن حنيفاً مسلماً، ويا حبيبي في الله نجيب علي العقبي لن تستطيعوا أن تقنعوا الناس بدين الإسلام وهم يرون المسلمين يلعن بعضهم بعضاً، ويصف بعضهم بعضاً بالكفر كما تصفُ السنة والشيعة أنهم من المغضوب عليهم، وأعوذ بالله من غضب الله..
    ولكني الإمام المهدي ناصر محمد اليماني أقول يا أحبتي في دين الله السنة والشيعة والقرآنيين وكافة أصحاب المذاهب الإسلامية تعالوا إلى كلمة سواء بيننا وبين العالمين أن لا نعبد إلا الله وحده لا شريك واتبعوني أهدكم صراطاً سوياً على بصيرة من ربي، وما كان الإمام المهدي قرآنياً وما كان الإمام المهدي سنياً ولا شيعياً بل حنيفاً مسلماً وما كان من المشركين من الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعاً كل حزب بما لديهم فرحون.

    وأعلن اتباعي لكتاب التوراة والإنجيل والقرآن العظيم وأحاديث البيان في السنة النبوية إلا ما خالف في التوراة أو في الإنجيل أو في أحاديث السنة النبوية، فاشهدوا وكفى بالله شهيداً أن المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني ليعلن الكفر المطلق بما جاء مخالفاً لمحكم القرآن العظيم سواء يكون في التوراة أو في الإنجيل أو في أحاديث السنة النبوية كون ما جاء مخالفاً لمحكم القرآن العظيم فاعلموا أنه حديث مفترًى جاءكم من عند غير الله أي من عند الشيطان على لسان أولياءه الذين يظهرون الإيمان ويبطنون الكفر والمكر ليصدوا البشر عن اتباع محكم الذكر.
    ولربما يود أن يقاطعني حبيبي في الله نجيب علي العقبي فيقول: "مهلاً مهلاً يا إمامي ناصر محمد اليماني، وإنما أمر الله محمد رسول الله -صلى الله عليه وآله وسلم- أن يتبع القرآن فقط ولم يأمره أن يتبع كذلك التوراة." ومن ثم يرد عليه المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني وأقول: بل أمر الله محمد رسول الله -صلى الله عليه وآله وسلم- أن يتبع التوراة. وقال الله تعالى:
    {قُلْ فَأْتُوا بِكِتَابٍ مِّنْ عِندِ اللَّهِ هُوَ أَهْدَى مِنْهُمَا أَتَّبِعْهُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ} صدق الله العظيم [القصص:49]

    وكذلك أمره الله أن يتبع الإنجيل وإنما كونه كان يتكلم في هذا الموضع عن التوراة. ولذلك قال الله تعالى: {قُلْ فَأْتُوا بِكِتَابٍ مِّنْ عِندِ اللَّهِ هُوَ أَهْدَى مِنْهُمَا أَتَّبِعْهُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ} صدق الله العظيم

    ولكن تدبر الآيات في هذا الموضع. وقال الله تعالى:
    {فَلَمَّا جَاءَهُمُ الْحَقُّ مِنْ عِندِنَا قَالُوا لَوْلَا أُوتِيَ مِثْلَ مَا أُوتِيَ مُوسَىٰ ۚ أَوَلَمْ يَكْفُرُ‌وا بِمَا أُوتِيَ مُوسَىٰ مِن قَبْلُ ۖ قَالُوا سِحْرَ‌انِ تَظَاهَرَ‌ا وَقَالُوا إِنَّا بِكُلٍّ كَافِرُ‌ونَ ﴿
    ٤٨﴾ قُلْ فَأْتُوا بِكِتَابٍ مِّنْ عِندِ اللَّـهِ هُوَ أَهْدَىٰ مِنْهُمَا أَتَّبِعْهُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ ﴿٤٩﴾ فَإِن لَّمْ يَسْتَجِيبُوا لَكَ فَاعْلَمْ أَنَّمَا يَتَّبِعُونَ أَهْوَاءَهُمْ ۚ وَمَنْ أَضَلُّ مِمَّنِ اتَّبَعَ هَوَاهُ بِغَيْرِ‌ هُدًى مِّنَ اللَّـهِ ۚ إِنَّ اللَّـهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ ﴿٥٠﴾وَلَقَدْ وَصَّلْنَا لَهُمُ الْقَوْلَ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُ‌ونَ ﴿٥١﴾ الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ مِن قَبْلِهِ هُم بِهِ يُؤْمِنُونَ ﴿٥٢﴾ وَإِذَا يُتْلَىٰ عَلَيْهِمْ قَالُوا آمَنَّا بِهِ إِنَّهُ الْحَقُّ مِن رَّ‌بِّنَا إِنَّا كُنَّا مِن قَبْلِهِ مُسْلِمِينَ ﴿٥٣﴾ أُولَـٰئِكَ يُؤْتَوْنَ أَجْرَ‌هُم مَّرَّ‌تَيْنِ بِمَا صَبَرُ‌وا وَيَدْرَ‌ءُونَ بِالْحَسَنَةِ السَّيِّئَةَ وَمِمَّا رَ‌زَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ ﴿٥٤﴾ وَإِذَا سَمِعُوا اللَّغْوَ أَعْرَ‌ضُوا عَنْهُ وَقَالُوا لَنَا أَعْمَالُنَا وَلَكُمْ أَعْمَالُكُمْ سَلَامٌ عَلَيْكُمْ لَا نَبْتَغِي الْجَاهِلِينَ ﴿٥٥﴾}
    صدق الله العظيم [القصص]

    وكذلك أمر الله اليهود والنصارى أن يتبعوا التوراة والإنجيل والقرآن العظيم. وقال الله تعالى:
    {قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لَسْتُمْ عَلَى شَيْءٍ حَتَّىَ تُقِيمُواْ التَّوْرَاةَ وَالإِنجِيلَ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُمْ وَلَيَزِيدَنَّ كَثِيرًا مِّنْهُم مَّا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ طُغْيَانًا وَكُفْرًا فَلاَ تَأْسَ عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ} صدق الله العظيم [المائدة:68]

    فلم نجد أن الله أمر رسوله بالكفر بالتوراة والإنجيل بل أمره بالكفر بما جاء فيهما مخالف لمحكم القرآن العظيم
    ، ومن ثم يدعوهم للاحتكام إلى القرآن العظيم ليحكم بينهم فيما كانوا فيه يختلفون في التوراة والإنجيل. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {إِنَّ هَـٰذَا الْقُرْ‌آنَ يَقُصُّ عَلَىٰ بَنِي إِسْرَ‌ائِيلَ أَكْثَرَ‌ الَّذِي هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ ﴿٧٦﴾وَإِنَّهُ لَهُدًى وَرَ‌حْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ ﴿٧٧﴾ إِنَّ رَ‌بَّكَ يَقْضِي بَيْنَهُم بِحُكْمِهِ ۚ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْعَلِيمُ ﴿٧٨﴾} صدق الله العظيم [النمل]

    وإنما جعل الله القرآن العظيم هو المرجع والحكم المهيمن على التوراة والإنجيل. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَأَنزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ الْكِتَابِ وَمُهَيْمِنًا عَلَيْهِ فَاحْكُمْ بَيْنَهُمْ بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ} صدق الله العظيم [المائدة:48]

    برغم أن في التوراة والإنجيل تحريف وتزييف ولكن الله لم يأمركم أن تنكروا فيهما الحق والباطل بل الباطل المفترى فيها الذي هو من عند غير الله. وقال الله تعالى:
    {وَإِنَّ مِنْهُمْ لَفَرِيقاً يَلْوُنَ أَلْسِنَتَهُمْ بِالْكِتَـابِ لِتَحْسَبُوهُ مِنَ الْكِتَـابِ وَمَا هُوَ مِنَ الْكِتَـابِ وَيَقُولُونَ هُوَ مِنْ عِندِ اللهِ وَمَا هُوَ مِنْ عِندِ اللهِ وَيَقُولُونَ عَلَى اللهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ} صدق الله العظيم [آل عمران:78]

    وقال الله تعالى: {وَيْلٌ لِلَّذِينَ يَكْتُبُونَ الْكِتَابَ بِأَيْدِيهِمْ ثُمَّ يَقُولُونَ هَذَا مِنْ عِنْدِ اللَّهِ لِيَشْتَرُوا بِهِ ثَمَنًا قَلِيلًا فَوَيْلٌ لَهُمْ مِمَّا كَتَبَتْ أَيْدِيهِمْ وَوَيْلٌ لَهُمْ مِمَّا يَكْسِبُونَ} صدق الله العظيم [البقرة:79]

    وبما أن التوراة والإنجيل ليست محفوظة من التحريف ولذلك جعل الله القرآن العظيم هو المرجع للتوراة والإنجيل وما جاء فيهما مخالفاً لمحكم القرآن العظيم فذلك حديث مفترًى على الله من قوم آخرين، وكذلك جعل الله محكم القرآن العظيم هو المرجع لأحاديث السنة النبوية كون الأحاديث الحق في السنة النبوية جاءت لتزيد آياتٍ في القرآن بياناً وتوضيحاً، وهي كذلك من عند الله وما ينطق عن الهوى في دين الله لا في الكتاب ولا في السنة صلى الله عليه وآله وسلم، ولكن أحاديث السنة النبوية ليست محفوظة من التحريف والتزييف ولذلك أفتاكم الله رب العالمين أنّ ما وجدتم من أحاديث النبي جاء مخالفاً لمحكم القرآن فاعلموا أن ذلك الحديث ليس حديثاً نبوياً من عند الرحمن بل حديث مفترًى من عند الشيطان من عند غير الله، وأفتاكم الله أن الأحاديث النبوية لم يعدكم بحفظها من التحريف والتزييف. وقال الله تعالى:
    {مَّن يُطِعِ الرَّ‌سُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّـهَ ۖ وَمَن تَوَلَّىٰ فَمَا أَرْ‌سَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا ﴿
    ٨٠﴾ وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَ‌زُوا مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ‌ الَّذِي تَقُولُ ۖ وَاللَّـهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ ۖ فَأَعْرِ‌ضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّـهِ ۚ وَكَفَىٰ بِاللَّـهِ وَكِيلًا ﴿٨١﴾ أَفَلَا يَتَدَبَّرُ‌ونَ الْقُرْ‌آنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ‌ اللَّـهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرً‌ا ﴿٨٢﴾ وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ‌ مِّنَ الْأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ ۖ وَلَوْ رَ‌دُّوهُ إِلَى الرَّ‌سُولِ وَإِلَىٰ أُولِي الْأَمْرِ‌ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنبِطُونَهُ مِنْهُمْ ۗ وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّـهِ عَلَيْكُمْ وَرَ‌حْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلًا ﴿٨٣﴾}
    صدق الله العظيم [النساء]

    ويا حبيبي في الله نجيب كن لبيباً ولا تكفر بالحق والباطل في السنة النبوية حتى لا تكون من الجاهلين، بل أعلن الكفر بما جاء في السنة النبوية مخالفاً لمحكم القرآن العظيم، وأعلن الاتباع لكتاب الله وسنة رسوله الحق فلا تكفر بسنة رسول الله -صلى الله عليه وآله وسلم- فتكون من المعذبين كونك حين تكفر بحديث هو حقٌ فيها فحتماً كفرت بآية في القرآن العظيم، وأضرب لك على ذلك مثلاً. قال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [يا فاطمة بنت محمد.. اعملي فإني لا أغني عنك من الله شيئاً] صدق عليه الصلاة والسلام

    فإن كفرت بهذا الحديث لجدي يا عقبي فقد كفرت بحديث ربي في محكم كتابه القرآن العظيم {لَن تَنفَعَكُمْ أَرْحَامُكُمْ وَلا أَوْلادُكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ يَفْصِلُ بَيْنَكُمْ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ} صدق الله العظيم [الممتحنة:3]

    ولذلك قال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [يا فاطمة بنت محمد.. اعملي فإني لا أغني عنك من الله شيئاً] صدق عليه الصلاة والسلام

    أفلا ترى يا حبيبي في الله نجيب علي العقبي أن القرآن والسنة النبوية الحق نور على نور، فكن من الشاكرين إذ جعلك الله في الأمة التي يبعث فيها المهدي المنتظر، وكن من الشاكرين إذ أعثرك الله على دعوة المهدي المنتظر في عصر الحوار من قبل الظهور، وكن من الشاكرين إذ جعلك من الأنصار السابقين الأخيار في عصر الحوار من قبل الظهور، وما كان للإمام المهدي الحق من ربكم أن يتبع أهواءكم ليرضيكم والله أحق بالرضى إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر، فلا تنكروا السنة النبوية الحق، واتبعوا كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وآله وسلم، وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين..

    أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
    ـــــــــــــــــــــــــ ـ


    انتهى الاقتباس

    وسلام على المرسلين والحمدلله رب العالمين
    ((وَعَدَ اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ وَرِضْوَانٌ مِّنَ اللَّهِ أَكْبَرُ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ. ))

  8. الترتيب #18 الرقم والرابط: 61814 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية ابن مسعود
    ابن مسعود غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    608

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين وعلى اله وصحبه الطاهرين

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    يقول الله تعالى ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيرًا مِّنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ ۖوَلَا تَجَسَّسُوا وَلَا يَغْتَب بَّعْضُكُم بَعْضًا ۚ أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَن يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ ۚ وَاتَّقُوا اللَّـهَ ۚ إِنَّ اللَّـهَ تَوَّابٌ رَّحِيمٌ ﴿12 )

    اخي الكريم لم اجد لك اي مشاركة محذوفة فكل مشاركة تحذف يبقى لها موقع

    اما موضوع يحذف قبل ان تزله كما تقول فالمشكلة من جهتك اما من جهازك او من اتصالك بالإنترنت او جهة رقابية في دولتك التي تكتب منها

    فهي ليس لأحد من الأنصار او المشرفين او الإدارة دخل فيها

    فان كنت انزلتها فاتنا برابط الموضوع

    وسلاما على المرسلين والحمد لله رب العالمين
    (وَيَقُولُونَ مَتَى هَذَا الْفَتْحُ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ (28) قُلْ يَوْمَ الْفَتْحِ لَا يَنْفَعُ الَّذِينَ كَفَرُوا إِيمَانُهُمْ وَلَا هُمْ يُنْظَرُونَ (29) فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَانْتَظِرْ إِنَّهُمْ مُنْتَظِرُونَ (30)صدق الله العظيم

    اخي الزائر اي فتح هذا الذي لا ينفع الذين كفروا ايمانهم ولا هم ينظرون
    اعلم انه يتبادر إلى ذهنك فتح مكة . . فهل لا ايمان بعد فتح مكة !!!!!

    ((وَعَنَتِ الوُجُوهُ لِلْحَيِّ القَيُّومِ وَقَدْ خَابَ مَنْ حَمَلَ ظُلْماً )

    يقول الإمام ناصر محمد اليماني عليه السلام : -
    وأنا الإمام المهدي المنتظر أُصدر الأمر إلى كافة الأنصار السابقين الأخيار في عصر الحوار من قبل الظهور بعدم تحديد مواعيد العذاب، فذلك مخالفةٌ لأمر الله إلى رسوله ولمن اتّبعه أنَّ من سُئل عن موعد العذاب أن يلتزم بالأمر الذي تَنَزَّلَ جواباً للسائلين في قول الله تعالى:

    { وَيَقُولُونَ مَتَىٰ هَـٰذَا الْوَعْدُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ ﴿٢٥قُلْ إِنَّمَا الْعِلْمُ عِندَ اللَّـهِ }
    صدق الله العظيم [الملك:25-26]

    فلا تفتنوا أنفسكم ولا تفتنوا أمّتكم، اللهم قد بلغت الله فاشهد.


  9. الترتيب #19 الرقم والرابط: 61817 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    509

    Exclamation

    سبحان الله
    إذا كان البعض يلقي التهم على اخوانه واحبابه
    اعتدادا ً بالرأي
    حتى لو كان محقّا ً
    فكيف سيغفر ويصفح الصفح الجميل
    عن من ظلموه وأسائوا اليه في دنياه
    ليحقق رضوان الله ؟

    كيف؟!
    كيف؟!
    كيف ؟!

    ثم ان لدينا إماما ً بايعناه ، فلما يختلف اثنان على شيء ممكن أن يحتكم الاثنان او احدهما اليه ويقضي له الامام من كتاب الله تعالى


    بسم الله الرحمن الرحيم
    (
    فَلاَ وَرَبِّكَ لاَ يُؤْمِنُونَ حَتَّىَ يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لاَ يَجِدُواْ فِي أَنفُسِهِمْ حَرَجًا مِّمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُواْ تَسْلِيمًا {النساء/65} )
    صدق الله العظيم


    بسم الله الرحمن الرحيم
    (
    } إِنَّا أَنزَلْنَا التَّوْرَاةَ فِيهَا هُدًى وَنُورٌ يَحْكُمُ بِهَا النَّبِيُّونَ الَّذِينَ أَسْلَمُواْ لِلَّذِينَ هَادُواْ وَالرَّبَّانِيُّونَ وَالأَحْبَارُ بِمَا اسْتُحْفِظُواْ مِن كِتَابِ اللّهِ وَكَانُواْ عَلَيْهِ شُهَدَاء فَلاَ تَخْشَوُاْ النَّاسَ وَاخْشَوْنِ وَلاَ تَشْتَرُواْ بِآيَاتِي ثَمَنًا قَلِيلاً وَمَن لَّمْ يَحْكُم بِمَا أَنزَلَ اللّهُ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ {المائدة/44})
    صدق الله العظيم


    والحمد لله اولا وآخرا ً



  10. الترتيب #20 الرقم والرابط: 61819 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية موحد
    موحد غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    الدولة
    أرض الله
    المشاركات
    112

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نجيب علي العقبي مشاهدة المشاركة
    اقسم بالله العظيم ان هذا المنتدى ليس بايادي امينه كما قيل


    وان قبول المواضيع حسب المزاج

    وسيرد على الان احدهم ويقول ان كان هذا المنتدى ليس بايادي امينه كيف لم يتم حذف مشاركتك هذه
    اقول له مسبقا

    لان مواضيعي التي حذفوها اليوم والبارحه ستهز عروشهم


    وانا اتهم ابو عبد القادر

    ولذالك انا اتحداه في حوار ليثبت انه على الحق في اثبات السنه وبطلان ما اؤمن به تجاه ان السنه ماهي الا كلام بشري لا يجوز لي الايمان بها مطلقا كانت من رسول الله حقا او مفتراه
    وارجوا ان يبداء احدكم الحوار حتى لا يتم حذف موضوعي وتكونون انتم شهداء على
    اخي الكريم ان كلامك وخصوصا الملون بالاحمر يناقظ صفة // من الانصار السابقين الاخيار // ان كنت فعلا ناصر لناصر محمد وجب عليك التيقن وعدم نكران بيان القرآن للمهدي الامام ناصر محمد اليماني الذي هو تكملتا لسنة الر سول محمد صلى الله عليه وسلم لتبيان القرآن لناس فمصدرهم والقران من مشكاة واحده ذلك من كذب بهم فقد كذب بالقرأن واليك الدليل مقتبس من بيان الامام الذين يبين لك انك لم تسمو لصفة الانصار السابقين الاخيار فوجب عليك فهم الدعوة والبحث على الحق ولما يطمأن قلبك للحق وتسلم تسليما وجب عليك عدم الخروج من دائره ما انت تنتسب اليه وتتسبب عن بقصد او بدون قصد في فتنه واتهام مبني على الضن . ويا اخي اعلم ان الامر كله بيد الله فلا تكلف نفسك عناء الغضب وتستفيظ بغيضك على من هم براءة من تهم لا اساس لها من الصحة والاعظم تهمة القذف في ادارة الموقع التي لم تدخر جهد في حماية ومراقبه الموقع فتاتي لتثبط العزيمه وتبخس الجهد وترمي البراءة بدون يقين فتقي الله في منبر الحق ودعوة الحق وائمة الحق وتحسبه هينا ولكنه عند الله عظيم. اللهم مغفر وارحم انت خير الراحمين.
    __________________________________________البي ان المقتبس للامام ناصر محمد اليماني _______ رابط البيان __________________________________________________ ___________

    ================================================== =========================
    الإمام ناصر محمد اليماني
    05-04-2009, 12:45 am

    الرد على طالب العلم نتدارس كتاب الله ..







    بسم الله الرحمن الرحيم وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين :

    ويا أمة الإسلام ويا معشر الباحثين عن الحق إني الإمام المهدي الحق من رب العالمين حقيق لا اقول على الله غير الحق والحق اقول أن القرأن من عند الله وكذلك السنة النبوية الحق من عند الله وأشهدُ الله وكافة عبيده الصالحون في السماوت والأرض اني مؤمن بكتاب الله والسنة النبوية الحق فجميعهم أتى بهم محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم من عند ربه تصديقاً لقول الله تعالى :
    {وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانتَهُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ}
    صدق الله العظيم , [الحشر: ٧]

    أي ما أحل لكم محمد رسول الله وعلمكم به في كتاب الله أو في سنة السنة الحق فخذوه وما نهاكم عنه فعلمكم به في كتاب الله أو في السنة الحق فانتهو فما خطب الذي يريدون أن يعرضوا عن الحق جعلوا هذه الأية حصرياً على السنة أفلا يتقون ذلك لأن القرأن أتى به محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم وكذلك السنة النبوية الحق أتى بها محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم وأقسمُ بالله العظيم أن الذين يريدوا أن يستمسكوا بالقرأن وحده فنبذوا السنة النبوية أنهم ضلوا ضلال بعيد وكذلك الذين يريدوا أن يستمسكوا بالنسة النبوية ويذرون القرأن وراء ظهورهم أنهم كفروا بما أُنزل على محمد فاتقوا الله يامعشر عُلماء الأمة واستمسكوا بكتاب الله وبسنة رسوله الحق إلا ما خالف من السنة النبوية لمُحكم القرأن فأعتصموا بالقرأن وذروا ما خالفه وراء ظهوركم ذلك لأن الله أفتاكم أن الحديث إذا جاء في السنة النبوية مُخالفة لمحكم القرأن العظيم فعلمكم الله أن ذلك الحديث النبوي جاء من عند غير الله أي من عند الشيطان الرجيم على ألسنة شياطين الإنس فاتقوا الله واستمسكوا بكتاب الله وسنة رسوله الحق ومن قال لكم أن ناصر محمد اليماني لا يؤمن من أحاديث السنة إلا ما وافق القرأن حاشا لله لم اقول ذلك أبداً فلا يفتري علينا المُفترون وأنا حي بينكم أفلا يتقون بل أفتيتكم بالحق كرار ومرارا مرة تلو الأخرى أني أدعوكم إلى الإستمساك بكتاب الله وسنة رسوله الحق وهيهات هيهات أفلا تعلمون إنما أبتعثني الله للدفاع عن سنة محمد رسول الله الحق فأطهرها من البدع والمُحدثات تطهيراً وذلك لأني المهدي المنتظر الحق الذي يؤمن بأن السنة النبوية الحق من عند الله كما القرأن من عند الله تصديقاً لحديث محمد رسول الله الحق
    وقال عليه الصلاة والسلام :
    [ألا إني أوتيت القرآن ومثله معه]
    صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم

    ولكن السنة النبوية ليست محفوظة من التحريف بل القرأن فقط حفظه الله لكم من التحريف وعلمكم الله أن الحديث النبوي الذي يروى عن النبي إذا جاء من عند غير الله ولم ينطق به رسول الله بإنكم سوف تجدوا بينه وبين القرأن العظيم إختلافاً كثيراً
    وقال الله تعالى :
    {مَنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّهَ وَمَنْ تَوَلَّى فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا (80) وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِنْدِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا (81) أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا (82) وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الْأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُولِي الْأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنْبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلًا (83) فَقَاتِلْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ لَا تُكَلَّفُ إِلَّا نَفْسَكَ وَحَرِّضِ الْمُؤْمِنِينَ عَسَى اللَّهُ أَنْ يَكُفَّ بَأْسَ الَّذِينَ كَفَرُوا وَاللَّهُ أَشَدُّ بَأْسًا وَأَشَدُّ تَنْكِيلًا (84)}
    صدق الله العظيم , [النساء]

    فإذا تدبرتم هذه الأيات تجدوا فيهن الفتاوى الحق أن السنة النبوية ليست محفوظه من التحريف وأن القرأن محفوظ من التحريف وعلمكم الله أن المنافقون يفترون على نبيه بغير الحق بأحاديث نبوية غير التي يقولها عليه الصلاة والسلام ثم أمركم الله أن تعرضوها على القرأن فتتدبروا ما جاء في مُحكمه وإذا كان هذا الحديث النبوي جاء من عند غير الله فإنكم سوف تجدوا بينه وبين ما جاء في محكم القرأن العظيم إختلافاً كثيرا ذلك لأن الحق والباطل نقيضان مُختلفان وذلك في قول الله تعالى :

    {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِنْدِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا (81) أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا (82)}
    صدق الله العظيم , [النساء]

    ولكن الذين لا يعلمون أن السنة النبوية جاءت من عند الله ظنوا أنه يقصد القرأن أن لو كان من عند غير الله لوجدوا فيه إختلافاً كثيرا بل القرأن محفوظ فلا يستطيعوا أن يفتروا فيه شيئا بل علمكم الله أن الإفتراء يكون في السنة النبوية الغير مكتوبة والغير محفوظة فيحظروا المنافقون المُحاظرات لبيان القرأن في السنة النبوية حتى إذا برزوا من المحاظرة النبوية يبيتوا أحاديث غير التي يقولها عليه الصلاة والسلام وذلك واضح وجلية الفتوى بنص القرأن العظيم في قول الله تعالى :
    {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِنْدِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ}
    صدق الله العظيم , [النساء]

    ولم يأمر الله رسوله بطردهم وذلك لكي يعلم الله من الذين يتبعون كتاب الله وسنة رسوله الحق نور على نور فلا يختلفان أبداً من الذين يذروا كتاب الله وسنة رسوله الحق فيستمسكوا بأحاديث الشيطان الرجيم التي تختلف مع كتاب الله وسنة رسوله الحق ويحسبون أنهم مهتدون فضلوا وأضلوا عن سواء السبيل .

    ويا طالب العلم إن كنت حقاً تريد الحق ولا غير الحق فإني الإمام المهدي أدعوك إلى كتاب الله وسنة رسوله الحق ولا افرق بين كتاب الله وسنة رسوله والحديث الذي يُذاع الخلاف بينكم عليه في السنة النبوية فأرجعوا إلى محكم القران العظيم فتدبروه وإذا كان حديث جاء من عند غير الله فحتماً تجدوا بينه وبين مُحكم القران إختلافاً كثيرا ثم تعتصموا بالقرأن وتذرون ما خالفه وراء ظهوركم لأنه حديث مُفترى ما دام تخالف مع محكم القرأن العظيم ويا أمة الإسلام أني الإمام المهدي المنتظر الحق من ربكم أعوذُ بالله العظيم أن أكون من القرانيين من الذين يتمسكوا بالقرأن وحده ويذرون السنة النبوية الحق من ربهم وأعوذُ بالله العظيم أن أكون من أهل السنة من الذين يستمسكون بالسنة النبوية وحسبهم ذلك ويذرون القران وراء ظهورهم واعوذُ بالله العظيم أن أكون من الشيعة من الذين يستمسكوا بروايات أهل البيت وكأنها قرأن منزل محفوظ من التحريف ويذرون كتاب الله وراء ظهورهم وأعوذُ بالله أن أنتمي إلى أين من طوائف المُسلمون فجميعهم على ضلال مُبين ولا اُصلي على أحداً من عُلماءهم حتى يستمسكوا بكتاب الله وسنة رسوله الحق ولا يفرقوا بين الله ورسوله فيستمسكوا بالسنة ويذرون القرأن أو يستمسكوا بالقرأن ويذرون السنة فمن فعل ذلك فقد ضل ضلال بعيد وإني عليه شهيد ما دُمت فيكم فاتقوا الله وأستجيبوا للداعي إلى منهاج النبوة الأولى كتاب الله وسنة رسوله الحق وذروا ما خالف لمحكم القرأن من السنة النبوية فإنه حديث نبوي مُفترى لم ينطق به محمد رسول الله صلى الله عليه واله وسلم بل جاء من عند غير الله
    فهل تعلمون ما معنى قول الله تعالى ؟

    { وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ }

    أي الحديث النبوي لو كان من عند غير الله فسوف تجدوا بينه وبين القران إختلافاً كثيرا أفلا تتقون فما خطبكم لا تفقهون قولا ويا قوم تالله إنكم على ضلال مُبين إلا طائفة منكم الذين استجابوا لدعوة الرجوع إلى منهاج النبوة الأولى إلى ما كان عليه محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم والذين معه قلباً وقالباً كانوا على منهاج كتاب الله وسنة رسوله الحق وما بدلوا تبديلا وما كانوا يستمسكوا بما أحله الله في السنة النبوية ثم يأتوا ما حرمه الله في القرأن العظيم أفلا تتقون بل بما أتاهم الرسول فعلمهم بما أحله الله لهم في كتاب الله وفي سنة رسوله فيأخذوه وما نهاهم الله عنه في كتاب الله أو في سنة رسوله فينتهو فاتقوا الله فإنكم لستم على كتاب الله ولا على سنة رسوله ولو كنتم لا تزالون على الهدى لما جاء قدر المهدي المنتظر المقدور في الكتاب المسطور ليخرجكم من الظُلمات إلى النور فهل تستوي الظُلمات والنور والأعمى والبصير والأحياء والأموات وما أنت بمُسمع من في القبور .

    فأهلا وسهلاً بك يا طالب العلم على الرحب والسعة فلا تتبع الداعي إلى الصراط المُستقيم إذا وجدته يدعوك إلى القران وحده والإعراض عن جميع ما جاء في السنة النبوية الحق ولا تتبعني إذا دعوت الناس بالإستمساك بالسنة النبوية والإعراض عم جاء في القران العظيم وهيهات هيهات هيهات أقسم برب العالمين لا ولن أحيدُ مثقال ذرة ولا قيد شعرة عن كتاب الله وسنة رسوله الحق فمن كان يريد الحق فل يستجيب دعوت الحق من ربه نُصرة لما أتاكم به محمد صلى الله عليه واله وسلم كتاب الله وسنة رسوله الحق اللهم قد بلغت اللهم فشهد فاتبعوا كتاب الله وسنة رسوله الحق ولم يجعلني الله مُبتدع بل مُتبع لكتاب الله وسنة رسوله الحق ولذلك جاء قدر إسمي المقدور في الكتاب المسطور
    (ناصر محمد)
    منذ أن كُنت في المهد صبيا ولم يجعلني رسولاً ولا نبيا بل الإمام الناصر لما أتاكم به محمد رسول الله من لدن عليم حكيم كتاب الله وسنة رسوله الحق ولا أفرق بين كتاب الله وسنة رسوله الحق وما أنا من المُشركين الذين يُفرقون بين الله ورسوله بل القرأن والسنة نور على نور وأقترب النصر والظهور ببئس شديد فاتبعوا الحق يا من ترجون تجارة لن تبور وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين..

    أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.

    ____________________انتهى الاقتباس___________________________
    ________________________

    ______________________

    ÷( قُلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِثْلُكُمْ يُوحَى إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ فَمَنْ كَانَ يَرْجُوا لِقَاءَ رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ عَمَلًا صَالِحًا وَلا يُشْرِكْ بِعِبَادَةِ رَبِّهِ أَحَدًا

    ÷( إِنْ كُلُّ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ إِلَّا آتِي الرَّحْمَٰنِ عَبْدًا * لَقَدْ أَحْصَاهُمْ وَعَدَّهُمْ عَدًّا



    {شَهِدَ اللَّهُ أَنَّهُ لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ وَالْمَلائِكَةُ وَأُوْلُواْ الْعِلْمِ قَائِمًا بِالْقِسْطِ لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ} [آل عمران:18]

    {رَبَّنَا لاَ تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ} [آل عمران:8]

    {سُبْحَانَ رَ‌بِّكَ رَ‌بِّ الْعِزَّةِ عَمَّا يَصِفُونَ ﴿180﴾ وَسَلَامٌ عَلَى الْمُرْ‌سَلِينَ ﴿181﴾ وَالْحَمْدُ لِلَّـهِ رَ‌بِّ الْعَالَمِينَ ﴿182﴾} [الصافات]


صفحة 2 من 5 الأولىالأولى 1234 ... الأخيرةالأخيرة

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •